الاثنين، 21 ديسمبر، 2015

انتفاضة 81:اقتحام الاقصى ومقاومة وعدوان صهيوني 20/12/2015

الاثنين، 21 ديسمبر، 2015


انتفاضة 81:اقتحام الاقصى ومقاومة وعدوان صهيوني 20/12/2015

فلسطين الأحد 9/3/1437 – 20/12/2015
الموجز
الأقصى
المقاومة
جرائم الاحتلال
اخبار متنوعه
التفاصيل
الأقصى
الإعلام الحربي _ القدس المحتلة
استأنفت الجماعات  المتطرفة، صباح اليوم الأحد، باحات المسجد الاقصي, بحماية مشددة من قوات الاحتلال.
وقالت مصادر محلية, إن 26 مستوطناً موزعين على مجموعتين اقتحموا باحات الأقصى من جهة باب المغاربة.
وأضاف الشهود أن المرابطين داخل الأقصى تصدوا لاقتحامات المستوطنين بعبارات التهليل والتكبير وطردوهم خارج باحاته.
ويشار الى ان شرطة الاحتلال تواصل احتجاز هويات النساء على البوابات الرئيسية لدى دخولهن للمسجد الأقصى.
.................
المقاومة
الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
أطلق مقاومون، في وقت متأخر مساء الأحد (20-12) النار على قوة من جيش الاحتلال الصهيوني، بالقرب من سدة الفحص في المنطقة الجنوبية من الخليل، جنوب الضفة المحتلة.

وقال مراسل "المركز الفلسطيني للإعلام"، إن المقاومين هاجموا القوة الصهيونية بعد صلاة العشاء، وتمكنوا من الانسحاب بسلام، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

وفي أعقاب الهجوم، شنت قوات الاحتلال عمليات تفتيش واسعة طالت منازل مواطنين من آل أبو رموز، وأبو اسنينة، وآل الجمل.

يذكر أن الخليل تتصدر محافظات الوطن في عدد الشهداء ومنفذي العمليات الفدائية منذ انطلاق انتفاضة القدس، فيما تتعرض لحملة مكثفة من قوات الاحتلال تتمثل في حصارها وفرض حواجز، إلى جانب شن حملة مداهمات واعتقالات واسعة فيها.
....................


رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
شهد اليوم الـ 81 لانتفاضة القدس، أمس الأحد 20 كانون أول/ ديسمبر، مواجهات مع قوات الاحتلال في 16 نقطة تماس بالضفة الغربية ومدينة القدس والداخل الفلسطيني المحتل عام 48.

وقالت جمعية "الهلال الأحمر الفلسطيني" إن المواجهات مع الاحتلال أسفرت عن إصابة 51  فلسطينياً بجراح مختلفة.

وأوضحت المصادر الطبية أن أربعة مواطنين أصيبوا بالرصاص الحي، وخمسة بالعيارات المعدنية المغلفة بالمطاط، بالإضافة لـ 42 حالة اختناق بالغاز المسيل للدموع.

وشهد حاجز "الكونتينر"، وسط مدينة الخليل، محاولة طعن أدت إلى إصابة واعتقال المنفذة عبلة عبد الواحد حرب (35 عاماً)، وهي من قرية "بيت أولا"، قرب الخليل.

وأطلق مقاومون فلسطينيون النار على برج عسكري تابع لقوات الاحتلال في منطقة "سدة الفحص"، جنوبي الخليل، دون الإبلاغ عن إصابات في صفوف الاحتلال.

وأفاد شهود عيان أن شباناً فلسطينيين ألقوا زجاجات حارقة على هدفٍ تابعٍ للاحتلال بالقرب من قرية "عابود"، شمالي غرب مدينة رام الله، وسط الضفة المحتلة، دون الحديث عن إصابات.

وفي السياق ذاته، أشار تقرير إحصائي صادر عن حركة "حماس" إلى أن المواجهات مع الاحتلال أدت لإصابة مستوطن يهودي واحد بالحجارة بمنطقة حاجز "الكونتينر" في شارع الشهداء، وسط مدينة الخليل.

وذكر التقرير أن نقاط المواجهة والتماس بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال توزعت على النحو التالي: خمس في الخليل، ونقطة واحدة في كل من رام الله، جنين، طولكرم، القدس، والداخل المحتل، بالإضافة لنقطتين في بيت لحم، ومثلهما في كلٍّ من طوباس ونابلس.
..................
 
جرائم الاحتلال
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
فتحت قوات الاحتلال، صباح اليوم الأحد، نيران أسلحتها الرشاشة تجاه مزارعين فلسطينيين وسط قطاع غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في الأرواح.

وقال راصد ميداني لـ "قدس برس" إن قوات الاحتلال المتمركزة في مواقعي "أبو مطيبق"، و"كسوفيم" العسكريين، الواقعين شرق مخيم المغازي، ومدينة دير البلح وسط قطاع غزة؛ فتحت صباح اليوم الأحد نيران أسلحتها الرشاشة بشكل كثيف تجاه المزارعين ومنازل المواطنين الفلسطينيين في تلك المنطقة الحدودية.

وأضاف إن إطلاق النار، تزامن مع تحركات غير اعتيادية لقوات الاحتلال داخل الشريط الحدودي، وتحليق مكثف لطائرات الاستطلاع "بدون طيار".

وشدد أن إطلاق النار الكثيف أجبر المزارعين على مغادرة أراضيهم خشية تعرضهم لأي أذى.

ويضاف هذا الاعتداء إلى سلسلة الانتهاكات التي تمارسها قوات الاحتلال منذ توقيع اتفاق التهدئة بين المقاومة الفلسطينية ودولة الاحتلال في السادس والعشرين من آب /أغسطس 2014 برعاية مصرية.
....................
غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
شنّ الطيران الحربي الصهيوني، مساء الأحد، غارات وهمية في أجواء قطاع غزة.

وشهد قطاع غزة حركة نشطة لطائرات الاحتلال في أجواء مدينة غزة ومناطق شمال القطاع ووسطه وجنوبه، حيث سُمعت أصوات انفجارات مدوية ناجمة عن غارات وهمية شنّتها طائرات حربية صهيونية من طراز "إف 16".

ويُضاف هذا الاعتداء إلى سلسلة الانتهاكات التي تمارسها قوات الاحتلال منذ توقيع اتفاق التهدئة بين المقاومة الفلسطينية ودولة الاحتلال في السادس والعشرين من آب/ أغسطس 2014، برعاية مصرية.
.................
طولكرم - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب عشرات الشبان برصاص الاحتلال وبالغاز، خلال مواجهات بين طلبة الجامعة وقوات الاحتلال داخل جامعة فلسطين التقنية - خضوري، في طولكرم.

وأكدت مصادر طبية استقبال مستشفى طولكرم الحكومي والزكاة في المدينة، اليوم الأحد (20-12)، عدة إصابات بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وبالاختناق بالغاز، خلال المواجهات في "خضوري".

وأوضحت المصادر أن تسعة شبان نقلوا إلى المستشفيات، أربعة منهم أصيبوا بالرصاص الحي بالأطراف السفلية، وثلاثة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وإصابتان بالاختناق بالغاز.

وذكر إسعاف جمعية الهلال الأحمر أن عدد الإصابات بلغ 45 إصابة، منها 35 إصابة بالاختناق تم التعامل معها ميدانيًّا، وإصابة بالمطاط عولجت ميدانيًّا، فيما نقلت باقي الإصابات إلى المستشفيات، مشيرًا إلى أن أحد المصابين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط هو ضابط إسعاف يعمل في جمعية الإغاثة الطبية؛ حيث تم نقله إلى المستشفى الحكومي بطولكرم لتلقي العلاج.

وقالت مصادر محلية إن مواجهات وقعت بين طلبة جامعة "خضوري" وقوات الاحتلال بعدما تمركز عدد من الجنود بالقرب من معسكر الرماية المقام على أراضي الجامعة، وحاول جنود الاحتلال التقدم أكثر من مرة تجاه مباني الجامعة وسط إطلاق النار وقنابل الغاز والصوت، علمًا بأن المواجهات ما تزال متواصلة حتى كتابة الخبر.
.......................
طوباس – المركز الفلسطيني للإعلام
شكل المواطنون في وقت متأخر مساء الأحد (20-12) دروعًا بشرية، أمام منزل الأسير الجريح محمود فيصل بشارات، في بلدة طمون، قضاء طوباس، شمال الضفة الغربية المحتلة؛ من أجل منع قوات الاحتلال المحتشدة على أطراف البلدة من هدمه.

وقالت مصادر محلية، لمراسلنا، إن المواطنين وفور ورود أنباء عن حشود عسكرية للاحتلال، ترافقها جرافة عسكرية، في سهل عاطوف، قرب طمون، تنادوا لحماية منزل الأسير بشارات، الذي تم إبلاغ عائلته، بقرار الاحتلال هدم منزلها أمس.

وأضافت المصادر، إن الشبان هتفوا للمقاومة، وأغلقوا طريق طمون - عاطوف، بالإطارات المشتعلة، والمتاريس الحجرية، وسط حالة من الغليان الشديد، تسود البلدة.

وكان بشارات، نفذ أمس عملية طعن في مستوطنة "رعنانا"، شمال تل الربيع "تل أبيب"، وأصاب ثلاثة مستوطنين بينهم اثنان بجراح خطرة.
.....................
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام
تجددت اليوم الأحد (20-12) المواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني في بلدة يعبد جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية بعد ساعات من احتلال منزل في البلدة وتحويله لثكنة عسكرية للمرة الثالثة في يومين.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن قوات الاحتلال التي تمارس التنكيل اليومي بأهالي يعبد منذ عشرة أيام حولت منزل المواطن يحيى أبو شملة في بلدة يعبد لنقطة مراقبة عسكرية، ونكلت بأصحاب المنزل واعتدت عليهم مما أوجد حالة توتر مستمرة في البلدة.

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال عادت ظهر اليوم وداهمت البلدة، مما أدى لاندلاع مواجهات واسعة أصيب خلالها عدد كبير من المواطنين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال أقامت حاجزا عسكريا على مدخل البلدة، وعرقلت حركة السير.
................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
حولت قوات الاحتلال صباح اليوم الأحد (20-12) الصحفي محمد القيق من الخليل للاعتقال الإداري لمدة ستة شهور.

وأفادت زوجة الصحفي القيق الصحفية فيحاء شلش أن قوات الاحتلال أخبرت محامي زوجها بتحويله للاعتقال الإداري لمدة ستة شهور.

وأضافت شلش أن زوجها لا زال مضربا عن الطعام منذ 26 يومًا مع عدم معرفة مكان وجوده في السجون الصهيونية، كما طالبت شلش المؤسسات الحقوقية والإعلامية بالتدخل العاجل لمعرفة وضع زوجها الصحفي القيق ومكان وجوده.

وتم اعتقال الصحفي محمد القيق من منزله في مدينة رام الله يوم (21-11-2015)، وتحويله إلى تحقيق الجلمة شمال فلسطين بحجة التحريض الإعلامي، وبدأ الإضراب عن الطعام بتاريخ (25-11-2015) احتجاجا على اعتقاله وسوء المعاملة معه.
.................
الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام

علم "المركز الفلسطيني للإعلام" أنّ قوات الاحتلال الصهيونية نقلت الأسير الزميل الصحفي محمد القيق لمشفى سجن الرملة إثر تردي وضعه الصحي.

وكانت قوات الاحتلال قد حولت صباح اليوم الأحد (20-12)، الصحفي القيق من الخليل للاعتقال الإداري لمدة ستة شهور.

وأفادت زوجة الصحفي القيق الصحفية فيحاء شلش أن قوات الاحتلال أخبرت محامي زوجها بتحويله للاعتقال الإداري لمدة ستة شهور.

وأضافت شلش أن "زوجها لا زال مضرباً عن الطعام منذ 26 يومًا مع عدم معرفة مكان وجوده في السجون الصهيونية"، كما طالبت شلش المؤسسات الحقوقية والإعلامية بالتدخل العاجل لمعرفة وضع زوجها الصحفي القيق ومكان وجوده.

وتم اعتقال الصحفي محمد القيق من منزله في مدينة رام الله يوم (21-11-2015)، وتحويله إلى تحقيق الجلمة شمال فلسطين بحجة التحريض الإعلامي، وبدأ الإضراب عن الطعام بتاريخ (25-11-2015)؛ احتجاجا على اعتقاله وسوء المعاملة.
...................
بيت لحم - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني ظهر اليوم الأحد (20-12) فتاة فلسطينية، بعد أن أصابها جنود الاحتلال الصهيوني، بدعوى محاولتها تنفيذ عملية طعن بالقرب من الحرم الإبراهيمي في الخليل.

وبحسب مصادر محلية لمراسلنا؛ فإن فتاة كانت في طريقها إلى شارع الشهداء، أطلق عليها جنود الاحتلال النار وأصابوها في رأسها، بزعم محاولتها طعن جنود، في منطقة باب الزاوية، واعتقلها الجنود وهي مصابة بجراح متوسطة.

وأكّدت ذات المصادر، أن 4 من الشبان أصيبوا حينما حاولوا إسعاف الفتاة الجريحة، حيث أطلق جنود الاحتلال المعتلين أسطح البنايات الرصاص والغاز المسيل تجاههم، أحدهم  أصيب بجراح في وجهه.

من جانبها قالت وزارة الصحة الفلسطينية إن طواقم الهلال الأحمر قدمت العلاج الأولي للفتاة التي أطلق جنود الاحتلال النار عليها قرب باب الزاوية بالخليل.

وأضافت أن الفتاة أصيبت برصاصة معدنية مغلفة فوق العين، ثم قام الاحتلال باعتقالها ونقلها بسيارة إسعاف إلى جهة غير معلومة.

هذا واندلعت مواجهات عنيفة في منطقة باب الزاوية عقب إصابة الفتاة واعتقالها.

في سياق آخر، قالت القناة العاشرة، إن عملية الطعن في بيت ساحور شرق بيت لحم (التي تحدث عنها الإعلام العبري) جاءت على خلفية "جنائية".

وكانت القناة الصهيونية السابعة، قد ذكرت أن صهيونيا أصيب بجراح خطرة في عملية طعن في بيت ساحور.
.................
قلقيلية – المركز الفلسطيني للإعلام
سلمت قوات الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الأحد (20-12) جثمان الشهيدة رشا محمد عويصي (23 عاما) لذويها بعد احتجاز جثمانها أكثر من شهر.

وقالت مصادر محلية، إن حشدًا من المواطنين تسلموا جثمان الشهيدة على حاجز "الياهو" جنوب شرق قلقيلية.

واستشهدت عويصي (23 عاما) -وهي الطالبة الجامعية المتفوقة بقسم العلوم في الجامعة المفتوحة- عند حاجز جنوب مدينة قلقيلية (شمالي الضفة الغربية) بعدما استهدفها جنود الاحتلال بـ17 رصاصة، كما ذكر ضابط مخابرات صهيونية لوالدها عند طلبه مشاهدة جثمانها.

واستشهدت عويصي في التاسع من شهر نوفمبر / تشرين ثان، على حاجز "الياهو" (109) جنوب شرق مدينة قلقيلية، عقب قيامها بمحاولة طعن أحد الجنود الصهاينة.
..................
الإعلام الحربي _ رام الله
أفادت وزارة الصحة الفلسطينية بارتفاع حصيلة الشهداء منذ مطلع أكتوبر الماضي إلى 129 شهيداً بينهم 26 طفلاً و6 سيدات.
وأضافت الوزارة في بيان صحفي لها، أن قوات الاحتلال الصهيوني قتلت منذ صباح أول أمس الجمعة 3 شبان هم: محمد عبد الرحمن عياد (20 عاما) من سلواد، ومحمود محمد سعيد الاغا (20 عاما) من خانيونس، ونشأت عصفور (33 عاما) من سنجل شمال شرق رام الله.
وتشهد الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، مواجهات منذ الأول من أكتوبر الماضي، بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال، اندلعت بسبب إصرار يهود متشددين على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة قوات الجيش والشرطة الصهيونية.
...................
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
أكّد حقوقي فلسطيني، أن عملية الإفراج عن شهداء مدينة القدس المحتجزة جثامينهم لدى سلطات الاحتلال، ستتم خلال الأيام القليلة القادمة.

وأوضح محامي مؤسسة "الضمير" الحقوقية، محمد محمود، أن مسؤولين في جهاز المخابرات الصهيوني "شاباك" أبلغوه خلال جلسة جمعت الطرفين، مساء اليوم الأحد، عن قرار تسليم جثامين الشهداء الذين ارتقوا في مدينة القدس المحتلة منذ بدء الانتفاضة مع بداية تشرين أول/ أكتوبر الماضي، حيث ستجري هذه العملية خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأشار المحامي محمود، في بيان له، إلى أن القرار يشمل الشهداء الذين ارتقوا على أراضي مدينة القدس، سواء أولئك الذين يحملون الهوية الزرقاء أو الخضراء.

وأضاف إن مخابرات الاحتلال تنوي عقد جلسة مع أهالي الشهداء خلال الأيام القادمة، لبحث آلية تسليم الجثامين والشروط التي يُمكن أن تُفرض عليهم.

تجدر الإشارة إلى أن سلطات الاحتلال سلّمت جثمان الشهيدة هديل عوّاد من مخيم "قلنديا" شمال القدس المحتلة، أول أمس الجمعة، كما سلّمت جثمان الشهيد مهند العقبي لذويه مساء أمس.

وتواصل سلطات الاحتلال احتجاز جثامين 17 شهيداً مقدسياً منذ بداية "انتفاضة القدس" في شهر تشرين أول/ أكتوبر الماضي، وهم: ثائر أبو غزالة، إسحق بدران، محمد علي، مصطفى الخطيب، حسن مناصرة، بهاء عليان، علاء أبو جمل، أحمد أبو شعبان، معتز عويسات، أحمد قنّيبي، محمد نمر، أحمد طه، مازن عريبة، ياسر سكافي، عبد المحسن حسونة، أحمد جحاجحة، حكمت حمدان.

ومن المقرّر أن يشمل قرار الإفراج عن جثامين الشهداء المقدسيين: باسل سدر من الخليل، بسيم صلاح من نابلس، وعز الدين رداد من طولكرم، على خلفية قيامهم بتنفيذ عمليات ضد أهداف صهيونية في مدينة القدس المحتلة.
................
الخليل/ بيت لحم - المركز الفلسطيني للإعلام
اقتحم جيش الاحتلال الصهيوني، صباح اليوم الأحد (20-12)، مدرستين في الخليل، أثناء دوام الطلبة، فيما اندلعت مواجهات بين جنود الاحتلال والطلبة في بلدة "الخضر" قضاء بيت لحم.

وأفاد منسق اللجنة الوطنية لمقاومة الاستيطان في بلدة "يطا"، راتب الجبور، أن جيش الاحتلال اقتحم منطقة "مسافر يطا" قضاء الخليل، ودهم مدرسة "المجاز" وقام بتفتيشها وترويع الطلبة، في الوقت الذي سلّم فيه الشاب إبراهيم موسى أبو عرام والذي يعمل آذنا بالمدرسة بلاغاً لمقابلة مخابرات الاحتلال.

وداهمت قوات الاحتلال مدرسة "المسافر" الأساسية في خربة "الفخيد" قضاء الخليل، وقامت بتفتيش بعض الغرف الصفية، في الوقت الذي اقتحمت فيه خربة "التبان" ومصادرة معدات بناء، وتفتيش خيم المواطنين.

وفي السياق ذاته، اندلعت في بلدة "الخضر" قضاء بيت لحم مواجهات بين طلبة المدارس وجنود الاحتلال الذين أطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع صوب الطلبة.

وذكر شهود عيان أن جنود الاحتلال تعمدوا، التواجد في منطقة تجمع عدة مدارس، لاستفزاز الطلبة ودفعهم للمواجهة معهم.
.............
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
أكّد نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الأحد، معاناة أسيرين في سجون الاحتلال منذ سنوات من سياسة الإهمال الطبي والمماطلة في تقديم العلاج.

وأوضح النادي في تصريح صحفي له اليوم أن الأسير نزار زيدان (53 عاماً)، من بلدة بيرنبالا في القدس، ينتظر منذ أكثر من ثمانية شهور إجراء عملية قسطرة عاجلة، علماً بأنه يعاني أيضاً من شلل في أطرافه اليسرى، نتج عن إمداد أطباء السّجن له بحقنة عام 2009، بشكل خاطئ، وهو معتقل منذ العام 2002، ومحكوم بالسجن لـ(37) عاماً، ويقبع في سجن "ايشل".

فيما يعاني الأسير محمد قاسم العارضة (35 عاماً)، من جنين، من آلام شديدة في الصدر، واخدرار في أطرافه اليسرى، وصعوبة في التنفس، ومشاكل في النظر منذ أكثر من عام، وأضاف نادي الأسير أنه عند نقله إلى المستشفى لم يشخّص مرضه ولم يتلقّ أي علاج.

يذكر أن الأسير العارضة محكوم بالسّجن لثلاثة مؤبدات و(20) عاماً، وهو معتقل منذ العام 2002، ويقبع في سجن "ريمون".
...................
النقب - المركز الفلسطيني للإعلام
شيع فلسطينيون في النقب، الشهيد مهند العقبي (21 عاما)، منفذ عملية محطة الحافلات المركزية في مدينة بئر السبع، بعد أن أفرجت سلطات الاحتلال عن جثمانه في ساعة متأخرة ليل السبت الأحد.

وقال شيخ عشيرة العقبي في منطقة النقب، جنوب فلسطين المحتلة عام 1948، سعيد العقبي: "إن العائلة رفضت شروط الاحتلال القاسية في تسليم جثمان الشهيد، وقبلت ببعضها".

وأوضح أن الاحتلال اشترط على العائلة أن لا يزيد عدد المشاركين في التشييع عن50 شخصًا.

وتحتجز سلطات الاحتلال جثة العقبي منذ استشهاده بتاريخ (18-10)، ورفضت مرارًا طلبات العائلته بتسليمها الجثمان.

ويأتي تسليم الجثمان، بعد قيام العائلة بسلسلة احتجاجات واسعة، من ضمنها إعلان الإضراب لطلاب المدارس.

واستشهد مهند العقبي، في 18 تشرين أول (أكتوبر) الماضي، إثر تنفيذه عملية إطلاق نار، في محطة الحافلات المركزية بمدينة بئر السبع، جنوبي فلسطين المحتلة عام 48، حيث أسفرت العملية عن مقتل جندي صهيوني ومستوطن وإصابة 11 آخرين.
...................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
كشف المتحدث باسم الكتلة الإسلامية في جامعة "بيرزيت" في رام الله، أن عدد الطلاب الذين اعتقلتهم قوات الاحتلال الصهيوني بلغ حتى الآن أكثر من 90 طالبًا.

وأضاف محمد زيد في تصريح لـ"قدس برس" إن الطلاب المعتقلين يقضون شهورًا وسنين من أعمارهم خلف قضبان السجون.

وأوضح أن آخر من اعتقلتهم قوات الاحتلال كانوا 16 طالبًا من ناشطي الحركة الطلابية في الجامعة، منهم 12 كادرًا في الكتلة الإسلامية، بينهم سكرتيرة اللجنة الثقافية في المجلس الطالبة، أسماء عبد الحكيم قدح (20 عامًا)، التي اعتقلت صباح أمس السبت.

واستنكرت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت ما وصفتها بالهجمة "المسعورة"، مؤكدة أن حملة الاعتقالات الشرسة التي يشنها الاحتلال بحق طلبتها "لن تزيدهم إلا قوة وعزيمة وإصرارًا وصلابة في مواصلة طريقهم الوطني والطلابي".

تحجيم الحراك الطلابي

وحول أسباب اعتقالهم، قال المتحدث باسم الكتلة الإسلامية إن "الاعتقالات كلها دون تهمة، ودون مسوغ، ومعظم هؤلاء الطلبة تم تحويلهم للاعتقال الإداري دون أن يمروا بمرحلة التحقيق ودون توجيه لائحة اتهام".

ولكن زيد، رجح أن الاحتلال "يحاول من خلال حملات الاعتقال للتأثير على عمل مجلس الطلبة، وضرب الحركة الطلابية في الجامعة، والتي أثبتت دورها في انتفاضة القدس".

وأضاف: "بات من الواضح أيضًا، أن الاحتلال يريد إرهاق الكتلة الإسلامية، ووقف خدمتها الأكاديمية النقابية لطلبة الجامعة؛ حيث كان هناك مهرجان نصرة للأقصى يوم اعتقال رئيس المجلس وقيادات الكتلة فجر الأربعاء الماضي (16-12)، إلا أن المهرجان تم، وتحدث الإعلام العبري عن نجاحه، وعن قدرة الكتلة على المسير حتى في أحلك الظروف".

ونوه زيد بأن مجلس الطلبة والكتلة الإسلامية في الجامعة استطاعا أن يبدعا على كافة المستويات؛ بدءًا من النقابية والخدماتية للطلبة، وحتى على مستوى العمل الوطني.

ولفت إلى تكرار اعتقال الاحتلال والسلطة معًا للعديد من طلبة الكتلة بشكل خاص، ما تسبب في تأخر تخرج طلاب لسنوات، وبدل أن يمضي الطالب أربع أو خمس سنوات في الدراسة الجامعية، يمضي مدة أطول وصلت بالبعض لأكثر من 10 سنوات بين الحياة الجامعية والاعتقالات في سجون السلطة وسجون الاحتلال.

بدورها، أدانت جامعة بيرزيت حملة الاحتلال الشرسة بحق طلبتها، واعتقال عدد منهم خلال الأشهر الأخيرة، وكان آخرهم رئيس مجلس الطلبة سيف الإسلام دغلس، وعدد من أعضاء مجلس الطلبة، الذين اعتقلوا أمس الأول.

وأكدت الجامعة، في بيان، أن التعليم حق مكفول في كل القوانين والشرائع الدولية، وأن عضوية الجامعة في حملة الحق في التعليم ستمكنها من فضح الاحتلال، الذي يسوّق نفسه على أنه واحة للديمقراطية.

ونوهت بأنها ستخاطب كل المؤسسات الأكاديمية في العالم، والمؤسسات الحقوقية والإنسانية، لتطلعها على جرائم الاحتلال بحق التعليم في فلسطين، التي يرتكبها بذرائع وحجج واهية، مطالبةً المؤسسات الدولية بالضغط على دولة الاحتلال للإفراج عن الأسرى في سجونها، ومنهم الطلبة.

وأضافت إن استمرار الاحتلال في ممارساته القمعية بحق أبناء الشعب الفلسطيني بشكل عام، والطلبة بشكل خاص، سيعزز من الحراك الدولي المتصاعد في حملات المقاطعة الأكاديمية التي تتعرض لها مؤسسات الاحتلال، ولن يثني جامعة بيرزيت عن دورها الريادي في التصدي للاحتلال.

جدير بالذكر، أن عدد طلبة الجامعة المعتقلين في سجون الاحتلال وصل لأكثر من 90 طالبًا وطالبة، إضافة إلى موظف في الجامعة، وأستاذين آخرين.
...................
الإعلام الحربي _ الخليل
أصاب جيش الاحتلال الصهيوني، ظهر الأحد، شابًا وفتاة بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، بزعم محاولة الفتاة طعن جنود.
وأفاد شهود عيان بإصابة الشابة برصاصة مطاطية في الرأس على حاجز "الكونتينر" بباب الزاوية وسط المدينة، فيما أصيب الشاب بعدة رصاصات بعدما حاول التقدم لمساعدتها.
ولفت إلى أن الفتاة شوهدت بكامل وعيها على جانب الشارع المقابل للحاجز، وتتلقى الرعاية الطبية من طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني.
................
الإعلام الحربي _ غزة
أكد أسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجن جلبوع أن الأسير المجاهد عيسى داوود موسى العباسي (30 عاماً) يخوض إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ خمسة أيام؛ احتجاجا على منعه من لقاء والدته الأسيرة المجاهدة عالية العباسي والتي تقبع في سجن الشارون الصهيوني؛ جاء ذلك في رسالة وصلت مؤسسة مهجة القدس نسخة عنها اليوم.
وكان الأسير العباسي قد خاض إضرابا مفتوحا عن الطعام لعدة أيام قبل ستة أشهر من أجل السماح له بلقاء والدته الأسيرة؛ وعلق إضرابه بعد تعهدات من إدارة مصلحة السجون الصهيونية بالسماح له بلقاء والدته؛ إلا أن الإدارة كعادتها لم تلتزم بتعهداتها وماطلت بترتيب لقاء يجمع بينهما حتى أبلغته مؤخرا برفضها طلبه؛ مما دفع الأسير العباسي لإعلان الإضراب مجددا سيما وأنه لم يستطع لقاء والدته منذ اعتقالها بتاريخ 15/04/2015م.
وأشارت مؤسسة مهجة القدس أن والدة الأسير عيسى العباسي تعاني حالة صحية صعبة وبحاجة لمتابعة طبية بسبب سياسة الإهمال الطبي المتعمد في سجون الاحتلال؛ حيث تعاني من ديسك في الظهر؛ ونقصان في الأكسجين والضغط؛ وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم؛ وتتعرض لنوبات إغماء بسبب معاناتها مع مرض السكر؛ وتتناول أدوية محددة نتيجة لوضعها الصحي الصعب؛ وأن إدارة مصلحة السجون الصهيونية مازالت تماطل بصرف الأدوية اللازمة لها؛ غير آبهة بحالتها الصحية الصعبة؛ مما يعرضها للخطر في أي لحظة.
من جهتها ناشدت مؤسسة مهجة القدس مؤسسات حقوق الإنسان المحلية والدولية والجمعيات التي تعنى بشئون الأسرى بضرورة التدخل العاجل للضغط على الاحتلال من أجل السماح للأسير المضرب عن الطعام عيسى العباسي بلقاء والدته الأسيرة؛ وكذلك تمكين الأسرى من حقوقهم المشروعة.
وكانت والدة الأسير عيسى العباسي قد اعتقلت بتاريخ 02/01/2012م، بعد اتهامها من قبل سلطات الاحتلال بمحاولة طعن جندي في القدس المحتلة, وتم الإفراج عنها بتاريخ 22/02/2012م؛ بشرط الإقامة الجبرية مع دفع غرامة مالية؛ وبتاريخ 19/06/2014م؛ صدر بحقها قرار بالسجن الفعلي لمدة 40 شهراً, وتم استئناف الحكم الصادر بحقها؛ ليكون قرار ما تسمى المحكمة العليا الصهيونية السجن الفعلي بحقها لمدة 26 شهراً؛ على أن تسلم نفسها بتاريخ 15/04/2015م؛ وهذا ما تم فعلا.
جدير بالذكر أن الأسيرة عالية العباسي تبلغ من العمر (51 عاماً) وهي من بلدة سلوان في القدس المحتلة؛ وأم لستة أبناء؛ أما نجلها عيسى فقد ولد بتاريخ 07/09/1985م؛ وهو متزوج وأب لطفلين؛ واعتقلته قوات الاحتلال بتاريخ 30/05/2010م؛ وصدر بحقه حكما بالسجن 10 سنوات؛ وهو أحد كوادر حركة الجهاد الإسلامي.
...............
الإعلام الحربي _ غزة
أكدت الأسيرة المجاهدة إحسان حسن عبد الفتاح دبابسة (30 عاماً)؛ أنها علقت إضرابها المفتوح عن الطعام قبل عدة أيام؛ وذلك بعد أن تعهدت إدارة مصلحة السجون الصهيونية بإعادتها إلى سجن الشارون؛ جاء ذلك في رسالة وصلت مؤسسة مهجة القدس نسخة عنها اليوم.
وكانت الأسيرة دبابسة قد أعلنت إضرابها المفتوح عن الطعام احتجاجا على نقلها ومجموعة أخرى من الأسيرات من سجن الشارون إلى سجن الدامون؛ حيث طالبن الأسيرات آنذاك بنقل السجينات الجنائيات إلى الدامون وإضافة أقسامهن إلى الأسيرات الأمنيات بدلا من نقلهن إلى سجن الدامون.
وفي الرسالة التي وصلت مؤسسة مهجة القدس أضافت الأسيرة دبابسة أن الإدارة الصهيونية تعهدت بإعادتها إلى سجن الشارون بعد أن يتم حكمها؛ حيث قررت الإدارة تخصيص سجن الدامون للأسيرات الموقوفات في حين ستبقي على سجن الشارون للأسيرات اللواتي تم حكمهن؛ وتنتظر الأسيرة دبابسة موعد محاكمتها القادم بتاريخ 12/01/2016م.
وأشارت مؤسسة مهجة القدس أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلت الأسيرة إحسان دبابسة بتاريخ 14/10/2014م؛ ووجهت لها المحكمة الصهيونية تهمة التآمر على قتل مستوطنين.
جدير بالذكر أن الأسيرة المجاهدة إحسان دبابسة من بلدة نوبا قضاء الخليل جنوب الضفة المحتلة؛ وسبق أن تعرضت للاعتقال في مرة سابقة، وصدر بحقها حكماً بالسجن لمدة 24 شهراً، بتهمة الانتماء والعضوية في حركة الجهاد الإسلامي ونشاطها في صفوف الحركة؛ وتم الإفراج عنها بتاريخ 06/09/2009م.
......................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
قال نادي الأسير إن حملة إلكترونية دولية لرفع صوت الأسرى الأطفال في سجون الاحتلال، والمطالبة بحريتهم، وحرية الطفل الأسير أحمد مناصرة، ستنطلق مساء يوم غد الاثنين (21-12) الساعة التاسعة مساء بتوقيت القدس المحتلة.

ويأتي ذلك من خلال استخدام هشتاغ #FreeAhmadManasrah على مواقع التواصل الاجتماعي 'الفيس بوك' و'تويتر' من خلال الصفحة  Free Ahmad Manasrah: https://www.facebook.com/Free-Ahmad-Manasrah-1662097660702732/ وعلى تويتر @Help_Ahmad، وستنفذ هذه الحملة في كل يوم اثنين بذات الموعد.

يذكر أن هذه الحملة تنظم من قبل جمعية راجع  للعمل الوطني ونادي الأسير الفلسطيني ونشطاء، بعدة لغات.
................
الناصرة – المركز الفلسطيني للإعلام
كشفت مصادر إعلامية عبرية، عن صفقة بين عدة أحزب دينية ويمينية صهيونية، لضخ مزيد من الأموال لصالح المستوطنات المقامة على أراضي المواطنين في الضفة الغربية المحتلة؛ بهدف تحويلها إلى "دولة رفاه" واستقطاب اليهود إليها من مختلف أنحاء العالم.

وقالت صحيفة "ذا ماركز" المتخصصة بالشؤون الاقتصادية، إن حزبي "شاس" و"يهدوت هتوراة" اللذين يمثلان المتدينين اليهود الـ"حريديم"، توصلا إلى صفقة مع حزب "البيت اليهودي" اليميني، تقضي بتمويل مؤسسات "دينية" تابعة لهما، مقابل ضخ دعم مالي إضافي لـ"دائرة الاستيطان" بقيمة 317 مليون شيكل (نحو 80 مليون دولار).

وقال إمطانس شحادة، منسق مشروع "دراسات إسرائيل" في "المركز العربي للدراسات الاجتماعية التطبيقية" بالأراضي المحتلة منذ عام 1948، إن "هذه الصفقات أمر عادي في المشهد الإسرائيلي؛ فالمتدينون اليهود والمستوطنون يقومون بعملية ابتزاز، من أجل الحصول على ميزانيات أكبر"، مؤكداً أن حزب "البيت اليهودي" يسعى لتقاسم الميزانيات من أجل تعزيز الاستيطان.

وأضاف شحادة في تصريحات لـ"قدس برس"، إن حزب "البيت اليهودي" الذي يشكل ركنًا أساسيًّا في الحكومة الصهيونية، يريد من خلال ذلك "توجيه رسائل سياسية للاتحاد الأوروبي، ردًّا على قرار الاتحاد وسم منتجات المستوطنات، وكذلك للسلطة الفلسطينية التي تطالب بتجميد الاستيطان مقابل عودتها لطاولة المفاوضات".

ونوه شحادة، إلى أن هناك إجماعًا صهيونيًّا من كل الأحزاب على دعم المستوطنات، في حين ينعدم إجماع الأحزاب ذاتها على دعم المدارس اليهودية الدينية، مشيراً إلى أن الأحزاب الصهيونية تتدارس حجم المبالغ التي ستتوفر لها وتتفق على التصرف بها، قبل انضمامها للائتلاف الحكومي.

وأشار إلى أن الحكومة الصهيونية تخصص سنويًّا ما لا يقل عن 12 مليار شيكل أي أكثر (3 مليارات دولار) للمستوطنات في الضفة الغربية، ويلحقها مئات الملايين الأخرى؛ بهدف جعل المستوطنات بيئة جاذبة للأجيال الشابة من اليهود؛ ولذلك تمنحهم التسهيلات والهبات والإغراءات والدعم المالي.

وقال إن الحكومات الصهيونية المتعاقبة وضعت المشروع الاستيطاني ضمن قائمة مناطق الأفضلية القومية،؛ "ما يعني تخصيص أراض بأسعار رخيصة، ومنح التسهيلات والهبات والقروض والإعفاءات الضريبية لسكان المستوطنات، عدا عن الميزانيات الخاصة لتطوير مشاريع الصناعة والتجارة والبنى التحتية للاستيطان".

وأضاف "لهذا نلاحظ هجرة يهودية إلى المستوطنات التي تجذب عشرات الآلاف من المستوطنين سنويا من مختلف مراكز البلاد (الأراضي المحتلة)".

وشدد على أن الهدف هو أن "تتحول المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية والقدس المحتلتين إلى دولة رفاه من خلال ازدياد الصرف على المستوطنين وخاصة في قطاعات التعليم والرفاه الاجتماعي والبنى التحتية والمواصلات والصحة والأمن، وكل ذلك لدعم ازدياد أعداد سكان المستوطنات".
...................
نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام
نظم أهالي الشهداء المحتجزة جثامينهم لدى الاحتلال وقفة بمدينة نابلس شمال الضفة الغربية، للمطالبة بضرورة استعادة جثامين أبنائهم.

ونظمت الوقفة على دوار الشهداء في المدينة بمشاركة إعلاميين وبعض من ممثلي القوى والفصائل الفلسطينية، رفع خلالها المعتصمون صورا للشهداء المحتجزة جثامينهم وأطلقوا هتافات مطالبة بإعطاء أهالي الشهداء الحق في تسلم جثامين أبنائهم والصلاة عليهم ودفنهم في مقابر مدينتهم بطريقة تليق بمكانتهم.

من جهته استنكر طه قطناني والد الشهيدة أشرقت ما أسماه بتقاعس المسؤولين في التعاطي مع قضية جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال، وعدم اكتراثهم لمطالبهم الحثيثة باستردادها.

وعبر قطناني خلال كلمة ألقاها أمام جموع المواطنين عن رفض أهالي الشهداء  القاطع  لشروط سلطات الاحتلال، مؤكدا أنهم هم من يحددوا موعد التسليم وطريقة تشييع الجثامين.

بدوره، انتقد شقيق الشهيدة مرام حسونة غياب مشاركة مسؤولي السلطة والرئاسة وطواقم الارتباط، وعدم استجاباتهم لمطالب أهالي الشهداء.

جدير بالذكر أن سلطات الاحتلال ما تزال تحتجز جثامين أربعة من شهداء مدينة نابلس استشهدوا على الحواجز الصهيونية بذريعة تنفيذ عمليات طعن، وهم الشهيدة أشرقت قطناني، والشهيد بسيم صلاح، والشهيد علاء حشاش، والشهيدة مرام حسونة.

وقبِل الاحتلال التماسًا تقدم به محامي "الحملة الوطنية لاسترداد الجثامين الشهداء" (جهة حقوقية غير حكومية) للإفراج عن جثامين شهداء الضفة الغربية، وتمكن من الحصول على قرار مسبق من الاحتلال بعدم اعتقال جثامين الشهداء.

وتوقعت المصادر أن يشرع الاحتلال الأسبوع القادم بالإفراج عن الجثامين على شكل دفعات، بدءا من جثامين شهداء شمال الضفة الغربية، وانتهاء بشهداء الخليل والبالغ عددهم 20 شهيدا.

ومن المقرر أن يتم الإفراج عن جثامين الشهداء عبر ثلاث دفعات.

ووفقا للمصادر ذاتها فإن الاحتلال يضع شروطاً للإفراج عن جثامين الشهداء وطبيعة مشاركة الجماهير الفلسطينية في تشييعهم بعد قرار تسليمهم.

ويحتجز الاحتلال جثامين 55 شهيداً فلسطينياً قضوا خلال انتفاضة القدس.
.................
الناصرة – المركز الفلسطيني للإعلام
سقطت ثلاثة صواريخ في منطقة الجليل الغربي، شمال فلسطين المحتلة، مساء اليوم الأحد (20-12) جرى إطلاقها من جنوب لبنان دون وقوع إصابات أو أضرار.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال، افيخاي ادرعي، إن ثلاث قذائف صاروخية سقطت في بلدات الجليل الغربي دون وقوع إصابات أو أضرار، لافتًا إلى أن القوات الصهيوني شرعت بأعمال تمشيط للمنطقة.

وذكرت الإذاعة العبرية، أن صفارات الإنذار دوت شمالي الكيان الصهيوني، خاصة في مدينة نهاريا وضواحيها.

وأفاد مراسل الإذاعة العبرية، شمعون اران، أن المجلس الصهيوني الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية يعقد حاليا (مساء الأحد) جلسة خاصة لبحث آخر التطورات.

وأشارت وسائل إعلام عبرية، أن جيش الاحتلال رد بقصف دفعي متفرق على مناطق في جنوب لبنان.

وأكدت وكالة الأنباء اللبنانية أن طائرات حربية صهيونية، حلقت في سماء الجنوب اللبناني وشنت غارات وهمية، فيما تحدثت أنباء أخرى عن شن غارة فعلية على هدف لحزب الله.

وفي وقت لاحق، ذكر موقع 0404 العبري، أن الطيران الحربي الصهيوني، شن غارة استهدفت مجموعة من حزب الله، جنوب لبنان، أوقع فيها قتلى وإصابات، دون تأكيدات من الجانب اللبناني حتى الآن.

وتأتي هذه التطورات عقب اغتيال القيادي في حزب الله اللبناني سمير القنطار، وتسعة من قيادات الحزب، الليلة الماضية في غارة استهدفت مبنى سكنيا مكونا من ستة طوابق في بلدة جرمانا جنوبي العاصمة السورية.
.........................
اخبار متنوعه
لقدس المحتلة – المركز الفلسطيني للاعلام
حثّ الشيخ عكرمة سعيد صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى المبارك المواطنين على شد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك يوم الأربعاء القادم الموافق الثاني عشر من شهر ربيع الأول (الأنور) 1437 هجرية الموافق الثالث والعشرين من شهر كانون الأول (ديسمبر) لسنة 2015 ميلادية بمناسبة حلول ذكرى مولد خاتم الأنبياء سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

وأوضح الشيخ صبري في بيان صحفي اليوم الأحد (20-12) أن من واجب المسلمين اغتنام ذكرى المولد النبوي الشريف للمرابطة في المسجد الأقصى وأداء الصلاة فيه والمشاركة في حلقات الابتهال الذكر والاستماع إلى أشعار وقصائد المدائح النبوية وحضور الدروس التي تتناول أحداث قصة مولد إمام المرسلين محمد في عام الفيل (570 ميلادية) وأخذ العظة والعبرة منها.

وأشار إلى أن رسول الله تعرض خلال العام المنصرم للإساءة والتشهير عدة مرات في أكثر من دولة تحت مظلة حرية التعبير والرأي، ما أدى إلى المس بمشاعر المسلمين في كافة أرجاء المعمورة وإثارة غضبهم وامتهان عقيدتهم وبث الكراهية ضدهم.

وناشد الشيخ صبري بهذه الذكرى العطرة الأمة العربية والإسلامية تكثيف جهودها وتعزيز مواقفها وتوحيد صفوفها لحماية المسجد الأقصى من الأخطار المحدقة به وصون الأوقاف والمقدسات في مدينة القدس وفلسطين ومواجهة الحملات العالمية المضادة للدين الإسلامي والعمل على نشر تعاليمه ومبادئه القائمة على الوسطية والعدل والتسامح واحترام أبناء الطوائف والمعتقدات الأخرى.
...................
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
قال قائد ميداني بكتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة "حماس" إن المقاومة ضد الاحتلال الصهيوني هي الطريق الوحيد لإنهاء الاحتلال، داعيا إلى تفعيلها في الضفة الغربية بالإضافة إلى غزة.

وشدد القائد الميداني "أبو ياسين" -بحسب صحيفة العربي الجديد- على أنّ المستقبل العسكري لـ"القسام" والمقاومة الفلسطينية أصبح واعداً، وأنّ التطور المتصاعد لأدوات "كتائب القسام" هو أمر حتمي ما دام الاحتلال قائماً.

ويؤكد أبو ياسين، أنه على الرغم من الحصار والتضييق والحروب المتلاحقة على القطاع، إلا أنّ الشعب الفلسطيني لا يملك سوى خيار المواجهة، وبالتالي سيسعى لامتلاك أدوات هذه المواجهة، وفي مقدمتها الأدوات العسكرية لمواجهة الاحتلال.

وعن التهديدات الصهيونية بشأن مواجهة جديدة مع غزة، يرى أبو ياسين، أن "قلق العدو وحالة الهستيريا التي يعيشها والتهديدات التي يطلقها بين حين وآخر، تعطينا إشارات جديدة لمواصلة الإعداد والاستعداد لمواجهة هذه النوايا العدوانية".

وحول انتفاضة الشعب الفلسطيني في الضفة والقدس قال أبو ياسين إنّ كل الخيارات سوى المقاومة سقطت، وقد أثبت الشعب الفلسطيني في الضفة أنه بإمكانات محدودة للغاية استطاع زعزعة أمن الاحتلال وإرباك قيادته.

واستطرد بالقول: "جيل الشباب الصاعد في الضفة الغربية نجح في إعادة الاعتبار في ظل إمكانات محدودة وبسيطة، فكيف لو توفرت إمكانات أكثر تطوراً لهذا الشباب، فلا شك أن النتيجة حينها ستكون قطعاً لصالح شعبنا الفلسطيني".

 
ورأى أنّ التطور العسكري للمقاومة وعلى رأسها "كتائب القسام"، أسهم إلى حد كبير جداً في تغيير معادلة الصراع مع الاحتلال، مستشهداً بانسحاب الاحتلال من القطاع المحاصر صهيونيا منذ عشر سنوات وفشل الحروب الثلاث على غزة.

واعتبر القيادي العسكري أنّ "القسام" استطاعت خلال الحروب الإسرائيلية الثلاث على قطاع غزة تغيير مسارها إلى وجهة لم يخطط لها الاحتلال الإسرائيلي، بعدما نجحت الكتائب في تركيع القيادة الإسرائيلية أمام رغبات المقاومة، كما حدث في صفقة تبادل الأسرى قبل عدة أعوام.

وشدد أبو ياسين على أن معركة الإعداد التي خاضتها "كتائب القسام" أثمرت بشكل كبير، وحققت نجاحات عظيمة على الصعيدين التكتيكي والاستراتيجي في المواجهة المتواصلة مع الاحتلال الإسرائيلي خلال السنوات الأخيرة، موضحاً أنّ الجناح العسكري للحركة الإسلامية في غزة نجح في إعادة صياغة قواعد الاشتباك، واستطاع رسم معادلات جديدة مع الاحتلال، في كل مرحلة، ونجح في تحقيق عنصر المفاجأة له على الرغم من قلة الإمكانات.

وأشار إلى أن المسيرة العسكرية لـ"القسام" التي بدأت بالحجارة والسكاكين في انتفاضة الحجارة عام 1987، وكانت إلى جانب الشعب الفلسطيني، انتقلت فيما بعد للتحضير للعمل المسلح وتصنيع القنابل والمتفجرات، ثم صناعة الصواريخ والقذائف وحرب الأنفاق.
......................
الضفة الغربية - المركز الفلسطيني للإعلام
دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الضفة الغربية، جماهير الشعب الفلسطيني للمشاركة الواسعة في مسيرات تشييع الشهداء، الذين ستُسلم جثامينهم المحتجزة لدى الاحتلال.

وأكّدت الحركة في تصريح صحفي أصدرته ظهر اليوم الأحد (20-12) أنّ "الاحتلال رضخ لحراك شعبنا المتواصل والمطالب باسترداد جثامين الشهداء الأبطال، بعد فشله الذريع في محاولة إيقاف انتفاضة القدس، التي تواصل توجيه ضرباتها الموجعة دون توقف".

ودعت الحركة جماهير شعبنا وقواه الحية لاستقبال مهيب للشهداء، مؤكدةً على أن الاحتلال لن يتمكن من فرض شروطه بعدم إقامة جنازات واسعة، تليق بهؤلاء الأبطال الذي قدموا أغلى ما يملكون من أجل فلسطين.

ووجهت حماس التحية لأهالي الشهداء الأبطال، مثنيةً على دورهم الفاعل في جهاد شعبنا وإسناد مقاومته، من أجل نيل حريته وكرامته، مؤكدةً لهم على أن شعبنا ومقاومته ستبقى وفيّة لدمائهم الطاهرة.

وكانت الحركة قد دعت صباح اليوم جماهير شعبنا في محافظة قلقيلية للمشاركة الواسعة في مسيرة استقبال وتشييع الشهيدة رشا عويصي، التي ستنطلق بعد صلاة المغرب من مسجد السوق في المدينة.
..................
جنين – المركز الفلسطيني للإعلام
طالبت فعاليات شعبية في جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، اليوم الأحد، بحل شركة كهرباء الشمال، المزود للكهرباء في جنين، داعية البلديات إلى سحب تمثيلهم منها بسبب الانقطاع المستمر وتردي خدمة الكهرباء في المحافظة.

جاء ذلك خلال مسيرة واعتصام أمام مقر الغرفة التجارية بجنين، والتي دعت للاحتجاجات، حيث حمل المشاركون يافطات تطالب برحيل الشركة وتتهمها بالتخبط في إدارة قطاع الكهرباء.

وأكد المشاركون على وجوب تحميل شركة كهرباء الشمال كافة الخسائر في ممتلكات المواطنين والقطاع الخاص الناجمة عن الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي، داعين لمزيد من التصعيد.

وقال رئيس الغرفة التجارية علي بركات، إن الغرفة التجارية لم تجد آذاناً صاغية من شركة كهرباء الشمال والداعمين لها طوال الفترة الماضية ما دعاها للنزول إلى الشارع.

وأكد أن المواطن لا يجب أن يتحمل عدم رفع القدرة الكهربائية بسبب ديون الشركة، مطالبين بحل مشكلة الديون لتشغيل محطة الجلمة.
..................
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
أكد حقوقيون فلسطينيون على وجود فساد مالي في السلطة الفلسطينية، مبينين أن موازنتها لاتتسم بالشفافية، كاشفين عن إصدارها لقوانين تخدم بعض الشركات الخاصة دون النظر لحاجات المواطن الذي يعيش تحت نير الاحتلال.

وكشف مشاركون، في مؤتمر عقد في مدينة غزة بعنوان "رؤية منظمات المجتمع المدني تجاه المصالحة التشريعية والقانونية"، عن استغلال رئيس السلطة محمود عباس للانقسام في إصدار قوانين لم يحترم فيها شروط الإصدار.

واقع خطير

بدوره أكد مدير شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية أمجد الشوا، خلال المؤتمر الذي نظمته الشبكة ضمن مشروع تعزيز دور المنظمات الأهلية في المناصرة والرقابة على سيادة القانون في قطاع غزة، على أن تداعيات الانقسام الفلسطيني أثرت بشكل سلبي، وخطير على الواقع الفلسطيني الذي يعيش تحت نير الاحتلال.

وقال: "جراء هذا الانقسام ندفع الثمن من حياتنا ومستقبل أبنائنا، والانقسام لم يأخذ البعد السياسي فحسب؛ بل تم إصدار تشريعات ترسم نهجاً انقسامياً خطيراً يؤسس لواقع مجتمعي أخطر على مختلف المستويات".

وعبر عن أمله أن  يكون عام 2016 عام تحقيق الوحدة على كافة المستويات؛ لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني.

ولفت إلى أن قضية إعادة إعمار غزة دخلت في الصراع السياسي، وحتى الدواء والغذاء كذلك، مؤكدا على مواصلة العمل لتحقيق الوحدة، لأننا شعب واحد لا يقبل القسمة، حسب قوله.

وكشف عن إصدار عريضة، خلال الأيام المقبلة، تطالب من خلالها المؤسسات الأهلية في غزة والضفة، تحقيق الوحدة، والمصالحة الحقيقة.

بيئة قانونية معقدة

الدكتور عصام العاروري مدير مركز القدس للمساعدات القانونية، والذي تحدث عبر تقنية "الفيديو كونفرس"، قال إن الوضع القانوني في فلسطين أكثر بيئة قانونية معقدة في العالم، كاشفاً عن إصدار السلطة في الضفة الغربية المحتلة 140 قراراً في ظل غياب الدور الرقابي.

وانتقد العاروري الوظائف العشوائية، حيث يوجد زيادة بالتعيينات تثقل على الخزينة المثقلة أصلاً، بالديون والعجز المالي.

وأضح أن شركات تسيطر على الوضع الاقتصادي، والقوانين تعمل على خدمتها، وليس على خدمة الشعب الفلسطيني الذي يعيش تحت نير الاحتلال، مشدداً على أن هذه الشركات تستمد شرعيتها من عدتها العسكرية والبطش بالمواطنين، وابتكار أساليب لإبقاء السلطة الحالية.

ورأى أن تغييب عمل المجلس التشريعي في الضفة المحتلة،  أدى إلى عدم الرقابة على السلطة التنفيذية، وقال إن الموازنة العامة لا تتسم بالشفافية، ولا توجد تقارير حسابية للسلطة.

مبيناً أن التوجهات المالية للسلطة تتجه نحو مزيد من الدين الحكومي، وإعلان حالة التقشف على القطاعات المهمة، ولا تمس التعيينات، والمواطن ليس هنالك من يدافع عن حقوقه، وفق تعبيره.

وشدد على أن حل مشكلة البطالة ليست من أولويات السلطة، وقال إن هناك سلسلة تعيينات لمناصب عليا لها اهتمام أكبر من العمل على الحد من نسبة البطالة التي تزيد عن(40%).

ولفت إلى استمرار الاعتقال السياسي، والقيود على حرية الحركة، والمساس بحقوق المواطن، ومنعه من تأسيس الجمعيات وإدارتها.

تطبيق القانون

من ناحيته ذكر جميل سرحان مدير الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، أن القرارات بقانون صادر في الضفة الغربية في مجال التطبيق لا يتم إلا في الضفة، وما يصدر في غزة لا يطبق إلا في غزة، وهو ما يعزز الانقسام سواء بقصد أو بدون قصد.

وأكد على أن رئيس السلطة محمود عباس لم يحترم القوانين في إصدارها؛ حيث لم يلتزم بما ورد من شروط إصدارها، واستغل الانقسام لسنها، مبيناً أن الانقسام وفّر البيئة المناسبة لممارسة الفساد، فلا يوجد مجلس تشريعي يراقب، حسب قوله.

وطالب، بضرورة محاسبة كل من ارتكب جرائم بحق أبناء الشعب الفلسطيني، وكل من أسس للفساد، والعمل على تعويض ضحايا الانقسام.

بدون مشاركة

وأما محسن أبو رمضان مدير المركز العربي الزراعي، ذكر خلال مشاركته، أن نسبة انعدام الأمن الغذائي تزيد عن (60%).

ولفت، إلى أنه يتم إصدار قوانين دون مبدأ المشاركة؛ حيث معظم القرارات الصادرة في الضفة مبنية على فكرة الاحتكارات، مضيفاً: "ذلك يؤكد على وجود الفساد".

وذكر قائلاً: "حتى قانون الضمان الاجتماعي تم صياغته بعبارات فضفاضة تخضع لمزاجية القطاع الخاص، وليس لحق العامل".
.....................
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
استهجن أهالي المختطفين الأربعة في مصر، موقف السلطة الفلسطينية تجاه قضية أبنائهم، مستنكرين بشّدة عزل رئيس السلطة عباس لوزير العدل من منصبه بعد أن حاول الاستيضاح من مصر حول مصير المختطفين.


جاء ذلك خلال اعتصام احتجاجي نظمه أهالي المختطفين (ياسر زنون- عبد الدايم أبو لبدة- عبد الله أبو الجبين- حسين الزبدة) أمام مقر مجلس الوزراء بغزة اليوم الأحد (19-12) رافعين اللافتات المنددة بموقف السلطة، مطالبين أيضاً بالكشف الفوري عن مصير أبنائهم وسرعة الإفراج عنهم.


وقال محمد أبو لبدة متحدثاً باسم الأهالي: "خرج علينا عزام الأحمد بلقاء في تلفزيون فلسطين ليقول أن السبب الرئيسي لإجراء التعديل الوزاري على حكومة الحمدالله كان أن وزير العدل سليم السقا قام مشكوراً تدفعه النخوة والشهامة الفلسطينية، بتوجيه رسالة إلى مصر الشقيقة يستفسر فيها عن مصير أبناء شعبه ويطمئن عليهم".

وأضاف: "أي خيانة هذه يا عزام الأحمد؟ وهل السؤال عن أبناء شعبك يحتاج إلى هذه الموافقات والأذونات، لنتفق جميعاً أنّ هذا ليس من صلاحيات الوزير السقا، وإنّ كان الأمر كذلك فلماذا لم تتحركوا حتى الآن، بل إنكم لم تحركوا ساكناً بل وزيادة على ذلك منعتم كل من يحاول التدخل في هذا الأمر من التدخل، بل ومنعتم وسائل الإعلام التابعة والرديفة لكم من تغطية هذه الجريمة والحديث فيها".


ومضى أبو لبدة يقول: "لقد أقام محمود عباس الدنيا ولم يقعدها بسبب اختطاف ثلاثة من المستوطنين اليهود المغتصبين لأرضنا ومقدساتنا، وقال إن هؤلاء المستوطنين بشر ويجب إعادتهم إلى أهلهم، ولم يترك محفلاً ولا اجتماعاً ولا مناسبة إلا وطالب بإعادة هؤلاء (البشر)؛ بل وصف من قام بهذه العملية بأنهم مجرمون".


وتساءل: "أبناؤنا يا محمود عباس وعزام الأحمد أو ليسوا من البشر في ميزانكم الأعوج؟، هل هم من طبقة أخرى غير البشر؟، أم أنهم من كوكب آخر لا علاقة لكم بهم ؟".

وأشار المتحدث، إلى أنه كان الأجدر بعزام الأحمد ومن قبله الحمدالله وعباس "بدلاً من أن يقيلوا الرجل الحر من منصبه كان الأجدر بهم أن يقلدوه وسام التقدير وأن يظهروا له الاحترام اللائق به لا أن يتم إقالته من الحكومة" كما قال.


ونوه أبو لبدة عن أهالي المختطفين، أنهم ليسوا طرفاً في معادلة الانقسام التي تعصف بشعبنا، وقال: "حتى ولو كان أبناؤنا ينتمون إلى حماس كما يروج له البعض، أو ليسوا هم أبناء الشعب الفلسطيني أولاً وقبل أن يكونوا أبناء حماس وغيرها؟".


وكّرر المتحدث النداء والمطالبة لمصر بضرورة الإفراج عن أبنائهم وبأقصى سرعة ممكنة، وأضاف: "يكفيكم يا مصر العروبة تغييب أبناءنا عنا لليوم 124، يكفيكم ما نعانيه من ألم وحرقة على فراقهم، فهم لم يفعلوا شيئاً ولم يحدثوا جرماً بحق مصر وأهلها".

مطالبات
وفي كلمةٍ لأحد أعضاء التجمع الشعبي للتضامن مع المختطفين، فأكّد أنهم لم يتوقعوا أن تقدم السلطة على هذه الفعلة بالعمل على إقالة وزير حاول السؤال عن مصير المختطفين الأربعة.


وطالب المتحدث، الفصائل الفلسطينية بتحديد موقفها من هذه القضية، وأن تتداعى من أجل الضغط للكشف عن مصير المختطفين الأربعة.

وعبّر عن دعم التجمع لكل الشرفاء والغيورين العاملين من أجل هذه القضية.
..................
برشلونة - المركز الفلسطيني للإعلام
+ -

أعلنت عمادة الجامعة المركزية في برشلونة UAB، مقاطعتها لـ"إسرائيل" وقطع كل أنواع التواصل والعلاقات مع الجامعات والمؤسسات "الإسرائيلية" التي لها علاقة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة بالاحتلال.

ووافقت الجامعة أن تكون جزءا من المبادرة العالمية "أماكن بلا عنصرية"، والتي تجمع المئات من البلديات والمؤسسات والجامعات والمنظمات في العالم.

ويأتي هذا الإنجاز في سياق الإنجازات التي تحصدها شبكة لجان المقاطعة BDS، المنتشرة في عشرات الدول الأوروبية والأمريكتين وإفريقيا وأستراليا، والتي أصبحت تقلق "إسرائيل" كثيرا.

وفي إسبانيا، تشكلت لجنة المقاطعة عام 2007، واستطاعت أن تنتشر في كل المقاطعات، ولها نشاطات كثيرة في مجال التضامن والتوعية، وتنشط بفعالية عندما تحس بالتوغل "الإسرائيلي" في أي مجال مثل التجاري والثقافي والأكاديمي، ولها الكثير من الإنجازات في هذه المجالات.

وعقدت هذا الأسبوع في مدينة سان سبيستيان في شمال إسبانيا ورشة عمل، وشارك بها نشطاء من لجان المقاطعة من أمريكا الجنوبية وإفريقيا وأوروبا، وتم التشاور وتبادل الخبرات والتنسيق في هذا المجال.

ومن الجدير بالذكر، أن محافظة جزر الكناري كانت قد تبنت المقاطعة قبل أسبوعين، خلال زيارة سفير دولة فلسطين في إسبانيا كفاح عوده للجزر، للاحتفال بيوم التضامن مع الشعب الفلسطيني ورفع علم فلسطين، وكانت محافظة إشبيلية وعشرات المدن الإسبانية  قد تبنوا المقاطعة دعما للقضية الفلسطينية وبفضل نشاط لجان المقاطعة.
.................
غزة- المركز الفلسطيني للإعلام
دانت حركة المقاومة الإسلامية حماس، الجريمة "الإسرائيلية" باغتيال المناضل اللبناني سمير القنطار.

ودعا الناطق باسم الحركة سامي أبو زهري، في بيان، اليوم الأحد (20-12)، وصل "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة عنه، المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه هذه "العربدة الإسرائيلية".

وكان حزب الله اللبناني أعلن مقتل القيادي في الحزب سمير القنطار بغارة "إسرائيلية" استهدفت مبنى في بلدة جرمانا جنوب دمشق.
...................
حركة المقاومة الشعبية في فلسطين تنعي الشهيد الأسير المحرر سمير القنطار 

في جريمة جديدة تضاف الى سجل الاجرام الصهيوني الطويل, اغتالت قوات الاحتلال فجر اليوم الشهيد الأسير المحرر سمير القنطار في عملية اغتيال جبانة

واننا اذ ننعي القائد المقاوم الكبير لنؤكد على اننا ماضون في الدرب الذي سار عليه, مقتفين اثره في مقاومة الاحتلال الصهيوني حتى دحره عن أرض فلسطين الطاهرة

ونشدد على أن اغتيال القنطار لن توقف مسيرة المقاومة, مجددين تأكيدنا التزامنا بخيار الجهاد والمقاومة , ومستمرون في ضرب الاحتلال, داعين الى مزيد من الوحدة والتحام الصفوف في مواجهة العدو, وان غياب أي قائد في درب مقاومة الاحتلال لن ينهي المسيرة وانما ستخرج الاف الابطال ممن يكملون الطريق نحو القدس وفلسطين .
.................
قاوم _ خاص /
نعت لجان المقاومة في فلسطين عميد الأسرى اللبنانيين الشهيد القائد سمير قنطار والذي إغتالته طائرات الغدر الصهيونية فجر اليوم .
وقالت لجان المقاومة إن إغتيال الشهيد القائد سمير القنطار هو إستمرار للمخطط الصهيوني في إستهداف قيادات ورموز المقاومة الذين كان لهم الباع الطويل في التصدي للمشروع الصهيوني.
ودعت لجان المقاومة جماهير الأمة وقواها الحية لتوجيه جهودها نحو مقاومة العدو الصهيوني في فلسطين  الذي يشكل رأس الإرهاب في منطقتنا .
وأشادت لجان المقاومة بالشهيد القائد سمير القنطار والذي تربطه علاقات وطيدة بالشعب الفلسطيني من خلال مقاومته الباسلة عبر تنفيذ العمليات البطولية قبل الأسر بالإضافة لحضوره المميز بقضية الأسرى ونضالاتهم ضد السجان الصهيوني قبل تحريره رغم أنف العدو الصهيوني.

..................
المكتب الإعلامي - غزة
عقبت حركة المجاهدين الفلسطينية اليوم الاحد(20-12) على جريمة اغتيال المناضل اللبناني الكبير سمير القنطار.
وقال أ.نائل أبو عودة "أبو زياد " عضو مكتب الأمانة العامة للحركة " مرة اخرى يتجاوز الكيان الصهيوني الخطوط الحمراء ويقدم على اغتيال احد رموز المقاومة الإسلامية عميد الاسرى العرب الشهيد سمير القنطار ".
واعتبر ابو عودة جريمة اغتيال القنطار مؤشرا خطيرا نحو اشتعال المنطقة إقليمياً ولحرف البوصلة عن فلسطين.
كما تقدم ابو عودة إلى ذوي الشهيد بالتعزية الحارة وإلى الشعب اللبناني الشقيق وختم داعياً المقاومة الى لجم العدو الصهيوني
.................
نعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين استشهاد القائد الوطني الكبير سمير القنطار داخل الاراضي السورية على يد العدو الاسرائيلي ، الذي ارتكب جريمته بقرار واع من اعلى مستوى سياسي وامني في اسرائيل ، في تأكيد جديد على الطبيعة العدوانية لدولة الاحتلال التي لا تراعي ولا تفهم منطق القانون والسيادة اللذين يتعرضان لانتهاك دائم امام ابصار العالم بمؤسساته السياسية والقانونية والانسانية..
ان هذه الجريمة تمثل قمة الارهاب من قبل عدو اعتاد على ارتكاب مثل هذه الجرائم بحق قادة فلسطينيون ولبنانيون خارج اطار المواجهات المباشرة ، مما يؤكد حق المقاومة الدائم في الرد على مثل هذه الجرائم وبالاشكال المناسبة، خاصة وان هذه الجريمة تشكل انتقاما مباشرا من القائد سمير القنطار بعد ان انهزمت اسرائيل في عملية التبادل مع المقاومة الاسلامية في لبنان وهي كانت اعلنت صراحة في اكثر من مناسبة ان القائد القنطار سيبقى احد اهدافها..
ان اغتيال القائد سمير القنطار تشكل حافزا للمقاومتين اللبنانية والفلسطينية على مواصلة الطريق الذي سلكه الشهيد القائد وظل مؤمنا به حتى لحظة استشهاده. كما ان هذه الجريمة ينبغي ان تشكل رسالة الى كل احرار العالم خاصة الشعوب العربية بأن فلسطين ستبقى قضية كل حر في العالم، وان لا حل في المنطقة الا باسترجاع حقوق الشعب الفلسطيني كاملة.. فهذا ما آمن به الشهيد القائد داخل وخارج المعتقل، وهذا ما يجب ان يكرس في اذهان اجيالنا بأن فلسطين ستبقى البوصلة الفعلية، مهما حاولوا اشغال شعوبنا بحروب عبثية وبخلق اعداء وهميين لامتنا وافتعال حروب مذهبية وطائفية وصراعات وهمية في منطقتنا بما يسهل على اسرائيل تطبيق مشروعها بالاستفراد بالشعب الفلسطيني ومقاومته لفرض مشروع تصفوي للقضية الفلسطينية..
وكان وفد من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين برئاسة عضو مكتبها السياسي الرفيق علي فيصل قد قدم العزاء لقيادة حزب الله ولعائلة الشهيد القائد ، معتبرا بأن القنطار هو شهيد لبنان وفلسطين وان الشعب الفلسطيني سيبقى يحفظ للشهيد القائد تضحياته وانتمائه الصلب لفلسطين وعدالة قضيتها وسعيه الدائم من اجل نصرة شعبها، فكان عن حق قائدا ومناضلا فلسطينيا وعربيا وامميا اقرن القول بالفعل..
فكل المجد لك ايها القائد .. ولك من شعب فلسطين السلام

.....................



إن كتائب الشهيد أبو علي مصطفى وهي تنعى القائد القنطار شهيداً جديداً في معركة التحرر العربي ، تؤكد أن قيم ووصايا الشهيد الكبير خالدة خلود أرز لبنان وجبال فلسطين ، لا تزول وستظل أجيالاً من الثوار تهتدي بها وتحث الخطى نحو تحقيق الحلم الذي قضى القائد الرمز في سبيله ، إننا بين يدي القائد الشهيد نؤكد الوفاء لدمه وتاريخه ، وأن إنجاز ثأره واجب مقدس ودين في أعناق كل المقاومين العرب ، الذين يتوجب عليهم اليوم تدشين جبهة مقاومة قومية ضد أعداء الأمة الصهاينة وكل من دار في فلكهم....

المجد للقائد الشهيد.. لأهله ورفاق كفاحه ..لقائد المقاومة اللبنانية السيد حسن نصر الله .. لجنود المقاومة اللبنانية البواسل.. لأمتنا وشعبنا .. كل العهود بحفظ دم الشهيد الكبير ووصاياه .
...............
 

0 comments: