الأحد، 20 مارس، 2016

انتفاضة171:شهيدان وطعن واعتقالات 19/3/2016

الأحد، 20 مارس، 2016
انتفاضة171:شهيدان وطعن واعتقالات 19/3/2016

فلسطين السبت 10/6/1437 – 19/3/2016
الموجز
الاقصى
المقاومة
جرائم الاحتلال
الحصار
اعمال امن عباس
اخبار متنوعه
..................
التفاصيل
الاقصى
عمان – المركز الفلسطيني للإعلام
أكدت الحكومة الأردنية أن الهدف من وراء تركيب الكاميرات في الحرم القدسي الشريف هو توثيق الانتهاكات والاقتحامات الصهيونية، وتمكين مليار و700 مليون مسلم من متابعة ما يجري في ساحات الأقصى عبر شبكة الإنترنت.

وشدد وزير الإعلام الأردني محمد المومني خلال لقاء مع التلفزيون الأردني مساء الجمعة (18-3)، على موقف الأردن باعتبار حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف خطا أحمر، لافتا إلى تسخير الدولة الأردنية لكامل إمكاناتها لترجمة هذا الموقف الملكي الثابت تجاه حماية المقدسات.

وأشار إلى أنه سيتم تركيب الكاميرات خلال الأيام المقبلة لتغطية ساحات الحرم القدسي الشريف، مؤكدا أنه لن يتم تركيب الكاميرات داخل المساجد لأن الهدف منها توثيق الانتهاكات الصهيونية.
 
وأوضح أن دائرة أوقاف القدس التابعة لوزراة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية ستكون مسؤولة عن متابعة الكاميرات التي ستغطي مساحة 144 دونما من خلال غرفة مراقبة، مشيرا إلى الأهمية المعنوية والدينية والقانونية لمثل هذه الخطوة الهادفة إلى حماية المقدسات من أية انتهاكات "إسرائيلية".
 
ونفى الادعاءات التي وصفها بـ"المضللة" بأن الكاميرات قد تستخدم بالقبض على المرابطين، مشيرا أنه لا منطق بمثل هذه الادعاءات، فالاحتلال لديه كاميرات تراقب الحرم القدسي الشريف من خلالها، وتستخدم طائرات مراقبة أيضا، كما أن المتطرفين اليهود اعترضوا على تركيب الأردن للكاميرات، لأن هدفها توثيق اي اعتداء ووضع الاحتلال أمام مسؤولياتها تجاه المجتمع الدولي.
 
وأكد المومني أن تركيب الكاميرات سيساعد الأردن سياسيا ودبلوماسيا وقانونيا خاصة إذا لزم اللجوء إلى القانون الدولي في حال وقوع انتهاكات "إسرائيلية" على الحرم القدسي الشريف، لافتا إلى أن هذه الكاميرات تعتبر عامل حسم خاصة في ظل الادعاءات الصهيونية المتواصلة بعدم مسؤوليتها عن الاقتحامات التي حصلت في أوقات سابقة.

وأشار إلى أن الكاميرات ستفضح أي ادعاءات أو تشويه للحقيقة من قبل الاحتلال، مؤكداً أن الحرم القدسي الشريف وقف إسلامي خالص، والكيان الصهيوني هو احتلال، لافتا إلى أن الاحتلال لن يكون آمنأ اذا ما استمر باستفزاز مشاعر مليار و700 مليون مسلم بالاعتداء على المقدسات.
,.,,,,,,,,,,,,
المقاومة
الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
استشهد شابٌّ فلسطينيّ، وأصيب جنديّ صهيوني، صباح اليوم السبت، في عملية طعن جنوب الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

 وقالت مصادر إعلامية صهيونية إن شاباً فلسطينياً استشهد في حين أصيب جندي صهيوني بجراح إثر قيام الشاب بطعنه قرب حاجز أبو الريش المؤدي إلى الحرم الإبراهيمي في الخليل.

 وأفاد موقع "والا" الصهيوني بأن الجندي المصاب يتبع لما يسمى بـ"حرس الحدود"، ويبلغ من العمر 20 عامًا، وتم نقله إلى مستشفى "هداسا عين كارم" في القدس المحتلة للعلاج.

وفي وقت لاحق قالت وزارة الصحة الفلسطينية، إن الشهيد الذي ارتقى على حاجز أبو الريش صباح اليوم هو عبد الله محمد عايد فضل العجلوني، من سكان منطقة الكسارة في جبل جوهر في البلدة القديمة بالخليل.

وأكد والد الشهيد الخبر، وقال إن ضابط في الارتباط العسكري الصهيوني اتصل به هاتفياً، وطلب منه الحضور إلى مقر الارتباط للتعرف على ابنه.

..................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
سلمت سلطات الاحتلال ظهر اليوم السبت (19-3) جثمان الشهيد عبد الله العجلوني للجانب الفلسطيني.

ونقل الجثمان عبر سيارة تابعة للهلال الأحمر الفلسطيني إلى مستشفى الأهلي بمدينة الخليل، حيث من المتوقع أن يتم تشييع الشهيد ظهر غد الأحد.

وكان الشهيد عبد الله العجلوني ارتقى بعد تنفيذه لعملية طعن على حاجز أبو الريش في البلدة القديمة صباح اليوم، أدت إلى إصابة جندي صهيوني بجروح متوسطة.
...........................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
أعدمت قوات الاحتلال الصهيوني، مساء الجمعة، شابًّا فلسطينيًّا؛ بإطلاق الرصاص المباشر نحوه على مفرق "غوش عتصيون" جنوب بيت لحم؛ بذريعة محاولته تنفيذ عملية طعن، بعد قليل من اعتقال تلك القوات شابين فلسطينيين؛ بزعم نيتهما تنفيذ عملية طعن في مستوطنة "شعار بنيامين"، شمال القدس المحتلة.

وقالت وسائل إعلام عبرية، إن قوات الاحتلال أطلقت النار تجاه الشاب على مفرق "غوش عتصيون" بعد محاولته تنفيذ عملية طعن؛ ما أدى إلى استشهاده على الفور، وكان الحديث الأولي يدور عن إطلاق النار تجاه فتاة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية لاحقا أن الشهيد هو محمد محمود أحمد أبو فنونة (21 عامًا) من مدينة الخليل.

وقالت مصادر فلسطينية إن قوات الاحتلال داهمت منزل الشهيد في حي ضاحية البلدية جنوب الخليل واستجوبت أفراد اسرته .

وأفاد مراسل "
المركز الفلسطيني للإعلام" أن قوات الاحتلال اعتقلت الصحفيين هشام أبو شقرة وعمر زواهرة وصحفيًّا ثالثًا على المفترق المذكور.

وجاء استشهاد أبو فنونة بعد قليل من إعلان قوات الاحتلال - بحسب موقع 0404 العبري - إحباط تنفيذ عملية طعن في مستوطنة "شعار بنيامين"، المقامة على أراضي المواطنين في القدس، واعتقال شابّين ادّعت تلك القوات العثور على سكين بحوزتهما.

ولاحقًا أعلنت الناطقة باسم شرطة الاحتلال لوبا السمري، أن المعتقلين طفلان قاصران، وأنهما شوهدا يترجلان من مركبة قرب المنطقة الصناعية بالمستوطنة، ويتحركان بشكل لافت أثار اشتباه جنود الاحتلال الذين اعتقلوهما.

وفي وقت متأخر من مساء الجمعة، سلّمت سلطات الاحتلال، جثمان الشهيد محمود أبو فنونة، وقالت جمعية "الهلال الأحمر الفلسطيني" إن طواقمها نقلت جثمان الشهيد إلى مستشفى "الأهلي الحكومي" بمدينة الخليل.

وقتل 34 صهيونيًّا وأصيب أكثر من 450 آخرين في سلسلة عمليات فدائية، بينها أكثر من 150 محاولة وعملية طعن منذ اندلاع انتفاضة القدس؛ ردًّا على تصاعد اعتداءات الاحتلال واقتحام المستوطنين المتكرر للمسجد الأقصى ومحاولة فرض التقسيم الزماني والمكاني عليه.

وبدوره نعى نادي الأسير الفلسطيني والحركة الوطنية الأسيرة والأسرى المحررين، الشهيد محمود أبو فنونة، وهو نجل الأسير محمد أبو فنونة من محافظة الخليل، والمعتقل إدارياً في سجون الاحتلال.

وأوضح النادي في بيان له أن الأسير أبو فنونه قضى ما مجموعه ثماني سنوات في سجون الاحتلال بين أحكام واعتقال إداري، و كان أحد الأسرى الذين خاضوا إضراباً عن الطعام ضد سياسة الاعتقال الإداري، وآخر أمر اعتقال إداري أصدر بحقه مدته ثلاثة شهور.
....................

جرائم الاحتلال
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
شارك آلاف المواطنين، مساء اليوم السبت، في تشييع جثمان الشهيد عبد الله محمد عايد العجلوني، الذي استشهد صباحًا برصاص قوات الاحتلال على حاجز "أبو الريش" العسكري، قرب المسجد الإبراهيمي، في البلدة القديمة من الخليل جنوب الضفة المحتلة، بعد تنفيذه عملية طعن أدت لإصابة أحد الجنود الصهاينة.

وانطلق موكب التشييع بمشاركة رسمية وشعبية، من المستشفى الأهلي في مدينة الخليل، وصولاً إلى منزل الشهيد، وبعد إلقاء ذويه نظرة الوداع الأخيرة عليه، أدى المشيعون صلاة الجنازة على الجثمان في مسجد طارق بن زياد قبل أن يوارى الثرى بمقبرة الشهداء في منطقة وادي الهرية.

ورفع المشاركون في موكب التشييع، الذي طاف عدة أحياء في مدينة الخليل، الأعلام الفلسطينية، وصور الشهداء، ورددوا هتافات منددة بجرائم الاحتلال المتواصلة بحق أبناء شعبنا.

وكانت سلطات الاحتلال سلمت ظهر اليوم، جثمان الشهيد عبد الله العجلوني، للجانب الفلسطيني، ونقل الجثمان عبر سيارة تابعة للهلال الأحمر الفلسطيني إلى مستشفى الأهلي بمدينة الخليل.

وارتقى العجلوني شهيدًا؛ بعد تنفيذه عملية طعن، على حاجز أبو الريش، في البلدة القديمة، صباح اليوم، أدت إلى إصابة جندي صهيوني، بجروح متوسطة.

يذكر أن جماهير الخليل، قد شيعت بعد ظهر اليوم من مسجد جامعة بوليتكنك فلسطين (أبو عيشة)، جثمان الشهيد محمود محمد أبو فنونة (21 عامًا) الذي ارتقى أمس برصاص الاحتلال على مفرق مستوطنة "غوش عتصيون"، بزعم طعنه أحد الجنود، إلى مثواه الأخير في المقبرة ذاتها.
.............
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
شيعت جماهير غفيرة من مدينة الخليل ظهر اليوم السبت (19-3) جثمان الشهيد محمود محمد أبو فنونة 21عاما بعد الصلاة عليه في مسجد أبو عيشة بالمدينة.

وحمل المشاركون في الجنازة جثمان الشهيد بعد الصلاة عليه في مسجد أبو عيشة، حيث انطلقت المسيرة باتجاه مقبرة الشهداء جنوب المدينة وتم مواراته الثرى.

وردد المشاركون في مسيرة التشييع الهتافات المنددة بجرائم الاحتلال والمطالبة بالانتقام، كما حمل المشاركون صور الشهيد والأعلام الفلسطينية.

هذا وقد تم نقل الجثمان من المستشفى الأهلي بالمدينة إلى منزل والده  في حي وادي الهرية لإلقاء نظرة الوداع عليه من قبل أهله وذويه.

وكان الشهد محمود أبو فنونة قد ارتقى ظهر أمس الجمعة على مفرق "عتصيون" بعد محاولته تنفيذ عملية طعن وفقا لما أورده إعلام الاحتلال.
...........
بيت لحم- المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال اليوم السبت (19-3)، ثلاثة فتية، وسلمت تسعة مواطنين من عدة مناطق في محافظة بيت لحم جنوب الضفة المحتلة، بلاغات لمراجعة مخابراتها.

وأفاد مراسلنا، أن قوات الاحتلال اقتحمت قرية حوسان غرب المدينة، واعتقلت الفتية عبد العزيز باسم حمامرة (15 عاما)، وسهيل محمد سباتين (16 عاما)، ومحمد علي شوشة (15 عاما)، بعد أن داهمت منازل ذويهم وفتشتها.

وأضاف إن قوات الاحتلال سلمت تسعة مواطنين من عدة مناطق في بيت لحم، بلاغات لمراجعة مخابراتها في مجمع مستوطنة "غوش عتصيون"، وهم: إبراهيم يحيى دعامسة (31 عاما) من مخيم الدهيشة جنوب المدينة، وهو أسير محرر قضى أكثر من 4 أعوام في سجون الاحتلال وتحرر قبل أقل من شهر، ومعاذ سليمان العمور (20 عاما) من بلدة تقوع غربها، وصامد نمر العتيق (22 عاما)، وداود قاسم الأزرق (21 عاما)، وكلاهما من مخيم عايدة شمال المدينة.

كما استدعت قوات الاحتلال الشبان محمد جمال أبو جلغيف (27 عاما)، وعماد عبد الغني سلهب (17 عاما)، وبدر خالد صلاحات (22 عاما)، ومراد عبد الرحيم سلهب (42 عاما)، وعبود خضر نواوره (21 عاما) من عدة أحياء في مدينة بيت لحم
...............
بيت لحم - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب ثلاثة مواطنين، أحدهم طفل، بجروح، اليوم السبت؛ جراء إطلاق نار من قوات الاحتلال الصهيوني، التي اقتحمت بلدة تقوع، شرق بيت لحم، جنوب الضفة المحتلة.

وقال مدير بلدية تقوع تيسير أبو مفرح، إن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت البلدة عبر المدخل الغربي، وسط إطلاق الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط.

وأضاف أن إطلاق النار تسبب بإصابة ثلاثة مواطنين أحدهم طفل بالرصاص، نقلوا جميعًا إثرها إلى مستوصف طبي.

إضافة لإصابة طفل وشاب خلال مواجهات أعقبت الاقتحام، مشيرا إلى أن المصابين نقلوا إلى مستوصف طبي.
وتكررت في الأيام الأخيرة عمليات الاقتحام التي نفذتها قوات الاحتلال في بلدة تقوع، وغيرها من بلدات وقرى بيت لحم، ويتخللها عادةً عمليات إطلاق نار وتنكيل بالمواطنين.

...................
خان يونس - المركز الفلسطيني للإعلام
استهدفت البحرية الصهيونية، مساء اليوم السبت، قوارب الصيادين الفلسطينيين في عرض البحر، قبالة خان يونس، جنوب قطاع غزة، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

وقالت مصادر في الشرطة البحرية 
لمراسلنا، إن زوارق الاحتلال الحربية فتحت نيران أسلحتها الرشاشة تجاه ومحيط مراكب الصيادين خلال عملهم في عرض البحر، ضمن نطاق الصيد المسموح به قبالة خانيونس.

وذكرت المصادر أنه لم يسجل وقوع إصابات، بيد أن الصيادين اضطروا للعودة للشاطئ.

وكثفت قوات الاحتلال الصهيونية في الآونة الأخيرة استهداف الصيادين الفلسطينيين بالاعتقال والملاحقة وإطلاق النار.

..............
بيت لحم - المركز الفلسطيني للإعلام
أعلنت بلدية بيت فجار، مساء اليوم السبت، أن الارتباط الفلسطيني أبلغ رئيس البلدية أن الاحتلال الصهيوني قرر تسليم جثماني الشهيدين علي ثوابتة وعلي طقاقطة، اللذين استشهدا الخميس الماضي برصاص الاحتلال قرب مدخل مستوطنة (أرئيل) المقامة على أراضي محافظة سلفيت.

وقالت البلدية إنه من المقرر أن تجري عملية التسليم عند الساعة الرابعة (بتوقيت القدس) من عصر يوم غدٍ الأحد، مشيرة إلى أن سلطات الاحتلال كانت أخلّت مرتين بموعد تسليم جثماني الشهيدين، وتعمدت احتجازهما.

في غضون ذلك، واصلت قوات الاحتلال فرض حصار مشدد على كافة أنحاء بيت فجار لليوم الرابع على التوالي، وذلك بعد إغلاق مداخل البلدة التي يقطنها نحو 15 ألف نسمة.

ووفق "القدس دوت كوم"؛ فإن سلطات الاحتلال عند جسر "اللنبي" منعت العديد من مواطني بيت فجار من مغادرة البلاد، وأجبرتهم على العودة من حيث أتوا أثناء محاولتهم السفر إلى الخارج؛ ضمن سياسة العقاب الجماعي التي تنتهجها القوات الصهيونية.

..............
اعتقلت قوات الاحتلال ، اليوم السبت، ثلاثة فتية من قرية حوسان، وسلمت تسعة مواطنين من عدة مناطق في بيت لحم، بلاغات لمراجعة مخابراتها.
وقال مصدر أمني، إن قوات الاحتلال اعتقلت الفتية: عبد العزيز باسم حمامرة (15 عاما)، وسهيل محمد سباتين (16 عاما) ، ومحمد علي شوشة (15 عاما)، بعد أن داهمت منازل ذويهم وفتشتها.
وأضاف المصدر ذاته، أن قوات الاحتلال، سلمت تسعة مواطنين من عدة مناطق في بيت لحم، بلاغات لمراجعة مخابراتها في مجمع مستوطنة "غوش عتصيون"، وهم: معاذ سليمان العمور (20 عاما) من بلدة تقوع، وإبراهيم يحيى دعامسة (31 عاما)، من مخيم الدهيشة، وصامد نمر العتيق (22 عاما)، وداود قاسم الازرق (21 عاما)، وكلاهما من مخيم عايدة، ومحمد جمال أبو جلغيف (27 عاما)، وعماد عبد الغني سلهب (17 عاما)، وبدر خالد صلاحات (22 عاما)، ومراد عبد الرحيم سلهب (42 عاما) من مدينة بيت لحم، وعبود خضر نواوره (21 عاما) من منطقة جبل الموالح.
في سياق متصل،اعتقلت قوات الاحتلال ، ثلاثة اطفال من بلدة جيوس شرق قلقيلية.
وأفاد مصدر أمني بأن قوات الاحتلال اعتقلت كلا من: مهند طاهر جبر (13 عاما)، وفضل حسام بيضة ( 14 عاما)، و بشار ماهر جبر ( 14 عاما) واقتادتهم إلى جهة مجهولة.
وواصلت قوات الاحتلال عمليات الاعتقال والدهم في مختلف مناطق الضفة الغربية تركزت في مناطق جنوب الضفة الغربية.
وأفاد الناشط الشبابي احمد طقاطقة أنه ولليوم الثاني على التوالي وفي إطار سياسة العقاب الجماعي قوات الاحتلال تستمر في التنكيل بأهالي بيت فجار من مداهمات ليلية للمنازل واستجواب المواطنين ميدانياً واستمرار إغلاق كافة مداخل البلدة الرئيسية والفرعية.
وقال إن قوات الاحتلال قامت فجر اليوم السبت باقتحام بلدة بيت فجار بعدة آليات تمركزت في محيط منزل الشهيد علي طقاطقة وشرعت في تفتيش المنازل المجاورة لمنزل الشهيد قبل اقتحامها لمنزل ذوي الشهيد علي طقاطقة وقاموا بتمزيق صور الشهيد الملصقة على الجدران، وعرف من المنازل التي داهمها جيش الاحتلال: خالد ابو حسين طقاطقة، ماهر ابو حسين طقاطقة، محمد حسين ابو رحمة طقاطقة، أبو أشرف احمد طقاطقة، كامل احمد حسن طقاطقة، سامي محمد مرشد طقاطقة.
وفي نطاق متصل اقتحمت دوريات الاحتلال مناطق أخرى في محافظة بيت لحم وسلمت الشاب علي محمود علي الشيخ (28 عاماً) بلاغاً لمراجعة مخابراتها بعد اقتحامها قرية مراح رباح جنوب بيت لحم، والشاب معاذ سليمان العمور من تقوع، والأسير المحرر صامد العتيق وإبراهيم يحيى دعامسة من ارطاس، والأسير المحرر داوود قاسم الأزرق بلاغلات لمراجعة مخابراتها.
وفي رام الله اقتحمت قوة للاحتلال بلدة عابود ونفذت فيها نشاطا امنيا بمشاركة عشرات الجنود، فيما أطلق مجهولون النار على أطراف مستوطنة بيت ايل المتاخمة لمخيم الجلزون.
كما اقتحمت قوة للاحتلال منزل الشهيد محمود ابو فنونة في ضاحية اسكان البلدية في الخليل.
وقي نابلس اقتحمت قوة للاحتلال منطقة اللحف في بلدة تل وداهمت عدة منازل بينها منزل عائلة الشهيد نصر الدين عصيدة وأجرت تحقيقا ميدانيا مع أصحابه

.................
جنين- المركز الفلسطيني للإعلام
اندلعت ظهر السبت، مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال، في بلدة "يعبد" غربي جنين (شمال القدس المحتلة)، بعدما دهمت قوة من جيش الاحتلال البلدة.

ونقلت "قدس برس" عن مصادر محلية أن قوات الاحتلال، داهمت بلدة "يعبد" ظهر اليوم، واندلعت على إثرها مواجهات، حيث أطلق جنود الاحتلال قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاههم، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وأوضحت المصادر وشهود عيان أن جنديا صهيونياً أصيب بالرأس إثر رميه بحجر، في منطقة "الكراج"، لتطلق قوات الاحتلال الأعيرة المطاطية بشكل مكثف تجاه الشبان.

واعتقلت قوات الاحتلال مواطنا (لم تعرف هويته بعد)، واستولت على شاحنته، بعد أن أغلقت مداخل القرية.

وشهد مدخل "يعبد" الرئيسي، انقلاب جيب عسكري صهيوني على مدخل البلدة بالقرب من مفرق "كفيرت"، أدى إلى عرقلة حركت السير بشكل كامل.

وذكر موقع "واللا" العبري والمقرب من جيش الاحتلال، أن أربعة جنود أصيبوا بانقلاب مركبة عسكرية على مدخل "يعبد" الشرقي قضاء جنين

وتعمد قوات الاحتلال إلى تنفيذ عمليات دهم وتفتيش واعتقال بشكل شبه يومي بالمدن والبلدات الفلسطينية، حيث كثفت من هذه الإجراءات منذ انطلاقة انتفاضة القدس في الأول من أكتوبر2015 في خطوة تهدف إلى التضييق على المواطنين، ومحاولة إخماد الانتفاضة.
.............
سلفيت - المركز الفلسطيني للإعلام
واصلت قوات الاحتلال إغلاق مدخل مدينة سلفيت الرئيس وطريق بلدة كفل حارس الجنوبي الرئيس.

وقد اضطر المواطنون للبحث عن طرق أخرى بديلة طويلة وشاقة للتغلب على إغلاق الطرق والشوارع.

وتذرعت سلطات الاحتلال بمزاعم أمنية للتضييق على المواطنين وإغلاق الطرق وإقامة المزيد من حواجز التفتيش.

وقال شهود عيان صباح اليوم إن مفرق مستوطنة "اريئيل" الذي جرت فيه عملية طعن أول أمس شهد تواجدًا مكثفًا لجنود الاحتلال.

................

الإعلام الحربي _ رام الله
ارتفع عدد الشهداء المحتجزة جثامينهم لدى سلطات الاحتلال، إلى 17 فلسطينياً، عقب احتجاز جثماني شابين استشهدا بعد تنفيذ عملية طعن قرب سلفيت وسط الضفة المحتلة، الخميس الماضي.
ورصدت مصادر محلية, احتجاز جثامين 13 شهيداً من مدينة القدس وضواحيها، وشهيديْن من مدينة بيت لحم، وآخرَين من سلفيت وقلقيلية، ليرتفع بذلك عدد الجثامين إلى 17 ما تزال محتجزة في ثلاجات الاحتلال الذي يرفض تسليمهم لذويهم بسبب قيامهم بعمليات مقاومة ضد أهداف صهيونية خلال "انتفاضة القدس" المندلعة منذ مطلع تشرين أول/ أكتوبر الماضي وحتى اليوم.
ويعدّ الفلسطيني ثائر أبو غزالة (19 عاما) أقدم هؤلاء الشهداء، حيث تحتجز سلطات الاحتلال جثمانه منذ تاريخ الثامن من تشرين أول/ أكتوبر الماضي، عقب تنفيذه عملية طعن في تل أبيب، أصاب خلالها أربعة مستوطنين بينهم مجنّدة صهيونية.
ويرافقه في ذلك الطفل حسن مناصرة (15 عاماً)، الذي استشهد برصاص الاحتلال بادّعاء طعنه مستوطناً قرب مستوطنة "بيسغات زئيف" المقامة على أراضي بلدة بيت حنينا شمال القدس، بتاريخ الثامن من تشرين أول/ أكتوبر الماضي.
وفي الثالث عشر من الشهر ذاته، نفّذ الشهيد بهاء عليان (22 عاماً) والأسير بلال غانم، عملية مزدوجة داخل حافلة "إيجد" إسرائيلية بالقرب من مستوطنة "أرمون هنتسيف" المقامة على أراضي بلدة جبل المكبر جنوب شرق القدس، قُتل خلالها ثلاثة مستوطنين وأُصيب ما لا يقل عن ثمانية آخرين، قبل قتل الاحتلال الشاب عليان واحتجاز جثمانه، وإصابة رفيقه الأسير.
وفي الوقت ذاته، نفّذ الشهيد علاء أبو جمل (33 عاماً) عملية مزدوجة غرب القدس، حيث قام بدهس عدد من المستوطنين، ثم ترجّل وبدأ بعملية الطعن، ما أدى إلى مقتل مستوطنيْن وإصابة آخرين.
وأعدمت قوات الاحتلال الطفل معتز عويسات (16 عاماً) قرب مستوطنة "أرمون هنتسيف" بادّعاء محاولته تنفيذ عملية طعن في المكان، بتاريخ الرابع عشر من أول أشهر الانتفاضة.
واستُشهد في التاسع عشر من الشهر ذاته، المواطن محمد نمر (37 عاماً) برصاص الاحتلال أثناء محاولته تنفيذ عملية طعن في "حي المصرارة" وسط مدينة القدس.
وفي السادس من شهر كانون أول/ ديسمبر الماضي، نفّذ الشهيد عمر سكافي (21 عاماً) من بلدة بيت حنينا، عملية مزدوجة (طعن ودهس) غرب القدس المحتلة، أصيب خلالها ثلاثة مستوطنين.
ونفّذ الشهيد عبد المحسن حسونة (21 عاماً)، عملية دهس بالقرب من "جسر الأوتار" غرب مدينة القدس، أصيب فيها ما لا يقل عن 10 مستوطنين ما بين طفيفة وحرجة وحالات هلع، وذلك بتاريخ الرابع عشر من كانون أول/ ديسمبر الماضي.
أمّا الشهيد محمد أبو خلف (20 عاماً)، فقد استشهد برصاصات الاحتلال عقب تنفيذه عملية طعن أمام "باب العامود"، أصاب خلالها جنديّيْن صهاينة، في التاسع عشر من شباط/ فبراير الماضي.
وأعدمت قوات الاحتلال الفلسطينية فدوى أبو طير (51 عاماً) قرب "باب الحديد" (أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك)، بادّعاء محاولة الطعن، في الثامن شهر آذار/ مارس الجاري.
وفي اليوم التالي، نفّذ الشهداء فؤاد أبو رجب "التميمي" (21 عامًا) من قرية العيساوية، وعبد الرحمن محمود رداد (17 عامًا) من قرية الزاوية قرب سلفيت، وبشار مصالحة (22 عامًا) من قرية حجة قرب قلقيلية، عمليات طعن في مدن القدس (شارع صلاح الدين) ويافا (قرب ميدان الساعة - والشاطئ)، وتل أبيب (بيتاح تيكفا) - على الترتيب ؛ حيث أسفرت هذه العمليات عن مقتل سائح أمريكي، وإصابة شرطيَين صهاينة وأكثر من عشرة مستوطنين.
وفي التاسع من الشهر الجاري، نفّذ الشهيدان عبد الملك أبو خروب ومحمد الكالوتي، عمليّتيْ إطلاق نار في القدس المحتلة، وعلى الرغم من كونها لم تُسفر عن إصابات في صفوف قوات الاحتلال، إلا أنها تعمّدت تصفيتهما واحتجزت جثمانيهما.
وآخر الشهداء الذين تم احتجازهم من قوات الاحتلال، هما الشهيدان علي جمال طقاطقة (21 عامًا) وعلي عبد الرحيم ثوابتة (20 عامًا)، اللذان نفّذا يوم أمس الخميس، عملية طعن قرب مستوطنة "أريئيل" اليهودية المقامة على أراضي المواطنين الفلسطينيين قرب مدينة سلفيت، ما أدّى إلى إصابة مستوطنة.
وكانت عائلات الشهداء المقدسيين قد تقدّمت، الخميسالماضي، بالتماس للمحكمة العليا "الصهيونية"، تطالبها من خلاله بإلزام شرطة الاحتلال بتحديد موعد لتسليم جثامين أبنائها المحتجزة لديها، لدفنهم حسب الأصول والشرائع السماوية.
وأوضح أن الالتماس جاء بعد أكثر من خمسة أشهر على مماطلة الشرطة والمخابرات في تسليم الجثامين، رغم وجود قرار بتسليمهم، مضيفاً "الالتماس لم يُقدم على موضوع تسليم جثامين الشهداء أو المطالبة بها، لأن المخابرات كانت قد أصدرت نهاية العام الماضي قراراً يقضي بتسليمهم، إلا أنها ماطلت وأجلت التنفيذ".



........

الإعلام الحربي _ غزة
أكد شقيق الأسير المعزول نهار أحمد عبد الله السعدي (34 عامًا)؛ أنه علق اضرابه المفتوح عن الطعام والذي استمر لخمسة أيام؛ وذلك بعد استجابة إدارة مصلحة السجون الصهيونية لمطلبه بإعادته إلى سجن ريمون؛ ووقف الاجراءات التعسفية المتخذة بحقه؛ جاء ذلك في اتصال هاتفي مع مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى امس.
وكان الأسير السعدي قد أعلن الاضراب المفتوح عن الطعام قبل خمسة أيام احتجاجا على نقله التعسفي إلى عزل أوهليكدار؛ وكذلك احتجاجا على سوء معاملته من قبل السجانين الذين تعمدوا اهانته والاعتداء عليه؛ وهدد السعدي بأنه سيصعد في إضرابه في حال لم تستجب الإدارة لمطلبه المشروع.
جدير بالذكر أن الأسير نهار السعدي من سكان مدينة جنين ولد بتاريخ 30/10/1981؛ وهو أعزب وكان قد اعتقل بتاريخ 15/09/2003م، وأبرز التهم التي وجهها الاحتلال له هي الانتماء لسرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، وتوصيل الاستشهادية المجاهدة هبة دراغمة والتي نفذت عملية استشهادية في مدينة العفولة بتاريخ 19/5/2003م، وأدت لمقتل أربعة صهاينة وإصابة (76) آخرين، وصدر بحقه حكماً بالسجن 4 مؤبدات و20 عاماً؛ ويعاني الأسير السعدي حالة صحية صعبة نتيجة الآلام الحادة في المعدة والظهر بسبب معاناته المستمرة مع الديسك؛ ويعد الأسير نهار السعدي أقدم الأسرى المعزولين إذ تواصل إدارة مصلحة السجون الصهيونية عزله منذ تاريخ 21/05/2013م؛ حيث تتهمه بالتخطيط لخطف جنود صهاينة من داخل سجنه بالتعاون مع آخرين في الخارج.

..........

الإعلام الحربي _ غزة
أفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى اليوم، أن سلطات الاحتلال الصهيوني أفرجت عن أسيرين من حركة الجهاد الإسلامي؛ وذلك بعد انتهاء الأحكام الصادرة بحقهما.
وأضافت المؤسسة أن الأسيرين هما:الأسير المجاهد أحمد مصباح عمر ثوابتة (20 عاما)؛ وأمضى مدة اعتقاله البالغة (27) شهرا؛ متنقلا بين سجون الاحتلال والتي كان آخرها سجن النقب الصحراوي، وهو أعزب من بلدة بيت فجار قضاء مدينة بيت لحم جنوب الضفة المحتلة.
اما الأسير الثاني فهو,الأسير المجاهد مصطفى وفيق فارس ترابي (27 عاما)، وأمضى مدة اعتقاله البالغة (38) شهرا، متنقلا بين سجون الاحتلال والتي كان آخرها سجن النقب الصحراوي، وهو من قرية صرة قضاء نابلس شمال الضفة المحتلة.
من جهتها تتقدم مؤسسة مهجة القدس بالتهنئة القلبية الحارة من الأسيرين المحررين ثوابتة وترابي؛ وعائلتيهما، متمنية الإفراج العاجل عن جميع أسرانا من سجون الاحتلال الصهيوني.

.............
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
أغلقت سلطات الاحتلال صباح اليوم السبت 19/3/2016 بوابة الفحص جنوب البلدة القديمة بالخليل، فيما نصبت حاجزا على مدخل بلدة سعير شمال المدينة.

وقال 
مراسلنا في الخليل، إن قوات الاحتلال أغلقت سدة الفحص، وهي إحدى البوابات التي تتحكم بحركة السير من داخل المدينة وخارجها؛ وذلك بالبوابة الحديدية والمكعبات الأسمنتية.

كما أعلن عن البلدة القديمة منطقة عسكرية مغلقة بعد إصابة جندي صهيوني بجروح حرجة في عملية طعن نفذها شاب فلسطيني على حاجز أبو الريش قرب الحرم الإبراهيمي الشريف، حيث استشهد منفذ عملية الطعن ونقل عبر سيارة إسعاف صهيونية إلى مكان مجهول.

من جانب آخر، أفاد شهود بإقامة قوات الاحتلال حاجزا على مدخل بلدة سعير شمال المدينة، حيث أوقف الجنود السيارات وفتّشوها، ما تسبب بأزمة سير على الشارع الرئيس المؤدي إلى بلدة حلحول والخط الالتفافي رقم (60).

وأفاد الشهود أن الاحتلال أغلق ذات المدخل مساء أمس الجمعة كما أغلق طريق فرش الهوى غرب المدينة بالإضافة إلى حاجز الفحص.
...............
أفاد المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان أن حكومة بنيامين نتنياهو أخذت تستحضر وتنفذ المشروع الاستيطاني، الذي طرحه في حينه نائب رئيس الوزراء ووزير الهجرة الاسرائيلي إيغال آلون في حكومة ليفي اشكلول بعد حرب حزيران عام 1967. وأكبر عملية استيلاء على الأراضي الفلسطينية منذ العام 2014، وقع رئيس الإدارة المدنية الإسرائيلية في العاشر من آذار الجاري، خلال تواجد نائب الرئيس الأميركي جو بايدن في المنطقة، على قرار مصادرة 2342 دونما من الأراضي الفلسطينية، جنوب أريحا، وتصنيفها “أراضي دولة”.
وجاء هذا القرار فقط بعد شهرين من مصادقة وزير الدفاع الإسرائيلي على مصادرة 1500 دونم في جنوب أريحا وتصنيفها كذلك على أنها “أراضي دولة”، وتقع الأراضي المصادرة جنوب مدينة أريحا قرب البحر الميت، وقد أمهلت حكومة الإحتلال أصحاب الأراضي 45 يوماً للاعتراض على القرار.
واتضح من قرارات مصادرة الأراضي الفلسطينية في الأغوار أنها تأتي في سياق تنفيذ خطة “ألون”الإسرائيلية التي أعدت عام 1967 والقاضية بمصادرة شريط من الأراضي الفلسطينية بمحاذاة نهر الأردن والبحر الميت ، حيث نفذت السلطات الإسرائيلية جزءا كبيرا من خطة ألون خلال السنوات الماضية بمصادرتها آلاف الدونمات قي العام 1996في منطقة جنوب شرق محافظة الخليل، و في منطقة تبدأ من جنوب البحر الميت حتى مشارف بلدة سعير عام 2009.
وقامت خطة ايغال الون تلك على فكرة تحديد الحدود الشرقية لإسرائيل بنهر الأردن وخط يقطع البحر الميت من منتصفه تماما مع المملكة الأردنية الهاشمية.، وضم مناطق غور الأردن والبحر الميت بعمق يصل إلى نحو 15 كيلومتر الى اسرائيل، وإقامة مجموعة من المستوطنات والتجمعات الزراعية والعسكرية والمدنية فيها بأسرع ما يمكن، وتلتقي مع ضواح ومستوطنات سكنية يهودية في القدس الشرقية.
وقام مستوطنون بالاستيلاء على 650 دونم من اراض وقفية تابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية وتجريفها في بلدة العوجا بمحافظة اريحا، و هذا الإعتداء هو الثاني خلال اسبوع حيث تم الاستيلاء على 100 دونم قبل ذلك بايام، حيث قالت وزارة الأوقاف بان الاراضي التي تم مصادرتها وتجريفها تمهيدا لزراعتها هي أراض وقفية، مؤجره للمستثمرين في المجال الزراعي وتزرع بالنخيل والذي يعد من اهم أنواع الزراعات في الأغوار ، وان هذه الإجراء التعسفي والغير قانوني يهدف إلى ضرب القطاع الاقتصادي والاستثمارات الفلسطينية في المجال الزراعي.
وفي السياق أيضا لاحظت تقارير المكتب الوطني للدفاع عن الارض بأن المستوطنون قد شقوا 235 شارعا استيطانيا في انحاء الضفة الغربية من دون الحصول على تصاريح بذلك من سلطات الإحتلال الإسرائيلي ، وتبين ان غالبية هذه الشوارع شقت في أراض بملكية فلسطينية خاصة ، وقد جرى شق هذه الشوارع في مستوطنات وقسم منها يؤدي الى مستوطنات وبؤر استيطانية عشوائية و80% من هذه الطرق شقت في أراض يملكها فلسطينيون ملكية خاصة ، وقد جرى شق هذه الشوارع منذ سنوات وقسم منها في التسعينات، ويعتبر شق شارع من دون تصريح ومن دون ان يكون جزءا من خارطة هيكلية لمستوطنة بناء غير قانوني حسب قوانين الاحتلال نفسه ، ورغم ان ما يسمى “الإدارة المدنية” التابعة لجيش الإحتلال فتحت ملفات شق هذه الشوارع الا انها لم تفعل شيئا حيالها وما زالت قائمة وتدعي انها لم تنشغل بهذه الأمور منذ الإنتفاضة الثانية ،علما ان طول هذه الشوارع يصل الى مئات الكيلومترات
وبذات الوقت أظهرت خرائط حديثة “للإدارة المدنية الإسرائيلية”، أن المئات من المنازل في المستوطنات المُقامة في الضفة الغربية، تقع فعليًا خارج ما يسمى منطقة نفوذ هذه المستوطنات والتي أقرتها “الإدارة”،وتدعي مصادر في “الإدارة المدنية” الآن بأن تلك المنازل قد نالت التراخيص اللازمة قبل الشروع ببنائها على الرغم من أنها تقع على أراض غير أميرية.
وتفيد المعلومات أن ما يسمى المجلس القطري للتخطيط والبناء الإسرائيلي سوف يعقد الأسبوع القادم جلسة مطولة في القدس المحتلة، لإعادة البحث في ملف الاعتراضات التي قدمت على مخطط مشروع “الهيكل التوراتي -مركز كيدم”،والذي يعد من أضخم وأخطر المشاريع التهويدية التي ستقام قبالة الأقصى، ويقضي المخطط ببناء مشروع على مساحة بنائية إجمالية تصل إلى 16 ألف متر مربع، وتتوزع على سبعة طوابق، بعضها تحت الأرض وأخرى فوق الأرض، على مساحة ستة دونمات، (تجري فيها حفريات منذ نحو 10 سنوات) وتقع في مدخل حي وادي حلوة/بلدة سلوان، ويحتوي البناء على متاحف وصالات عرض وبناء “هيكل التوراة”، وواجهة تجارية وقاعات تعليم وموقف سيارات يتسع لنحو 250 سيارة.
وفي تفاصيل الانتهاكات التي رصدها المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان فقد كانت على النحو التالي في فترة اعداد التقرير:
القدس:
كشف كتاب “تحت السطح” الذي صدر مؤخرًا للمؤلف “شوقا دورفمان” المدير السابق لما يسمى بـ “سلطة الأثار الإسرائيلية” حتى عام 2014، عن اعترافات خطيرة حول الحفريات التي نفّذتها “سلطة الآثار” في الأعوام 2005 -2006 في مقبرة مأمن الله الإسلامية في القدس المحتلة، تمهيدًا لبناء ما أطلق عليه “متحف التسامح” على نحو 25 دونمًا مما تبقى من أرض المقبرة. عن ضغوط هائلة مورست من عدة مستويات سياسية ومن منظمات صهيونية ، كمنظمة “فيزنطال” المبادرة لمشروع “متحف التسامح” والتي لها ارتباطات قوية بشخصيات صهيونية سياسية فاعلة ومقرّها ولاية لوس انجلوس في الولايات المتحدة الامريكية، ما أدى في نهاية الأمر إلى اتخاذ قرارات خاطئة وطمس وتدمير العديد من القبور الإسلامية.
وفي السياق ظهرت تشققات جديدة في جدران العديد من منازل وشوارع حي وادي حلوة ببلدة سلوان، بسبب الحفريات الإسرائيلية المتواصلة أسفل الحي منذ سنوات، وقال المواطن محمد داوود صيام إن ست عائلات تعيش في “حوش الشيخ داوود”، وقد ظهرت تصدعات وتشققات في جدران منازلها وسطحه، بسبب أعمال الحفر المتواصلة أسفلها.
وعلى صعيد سياسة هدم منازل المواطنين الفلسطينيين في القدس وضواحيها اقتحمت طواقم تابعة لبلدية الاحتلال، تحرسها قوة من جنود وشرطة الاحتلال الإسرائيلي، ،منزلاً في حي الثوري ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، يعود لعائلة أبو سلعوم، وسلمت أصحابه إخطار هدمٍ إداري للمنزل بحجة البناء دون ترخيص.وقال أحمد أبو سلعوم إن العائلة تسلمت الإخطار رغم أنها دفعت عشرات آلاف الشواكل للبلدية كغرامة على عدم الترخيص.
وسلمت بلدية الاحتلال بالقدس اخطارات هدم إدارية لمنزلين في سلوان.وهدمت مخزنا في حي الضاحية يعود لشادي مطوربحجة البناء دون ترخيص، وتبلغ مساحته 300 متر مربع، ومن جهة ثانية سلمت طواقم بلدية الاحتلال أوامر هدم إدارية لمنزلين في حي الثوري ببلدة سلوان يعودان للمواطنين اسماعيل أبو سلعوم، ومحمد أبو سلعوم،واقتحمت طواقم بلدية الاحتلال في القدس المحتلة ترافقها قوات الاحتلال بناية المواطن فادي العيساوي، في منطقة “حمايل العرب” بقرية العيسوية شرقي القدس المحتلة، وسلمت عائلته قرار هدم إداري لبنايته المؤلفة من 3 شقق سكنية والقائمة منذ عام 2001، بحجة البناء من دون ترخيص. وفي حيّ المدارس بالقرية اقتحمت طواقم بلدية الاحتلال بناية المواطن محمد داود محمود، وسلمته قرار هدم إداري لطبقتين من بنايته السكنية المؤلفة من 4 طبقات.
وعلقت طواقم بلدية الإحتلال أمر هدم على جدار بيت المواطن زيدان تحسين أبو عصبة، من سكان بيت حنينا – حي المروحة، كما هدمت جرافات تابعة للإدارة المدنية للاحتلال أساسات بناية تعود لعائلة الحروب، وأربع مخازن تجارية، وجرفت أرضًا وهدمت سورها، في بيت حنينا شمال القدس المحتلة، بحجة عدم الترخيص وهدمت المنشآت القريبة من معسكر جيش الاحتلال في عملية استمرت ساعات، دون سابق إنذار أو تسليم إخطار بالهدم.
وعلى صعيد لعتداءات المستوطنين أصيب المقدسي أحمد بدر (40 عاما) برضوض في جسده، بعد اعتداء عصابة من المستوطنين اليهود مكونة من خمسة متطرفين عليه أثناء عمله في حديقة “الجرس” غرب القدس المحتلة وسرقة هاتفه الخليوي، كما خط مستوطنون، شعارات عنصرية منها “الموت للعرب” على جدار استاد “تيدي” في القدس.
بيت لحم:
أخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي عددا من المواطنين بوقف البناء في منازلهم في قرية “الولجة” شمال غرب بيت لحم، وقال رئيس المجلس القروي للولجة عبد الرحمن ابو التين، إن قوات الاحتلال برفقة موظفين من “الادارة المدنية” الإسرائيلية اقتحمت منطقة “عين جويزة”، وسلمت عددا من المواطنين إخطارات بوقف البناء في منازلهم التي هي قيد الانشاء، بحجة عدم الترخيص و عرف من أصحاب هذه المنازل ابراهيم علي الأعرج، وابراهيم نيروخ، كما هدمت قوات الاحتلال، ، منزلا في منطقة “الشرفة”، الواقعة ما بين بلدتي الخضر وبتير غرب بيت لحم يعود للمواطن جودة مسعود موسى المكون من طابقين بمساحة اجمالية 200 متر مربع وهو جاهز للسكن، بحجة عدم الترخيص كما هدمت قوات الاحتلال غرفة زراعية في قرية واد رحال تعود للمواطن عامر حسين الكامل، يستخدمها لاغراضه الزراعية، بحجة عدم الترخيص، اضافة الى تدمير “عريش” وبوابات حديدية لنفس المواطن.
الخليل:
هاجم مستوطنون ، منازل آل جابر ودعنا في حارة المشارقة، في الخليل جنوب الضفة المحتلة، والقى المستوطنون الزجاجات الفارغة والحجارة على تلك المنازل.
سلفيت:
تواصلت عمليات البناء الإستيطاني في مستوطنتي “اريئيل” وليشم” على حساب قرى وبلدات سلفيت . وتفيد التقارير التي يتلقاها المكتب الوطني للدفاع عن الارض أن عمليات التجريف تجري في مستوطنة “ليشم” على حساب أراضي بلدتي رافات ودير بلوط في منطقة الزياق، وأن مستوطنة “اريئيل” استنزفت أراضي واد عبد الرحمن الخصب شمال سلفيت، كما واصلت مستوطنة “بروخين”، عمليات بناء استيطاني على حساب أراضي بلدة بروقين ، وأن مستوطنين من مستوطنة “بروخين “شمال بلدة بروقين يقومون بتجريف الأراضي لتوسعة مستوطنتهم.
جنين:
وانتشرت وحدات من قوات الاحتلال الإسرائيلي يرافقها عمال في منطقة امريحة التابعة لبلدة يعبد جنوب مدينة جنين وشرعت ببناء جدار عازل بطول مترين على طول أراضي مريحة وحتى البوابة العسكرية.وحذرت بلدية يعبد من هذا الإجراء أن يكون مقدمة لعمليات مصادرة واسعة لأراضي المنطقة واستكمال بناء جدار الفصل العنصري على طول تلك الأراضي.
وكانت قوات الاحتلال سيجت ووزعت إخطارات قبل أسابيع في تلك المنطقة والمناطق المجاورة لها قرب مستوطنة مابو دوتان حيث يخشى من أن يطالها الجدار الجديد.وقال رئيس بلدية يعبد سامر أبو بكر ” أن قوات الاحتلال شرعت ببناء مقاطع من الجدار بطول مترين في الأراضي الزراعية الواقعة في منطقة مريحة بالقرب من البوابة العسكرية على طول الشارع الرئيسي.

.............
رام الله- المركز الفلسطيني للإعلام
منعت سلطات الاحتلال "الإسرائيلي"، خلال الأسبوع الماضي 34 فلسطينيا من السفر خارج الأراضي المحتلة عن طريق معبر "الكرامة"، المنفذ الوحيد الذي يصل الضفة الغربية بالعالم الخارجي عن طريق الأردن.

وقالت الشرطة الفلسطينية في بيان صحفي اليوم الأحد، إن الاحتلال أعاد خلال الأسبوع الماضي  34 فلسطينيا من معبر "الكرامة"، ومنعهم من السفر بحجة "الأسباب الأمنية"، دون إيضاح ماهية هذه الأسباب، وفق البيان.

وتشير المعطيات إلى ارتفاع عدد الممنوعين من السفر خلال الأسبوع الماضي، مقارنة مع الأسبوع الذي سبقه الذي سجّل منع 32 فلسطينياً من السفر لذات الأسباب.

وتنقل خلال الأسبوع الماضي أكثر من 28 ألف مواطن ومواطنة وزائر عبر معبر "الكرامة" الذي شهد حركة سفر متوسطة.
..............
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
يشهد النقب الفلسطيني المحتل، مساء اليوم السبت، تظاهرة احتجاجية ضد قرار سلطات الاحتلال الصهيوني إجلاء سكان فلسطينيين يقطنون قرب قرية واحة السلام بمنطقة اللطرون.

وستبدأ التظاهرة التي سيشارك فيها فلسطينيون ويهود رافضين للقرار أيضًا، عصر اليوم، وذلك تضامنًا مع السكان القريبين من القرية المهددين بالتهجير.

وكانت اللجنة المحلية في النقب قررت إجلاء السكان من المكان، بزعم توسيع قرية واحة السلامة المعروفة إسرائيليًّا بـ"نفيه شالوم".

وقال مندوب السكان المهددين بالإجلاء إبراهيم أبو عجمي "إنهم يقطنون في المكان قبل تأسيس القرية، وإن إبعادهم يتعارض مع مبدأ التعايش اليهودي - العربي الذي ترتكز إليه".

وأمهلت المحكمة السكان البدو حتى نهاية مارس الحالي لهدم منازلهم ومغادرة المنطقة.

وتنفذ سلطات الاحتلال مخططًا مدروسًا لمحاولة تهجير السكان الفلسطينيين من قرى النقب التي تصنفها بأنها "غير معترف بها"، وذلك بهدف الاستيلاء على أراضيهم وتجميعهم في قرية واحدة تسمى "شقيب السلام".

..............
الحصار
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
حذر "الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين" في غزة (غير حكومي)، من أن أوضاع عمال القطاع أصبحت كارثية، داعيا الحكومة الفلسطينية إلى العمل على تخفيف معاناتهم.

ونقلت وكالة "قدس برس" عن سامي العمصي رئيس الاتحاد قوله: "إن شريحة العمال هي أكبر شريحة وهي تعاني منذ سنوات طويلة، وأوضاعها تزداد سوءا في ظل وصول أعداد المتعطلين عن العمل إلى نحو 213 ألف عامل، ووصول معدلات الفقر والفقر المدقع في صفوف العمال لأكثر من 70 في المائة".

وأضاف: "إن واقع العمال في غزة يستدعي تدخل الحكومة، وتخفيف نسبة البطالة التي تجاوزت النصف، مشيرا إلى أن: عدم تحمل (الحكومة) لمسؤولياتها تجاههم يراكم معاناتهم".

وأعرب العمصي عن أسفه لعدم وجود برامج تشغيل مؤقتة للعمال، لتخفف من حدة البطالة في صفوف الشريحة الأكبر في المجتمع الفلسطيني، على غرار ما أعلنه مجلس الوزراء توفير فرص عمل لشريحة الطلاب الخريجين.

وقال: "إن معاناة عمال فلسطين  تجاوزت كافة المستويات، وإن تشديد الحصار من جميع الاتجاهات، وإغلاق المعابر، ومنع المواد الخام والمستلزمات الأساسية للبناء والإعمار من الدخول إلى القطاع،  أدى إلى إغلاق الكثير من المصانع والمنشآت".

وطالب العمصي المجلس التشريعي الفلسطيني بسن قانون "الحد الأدنى للأجور" بما يتناسب مع الظروف الاقتصادية في قطاع غزة المحاصر، مشيرا إلى أن ذلك مطبق في الضفة الغربية، حيث يصل الحد الأدنى للأجور إلى 1450 شيكلا (370 دولارا) شهريا.

وطالب بضرورة تطبيق إجراءات السلامة المهنية في العمل، مشيرًا إلى أن المقاولين يتحججون بالحصار "وفي النهاية العامل هو المتضرر من ذلك"، وفق قوله.

ويعاني عمال قطاع غزة منذ عام 1990 حينما منعتهم دولة الاحتلال من اجتياز معبر "بيت حانون" (إيرز) للعمل في الأراضي المحتلة عام 1948، وزاد معاناتهم مع تشديد الحصار على القطاع منذ عشر سنوات.
..............
غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
أدانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" القرار الصهيوني القاضي بمنع أهالي غزة من زيارة المسجد الأقصى المبارك أو منع السفر للخارج عبر معبر بيت حانون إلى جسر الأردن.

ورأت الحركة، في تصريح صحفي للناطق باسمها سامي أبو زهري، وصل "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة عنه، في هذه القرارات تصعيداً في الحصار الصهيوني على غزة، داعية المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته لوقف الجرائم الصهيونية بحق الشعب الفلسطيني.

وكانت سلطات الاحتلال الصهيوني تسمح على مدار الفترة السابقة لعدد محدود من كبار السن من أهالي القطاع بصلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، كما تمنح تصاريح علاج في الأراضي المحتلة عام 1948 للمرضي، والذين تحاول ابتزازهم بطرق مختلفة.
..............
اعمال امن عباس
رام الله- المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في الضفة الغربية مواطنَين واستدعت 4 آخرين، فيما لا تزال تحتجز عددا آخر داخل زنازينها دون أي سند قانوني، كما يواصل معتقلان سياسيان إضرابهما لليوم الثاني على التوالي نتيجة رفض الوقائي الإفراج عنهما.

ففي الخليل اعتقل وقائي السلطة الأسير المحرر والطالب في جامعة الخليل أيمن برادعية، علما بأنه أمضى 11 شهراً في سجون الاحتلال.

وفي بيت لحم اعتقلت أجهزة السلطة الشاب الجريح محمد معروف الأطرش بعد مداهمة منزله في مخيم الدهيشة أول أمس، كما استدعت الشاب حسام قاسم المصري من نفس المخيم.

من جانبه، استدعى الأمن الوقائي في بيت لحم، الطالب في جامعة الخليل أحمد الحجاج، مع العلم أنه معتقل سابق لدى الأجهزة الأمنية، وقضى في زنازينهم ما يقارب الشهر والنصف، كما استدعى نفس الجهاز الطالب في جامعة الخليل منذر أبو عياش، والشاب محمد عاطف أبو عكر من مخيم عايدة للمقابلة في مقراته.

وفي سياق متصل يواصل المعتقلان السياسيان لدى وقائي طولكرم المهندسان علاء الأعرج وعبد الرحيم صعيدي إضرابهما المفتوح عن الطعام، لليوم الثاني على التوالي، احتجاجا على مواصلة اعتقالهما بالرغم من صدور قرار بالإفراج عنهما، مع العلم أنهما معتقلان منذ ما يقارب 4 شهور.

...............
بيت لحم - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقل جهاز الأمن الوقائي التابع للسلطة، اليوم السبت، نجل النائب أنور زبون بعد مداهمة منزله في بيت لحم جنوب الضفة المحتلة.

وقال النائب زبون، عضو المجلس التشريعي عن كتلة "التغيير والإصلاح" عبر صفحته الشخصية على "فيسبوك": "استكمالا لسياسة الباب الدوار هذا الأسبوع تم استدعاء ابني همام 3 مرات من الأجهزة الأمنية الفلسطينية، وتم اعتقاله اليوم من الأمن الوقائي".

وأشار إلى أن قوات الاحتلال كانت اقتحمت منزله في بيت لحم الأسبوع الماضي وفتشته "بطريقة همجية، مستخدمة الكلاب، وما زلنا ننظف الخراب والنجس في البيت".

ولفت إلى أن نجله همام "أجرى عملية سرطان معقدة في رأسه قبل سنوات في الأردن، وما زال يتعالج منها، فحسبنا الله ونعم الوكيل".

وتساءل بمرارة "هل عنده (همام) قضية سلاح أم تبييض أموال كما قال الرئيس أو حمد الله ؟!!!!"، في إشارة إلى زعم رئيسي السلطة والحكومة بأن الاعتقالات التي تجري في الضفة تتم على هاتين التهمتين.

وفي وقتٍ سابق، قالت حركة "حماس" في الضفة أن الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة اعتقلت مواطنَين واستدعت 4 آخرين، فيما لا تزال تحتجز عددًا آخر داخل زنازينها دون أي سند قانوني، كما يواصل معتقلان سياسيان إضرابهما لليوم الثاني على التوالي نتيجة رفض الوقائي الإفراج عنهما.

ففي الخليل اعتقل وقائي السلطة الأسير المحرر والطالب في جامعة الخليل أيمن برادعية، علما بأنه أمضى 11 شهراً في سجون الاحتلال.

وفي بيت لحم اعتقلت أجهزة السلطة الشاب الجريح محمد معروف الأطرش بعد مداهمة منزله في مخيم الدهيشة أول أمس، كما استدعت الشاب حسام قاسم المصري من نفس المخيم.

وفي سياق متصل؛ يواصل المعتقلان السياسيان لدى وقائي طولكرم المهندسان علاء الأعرج وعبد الرحيم صعيدي إضرابهما المفتوح عن الطعام، لليوم الثاني على التوالي؛ احتجاجا على مواصلة اعتقالهما بالرغم من صدور قرار بالإفراج عنهما، مع العلم أنهما معتقلان منذ ما يقارب 4 شهور.
.............
اخبار متنوعه
الدوحة- المركز الفلسطيني للإعلام
حذر الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية حماس حسام بدران، سلطات الاحتلال من مغبة ارتكاب حماقة جديدة بالعودة لسياسة احتجاز جثامين الشهداء من منفذي العمليات البطولية، مؤكدًا أن ذلك سيكلفها الكثير وسيزيد من حدة الغضب الشعبي وإشعال الانتفاضة.

وأكد بدران في تصريح صحفي له، السبت، أن عودة الاحتلال لاحتجاز الجثامين لن يثني من عزيمة الشباب المقاوم في مواصلة ضرباته وعملياته البطولية، كما لن يقلل من تضحيات العائلات المقاومة بتقديم أبنائها في سبيل نيل الحرية والكرامة التي يصبو إليها شعبنا.

ودعا بدران جماهير الشعب الفلسطيني إلى تفعيل الحراك المطالب باسترداد جثامين الشهداء الأبطال كما حدث في السابق، حيث لا يزال الاحتلال يحتجز جثامين 18 شهيدًا غالبيتهم من مدينة القدس، مطالبًا الشباب المقاوم بتكثيف ضرباته والإثخان في العدو ليعلم أن سياسة احتجاز الجثامين لن توقف الانتفاضة وضرباتها الموجعة للمحتل.

وقال القيادي في حماس "لقد أثبت شعبنا خلال الانتفاضة أنه عصيّ على الكسر والإذلال، وقد تجلى ذلك في نجاح الأهالي برفض شروط الاحتلال لتسليم الجثامين، حيث خرجت الجنازات المشرفة التي تليق بحجم التضحية التي قدمها الشهداء، وهو ما زاد من تحريك الشارع وإشعال فتيل الانتفاضة في نفوس الشباب المنتفض".

ودعا بدران في تصريحه الجهات الحقوقية والرسمية لأخذ دورها الحقيقي في ملاحقة الاحتلال دوليا على كل الجرائم التي يرتكبها بحق الشعب الفلسطيني، وخاصة سياسة العقاب الجماعي التي أصبحت نهجا لدى سلطات الاحتلال لتبرير فشلها في وقف الانتفاضة.

ولا تزال سلطات الاحتلال تحتجز لديها 18 جثمانًا من جثامين الشهداء، ممن نفذوا عمليات ضد الأهداف الصهيونية، 13 منهم من شهداء مدينة القدس المحتلة، فيما احتجزت مؤخرًا شهيدًا واحدًا من كل من محافظات رام الله وقلقيلية وسلفيت، إضافة إلى شهيدين من محافظة بيت لحم المحتلة.
............
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
رُزق روحي مشتهى، عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، اليوم الجمعة، بطفله البكر "جمال" بعد 28 عامًا من زواجه الأول منها 24 عامًا أمضاها أسيرًا في سجون الاحتلال.

وقال مراسل "
المركز الفلسطيني للإعلام" إن أجواء من الفرح والسرور عمت عموم العائلة فرحاً بهذا المولود.

وكان القيادي مشتهى اعتقل بعد شهرين من زواجه، وقضى 24 عاماً في سجون الاحتلال، ونال الحرية في صفقة وفاء الأحرار عام 2011.

وربطت الأسير المحرر مشتهى علاقة وفاء بزوجته، التي تركها قسراً بعد ستة أشهر فقط من زواجهما في غزة، حيث قدمت العروس آنذاك من الأردن، إلا أن الاعتقال في سجون الاحتلال ، كتب لهما أن يلتقيان عبر قضبان السجن الحديدية، والأسلاك الشائكة لأكثر من 24 عاماً، قبل أن يستنشق الحرية في صفقة وفاء الأحرار.

وتزوج مشتهى في سن متأخرة، وهو في السن السابعة والعشرين، رغم إلحاح والديه، حتى حانت اللحظة التي قرر فيها أن يقدم على هذه الخطوة، لكن الأشهر العديدة لم تدم داخل هذا البيت الذي أسس على تقوى من الله، وحب ووئام، ليعتقل في الثالث عشر من كانون الأول/ ديسمبر من عام 1988، من داخل المستشفى الأهلي العربي، الذي كان يعرف بالمستشفى المعمداني، بعد انفجار عبوة ناسفة بين يديه، فقد فيها عدداً من أصابعه.

وبعد فترة من الاعتقال والحكم الطويل، طلب أبو جمال من زوجته أن يحررها من الالتزام رغم العهد الأول، ولكنها أبت واختارت الصبر وأوفت مختارة ومقتنعة بهذا الطريق، وصبرت حتى أفرج عنه في صفقة وفاء الأحرار.

ولم يتوقف وفاء زوجته التي وهبت عمرها من أجل زوجها وبيتها، وأصرت عليه أن يستكمل حياته، ليرى أبناءه، خاصة أن فترة الانقطاع أثرت على الإنجاب بينهما، ولكنه رفض بكل إصرار، لأنه أراد أن يرد هذا الوفاء، حتى وضعته تحت الأمر الواقع، واختارت له زوجة، ليتزوج العام الماضي، ويعوض الله عليه بمولوده، الذي أدخل الفرحة على العائلة ومحبيه.
..................

جنين - المركز الفلسطيني للإعلام
أكدت مصادر خاصة في حراك المعلمين أن حالة من التململ والغضب تسود أوساط حراك المعلمين الذي يتدارسون العودة للإضراب بعد المؤشرات غير الإيجابية من الحكومة تجاههم.

وأشارت المصادر لمراسل 
"المركز الفلسطيني للإعلام" إلى أن أولى تلك الاحتجاجات بدأت برفض المعلمين قرار الحكومة التعويض أيام السبت، إضافة إلى التزامهم بقرار الحراك بعدم التعاون مع المشرفين وعدم تسليم كشوف التحضير.

وشكلت طريقة اختيار اتحاد المعلمين استفزازا كبيرا للمعلمين؛ حيث هدد حراك المعلمين في بيان له الليلة الماضية بالعودة للتصعيد خلال الأيام القادمة إذا لم يعدل نظام اختيار أعضاء اتحاد المعلمين بطريقة يصبح فيها كل معلم قادرًا على الترشح والانتخاب.

واتهم الحراك الحكومة بتعيين اتحاد دون الرجوع للمعلمين، مع أن المبادرة نصت على حل قضية الاتحاد بطريقة ديمقراطية.

وفي ذات السياق، رفض الحراك برنامج التعويض والتوجه إلى المدارس أيام السبت قبل الاستجابة لمتطلبات المرحلة وتحقيق التمثيل الحقيقي للمعلمين بانتخاب اتحاد بالطريقة الديمقراطية النزيهة.

ودعا الحراك جموع المعلمين إلى وقفة بمدينة رام الله يوم الثلاثاء القادم الساعة الثانية عشرة، على أن يعلق الدوام بعد الحصة الثالثة من أجل الضغط لتعديل نظام الاتحاد ووقف سياسات الضغط على المعلمين، وإطلاق سراح من تم اعتقالهم على خلفية الإضراب، والعودة عن العقوبات التي طالت عددا من المعلمين مثل الإنذارات.

وأكد الحراك الوقوف بجانب طلاب الثانوية العامة، مطالبا بحل قضية التعويض وعدم زيادة الضغط على الطلاب وكبتهم نتيجة الإضراب الذي تتحمل مسؤوليته الحكومة، بحسب بيان الحراك.

.............
قاوم- خاص / بمناسبة مرور اربعة اعوام على استشهاد ورحيل الامين العام والمفكر" زهير القيسي " ابا ابراهيم" ورفيق دربه محمود حنني" ابا احمد " وتجديدا للعهد والبيعة على نهج وطريق الشهداء  وعلى درب  القادة الاطهار نظم "جهاز العمل الجماهيري" في "لجان المقاومة" في "مخيم البريج" شارك به العشرات من اعضاء "جهاز العمل الجماهيري" حيث جاب شوارع المخيم الرئيسية انطلاقا من شارع صلاح الدين ومرورا بكافة الشوارع والميادين العامة بالمخيم رافعين رايات لجان المقاومة.
وقد انتهى العرض في ملتقى الشهيد " جمال ابو سمهدانة"  ابو عطايا" حيت استمع الاخوة المشاركين في المسير  لمحاضرة القاها الاخ المجاهد "علي الششنية " ابو الحسن" مسئول جهاز العمل الجماهيري في اللجان استعرض بها محطات رئيسية ومفصلية في مسيرة الدم والشهادة التي تعطرت بها مسيرة لجان المقاومة منذ تأسيسها .
كما عدد الاخ المجاهد "ابو الحسن الششنية" مناقب الشهيد المفكر "ابا ابراهيم القيسي" ودوره الكبير في مرحلة تأسيس لجان المقاومة واستمرار جهادها وعطائها.
وتحدت قائد جهاز العمل الجماهيري " ابو الحسن" عن فضل الشهادة في سبيل الله وفضل الاعداد والتجهيز لصد العدوان والدفاع عن المقدسات الاسلامية حيت امر الله سبحانه وتعالى بذلك مؤكدا على ان اعداد الجيل المسلم المتمسك بدينه وثوابته وحقوقه هو جزء من عقديتنا الاسلامية الغراء.
وقد اختتم الاخوة قيام قيادة جهاز العمل الجماهيري بتكريم الاخوة الملتزمون والمتميزون بتوزيع شهادات الشكر والتقدير.


لمشاهدة الصور اتبع الرابط التالي


...........

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
شارك تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا في اختتام المرحلة الثانية من "دورة الاستعداد لمزاولة المهنة للأطباء" في نقابة الأطباء بغزة، بواقع 144 ساعة تدريبية ومشاركة 40 طبيبا وطبيبة في التخصصات التالية ( الباطنة- نساء وولادة- جراحة- الأطفال)

ويشرف على الدورة اتحاد أطباء العرب، وينفذها المنتدى الطبي الفلسطيني، برعاية وتمويل من تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا، فرع بريطانيا.

وحضر اختتام الدورة وتكريم المشاركين فيها كل من نقيب الأطباء فضل نعيم، ونائبه محمد أبو سلمية، ورئيس المنتدى الطبي الفلسطيني عوض عيشان، وعضو تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا محمد أبو ندى

من جهته أوضح نائب رئيس تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا رياض مشارقة أن هذه الدورة تأتي كحلقة جديدة في البرامج والأنشطة التعليمية التي يرعاها التجمع، وهذه الدورات تهدف لتأهيل الأطباء الجدد حتى يتمكنوا من تأدية واجبهم المهني على أعلى مستوى، ويتابعوا مسيرتهم نحو التخصص الذي يرغبون فيه.

 
وثمن في الوقت ذاته جميع الجهود التي تبذلها المؤسسات الصحية في غزة لخدمة الأطباء، وعلى رأسها نقابة الأطباء الفلسطينيين في غزة ممثلة بالدكتور فضل نعيم.

 
من جهة أخرى، قال نقيب الأطباء فضل نعيم، إن النقابة حريصة علي تطوير القدرات والكفاءات الطبية الفلسطينية ومد جسور التعاون المثمر فيما بينهم بما يهدف إلى تعزيز تواصلهم الاجتماعي وإسهامهم العلمي ودورهم الثقافي على أمثل وجه، وتوثيقاً لأواصر التضامن المهني مع الجسم الطبي العامل داخل فلسطين وخارجها، من أجل تعزيز صموده ودعم دوره ورسالته في المجالات المهنية والعلمية والإنسانية والمجتمعية

وشكر نعيم  تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا، فرع بريطانيا، الذي قام بتمويل البرنامج التدريبي الذي يخدم شريحة مهمة في المجتمع، ومشاركتهم الفعالة في الارتقاء بمستوى تدريب الكفاءات الطبية، متمنيا استمرار التعاون خلال الفترة القادمة في كافة القطاعات العلمية.
............
نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام
نظمت الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية سلسلة أنشطة ضمن أسبوع "هذا ميداننا"؛ لخدمة الطلبة وتسهيل الحياة الجامعية لهم.

وقالت الكتلة في بيانٍ لها السبت، إنها نظمت معرضًا تقنيًّا في كلية الهندسة تحت عنوان "تكنو سبيس" تضمن العديد من الزوايا لفرمتة الأجهزة وتنزيل البرامج للطلاب مجانا، بالإضافة إلى زوايا بيع ملحقات الجوالات وأجهزة الكومبيوتر ومستلزمات طلاب الهندسة بأنواعها.

كما نظمت ندوة بعنوان "هل نحن مخترقون؟" في مدرج كلية العلوم؛ قدمت للطلبة نوعا من الوعي الأمني في التعامل مع شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها.

واستكمالاً لفعاليات أسبوع "هـذا ميداننا"؛ قدمت الكتلة الإسلامية عرضًا على الأجهزة الطبية لطلبة كليات الطب وعلوم الصحة والزراعة والطب البيطري، حيث تم تأمين بيعها لهم بسعر التكلفة؛ تخفيفا عن ذويهم في ظل الأوضاع الاقتصادية الحالية، وقـدمت أيضا "ملابس رياضية" هدية لطلاب كلية الرياضة.

ومن جهة أخرى، نظـمت الكتلة الإسلامية مسابقة تقنية ميدانية في الحرمين الجديد والقديم قدمت فيها العديد من الجوائز للمشاركين، بالإضافة إلى توزيع مذكرة لمساق قانون التنفيذ وبطاقة أخلاقيات المحامي في كلية القانون، أما في كلية العلوم فوزعت "سلايدات" لمادة قياسات كهربائية على طلبة المساق، وفي كلية الإعلام وزعت أسطوانة مدمجة تتضمن شروحات كاملة لبرنامج المونتاج الإذاعي.

وعلى صعيد آخر؛ قدمت الكتلة الإسلامية في كلية هشام حجاوي دروعا تقديرية لرؤساء الأقسام في الكلية.

.......
غزة- المركز الفلسطيني للإعلام

أطلقت الشاعرة الفلسطينية إلهام أبو ظاهر مبادرة تحت شعار "فلنفعلها"، لإنشاء مستشفى لعلاج السرطان في غزة.

 
وأرجعت أبو ظاهر سبب هذه المبادرة، لعدم وجود مستشفى لعلاج مرضى السرطان، قائلة: "من حق أهلنا في غزة أن يكون لهم مستشفى لمرضى السرطان".

ولفتت إلى أن مرضى السرطان بغزة يعانون الكثير جراء إغلاق المعابر والحصار، الأمر الذي يزيد من معاناتهم.

وقالت: "سوف أسخر كل ما أستطيع من أجل تحقيق ذلك؛ خاصة بعد أن وجدت تجاوبا كبيرا لنجاح الفكرة بعد أن تبرع فاعل خير فلسطيني مغترب بقطعة أرض تبلغ مساحتها 5 دونمات لإقامة المشروع عليها".

وتابعت: "إن من يخدم وطنه عليه أن يبدأ بنفسه، وأنا بدأت بنفسي، وسوف أفعل كل ما في جهدي من أجل دعم المشروع".

..................

0 comments: