الخميس، 12 نوفمبر، 2015

انتفاضة42:اشتباكات مسلحه بالضفة و200 اصابه واعتقالات عديده 11/11/2015

الخميس، 12 نوفمبر، 2015


انتفاضة42:اشتباكات مسلحه بالضفة و200 اصابه واعتقالات عديده 11/11/2015

فلسطين الأربعاء 29/1/1437- 11/11/2015
الموجز
المقاومة
جرائم الاحتلال
اعمال امن عباس
اخبار متنوعه
......................
التفاصيل
المقاومة
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب صباح اليوم 13 مواطنًا برصاص الاحتلال خلال اقتحام قوات الاحتلال مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة.

ودارت اشتباكات بين شبان المخيم من جهة وقوات الاحتلال -تدعمها قوة خاصة "مستعربين"- من جهة أخرى؛ التي اعتلت أسطح المنازل واستخدمت الرصاص الحي بكثافة؛ وأصابوا شابًّا بجراح، واعتقلوا الفتى فارس أبو العيش (15 عامًا)، لتندلع الاشتباكات قبل أن تنسحب القوات قرابة الساعة الثامنة صباحًا.

وأصيب خلال الاقتحام عدد كبير من أبناء المخيم، بينهم 13 بالرصاص الحي، وصفت جراحهم بالمستقرة؛ بعد أن وصلوا جميعًا مجمع فلسطين الطبي برام الله لتلقي العلاج، حسب ما ذكرت وزارة الصحة.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت -أثناء تواجدها بالمخيم- منزل العقيد محمد عبد ربه مدير مديرية مخابرات طوباس.

وقال نبال، نجل العقيد عبد ربه، في حديث لمركز قلنديا الإعلامي، إن قوات الاحتلال فجرت أبواب المنزل، وقيدت الأشقاء الثلاثة (نبال وياسر ووسام)، قبل أن تأخذ بطاقاتهم الشخصية وتتركهم مقيدين.

وأشار عبد ربه الى أن قوات الاحتلال حطمت محتويات المنزل، وعاثت فيه خرابًا، واعتدت على ساكنيه، قبل أن تخرج من المنزل.
..................

الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب جنديان صهيونيان، وشاب فلسطيني صباح اليوم الأربعاء (11-11)، خلال مواجهات اندلعت في عدة أماكن بمحافظة الخليل جنوب الضفة المحتلة.

وقال شهود عيان لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" إن قوات الاحتلال قمعت مسيرة طلابية توجهت إلى مدخل مخيم الفوار جنوب المدينة، وأطلقت صوب المشاركين القنابل الصوتية والغازية والرصاص المعدني؛ ما أدى إلى اندلاع مواجهات عنيفة امتدت إلى منطقة ضاحية صنوبر في المخيم.

وأضاف الشهود بأن أحد الشبان أصيب خلال المواجهات بالرصاص المعدني، واعتقلته قوات الاحتلال واحتجزته بجانب البرج العسكري المقام على المدخل دون تقديم العلاج له، فيما أصيب عدد آخر من الشبان خلال المواجهات.

 
من جانب آخر، اندلعت مواجهات بالقرب من مخيم العروب وبلدة بيت أمر شمال المدينة.

وقال شهود عيان لمراسلنا، إن مواجهات اندلعت في مخيم العروب ثم توقفت لساعات، وبعد اقتحام جنود الاحتلال للمخيم عاد الشبان لإمطار القوات المقتحمة بالحجارة والزجاجات الفارغة، حيث تركزت المواجهات في الحارة الوسطى وحارة جوابرة ومنطقة الأحراش.

وأضاف الشهود أن الاحتلال أطلق الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه المواطنين في المخيم.

وأكد شهود عيان أن جنديين صهيونيين أصيبا بجروح في المواجهات المندلعة منذ ساعات داخل مخيم العروب.

إلى ذلك اندلعت مواجهات عنيفة على مدخل بلدة بيت أمر شمال الخليل، وأكد مواطنون من البلدة، أن المواجهات اندلعت في منطقة عصيدة؛ حيث أطلق الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه مسيرة نظمها طلاب المدارس في البلدة في الذكرى 11 لوفاة الرئيس الراحل أبو عمار دون الإبلاغ عن إصابات.
...................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
هاجم شبان فلسطينيون مساء اليوم الأربعاء (11-11)، بالحجارة مركبات المواطنين على الطريق الغربي لمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وذكر موقع (0404) العبري أن شبانًا ألقوا الحجارة على السيارات المارّة على طريق 443 بالقرب من بيت عور التحتا غربي رام الله.

وأشار الموقع إلى عدم وقوع إصابات.

ولفت إلى أن الأيام الأربعة الماضية شهدت إلقاء الحجارة على سيارات المستوطنين في نفس الطريق المذكور.
.....................
إطلاق نار على جنود الاحتلال في بيت عوا ، وقوات الإحتلال تنسحب إلى مثلث البلدة

**************************************
القاء ٦ زجاجات حارقة على حافلة مستوطنين قرب بني نعيم

**************************************
القاء4 زجاجات حارقة على سيارات المستوطنين غرب رام الله على طريق 443

.......................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب مساء اليوم الأربعاء (11-11)، 8 جنود صهاينة في حادث سير جراء حادث تصادم جيبين عسكريين بعد رشقهم بالحجارة شمال القدس المحتلة.

وذكرت المصادر العبرية أن شبانًا فلسطينيين فاجؤوا دوريات الاحتلال بالرشق بالحجارة، الأمر الذي أربك الجنود، ما أدى إلى تصادم الجيبين ببعضهم البعض.

كما وذكرت المصادر أن الجنود نقلوا إلى المشفى لتلقي العلاج اللازم، ولم توضح المصادر طبيعة الإصابات في صفوف الجنود.
......................

الناصرة - المركز الفلسطيني للإعلام (ترجمة خاصة)
كشفت وزارة الحرب الصهيونية وجهاز المخابرات العامة الشاباك، اليوم الأربعاء، عن مقتل 12 صهيونياً، وإصابة 257 بجروح بينهم 37 بين المتوسطة والخطيرة، فيما أعلن بشكل رسمي عن تصنيف 19 من الجنود وأفراد الشرطة كمعاقين، وذلك منذ اندلاع انتفاضة القدس في الأول من أكتوبر الماضي.


وقال "صحيفة يديعوت أحرنوت"، إن جهاز الشاباك كشف عن تنفيذ الفلسطينيين 609 عمليات دهس وطعن وإطلاق نار وإلقاء الزجاجات الحارقة خلال شهر واحد، أسفرت عن مقتل 12 صهيونياً، وإصابة 257 بجروح من بينهم 37 إصابة بين متوسطة وخطيرة.

بدورها قالت القناة العبرية الثانية، إن وزارة الحرب الصهيونية تعترف بـ 19 جنديا من جيش الاحتلال وحرس الحدود والشرطة كمعاقين نتيجة العمليات البطولية الأخيرة، منذ بداية شهر أكتوبر.

وتأتي اعترافات الاحتلال هذه، مع استمرار انتفاضة القدس لشهرها الثاني على التوالي، حيث تتسع رقعة مشاركة المدن والمحافظات في المواجهات اليومية مع الاحتلال.

ونشر موقع "واللاه" العبري أنه بعد عدة أسابيع من اندلاع موجة الانتفاضة الحالية، يستدل من دراسة أكاديمية جديدة حدوث ارتفاع بنسبة 2.5% في مقياس التوتر والخوف في صفوف الجمهور الصهيوني مقارنة بالفترة السابقة.

وكانت صحيفة هآرتس العبرية نشرت في الأول من الشهر الجاري، تصريحات لرئيس جهاز "الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية" (أمان)، هرتسي هليفي، قوله إن فيديوهات عمليات الطعن والمواجهات التي تنتشر في مواقع التواصل الاجتماعي، خلقت حالة رعب لدى الصهاينة، لو وجدت عام 1948 لما قامت "إسرائيل".

وقارن هليفي خلال محاضرته الهبة الأخيرة بالعديد من الحروب التي خاضتها "إسرائيل" في السابق، وقوة الضربات التي يتلقاها الاحتلال في الجبهة الداخلية، وقال إن "الحرب القادمة ستكون أقسى بكثير في الجبهة الداخلية"، واستحضر مثال حرب يوم الغفران كمقارنة إذ قال إنه "في حرب يوم الغفران كان لدينا قتيل واحد في الجبهة الداخلية، أما الباقون فكانوا جنودًا".
..................
جرائم الاحتلال
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب أكثر من 200 مواطن برصاص قوات الاحتلال الحي والمغلف بالمطاط وجراء استنشاقهم للغاز السام والمدمع، في المواجهات التي وصفت بـ"العنيفة" التي اندلعت في محافظات مختلفة بالضفة الغربية المحتلة.

وأوضحت مصادر طبية تابعة لوزارة الصحة وجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، أن من بين الاصابات جراء المواجهات مع قوات الاحتلال، نحو 30 إصابة بالرصاص الحي، و85 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و70 بالغاز السام، و20 جراء السقوط الناجم عن مطاردة قوات الاحتلال للمتظاهرين، مشيرة إلى أن حصيلة هذه المواجهات هي حتى الساعة الثالثة من بعد ظهر اليوم.

وتركزت هذه المواجهات في مناطق مختلفة من محافظة رام الله والبيرة، والقدس، والخليل، ونابلس، وبيت لحم، وقلقيلية، وطولكرم، وغيرها من المحافظات.

وكان أعنف هذه المواجهات في منطقة البالوع شمال البيرة؛ حيث أصيب أكثر من 30 شابا بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، بينها إصابة وصفت بالحرجة جدا في مواجهات مع الاحتلال الصهيوني، وقعت ظهر اليوم.

وقالت مصادر طبية إن شابا أصيب بالرصاص الحي في الصدر، وإنه أدخل إلى غرفة العمليات في مستشفى رام الله الحكومي، ووصفت حالته بالحرجة جدا، فيما أصيب البقية بجراح وصفت بالطفيفة والمتوسطة.

وأضافت المصادر إن قوات الاحتلال استخدمت الرصاص الحي الكاتم للصوت ضد المتظاهرين الفلسطينيين.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية إصابة 59 مواطناً بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط خلال مواجهات مع الاحتلال في طولكرم ورام الله والبيرة وبيت لحم.

وأضافت الوزارة في بيان صحفي، عصر اليوم الأربعاء، إن 53 مواطناً أصيبوا بالرصاص الحي، ووقعت إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال مواجهات مع الاحتلال في محافظتي رام الله والبيرة، فقد أصيب 13 مواطنا بالرصاص الحي خلال مواجهات مع الاحتلال في قلنديا، فيما أصيب 38 آخرون في مواجهات مع الاحتلال في البالوع، إضافة إلى إصابة شابين في بيرزيت.

وفي طولكرم أصيب 5 مواطنين بالرصاص الحي في الأجزاء السفلية خلال مواجهات مع الاحتلال قرب جامعة خضوري، إضافة إلى إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

وفي بيت لحم أصيب طفل برصاصة معدنية مغلفة بالمطاط في الفم، وجرى نقله لمستشفى بيت جالا الحكومي لتلقي العلاج.

وقدمت طواقم الإسعاف التابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني خدماتها الإسعافية اليوم لنحو 194 مصابا في الأرض الفلسطينية المحتلة.
وهذه الإصابات توزعت كالآتي: 25 بالرصاص الحي، 84 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و67 حالة اختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع، و18 إصابة نتيجة تعثر أو حروق.

وقد نقلت الطواقم 41 مواطنا إلى المستشفيات الحكومية والخاصة في أرجاء مختلفة من الوطن، أصيبوا بالرصاص الحي والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، بينما قدمت العلاج لنحو 153 مواطنا ميدانياً أصيبوا بجروح جراء الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، أو أصيبوا بكسور وحروق مختلفة، بالإضافة إلى العديد من حالات الاختناق بسبب استنشاق الغاز المسيل للدموع.

ومنذ بداية شهر تشرين أول/ أكتوبر، بلغت حصيلة الإصابات التي تعاملت معها طواقم الهلال الأحمر في الأرض الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس 9536 إصابة؛ 8593 في الضفة الغربية و943 قطاع غزة.
......................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب شاب فلسطيني بجروح، اليوم الأربعاء (11-11)، خلال مواجهات اندلعت في بلدة بيت عوا جنوب غرب مدينة الخليل جنوب الضفة المحتلة.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن المواجهات اندلعت في الحارة الغربية للبلدة بين عشرات الشبان وجنود الاحتلال الذين أطلقوا القنابل الغازية والصوتية والرصاص الحي والمعدني بكثافة، ما أدى إلى إصابة أحد الشبان بجروح بالرصاص الحي في قدمه.

وأضافت المصادر إن جنود الاحتلال انتشروا في الحي، وتعمدوا استهداف المنازل بالقنابل الغازية، ما أدى إلى تسجيل إصابات بالاختناق.
....................
رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
أعلنت مصادر طبية فلسطينية عن إصابة 55 مواطناً بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط اليوم الأربعاء (11-11)، خلال مواجهات مع الاحتلال في طولكرم ورام الله والبيرة وبيت لحم.

وقالت وزارة الصحة إن 47 مواطناً أصيبوا بالرصاص الحي، ووقعت إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال مواجهات مع الاحتلال في محافظتي رام الله والبيرة.

وفي التفاصيل؛ فقد أصيب 13 مواطنا بالرصاص الحي خلال مواجهات مع الاحتلال في قلنديا، فيما أصيب 32 آخرون في مواجهات مع الاحتلال في البالوع، إضافة إلى إصابة شابين في بيرزيت.

وفي طولكرم أصيب 6 مواطنين بالرصاص الحي في الأجزاء السفلية خلال مواجهات مع الاحتلال قرب جامعة خضوري، إضافة إلى إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، فيما أصيب 54 آخرون بالاختناق.

وفي بيت لحم أصيب طفل برصاصة معدنية مغلفة بالمطاط في الفم، وجرى نقله لمستشفى بيت جالا الحكومي لتلقي العلاج.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال اليوم أربعة شبان فلسطينيين بمدينة الخليل جنوب الضفة المحتلة بعد استدعائهم للمقابلة.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال اعتقلت الشبان إيهاب عوض مطاوع ويوسف حسن عبد الفتاح عوض وثابت محمد نصرة وراغب محمد السويطي من بلدة بيت عوا إلى الجنوب الغربي من الخليل بعد استدعائهم للمقابلة في مركز توقيف "غوش عتصيون" المقام على أراضي شمال المدينة.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت البلدة فجرا، واعتقلت شابين، وسلمت بلاغات استدعاء لآخرين.

كما اندلعت مواجهات اليوم في بلدة بيت أمر شمال مدينة الخليل جنوب الضفة المحتلة.

وقال الناطق باسم اللجان الشعبية لمقاومة الاستيطان محمد عياد عوض إن قوات الاحتلال قمعت مسيرة طلابية للصفوف الأساسية في مدارس بيت أمر للبنين بالقنابل الغازية والصوتية والرصاص الحي ما أدى إلى اندلاع مواجهات في منطقة عصيدة دون تسجيل إصابات.

وأضاف عوض بأن قوات الاحتلال قامت بوضع مكعبات إسمنتية إضافية على مدخل بيت أمر ومنع المركبات العمومية من التوقف هناك والاعتداء على السائقين ومركباتهم.

وفي ذات السياق اعتقلت قوات الاحتلال فتى فلسطينيا من مخيم العروب شمال مدينة الخليل جنوب الضفة المحتلة، كما أقدمت على إغلاق شارع فرعي.

وقالت مصادر محلية إن مواجهات عنيفة اندلعت على مدخل المخيم أصيب خلالها عدد من المواطنين، كما تم اعتقال الفتى ضياء يوسف قنام (15 عاما)، ونقله إلى جهة مجهولة.

وفي السياق ذاته؛ قامت قوات الاحتلال بوضع مكعبات أسمنتية على الشارع الترابي الموصل إلى كلية العروب التقنية.
.................

نابلس – المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب ثلاثة شبان، اليوم الأربعاء (11-11)، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة اللبن الشرقية جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد شهود عيان لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام"، بأن مواجهات اندلعت بين طلبة المدارس أثناء عودتهم لمنازلهم وقوات الاحتلال التي تواجدت عند مدخل البلدة.

وأضاف الشهود إن الفتية أغلقوا مدخل البلدة بالحجارة والإطارات المشتعلة، ورشقوا قوات الاحتلال بالحجارة، فيما أطلق الجنود عليهم الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وأكدت مصادر طبية أن شابين أصيبا بعيارات معدنية مغلفة بالمطاط، فيما أصيبت فتاة بحالة اختناق جراء استنشاقها الغاز المسيل للدموع.

وأضافت المصادر إن اثنين من المصابين تلقيا العلاج ميدانيا، فيما نقل الثالث إلى مستوصف بلدة قبلان.
...................
الإعلام الحربي _ جنين
أجلت محكمة عوفر العسكرية مساء امس الثلاثاء، البت في استئناف الحكم المقدم ضد الأسيرة منى قعدان إلى الشهر المقبل.
يشار إلى أن الأسيرة منى قعدان ولدت بتاريخ 25/09/1971م؛ من بلدة عرابة قضاء جنين؛ وهي شقيقة القيادي بالجهاد الإسلامي الأسير طارق قعدان –المعتقل على ذمة الاعتقال الإداري في سجن النقب؛ وأحد أبرز أبطال معركة الأمعاء الخاوية- وخطيبة الأسير المحكوم بالمؤبد إبراهيم اغبارية من قادة الجهاد، وقد أمضت في سجون الاحتلال ما يقارب الأربعة أعوام في اعتقالات سابقة؛ وتعد من أبرز قيادات العمل النسائي.

.....................
بيت لحم - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال ظهر الأربعاء (11-11) طفلاً في مواجهات مع الاحتلال شرق بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية لمراسلنا بأن قوات الاحتلال اعتقلت الفتى محمد جميل العمور (12 عاماً) خلال مواجهات مع فتيةٍ وسط بلدة تقوع شرق المدينة.

كما اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال عند المدخل الشمالي لبيت لحم، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الأعيرة المطاطية والغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة العشرات بالاختناق.

وكانت مسيرة خرجت في ذكرى رحيل الشهيد ياسر عرفات من منطقة باب الزقاق في بيت لحم، وصلت إلى المدخل الشمالي لتتحول إلى مواجهات مع الاحتلال.

وفي سياق متصل، أغلقت قوات الاحتلال المدخل الغربي لبلدة بيت فجار جنوب بيت لحم بالمكعبات الإسمنتية، ومنعت المواطنين من العبور عبر الحاجز.

ويأتي هذا الإغلاق بعدما قامت قوات الاحتلال بالتنكيل بأهالي البلدة على مدار الأيام الماضية، ووضع الحواجز على مداخلها، ومنع من هم تحت سن 25 عاماً من الخروج من البلدة في ساعات الصباح.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت فجر اليوم الفتيين محمد زياد عريدي (17 عاماً)، ورامي خليل حمامرة (17 عاماً) من قرية حوسان، وداود حسن حمد (18 عاماً) من قرية بتير غرب بيت لحم.
...................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الأربعاء (11-11)، 16 مواطنًا، بعد اقتحام منازلهم وتفتيشها والعبث بمحتوياتها، في مختلف أنحاء الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلتين.

وذكر موقع "القناة السابعة" في التلفزيون العبري، أن قوات الاحتلال اعتقلت 16 فلسطينيًّا ممّن تصفهم بـ "المطلوبين" لأجهزتها الأمنية في الضفة، 12 منهم متهمون بممارسة أنشطة ضد جنود الاحتلال ومستوطنيه.

وأوضحت المصادر العبرية أن قوات الاحتلال، اعتقلت شابًّا من قرية "بيت إيبا" قضاء نابلس وآخر من قرية "النبي صالح"، شمال غرب رام الله، بالإضافة لاعتقال شابٍ من بلدة "بيرنبالا"، و4 من "مخيم قلنديا" قضاء القدس المحتلة.

واعتقلت قوات الاحتلال 3 شبان من قرية "حوسان" قرب بيت لحم، وشابين من بلدتي "بيت عوا" و"صوريف"، هما: ياسر ماجد مسالمة وغسان محمود السويطي، وأربعة آخرين من بلدة "بني نعيم" قرب مدينة الخليل.

وكانت قوات الاحتلال الصهيوني، شنت أمس الثلاثاء، حملة اعتقالات في الضفة الغربية طالت 36 فلسطينينا جلهم من كوادر وقيادات حركة "حماس".

يشار إلى أن الاعتقالات باتت سلوكاً يومياً تنتهجه
قوات الاحتلال في الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلة، تطال كافة الشرائح والفئات العمرية، منذ بداية تشرين أول (أكتوبر) الماضي.
...........
الإعلام الحربي _ غزة
أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى؛ أن إدارة مصلحة السجون الصهيونية تواصل حملتها القمعية الشرسة بحق أسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال؛ حيث قامت بعزل الأسير القائد زيد إبراهيم بسيسي أمير الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال ونقلته من سجن نفحة إلى عزل سجن مجدو.
وأضافت المؤسسة أن إدارة القمع نقلت بشكل تعسفي أيضا عدد من كوادر حركة الجهاد في سجن نفحة؛ عرف منهم كل من الأسير المجاهد محمد عرندس؛ والأسير المجاهد طارق المدلل؛ والأسير المجاهد بهاء القصاص وجميعهم من قطاع غزة حيث تم نقلهم من سجن نفحة إلى سجن جلبوع.
وكانت إدارة مصلحة السجون قد نقلت في وقت سابق كل من الأسير حسني عيسى والأسير منير أبو ربيع والأسير أحمد أبو الجزر، حسني عيسى، سعيد صالح من نفحة إلى عزل ايشل.
يشار إلى أن هجمة شرسة شنتها إدارة مصلحة السجون الصهيونية بحق الأسرى في سجن نفحة بشكل عام؛ حيث واصلت عمليات النقل لأكثر من 300 أسير؛ وكذلك تواصل عمليات التفتيش الاستفزازية بحجة البحث على جوالات مهربة؛ إلا أن أسرى الجهاد ردوا بأن تهمة تهريب الجوالات هي عارية عن الصحة تماماً وأن الهدف منها هو خلق حالة من عدم الاستقرار في صفوفهم، لتمرير مخططات الاحتلال الصهيوني العنصرية، معتبرين أن هذا استهداف واضح ضد أسرى الجهاد الإسلامي لا يقبل الشك.
جدير بالذكر أن الأسير المجاهد زيد بسيسي ولد بتاريخ 14/01/1977م؛ وهو أعزب ومن قرية رامين قضاء طولكرم شمال الضفة المحتلة؛ واعتقل من قبل قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 09/12/2001م؛ وحكم عليه بالسجن المؤبد بالإضافة لـ (55) سنة على خلفية قيادته لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي؛ ومسؤوليته عن تنفيذ عدة عمليات جهادية ضد أهداف صهيونية أدت إلى مقتل وإصابة العديد من الصهاينة, وكان قد أصيب بعيار ناري من قبل قوات الاحتلال الصهيوني أثناء عملية اعتقاله في قدمه اليسرى وكانت إصابته خطيرة حينها نجم عنها تهتك في عظام قدمه ولازال يعاني من أثر الإصابة؛ وهو أمير الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في السجون.
.................
نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام
فرضت قوات الاحتلال اليوم الأربعاء (11-11) منع التجول على بلدة حوارة جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، بحجة إلقاء زجاجة حارقة "مولوتوف" على سيارة للمستوطنين.

وأفاد شهود عيان لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلامبأن قوات الاحتلال أغلقت شارع حوارة الرئيس قرب مفترق بلدة بيتا، وشرعت بأعمال تمشيط واسعة في المنطقة، كما قامت بمراجعة تسجيلات كاميرات المراقبة المثبتة على المحلات.

وأعلنت قوات الاحتلال عبر مكبرات الصوت عن فرض منع التجول على البلدة، وأجبرت المحلات التجارية على إغلاق أبوابها.

.....................
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام
أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن سلطات الاحتلال جددت الاعتقال الإداري للأسير سليمان محمد توفيق سكافي (30 عامًا)، من الخليل، لمدة 4 شهور، وذلك للمرة الأخيرة حسب الاتفاق الذى توصل إليه مع إدارة السجون قبل شهر.

وأوضح المركز أن الأسير سكافي، خاض إضرابًا مفتوحًا عن الطعام لمدة 38 يومًا، احتجاجًا على اعتقاله إداريًّا دون تهمه وتجديد الإداري له لفترات أخرى، وقد تراجع وضعه الصحى خلال الإضراب إلى حد كبير، واشتكي من آلام ومن دوخه في الرأس بشكل متواصل، ونقص وزنه بشكل واضح.

وبين المركز أن محامى الأسير استطاع التوصل إلى اتفاق مع الإدارة يقضى بتعليق إضراب الأسير مقابل تمديد اعتقاله 4 شهور إدارية بشكل نهائي، ثم إطلاق سراحه، تبدأ منذ بداية شهر تشرين ثاني (نوفمبر) الحالي، ولن يتم تجديدها له مرة أخرى بحيث يفرج عنه في شهر شباط (فبراير) من العام القادم.

والأسير سكافي اعتقل بتاريخ 12 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014، وكان قد أمضى ستة أعوام متفرقة في سجون الاحتلال، وخاض إضرابًا عن الطعام منذ الأول من أيلول (سبتمبر) الماضي، واستمر حتى 8 تشرين أول (أكتوبر).
....................

رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
قال محامي نادي الأسير محمود الحلبي، اليوم الأربعاء، إن سلطات الاحتلال أصدرت (43) أمراً إدارياً، تراوحت مددها بين شهرين وستة شهور قابلة للتمديد بحقّ عدد من الأسرى.

ولفت المحامي إلى أن من بين الأوامر؛ (32) أمراً صدرت بحقّ أسرى جدد، فيما صدر (11) أمراً مجدّداً بحقّ أسرى يقبعون في سجون الاحتلال منذ أشهر وسنوات دون تقديم لائحة اتّهام، مشيراً إلى أن عدد الأسرى الإداريين في السّجون وصل إلى (540) أسيراً.

وأشار نادي الأسير إلى أن الأسرى الذين صدرت بحقّهم الأوامر هم:

1.
عمر ماجد دنون، رام الله، 4 شهور أمر جديد
2.
عمر سليمان أبو رومي، أريحا، 6 شهور أمر جديد
3.
عامر سليمان أبو رومي، أريحا، 6 شهور أمر جديد
4.
سليمان زايد أبو رومي، أريحا، 6 شهور أمر جديد
5.
عبد الرحيم سمير شلبي، رام الله، 5 شهور أمر جديد
6.
أسامة ناصر صالح، جنين، 6 شهور أمر جديد
7.
بدر حسام رزة، نابلس، 4 شهور تجديد
8.
محمد بسام سنيف، رام الله، 5 شهور تجديد
9.
محمد بلال عزيزي، نابلس، 3 شهور أمر جديد
10.
بهاء طه نجار، الخليل، 6 شهور أمر جديد
11.
أحمد نبيل قني، نابلس، 4 شهور أمر جديد
12.
خالد عزيز برادعية، الخليل، 4 شهور تجديد
13.
بصير محمد أطرش، الخليل، 3 شهور أمر جديد
14.
مراد محمد فشافشة، جنين، 6 شهور أمر جديد
15.
شادي ابراهيم بحر، الخليل، شهرين تجديد
16.
محمد عبد المعز طه، الخليل، 3 شهور أمر جديد
17.
يوسف محمد أبو شيخة، الخليل، شهرين أمر جديد
18.
عباس مازن قويدر، الخليل، 4 شهور تجديد
19.
سليمان محمد اسكافي، الخليل، 4 شهور تجديد
20.
شاهين عايش عرار، رام الله، 6 شهور تجديد
21.
حلبي راضي حلبي، نابلس، 6 شهور تجديد
22.
محمد فطوم، نابلس، 3 شهور أمر جديد
23.
المنتصر بلال عيد، نابلس، 5 شهور أمر جديد
24.
أيوب حسين العواودة، الخليل، 4 شهور تجديد
25.
محمد عبد الكريم مسالمة، الخليل، 4 شهور تجديد
26.
هيثم محمد عجاج، رام الله، 4 شهور أمر جديد
27.
معتصم محمد عبيدو، الخليل، 6 شهور أمر جديد
28.
منتصر بلال مطير، رام الله، 6 شهور أمر جديد
29.
ممدوح محمد عمرو، الخليل، 6 شهور أمر جديد
30.
بلال محمد عبد العزيز، الخليل، 6 شهور أمر جديد
31.
علي اسحق جمل، الخليل، 3 شهور أمر جديد
32.
زيد أكرم قواسمة، الخليل، 4 شهور أمر جديد
33.
كفاح عطية الزرو، الخليل، شهرين أمر جديد
34.
محمد شريف أبو تركي، الخليل، 4 شهور أمر جديد
35.
محمد موسى عساف، بيت لحم، 6 شهور أمر جديد
36.
أحمد نظمي قوار، بيت لحم، 6 شهور أمر جديد
37.
أسامة صالح شاهين، قلقيلية، 6 شهور أمر جديد
38.
كامل مازن بوسطة، جنين، 6 شهور أمر جديد
39.
صهيب أحمد أبو وردة، الخليل، 3 شهور أمر جديد
40.
مزهر عوض المسالمة، الخليل، 6 شهور أمر جديد
41.
يزن محمود نصر الله، نابلس، 6 شهور أمر جديد
42.
علي محمد الرشايدة، بيت لحم، 6 شهور أمر جديد
43.
أحمد سامي غنيم، جنين، 6 شهور تجديد
.....................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
حكمت المحكمة الصهيونية المركزية في القدس المحتلة على المقدسي موسى العجلوني (21 عاما) بـ16 عاما بعد إدانتها له بالشروع في قتل شرطيين قرب باب الأسباط بالبلدة القديمة في القدس قبل حوالي عشرة أشهر.

وكان النيابة العامة قدمت في المحكمة المركزية بالقدس لائحة اتهام ضد الشاب المقدسي موسى محمد العجلوني، بمحاولة قتل شرطيين عند باب الأسباط.

 
وبحسب مؤسسة الضمير؛ فقد اعتقلت القوات الصهيونية موسى العجلوني من مدينة رام الله في الثاني من يناير الماضي، للاشتباه به بتنفيذ عملية طعن شرطيين عند باب الأسباط.

وقد سمحت الشرطة بتاريخ الـ11 يناير، بنشر خبر اعتقال الشاب موسى محمد العجلوني، وذلك بعد اعتقاله بتسعة أيام على خلفية الاشتباه بتنفيذه عملية طعن شرطيين بالقرب من باب الأسباط.
...................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
أوضحت دراسة إحصائية أعدها "مركز القدس لدراسات الشأن الإسرائيلي والفلسطيني"، أن عدد شهداء انتفاضة القدس وصل لـ82 شهيداً، مشيرة إلى أن عمليات الإعدام التي ينفذها الاحتلال باتت تشكل الظاهرة الأكبر إذ ارتفعت نسبة الإعدامات المباشرة إلى 78 % من عدد الشهداء الذين ارتقوا منذ الشهر الماضي.

وقالت الدراسة التي وصل "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة منها إن محافظة الخليل تصدرت قائمة المحافظات التي قدمت شهداء في هذه الانتفاضة حيث ارتقى منها 28 شهيداً، لافتة إلى أن عدد الشهداء من الأطفال بلغ 16 شهيداً بنسبة 19 %، كما ارتقى سبع شهيدات بنسبة 8% و31 دون العشرين بنسبة 37 %.

ولفتت إلى أنه بالرغم من تسليم 11 شهيداً  كانت "إسرائيل" تحتجزهم  إلا أنه بقي 27 جثماناً لشهداء من انتفاضة القدس.

وأشارت إلى أن موجة الإعدامات تركز في الأسبوعين الماضيين في منطقة جنيين، قلقيلية، بيت لحم.


وطالب المركز المؤسسات الحقوقية والرسمية للعمل الفوري على توثيق حالات الإعدام خاصة في ظل، قيام الخارجية "الإسرائيلية" والجيش، بتطويع لغة الإعدام بما يتناسب وقواعد القانون الدولي.

وعن الانتماء الفصائلي للشهداء قال المركز إن نسبة الشهداء الأكبر في عموم الأرض الفلسطينية تصل نسبة المستقلين فيه نحو 58 %، والمناصرين نحو 30 % أما المنظمين 12 %.

وفيما يلي قائمة الشهداء

محافظة القدس، حيث استشهد 19 شهيداً بنسبة 23%، وهم:

1.      
االشهيد : فادي علوان – العيساوية   ،4/10/2015.
2.      
الشهيد الشاب وسام فرج (20 عامًا) جراء مواجهات في مخيم شعفاط 8/10/2015
3.      
الشهيد ثائر أبو غزالة من منطقة باب حطة في القدس، منفذ عملية الطعن في تل أبيب 8/10/2015
4.      
الشهيد : أحمد جمال صلاح 19 عاما  من مخيم شعفاط   10/10/2015.
5.      
الشهيد .- محمد سعيد علي (مخيم شعفاط) 19 عاما
6.      
الشهيد اسحق بدران (16 عاماً)
7.    
الشهيد : مصطفى الخطيب من جبل المكبر _القدس ، 12/10/2015.
8.      
الطفل حسن مناصرة (13 عامًا) من بيت حنينا،12/10/2015
9.      
الشهيد محمد شماسنة (22 عامًا) قطنه ،12/10/2015.
10.  
الشهيد بهاء عليان من جبل المكبر ،13/10/2015.
11.  
الشهيد علاء أبو جمل جبل المكبر ،13/10/2015
12.  :
الشهيد"أحمد أبو شعبان" (23 عاما)، القدس،14/10/2015
13.  
الشهيد عمر الفقيه (23 عامًا) من قطنة في عملية طعن. 17/10/2015.
14.  
الشهيدة هدى درويش  اختناق . 18/10/2015.
15.  
الطفل معتز أحمد عويسات (16 عاما) جبل المكبر – القدس
16.  
الشهيد معتز قاسم الغزاوي من العيزرية (21 عاما)  نفذ عملية دهس في منطقة جبع بالقرب من بيت لحم .
17.  
الشهيد نديم شقيرات (52 عاماً) من القدس اثر منع الاحتلال سيارة الإسعاف من إيصاله للمشفى بتاريخ 29 /10/2015.
18.  
الشهيد أحمد حمادة اقنيبي من القدس استشهد اثر عملية طعن بالقدس بتاريخ 30 /10/2015.
19.  
الشهيد محمد نمر (32 عاما) من العيسوية في القدس استشهد بتاريخ 10 /11/2015

 
محافظة الخليل، حيث استشهد 28 شهيداً بنسبة 34 % وهم:

1.
الشهيد أمجد الجندي منقذ عملية طعن في كريات جات،7/10/2015
2.      
الشهيد محمد الجعبري (19 عاما) من مدينة الخليل،9/10/2015
3.      
الشهيد : إبراهيم مصطفى عوض،10/10/2015
4.
الشهيد باسل باسم سدر" (20 عاما)، من مدينة الخليل، 14/10/2015.
5.      
الشهيد إياد العواودة (26 عامًا) من دورا الخليل،16/10/2015.
6.      
الشهيد فضل القواسمي من مدينة الخليل (منطقة شارع الشهداء)،17/10/2015
7.      
الشهيدة بيان عسيلة (16 عامًا) في منطقة الغروز بالخليل، 17/10/2015
8.      
الشهيد طارق زياد النتشة (18 عامًا) شارع الشهداء بالخليل،17/10/2015.
9.      
الشهيد عدي مسالمة (24 عاماً) من بيت عوا الخليل 20/10/2015
10.  
الشهيد حمزة العملة (20 عاماً) من الخليل 20/10/2015
11.  
بشار نضال الجعبري (15 عاماً) من الخليل 20/10/2015
12.  
حسام  الجعبري (17 عاماً) من الخليل  20/10/2015.
13.  
الشهيد هاشم العزة (54 عاماً) من الخليل اثر اختناقه بالغاز 21/10/2015.
14.  
الشهيد محمود غنيمات (20 عاما) منفذ عملية طعن في بيت شيمش 22/10/2015.
15.  
الشهيدة دانيا جهاد ارشيد من الخليل (17 عامًا) استشهدت بتاريخ 25/10/2015.
16.  
الشهيد رائد ساكت جرادات (22 عاما)  من سعير استشهد 26 /10/2015.
17.  
محمد يوسف الأطرش (20 عاماً) استشهد بتاريخ 26 /10/2015
18.  
الشهيد إياد  روحي جرادات (19 عاماً)  استشهد بتاريخ 26 /10/2015
19.  
الشهيد عز الدين نادي شعبان أبو شخدم (17عاما) استشهد بتاريخ 27 /10/2015
20.  
الشهيد شادي نبيل عبد المعطي القدسي دويك (22عام) استشهد بتاريخ 27 /10/2015.
21.  
الشهيد همام عدنان  اسعيد (22 عاماً) من الخليل استشهد بتاريخ 27 /10/2015.
22.  
الشهيد إسلام عبيدو (22 عاما) من الخليل استشهاد بتاريخ 28 /10/2015.
23.  
الشهيد فاروق عبد القادر عمر سدر( 19 عاما) من الخليل استشهد بتاريخ 29 /10/2015
24.  
الشهيد مهدي محمد المحتسب ( 22عاماً) من الخليل استشهد 29 /10/2015.
25.  
الشهيد فادي الفروخ (27 عاماً) من الخليل استشهد بتاريخ 1/11/2015.
26.  
الشهيد إبراهيم اسكافي (22 عاما) من الخليل استشهد بتاريخ 4 /11/2015.
27.  
الشهيد مالك طلال الشريف (24) عاما من  الخليل استشهد بتاريخ 4 /11/2015
28.  
الشهيدة ثروت الشعراوي (72 عاما) من الخليل استشهدت بتاريخ 6 /11/2015.

محافظة رام الله والبيرة، حيث استشهد 4 وهم:

1.      
الشهيد مهند حلبي منفذ عملية البلدة القديمة – القدس،3/10/2015.
2.      
الطفل أحمد شراقة،11/10/2015.
3.      
الشهيد رياض إبراهيم دار يوسف (46 عاما) ، 15/10/2015.
4.      
الشهيد سليمان إبراهيم شاهين (23 عاما) من البيرة استشهد بتاريخ 8 .11/2015

جنين، حيث استشهد 6 من أبناء المحافظة بنسبة 7% وهم:

1.
فادي الدربي من برقين قضاء جنين (30 عاماً) ، في أحد السجون الإسرائيلية،14/10/2015.
2.
أحمد محمد سعيد كميل  (16 عاماً)  من قباطية جنين استشهد اثر عملية طعن في الجلمة بتاريخ 24 /10/2015.
3.
الشهيد قاسم محمد سباعنة (20 عاما) من قباطية استشهد بتاريخ 30 10/2015.
4.
الشهيد محمود طلال نزال (18 عاما) من قباطية استشهد بتاريخ  31 10/2015.
5.
الشهيد أحمد نصر أبو الرب (17 عاماً) من قباطية استشهد بتاريخ 2 11/2015.
6.
الشهيد صادق زياد غربية (16 عاما) من صانور في جنين استشهد بتاريخ 10 /11/2015

محافظة بيت لحم:

1.  
الشهيد : عبد الرحمن شادي عبد الله بيت لحم،5/10/2015.
2.  
الشهيد معتز إبراهيم زواهرة  ، 13/10201.
3.
الشهيد الطفل رمضان ثوابته بتاريخ 30 /10/2015.

محافظة طولكرم:
 
1.      
الشهيد: حذيفة أبو سليمان - بلعا- قضاء طولكرم،5/10/2015.

محافظة نابلس:

1.
الشهيد إيهاب حنني (19 عامًا) من بيت فوريك،16/10/2015

محافظة قلقيلية:

1.    
الشهيدة رشا عويصي (23 عاما) استشهد بتاريخ 9 /11/2015

الداخل المحتل:

1.   الشهيد مهند العقبي من النقب منفذ عملية بئر السبع 17/10/2015

محافظات قطاع غزة، ارتقى  18 شهيداً بنسبة 21 % وفيما يلى قائمة الشهداء:

1.  
شادي حسام دولة (20 عامًا)،9/10/2015
2.
أحمد عبد الرحيم الهرباوي (20 عامًا)9/10/2015
3.  
الشهيد عبد الوحيدي (20 عامًا)،9/10/2015
4.  
الشهيد الطفل محمد هشام الرقب (15 عامًا)،9/10/2015
5.  :
الشهيد عدنان موسى أبو عليان (22 عامًا)9/10/2015
6.  
الشهيد زياد نبيل شرف (20)9/10/2015
7.
، الشهيد جهاد العبيد (22 ).10/10/2015
8.
الطفل مروان هشام بربخ (13 عاما) 10/10/2015
9.  
الطفل خليل عمر عثمان (15 عاما) 10/10/2015
10.  
نور رسمي حسان (30عاما) 11/10/2015
11.  
الطفلة رهف يحيى حسان (عاما)11/10/2015
12.  :
الشهيد شوقي عبيد 37 عامًا من بلدة جباليا16/10/2015
13.  
، الشهيد يحيى فرحات (20 عامًا) 16/10/2015
14.  
الشهيد محمود حاتم حميدة (22 عامًا) من الشجاعية 16/10/2015.
15.  
الشهيد أحمد السرحي من بيت حانون 20/10/2015.
16.  
الشهيد يحيى هاشم كريرة (20 عاماً )  استشهد اثر إصابته قبل اسبوع بتاريخ 22/10/2015.
17.  
الشهيد خليل أبو عبيد (25 عاماً) استشهد بتاريخ 24/10/2015.
18.  
سلامة موسى أبو جامع (23 عاما) من خانيونس 6/11/2015
  
الشهداء الأطفال :
وأوضحت الدراسة الصادرة عن المركز أن عدد الشهداء الأطفال وصل 15 شهيداً بنسبة 20 % وهم:
1.      
الشهيد عبد الرحمن شادي خليل عبد الله (14 عاماً)
2.      
الشهيد اسحق بدران (16 عاماً)
3.      
الشهيد  مروان هشام نعيم بريخ (10 أعوام)
4.      
الشهيد رهف يحيى سعدي حسان (3 أعوام)
5.      
الشهيد أحمد عبد الله شراكة ( 13 عاماً)
6.      
الشهيد مصطفى عادل الخطيب (17 عاماً)
7.      
الشهيد حسن خالد مناصرة (15 عاماً)
8.      
الشهيد طارق زياد النتشة (17 عاما)
9.      
الشهيدة بيان أيمن  العسيلي (16 عاماً)
...................
غزة- المركز الفلسطيني للإعلام
لم يأمن الأطفال الفلسطينيون من اعتداءات الاحتلال "الإسرائيلي" المتواصلة منذ ما قبل اندلاع "انتفاضة القدس" مطلع تشرين أول/ أكتوبر الماضي، فكانوا الشريحة الأكثر استهدافا من خلال حملة اعتقالات وُصفت بأنها "الأكبر" منذ سنوات.

واعتقلت قوات الاحتلال منذ اندلاع الانتفاضة قرابة 800 طفل وقاصر فلسطيني (تقل أعمارهم عن 18 عاما)، ليرتفع بذلك عدد الأطفال في سجون الاحتلال إلى قرابة 340 طفلا.

وعلى الرغم من أن جل الأطفال المعتقلين هم من القدس والضفة الغربية المحتلتين، إلا أن قطاع غزة كان له نصيب من هذه الاعتقالات التي تمّت غالبيتها خلال المواجهات التي تندلع بشكل دوري على طول الشريط الحدودي شرق القطاع، وليس في داخل مدنه التي انسحبت منها قوات الاحتلال قبل عقد من الزمان.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت في العاشر من تشرين أول/ أكتوبر الماضي، 13 طفلاً فلسطينياً دفعة واحدة خلال المواجهات التي اندلعت شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة، حيث أُفرج عن بعضهم في حين أن البعض الآخر لا يزال رهن الاعتقال، وتم تقديم لائحة اتهام بحقهم، وقدموا أكثر من مرة للمحاكمة.
استهداف الطفولة

ومن جانبه، أكد رئيس وحدة الدراسات والتوثيق في "هيئة شؤون الأسرى والمحررين" عبد الناصر فروانة، أن الاحتلال "الإسرائيلي" استهدف الطفولة الفلسطينية منذ احتلاله للأراضي الفلسطينية، واعتقل عشرات الآلاف ممّن تقل أعمارهم عن الـ 18 عاماً منذ احتلاله للأراضي الفلسطينية عام 1967.

وسجّل في الفترة منذ عام 2000 ولغاية تشرين ثاني/ نوفمبر 2015، نحو 12 ألف حالة اعتقال لأطفال فلسطينيين، ذكوراً وإناثاً.

وقال فروانة لـ "قدس برس"، "إن الأرقام خطيرة، والسجون والمعتقلات الإسرائيلية لم تخلُ يوما من الأطفال الفلسطينيين، ولا حصانة لهم في السياسة الإسرائيلية، وأن سلطات الاحتلال تُمعن في انتهاكاتها وجرائمها في تعاملها معهم؛ إذ تعتبرهم مشاريع قنابل موقوتة مؤجلة الانفجار في وجه الاحتلال إلى حين البلوغ، فتضعهم في دائرة استهدافها، إما بالقتل أو الاعتقال".

وأضاف "هناك تزايد مضطرد في معدلات اعتقال الأطفال خلال السنوات 2010 - 2014، فيما تصاعد استهداف الأطفال خلال شهر أكتوبر الماضي بشكل غير مسبوق، حيث سُجل خلاله 800 حالة اعتقال لأطفال فلسطينيين بعضهم لم يتجاوز الـ 14 عاما".

وأكد فروانة، أن كافة الشهادات تؤكد على أن جميع هؤلاء الأطفال الذين مرّوا بتجربة الاعتقال أو الاحتجاز، وبنسبة مائة في المائة، قد تعرضوا لشكل أو أكثر من أشكال التعذيب الجسدي أو النفسي والإيذاء المعنوي، أو المعاملة القاسية والمهينة، وزُج بهم في سجون ومعتقلات وأماكن احتجاز تفتقر إلى الحد الأدنى من الشروط الإنسانية، حسب تأكيده.
ارتفاع أعداد المعتقلين

وأفاد مركز "أسرى فلسطين للدراسات" بأن أعداد الأسرى الأطفال في سجون الاحتلال "الإسرائيلي" ارتفعت بشكل كبير "نتيجة تصاعد عمليات الاعتقال التي تستهدفهم بمختلف الأراضي الفلسطينية المحتلة وفي مقدمتها مدينة القدس".

وبيّن المركز الحقوقي في إحصائية تلقتها "قدس برس"، أن عدد الأسرى الأطفال وصل لـ 340 داخل السجون "الإسرائيلية"، لافتاً إلى أنه "العدد الأكبر من عام 2010".

وذكر المركز أن الاحتلال ينظر للأطفال على أنهم "وقود الانتفاضة الشعبية التي اندلعت منذ شهر في أنحاء الضفة الغربية والقدس، لذلك يتعمد اللجوء إلى إرهابهم بالاعتقال والقتل والتعذيب".

وأشار إلى أن الأراضي الفلسطينية شهدت منذ بداية شهر تشرين أول/ أكتوبر الماضي 750 حالة اعتقال بحق أطفال لم يتجاوز عمرهم الـ 18 عاماً، مبيناً أن "هذه الاعتقالات التعسفية رفعت عدد الأسرى الأطفال بنسبة 65 في المائة عما كانت عليه قبل انتفاضة القدس".

وندد المركز الحقوقي بإقدام سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" على تحويل عددٍ من الأسرى الأطفال للاعتقال الإداري، معتبراً ذلك "سابقة خطيرة"، فيما كشف عن افتتاح الاحتلال لسجن جديد بالقرب من معتقل "الرملة"، أطلق عليه اسم "جفعون".

وقال إن الأسرى الأطفال موزعون على 4 سجون رئيسية، وهي "عوفر العسكري" الذي يحوي 135 طفلاً، وسجن "مجدو" الذي يضم 120 شبلاً، وسجن "هشارون" بواقع 45 أسيراً و"جفعون" الجديد بواقع 40 أسيراً.
........................
الناصرة- المركز الفلسطيني للإعلام-
فوجئ الإعلام قبل يومين بالتحقيق المسجل للطفل أحمد مناصرة من قبل جهاز "الشاباك"، والذي يظهر فيه القاصر بغرفة التحقيق، وفي سابقة خطيرة يسمح الشاباك بإخراج مجريات التحقيق مع الفلسطينيين للإعلام العبري، إلا إذا كان الهدف من النشر تحقيق هدفاً أكبر من فضيحتهم أمام العالم.

قسم الترجمة والرصد في "المركز الفلسطيني للإعلام" تابع ما نقله الإعلام العبري عن تقديم وزيرة العدل الصهيوني إييلت شاكيد لمذكرة من شأنها السماح باعتقال الأطفال تحت سن 14 عاماً، وأن المذكرة الإسرائيلية في مراحلها الأخيرة.

وذكرت صحيفة هآرتس العبرية، أن وزارة القضاء بادرت لمذكرة القانون الجديد بعد اعتقال مناصرة، الذي تتهمه قوات الأمن بتنفيذ عملية طعن في مستوطنة "بسغات زئيف".

وبحسب القانون الجديد لا يمكن سجن مناصرة، البالغ من العمر 13 عامًا، إذ يسمح القانون باعتقاله والتحقيق معه ومن ثم تحويله إلى معهد مغلق لـعلاجه وإعادة تأهيله، وسيُسمح للقضاة بمحاكمة الأطفال من جيل 12 عامًا، ومن ثم تحويلهم إلى مركز تأهيل لمدة عامين، وفي عمر 14 عامًا يتم نقلهم إلى السجن لاستيفاء مدة الحكم العادية التي قرّرها القاضي.

وأضافت الصحيفة أن عضو الكنيست عن حزب الليكود" عنات باركو" اقترحت قانونا يقضي بأن لا يتم تطبيق القانون الذي لا يسمح بمحاكمة الأطفال تحت سن 14 عامًا، على كل طفل متّهم بقضية أمنية، وستسري مذكرة القانون الجديد على الأطفال الذين وجهت لهم تهمة القتل أو محاولة القتل.
..................
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للاعلام
ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم الأربعاء (11-11) أنه في الوقت الذي يتواجد فيه رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو في الولايات المتحدة، ستناقش ما تسمى "اللجنة المحلية للتنظيم والبناء" في بلدية الاحتلال بالقدس اليوم، خطة لبناء 900 وحدة إسكان في مستوطنة "جيلو" الجاثمة على أراضي جنوب غرب مدينة القدس المحتلة.

وأوضحت الصحيفة أنه من المتوقع أن تصادق  اللجنة على تقسيم الأرض وبالتالي إعطاء الضوء الأخضر للبدء بالبناء.

وتشمل خارطة البناء المسماة "منحدرات جيلو الجنوبية" إنشاء 891 وحدة إسكان على قطعة أرض تقع بين جيلو ومدينة بيت جالا.

وقد سبق وتم إيداع الخارطة في 2013، لكن إجراءات التخطيط توقفت في إطار خطة التجميد الهادئ للبناء في منطقة القدس. والتصديق على تقسيم الأرض اليوم، من شأنه استكمال إجراءات ترخيص البناء.

وقال مراقبون إنه في الوقت الذي يتواجد فيه نتنياهو في الولايات المتحدة ويدعي أنه معني بحل الدولتين، فإنه يواصل خطوات أحادية الجانب تتناقض بشكل تام مع ادعاءاته.
....................
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام
طالب الشيخ زياد غربية سلطات الاحتلال بتسليم جثمان نجله الشهيد صادق، الذي استشهد أمس على حاجز الكونتينر جنوب مدينة بيت لحم.

وقال غربية، الذي ينحدر من بلدة صانور جنوب جنين، لمراسلنا اليوم الأربعاء (11-11) إن العائلة هيأت نفسها اليوم لتشييع جثمان ابنها الشهيد بعد أن أخبرت بالأمس بأن تسليم الجثمان سيتم اليوم، ولكن سلطات الاحتلال لم تقم بذلك، وأبلغت الارتباط أنها لم تحدد موعدًا لتسليم الجثمان.

وأضاف إن هذه جريمة بحد ذاتها، وجزء من حرب الاحتلال على الشعب الفلسطيني بحرمانه حتى من جثامين الشهداء.

بدورها جددت عائلة الشهيد أحمد أبو الرب من بلدة قباطية بجنين مطالبتها للاحتلال بتسليم جثمان ابنها الشهيد، وطالبت المؤسسات الحقوقية بالتحرك من أجل تشكيل حلقة ضغط على الاحتلال لتسليم الشهيد الذي قضى قبل أسبوعين على معبر الجلمة شمال جنين.
.......................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
حذرت نقابة معاً العمالية (نقابة محلية)، من سحب الإقامة من المقدسيين في الجزء الشرقي من المدينة القاطنين خلف الجدار الفاصل في مخيم شعفاط وكفر عقب، معتبرة ذلك بمثابة "وصفة لكارثة تحل على سكان القدس عرباً ويهوداً على حد سواء".

ولفتت النقابة في بيان صادر عنها الثلاثاء11/10، أنه خلال أربع سنوات من إقامة الجدار، "ارتفعت نسبة الفقر في شرقي القدس بأكثر من 10%، حيث كانت نسبة الفقر 68% عام 2006 ووصلت إلى 78.8% عام 2010".

وأضاف البيان: تضع مؤسسة "التأمين الوطني" ودائرة التشغيل، صعوبات جمة أمام طالبي المخصصات من الفلسطينيين، منوهة أن سحب الإقامة سيخلق "جيتو آخر شبيهاً بغزة في القدس".

وأشارت النقابة إلى واقع هذه المناطق حيث "لا يوجد تطبيق للقانون ولا توجد حقوق، ولكن الواجبات موجودة وبكثرة" مذكرة أن السكان يسددون ديونهم للبلدية وللمؤسسات الصهيونية كي لا تسحب منهم الإقامة، ولكنهم يعانون من غياب البنية التحتية الصالحة للماء والكهرباء، جمع القمامة، مؤسسات التربية، الخدمات الصحية والتخطيط المدني".

وجاء في بيان النقابة: "أصبح الفقر في القدس مدقعاً كنتيجة مباشرة لبناء جدار الفصل الذي انتهى بناؤه عام 2006". حيث فصل الجدار مخيم شعفاط للاجئين، وحي كفر عقب"، فضلاً عن تقييد حركة تنقل السكان من خلال عدة حواجز.

وأكدت النقابة أن سحب قوات الاحتلال الإقامة من سكان مخيم شعفاط وكفر عقب، سيترك آثارا بالغة السوء على المواطنين. وشددت "نقابة معا" أن سحب الإقامة يعمق المشاكل القائمة.
......................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
أفرجت قوات الاحتلال اليوم الأربعاء (11-11) عن أسيرة فلسطينية من مدينة الخليل جنوب الضفة المحتلة بعد انتهاء محكوميتها.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال أفرجت عن الأسيرة نهيل أبو عيشة (35 عاما) بعد قضاء محكوميتها البالغة ثلاثة أعوام، حيث كانت اعتقلت في الثالث عشر من شهر آذار/مارس عام 2013، وتم تأجيل محاكمتها أكثر من 13 مرة.

يشار إلى أن الأسيرة أبو عيشة هي إحدى الناشطات في مدينة الخليل ضد الاستيطان وسياسات الاحتلال التعسفية، وتعرضت للاعتقال عدة مرات بتهمة الدفاع عن حقوق الفلسطينيين في الخليل.
....................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
قررت وزارة الخاريجة الصهيونية، وفي رد على القرار الأوروبي اليوم الأربعاء (11-11)، تمييز منتجات مستوطناتها في الأسواق الأوروبية، بإشارات وعلامات خاصة، وقف ما أسمته جزءا من الحوار مع الاتحاد الأوروبي.

ووفق القرار الصهيوني، فإن المجالات التي يشملها قرار الإيقاف: اجتماعات اللجنة السياسية الفرعية، اجتماعات اللجنة الفرعية لشؤون حقوق الانسان والمنظمات الدولية، كما لم يتم تحديد موعد لاجراء الحوار الخاص بتنفيذ المشاريع الاوروبية في مناطق C .

وفي المقابل ستواصل "إسرائيل" الحوار مع الاتحاد الأوروبي في المجالات التي تشكل مصلحة "إسرائيلية" صرفة مثل مجال العلوم والتكنولوجيا، الزراعة، الاقتصاد وغيرها من المجالات الهامة بالنسبة لـ"إسرائيل" واقتصادها.

ووصفت أوساط صهيونية، قرار الاتحاد الأوروبي اليوم الأربعاء وسم منتجات المستوطنات لتمييزها، بـ"الخطيرة"، معبرة عن غضب شديد لهذا القرار.

ووصف مصدر سياسي صهيوني القرار بـ"الفضيحة وبالمقاطعة الصريحة للبضائع الإسرائيلية"، متهماً متخذي القرار بدعم ما أسماه "الإرهاب".

ويتوقع أن يصدر ديوان رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو بياناً رسمياً بخصوص ذلك، في وقت استُدعي فيه سفير الاتحاد الأوروبي بـ"إسرائيل" لارس أندرسون بشكل عاجل لمقر وزارة الخارجية الصهيونية لتوبيخه على القرار.

ويلزم القرار الأوربي الدول الـ28 الأعضاء بالقرار الذي يقضي بوسم منتجات مستوطنات الضفة الغربية والقدس والجولان بعبارة "مستوطنات إسرائيلية"، حيث جاءت الصيغة لعدم تضليل المستهلكين الأوربيين حول مصدرها.
...................
اعمال امن عباس
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام
قال معتقلون سياسيون أفرج عنهم مؤخراً من سجن أريحا التابع للسلطة الفلسطينية، أنهم ما زالوا يتعرضون للاستجواب المستمر من قبل مخابرات السلطة بعد الإفراج عنهم.

وأوضح هؤلاء الشبان لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام"، أن بعضهم يتم استدعاؤه مرة في الأسبوع، وآخرون يتم استدعاؤهم مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً.

وأشاروا إلى أن ضباط مخابرات السلطة أخبروهم بأن هذه الاستدعاءات ستستمر ولن تقتصر على الأسبوع الجاري، مما جعل فرحتهم بالإفراج عنهم منقوصة، وشوش على حياتهم الخاصة.

وكانت مخابرات أريحا أفرجت عن عدد من المعتقلين السياسيين غالبيتهم من قلقيلية وطولكرم وجنين بعد إضراب عن الطعام واحتجاجات خاضها المعتقلون الذين احتجزوا لفترات طويلة متفاوتة.

وتعمد أجهزة أمن السلطة إلى الاستدعاءات المتواصلة للشبان والمعتقلين السابقين دون وجود مبررات، وإنما يكون الهدف منها إضافة أعباء نفسية وجسدية، ومحاولة التشويش على حياتهم اليومية، أو منعهم من الاستمرار في تنفيذ أعمالهم أو دراستهم.

وتشكل هذه الاستدعاءات حالة من الاستياء لدى شريحة واسعة من المواطنين، خاصة في ظل ما تشهده المدن الفلسطينية من انتفاضة متواصلة، ومواجهات واقتحامات من قبل الاحتلال الصهيوني.
....................
اخبار متنوعه
رفح - المركز الفلسطيني للإعلام
توفي المواطن بلال محمد عثمان من حي تل السلطان غرب مدينة رفح جنوب قطاع غزة مساء اليوم الأربعاء، متأثرًا بجراحه الذي أصيب بها يوم الجمعة الماضية.

وأصيب الفتى عثمان (16 عامًا) إصابة خطيرة جراء تعرضه لحادث سير هو واثنان من أصدقائه على طريق البحر، وظلت إصابته خطيرة جدًّا خلال الأيام السابقة.
....................
لندن - المركز الفلسطيني للإعلام
توفي أمس الثلاثاء الإعلامي الفلسطيني البارز محمد صوان في العاصمة البريطانية لندن بعد معاناة من المرض.

وعمل الراحل في عدد من المؤسسات الإعلامية العربية والدولية، كما عمل في بي بي سي عربي في فترة التسعينيات وحتى عام 2006. ولم يقتصر عمله آنذاك على الإذاعة، بل تجاوزه إلى موقع بي بي سي عربي، الذي كان في بداياته آنذاك.

وبدأ صوان عمله الإعلامي في محطة إذاعة الشرق الأدنى، التي كانت تابعة لوزارة الخارجية البريطانية خلال فترة الانتداب، وكانت تبث برامجها عند التحاقه بها من قبرص.

ثم انتقل إلى مصر، حيث عمل في إذاعة القاهرة، في عهد الرئيس جمال عبد الناصر، وخلال فترة تولي عبد القادر حاتم وزارة الإعلام.

والتحق بعد ذلك بالإذاعة العراقية في بغداد، ثم توجه إلى الكويت حيث شغل منصب مدير البرامج في إذاعتها، خلال فترة تولي الشيخ صباح الأحمد -أمير الكويت الحالي- وزارة الإعلام. وتولى -بعد انتقاله إلى أبوظبي- إدارة البرامج أيضا في إذاعة أبو ظبي.

وكان محمد صوان دائم السفر إلى مصر للتعاقد مع المطربين والموسيقيين الذين عرفهم عن قرب هناك.

ثم اختتم محمد صوان رحلته بالعمل في الموقع الإخباري لصحيفة "القدس" المقدسية فيما بين عامي 2008 و2014.

وعرف محمد صوان -الذي كان يكنى "أبو جمال"- بين زملائه بدماثة الخلق، ووداعة شخصيته، ومواكبته للتقنيات الجديدة في مجال المعلومات والتكنولوجيا، وتكيفه معها بسرعة لم تكن مألوفة لأقرانه في السن.

كما كانت ذاكرته ثرية بحكايات كثيرة عاشها خلال سني حياته التي تجاوزت التسعين.
..................
لندن - المركز الفلسطيني للإعلام
ناشد ذوو الشابين الفلسطينيين الأخوين طارق وعزو نضال الخطيب، المهجرين من مخيم "السبينة" بريف دمشق إلى لبنان، منظمة التحرير الفلسطينية وسفارة السلطة في بيروت، والمنظمات الحقوقية والإنسانية التدخل للضغط على السلطات اللبنانية والعمل على إرجاعهما إلى لبنان.

وطالب ذوو الشابين، في رسالة وزعتها "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية"، اليوم الأربعاء (11-11)، وكالة الغوث "الأونروا" بتوفير الحماية العاجلة والسريعة لولديهما دون تعريضهما للخطر.

وكانت السلطات اللبنانية قد قامت أول أمس الاثنين بترحيل الشقيقين الخطيب إلى سورية، بعد وصولهما إلى مطار "رفيق الحريري" في بيروت قادمين من تركيا، والتي قامت بدورها بترحيلهما من منطقة الترانزيت إلى لبنان، حيث كانا متجهين إلى العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وذكرت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية" أن لديها أنباء تتحدث عن أن الشقيقين متواجدين في منطقة المفوضية السامية لشؤون اللاجئين الواقعة بين الحدود اللبنانية والسورية، وهما يرفضان العودة إلى سورية خوفاً على حياتهما.

وعبرت المجموعة عن "بالغ قلقها لذلك الإجراء وطالبت السلطات اللبنانية الالتزام بالقوانين الدولية المُتبعة في النزاعات الدولية والمحلية والقاضية بعدم ترحيل أي شخص قد يشكل الترحيل خطراً على حياته".

يُشار أن فلسطينيي سورية في لبنان والبالغ تعدادهم (45) ألف لاجئ يشتكون من أوضاع معيشية صعبة وأزمات اقتصادية ضاغطة نتيجة انتشار البطالة بينهم، وعدم وجود دخل ثابت يقتاتون منه، هذا إضافة لوضعهم القانوني غير المستقر في لبنان جراء القوانين التي وضعتها السلطات اللبنانية عليهم.
.................

رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
أقامت الكتلة الإسلامية في جامعات الضفة الغربية سلسلة من الأنشطة والفعاليات التثقيفية والتوعوية ضمن فعاليات انتفاضة القدس، والتي تهدف إلى نشر الوعي بين طلبة الجامعات حول القضايا الوطنية، وتعزيز مفهوم المقاومة.

ففي جامعة فلسطين التقنية "خضوري" أقامت الكتلة الإسلامية ندوة تحت عنوان "نداء القدس" بحضور طلابي حاشد، تحدثت خلالها شخصيات مقدسية عن أوضاع مدينة القدس وجرائم الاحتلال بحقها وأهلها.

وفي بيرزيت؛ نظمت الكتلة الإسلامية حملة لتعريف الطلبة بواقع المسجد الأقصى ومدينة القدس وأحداث الانتفاضة، عبر مسابقة ميدانية جابت أرجاء الجامعة وقاعات المحاضرات، وزعت خلالها أسئلة عن الأقصى وشهداء وعمليات انتفاضة القدس، أعقبها توزيع جوائز على الطلبة الفائزين.

وضمن حملة "أسبوع القدس"؛ وزعت الإسلامية في الكلية الجامعية "دار المعلمين" برام الله نفحات يوم الاثنين على طالبات الجامعة، حملت شعار "أنا طالب في دار المعلمين.. أنا مع خيار المقاومة"، حيث دعت كل من يقف في صف المقاومة إلى أن يبصم بيده من خلال لوحة علقت في ساحة الكلية.

أما في جامعة القدس فقد نظمت الأطر الطلابية وقفة "نحو القدس" أمام كلية الهندسة، وسط حضور طلابي واسع ألقيت فيها الخطابات، ومن ثم توجه المشاركون في مسيرة غضب نحو معسكر جيش الاحتلال في بلدة أبو ديس "مفرق الجبل".

وفي الخليل وزعت الإسلامية كتاب "كن أقصى يمشي على الأرض" على طلبة الجامعة والهيئة التدريسية والخدماتية، وذلك ضمن سلسلة من الفعاليات والأنشطة التي تقدمها الكتلة نُصرة للمسجد الأقصى.
........................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
ارتفع طول البنيان الجديد للبرج السكني في أقصى الجهة الشمالية من مقبرة مأمن الله التاريخية في القدس المحتلة، منذ أسابيع، ضمن تنفيذ مخطط جديد لبناء أبراج سكنية للطلبة الجامعيين، يضم منشآت تجارية وترفيهية، فيما يتم حاليًّا تجهيز الأرضية لبناء برج آخر مماثل مقابل البرج الأول، وذلك بمبادرة البلدية العبرية في القدس المحتلة وتنفيذ شركات صهيونية متعددة.

فيما وصف رئيس البلدية "نير بركات" هذا المشروع بالاستراتيجي، وتوسيع الجهد الإسكاني لمركز المدينة، وتحويله لأكثر جاذبية وفعالية في موقع يعتبر من أكثر المواقع الإسلامية استهدافًا في القدس المحتلة، بهدف تدمير وطمس هذا المعلم التاريخي ومحاولة ربط غربي المدينة بشرقها تحت مسمى القدس العاصمة الموحدة.

وأشار خبراء إلى أن هذا الجزء من مساحة مقبرة مأمن الله الإسلامية والتاريخية يكاد يكون منسيًّا، في ظل عدم تسليط الضوء عليه أو تعريفه باعتباره جزءًا لا يتجزأ منها؛ حيث لم يتم التركيز عليه من خلال الحديث عن استهداف أكبر وأعرق مقبرة إسلامية في فلسطين التاريخية، الأمر الذي دفع إلى التذكير والتعريف به وبالمخططات التي استهدفته مبكرًا، وتضاعفت في الأيام الأخيرة، في هذا التقرير الذي أعدته "كيو برس".
من فمهم ندينهم

يقع المكان الذي يشبه في حدوده شكل المثلث وتصل مساحته الى نحو خمسة دونمات، في أقصى الجهة الشمالية للمقبرة، بعد قطع الطريق الفاصل بين جنوبها وشمالها. وقد تم استهداف هذه القطعة وفصلها عن باقي المقبرة في أوائل ستينيات القرن الماضي؛ حيث تم شق طريق يفصل بين أجزاء المقبرة، ثم ما لبثت البلدية حتى أقامت مجمعًا تحت اسم "بيت أجرون" يضم ثلاث أبنية هي "بيت الصحفيين" الذي استخدم جزء منه مكتبًا للإعلام الحكومي الصهيوني ومكاتب لـ"رابطة الصحفيين الإسرائيليين"، أما البناية الثانية فهي "بيت المهندسين"، والبناية الثالثة "مركز ثقافي" تضم قاعات عرض لتاريخ عبري "موهوم" في القدس المحتلة تحت اسم "مصعد الزمن اليروشالمي".

كما بني على جزء من مساحته موقف للسيارات فوق الأرض وتحت الأرض، سمي حتى وقت قريب "موقف دوار القطط" وحوّل اسمه مؤخرًا إلى "موقف متحف التسامح".

من جهته، ذكر المؤرخ الصهيوني "يهوشع بن أرييه" ضمن دراسة نشرت له في عام 2008، بأن الحدود الشرقية الشمالية لمقبرة مأمن الله هي الأبنية العثمانية التي بقيت حتى اليوم في طرف شارع "بن سيرا"، وهي أبنية تدور حول المقبرة من طرفها الشرقي والشمالي، وكانت محاطة بجدار يبيّن حدها آنذاك.

وكذلك فإن الحي اليهودي "نحالات هشبعاه" الاستيطاني، الذي بني عام 1869 على الحدود الشمالية للمقبرة، يحد المقبرة، أي أن الجزء الجنوبي للمستوطنة كان على حد المقبرة، ويتضح هذا في كثير من الخرائط والصور الجوية، منها الخرائط البريطانية.

وفي بداية الستينات قامت المؤسسة الصهيونية بشق شارع "هيلل" من قلب المقبرة، وبنت موقف للسيارات على حساب المقبرة، قسم منه فوق الأرض وقسم منه تحت الأرض، والذي ما زال جزء كبير منه حتى اليوم. وكانت المقبرة بمساحتها الإجمالية كلها وحدة متكاملة، تحت اسم (قسيمة 1 من قطعة رقم 30036)، إلى أن تم توزيع وتقسيم المقبرة الى قطع وقسائم متعددة.

وفي بحث نشر على موقع عبري "كل شئ عن القدس" ذكر هناك أن بلدية القدس أقامت مبنى "بيت أجرون" والمدرسة التجريبية وبيت المهندس على جزء من مقبرة مأمن الله التاريخية.

فيما أعد القسم الهندسي في "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" قبل سنوات خارطة هندسية تبين أن هذا المثلث هو جزء لا يتجزأ من مساحة مقبرة مأمن الله التاريخية، وتلته دراسة أعدها خبير مساحة وصور جوية صهيوني يدعى "سمندر بنيامين"؛ حيث تبين أن المثلث المذكور هو ضمن مساحة المقبرة. وأظهرت الصور المرفقة للدراسة، التغيرات التي جرت عليه بعد العام 1948 وحتى أيامنا هذه.

برج سكني وتجاري

لعل نظرة لتسلسل المخططات والبرامج الهندسية التي وضعت للمنطقة المذكورة خلال العقدين الأخيرين تشير إلى مدى سعي الاحتلال الحميم وإصراره على طمس وتدمير هذه المنطقة وطيها طي الكتمان وتهويدها بالكامل.

فمنذ عام 1996 وحتى عام 2015 وضعت ثلاث مخططات كبيرة ومتتالية للموقع، انتهت قبل نحو ثلاثة أشهر بإعلان المصادقة النهائية على المخطط رقم (0114850-101)، لإضافة طوابق إلى مجمع الطلاب السكني "بيت أجرون"، ليصبح مجمع أبراج سكني وتجاري يضم برجين سكنيين متقابلين، شرقي وغربي في طرفي المثلث المذكور، ويتوسطهما في الخلف "بيت الصحافة" مع إضافات استخدامية على سقفه.

أما البرج السكني الأول "المبنى الشرقي A" سيكون على تسعة طوابق فوق الأرض وطابق واحد تحت الأرض، ثم مساحة فاصلة بين البرجين، يليه البرج السكني الثاني "المبنى الغربي B" الذي سيكون على ثمانية طوابق.

وبحسب خرائط ووثائق اطلع عليها قسم الرصد في "كيوبرس"، يتبين أن البرجين يضمان مئات الشقق السكنية للطلاب الأكاديميين ومرفقات ترفيهية وحواصل تجارية ومطاعم ومقاهي ونوادي وخمارات، وتقدر تكلفة المشروع البدائية بنحو 70 مليون شاقل (نحو 18 مليون دولار) وقد ترتفع مع الأخذ بعين الاعتبار شكل الأبراج السكنية النهائي والاستعمالات المرافقة.

كان هذا المخطط خاتما لمخططات سابقة حملت رقم "9521" من العام 2006 ومخطط "4070" من العام 1996، وتحدثت كلها عن شقق سكنية ومرافق، لكن بحجم أقل، لتنتهي بهذا المخطط الكبير، علمًا أن استهداف هذا الموقع والجزء من مقبرة مأمن الله بدأ مبكرًا بمخطط رقم 856 في عام 1962 لإقامة مبنى "بيت أجرون" الكبير متعدد الأهداف، ثم أضيف له موقف سيارات كبير فوق الأرض وتحتها، وهو ما حصل بالفعل وظل قائمًا حتى الآن.

وأضيف إليه المخطط التنفيذي الأخير الذي يتزامن مع مخططات أخرى تستهدف الأجزاء الأخرى من مقبرة مأمن الله.

تهويد مركز المدينة

من المفارقات أن تتحدث الأوساط الرسمية الصهيونية عن أهمية هذا المشروع لتقوية مركز المدينة وتهويدها، ضاربة بعرض الحائط تاريخ الموقع ومساحته وأنه جزء من مقبرة إسلامية تاريخية دفن فيه عدد من الصحابة، ثم التابعين وجمهور المسلمين وعلمائهم على امتداد 14 قرنًا.

ففي تاريخ (9-6-2015) صادق على المخطط وزير الداخلية الصهيوني -بصفته المسؤول الأعلى لملف التخطيط الصهيوني العام- والقائم بأعمال رئيس الحكومة الصهيونية "سلفان شالوم"، وقال معلقًا: "المخطط سيساعد على حل الضائقة السكنية للطلاب الجامعيين وللشباب".

أما نير بركات، رئيس البلدية العبرية في القدس المحتلة، فقال: "نرى أهمية استراتيجية لإعطاء فرص للشباب والطلاب الجامعيين للسكن في القدس. مساكن الطلبة في وسط مركز القدس هي مبادرة أخرى لزيادة السكن في القدس وتقوية مركز المدينة وتحويله إلى أكثر جاذبية وفعالية. أما لجنة التخطيط في القدس فقالت: "الإضافات الأخيرة على المخطط مهمة جدا خاصة لتطوير مركز المدينة".
.................
غزة– المركز الفلسطيني للإعلام
عام مضى على رحيل "رجل العزائم"، القائد الشيخ محمد صالح طه "أبو أيمن"، أحد أبرز مؤسسي وقادة حركة المقاومة الإسلامية "حماس".

وفي ذكراه الأولى، أطلق مغردون على مواقع التواصل الاجتماعي وسما لإحياء ذكراه، حيث اصطلحوا على تسميته #رجل_العزائم، إذ كان يحرص طيلة حياته على الأخذ بالعزيمة دون الرخص.

النشأة في ظلال الهجرة

ولد الشيخ أبو أيمن عام 1937 في قرية "يبنا" داخل الأراضي المحتلة عام 1948 وهناك تلقى تعليمه الابتدائي، قبل أن يجد نفسه مضطراً وهو طفل للهجرة مع أفراد أسرته بفعل الإرهاب الذي مارسته العصابات الصهيونية، حيث وصل إلى قطاع غزة، واستقر المقام بأسرته في مخيم البريج وسط القطاع.

ونشأ "الطفل محمد" وسط أقرانه وأتم تعليمه، في المخيم في مدارس وكالة الغوث، حتى بات معلماً في مدارس الوكالة ليستمر في تربية الأجيال على مدار 32 عامًا.

البيئة الإسلامية التي نشأ فيها، دفعته للانضمام مبكراً إلى صفوف جماعة الإخوان المسلمين، فكان من الرعيل الأول للجماعة في فلسطين برفقة الشيخ أحمد ياسين مؤسس حركة "حماس"، والشيخ حماد الحسنات، والشيخ عبد الفتاح دخان والحاج محمد النجار، والدكتور إبراهيم المقادمة، والدكتور عبد العزيز الرنتيسي، وغيرهم من قادة الإخوان المسلمين.

لم يكتف الشيخ طه بالشهادة الأساسية التي حصل عليها وأهلته للتدريس، ولا بالعمل الشرعي الذي حازه من تجربته كداعية ومربي، فالتحق  بالجامعة الإسلامية بغزة ليحوز منها على الشهادة الجامعية في الشريعة الإسلامية.

وعمل الشيخ مأذوناً شرعياً وخطيباً لمسجد التقوى في مخيم البريج، وعرف عنه جرأته في قول الحق مهما كانت التبعات، الأمر الذي مكنه من ممارسة دوره كأحد رجالات الإصلاح البارزين، محكماً شريعة الله في الإصلاح بين المتخاصمين.

تأسيس حماس

ويعد الشيخ طه أحد القادة الستة الذين أسسوا حركة "حماس" بقيادة الشيخ الإمام أحمد ياسين في كانون أول/ ديسمبر من عام 1987، كذراع ضارب لجماعة الإخوان المسلمين.

انخراط الشيخ في قيادة العمل الدعوي والتنظيمي، جعله عرضة للاعتقال المتكرر لمدة ثماني مرات في سجون الاحتلال، وصولاً إلى إبعاده مع القيادات إلى مرج الزهور في جنوب لبنان عام 1992 ، قبل أن يعودوا عام 1994.

ملاحقة السلطة

ولم يسلم طه من الاعتقال والتنكيل على أيدي السلطة الفلسطينية بعد تأسيسها، فتعرض للاعتقال سبع مرات متفرقة، تعرض خلالها للتعذيب رغم كبر سنه، ومكانته كقائد ومربي أجيال.

وعندما اندلعت انتفاضة الأقصى، كان القائد أبو أيمن حاضراً في القيادة والمتابعة، فضلاً عن ترك المجال لأبنائه ليكونوا في طليعة المقاومين ضمن كتائب القسام، فكان أن اقتحمت قوات الاحتلال منزله في مخيم البريج في آذار/ مارس من عام 2003، وهدمت منزله ومن ثم اعتقلته مع ثلاثة من أبنائه بعد تعرضه للإصابة،  فيما استشهد نجله ياسر وزوجته الحامل وطفلته في قصف سيارته في حزيران/ يونيو من نفس العام.

وانتخب الشيخ رئيساً لبلدية البريج خلال الانتخابات البلدية مطلع عام 2005 والتي اكتسحت حركة "حماس" الجولة الأولى منها، والتي لم تستكملها السلطة الفلسطينية، حيث جرى تعطيل استلامه للبلدية حتى استملها عام 2007.

وللفقيد العديد من المؤلفات حول تجربته ورؤيته لعمل الحركة الإسلامية وكذلك نظم المئات من أبيات الشهر وكان خطيباً مفوهاً.

تربية الأجيال

وخلال فترات الاعتقال، كان الشيخ طه، يعمل على إعداد الجيل وتعليمهم القرآن، وفي هذا الشأن يقول زميله في الأسر الكاتب مصطفى الصواف "كان معلمي الأول وعلى يديه بدأت في قراءة القرآن بشكل صحيح في سجن النقب، وعجل الله بالفرج قبل أن نكمل التعلم".

وأضاف أن الشيخ أبو أيمن كان القدوة في السجل ورجل الهمة والتحدي والإصرار.

وألمّ المرض بالشيخ أبو أيمن في السنوات الأخيرة، حيث تدهورت حالته الصحية، وقدم استقالته من رئاسة بلدية البريج،  وسافر للعلاج في الخارج  زار خلالها مصر وقطر وسوريا ولبنان، حتى تعرض قبل عام من الآن لوعكة صحية شديدة استدعت نقله من منزله في مخيم البريج للاجئين وسط قطاع غزة إلى مستشفى "شهداء الأقصى" في دير البلح، ليفارق الحياة هناك.

من أعلام فلسطين

وفي وداعه قال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، إن الفقيد الشيخ محمد طه كان من أعلام فلسطين والأمة العربية والإسلامية وهو أحد مؤسسي حركة "حماس".

وأشاد هنية في كلمة تأبينية قبيل تشييع طه، بمناقبه، ووصفه بأنه رجل شارك في كل المراحل، وكان همزة وصل بين الأجيال والدعوة والجهاد واعتقل في سجون الاحتلال وأبعد إلى مرج الزهور.

وشدد على أنه كان يهتم بالتربية كثيرًا، وأن عددا كبير من قادة حركة "حماس" قد تربوا على يديه.
..................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
رفضت مؤسسات رسمية ونقابات فلسطينية، استقبال عمدة لندن بوريس جنسون، خلال زيارته لمدينة رام الله، اليوم الأربعاء (11-11)؛ وذلك احتجاجاً على تصريحاته التي وصف خلالها الاحتلال الصهيوني بـ"الدولة الديمقراطية".

وأعلن وزير التربية والتعليم في رام الله صبري صيدم، عن مقاطعته لحفل استقبال عمدة لندن، قائلاً "عندما يقرر عمدة لندن في زيارته لفلسطين المحتلة، وفي أوج تصاعد الإعدامات بدم بارد لطلبة مدارسنا وجامعاتنا ونسائنا وأطفالنا، أن يتغنى بإسرائيل بوصفها الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط، فإن من حقنا أن نقاطع حفل استقباله، وهذا ما سيتم".

وأضاف الوزير صيدم "الفلسطينيون ليسوا شعباً فائضاً عن حاجة البشر، وليسوا أقل آدمية من أحد"، وفق تعبيره.

وفي السياق ذاته، رفضت نقابة المهندسين الفلسطينيين استقبال عمدة لندن، والذي كان من المقرر أن يحضر ورشة عمل تنظمها النقابة بالتعاون مع "اللجنة الرباعية الدولية" اليوم.

وقال نقيب المهندسين مجدي الصالح، في بيان صحفي، "إن النقابة رفضت بشكل قاطع استضافة السيد جنسون؛ احتجاجاً على تصريحاته السياسية مؤخراً التي أعلنها نفاقاً لدولة الاحتلال".

وأكد على أن وصف عمدة لندن لدولة الاحتلال بـ"الديمقراطية"، "ينمّ عن اختلال في القيم الديمقراطية التي يحملها، ووقوف إلى جانب الظلم على حساب حقوق الشعب الفلسطيني"، مطالباً بتصعيد حركة المقاطعة عالمياً "بشكل فعال واستراتيجي يؤثر على نظام القمع في دولة الاحتلال".

تجدر الإشارة إلى أن نقابات عمالية فلسطينية بالإضافة لـ"المهندسين"، كـ"الأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان والبياطرة والمهندسين الزراعيين"، قد أبلغت ممثلي "الرباعية" بتحفّظها على استقبال عمدة لندن، بسبب التصريحات السياسية التي أدلى بها مؤخراً والتي انطوت على "تجاهل للجرائم الإسرائيلية، وتهكّم لحركة مقاطعة إسرائيل".

وكان جونسون قد أدلى بتصريحات صحفية خلال زيارته للأراضي الفلسطينية المحتلة، والتي تنتهي غدا الخميس، جاء فيها أن "الدافع وراء حركة المقاطعة وفرض العقوبات على إسرائيل، هو سوء تفاهم".

وقال جونسون للصحافيين "لا يمكن أن أفكر بأمر أكثر غباء من أن تقول بأنك ترغب في أن يكون هناك نوع من سحب الاستثمارات أو فرض عقوبات، أو مقاطعة دولة، فرغم كل ما يقال، فإن إسرائيل هي الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط"، على حد قوله.
.....................

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
أعلنت نقابة الموظفين في القطاع العام اليوم الأربعاء (11-11) عن صيغة اتفاق بينها وبين وزارة المالية لصالح موظفي الحكومة السابقة في قطاع غزة.

وقالت النقابة في بيان صحفي وصل "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة عنه إنه "سيصبح بمقتضى الاتفاق الحد الأدنى لرواتب الموظفين 1200 شيكل، ويعني ذلك أن عدد المستفيدين منه يصل إلى 18000 موظف تقريبًا من الموظفين ذوي الرواتب المتدنية".

وأوضحت النقابة إلى أنها اتفقت على تثبيت موعد محدد لصرف الرواتب لا تزيد مدته عن شهر.

وأشارت النقابة إلى وجود حوارات معمقة حول بعض المطالب والتي على رأسها رفع نسبة الرواتب لباقي الموظفين، وتسديد المستحقات، ومرابحات البنوك.

وأكدت في بيانها على وفائها والتزامها بالدفاع عن حقوق الموظفين، وتبني مطالبهم العادلة.
.....................

0 comments: