الثلاثاء، 19 يناير، 2016

انتفاضة110:اقتحام الاقصى وعمليات طعن 18/1/2016

الثلاثاء، 19 يناير، 2016
انتفاضة110:اقتحام الاقصى وعمليات طعن 18/1/2016

فلسطين الاثنين 8/4/1437 – 18/1/2016
الموجز
الاقصى
المقاومة
جرائم الاحتلال
الحصار
اعمال امن عباس
اخبار متنوعه
...................
التفاصيل
الاقصى
الإعلام الحربي _ القدس المحتلة
جددت مجموعات من المستوطنين، صباح اليوم الاثنين، اقتحامها لباحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، تحت حراسة مشددة من قبل قوات وشرطة الاحتلال الخاصة.
وشهدت باحات المسجد تواجد للمصلين، الذين تصدوا للمستوطنين بصيحات التكبير ما أجبرهم على المغادرة.
ويحاول الاحتلال من خلال الاقتحامات شبه اليومية للمسجد، تطبيق واقع التقسيم الزماني والمكاني للمسجد، في ظل رفض ومقاومة من قبل الفلسطينيين.
..............
المقاومة
بيت لحم- المركز الفلسطيني للإعلام

أصيبت مجندة "اسرائيلية" بجراح خطيرة، صباح اليوم الاثنين، في عملية طعن نفذها شاب فلسطيني في مستوطنة "تقوع" قرب مدينة بيت لحم جنوب الضفة.

وذكرت القناة العاشرة العبرية، أن المجندة المصابة (30عاما) إصابتها خطيرة وحادة، في حين أطلقت قوات الاحتلال النار على المنفذ أحمد شعلان، وتضاربت الأنباء حول مصيره، ففي الوقت الذي أعلن فيه عن استشهاده، عاد الاحتلال ليتراجع، ويؤكد للارتباط العسكري أن جراحه خطيرة.


يذكر أن هذه العملية هي الثانية خلال أقل من (24 ساعة)، حيث قتلت مستوطنة الليلة الماضية، بعملية طعن داخل مستوطنة "عتنيئيل" جنوبي الخليل، في حين تمكن المهاجم من الانسحاب.
...............
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوت الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الاثنين (18-1) شابين فلسطينيين شرقي القدس المحتلة وجنوب نابلس؛ بزعم محاولتها طعن جنود صهاينة.

وزعمت الإذاعة العبرية، أن شرطة الاحتلال اعتقلت في مخيم شعفاط شمالي القدس المحتلة، مساء اليوم شابًّا فلسطينيًّا (18 عامًا) بعد أن أشهر سكينا وركض باتجاه شرطيين صهيونيين خلال قيامهما بفحص شابين آخرين يشتبه فيهما بإلقاء الحجارة باتجاه القطار الخفيف.

وذكرت أن المعتقل أُحيل إلى التحقيق.
كما اعتقلت قوات الاحتلال مساء الاثنين، شابًّا فلسطينييًّا بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن على حاجزة "حوارة" جنوب نابلس شمال الضفة المحتلة.
وذكرت القناة العبرية العاشرة أن شابًّا فلسطينيًّا جاء من منزله في شمال الضفة، واقترب من تقاطع الحاجو وهو يحمل سكيناً.
وأشارت إلى أن الجنود لم يطلقوا النار عليه، ودفعوه لترك السكين، وألقوا القبض عليه، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.
...............
جرائم الاحتلال
سلفيت - المركز الفلسطيني للإعلام
استشهد شاب فلسطيني وأصيب آخر بعد أن دهسهما مستوطن صهيوني بالقرب من مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية مساء اليوم الاثنين.

وحسب المصادر الصهيونية؛ فقد صدم مستوطن يهودي شابين فلسطينيين يركبان دراجتهما الهوائية قرب مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية، ما أدى إلى استشهاد أحدهما وإصابة آخر بجراح متوسطة، فيما سارعت قوات الاحتلال إلى إغلاق الطريق رقم 5.

والشهيد هو خليل عامر (19 عاما) من سلفيت شمال الضفة المحتلة.
...............
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب عشرات الشبّان الفلسطينيين، اليوم الاثنين (18-1)، في حين اعتُقل آخرون على يد قوات الاحتلال في أنحاء متفرّقة بمدينة القدس والضفة الغربية المحتلّتيْن.

ففي القدس، اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني ثلاثة مواطنين فلسطينيين، على خلفية أحداث متفرّقة شهدتها المدينة المحتلة منذ ساعات صباح اليوم.

وحسب "قدس برس"؛ فإن مواجهات اندلعت بين جنود الاحتلال والشبّان الفلسطينيين عقب اقتحام دوريات الاحتلال لبلدة "العيزرية" شرق مدينة القدس المحتلة، وأطلقت قنابل الغاز والصوت والأعيرة المطاطية.

وذكرت جمعية "الهلال الأحمر الفلسطيني" أن أحد المسعفين المتطوّعين أُصيب بعيار مطاطي خلال مواجهات "العيزرية"، في حين أفاد شهود عيان بأن جندياً صهيونيا أُصيب بعد رشقه بالحجارة، إلى جانب إصابة العشرات بالاختناق.

واعتقلت قوات الاحتلال خلال مواجهات "العيزرية" الشاب حسام الشمالي، بالإضافة إلى طفل آخر لم تعرف هويته.

وفي السياق ذاته، اقتحمت قوات الاحتلال قرية "العيساوية" الواقعة شرق القدس من عدة مداخل، وتمركزت في عدد من أحيائها، ونصبت عدداً من الحواجز في شوارعها، ما أسفر عن اندلاع مواجهات محدودة.

وفي بلدة "شعفاط"، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً فلسطينياً (18 عاماً) ادّعت بأنه كان يحمل أداة حادّة (سكّينًا)، وكان ينوي تنفيذ عملية ضد هدف صهيوني في البلدة الواقعة شمال القدس المحتلة.

وحسب "قدس برس"؛ فإن الشاب المذكور هو طه عمران أبو خضير (17 عاماً)، وأن ما تناقلته شرطة الاحتلال بشأن محاولة تنفيذه عملية طعن، "محض ادّعاءات باطلة"، وفقاً لعائلة أبو خضير.

وصباح اليوم، رشق شبّان فلسطينيون القطار التهويدي الخفيف في بلدة "شعفاط"، ما أسفر عن تسجيل أضرار مادية دون إصابات.

وفي بيت لحم، اندلعت مواجهات عنيفة في محيط منزل عائلة المُصاب عثمان شعلان منفّذ عملية الطعن في مستوطنة "تقوع"، المقامة على أراضي المواطنين جنوبي شرق المدينة (جنوب القدس المحتلة)، والتي أدّت إلى إصابة مستوطنة.

وذكرت جمعية "الهلال الأحمر الفلسطيني"، أن طواقمها تعاملت مع 40 إصابة بالاختناق جرّاء استنشاق الغاز السام، وإصابتين بالرصاص المغلّف بالمطاط.

وأفاد الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت شاباً فلسطينياً على حاجز حوارة جنوبي مدينة نابلس، مدّعية بأنه كان يحمل سكّيناً وينوي تنفيذ عملية طعن من خلالها.
.............
نابلس- المركز الفلسطيني للإعلام
 
شنت قوات الاحتلال الصهيوني حملة اقتحامات واعتقالات في عدد من مدن الضفة الغربية طالت 27 شاباً.

وبحسب بيان لجيش الاحتلال، تم اعتقال 27 فلسطينيا من الضفة فجر اليوم وكانت على النحو التالي: "13 في سلواد، 6 من الخليل، وواحد من بيت لحم، إضافة إلى 2 من رام الله، 1 في نابلس، و2 من طولكرم، و2 من سلفيت".

وفي سلواد اعتقلت قوات الاحتلال 13 شاباً هم: "أحمد السراج، نعمان صالح حامد، إبراهيم الصالحي، مجد صالح حامد، إبراهيم الناطور، عبد العزيز حامد، أنور شويكية، زكريا أديب حماد، مجد خلف عياد، هيثم خلف عياد، حسين شحم حامد، أسعد نمر حامد، عبد القادر يحيى حماد".

كما اعتقلت قوات الاحتلال صباح الاثنين، أسيرا محررا من مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد شهود عيان لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" أن قوة خاصة اعتقلت الشاب محمود الطبوق بعد مداهمة منزله في حارة الشيخ مسلم بالبلدة القديمة، وهو أسير محرر أمضى في سجون الاحتلال ثمانية أعوام وأفرج عنه قبل نحو عامين.

الاحتلال ينكل بعائلة شهيد

ونكلت قوات الاحتلال الصهيوني بعائلة الشهيد وسام قصراوي "20 عاما" من بلدة مسلية جنوب جنين وبأقاربهم خلال مداهمات فجر الاثنين.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن أكثر من عشر آليات عسكرية اقتحمت البلدة فجر اليوم وداهمت منزل ذوي الشهيد وذلك بعد ساعات قليلة على تشييع جثمانه في البلدة.

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال اعتدت على ذوي الشهيد وخربت محتويات المنزل، وأخذت مقاساته، وداهمت عددا من المنازل المجاورة.

كما أشارت المصادر إلى اقتحام منازل أقارب الشهيد ومنزل عمه وتفتيشها، وأطلقوا الأعيرة النارية في الهواء بهدف إرهاب المواطنين.

وكانت قوات الاحتلال أعدمت بدم بارد الشهيد قصراوي على حاجز حوارة مدعية أنه حاول طعن جندي صهيوني وهو ما نفاه شهود العيان.
 
طولكرم
واقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الاثنين بلدة علار شرق مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية واعتقلت ناشطا في الكتلة الإسلامية وفتشت منزله وعبثت بمحتوياته.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا، إن قوات الاحتلال اعتقلت الطالب في جامعة النجاح الوطنية وعضو مجلس الطلبة فيها عبادة شديد "22 عاما " وفتشت منزله فجر اليوم خلال مداهمات في بلدة علار.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت منذ مطلع الشهر الجاري العشرات من نشطاء وأنصار الكتلة الإسلامية من مختلف الجامعات.
.................
الإعلام الحربي _ القدس المحتلة
قال محامي مؤسسة الضمير محمد محمود إن سلطات الاحتلال الصهيوني يماطل في تسليم جثامين شهداء مدينة القدس، لكنه لم يلغِ قراره المسبق بتسليمهم.
وأضاف المحامي محمود في بيان صحفي أن مخابرات الاحتلال أبلغته امس الأحد عدم وجود موعد محدد لتسليم الجثامين المحتجزة لعائلاتهم، ولم يتم تبليغه عما تناقلته وسائل اعلام ووسائل التواصل الاجتماعي عن تجميد أو إلغاء أو تأجيل تسليم الجثامين، علمًا أن المخابرات ومنذ اتخاذها قرار التسليم لم تحدد الوقت لذلك.
وأكد أنه لا يوجد أي تغيير في قرار التسليم، وخلال الأيام الأخيرة تم تسليم شهداء الضفة الغربية وبعض شهداء القدس، أما البقية فلم تحدد المخابرات شروط التسليم حتى اللحظة.
ولفت إلى أن سلطات الاحتلال تواصل احتجاز جثامين 10 شهداء مقدسيين، من قرية جبل المكبر، وبيت حنينا، والقدس القديمة، والعيسوية، وسلوان، أقدمهم الشهيد ثائر عبد السلام أبو غزالة، محتجز منذ 102 يوم.

...............
قلقيلية - المركز الفلسطيني للإعلام
اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني صباح اليوم الاثنين قرية الفندق شرق مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية وباشرت بهدم بركسات تقع على شارع نابلس قلقيلية.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا، إن جرافة عسكرية ترافق جنود الاحتلال الذين أغلقوا الشارع الرئيسي المؤدي لقلقيلية والذي يمر من منتصف البلدة، وباشروا بهدم البركسات والمحال التجارية من الصفيح في البلدة.

وأشارت المصادر إلى أن قرية الفندق تقع بين حزام استيطاني وهي قريبة من مستوطنة عمانوئيل، ولا تسمح قوات الاحتلال لها بالتوسع الأفقي بحجة أنها أراضي (ج).
...................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
مددت محكمة الاحتلال في "المسكوبية" اعتقال الأسير أحمد المغربي والمحكوم بالسجن لـ 18 مؤبدًا، لأحد عشر يومًا، واعتقال زوجته الأسيرة هنادي المغربي لعشرة أيام، بذريعة التحقيق.

وذكر نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الاثنين (18-1)، أن سلطات الاحتلال كانت اعتقلت هنادي المغربي من منزلها في مخيم الدهيشة في بيت لحم فجر يوم أمس، ومنعت لقاءها بمحامٍ حتى تاريخ 21 من الشهر الجاري.

فيما يقبع الأسير أحمد المغربي في سجون الاحتلال منذ العام 2002، وحُوّل للمحاكمة بعد اعتقال زوجته.
...............
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
كشفت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية النقاب عن تحضيرات تجريها "لجنة القانون البرلمانية"، اليوم الاثنين (18-1)، للتصويت على قانون "التفتيش الجسدي"؛ تمهيدًا لطرحه للتصويت عليه في الكنيست الصهيوني.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن "القانون سيثير معارضة شديدة" من كتل المعارضة وتنظيمات حقوق الإنسان.

وذكرت الصحيفة أن "القانون" سيسمح للشرطة بإجراء تفتيش على "أجساد الناس دون وجود شبهات بذلك"، مبينةً أن القانون المقترح "يحدد فرضه كأمر طارئ لمدة عامين".

وكانت قوات الاحتلال قد عمدت مع اندلاع انتفاضة القدس، إلى نشر 300 جندي من "حرس الحدود"، برفقة عناصر من شرطة وضباط الاحتلال، في مدينة القدس المحتلة، في محاولة لفرض "الأمن" فيها، مع ارتفاع وتيرة عمليات المقاومة.

وقام جنود منذ ذلك الحين، خاصة في مركز القدس، بتفتيش الشبّان الفلسطينيين "بشكل استفزازي وتنكيلي"، من خلال صلبهم على الجدران وأمرهم بخلع أحذيتهم، وإفراغ جميع محتويات جيوبهم.

وقال خضر دعيبس، من مؤسسة حقوق المواطن الفلسطيني، إن القانون المقترح من شأنه "أن يمسّ بحقوق الفلسطيني، خاصّة أن عمليات التفتيش قد تستغرق عدة ساعات". مضيفًا: "هناك شبّان يحتاجون كل دقيقة من وقتهم للوصول إلى عملهم، وكذلك الطلّاب والنساء".

وأشار في حديث لـ"قدس برس" إلى أن حكومة الاحتلال "تسعى جاهدة لسن قانون يسمح لها بالتفتيش الجسدي، دون وجود اشتباه بالشخص"، مستدركًا: "مع أنها في حقيقة الأمر تطبّق ذلك دون وجود قانون".

وأضاف إن القانون سيلقى معارضة شديدة من منظمات ومؤسسات حقوق الإنسان، كما أنّه سيخضع للقراءات الثلاث في الكنيست للمصادقة عليه.
................
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام

سمحت سلطات الاحتلال الصهيوني صباح اليوم الاثنين (18-1)، للعشرات من ذوي الأسرى في قطاع غزة بزيارة أبنائهم في أحد المعتقلات الصهيونية.

وقالت المتحدثة باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر، سهير زقوت، لـ "قدس برس": "إن سبعة وستين شخصًا من أهالي الأسرى الفلسطينيين في قطاع غزة، بينهم تسعة عشر طفلًا دون سن السادسة عشرة، تمكنوا صباح اليوم الاثنين من زيارة ثمانية وثلاثين أسيرًا من ذويهم وأقاربهم من قطاع غزة يقبعون بسجن نفحة الصحراوي".

يشار إلى أن سلطات الاحتلال أوقفت منذ اندلاع الحرب الأخيرة على غزة في شهر تموز (يوليو) 2014 زيارات أهالي أسرى قطاع غزة، وقد سمحت باستئنافها مطلع تشرين أول (أكتوبر) من نفس العام.

وجاء القرار الصهيوني (استئناف زيارات أهالي أسرى قطاع غزة)، عقب خوض الأسرى إضرابًا مفتوحًا عن الطعام في نيسان (أبريل) 2012، انتهى بعد 28 يومًا، بتوقيع اتفاق "الكرامة" بين قادة الحركة الأسيرة، وإدارة سجون الاحتلال، برعاية مصرية، ينص على إعادة زيارات أهالي القطاع، وكذلك إخراج المعزولين، وإنهاء الاعتقال الإداري، وإعادة المنجزات التي سحبت منهم خلال الإضراب.

وتعتقل سلطات الاحتلال في سجونها نحو سبعة آلاف أسير فلسطيني، بينهم 380 أسيرًا من قطاع غزة جلّهم من قدامى الأسرى وذوي الأحكام العالية.
..................
غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
أكدت منظمة حقوقية، أن قوات الاحتلال الصهيوني، قتلت خلال عام 2015 الماضي، 27 مواطناً فلسطينيًّا، وأصابت مئات آخرين في قطاع غزة المحاصر.

وقال مركز "حماية" لحقوق الإنسان، في تقريره السنوي حول انتهاكات الاحتلال ضد قطاع غزة، إن الاحتلال صعّد من اعتداءاته وانتهاكاته بحق المواطنين في القطاع خلال العام الماضي، وشدّد من حصاره على غزة.

وأوضح التقرير، بحسب "قدس برس" أن قوات الاحتلال قتلت في شهر تشرين أول/ أكتوبر الماضي 17مواطناً، وأصابت 544 آخرين في اعتداءات "هي الأعنف والأشد خلال 2015".

وأشار المركز الحقوقي، إلى أن سلطات الاحتلال تجاهلت كافة تفاهمات والتزامات التهدئة التي تم التوافق عليها في أعقاب عدوان 2014.

ووصف التقرير عام 2015 بـ"عام العقوبات الجماعية" بحق المواطنين في قطاع غزة، مشيراً إلى فرض "قيود مشددة" على حركة التنقل عبر المعابر، وحرية نقل البضائع، ومنعت دخول سلع ومواد أساسية لازمة لمشاريع البنية التحتية والأشغال المدنية.

ووثق المركز، توغّل قوات الاحتلال داخل المناطق الحدودية وتصعيدها لانتهاكاتها بحق المواطنين الفلسطينيين بالقرب من تلك المناطق، والاستمرار في "سياسة التوغل" داخل الأراضي الفلسطينية وتدمير الممتلكات، "متجاهلة كل الاتفاقيات والقوانين الدولية".

ولفت مركز "حماية" النظر إلى أن قوات الاحتلال نفذت 194 عملية إطلاق نار من الأبراج العسكرية المنتشرة على طول الحدود، و44 عملية توغل، خلال عام 2015. مبيّناً أنها أدت إلى استشهاد 27 مواطنًا، وإصابة 825 آخرين، واعتقال 130 فلسطينياً.

وفي سياق متصل، وثّق التقرير الحقوقي 159 حالة اعتداءٍ على الصيادين الفلسطينيين بعرض البحر، أدت إلى إصابة واعتقال العشرات من الصيادين، وألحقت أضرارًا كبيرة بمراكبهم.

وبيّن المركز أن عام 2015، قد شهد إغلاقًا لـ"معبر كرم أبو سالم التجاري" 112 يومًا، بواقع 30 في المائة من أيام العام، من بينها 12 يومًا خلال شهر كانون أول (ديسمبر) الماضي، "ما تسبب في إلحاق أضرار كبيرة بكافة القطاعات المدنية الاقتصادية والخدماتية".
.............
الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
أكدت عائلة الأسير الصحفي محمد القيق والمضرب عن الطعام منذ 55 يوما أن ابنها مستمر في إضرابه رغم خطورة وضعه الصحي.

وقالت زوجة الصحفي القيق الصحفية فيحاء شلش اليوم الاثنين (18-1) إن محامي الأسير القيق أبلغها اليوم أنه مستمر في إضرابه المفتوح عن الطعام رغم معرفته بخطورة وضعه الصحي وإنعاش قلبه لاستعادة وعيه، حتى الإفراج الفوري عنه دون شروط.

كما أوضحت الصحفية شلش أنه في كل يوم يدخل فيه زوجها إضرابه عن الطعام تزاد مرحلة الخطورة الشديدة على حياته التي قد تؤدي إلى فقدانه الحياة أو إصابته بإعاقة مستمرة في أحد أعضائه.

وأكدت عائلة القيق أنها لن تكل أو تمل في تنظيم واستمرار الفعاليات بشكل يومي لتحريك الرأي العام المحلي والدولي للتدخل في الوقوف إلى جانب ابنها التي يخوض معركة قاسية وصعبة مع المحتل.

كما دعت العائلة المواطنين إلى المشاركة في الفعالية التي ستقام غدا الثلاثاء، وهي مسيرة للمركبات تنطلق من أمام بلدية دورا باتجاه مسجد الحرس وانتهاء بدوار ابن رشد وسط المدينة.
............
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
قالت مؤسسة "الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان"، الاثنين، إن الأسير الصحفي المضرب عن الطعام منذ 24 نوفمبر الماضي محمد القيق تعرض لعلاج قسري، وليس تغذية قسرية، وأن حياته في خطر، ودخل في غيبوبة مما دفع الأطباء إلى نقله للعناية المكثفة.

وقال القيق في سياق زيارة مشتركة لمؤسستي الضمير وأطباء لحقوق الإنسان له اليوم في مستشفى العفولة، إنه شعر يوم الجمعة الماضية بألم شديد في الخاصرة اليمنى، وتسبب له الألم بفقدان الوعي، وعلى إثره نقل إلى وحدة العناية المكثفة في مستشفى العفولة.

وأضاف القيق إن اللجنة الطبية الأخلاقية في مستشفى العفولة أعلمته يوم الأحد الماضي أنهم سيقومون بعلاجه قسراً، وفعلاً ثبتت مجموعة سجانين مساء نفس اليوم يديه وقدميه بالقوة، وحقنه الأطباء بالمدعمات عبر الوريد حتى يوم الخميس.

وأكد أن بعض الأطباء حاولوا دفعه لكسر إضرابه من خلال محاولات إقناعه بشرب علب الأنشور (مدعم غذائي) والحليب والشوكولاتة، لكنه رفض ذلك.

وشددت مؤسسة الضمير على أن إجبار القيق على تلقي العلاج والخضوع للفحوصات الطبية هو انتهاك صارخ للقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

وقالت إن الإجراء لاأخلاقي وغير مقبول، ومخالف لحرية وكرامة السجناء، ويرقى ليكون ضرباً من ضروب التعذيب والمعاملة الحاطّة بالكرامة.

وعدّت الضمير أنه لا يوجد أي مبرر لاستخدام العلاج القسري أو الإطعام القسري بحق القيق؛ وذلك لكونه في حالة عقلية سليمة ويدرك حالته والآثار المترتبة على وضعه الصحي، وعبر عن رفضه لتلقي العلاج والفحوصات الطبية.

وحسب المؤسسة؛ فقد يكون لأي علاج طبي يقدم للقيق بالإكراه ودون موافقته تأثير عكسيّ على صحته، وقد يؤدي لمشاكل صحية خطيرة، بل ومن الممكن أن يعرض حياته للخطر، كما حدث سابقاً في حالات التغذية القسرية التي طبقتها سلطات الاحتلال خلال إضراب سجن نفحة عام 1980، والتي أدت إلى استشهاد عدد من الأسرى.

ودعت المؤسسة إلى التحرك العاجل على جميع الأصعدة لإنقاذ حياة القيق المضرب عن الطعام منذ 55 يوماً احتجاجاً على اعتقاله الإداري دون تهمة أو محاكمة، خاصة في ظل إصراره على عدم تناول الأملاح والفيتامينات والمكملات الغذائية.
..............
افادت محامية هيئة شؤون الاسرى والمحررين شيرين عراقي ان 6 اسرى معزولين انفراديا بقرار من المخابرات الاسرائيلية يقبعون في قسم العزل في سجن مجدو ، هددوا بخطوات احتجاجية واضرابات عن الطعام ضد سياسة عزلهم التعسفية والغير قانوينة والتي حولت حياتهم الى جحيم لا يطاق.
والاسرى هم:
فارس دار الشيخ السعدي، حسن ابو خيزران، اليكس مانس(بلجيكي) ، ماجد جمعة، حسام عمر، محمد نابفة ابو ربيعة.
وأكد الاسرى المعزولين للمحامية عراقي ان قضية الاسرى المعزولين يجب ان تنتهي بأسرع ما يمكن، وأن هناك مشاورات جادة للبدء بخطوات جماعية لكل الاسرى المعزولين في كل السجون لإنهاء العزل على ارضية الاتفاق مع مصلحة السجون عام 2012 بإنهاء العزل الانفرادي للاسرى الامنيين ، ولكن إدارة السجون لم تلتزم بالاتفاق وصعدت من جديد في زج اسرى في العزل الانفرادي.
وقال الاسرى انهم منقطعين تماما عن العالم، ولا يوجد زيارات للأهل ومحرومين من الكثير من حقوقهم الانسانية والمعيشية، وان معظم المعزولين لا يعرفون سبب عزلهم الذي يمدد باستمرار.
وقال الاسير المعزول ماجد راغب جمعة المحكوم 3 سنوات ونصف انه معزول دون ان يعرف السبب القانوني لذلك وانه مدد العزل ثلاث مرات له ، وفي كل مرة 60 يوم، وأنه لم توجه له اي تهمة تستدعي عزله سوى ان الموضوع يتعلق بما يسمى (امن دولة).
وقال الاسير المعزول محمد نايفة ابو ربيعة سكان طولكرم المحكوم بالسجن المؤبد بان المعزولين لم يعودوا يثقون بإدراة السجون وانهم سوف يقومون بخطوات جدية وحاسمة من اجل خروجهم من العزل، فالوضع اصبح لا يطاق.
ويذكر ان عدد الاسرى المعزولين بقرار من المخابرات الاسرائيلية يبلغ 15 اسيرا موزعين على اقسام عزل في نفحة وريمون وايشل ومجدو والرملة.
............
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
هدمت جرافات تابعة لسلطات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الاثنين، منشآت تجارية في قرية خربثا المصباح، غربي مدينة رام الله، (الواقعة شمال القدس المحتلة)، "بزعم البناء دون الحصول على التراخيص اللازمة".

وقال عضو المجلس القروي في خربثا المصباح، جابر مصلح، إن قوات الاحتلال، برفقة جرافات إسرائيلية، دهمت القرية، فجر اليوم الاثنين، وشرعت بهدم ثلاث منشآت تجارية "بحجة عدم الترخيص".

وأضاف مصلح في تصريح صحفي مع "قدس برس"، أن جرافات الاحتلال هدمت "محلًا تجاريًّا، وكراج سيارات، ومعمل حجر، تعود ملكيتها لمواطنين من خربثا المصباح". لافتًا النظر إلى أن سلطات الاحتلال كانت قد أخطرت أصحاب المنشآت قبل نحو أسبوع بالهدم، بحجة البناء دون ترخيص.

وفي سياق آخر، اقتحمت قوات الاحتلال فجر اليوم منزل الشهيد "وسام قصراوي"، في قرية مسلية، قرب مدينة جنين، (الواقعة شمال القدس المحتلة)، ومنزل أحد أقربائه، وقامت بتفتيشهما واستجواب قاطنيها.

وكان قصراوي (23 عامًا)، قد استشهد، أمس الأحد، برصاص قوات الاحتلال، على حاجز "حوارة العسكري"، جنوبي مدينة نابلس، عقب إطلاق جنود الاحتلال النار عليه "بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن" في المكان.
...............
حيفا – المركز الفلسطيني للإعلام
أصدرت "لجنة الطاعة" في جامعة "حيفا" العبرية، داخل الأراضي المحتلة منذ عام 1948، اليوم الاثنين، قرارات بفصل ثلاثة طلبة فلسطينيين، على خلفية تصدّيهم لنشاط تطبيعي أقامه محاضر مصري في جامعتهم، الشهر الماضي.

وقرّرت ما تُعرف بـ"لجنة الطاعة"، توجيه تهمة "عدم الالتزام بتعليمات الأمن والمحاضر، والإضرار بسمعة الجامعة وضيوفها" للطلبة: جول إلياس، ومروان أبو عطا، ومعتصم زيدان.

وعلى إثر الاتهامات المذكورة، أصدرت اللجنة قرارات بفصل الطلبة الثلاثة لفصل دراسي واحد "مع وقف التنفيذ"، إلى جانب إلزامهم بـ"العمل لصالح الجمهور" لفترات متفاوتة، والاعتذار برسالة خطية لإدارة الجامعة والمحاضر المصري عمر سالم، ومنعهم من المشاركة بالفعاليات الطلابية لمدة شهرين كاملين.

وطالب الادعاء العام للجامعة بإنزال عقوبة الفصل الفعلي بحق الطلبة الثلاثة الذين حاولوا إحباط نشاط تطبيعي لمحاضر جامعي مصري في جامعة "حيفا"، متهمين إياه بـ "التطبيع والعمالة".

وشدّد الطلبة أثناء مثولهم أمام "لجنة الطاعة"، على أن جامعة "حيفا" تمثّل "أحد أذرع المؤسسة "الإسرائيلية"، ولا تعدو كونها جسماً قامعاً مستبداً لا علاقة له بالطلبة الفلسطينيين إلا علاقة المستعمِر بالمستعمَر".

وبحسب ما أفادت به مصادر طلابية؛ فإن إدارة جامعة "حيفا" قد دعت المحاضر المصري عمر سالم لتقديم ندوة حول كتابه "السلام الضائع.. توظيف الدين في الصراع العربي الإسرائيلي"، "بما يخدم الرواية الصهيونية ويعمّق الخلافات الدينية بين الطوائف وأبناء الشعب الواحد"، وفق المصادر.

فما كان من الطلبة الفلسطينيين إلا التصدّي له ومقاطعة محاضرته، حيث اتّهموه بـ"التطبيع"، وردّوا عليه "بما يليق بالمطبعين والعملاء"، وفق تعبيرهم.

ومنع الطلبة المحاضر من إكمال ندوته، حيث استشاطوا غضباً من حديثه حول التعايش وعدّوا حديثه إهانة للنضال الوطني الفلسطيني وللشهداء والجرحى والأسرى، في حين قام المحاضر بالدفاع عن تل أبيب وحرية التعبير فيها -على حد زعمه-، قائلاً "لو تفوهتم بهذا الكلام في مصر لأصبحتم في السجن".
.................
الخليل- المركز الفلسطيني للإعلام
أغلقت سلطات الاحتلال منذ صباح اليوم الطريق الوحيد المسموح للفلسطينيين العبور منه إلى مدينة الخليل، مفرق ودوار بيت عينون شمال الخليل.

وأفاد شهود عيان لمراسلنا أن الاحتلال أغلق الشارع الالتفافي رقم (60) في كلا الاتجاهين بهدف تأمين صلاة استفزازية لعشرات المستوطنين على مدخل بلدة سعير الجنوبي الذي يصل مع الدوار المذكور.

وأكد المواطنون الذين يعبرون مشيا على الأقدام، أن الاحتلال منع تنقل الفلسطينيين بكلا الاتجاهين من الخليل وإليها عبر المفرق المذكور.

وشوهد عشرات المستوطنين يؤدون طقوسا استفزازية في المكان، علما أن هذه الطقوس يكررها المستوطنون في منطقة واد قبون وبيت عينون كل عام، والتي تحمل في طياتها مخططات صهيونية لإقامة بؤر استيطانية في تلك الأماكن.
.................
كشفت صحيفة عبرية النقاب عن إعادة نشر الجيش لعدد من أبراجه ونقاطه العسكرية المتواجدة على مداخل وحول مدن الضفة الغربية المحتلة.
وذكرت صحيفة "هآرتس" العبرية أن الجيش أبلغ السلطة الفلسطينية نيته نشر أبراج عسكرية في محيط مدينة نابلس بشمال الضفة، وذلك على ضوء استمرار موجة العمليات الحالية للشهر الرابع على التوالي.
وأضافت الصحيفة أن الجيش عاد للتمركز بموقع "شدماه" قرب مدينة بيت ساحور بالجنوب وذلك بعد أن هجره في العام 2006 في حين خططت وزارة الصحة الفلسطينية لإقامة مستشفى في المكان.
وأكدت مصادر عسكرية نية الجيش نشر المزيد من الأبراج بشمال الضفة على وجه العموم ومنطقة نابلس على وجه الخصوص ومن بينها إقامة برج قرب المكان الذي قتل فيه المستوطن "هنكين" وزوجته في الأول من أكتوبر الماضي.
كما شرع الجيش وبالتعاون مع شعبة البناء في الجيش بإعادة تأهيل مواقع هجرها في أعقاب انتهاء انتفاضة الأقصى عام 2005 حيث شرع الجيش بتأهيل مواقعه القديمة ليستوعبوا الجنود وذلك في محاولة للتغلب على موجة العمليات.
................
عمان – المركز الفلسطيني للإعلام
بالاطلاع على القوانين العنصرية للاحتلال، التي أقرت في السنوات الأولى بعد نكبة عام 1948، يتضح أن قانون ما يسمى "منع التسلل"، لا يعترف بوجود المملكة الأردنية، بل يسميها "ما وراء نهر الأردن"، في سياق ذكره الدول التي يُحظر الدخول إليها.

وقالت صحيفة "الغد" الأردنية في عددها الصادر اليوم الاثنين: إن "القانون الذي أقر في العام 1954، جرى على بند "منع التسلل" بالذات تعديلان في العامين 1960 و2007، إلا أن الكيان الصهيوني، أبقى الأردن مغيبا في السياق".

و"منع التسلل" هو بند جزائي، ورد في القانون تحت بند (2 أ)، والترجمة الحرفية له: "(2- أ)، إن من يغادر، بمعرفته وبشكل مخالف للقانون من إسرائيل إلى لبنان، إلى سورية، إلى مصر، إلى ما وراء نهر الأردن، إلى السعودية، إلى العراق، إلى اليمن، إلى إيران، أو إلى كل جزء من أرض إسرائيل، وخارج السيادة الإسرائيلية، فإن الحكم عليه بالسجن أربع سنوات، أو غرامة 5 آلاف ليرة".

وكشفت الصحيفة أن هذا النص هو بعد التعديل الذي طرأ عليه في العامين 1960 و2007، إذ أن التعديل الأخير عليه جاء لادخال إيران إلى قائمة الدول التي يحظر دخولها، ولكن هذا البند أيضا ظهر في قانون المواطنة وتعديلاته التي طرأت في العام 2011، إذ يجيز هذا الأخير، سحب المواطنة من أي شخص انتقل إلى الدول المذكورة، وحصل على إقامة دائمة فيها أو مواطنة.

ويتبين كذلك، أن ما يسمى بوزارة القضاء "الإسرائيلية" أعدت مسودة قانون جديد، توسع فيها مجالات سحب المواطنة، بمعنى الجنسية "الإسرائيلية"، بشكل يستهدف أكثر من فلسطينيي 48، وهو يعود مرّة أخرى إلى ذلك البند الجزائي، ووفق النص القائم، من دون أي ذكر لتعديله، ويتضح في النص الذي وضع في العام 1954، أنه لا يعترف حتى بقرار التقسيم الذي قام على أساسه الكيان الإسرائيلي، ويتمسك كما اليوم بما يسمى "أرض إسرائيل".
كذلك، فإن النشيد الذي وضعه المنظّر زئيف جابوتينسكي، مؤسس العصابات الصهيونية الإرهابية "ايتسل" وارغون"، اللازمة فيه: "لنهر الأردن ضفتان، هذه لنا وتلك أيضا"، وما يزال هذا النشيد قائما لحركة "بيتار"، وقد عبر مرارا من بات رئيسا لـ"إسرائيل"، رؤوفين رفلين، حتى حينما كان رئيسا للكنيست حتى العام 2013، عن اعتزازه بهذا النشيد، وقال إنه يردده.
................
الناصرة - المركز الفلسطيني للإعلام (ترجمة خاصة)

قالت القناة الثانية العبرية، اليوم الاثنين، إن وزراء حكومة الاحتلال ناقشوا إمكانية تحريك أعضاء في الكنيست الصهيوني لطرح مشروع قانون من شأنه معاقبة وملاحقة نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي ضمن إطار تهم "التحريض"، وذلك في مساع يبذلها الاحتلال لوقف انتفاضة القدس.

وأوضحت القناة، أن الليلة الماضية انتهت جلسة وزارية لحكومة الاحتلال، وكان جدول أعمالها حول التحريض على الفيسبوك والشبكات الاجتماعية بشكل عام ومقاطع الفيديو.

وأشارت القناة إلى أن هناك مساع لحكومة الاحتلال بهدف تنفيذ تشريعات ضد نشطاء مواقع التواصل بالتعاون مع عدة بلدان، بهدف وضع حد "للتحريض القائم على الشبكات الاجتماعية"، وفقا لادعائها.

وبينت القناة أنه قدمت هذه التوصيات من خلال وزيرالأمن الداخلي جلعاد اردان بالتعاون مع وزيرة العدل ايليت شاكيد، وفي الختام قرر المجلس أن يتم التشاور مع دول أخرى بهدف تفعيلها على المستوى العالمي.

وأضافت القناة أن محادثات ستبدأ مع البرلمانيين من أستراليا والمملكة المتحدة، بهدف حشد لقرارات قد تشكل حالة من الضغط الاقتصادي من قبل الدول الأوروبية المختلفة التي تسهم في مساعدة السلطة الفلسطينية.

ويسعى الاحتلال، وفقا للقناة، إلى تشكيل حالة من الضغط من خلال الدول الممولة للسلطة الفلسطينية بهدف ما تقول وقف "تحريض نشطاء مواقع التواصل".

وفي وقت سابق قام  نشطاء من منظمة "القانون" بجمع المال لطباعة الملصقات لتعليقها أمام منزل مؤسس الفيسبوك مارك زوكربيرج، وقد طرحت الفكرت من قبل شبان في الولايات المتحدة، ووفقا للمنظمين خطوة لمحاربة التحريض على الشبكات الاجتماعية.

كما أن القناة تشير إلى أنه تم رفع دعوى قضائية نيابة عن 20 ألف "إسرائيلي" ضد موقع الفيسبوك بهدف وقف ما يقولون أنها "مواد تحريضية".

وتأتي هذه الخطوات، ضمن محاولات صهيونية لوقف انتفاضة القدس، والتضييق على نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الذين باتوا يلعبون دورا مهما في نشر انتهاكات الاحتلال اليومية.
...............
الإعلام الحربي _ غزة
أبت بلدة "سعير" شرقي مدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة، التي تمثل عنوانا للغضب، إلا أن تصنع لها بصمة مشرقة في انتفاضة القدس وتكون نارا تسعر في جسد الاحتلال يوما بعد يوم، من خلال تنفيذ أبنائها العديد من العمليات البطولية حين لبوا نداءات واستغاثات المدينة المقدسة التي مازالت تتعرض لشتي أنواع التنكيل والتهويد، وضحوا بأرواحهم من أجل حرائرها وسطروا بدماهم ملحمة بطولية، لتكون أيقونة بارزة في الانتفاضة بشهدائها الاثني عشر ، لتلقب بـ "بلدة الشهداء".
وقدمت بلدة "سعير" المعروف أنها عصية على الانكسار، والتي تواصل السير على نهج المقاومة، 12 شهيدا من شبابها بعد قيامهم بعمليات بطولية مختلفة ما بين الطعن والدهس، من عائلات الفروخ وجبارين وجرادات ،وشلالدة ،والكوازبة .
وكانت قوات الاحتلال قد احتجزت جثامين عدد من شهداء بلدة سعير الذين ارتقوا خلال انتفاضة القدس، قبل أن تسلم جثامينهم لذويهم على عدة فترات، حيث شارك الآلاف من البلدة والبلدات المجاورة في تشييع جثامين الشهداء، وانطلقت المواجهات بعد ذلك بين الشبان الغاضبين وقوات الاحتلال على مداخل البلدة.
ويذكر أن "سعير" من البلدات الأضخم مساحة وسكانا في محافظة الخليل، حيث تقع إلى الشمال منها، يعيش بها حوالي (30) ألف مواطن تجرعوا كل أصناف الإرهاب (الإسرائيلي)، وتحاصرها مستوطنة (كريات أربع) من الجهة الجنوبية ومن الشمالية مستوطنة(كدوميم)، ومن الجهة الغربية يطوقها الشارع الالتفافي رقم (60) الذي يربط مستوطنات الجنوب بالشمال، وفي اغلب الأحيان يمنع الاحتلال المركبات الفلسطينية من استخدامه .
مفترق بيت عينون"، أو ما اصطلح على تسميته بـ "مفترق الموت"، استشهد عليه ثمانية فلسطينيين خلال ثلاثة أشهر، بدعوى محاولات أو تنفيذ عمليات طعن، وهو المدخل الرئيسي لبلدة "سعير" و"الشيوخ"، قرب مدينة الخليل، يضطر المواطنون بعبوره بشكل يومي، وسط مضايقات من قبل قوات الاحتلال المتمركزة بشكل دائم هناك، حيث لا يتورع جنود الاحتلال كثيرًا عن إطلاق النار على أي هدف يثير شكوكهم.
ويؤكد المراقبون من الجانب الفلسطيني، وحتى (الصهيوني)، أن كافة العمليات وتوجهات الشبان في البلدة ذات طابع فردي ولا علاقة للفصائل بذلك .

عنوان للمقاومة
رئيس بلدية "سعير" كايد جرادات أكد أن البلدة قدمت منذ اندلاع انتفاضة القدس (12) شهيدا، ما يدلل على تواصل شباب البلدة الثائر مع مختلف مدن الضفة الغربية المحتلة على نهج المقاومة، للرد على كافة الانتهاكات التي تتعرض لها الأماكن المقدسة وخاصة مدينة القدس وحرائرها، منذ أشهر طويلة .
وأوضح جرادات لـ"الاستقلال"، أن حدة المواجهات في البلدة بدأت خلال الفترة الماضية تتسع رقعتها بشكل كبير مع الجنود المدججين بأضخم أنواع الأسلحة على مداخل ومخارج البلدة؛ بسبب قربها من التجمع الاستيطاني (غوش عتصيون) الذي يولد احتكاكا مستمرا بين الاحتلال والمستوطنين مع سكان المنطقة .
واعتبر أن كل ما يحدث من مواجهات بين الشبان في البلدة وجنود الاحتلال، ردود فعل طبيعة، إزاء ما يحدث من عمليات قتل و إعدام بدم بارد للشباب والشابات في مختلف مدن الضفة الغربية وخاصة مدينة الخليل، دون أدني مراعاة للأعراف والمواثيق والاتفاقيات الدولية التي تنادي بضرورة الحفاظ على الحياة الإنسانية.
وأشار جرادات إلى أكثر المناطق في بلدة "سعير" احتكاكا مع جنود الاحتلال، مفترق (بيت عينون) الملقب بمفترق الموت الذي قتل به جيش الاحتلال (8) فلسطينيين، بدعوى تنفيذهم عملية طعن بالسكين، ووادي الشرق الممتد إلى المنطقة الشمالية في بلدة "سعير"، لافتا إلى أن هذه المناطق يتعرض بها المواطنون بشكل يومي لمضايقات وإطلاق نار من الجنود المتمركزين، تجاه أي هدف يثير شكوكهم .
وبيّن أن أبرز الإجراءات التعسفية التي اتخذها الاحتلال بحق مدينة الخليل وخاصة بلدة "سعير"، وضع الأبراج العسكرية، وإغلاق البوابات المؤدية إلى مستوطناتهم عن طريق الحواجز، والتفتيش المتكرر لسكان البلدة، والمداهمات الليلية، والإنذارات التي تقدم لذوي الشهداء بشكل مستمر، والاعتقالات والمطاردات للشباب المناضل .
المصدر/ الإستقلال
............
الحصار
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
+-


أطلقت "هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار وإعادة الإعمار" مساء اليوم الاثنين (18-1)، حملة إلكترونية في الذكرى السنوية العاشرة على الحصار الصهيوني لقطاع غزة.

ودعت الهيئة، النشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي إلى المشاركة في حملتها الإلكترونية التي ترفع شعار "عشر سنين حصار"، باستحضار واستذكار الجرائم الصهيونية التي يواصل الاحتلال وجيشه ارتكابها بحق مليوني مواطن فلسطيني يعيشون رهن الحصار الخانق في قطاع غزة، وتسليط الضوء على معاناتهم.

كما دعت للتغريد على هشتاق #عشر_سنين_حصار.

وفور انطلاق الحملة، ذهب بعض المشاركين فيها إلى استذكار إنجازات المقاومة الفلسطينية في صدّ الاعتداءات الصهيونية ضد قطاع غزة الذي عاين ثلاث حروب خلال عقد كامل من الحصار المشدّد.

وأطلق المشاركون في الحملة، دعواتهم لتكثيف الجهود الساعية لفك الحصار الصهيوني على قطاع غزة وإنهاء معاناة سكانه، بعد مضي عقد كامل من الزمن على فرض الحصار.

وبعد انتهاء الانتخابات التشريعية الفلسطينية في كانون ثاني/ يناير 2006، والتي أسفرت عن فوز حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، قام الاحتلال الصهيوني بفرض حصار بري وبحري وجوي على قطاع غزة، كـ"عقاب جماعي" تجرّمه مواثيق وقواعد القانون الدولي الإنساني.

وأدّى حصار غزة وإغلاق المعابر الخمسة للقطاع، إلى تدهور الأوضاع الإنسانية والمعيشية للسكان، وأدخل القطاع في كوارث حقيقية في المجالات الصحية والاجتماعية والتعليمية والاقتصادية، فضلاً عن الضرر الكبير الذي لحق بالبنية التحتية للقطاع نتيجة الحصار الأمر الذي ساهم في زيادة نسب الفقر والبطالة بشكلٍ غير مسبوق.

وخلال سنوات الحصار العشر، بلغت معدّلات البطالة في صفوف أهالي القطاع أعلى مستوى لها في العالم؛ حيث فاقت نسبة 45 في المائة، بواقع 272 ألف عاطل عن العمل في صفوف أهالي القطاع، فضلاً عن 40 في المائة من أهالي القطاع الذين يعيشون تحت خط الفقر المدقع، بينما يفتقد نحو 72% من سكان القطاع المحاصر للأمن الغذائي.

ويلقي الحصار الصهيوني بتبعاته على القطاع الصحي في غزة، والذي شهد تراجعاً واضحاً خلال العقد الأخير من الزمن؛ حيث تعطّل أكثر من 300 جهاز طبي ونفد أكثر من 30 في المائة من أصناف الدواء، و40% من المستهلكات الطبية.

وفي السياق ذاته، دمّر الاحتلال أكثر من 23 ألف وحدة سكنية خلال الحرب الأخيرة على قطاع غزة، حيث أصبح نحو 100 ألف من أبناء القطاع مشرّدين داخله يتنقلون بين بقايا بيوتهم أو في "الكرفانات" والخيام، أو في بيوت مستأجرة، في الوقت الذي تمنع فيه سلطات الاحتلال دخول مواد الإعمار والبناء إلى القطاع وتضع قيوداً مشددة عليها.
..............
اعمال امن عباس
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إن الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في الضفة المحتلة اعتقلت 5 مواطنين على خلفية انتمائهم السياسي، في الوقت الذي تبقي فيه على عدد آخر داخل زنازينها، حيث يتعرض بعضهم للتعذيب.

وفي بيان وصل 
"المركز الفلسطيني للإعلام" مساء الاثنين (18-1)، أضافت حماس إن مخابرات السلطة في الخليل اعتقلت الطالب علاء الزعاقيق أثناء مغادرته جامعة الخليل، وهو أسير محرر لم يمض على خروجه من سجون الاحتلال بضعة أسابيع، وهو أيضا خريج هذا الفصل، وقد رفض الانصياع للاستدعاءات قبل أسابيع.

كما اعتقل وقائي المدينة أديب القواسمي بعد ملاحقة استمرت أربعة أيام، واعتقل أيضا نفس الجهاز معتز الجعبة من أمام منزله، وفق البيان.

وتابع البيان أن والدة المعتقل السياسي نادر الخطيب من بيت لحم تطالب بإطلاق سراح ابنها المعتقل منذ 2\6\2015، حيث أشارت أنه يعاني من وضع صحي سيئ نتيجة تعرضه للتعذيب، ولخوضه إضرابا عن الطعام عدة أيام خلال اعتقاله.

وقالت حماس في بيانها إن وقائي سلفيت اعتقل الطالب في جامعة النجاح أسامة فتاش بعد استدعائه للمقابلة، علماً بأنه اعتقل الثلاثاء الماضي وأفرج عنه الأربعاء، كما رفض الجهاز الإفراج عن المعتقل السياسي عبد الرحمن جهاد شحادة (21 عاما) من بلدة جماعين، رغم إصدار قرار بالإفراج عنه للمرة الثالثة على التوالي خلال أسبوعين، علما بأنه معتقل منذ 6/1/2016.

من جانبه اعتقل وقائي السلطة في نابلس بكر منصور نجل الشهيد القائد جمال منصور والنائب في التشريعي منى منصور من أحد شوارع نابلس، وذلك قبل أن يفرج عنه بعد تحقيق استمر 5 ساعات، وفق البيان.
...............
نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقل جهاز الأمن الوقائي بالضفة الغربية الطالبين همام عزيز فتاش وأسامة رزق فتاش، وهما طالبان في جامعة النجاح في مدينة نابلس.

وقالت مصادر من عائلة فتاش، إن الجهاز اعتقل همام منذ أيام بعد استدعائه للمقابلة دون أن يفرج عنه حتى الآن؛ فيما اعتقل أسامة يوم أمس بعد استدعائه للمقابلة في مقره بمدينة سلفيت وسط الضفة الغربية.

وكان المعتقلان قد جرى اعتقالهما سابقًا واستدعاؤهما عدة مرات، وهو ما تسبب بمعاناة لعائلة فتاش، وتكدير دراستهما الجامعية.

 
وفي السياق ذكرت مصادر محلية أن أجهزة السلطة كثفت في الفترة الأخيرة من الاستدعاءات للمواطنين والطلبة؛ حيث تحتجز بعضهم لساعات، وتركز على الشبان صغار السن خشية انخراطهم في انتفاضة القدس.
..............
اخبار متنوعه
رام الله- المركز الفلسطيني للإعلام

أظهرت بيانات فلسطينية رسمية أن نسبة العجز الإجمالي "قبل التمويل" في الموازنة العامة والتطويرية (الاستثمارية) للعام الجاري 2016، بلغت مليارًا و382 مليون دولار أمريكي.

وقالت وزارة المالية الفلسطينية في بيان لها، اليوم الاثنين، إن نسبة العجز بلغت 32.5 في المائة من إجمالي قيمة الموازنة.

وكانت حكومة التوافق الوطنية، أقرّت في وقت سابق، موازنة عام 2016، بإجمالي نفقات جارية وتطويرية قدرت بـ 4 مليارات و251 مليون دولار أمريكي.

وتوقعت الحكومة الفلسطينية الحصول على "منح ومساعدات" مالية خارجية للموازن العامة بقيمة 750 مليون دولار أمريكي، و245 مليون دولار للموازنة التطويرية (الاستثمارية)، وفقًا لبيانات وزارة المالية.

وأعلنت حكومة التوافق الفلسطينية أنها "ستتقشف" وتخفض النفقات الجارية، وتنفذ ترشيدًا في الاستهلاك، خلال العام الجاري، "بهدف سد الفجوة"، والتي بلغت ما يقارب الـ 387 مليون دولار أمريكي.

ورجحت الحكومة حصولها على "إجمالي إيرادات" بقيمة ملياريْن و869 مليون دولار أمريكي، خلال العام 2016، "موزعة بين الإيرادات الضريبية وغير الضريبية وإيرادات المقاصة الفلسطينية"، مقارنة مع إجمالي إيرادات بلغت ملياريْن و750 مليون دولار أمريكي خلال العام الماضي.

وتوقعت الحكومة الفلسطينية أن يبلغ إجمالي فاتورة رواتب "الموظفين العموميين"، والبالغ عددهم قرابة 156 ألفًا، نحو مليار و965 مليون دولار أمريكي، وهو ما يعادل نصف إجمالي الموازنة الفلسطينية العامة.

يُشار إلى أن إيرادات "المقاصة" هي أموال الضرائب والجمارك التي تجبيها دولة الاحتلال نيابة عن الفلسطينيين، على البضائع الواردة إلى الأراضي الفلسطينية.

يذكر أن إجمالي المنح والمساعدات المالية الخارجية التي حصلت عليها الحكومة الفلسطينية، خلال العام الماضي 2015، بلغت 705 مليون دولار أمريكي، مقارنة مع 1.087 مليار دولار في 2014.

.................
الدوحة - المركز الفلسطيني للإعلام
+-

دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" دول الاتحاد الأوروبي إلى التصويت بالإجماع على مسودة مشروع قرار ضد سياسة الاستيطان الصهيوني.

وأكّد عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" عزّت الرّشق في تصريحات لـ "قدس برس"، الاثنين، "أنَّ ثبات الاتحاد الأوروبي وإصراره على تمييز منتجات المستوطنات يعدّ خطوة في الاتجاه الصحيح، لكنَّها غير كافية أمام إجرام الاحتلال المتواصل ضد الأرض والشعب الفلسطيني".

وأكد الرشق أنَّه "على دول الاتحاد الأوروبي أن تثبت اليوم انحيازها لقيم العدالة والحرية والإنسانية والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الذي يتعرّض إلى أبشع الجرائم اليومية".

وأضاف: "كما ننتظر من دول الاتحاد الأوروبي ألاّ ترضخ للضغوط والابتزاز السياسي والمحاولات المستميتة التي يبذلها قادة الاحتلال من أجل ثني بعض الدول عن التصويت لصالح القرار".

وأعرب الرَّشق عن تثمين حركة "حماس" والشعب الفلسطيني "كلّ مواقف الدول الأوروبية ومنظماتهم وهيئاتهم التي تقاطع الاحتلال الصهيوني وتفضح جرائمه وتدعم حق الشعب الفلسطيني في العيش بحرية وكرامة على أرضه"، وفق تعبيره.

ويعقد الاتحاد الأوروبي جلسة اليوم الإثنين، يتوقع أن يتخذ فيها إجراءات أشدّ حزماً ضد سياسة الاستيطان التي ينتهجها الاحتلال، وفرض عقوبات على المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة.

وكان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو قد أجرى اتصالات هاتفية مع زعماء ووزراء خارجية عدد من الدول الأوروبية  وطالبهم بمعارضة مشروع قرار ضد المستوطنات.

ونقلت الإذاعة العبرية عن دبلوماسيين وصفتهم بـ "الكبار" في "تل أبيب" وبروكسل، "أن هذا القرار كفيل بفرض عقوبات جديدة على مستوطنات الضفة الغربية وهضبة الجولان". 

وأوضحت الإذاعة أن مسودة المشروع "تنص على أن القرار الأوروبي بوسم منتجات المستوطنات لا يُعتبر مقاطعة لإسرائيل، كما يقضي المشروع بتفكير الاتحاد الأوروبي في اللجوء إلى إجراءات إضافية لحماية أفق حل الدولتين إزاء فرض حقائق جديدة على الأرض حسب نص المسودة".

وكان الاتحاد الأروبي أقر العام الماضي مشروع قانون بتمييز البضائع المنتجة في المستوطنات من خلال وضع شارات عليها تشير إلى ذلك".

ووفق أرقام صادرة عن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، فإن 61% من الضفة الغربية مصنفة (ج)، ويستخدمها الاحتلال في بناء المستوطنات، وأراض لتدريب الجيش ومزارع للمستوطنين.

يشار إلى أن عدد المستوطنات في الضفة الغربية 145 مستوطنة، بالإضافة إلى 100 موقع استيطاني عشوائي.

ويبلغ عدد سكان تلك المستوطنات، 356 ألف مستوطن في الضفة الغربية، و200 ألف في القدس، وفق "حركة السلام الآن" الاسرائيلية.
................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
دعا القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عبد الرحمن شديد، إلى توسيع رقعة وحدّة التضامن مع الأسير الصحفي محمد القيق الذي يخوض إضرابا عن الطعام داخل سجون الاحتلال منذ 55 يومًا على التوالي.

وشدد القيادي في حماس في تصريح له، على ضرورة العمل الجاد والفعّال من أجل إحداث أكبر قدر ممكن من الضغط على سلطات الاحتلال، خصوصا مع دخول القيق في حالة الخطر الشديد، وخضوعه لعملية إنعاش لاستعادة وعيه.

وتابع شديد بأن ضغوطات الاحتلال المختلفة التي يتعرض لها القيق رغم تدهور حالته الصحية لهي دليل على أن سلطات الاحتلال لا تأبه لحياة الأسرى ولا لمعاناتهم، وهو ما يستوجب من كافة شرائح الشعب الفلسطيني وقفة جدية في وجه الاحتلال.

وطالب شديد الكل الفلسطيني بالتحرك السريع من أجل إنقاذ القيق قبل فوات الأوان، مشيرا إلى أن القيق من خلال الإضراب الذي يخوضه يمثل جموع الأسرى، وأن السكوت عن معاناته سيعطي الضوء الأخضر لسلطات الاحتلال للتنكيل بكافة الأسرى في سجونها.

ودعا شديد السلطة الفلسطينية إلى ضرورة أخذ دورها الحقيقي تجاه قضية القيق وباقي الأسرى، مطالبا إياها بعدم الانتظار أكثر من ذلك حتى يحدث ما لا يتمناه أحد، فيما طالب كافة الجهات الحقوقية بتكثيف زيارتها للقيق لإشعاره بأن الشعب يصطف خلفه، ولإشعار سلطات الاحتلال بأن الشعب كله يترقب حالة القيق من كثب، ولن يسكت عن جرائم الاحتلال بحق الأسرى في السجون.
...............
عمان – المركز الفلسطيني للإعلام
+-كرّمت الحركة الإسلامية في مدينة الرصيفة الأردنية، مساء الأحد (7-1)، والدة  شهيد الأقصى أحمد جمال طه (21 عاما)، الذي استشهد مؤخراً خلال المواجهات مع الاحتلال الصهيوني غرب مدينة القدس.

وشكرت والدة الشهيد، بكلمة مقتضبة لها -في الحفل الذي شهد حضوراً من عائلة الشهيد وأهالي الرصيفة وقيادات- الحركةََ الإسلامية ومبادرتَها لتكريم ذوي الشهداء، مؤكدة على استمرار الشعب الفلسطيني في تقديم التضحيات فداء للأقصى وحتى تحرير فلسطين من اليهود الغاصبين.

وقال رئيس فرع حزب جبهة العمل الإسلامي في الرصيفة، محمد المنسي، إن "قضية فلسطين والمسجد الأقصى قضية عقيدة راسخة في نفوس أبناء الأمة، وأن فلسطين أرض خالصة للعرب والمسلمين، ولا تقبل القسمة على اثنين".

وأضاف إن "انتفاضة القدس انتفاضة القدس أفشلت النظرية الأمنية للاحتلال، وبثت الرعب في قلوب الصهاينة"، مؤكدا أن الانتفاضة ستتواصل رغم كل المؤامرات التي تحاك لوقفها.

من جهته، تحدث الداعية بالحركة الإسلامية الدكتور سائد الضمور، عن فضل الشهادة في سبيل الله وكرامة الشهداء وذويهم وميزاتهم عند الله عز وجل، واستعرض قصص عدد من الشهداء  والصحابة والتابعين، مؤكداً في الوقت ذاته على وجوب دعم المقاومة والجهاد في سبيل تحرير الأرض والمقدسات، ودعم صمود المرابطين وذوي  الأسرى والشهداء.

وعرض خلال الحفل تسجيل مصور حول الشهداء من أبناء ميدنة الرصيفة، إضافة إلى فقرة شعرية ووصلات إنشادية قدمها المنشد سائد العجيمي وفقرة شعرية للطفل براء الدباس.

يذكر أن أحمد جمال طه من بلدة قطنة شمال غرب القدس المحتلة، استشهد بعد تنفيذه عملية طعن يوم 23/11/2015، أسفرت عن مقتل جندي صهيوني غرب رام الله.

..............
رام الله- المركز الفلسطيني للإعلام
اعتبر القيادي في حركة حماس وصفي قبها، أن ما تقوم به أجهزة السلطة في الضفة من ممارسات واعتداءات تشكل طعنة في ظهر انتفاضة القدس، واستهتاراً بالدماء الزكية التي سالت نصرة للأقصى.

وقال فبها في تصريح له الاثنين، "تعمل أجهزة السلطة على تَسميم وتعكير أجواء الوحدة التي تحاول حركة حماس على الدوام خلق مناخات صحية ووطنية لها للتسريع في تحقيقها وإنجازها".

ودان قيام جهاز الأمن الوقائي عصر أمس، باعتقال نجل الشهيد القائد جمال منصور والنائب في المجلس التشريعي منى منصور لـ5 ساعات، معتبرا ذلك مسًا خطيرًا بالرموز والقامات الوطنية العالية وتضحياتها.

وتابع "إن ما تقوم به أجهزة أمن السلطة من استدعاءات ومداهمات وحملات اعتقال متتالية ومستمرة ضد مؤيدي حماس والمتعاطفين معها في الضفة الغربية، تأتي في ظل النداءات المستمرة لوقف التنسيق الأمني وإنجاز المصالحة والوحدة الوطنية، استجابة للمصلحة الوطنية وللوحدة الميدانية التي جسدها الشباب في ميدان المواجهة والتصدي لجرائم الاحتلال في انتفاضة القدس المباركة والمستمرة".

وطالب الوزير السابق السلطة الفلسطينية وأجهزتها والناطقين باسمها، إلى تغليب صوت العقل والمصلحة الوطنية على كل اعتبارت فئوية وتنظيمية، والقيام بخطوات عملية بالاتجاه الصحيح، ومنها رفض التنسيق الأمني، بما يوفر المناخات الصحية المناسبة ويعزز من حسن النوايا والثقة التي تشكل حجر الأساس لوحدة الشعب الفلسطيني.
.................
القدس المحتلة- المركز الفلسطيني للإعلام
في خطوة غير مسبوقة في تاريخ نضال الجماهير العربية في الداخل الفلسطيني، أعلنت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، في جلسة عُقدت، مساء الأحد، في خيمة مناهضة حظر الحركة الإسلامية، في مدينة أم الفحم، عن إطلاق "اليوم العالمي لدعم حقوق الفلسطينيين في الداخل"، في 30 يناير/كانون ثان الحالي.

وقال رئيس لجنة المتابعة للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني محمد بركة، في بداية الجلسة، إن إطلاق هذه الحملة، ، يأتي على خلفية خطوات الحكومة الإسرائيلية غير المسبوقة بحظر الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني، والتحريض اليومي الذي تمارسه ضد الفلسطينيين في الداخل وسياساتها المعادية لهم.

"
خطوات الحكومة الإسرائيلية تدل على أنها أعلنت حربا شاملة على الجماهير العربية، وقد قررنا الخروج بهذه المبادرة غير المسبوقة لطرح قضايانا أمام المجتمع الدولي بما يتعلق بسياسة "إسرائيل" العنصرية ضدنا، ونزع القناع عن وجهها العنصري ومحاولة ظهورها كدولة ديمقراطية".

وأكد بركة في كلمته على أن سياسة الأبارتهايد التي تمارسها "إسرائيل" لا تقتصر على المناطق المحتلة عام 1967، فحسب، بل كذلك في الداخل الفلسطيني، مشيرا إلى أنه سيتم التركيز في هذا اليوم العالمي على قضايا العنصرية والملاحقة السياسية.

يوم له ما بعده
وأوضح أن هذا اليوم سيشمل ندوات ومظاهرات في الداخل في مدينة شفا عمرو، وفي مدينة رام الله وقطاع غزة، إضافة إلى عواصم عربية منها بيروت ودمشق والمغرب والجزائر، وكذلك في عواصم غربية منها لندن، برلين، بروكسل، ستوكهولم، بوخارست، كوالالمبور، وفي إيطاليا وفرنسا.

وأكد بركة أن هذا اليوم "سيكون له ما بعده لأنه يخرج نضالنا إلى العالمية"، مشيرا إلى أنه سيكون هناك بعض التعثر، كونها تجربة جديدة معرضة لحملة تحريض إسرائيلية، "لذلك علينا أن نكون متماسكين وموحدين لصد مثل هذه الحملات".

من جهته، عنوَن، الشيخ رائد صلاح – رئيس الحركة الإسلامية ورئيس لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا – المرحلة الراهنة، بـ "مرحلة إهدار دمنا"، خاصة بعد الخطاب الأخير لنتنياهو عقب عملية "تل أبيب"، مطلع العام الحالي، واقترح أمام هذه الأجواء بأن تتحول المظاهرة القادمة (1-23)  في حيفا، إلى مظاهرة قطرية.

كما بارك عضو القائمة المشتركة الدكتور يوسف جبارين، هذه الخطوة، مشيرا إلى أنهم بدأوا مع إعلان حظر الحركة الإسلامية، باكتساح دوائر دولية، وأعرب عن ضرورة تكثيف إطلاق كلمة واحدة للعالم.

وتطرق جبارين في كلمته إلى سلسلة من القرارات والتوصيات العنصرية التي تشرع الحكومة الإسرائيلية في سنها ضد الجماهير العربية، منها تطبيق أوامر الهدم الإدارية وسحب المواطنة من الفلسطينيين في الداخل.

...................

0 comments: