الثلاثاء، 15 ديسمبر، 2015

انتفاضة76:اقتحام الاقصى وطعن ومولوتوف واعتقالات صهيونيه 15/12/2015

الثلاثاء، 15 ديسمبر، 2015


انتفاضة76:اقتحام الاقصى وطعن ومولوتوف واعتقالات صهيونيه  15/12/2015

فلسطين الثلاثاء 4/3/1437 – 15/12/2015
الموجز
الاقصى
المقاومة
جرائم الاحتلال
اعمال امن عباس
اخبار متنوعه
....................
التفاصيل
الاقصى
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
قامت مجموعات من المستوطنين صباح اليوم، باقتحامات جديدة للمسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بحراسة عناصر من الوحدات الخاصة والتدخل السريع التابعة لشرطة الاحتلال.

وتعمد جنود الاحتلال حجز بطاقات المصلين خاصة من الشباب قبل دخولهم لباحات المسجد الأقصى، وتفتيشهم بشكل دقيق، وسؤالهم إن كان "بحوزتهم سكاكين"  يريدون طعن المستوطنين بها.

وتصدى المصلون وطلبة حلقات العلم بهتافات التكبير الاحتجاجية، فيما تم منع نساء القائمة الذهبية من دخول المسجد الأقصى واللواتي اعتصمن قبالة بواباته.

ويتعمد المستوطنون تدنيس باحات المسجد الأقصى واقتحامه في ساعة مبكرة من كل يوم وهي الساعة السابعة صباحا، مستغلين قلة أعداد المرابطين في مثل هذا الوقت.
..................
المقاومة
رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
أصيبت مستوطنة بجروح مساء الثلاثاء (15-12) بعد استهداف سيارتها بزجاجة حارقة بين القدس والضفة المحتلتين، بعد ساعات من إصابة ثلاثة مستوطنين في رشق حجارة وعملية طعن بقضيب حديدي بالضفة.

وقالت وسائل إعلام عبرية، إن مستوطنة أصيبت بعد إلقاء زجاجة حارقة، تجاه سيارتها، في شارع 443، الذي يمر قسم منه في الضفة الغربية، وهو شارع رئيس يربط القدس المحتلة ومستوطنات الضفة الغربية، مع مدينة موديعين ومدن السهل الساحلي المحتل منذ عام 1948.

وهرعت إلى المكان قوات كبيرة من جيش الاحتلال، وشرعت بأعمال تمشيط في المكان.

إصابة مستوطنة بحجارة الانتفاضة

وفي قتٍ سابق، مساء الثلاثاء، أصيب مستوطن صهيوني، بجراحٍ طفيفة جرّاء تعرض سيارته للرشق بالحجارة بالقرب من مستوطنة "دوتان" جنوب جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، فيما تعرضت بلدة يعبد جنوب المدينة لعملية اقتحام واسعة من قوات الاحتلال.

وقال موقع 0404 الصهيوني، إن سيارة صهيونية تعرضت للرشق بالحجارة من شبّان فلسطينيين، حينما كانت تسير على طريق قرب مستوطنة "دوتان" قرب جنين، ما أدى لإصابة مستوطن بجراح طفيفة، وجرى تعامل الطواقم الطبية معه.

وتظهر صور نشرها الإعلام العبري تهشم زجاج السيارة الصهيونية نتيجة رشقها بالحجارة.

وحسب الموقع، ساد الاعتقاد في البداية أن السيارة تعرضت لإطلاق نار، بيد أنه تبين لدى وصول تعزيزات من قوات الاحتلال وطواقم الإسعاف أنها تعرضت للرشق بالحجارة، فيما شرعت تلك القوات بأعمال تمشيط في المنطقة.

إصابة مستوطنين في "موديعين"

سبق ذلك، إصابة مستوطنين اثنين بجروح متوسطة، بعد تعرضهما لهجوم عامل فلسطيني في موقع بناء بمستوطنة "موديعين"، قرب رام الله، وسط الضفة المحتلة.

وذكرت الناطقة باسم شرطة الاحتلال، لوبا السمري، أن عاملا من قرية بيت سيرا القريبة من رام الله (39 عاما) اعتُقل بعد هجومه بواسطة قضيب حديدي على مستوطنين أحدهما مراقب العمال.

وقالت إن المستوطنين أصيبا بجراح متوسطة جراء الهجوم، الذي جرى اعتقال منفذه في وقت لاحق وتحويله للتحقيق بالتعاون مع جهاز الأمن العام "الشاباك" "وسط ترجيحات بأن خلفية الحادث قومية"، على حد تعبيرها، وهو تعبير يستخدم للإشارة للعمليات الفدائية.

حارقات بالخليل

وألقى شبان الانتفاضة، مساءً، قنبلة من صنع يدوي على تجمع للجنود الصهاينة في حارة أبو اسنينة في المنطقة الجنوبية من الخليل، جنوب الضفة، انفجرت دون الإعلان عن إصابات.

وقال مراسلنا إن قوات الاحتلال شرعت في تفتيش المنازل المجاورة، بحجة البحث عن المنفذين.

وعلى الصعيد نفسه، ألقى شبان الاننفاضة زجاجة حارقة على سيارة للمستوطنين، كانت تمر في شارع 35 القريب من ترقوميا، دون إصابات، حيث حضرت سيارات عسكرية إلى المكان، وبدأت أعمال التفتيش في المنازل القريبة من مدخل ترقوميا الغربي.
.................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت شرطة الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الثلاثاء (15-12) عاملا فلسطينيا بحجة مهاجمته مستوطنين اثنين، في موقع للبناء بمستوطنة "موديعين" غرب رام الله، وسط الضفة المحتلة.

وقالت الشرطة الصهيونية إن الفلسطيني من سكان قرية بيت سيرا قرب رام الله ويبلغ من العمر (40 عاما) هاجم مراقب العمل بمطرقة قبل أن ينتقل إلى موقع بناء مجاور للذي يعمل فيه ويهاجم عاملا صهيونيا آخر، ويصيبهما بجروح وصفت بالمتوسطة.

وأضافت القناة الثانية إن خلفية الحادث لم تعرف بعد، فيما تقوم الشرطة بالتحقيق مع الفلسطيني المعتقل لاستجلاء أسباب وخلفيات الحادثة.
....................
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، اليوم الثلاثاء، شابة فلسطينية في مدينة القدس المحتلة، بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن في المدينة.

وادّعى موقع "0404" الصهيوني، أن جنوداً من حرس الحدود اعتقلوا فتاة في القدس، كان بحوزتها آلة حادّة "مفك".

وأضاف إن شرطة الاحتلال زعمت بأن الفتاة اعترفت خلال التحقيقات الأولية بنيّتها تنفيذ عملية طعن.

ووفقاً للبطاقة الشخصية التي تم نشرها؛ فإن الشابة هي زهيرة أبو عيشة (27 عاماً)، من سكان منطقة "كفر عقب" شمال مدينة القدس المحتلة.

....................
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب مستوطن صهيوني، مساء اليوم الثلاثاء (15-12) بجراح طفيفة جرّاء تعرض سيارته للرشق بالحجارة بالقرب من مستوطنة "دوتان" جنوب جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، فيما تعرضت بلدة يعبد جنوب المدينة لعملية اقتحام واسعة من قوات الاحتلال.

وقال موقع 0404 الصهيوني، إن سيارة صهيونية تعرضت للرشق بالحجارة من قبل شبّان فلسطينيين، حينما كانت تسير على طريق قرب مستوطنة "دوتان" قرب جنين، ما أدى لإصابة مستوطن بجراح طفيفة، وجرى تعامل الطواقم الطبية معه.

وتظهر صور نشرها الإعلام العبري تهشم زجاج السيارة الصهيونية نتيجة رشقها بالحجارة.

وحسب الموقع، ساد الاعتقاد في البداية أن السيارة تعرضت لإطلاق نار، بيد أنه تبين لدى وصول تعزيزات من قوات الاحتلال وطواقم الإسعاف أنها تعرضت للرشق بالحجارة، فيما شرعت تلك القوات بأعمال تمشيط في المنطقة.

وفي تطورٍ لاحق، اقتحمت أعداد كبيرة من جنود الاحتلال الصهيوني الليلة بلدة يعبد وضواحيها جنوب مدينة جنين.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا أن قوات الاحتلال اقتحمت مصنع يعبد للدخان وأخرجت العاملين فيه، واحتجزتهم في العراء واستجوبتهم، فيما شرعت بعمليات تفتيش دقيقة في المصنع.

كما أشارت المصادر لمراسلنا إلى أن قوات الاحتلال انتشرت في أزقة الحارة الجنوبية ليعبد واقتحمت منازل المواطنين عشوائيا واعتدت عليهم بالضرب واستجوبا بعضهم وفتشت منازلهم.

كذلك اقتحمت قوات الاحتلال الحي الشرقي للبلدة وأغلقت طريق السهل ومنعت المواطنين من الدخول والخروج، في حين يمارس المستوطنون أعمال عربدة واسعة في المنطقة.

وقال شهود عيان إن مجموعات كبيرة من المستوطنين داهمت بلدة امريحة التابعة ليعبد وبدأت بالعربدة بين منازل المواطنين

من جانب آخر، ألقى شبان كوع متفجر تجاه دورية صهيونية في محيط المسجد الإبراهيمي في الخليل، دون إصابات، بحسب الإعلام العبري.
..................
القدس المحتلة- المركز الفلسطيني للإعلام​
قالت مصادر عبرية، إن 22 "إسرائيليا" قتلوا منذ اندلاع  انتفاضة القدس، مطلع أكتوبر الماضي، وأصيب (331) وصفت جراح (21) منهم بالخطيرة، و(36) بالمتوسطة، بالإضافة إلى (274) إصابة ما بين طفيفة وهلع وصدمة، في (169) عملية متنوعة ما بين دهس و طعن و إطلاق نار.

وبحسب تقرير للقناة العبرية الثانية، سلط الضوء على سلسلة عمليات المقاومة منذ اندلاع الانتفاضة، حتى عملية القدس أمس الأحد، والتي أوقعت (14) إصابة، بينهم (2) في حالة حرجة، يقول: "إنه لا نهاية بالأفق لموجة العمليات الفلسطينية".

وتتابع القناة في تقريرها، الذي نشر الثلاثاء (15-12) وترجمه الـ"المركز الفلسطيني للإعلام"، أنه "قبل ثلاثة أشهر، قتل في وقت متأخر، ليلة رأس السنة  العبرية الكسندر ليبوفتش، عندما ألقى شبان، الحجارة على سيارة كان يستقلها شرقي القدس، وكان هذا الهجوم بداية لموجة من العمليات، انطلقت منذ قرابة ثلاثة أشهر، وما زالت دون وجود مؤشرات لتوقفها".

وتضيف: "يوم الاثنين (10-1) قتلا جنبا إلى جنب الزوج نعيما وايتام هانكين في عملية إطلاق نار في نابلس، وقتل بعد يومين الحاخامان نحميا لافي، وأهارون بينيت، في عملية طعن بمدينة القدس القديمة، وبعد عشرة أيام، قتل أربعة مستوطنين في هجومين: الون غوببرغ وحاييم حبيب وريتشارد ليكين،  في إطلاق نار وطعن في حافلة بمنطقة أرمون هنتسيف، والحاخام يشعيا كريشبسكي حيث قتل في هجوم في القدس بشارع ملوك إسرائيل".

وفي (18-10) قتل الرقيب عمري ليفي والأرتيري هفتوم زرهوم،  بعملية إطلاق نار وقعت في محطة الحافلات المركزية في مدينة بئر السبع، وبعد يومين ألقيت الحجارة على سيارة مستوطن في شارع 60 بالقرب من مستوطنة كريات أربع، فاضطر صاحبها آشر حسونة لمغادرة مركبته، وقتل من قبل شاحنة يقودها فلسطيني.

وفي(4-11) أصيب بجروح ضابط حرس الحدود بنيامين ياكوبوفيتش في هجزم قرب حلحول، ولقي حتفه بعد خمسة أيام متأثرا بجراحه في المستشفى.

وتضيف القناة  إنه بتاريخ (13-11) قتل الحاخام يعقوب ليتمان وابنه ناثانيل، في عملية  إطلاق نار قرب مستوطنة عتنائيل، وبعد ستة أيام، وفي أعنف يوم لموجة العمليات، بحسب التقرير: قتل أهارون لسيب و أفيرام وروفين في هجوم طعن في وقت متأخر بـ"تل أبيب"، وفي ساعات لاحقة قتل الحاخام ياكوف دون، وعزرا شوارتز بإطلاق نارعند تقاطع ألون شفوت.

كما قتل هدار بعملية طعن عند تقاطع غوش عتصيون، وفي اليوم التالي قتل العريف زيف مزراحي طعناً حتى الموت على الطريق 443، في تاريخ (22-11).

وفي تعليقه على عمليات المقاومة، يقول وزير الأمن العام جلعاد أردان، للقناة العبرية الثانية: "لا يمكنك أن ترى نهاية لموجة الإرهاب، هناك عدو وخصم عنيد وقاس، غير مستعد لقبول وجود إسرائيل".
....................
جرائم الاحتلال
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
اندلعت مواجهات بين قوات الاحتلال الصهيوني وشبان فلسطينيين، الثلاثاء (15-12)، شرق مدينة القدس المحتلة، أسفرت عن إصابة العشرات من المواطنين بحالات اختناق، إلى جانب أضرار مادية بمنازل ومركبات المواطنين.

وأفادت مصادر إعلامية بأن 25 فلسطينياً أصيبوا بالاختناق عقب إطلاق قوات الاحتلال لقنابل الغاز السام خلال مواجهات اندلعت في بلدة أبو ديس، شرق القدس.

وأشارت إلى أن مواجهات "عنيفة" اندلعت مع الشبان الفلسطينيين عقب تصديهم لمداهمة عشرات جنود الاحتلال، عصر اليوم الثلاثاء، لقرية العيساوية، شرق القدس، والانتشار بين أزقتها.

ولفتت النظر إلى أن جنود الاحتلال أطلقوا وابلاً من قنابل الغاز والصوت والأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، على  منازل ومركبات الفلسطينيين، ما أدى لإلحاق أضرارٍ مادية في عدد منها، إلى جانب عشرات حالات الاختناق.

واعتدت قوات الاحتلال بالضرب المُبرح على أحد الشبّان الفلسطينيين على مدخل العيساوية، ومنعت ذويه من الوصول إليه، إضافة إلى تشديد الإجراءات والتنكيل بالمواطنين على مدخل القرية.

وفي سياق متصل، اعتقل جنود الاحتلال الطفل يحيى أبو دياب (7 سنوات) بالقرب من حارة السعدية في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، ونقلوه لمركز شرطة الاحتلال في شارع صلاح الدين بالمدينة.

...................
رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، مساء الثلاثاء (15|12)، ثلاثة أشقاء عقب الاعتداء عليهم بالضرب المبرح على حاجز عسكري بالقرب من بلدة سلواد، شرقي مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد شهود عيان، أن قوات الاحتلال نصبت حاجزًا عسكريًّا على المدخل الغربي لبلدة سلواد، واحتجزت الأشقاء إبراهيم (30 عاماً)، مصطفى (24 عاماً)، ومحمود (20 عاماً) باسم حامد، قبل أن تقوم بنقلهم لمركز توقيف "بنيامين الإسرائيلي".

وأشار الشهود إلى أن قوات الاحتلال ألحقت أضراراً مادية بالمركبة التي كان يستقلها الأشقاء حامد، عقب إطلاق النار عليها، لافتين إلى أن أفراد تلك القوات اعتدوا بأعقاب البنادق على الأشقاء الثلاثة خلال محاولتهم منع اعتقال شقيقهم.

وذكرت المصادر أن قوات الاحتلال أفرجت عن الشاب عمر حمّاد (24 عاماً) عقب احتجازه لعدة ساعات في النقطة العسكرية الصهيونية المقامة على أراضي البلدة، تم خلالها الاعتداء عليه بالضرب المبرح.

وبيّنت المصادر ذاتها أن قوات الاحتلال شددت من إجراءاتها العسكرية على المدخل الغربي لبلدة سلواد، ودققت في البطاقات الشخصية للمواطنين، قبل أن تقوم بإغلاق المدخل بشكل كامل ومنع الفلسطينيين من الدخول أو الخروج من البلدة.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت، فجر اليوم الثلاثاء، أربعة مواطنين فلسطينيين من بلدة سلواد، بينهم القيادي في حركة "حماس" بسّام حمّاد، والد الشهيد أنس، منفذ عملية الدهس على المدخل الغربي للبلدة.

يُشار إلى أن المدخل الغربي لبلدة سلواد يشكل نقطة تماس ومواجهة مع قوات الاحتلال بشكل شبه يومي، ونفّذ عليه الشهيد أنس حمّاد عملية دهس، في الرابع من كانون أول/ ديسمبر الجاري، أسفرت عن إصابة اثنين من جنود الاحتلال بجراح مختلفة.
..............
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني عصر اليوم الثلاثاء (15-12) طفلًا قاصرًا لم يتجاوز السابعة من عمره من حارة السعدية في البلدة القديمة بالقدس المحتلّة.

ولم تعرف بعد هوية الطفل حيث تظهر الصورة جنود الاحتلال وهم يقتادونه إلى مركز شرطة الاحتلال بشارع "صلاح الدين".

كما مددت قوات الاحتلال اليوم الثلاثاء (15-12) اعتقال نجل النائب في المجلس التشريعي عن محافظة بيت لحم جنوب الضفة المحتلة خالد طافش، لأربعة أشهر جديدة.

وأفاد مراسلنا، أن الاحتلال سلم ورقة التمديد للأسير في سجن مجدو مصعب خالد طافش ذويب (23 عاماً) من قرية زعترة شرق بيت لحم، قبل موعد الإفراج عنه بأربعة أيام، للمرة الثانية على التوالي.

وأضاف إن الاحتلال حوّل الأسير مصعب للاعتقال الإداري بعد انتهاء حكمه البالغ 9 أشهر، وحكم عليه بالسجن الإداري 6 أشهر، ليتم تمديده اليوم أربعة أشهر جديدة قبل انتهاء فترة التمديد الأولى.

الجدير بالذكر أن الاحتلال اعتقل مصعب بتاريخ (19-9-2014)، بعد الإعلان أنه ضمن خلية خططت لتنفيذ عمليات ضد الكيان المحتل، وهو طالب ماجستير في تخصص الإعلام بجامعة اليرموك الأردنية.
..............
نابلس- المركز الفلسطيني للإعلام
 اعتقلت قوات الاحتلال فجر الثلاثاء، عددا من المواطنين خلال مداهمات ليلية في عدد من مدن الضفة الغربية المحتلة.

ففي نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب إيهاب زيد (33 عاما) بعد مداهمة منزله في المدينة، وهو أسير محرر.

وأفاد شهود عيان لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" أن قوات الاحتلال اقتحمت حي المعاجين غرب المدينة، وداهمت البناية رقم 8 في إسكان جامعة النجاح، وأجرت تحقيقا ميدانيا مع عدد من السكان.

الخليل

واعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم ثلاثة مواطنين بعد عملية دهم وتفتيش لمناطق متفرقة من محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية.

وأفاد مراسل "المركز الفلسطيني للاعلامأن قوات الاحتلال داهمت بلدة بيت أمر فجر اليوم واعتقلت الشاب محمد يوسف عوض (21 عاما) بعد مداهمة منزله وتفتيشه في البلدة، كما اعتقلت الشاب كرم صالح شاهين (18 عام) من البلدة القديمة وسط مدينة الخليل.

وأضاف مراسلنا أن قوات الاحتلال داهمت بلدة السموع جنوب مدينة الخليل واعتقلت المواطن محمد يوسف الحوامدة (40 عاما) بعد تفتيش منزله والعبث بمحتوياته.

وفي سياق آخر داهمت قوات الاحتلال بلدة صوريف غرب الخليل واقتحمت منزل الأسير المصاب مصعب اغنيمات وتاخذ قياسات المنزل قبل ان تسحب من البلدة.

ولا تزال قوات الاحتلال تواصل حملتها المستمرة في الاعتقالات والمداهمات والحواجز العسكرية على مدينة الخليل وقراها بشكل يومي منذ اندلاع انتفاضة القدس في الأول من أكتوبر.

بيت لحم

وفي بيت لحم، اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال منطقة الجداول في بلدة بيت جالا غرب المدينة، واعتقلت الشاب علي طاهر علان (31 عاماً) بعد مداهمة منزله وتفتيشه، وهو أسير محرر أمضى ما يزيد عن ثمانية أعوام في سجون الاحتلال، بتهمة نشاطه في حركة "حماس".

كما اقتحمت قوات الاحتلال منطقة وادي شاهين وشارع القدس الخليل وأطراف مخيم الدهيشة، وجابت الشوارع، واندلعت مواجهات معها، وانسحبت دون أن يبلغ عن اعتقالات.

طولكرم


وواصلت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم عملياتها العسكرية في طولكرم شمال الضفة الغربية ونكلت بالمواطنين واعتقلت أحدهم.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن أعدادا كبيرة من قوات الاحتلال اقتحمت مدينة طولكرم واعتقلت المواطن حمزة محمد الصافي (25 عاما) وفتشت منزله في الحي الشمالي لمدينة طولكرم.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مخيم نور شمس وضاحية شويكة ونكلت بالمواطنين ونصبت حواجز وكمائن.

كما واصلت قوات الاحتلال حصارها لبلدة شوفة المغلقة مداخلها منذ العملية التي استهدفت مستوطنين قبل أيام قرب البلدة.

قلقيلية

في قلقيلية، شنت قوات الاحتلال فجر الثلاثاء حملات دهم في مدينة قلقيلية وسط الضفة الغربية وقضاها واعتقلت مواطنا واعتدت على آخرين.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن عشر آليات عسكرية اقتحمت قرية اماتين شرق مدينة قلقيلية واقتحمت منزل المواطن يزيد غسان عبيد وفتشت منزله وسلمته استدعاء لمراجعة مخابراتها.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مدينة قلقيلية واعتقلت المواطن مهند الحارسي وفتشت منزله ونقلته إلى جهة مجهولة، كما انتشرت في حي النقار وداهمت عدة منازل.

وأشار مواطنون إلى أن قوات الاحتلال تمركزت على مداخل بلدة عزون طوال ساعات الليل، وانتشرت على شارع قلقيلية الرئيسي لساعات.
..................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام

أغلقت سلطات الاحتلال الصهيوني اليوم الثلاثاء (15-12) ملف التحقيق الخاص بالأسير الصحفي محمد القيق (33 عامًا) والمضرب عن الطعام منذ 20 يومًا، احتجاجًا على ظروف اعتقاله، وذلك بعدما أُثبت عدم وجود أدله كافية لتقديم لائحة اتهام بحقه من قبل نيابة الاحتلال.
وأفاد محامي نادي الأسير الفلسطيني، صالح أيوب، بأن نيابة الاحتلال بصدد تقديم طلب لتمديد اعتقاله لمدة 72 ساعة أخرى أمام المحكمة العسكرية في "سالم" لدراسة إمكانية استصدار أمر اعتقال إداري بحقه خلال هذه المدة.
...................
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
أصدرت سلطات الاحتلال، اليوم الثلاثاء، أوامر إدارية بحق 13 فتى وشابًّا مقدسيًّا تقضي بإبعادهم خارج مدينة القدس المحتلة.

 
وأوضح محامي نادي الأسير مفيد الحاج، أن أمر الإبعاد صدر عن ما يسمى بضابط الجبهة الداخلية، مشيراً إلى أن الأمر مرفق بخارطة تبين حدود القدس.

وأعطت السلطات الصهيونية مهلة لمن أُصدر بحقهم هذه الأوامر للاعتراض أمام القضاء خلال ستة أيام كأقصى موعد.

 
وذكر المحامي الحاج أن من بين الصادرة بحقهم الأوامر الصهيونية الشاب عبادة نجيب (18 عاماً).

تجدر الإشارة إلى أنه في السابق كان يتم إصدار أوامر قضائية يتم من خلالها إطلاق سراح المعتقلين بشروط منها الحبس المنزلي والإبعاد عن مكان السكن.

..............
الناصرة – المركز الفلسطيني للإعلام
بدأت سلطات الاحتلال الصهيوني، اليوم الثلاثاء (15-12)، بتسليح "المتدينين اليهود"، بحجة تزايد العمليات التي استهدفتهم في الأشهر الأخيرة.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، إن "المقاومين الفلسطينيين يعرفون كما يبدو أن المتدينين اليهود هم أقل الناس الذي يحملون الأسلحة، ولذلك يفضلون تنفيذ عملياتهم هناك من خلال الافتراض بأن إمكانية إحباط عملياتهم ستكون أقل"، على حد زعمها.

وأشارت الصحيفة إلى أن المبادرة الجديدة لتسليح "المتدينين اليهود" جاءت من وزير الأمن الداخلي في حكومة الاحتلال، غلعاد أردان، الذي اقترح مواجهة هذه المشكلة، من خلال تشجيعهم على حمل الأسلحة.

وحسب اقتراح "أردان"؛ سيتم تفعيل مسار عاجل لإصدار تراخيص حمل الأسلحة للمتطرفين الصهاينة الذين يجيدون استخدام السلاح، خاصة من خدموا في وحدات عسكرية في جيش الاحتلال؛ لأنه ثبت "أن المدنيين (المستوطنين) المسلحين يقومون بدور حاسم في إحباط الهجمات ومنع وقوع عمليات كبيرة"، بحسب زعم وزير الأمن الداخلي.

ووفق الرؤية؛ يمكن لهؤلاء المتطرفين التزود بمسدس بواسطة إجراء إداري قصير، على أن تقوم جمعية وحدات "ناحل" في جيش الاحتلال، التي خدم فيها هؤلاء بإعداد قائمة بأسماء الجنود الصهاينة الذي تخرجوا في مؤسسة عسكرية، ويعيشون حاليا في الأحياء أو البلدات "المتدينة".

وذكرت الصحيفة أنه سيتم تسليم هذه القائمة لشرطة الاحتلال، وبعد المصادقة عليها سيتم منح المتطرفين الذين يجيدون إطلاق النار، تراخيص بحمل السلاح.

وكانت حكومة الاحتلال دعت المستوطنين وكل من يملك سلاحا أو ترخيص سلاح إلى حمله، كما أعلنت عن تسهيلات في عملية منح التراخيص، بحجة الحد من الهجمات التي ينفذها شبان الانتفاضة، فيما يعد ذلك ضوءًا أخضر للمتطرفين الصهاينة لشنّ المزيد من الاعتداءات على المواطنين الفلسطينيين.
..................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
سلمت قوات الاحتلال الصهيوني اليوم الثلاثاء (15-12)، عائلة الشهيد بهاء عليان قراراً يقضي بهدم البناية التي تقطن فيها، في بلدة جبل المكبر جنوبي القدس المحتلة.

وعدّ ممثل أهالي الشهداء في جبل المكبر المحامي رائد بشير، الإجراء بالانتقامي، خاصة أن البناية يقطن فيها حوالي 25 فرداً ولا تعود لأسرة الشهيد بهاء عليان وحده؛ بل لجد الشهيد وأعمامه أيضاً.

ولفت بشير إلى أن الاحتلال يسعى إلى وضع أهالي الشهداء بوضع نفسي صعب للانتقام منهم عبر إجراء قياسات لهدم منازلهم، ويسلمهم قرارات تقضي بهدمها أو إغلاقها أو مصادرتها، مشدداً على أن عائلة الشهيد بهاء عليان تقطن في الطابق الثاني من بناية مكونة من ثلاثة طوابق سلم الاحتلال قراراً بهدمها كاملة اليوم.

وكان الشهيد بهاء عليان ارتقى برصاص الاحتلال في شهر تشرين الأول الماضي بعد تنفيذه عملية إطلاق نار وطعن في حافلة إسرائيلية بمستوطنة 'أرمون هنتسيف' المقامة على أراضي المواطنين في جبل المكبر بالقدس.

يذكر أن سلطات الاحتلال تحتجز جثامين 16 شهيداً مقدسياً منذ بدء انتفاضة القدس، واعتقلت منذ الأعياد العبرية في 13 من شهر أيلول الماضي أكثر من 1100 مواطن ومواطنة من القدس.

وتستخدم سلطات الاحتلال سياسة هدم منازل منفّذي العمليات، لردع أي فلسطيني عن مقاومة الاحتلال، إضافة إلى أنها تندرج تحت سياسة العقاب الجماعي.

................
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام
اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني ظهر اليوم الثلاثاء (15-12) بلدة عرابة جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية، ما أسفر عن مواجهات وإصابات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن دوريات الاحتلال أغلقت مدخل عرابة بحاجز عسكري ثم اقتحمت البلدة مع وقت مغادرة طلبة المدارس، ما أدى لاندلاع مواجهات واسعة.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال تطلق القنابل الغازية والأعيرة النارية وهناك إصابات بالغاز المسيل للدموع، فيما لا تزال قوات الاحتلال تقتحم البلدة.

كما اندلعت في وقت سابق مواجهات عنيفة مع طلبة المدارس في بلدة عنزة المجاورة لبلدة عرابة؛ حيث استفزت قوات الاحتلال طلبة المدارس خلال وقوفها في مناطق احتكاك مع الطلبة.

وأضافت المصادر إن قوات الاحتلال اعتقلت شابين، هما: طارق زياد عطياني (17 عامًا)، وسامي ربيح عطياني (18 عامًا) واعتدت عليهما بالضرب المبرح.

وبحسب شهود عيان فإن قوات الاحتلال تقيم أيضًا حاجزًا عسكريًّا على شارع جنين - نابلس بين بلدتي عرابة وعنزة وتحتجز المركبات والمواطنين.
.................
الناصرة – المركز الفلسطيني للإعلام
هدمت جرافات الاحتلال الصهيوني، الثلاثاء (15|12)، منزل مواطن فلسطيني في "حي الحمرا" بمدينة طمرة، الواقعة بمنطقة الجليل الغربي، داخل الأراضي المحتلة منذ عام 1948؛ بدعوى "البناء دون الحصول على التراخيص اللازمة".

وأفادت مصادر محلية من طمرة، أن جرافات الاحتلال هدمت منزل المواطن عمر ياسين، في ظل تواجد مكثف للشرطة الصهيونية "التي اقتحمت حي الحمرا، وفرضت حصاراً بمحيط المنزل".

وأشارت المصادر إلى أن شرطة الاحتلال اعتقلت صاحب المنزل عقب الانتهاء من هدمه بدعوى "إعاقة عمل الشرطة".

وبيّنت المصادر أن سلطات الاحتلال كانت قد أنذرت قبل أسبوع المواطن ياسين بهدم منزله ذاتياً، وهددته أنها ستقوم بتحميله مصاريف عملية الهدم في حال لم ينفذ ذلك.

من جانبها، أعلنت بلدية طمرة الإضراب "العام والشامل"، يوم غدٍ الأربعاء 16 كانون أول/ ديسمبر الجاري؛ احتجاجاً على هدم المنزل، مشيرة إلى أنه سيشمل المؤسسات التعليمية والمدارس ورياض الأطفال، وجميع المرافق العامة.

يذكر أن سلطات الاحتلال تمنع المواطنين الفلسطينيين داخل أراضي 48 من توسيع منازلهم القائمة منذ عشرات السنين؛ ما أدى لحالة من الاكتظاظ السكاني الشديد، إلى جانب رفض منحهم تراخيص للمنازل الجديدة.
.................
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
جدد وزير جيش الاحتلال موشيه يعلون، مزاعمه حول عدم العثور على أدلة كافية تثبت إدانة المستوطنين المتورطين في جريمة إحراق عائلة دوابشة في بلدة "دوما" جنوب نابلس.

وقال يعلون، في تصريحات نقلتها الإذاعة الصهيونية، اليوم الثلاثاء، إن الدوائر الأمنية تعتقد أنها تعرف هوية قتلة عائلة دوابشة، لكن الأدلة غير كافية لمحاكمتهم، على حد زعمه.

وكانت مجموعة من المستوطنين من عناصر جماعات "تدفيع الثمن" الصهيونية، أقدمت على إحراق منزل عائلة دوابشة في قرية دوما، قرب مدينة نابلس، بتاريخ 31 تموز (يوليو) 2015، ما أدى لاستشهاد الطفل الرضيع علي دوابشة على الفور ولحق به والداه، سعد ورهام، متأثرين بجراحهما، ونجا من العائلة الطفل أحمد.

يشار إلى أن المحكمة المركزية الصهيونية في القدس المحتلة، برّأت بتاريخ 30 تشرين ثاني (نوفمبر) الماضي، المتهم الرئيس بحرق الطفل محمد أبو خضير في الأول من حزيران (يونيو) عام 2014 بمخيم شعفاط بالقدس، من الجريمة بدعوى "الاضطراب النفسي".

................
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
طالب ذوو الشهداء الفلسطينيين المحتجزة جثامينهم منذ تشرين أول (أكتوبر) الماضي، سلطات الاحتلال الصهيوني، بتسليم أبنائهم لإكرامهم ودفنهم وفق أصول الدين والشريعة الإسلامية.

وخلال وقفة تضامنية نظمتها القوى والفعاليات والمؤسسات الوطنية في بلدة "أبو ديس" شرق مدينة القدس المحتلة، اليوم الثلاثاء، وبالتنسيق مع الحملة الشعبية لاستعادة جثامين الشهداء المحتجزين لدى الاحتلال الصهيوني، طالبت أسر الشهداء بحراك شعبي لاستعادة الجثامين.

وشارك في الوقفة التضامنية عدد من الشخصيات السياسية والنشطاء الفلسطينيين وعشرات الشبّان، إلى جانب ذوي الشهداء الذين طالبوا بحقّهم في استعادة جثامين أبنائهم ودفنهم وإكرامهم.

ويقدر إجمالي جثامين شهداء فلسطين المحتجزة لدى الاحتلال بـ 53 جثماناً، بينهم 3 نساء و12 طفلاً وطفلة، موزعة على النحو الآتي: 20 جثماناً من الخليل، 16 من القدس، واحد من النقب، واحد من قلقيلية، اثنان من بيت لحم، 4  نابلس، 6 من رام الله، وواحد من طولكرم.
..............
الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
أغلقت قوات الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الثلاثاء (15-12) طرقًا فرعية مؤدية إلى حي تل الرميدة، وسط مدينة الخليل، جنوب الضفة المحتلة؛ لتشدد بذلك حصارها المفروض عليه.

وأفاد مراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" أن قوات الاحتلال وضعت عصر اليوم أسلاكًا شائكة في محيط تل الرميدة، وأغلقت عددًا من الطرق والمنافذ الفرعية المؤدية إلى المكان.

وأوضح مرسلنا أن هذه الطرق لجأ إليها السكان القاطنون في المكان للدخول إلى منازلهم بعد أن أغلقت قوات الاحتلال الطرق الرئيسة المؤدية إلى الحي وشارع الشهداء وسط مدينة الخليل.

...............
نابلس- المركز الفلسطيني للإعلام
 أعلنت حملة "إعمار منازل الأحرار" أنها جمعت ما يعادل المليون شيكل، على شكل تبرعات نقدية وعينية، لتوفير مساكن بديلة لأربع عائلات هدم الاحتلال منازلها في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقال مازن الدنبك، أحد القائمين على الحملة، خلال مؤتمر صحفي بمقر وكالة "بالميديا" اليوم الثلاثاء (15-12) إن الحملة ستنتظر لمدة لا تتجاوز 15 يوما للحصول على جواب الجهات الرسمية حول إمكانية إعادة إعمار المنازل المهدمة.

وأوضح أنه في حال أصر الاحتلال على منع البناء، سيتم اللجوء لشراء شقق بديلة وتجهيزها وتأثيثها بشكل كامل، لافتا إلى أن الاحتلال حذر العائلات الأربع من إعادة بناء منازلها مهددا بهدمها مجددا.

واستعرض الدنبك حصيلة ما تم جمعه خلال الحملة التي استمرت سبعة أيام، وبلغت 578864.5 شيكل، و31184 دينارا، و12121 دولارا، فضلا عن مبالغ صغيرة بعملات أخرى، ومصاغات ذهبية وشيكات آجلة، وتبرعات عينية شملت قطع أراض ومواد بناء وأثاث.

وأوضح الدنبك أن هذه المبالغ تم إيداعها في حساب جمعية اللجنة الأهلية لمحافظة نابلس في بنك القدس، نظرا للدور المنوط بهذه اللجنة منذ تأسيسها قبل 15 عاما ولما تتمتع به من مصداقية وشفافية عالية.

ولفت إلى أن الحملة أعلنت هدفين أساسيين لها، هما إعادة اللحمة والنسيج الاجتماعي لنابلس، وإيجاد مساكن بديلة للعائلات التي هدمت منازلها.

ووجه الدنبك الشكر لأهالي نابلس الذين هبوا لتقديم الدعم المطلوب لمساندة هذه العائلات، ودعاهم إلى البقاء على أهبة الاستعداد لنجدة أية عائلة قد تفقد منزلها مستقبلا، خاصة وان هناك تهديدات بهدم ثلاثة منازل جديدة في المدينة.

كما طالب الرئاسة والحكومة بإنشاء صندوق خاص للطوارئ من أجل إغاثة العائلات التي تفقد منازلها.

يذكر أن الاحتلال هدم في الأسابيع الماضية منازل الأسرى كرم رزق المصري ويحيى الحج حمد وسمير كوسا وراغب عليوي، والذين يتهمهم بالضلوع في عملية قتل مستوطن وزوجته بالقرب من مستوطنة "ايتمار" شرق مدينة نابلس في الأول من تشرين الأول الماضي.
.................
اعمال امن عباس
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
اتهم أسرى محررون من سجون الاحتلال الصهيوني السلطة الفلسطينية بحرمانهم من حقوقهم المالية والوظيفية على خلفية سياسية، مهددين بالإضراب حتى الموت إن لم تلبَّ مطالبهم.

واعتصم عدد من الأسرى المحررين، اليوم الثلاثاء (15-12)، أمام مقر حكومة الوفاق الوطني بمدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، مطالبين بمستحقاتهم المالية ودرجاتهم الوظيفية "وفقاً لما أقره القانون الفلسطيني".

وأوضح المعتصمون في تصريحات صحفية لهم خلال الاعتصام أن الحكومة الفلسطينية "ممثلة بوزارة المالية" تحرمهم من حقوقهم منذ عام 2007، لافتين النظر إلى أنها قطعت رواتب عشرات الأسرى.

من جانبه، قال الأسير المحرر سفيان جمجوم، والذي أمضى ما يزيد عن العشرين عاماً في السجون الصهيونية، إن قطع رواتب المحررين "جاء على خلفية سياسية بحتة". مشيراً إلى أن ما يزيد عن الـ 70 أسيراً حرموا من حقوقهم المالية والوظيفية.

ولفت في حديثه النظر إلى أن حكومة الوفاق الوطني قطعت رواتب أسرى محررين بذريعة "مخالفة الشرعية". مؤكداً أن لجنة ممثلة للأسرى المحررين تواصلت مع هيئة الأسرى ووزارة المالية ورئاسة الحكومة "دون جدوى".

وأوضح جمجوم أن قانون الأسرى والمحررين رقم 19 لسنة 2004، وتعديله بقرار آخر بقانون رقم 1 لسنة 2013، والصادر عن رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، "يُقر حقوق الأسرى المالية والوظيفية".

وذكر المحرر جمجوم أن خطوة الاعتصام "رسالة ضمن سلسلة خطوات، بدأت بالاعتصام الاحتجاجي، وفي حال لم تعَد لنا حقوقنا سنلجأ لخطوة الإضراب المفتوح عن الطعام".

وأضاف: "الحكومة الفلسطينية تحاربنا بحقوقنا ولقمة عيش أطفالنا عقب قضائنا لعشرات السنين في سجون الاحتلال"، مطالباً بإنصاف الأسرى المحررين "وفق القانون، والتعامل معهم من منطلق وطني".
...................
نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام
أفرج جهاز الأمن الوقائي مساء اليوم الثلاثاء (15-12) عن مراسل فضائية القدس الصحفي مصعب الخطيب (32 عاماً) من مدينة نابلس شمال الضفة المحتلة بعد احتجازه في مقرهم منذ مساء أمس.

وكانت عناصر من الجهاز قد اعتقلت الصحفي الخطيب بعد عودته إلى منزله أمس الاثنين، حيث صادرت هاتفه النقال وطالبته بتسليم نفسه، وهددت العائلة بتفجير بوابة المنزل في عدم إذعانه لذلك.

والصحفي الخطيب يعمل مراسلاً لقناة القدس الفضائية، ومصوراً لدى وكالة الأناضول التركية، ومتزوج وله ثلاث بنات.

هذا وقد طالب اتحاد الإذاعات في تلفزيون فلسطين ونقابة الصحفيين ولجنة الحريات بنابلس الأجهزة الأمنية بضرورة الكف عن ملاحقة الإعلاميين و إطلاق سراح الخطيب.

وجديرٌ ذكره أن والد الخطيب عبد الرحمن الخطيب هو أسير لدى قوات الاحتلال، ومحكوم بعدة مؤبدات على خلفية قيادته للعديد من العمليات الاستشهادية خلال انتفاضة الأقصى، كان آخرها عملية فندق بارك التي نفذها الاستشهادي عبد الباسط عودة.
..............
اخبار متنوعه
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام
نظمت كلية الحقوق في الجامعة العربية الأمريكية في جنين شمال الضفة الغربية اليوم الثلاثاء (15-12) ندوة حاضر فيها الأسير المحرر محمد علان، والذي خاض إضرابين شهيرين عن الطعام ضد الاعتقال الإداري مؤخرا.

وقال علان خلال محاضرته: إن "من يريد خوض الإضراب عليه أن يعرف أنه ذاهب إلى طريق صعبة، وتحتاج لعزيمة وإصرار وإرادة، حيث سيواجه في الأيام العشرة الأولى من الإضراب عن الطعام ألم الجوع، وبعدها ستكون الأمور سهلة".

وأضاف: "بعد الثلاثين والأربعين، تبدأ المعاناة لأن الجسم يبدأ بالتآكل، ويفقد الإنسان بعض حواسه كالبصر والسمع، مؤكدا أن هذه المعاناة تحتاج إلى التسلح بالعزيمة والصبر والإرادة".

وشدد على الرسالة السامية التي يحملها الأسير المضرب عن الطعام، والتي تجعله متسلحا بمبادئه وقيمه وإيمانه الذي يمده بالقدرة على قهر الاحتلال. كما قال.

من جهة أخرى استقبل رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري الأسير المحرر علان، عقب محاضرته حيث أشاد رئيس الجامعة بصموده من أجل الحرية، معربا عن دعم الجامعة الكامل للحركة الأسيرة، وأشار أن علان أحد خريجي الجامعة في كلية الحقوق عام 2010، قد أصبح نموذجا لكل الطلبة بصموده وإرادته.

..................
غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
وصف الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، سامي أبو زهري، تصريحات الحكومة بأن التعديل الوزاري سيعزز جهود إنهاء الانقسام، بأنها "سخيفة"، مشددًا على أن كل الخيارات مفتوحة للتعامل مع هذا "العبث".

وقال أبو زهري في تصريحٍ اليوم الثلاثاء (15-12) تلقى "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخةً منه، إن هذه التعديلات المنفردة حولت الحكومة إلى حكومة الحزب الواحد، عادًّا أنها "تمثل تكريسًا للانقسام وإدارة للظهر للاتفاقات الوطنية".

وأكد أن التعديلات تفرض على حركة "حماس" "إبقاء الخيارات مفتوحة للتعامل مع هذا العبث والتنكر الذي تمارسه هذه الحكومة الانفصالية".

يشار إلى أن رئيس السلطة محمود عباس، أجرى مساء أمس تعديلاً على وزاريًّا بإقالة وزير، وإضافة ثلاثة وزراء جدد (الثقافة، والشؤون الاجتماعية، والعدل) للحكومة، في خطوة تخرق آلية تشكيلها توافقيا بناء على إعلان الشاطئ.

وكان رئيس الحكومة رامي الحمد الله زعم خلال جلسة مجلس الوزراء، أن التعديل الوزاري سيعزز من جهود الحكومة لإنهاء الانقسام الفلسطيني وإعادة الوحدة كشرط أساسي لا يسبقه شرط آخر لمواجهة التحديات وإنقاذ المشروع الوطني.
.........................
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
كشفت "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" أن الفصائل الفلسطينية توافقت على مبادرة مكتوبة لحل أزمة معبر رفح البري من أجل أن  تقدم لحركتي "فتح" و"حماس" والسلطة ومصر

وقال كايد الغول عضو المكتب السياسي  في الجبهة في تصريحات صحفية، إن "مبادرة معبر رفح هي نتاج حوار بين عدد من القوى، جرى استكماله مع غالبية الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية لتُقدّم باسمها جميعاً إلى كل من حركتي فتح وحماس، فضلاً عن السلطة والجهات الرسمية المصرية".

وأعرب عن أمله أن تستجيب كافة الأطراف المعنية لهذه المبادرة من أجل إنهاء معاناة الفلسطينيين في قطاع غزة.

وأكد صحة المبادرة التي نشرتها بعض المواقع الإلكترونية والتي سيتم تقديمها بشكل رسمي باسم جميع الفصائل للجهات المعنية بالأمر.

واعتبرت المبادرة  التي جاءت في خمسة بنود أن الحل الأساسي الذي يكمن في فتح معبر رفح بصورة دائمة، هو التوافق الوطني الفلسطيني على إدارة هذا المعبر، وتحييده عن التجاذبات السياسية ويحافظ على انتظام العلاقة مع مصر، ويحفظ العلاقة بين الشعبين المصري والفلسطيني.

وتواصل السلطات المصرية إغلاق معبر رفح منذ عامين حيث تفتحه بشكل استثنائي للحالات الإنسانية، إلا أن المعبر لم يفتح منذ مطلع العام الجاري سوى 22 يومًا فقط، مما فاقم معاناة سكان القطاع .
...................
كوبنهاجن - المركز الفلسطيني للإعلام
كشفت صحيفة "هآرتس" العبرية اليوم الثلاثاء (15-12) أن شركة "التأمينات وصندوق التقاعد" في الدنمارك، التي يصل حجم أملاكها إلى 50 مليار دولار، قررت سحب استثماراتها في شركة ألمانية ضخمة لمواد البناء تدعي "اسمنت هايدلبرغ"؛ بسبب ضلوعها غير المباشر في استغلال الموارد الطبيعية في الضفة الغربية المحتلة.

وجاء في بيان للشركة، أبرزته الصحيفة العبرية، أنها "ليست معنية بالمساهمة بأي شكل من الأشكال في نشاطات غير قانونية في المناطق الفلسطينية المحتلة"، عادّةً بذلك أن نشاط شركة مواد البناء الدنماركية في الضفة "يتعارض مع القانون الدولي"، ولا يتفق مع سياسة "الاستثمار المسؤولة" التي يديرها صندوق التقاعد.

يشار إلى أن شركة "اسمنت هايلدبرغ" الألمانية تعدّ إحدى أضخم الشركات التي تعمل في مجال مواد البناء في أكثر من 40 دولة، وقامت في 2007 بشراء شركة "هانسون" البريطانية التي تدير فرعا في الكيان.

ويقوم الفرع "الإسرائيلي" بإدارة محاجر في المنطقة C في الضفة الغربية المحتلة التي يسيطر عليها الاحتلال مدنيا وأمنيا.

وبحسب معاهدة جنيف الرابعة ومعاهدة لاهاي؛ يمنع القانون الدولي استخدام الموارد الطبيعية للمناطق المحتلة إذا لم تكن أرباحها تخدم سكان المناطق ذاتها وإنما من يستغلونها بقوة الاحتلال.

وهذه الشركة الدنماركية هي الثانية بين الدول الاسكندينافية التي تقرر سحب استثماراتها من الشركة الألمانية خلال ستة أشهر؛ إذ سبقتها إلى ذلك في شهر يونيو (حزيران) الماضي، شركة التأمين الكبرى في النرويج، التي سحبت استثماراتها للسبب ذاته.

....................
بيروت- المركز الفلسطيين للإعلام
أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أسامة حمدان، أن حركته "تقيم علاقاتها الخارجية وفق ما تمليه مصلحة الشعب الفلسطيني وحقوقه وثوابته، وأنها لا ترى أي تناقض وفقا لذلك في علاقاتها الجيدة مع السعودية وإيران".

وقال حمدان في تصريحات خاصة لـ "قدس برس"، اليوم الاثنين، في الذكرى 28 لانطلاقة "حماس": "حركة حماس حريصة على علاقات متوازنة مع جميع الدول العربية والإسلامية، وعنوانها الرئيس بالأساس ليس بروتوكوليا، وإنما تحقيق دعم للقضية الفلسطينية وليس مجرد علاقات خاوية المضمون".

وأضاف: "بهذا المعنى علاقاتنا مع إيران كانت على هذا الأساس، وتلقت حماس دعما من إيران كان مؤثرا في إيذاء الاحتلال الصهيوني، ولازلنا نريد أن نبقي على هذه العلاقات، كما أننا حريصون على علاقاتنا مع السعودية من أجل كسب دعم للحقوق الفلسطينية، ولا نجد أن هناك أي تناقض أو تنافر بين العلاقتين".

وأكد حمدان أن "حماس في ذكرى انطلاقتها 28 تبدو أكثر قربا من الشعب الفلسطيني ومن الشعوب العربية والإسلامية والحرة في العالم، كما أن علاقاتها الرسمية مع النظام العربي الرسمي ومع الدول الغربية تبدو أكثر اتساعا من قبل".

وأضاف: "منذ انطلاقة حماس والاحتلال الصهيوني وحلفاؤه يحرضون عليها، ويخوضون الحروب المتتالية عليها، اليوم وفي ظل المشهد السياسي الفلسطيني والعربي والدولي، فإن حماس تقود المقاومة الفلسطينية، وتدافع عن حقوق وثوابت الشعب الفلسطيني، وتمسكها بهذا الخيار جعل كثيرا من الدول التي تنتقدها في العلن تسعى للتواصل معها تحت الطاولة. ولذلك فعلاقات حماس الدولية تتطور باستمرار، وهي اليوم أفضل بكثير مما كانت عليه في السابق".

وأرجع حمدان ذلك إلى أمرين اثنين: "الأول هو عدالة القضية الفلسطينية، وأن كل من يحملها سينال احترام العالم، والثانية أداء حماس على الأرض في مواجهتها للمحتل".

ونفى حمدان أي تحول في مواقف حماس أو انتقال لها بين المحاور العربية والدولية، وقال: "نحن كحركة ما زلنا في موقعنا، وهو المقاومة والجهاد لتحرير فلسطين، هذا الموقف لم ولن يتغير، والحديث عن المنطقة في ظل ما يجري فيه كثير من المبالغة، إذا أردنا القول بأن الأمور لم تتغير".

وأضاف: "نحن نقول بوضوح: القضية الفلسطينية هي عنوان المقاومة وعنوان التحرير، مقارعة الاحتلال كانت هي عنوان المقاومة، وكل من ينخرط في هذه المقاومة هو بالتأكيد في موقع المقاومة بغض النظر عن اتجاهاته"، على حد تعبيره.
....................


0 comments: