الأربعاء، 9 ديسمبر، 2015

انتفاضة68: اقتحام الاقصى وطعن واعتقالات صهيونيه 7/12/2015

الأربعاء، 9 ديسمبر، 2015


انتفاضة68: اقتحام الاقصى وطعن واعتقالات صهيونيه 7/12/2015

فلسطين الاثنين 25/2/1437 – 7/12/2015
الموجز
الأقصى
المقاومة
جرائم الاحتلال
اعمال امن عباس
اخبار متنوعه
....................
التفاصيل
الأقصى
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
عشرات من النساء والرجال المرابطين يتحلقون بحلقات ذكر وعلم وعبادة، لا يشغلهم عن ذلك سوى اقتحامات جماعات من المستوطنين بين الفترة والأخرى محاولين تدنيس المسجد الأقصى، إلا أن عزيمة المعتكفين تأبى الانكسار أمام عراقيل الاحتلال وعقوباته لمنعهم الوصول إلى الأقصى.

فمع ساعات صباح الاثنين، وكما هو كل صباح، شد العشرات من النساء والرجال من مدينة القدس المحتلة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام48، الرحال ليرابطوا بالأقصى وصد اقتحامات المستوطنين التي تتكرر بشكل يومي.

وفي محاولة للتضييق على وصول المصلين للأقصى منعت قوات الاحتلال دخول عشرات النساء  ممن سجلت أسماؤهن في "القائمة الذهبية"، واحتجزت كافة هويات النساء اللواتي دخلن إليه.
ولم تكتف قيود الاحتلال عند هذا الحد، بل قامت باعتقال المقدسي نظام أبو رموز خلال تواجده في باب حطة بالبلدة القديمة في القدس المحتلة، واقتادته إلى مخفر شرطة باب الأسباط، وقامت بتفتيشه جسديا قبل إخلاء سبيله.


أما المستوطنون والجماعات اليهودية، فقد مهدت لهم قوات الاحتلال عمليات الاقتحام ووفرت لهم الحراسة للقيام بذلك، إذ اقتحم ساحات المسجد الأقصى منذ الصباح 22 مستوطنا تحت حراسة  مشددة، فما كان من المرابطين والمعتكفين إلا أن يرددوا التكبيرات الرافضة لهذه الاقتحامات.
أبو محمود وسفينة الصمود
أما على صعيد أهل الداخل الفلسطيني، فقد واصلت قوات الاحتلال المتواجدة على بوابات المسجد الأقصى، تشديد خناقها على الوافدين من  الداخل الفلسطيني، من خلال توقيفهم عند البوابات والتدقيق في هوياتهم والاستفسار عن مكان سكناهم.

وذكر عدد من المصلين من الداخل الفلسطيني أن عناصر الاحتلال يتعمدون إيقاف القادمين للمسجد الأقصى، في ساعات الصباح الباكر واستجوابهم وسؤالهم عن منطقة سكناهم، ووسيلة النقل التي استخدموها للوصول لمدينة القدس.

الحاج أبو محمود الطوري من بئر السبع يقطع يوميا مسافة 200 كيلو متر  حتى الوصول للمسجد الأقصى في الساعة السابعة صباحا، منذ نحو عامين.

يقول أبو محمود: "أعتبر حضوري للمسجد الأقصى شرفا ووساما لي، لنيل الأجر من الله سبحانه وتعالى، وحمايته من اقتحامات المستوطنين".

وأضاف: "الأقصى بالنسبة لي القلب والجسد والروح، لا أقدر على فراقه، ولا أستغني عنه أبدا".

وأشار إلى أنه يترك كل ما يتعلق بحياته في قرية العراقيب في بئر السبع، بيته وأولاده وعائلته من أجل المسجد الأقصى، وتعلم القرآن الكريم فيه.

ووصف أبو محمود من يتواصل يوميا مع المسجد الأقصى، بأن ربنا قد اصطفاهم واختارهم لركوب سفينة الصمود في المسجد الأقصى، مضيفا أنه شرف كبير ركوب هذه السفينة.

وطالب المسلمين بضرورة التواجد يوميا في المسجد الأقصى، لأن التواجد فيه يعتبر شرف وعز وكرامة.

..................
المقاومة
الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب ضابط في قوات الاحتلال بجروح خطيرة، مساء اليوم الاثنين (7-12) في عملية طعن بالخليل جنوب الضفة المحتلة، فيما استشهد المنفذ بعد أن نزف حتى الموت؛ إثر تعرضه لإطلاق نار من تلك القوات.

وقال موقع 0404 العبري، إن ضابطا في جيش الاحتلال تعرض لعملية طعن، قرب المسجد الإبراهيمي في الخليل، وأصيب بجروح خطيرة، قبل أن يطلق الجنود النار على المنفذ، ويصيبوه، ثم تركوه ينزف حتى الموت.

وأكد الشهود أن العملية وقعت على حاجز "الكونتينر" على طلعة أبو حديد، جنوب الخليل.
ونشرت مواقع عبرية صهيونية بعض التفاصيل عن عملية الطعن، مبينة أن ضابطا صهيونيا كبيرا أصيب بعدة طعنات تلقاها من شاب فلسطيني هاجمه قرب المدرسة الإبراهيمية.
وأكدت المواقع أنه تم إخلاء الضابط الصهيوني الذي أصيب في صدره ورقبته إلى المشافي الصهيونية، ووصفت حالته بأنها حرجة، وأنه "يصارع الموت".
وذكر شهود عيان أن الشاب الذي ترك ملقى على الأرض قد استشهد .

ولاحقًا، أفادت مصادر محلية، أن الشهيد إيهاب فتحي مسودة (18 عاما) من سكان منطقة جبل الشريف بالخليل.

وفي تطورٍ لاحق، أفاد مراسل "المركز الفلسطيني للإعلام"، أن قوات الاحتلال نصبت حواجز، وكثفت من انتشارها على جميع مداخل الخليل،  فيما نفذت حملة تفتيش واسعة للسيارات والمارة.

وذكر أن مجموعة من المستوطنين تجمعوا على مفترق "غوش عتصيون" شمال الخليل، وتسببوا بأزمة سير كبيرة للسيارات الفلسطينية.

.................
نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام
قالت مصادر إعلامية عبرية، إن حارس أمن صهيوني تعرض صباح اليوم الاثنين لعملية طعن في مدينة العفولة بالأراضي المحتلة عام 48، فيما تمكن المهاجم من الانسحاب من المكان بعد الاستيلاء على سلاح الحارس.

وأوضح موقع واللاه العبري أن حارس أمن تعرض لعملية طعن بمدينة العفولة، فيما تم الاستيلاء على سلاحه من قبل المهاجم الذي تمكن من مغادرة المكان.

وأشار الموقع إلى أن خلفية العملية حتى اللحظة غير واضحة، إلا أن هناك ترجيحات أن تكون عملية بطولية نفذها فلسطيني بحق حارس الأمن.

من جانبه، قال موقع "ريشيت بيت" العبري، إن التقديرات الأولية تشير إلى أن مهاجمين اثنين قاما بتنفيذ عملية الطعن والاستيلاء على سلاح حارس الأمن الصهيوني، وأن شرطة الاحتلال نشرت أفرادها ودورياتها بشكل مكثف بحثا عن المهاجمين.

وفي مطلع أكتوبر 2015 اندلعت انتفاضة القدس، حيث اتسمت منذ انطلاقها بتكثيف عمليات الطعن والدهس التي ينفذها شبان فلسطينيون بحق الجنود الصهاينة، ما أسفر عن مقتل قرابة 25 صهيونياً، وإصابة العشرات بجراح مختلفة.

..................
جرائم الاحتلال
رام الله- المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال منذ مساء أمس، وحتى صباح اليوم الاثنين (29) مواطناً بينهم شاب كفيف وطفل من ذوي الاحتياجات الخاصة.
وذكر نادي الأسير الفلسطيني في بيان له، وصل "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة عنه أن عشرة مواطنين اعتقلوا من عدة أحياء في القدس بينهم فتاة وهم كل من: منار مجدي عبد المجيد شويكي (16) عاماً من بلدة سلوان، علاوة على والد الشهيد عمر اسكافي وهو ياسر اسكافي، كذلك اعتقل عمران شقيرات من جبل المكبر، إبراهيم الجولاني، معاذ أحمد الشلودي (16) عاماً، إضافة إلى أربعة قاصرين من العيسوية وهم: نسيم محيسن (15) عاماً، أمجد محيسن (17) عاماً، رامي ناصر محيسن (17) عاماً، إسماعيل محيسن (17) عاماً، ونظام أبو رموز وهو أسير محرر.
ومن محافظة نابلس اعتقل الاحتلال ثمانية مواطنين بينهم قاصرون وغالبيتهم من بيت فوريك، وهم كل من: غانم محمد عبد الله، محمد سليمان البوم (25) عاماً، قتيبة عبد الكريم عازم (24) عاماً، أمير عادل يوسف نفيعات (16) عاماً، حامد محمد حامد (16) عاماً، محمود مهدي مليطات (16) عاماً، محمد جهاد حنني (14) عاماً، عارف رشيد مليطات (16) عاماً.
فيما اعتقل الاحتلال ستة مواطنين من الخليل بينهم ثلاثة أطفال وهم كل من: راشد أبو عصبة (13) عاما، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، ليث باجس البو (16) عاماً، أحمد باجس البو (13) عاماً، كايد محمد اليمني (29) عاماً، أكثم يوسف اخليل (25) عاماً، عوني طارق مناصرة (21) عاماً.
ومن بيت لحم اعتقل الاحتلال شابين وهما: محمد نعيم عيسى علي (19) عاماً، ومحمد وليد سرحان (19) عاماً.
وفي مخيم جنين اُعتقل الشاب لطفي محمد أبو النصر (22) عاماً، ومن قلقيلية اعتقل الشاب أحمد غازي محمد قرعان (19) عاماً وهو كفيف، إضافة إلى المواطن عبد قشطة.
...............ز
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للاعلام
استأصل الأطباء في مستشفى "هداسا عين كارم"، مؤخرًا، العين اليسرى للفتى خليل محمد الكسواني (15 عامًا)، بعد إصابته بعيار مطاطي في عينه، خلال اقتحام مخيم شعفاط الأسبوع الماضي.

وأوضح ناصر الكسواني، أن شقيقه أصيب الأربعاء الماضي، بالتزامن مع اقتحام مخيم شعفاط لتنفيذ "تفجير منزل الشهيد إبراهيم العكاري"، وخلال مغادرته مدرسته مع والده في الطريق إلى البيت، أصيب بعيار مطاطي من مسافة قريبة، ووصفت حالته حينها بالخطرة، بسبب إصابته في عينه مباشرة.

وأضاف الكسواني، أن 4 عمليات جراحية أجريت لشقيقه خلال الأيام الماضية؛ حيث تم استئصال عينه اليسرى، إضافة إلى إيقاف النزيف، ووضع بلاتين لإصابته أيضًا بكسور في الجمجمة.
...................
جنين – المركز الفلسطيني للإعلام
أوقفت مخابرات الاحتلال الصهيوني على معبر الكرامة عند الحدود مع الأردن، مساء اليوم الاثنين، القيادي في جبهة التحرير العربية في جنين عطا اغبارية، وسلمته بلاغاً لمراجعة مخابراتها في معسكر سالم غرب جنين.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا، إن اغبارية (40 عاماً)، كان عائداً من الأردن حين تم إيقافه لخمس ساعات على معبر الكرامة ثم التحقيق معه من مخابرات الاحتلال على المعبر، ثم تسليمه بلاغاً لمراجعة مخابراتها.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال أطلقت سراح غبارية في ظل انتقائية في التعامل مع المواطنين في السفر والتنقل.
.................
رام لله- المركز الفلسطيني للإعلام
قضت محكمة عسكرية صهيونية، مساء أمس الأحد، بالسجن (15) شهرًا على  النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني، وعضو المكتب السياسي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، خالدة جرّار.
وكانت محكمة عسكرية صهيونية، حولت النائب جرّار، في الخامس من أبريل/نيسان الماضي للاعتقال الإداري بعد شهور من تهديدها بإبعادها إلى مدينة أريحا.
ووصفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الحكم الذي أصدره الاحتلال، بالجائر، معتبرة إياه جزءاً من الإرهاب المتواصل ضد شعبنا الفلسطيني والاستهداف المباشر لقياداته.
وقالت الجبهة إن تثبيت الاحتلال لهذا القرار بعد شهور طويلة من المداولات، هو تعبير عن حالة من الفشل والتخبط في التعامل مع هذه المحاكمة، كما فشل سابقاً في إبعادها وتحويلها للاعتقال الإداري.
وجددت الجبهة تأكيدها على عدم اعترافها بشرعية هذه المحاكم التي تعتبر أداة من أدوات الاحتلال القمعية، مطالبة بتحويل ملف نواب المجلس التشريعي إلى الأمم المتحدة، والدعوة لعقد جلسة للجمعية العامة حول أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال، خاصة أوضاع الأسيرات الفلسطينيات اللاتي تزايد عددهن في الانتفاضة الحالية، ومنهن القاصرات والجريحات، وهي سياسة فاشلة هدفها وأد مشاركة المرأة الفلسطينية في النضال الفلسطيني.
وكانت سلطات الاحتلال الصهيونية قد اعتقلت النائب جرار، وعضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية، من منزلها في مدينة البيرة وسط الضفة الغربية في أبريل الماضي.

.................
الضفة الغربية - المركز الفلسطيني للإعلام
شنت قوات الاحتلال الصهيوني مع ساعات فجر الاثنين (12-7)، حملة دهم  واعتقالات طالت عددا من المواطنين بمحافظات عدة في الضفة الغربية، فيما قامت قوات الاحتلال باقتحام منازل ثلاثة شهداء نفذوا عمليات بطولية وأخذ مقاساتها في خطوة تعتبر تمهيداً لهدمها.

فمع ساعات الفجر، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان من محافظة نابلس شمال الضفة، وأفادت مصادر محلية لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" أن قوات الاحتلال داهمت عددا من المنازل في بلدة قريوت جنوب نابلس، وأجرت فيها علميات تفتيش وتخريب واسعة، واعتقلت الشابين محمد سليمان حسان وغانم محمود عبد الله، وهما أسيران محرران. كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب قتيبة عازم بعد مداهمة منزله في بلدة سبسطية شمال نابلس وتفتيشه.

وفي جنوب الضفة، داهمت قوات الاحتلال مدينة الخليل وبعض القرى المجاورة، واعتقلت عددا من المواطنين، وقالت مصادر لمراسلنا؛ إن قوات الاحتلال داهمت بلدة حلحول شمال المدينة؛ واعتقلت الشقيقين أحمد وليث باجس البو، وهما آخر من تبقى من العائلة خارج الأسر، حيث إن والدهم وشقيقيهم داخل المعتقل، كما اعتقلت من ذات البلدة الطفل راشد أبو عصبة، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، بعد تفتيش منازلهم والعبث بمحتوياتها.
كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة بيت أمر شمال الخليل، واعتقلت المواطن أكثم يوسف خليل بعد تفتيش منزله ونقله إلى جهة مجهولة.

وفي خلة حاضور في المدينة، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن كايد محمد اليمني بعد مداهمة منزله وتفتيشه والعبث بمحتوياته.

وضمن حملة الدهم والاعتقالات، اقتحمت قوات الاحتلال مخيم جنين شمال الضفة الغربية، واعتقلت شابين، وداهمت منازل المواطنين، كما داهمت مناطق في أطراف المخيم.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا، إن قوات الاحتلال اقتحمت منزل الشاب لطفي أبو النصر، وهو معتقل سابق لدى أجهزة السلطة الأمنية في جنين، وهو من أنصار حماس في المخيمن وفتشته، ومكثت فيه لساعات قبل أن تعتقله وتنقله إلى جهة مجهولة.

كما داهمت منزل المواطن محمد الشلبي وفتشته، واعتلت أسطح منازل في المنطقة خلال عملية الدهم قبل أن تعتقله.

وأشار مواطنون إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت أيضا منزل القيادي الأسير في حركة حماس الشيخ جمال أبو الهيجاء، وفتشته وعبثت بمحتويات المنزل، فيما رصد مواطنون أعمال تمشيط لقوات الاحتلال في منطقة واد برقين المحاذية للمخيم خلال عمليات الدهم.

مقاسات منازل 3 شهداء
وضمن حملات المداهمة لمنازل عائلات الشهداء ومنفذي العمليات البطولية، قامت قوات الاحتلال مع ساعات فجر الاثنين، بمداهمة ثلاثة منازل في منطقة رام الله وأخذ مقاساتها استعدادا لهدمها.

وقالت القناة العبرية السابعة، إن أحد هذه المنازل يقع في بلدة المغير، ويعود لعائلة الشهيد "باسم نعسان"، و الذي حاول تنفيذ عملية طعن على مفترق زعتره على الطريق الواصل بين نابلس ورام الله، فيما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة سلواد، وقامت بأخذ مقاسات منزل عائلة الشهيد "أنس حامد"، الذي نفذ عملية دهس جنود، و في بلدة عابود تمت مداهمة منزل عائلة الشهيد "عبد الرحمن عبد المجيد"، و الذي قام بطعن جندي صهيوني.

...............
غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
شنت طائرات الاحتلال الصهيوني، غارة فجر اليوم الاثنين (7-12)، على موقعٍ للمقاومة، في حي الزيتون جنوب مدينة غزة.

وقالت مصادر محلية، إن طائرة حربية صهيونية من طراز أف 16، أطلقت صاروخين تجاه موقع "تونس" التابع لـ"كتائب القسام" الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في حي الزيتون جنوب مدينة غزة.

وذكرت المصادر أن القصف أدى إلى وقوع أضرار بالموقع، دون الإبلاغ عن أية إصابات.

وأقرت قوات الاحتلال بشن الغارة، مدعية - حسب الإذاعة العبرية - أنها جاءت "ردا على حوادث إطلاق نار باتجاه آليات عسكرية مرت بمحاذاة القطاع خلال الأيام الأخيرة، دون وقوع إصابات".

كانت قوات الاحتلال كثفت في الآونة الأخيرة من عمليات إطلاق النار والقصف العشوائي تجاه الأراضي الزراعية الواقعة شرقي قطاع غزة.
.............
رام الله- المركز الفلسطيني للإعلام
قالت وزارة الصحة الفلسطينية، إن (25) طفلا استشهدوا منذ اندلاع انتفاضة القدس، مطلع أكتوبر الماضي، فيما أصيب (530) طفلاً بينهم (311) بالرصاص الحي، و(143) بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط و(26) بإصابات مباشرة بقنابل الغاز، فضلا عن  (50) آخرين نتيجة الاعتداء عليهم بالضرب المبرح.
وأوضحت الوزارة،  في بيان لها، اليوم الاثنين (7- 12) وصل "المركز الفلسطيني للإعلام"، نسخة عنه، إن عدد الشهداء وصل منذ اندلاع الانتفاضة، إلى 115 شهيداً، بينهم 25 طفلاً وطفلة، و5 سيدات.

ومع دخول الانتفاضة شهرها الثالث، فإن الاحتلال ما يزال يستهدف الأطفال الفلسطينيين بكل وحشية، ضاربا بعرض الحائط جميع الاتفاقيات والمواثيق الدولية الداعية إلى عدم التعرض للأطفال بالحروب، ولم يكتف الاحتلال بعمليات الاعتقال والاحتجاز، بل استهدف الأطفال بصورة مباشرة بهدف القتل.

.................
طولكرم - المركز الفلسطيني للإعلام
تجددت ظهر اليوم الاثنين المواجهات بين طلبة جامعة فلسطين التقنية خضوري في مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية، وقوات الاحتلال التي تحتل منذ سنوات جزءا من الأراضي التابعة للحرم الجامعي، ما أوقع إصابات بالرصاص الحي والاختناق.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن جنود الاحتلال تعمدوا استفزاز الطلبة، ما ولّد المواجهات التي انتشرت في الحرم الجامعي ومحيطه، موقعة عشرات الإصابات بينها أربع إصابات بالرصاص الحي وبالباقي الاختناق.

وتبدي إدارة جامعة خضوري وطلبتها تخوفا كبيرا على مستقبل الفصل الدراسي الحالي في ظل المواجهات اليومية المستمرة والاقتحامات المتكررة لقوات الاحتلال.

ويشهد محيط جامعة خضوري مواجهات شبه يومية بين الطلبة وجنود الاحتلال منذ انطلاقة انتفاضة القدس في الأول من أكتوبر 2015؛ حيث سجلت العشرات من الإصابات بالرصاص الحي والمطاطي وحالات الاختناق.
...................
طولكرم - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب، صباح اليوم، ثمانية شبان بالرصاص الحي بينهم إصابة في اليد، كما أصيب أربعة آخرون بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، إضافة إلى عشرات أصيبوا بحالات اختناق في مواجهات اندلعت في أرض جامعة خضوري بطولكرم.

وأفادت هيئة إسعاف جمعية الهلال الأحمر صباح اليوم الاثنين (7-12)، بأنه تم نقل الإصابات إلى مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومية لتلقي العلاج.

وقالت مصادر محلية إن مواجهات اندلعت في أرض خضوري، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز على الطلبة والشبان، ما أدى إلى إصابة أكثر من 17 شابًّا بالرصاص الحي والمعدني والاختناق، علمًا بأن المواجهات ما تزال مستمرة.

................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
نظم أهالي الشهداء صباح اليوم (7-12) في الخليل بالتعاون مع بعض المؤسسات الحقوقية اعتصاما أمام مقر الصليب الأحمر بالمحافظة للمطالبة بإعادة جثامين أبنائهم الشهداء المحتجزة لدى قوات الاحتلال والإفراج عنها لدفنها.

وأكد الناشط الحقوقي في مؤسسة الحق هشام الشرباتي أن هذا الاعتصام مهما لأنه أمام هيئة دولية، وهي مسؤولة عن تطبيق اتفاقية جنيف الرابعة، ويجب على هذه المؤسسة أن تضغط على الاحتلال لتسليم هذه الجثامين لأصحابها، مشيرا إلى أن الاحتلال يتنكر من جميع حقوق الشعب الفلسطيني.

يذكر أن الفعاليات المطالبة باستعادة جثامين الشهداء مستمرة في المحافظة، للضغط على الاحتلال لتسليمها.
...............

قاوم _ تقارير /تواصل قوات الاحتلال الصهيوني احتجاز جثامين 50 شهيدا، ارتقوا أثناء تنفيذهم عمليات فدائية بالأراضي الفلسطينية المحتلة. وأظهرت إحصائية أصدرها (مركز أسرى فلسطين)، الثلاثاء، احتجاز الاحتلال 50 جثمانا منذ اندلاع انتفاضة القدس مطلع أكتوبر الماضي، "في خطوة تستهدف إيجاد حالة من الردع والخوف أمام الشبان الفلسطينيين".

واعتبر المركز أن استمرار احتجاز الجثامين من شأنه أن يصعّد العمل الميداني، "خلافا لتوقعات المستويات السياسية والعسكرية في الكيان ". وطبقا للإحصائية فإن مدينة القدس تصدرت قائمة الـمدن الفلسطينية التي يحتجز فيها الاحتلال أكبر عدد من الجثامين، إذ وصل العدد إلى 15 جثامنا، وتليها مدينة الخليل التي يختطف الاحتلال فيها جثامين 13 شهيدا.

وأوضحت أن الاحتلال يختطف ـجثامين 5 شهداء بمدينة رام الله، ونابلس 4 شهداء، أما في بيت لحم فيخطف جثماني شهيدين. وفي طولكرم يختطف الاحتلال جثمان شهيد، ومثله في النقب، وآخر لشهيدة في قلقيلية. وقد أصدر مجلس الوزراء الصهيوني المصغّر (الكابينت) قرارا منذ اندلاع الانتفاضة، باحتجاز جثامين الشهداء وتدمير منازلهم، في خطوة عقابية لردع الشبان الفلسطينيين، علما أن من بين الشهداء المختطفة جثامينهم، 12 طفلا دون عمر الثامنة عشرة عاما.

....................
أكد مركز أسري فلسطين للدراسات بان سلطات الاحتلال صعدت منذ بداية انتفاضة القدس من اللجوء الى استخدام الاعتقال الإداري كعقاب جماعي للفلسطينيين ومحاولة لخلق سياسة ردع لوقف الانتفاضة، وذلك بعد اعتقال ما يزيد عن 2700 مواطن منذ بداية اكتوبر، مما رفع اعداد الاسرى الاداريين الى ما يزيد عن 520 اسير. واوضح الناطق الإعلامي للمركز الباحث " رياض الأشقر" بان مركزه رصد اصدار الاحتلال (336) قرارا ادارياً عبر محاكمه الصورية، عدد كبير منها تصدر ضد اسرى لأول مرة، وهم من الذين تم اعتقالهم خلال اكتوبر الماضي ونوفمبر الحالي، بينهم الاسيرتين " اسماء فهد حمدان" 18 عام من مدينة الناصرة بالداخل المحتل، والتي اعتقلت بتاريخ 5/10/2015 ، خلال مشاركتها في وقفة احتجاجية عل جرائم الاحتلال، وفرض عليها الاعتقال الادارى لمدة 3 شهور، وهى المرة الاولى التي يصدر فيها قرار ادارى ضد أسيرة من الداخل الفلسطيني، اضافة الى الفتاة "جورين سعيد قدح (19) عاماً من مدينة رام الله لمدة 3 أشهر قابلة للتمديد، دون توجيه تهمة محدّدة لها. واشار الاشقر الى ان الاحتلال وبشكل لافت بدء بإصدار اوامر ادارة لأسرى من مدينة القدس على غير العادة حث وصلت اعداد الاداريين من مدينة القدس الى (31) اسير ، بينهم 3 من الاطفال فرض عليهم الإداري ل3 شهور، وهم " فادي عباسي 17 عام، و "محمد غيث" 17 عام و الطفل "كاظم صبيح 17 عام، اضافة الى 9 اطفال اخرين فرض عليهم الاعتقال الإداري ليصبح مجموع القاصرين الذين تم تحويلهم الى الإداري (12) طفل وبين الاشقر بان الخليل حازت على النصيب الاكبر ن قرارات الادارية منذ بداية انتفاضة القدس، حيث وصلت الى (131) قرار ادارى وتراوحت هذه القرارات ما بين ادارى جديد، وجديد ادارى من شهرين الى ستة اشهر، بينما كان نصيب اسرى رام الله (45) قرار ادارى كان من بينهم النائب "حسن يوسف" والذى اعتقل من بيته في بيتونيا وفرض عليه الإداري لستة اشهر . واشار الاشقر الى ان اعداد الاسرى الاداريين ارتفعت منذ بداية شهر اكتوبر الماضي لتصل الى ما يزيد عن (520) اسير ادارى، وهذا العدد مرشح للارتفاع خلال الاسابيع القادمة بشكل غير مسبوق نتيجة استمرار عمليات الاعتقال من كل انحاء الأراضي الفلسطينية.
...................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
كشفت صحيفة /معاريف/ العبرية، النقاب عن مشروع قانون صهيوني لمصادرة ممتلكات المواطنين الفلسطينيين منفذي عمليات المقاومة التي تستهدف مستوطنين وجنودًا صهاينة، إلى جانب هدم منازلهم.

وقالت الصحيفة العبرية في عددها الصادر اليوم الاثنين (7-12)، إن وزير القضاء الصهيونية "إيليت شاكيد"، تقدّمت بمشروع القانون الذي تطمح إلى ضمه لمجموعة من "التدابير التشريعية الأخرى الرامية إلى تعزيز قدرة "إسرائيل" على محاربة الهجمات الفلسطينية، وخاصة عمليات الدهس والطعن"، حسب الصحيفة.

وأوضحت أن القرار الجديد يهدف لـ"إلحاق الضرر بمنفذي عمليات أصيب بها مستوطنون أو جنود بجروح طفيفة أو متوسطة، إلى جانب عمليات القتل"، مؤكدة أن "خلفية الاقتراح هو الحاجة للتعامل مع حوادث الطعن".

وبيّنت شاكيد أن الاقتراح الجديد سيسمح بمصادرة ممتلكات منفذي العمليات، بالإضافة للهدم، مشيرة إلى أنه يأتي بهدف "توسيع صلاحيات السلطات الأمنية وإنفاذ القانون ضد مرتكبي الهجمات، من أجل ردعهم"، على حد وصفها.

وأشارت الصحيفة إلى أن "لجنة الدستور والقانون" في حكومة الاحتلال ناقشت مؤخرًا ما يسمى بـ"قانون مكافحة الإرهاب"، الذي تناول توسيع العقوبات ضد منظمات مدنية يشتبه في أنها تقدم مساعدات للمقاومة الفلسطينية.

جدير بالذكر أن وزير قضاء الاحتلال، إيليت شاكيد، تقدمت بعدة مشاريع قوانين، من بينها فرض عقوبات أكثر صرامة ضد الأطفال الفلسطينيين، وفرض السجن الفعلي على الأطفال.
..................
سلفيت - المركز الفلسطيني للإعلام
أفاد شهود عيان أن مستوطنين من مستوطنة "اريئيل الصناعية" شرق بلدة بروقين بمحافظة سلفيت، أقدموا على تجريف أراضٍ للمواطنين وسرقة تربة خصبة.

وأضاف الشهود أن أكواما ضخمة من التربة الخصبة نقلت قرب أحد المصانع الضخمة فيما يبدو أنه لعمل حدائق وزراعة الأعشاب.

بدوره، أفاد الباحث خالد معالي أن جرافات المستوطنين في 24 مستوطنة بسلفيت وأربع مناطق صناعية تقوم بجرف كل ما يمكن الاستفادة منه لاحقا في عمليات البناء الاستيطاني وحدائق المستوطنين حول وحداتهم الأرضية.

وأضاف إن أفضل أنواع التربة يقوم المستوطنون بتجميعها على شكل أكوام وهي التربة الحمراء والبنية، ومن ثم يستخدمونها لاحقا في زراعة حدائقهم الاستيطانية، وزراعة الأشجار حول الطرق الواسعة، التي أيضا تقوم الجرافات بشقها.

ولفت معالي أن ما يقوم به المستوطنون يخالف القانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة،المادة 49 فقرة 6 من الاتفاقية الرابعة والتي  تحظر وتمنع ولا تجيز سرقة أو تغيير معالم الأرض المحتلة، أو إنشاء مبانٍ فوقها تتبع للقوة المحتلة، أو مصادرة حجارتها وتربتها.
...................
اعمال امن عباس
الضفة الغربية - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في الضفة الغربية مواطنين اثنين واستدعت آخر، وذلك بناء على انتمائهم السياسي.

وبحسب مركز أمامة التابع لحركة حماس في الضفة الغربية اليوم الاثنين (12-7)، ففي أريحا، اعتقل جهاز الأمن الوقائي محمد يحيى مسعد (34 عامًا)، علماً بأنه تعرض للاعتقال السياسي سابقا عدة أشهر، وأمضى في سجون الاحتلال شهرين.

وأما في طولكرم، فاعتقلت المخابرات العامة الأسير المحرر عبد الله رصرص صباح اليوم، علما بأن ذات الجهاز اقتحم منزله يوم أمس وقام بتفتيشه تفتيشا دقيقا ومصادرة جهاز حاسوب ولابتوب.

وفي رام الله استدعى جهاز المخابرات المواطن مجدي شوقي أحمد منصور من بلدة دير غسانة لمقابلته يوم الثلاثاء.

وفي سياق متصل قامت قوات الاحتلال باعتقال الشاب قتيبة عازم من بلدة سبسطية شمال نابلس فجر اليوم، علماً بأنه أسير محرر ومعتقل سياسي سابق لعدة مرات.
..................
قلقيلية - المركز الفلسطيني للإعلام
منعت أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية، مساء اليوم الاثنين (7-12) الشبان من خوض مواجهات مع الاحتلال في حي النقار غرب مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية.
وقالت مصادر محلية لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام"، إن اليوم الاثنين هو الأول الذي لا يحدث فيه مواجهات في حي النقار؛ حيث تمركزت أجهزة السلطة الأمنية قرب منطقة التماس مع الاحتلال ومنعت الشبان من الوصول لنقاط الاحتكاك.
وأضافت المصادر أن عناصر أمن السلطة حذروا الشبان من الوصول إلى المنطقة وأجبروهم على العودة إلى داخل الحي.
يذكر أنه لوحظ مؤخرا انتشار لعناصر أمن السلطة في أكثر من نقطة تماس في الضفة في استمرار واضح للتنسيق الأمني بأشكال مختلفة.

.................
اخبار متنوعه
رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
قدمت وزارة الزراعة مجموعة من الإرشادات لتجنب الأضرار التي قد يلحقها المنخفض الجوي المستمر في البلاد، وسط مخاوف لدى المزارعين من آثار المنخفض على مزروعاتهم.

وقال محمد اللحام مدير دائرة الخضار والزهور في الإدارة العامة للإرشاد في الوزارة، إن أهم الخطوات الواجب اتباعها هي إغلاق البيوت المحمية وعدم تأخيرها لأوقات متأخرة لتخزين درجات الحرارة لليل.

ودعا اللحام أيضا لتهوية البيوت عند الساعة التاسعة صباحا وإعادة إغلاقها لتكون دافئة ليلا، وتركيب رشاشات وتشغل لمدة دقائق؛ كونها تحمي النباتات من الصقيع.

وأشار اللحام إلى أن الوزارة على تواصل مع المزارعين ولديهم زيارات واجتماعات معهم، ويقومون بتوزيع نشرات عليهم، مضيفا إنه يتم إرسال رسائل لهم وأيضا على تواصل معهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

يذكر أن موجة الصقيع التي تضرب فلسطين تسببت بخسائر فادحة للمزارعين في الأغوار الشمالية، بعدما أتت على آلاف الدونمات من الأراضي السهلية المزروعة وضربت محاصيل الخضروات.

وقال المزارع أحمد شعبان لمراسلنا، إن الخسائر كبيرة جداً، فآلاف الدونمات تضررت، وما تزال الأضرار بازدياد، مشددًا على أن الخسائر أكبر من أن يتحملها المزارع.
...................
عمان – المركز الفلسطيني للإعلام
تجري شركة الكهرباء الأردنية مفاوضات مع شركة "بريتش غاز" لاستيراد الغاز الطبيعي من حقل غزة.
وقال الأمين العام لوزارة الطاقة الأردنية، غالب معابرة، اليوم الاثنين، إن جولة من المفاوضات بين شركتي الكهرباء الوطنية الأردنية و"بريتش غاز"، ستجري في كانون الأول/ ديسمبر الحالي لمناقشة الخطوط الرئيسية لاتفاقية استيراد الغاز الطبيعي من حقل غزة الفلسطيني.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن معابرة، قوله: "تم توقيع خطاب نوايا بين شركة الكهرباء الوطنية وشركة بريتش غاز في شهر أيار/ مايو الماضي، ضمن فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس 2015)، حيث تضمن الخطاب التعاون بين الطرفين لاستيراد الغاز الطبيعي من حقل غزة البحري".

وأضاف معابرة: "كما تم الاتفاق على قيام شركة بريتش غاز بإعداد المسودة الأولية لاتفاقية بيع وشراء الغاز الطبيعي، وبعد تحديد المواصفات الفنية للحقل تم الاتفاق على عقد جولة من المفاوضات لمناقشة الخطوط الرئيسية للاتفاقية في كانون الأول/ ديسمبر 2015".
 
جدير بالذكر أن الأردن يستورد الغاز الطبيعي المسال من مناشئ مختلفة، خاصة بعد بناء الميناء المعد لاستقبال الغاز المحمل بالبواخر في العقبة، والذي يعمل بطاقة تشغيلية قصوى تبلغ 715 مليون قدم مكعبة.

...................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
أبطلت المحكمة الدستورية العليا في فلسطين، اليوم الاثنين (7-12) قرارًا لرئيس السلطة، محمود عباس، عيّن بموجبه المحامي علي مهنا رئيسًا للمحكمة العليا ومجلس القضاء الفلسطيني الأعلى.

وجاء قرار المحكمة بعد رفع المحامي الفلسطيني نائل الحوح، قضية لدى المحكمة الدستورية بعدم جواز تعيين مهنا من رئيس السلطة محمود عباس؛ لكونه "لم يكن يومًا قاضيًا، ومارس عمله كمحام فقط".

وقال المحامي نائل الحوح، في تصريحات لـ"قدس برس"، اليوم، إنه "تقدم بالطعن لعدم جواز تعيين الرئيس عباس لرئيس مجلس القضاء الأعلى دون أن يتم تنسيبه من المجلس نفسه".

وأوضح الحوح أن "الخطأ في تطبيق القانون هو ما دفعه لتقديم الطعن"، مشيرًا إلى أن القانون ينص على أن يتم تعيين رئيس المحكمة العليا ورئيس مجلس القضاء الأعلى بعد اختياره بأغلبية الثلثين من بين قضاة المحكمة العليا أو محام مارس مهنة المحاماة لمدة لا تقل عن 20 سنة متتالية، وينسب ذلك إلى رئيس السلطة الوطنية لإصدار المرسوم بتعيينه رئيسًا للمحكمة، وفقًا للمادتين 18 و19 من قانون السلطة القضائية".

وشدد الحوح على ضرورة استقلال السلطة القضائية عن التنفيذية، مؤكدًا أن "الرئيس عباس تجاوز الأعراف القانونية في فلسطين بتعيينه لرئيس المحكمة العليا دون العودة للمواد القانونية المشار لها مسبقًا".

يذكر أن رئيس السلطة، محمود عباس، أصدر العام الماضي قرارًا، عيّن بموجبه المحامي علي مهنا، رئيسًا للمحكة العليا، والذي يحمل بذات الوقت صفة رئيس مجلس القضاء الأعلى.

....................

0 comments: