الاثنين، 26 أكتوبر 2015

انتفاضة25: اقتحام الأقصى وطعن ونارومولوتوف وشهيدان-25/10/2015

الاثنين، 26 أكتوبر 2015


انتفاضة25: اقتحام الأقصى وطعن ونارومولوتوف وشهيدان-25/10/2015

فلسطين الأحد 12/1/1437 - 25/10/2015
الموجز
الأقصى
المقاومة
جرائم الاحتلال
اخبار متنوعه
.......................
التفاصيل
الأقصى
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
اقتحمت مجموعة من المستوطنين الصهاينة، صباح اليوم الأحد (25-10) المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة.

ووفق مصادر محلية؛ فإن 15 مستوطنا صهيونيا أقدموا على اقتحام المسجد الأقصى المبارك، تحت حماية القوات الصهيونية الخاصة.

وأضافت المصادر أن الاقتحام سبقه انتشار عسكري صهيوني في ساحات المسجد الأقصى المبارك.
....................
المقاومة
الناصرة – المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب مستوطن صهيوني بجروح، مساء اليوم الأحد (25-10) بعد تعرضه لعملية طعن قرب مستوطنة "أرئيل" المقامة على أراضي المواطنين في سلفيت شمال الضفة المحتلة، فيما تمكن المنفذ من الانسحاب.

وقالت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية على موقعها الالكتروني، إن المستوطن تعرض للطعن بالقرب من محطة الحافلات في تقاطع "أرييل" بالضفة الغربية، وأصيب في الجزء العلوي من جسده، فيما انسحب المنفذ.

وذكرت مواقع عبرية أخرى أن المستوطن المصاب (26 عاماً) أصيب بطعنة في صدره، ووصفت حالته بين متوسطة وخطيرة، وأن المنفذ انسحب، فيما شرعت قوات كبيرة من جيش الاحتلال بأعمال مطاردة له.
.......................
القسام - الضفة المحتلة :
أعدمت قوات الاحتلال مساء اليوم الأحد، فتاة فلسطينية بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن عند حاجز لجنود الاحتلال بالقرب من الحرم الإبراهيمي في الخليل.
وذكرت مصادر اعلامية أن الفتاة أصيب بالرأس والرقبة، فيما هرعت قوات كبيرة من شرطة الاحتلال للمكان وأغلقته بالأشرطة الحمراء، والفتاة لا تزال ملقاة على الأرض.
وأشارت إلى أن الجيش يهاجم في هذه الأثناء منزل محيط قرب من مكان العملية بسبب تصويرهم الحدث.
..................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
أكدت مصادر محلية في مدينة الخليل، مساء اليوم الأحد (25-10)، أن شهيدة الخليل التي تم إعدامها على بوابات الحرم الإبراهيمي الشريف، هي الطالبة دانية جهاد ارشيد (17 عاماً)، من سكان حي الجلدة غرب مدينة الخليل.

وقال والد الشهيدة، إنه تعرف على ابنته من خلال الصور التي نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي والمحطات المحلية.

وأوضح جهاد ارشيد أن ابنته خرجت إلى مدرستها (مدرسة الريان) بشكل اعتيادي، علماً بأن علاقاتها محدودة.

وأضاف إنها ذهبت لتلقي دورة تقوية في اللغة الإنجليزية في مركز الواحة، حيث إنها تغيبت عن المنزل منذ خمس ساعات.

وبيّن أنه بحث عنها كثيرا لدى أقربائهم دون جدوى إلى أن تعرف على صورتها من مواقع التواصل.

واندلعت مواجهات عنيفة في البلدة القديمة من الخليل في حي الزاهد القريب من مكان ارتقاء الشهيدة ارشيد.

والشهيدة ارشيد هي الفتاه الثالثة التي تم اغتيالها في البلدة القديمة منذ ما يقارب الشهر؛ فقد تم اغتيال الفتاه هديل الهشلمون، وبيان النتشة، بنفس الطريقة، واستشهدت ارشيد في نفس النقطة العسكرية التي ارتقت فيها الشهيد الهشلمون.
.................

الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
بصبر أيوب وصمود جبال الخليل تلقى والد الشهيدة الفتاة دانية جهاد ارشيد (17 عاماً)، خبر استشهاد ابنته على يد جنود جيش الاحتلال قرب المسجد الإبراهيمي في الخليل.

ولم تتعرف عائلة الشهيدة عليها إلا عبر صورة التقطت بهاتف نقال لها وهي ملقاة على الأرض تغطيها الدماء، بعد أن أطلق جندي صهيوني أكثر من 8 طلقات نحوها، رغم أنها لم تشكل أي خطر عليه.
.......................
الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
نجح شبان في استهداف حاجز للاحتلال الصهيوني، في الخليل جنوب الضفة المحتلة، مساء الأحد (25-10) بثماني زجاجات حارقة.

وقال موقع 0404 العبري، إن الشبان ألقوا الزجاجات الحارقة على حاجز "أبو الريش" التابع لقوات الاحتلال، قرب المسجد الإبراهيمي في الخليل، حيث انفجرت في المكان دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

وبحسب توثيق مركز القدس لدراسات لشأن الإسرائيلي، فقد بلغ عدد الزجاجات الحارقة والعبوات التي استهدفت قوات الاحتلال منذ اندلاع انتفاضة القدس مطلع الشهر الجاري، نحو 479 عملية إلقاء، وذلك في إطار الرد على جرائم الاحتلال والمستوطنين.
..................
القسام - الضفة المحتلة :
أصيب صباح اليوم الأحد مغتصب صهويني بجراح خطيرة بعد تعرضه للطعن على يد شاب فلسطيني، قرب مغتصبة "غوش عتصيون" جنوب مدينة بيت لحم المحتلة، فيما تمكن منفذ العملية من الانسحاب .
وأفادت صحيفة يديعوت أحرونوت، أن سيارة مغتصب تعرضت للرشق بالحجارة بمغتصبات غوش عتسيون، وعندما نزل المغتصب 40 عام من سيارته تعرض للطعن بصدره وأصيب بجراح خطيرة .
وأضافت الصحيفة أن منفذ العملية نجح الانسحاب من المكان.
في ذات السياق زعم العدو اعتقاله فلسطينيين بحوزتهما سكاكين خططا لتنفيذ عملية طعن أحدهما في طبريا والأخر في نابلس .
.......................
الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
أطلق مقاومون النار مساء الأحد (25-10)  تجاه موقع للاحتلال الصهيوني، في الخليل جنوب الضفة المحتلة.

وقالت مواقع عبرية إن نقطة عسكرية للمراقبة تعرضت لإطلاق نار من مقاومين فلسطينيين بالقرب من بؤرة "بيت هداسا" الاستيطانية القريبة من مبنى البلدية القديم، زاعمة عدم وقوع إصابات في صفوف الجنود، وأن انتشارا مكثفا لقوات الاحتلال فرض في المنطقة.
بدورهم، أكد شهود عيان في المنطقة أنهم سمعوا أصوات صراخ واستغاثة من الجنود، ومن ثم وصلت مركبات إسعاف من مستوطنة "كريات أربع" المقامة على أراضي شرق الخليل إلى المكان، موضحين بأن الاحتلال قام بإطفاء جميع الأنوار في المكان، فيما تجمع عشرات المستوطنين في منطقة "الدبويا" المجاورة.
وفي وقت سابق، نجح شبان في استهداف حاجز للاحتلال الصهيوني، في الخليل جنوب الضفة المحتلة، مساء الأحد (25-10) بثماني زجاجات حارقة.

وقال موقع 0404 العبري، إن الشبان ألقوا الزجاجات الحارقة على حاجز "أبو الريش" التابع لقوات الاحتلال، قرب المسجد الإبراهيمي في الخليل، حيث انفجرت في المكان دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.
.......................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال، صباح الأحد، شابا فلسطينيا من داخل حافلة صهيونية في مدينة طبريا المحتلة، بادعاء ما أسمته شرطة الاحتلال "نوايا قيامه بعملية فدائية".

وأفادت مصادر عبرية بأن شرطة الاحتلال تلقت بلاغا من مستوطن حول "نوايا" أحد الشبان الفلسطينيين القيام بعملية فدائية، حيث هرعت للبحث عنه في أنحاء المدينة.

وأضافت أن شرطة الاحتلال اعتقلت الشاب الفلسطيني وهو داخل الحافلة، مدعية أنه كان يحمل سكينا داخل حقيبته، إضافة إلى وجود "الكيباه" (قبعة صغيرة يضعها المستوطنون اليهود على رؤوسهم) داخل جيبه.

ولم تذكر شرطة الاحتلال في بيانها الصادر حول الحادثة أية تفاصيل أخرى، كما أنها لم تعلن عن هوية الشاب الذي اقتادته للتحقيق.
.............................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام
أكدت مصادر محلية إصابة جندي صهيوني بالحجارة خلال مواجهات عنيفة ببلدة سعير، حيث اندلعت في المنطقة الواقعة بين واد الشرق ومركز البلد منطقة العين.

وقالت المصادرر لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" اليوم الأحد (25-10) إن سيارات إسعاف صهيونية هرعت إلى بلدة سعير ونقلت مصابا من عناصر الجيش حيث تشهد البلدة مواجهات اندلعت منذ أكثر من ثلاث ساعات، أعنفها مواجهات مستمرة على مدخل  البلدة الجنوبي (راس العاروض )، بيت عينون.

وأوضحت مصادر طبية ظهر اليوم، أن عددا من الإصابات بالرصاص الحي وصلت إلى مشافي مدينة الخليل، فيما قامت قوات الاحتلال باعتقال عدد من الشبان في منطقة عتصيون، وعرف بينهم الشاب إبراهيم الطيطي، وشاب آخر تم اعتقاله على مدخل بلدة سعير في منطقة واد الشرق.

وكانت مواجهات عنيفة اندلعت في عدة محاور من بلدة سعير في أعقاب دخول قوات كبيرة للبلدة من منطقة واد الشرق، حيث دارت المواجهات في منطقة عين سعير، راس العاروض، وقد أمطرت قوات الاحتلال الأحياء الفلسطينية بالغاز المسيل للدموع.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة الشيوخ إلى الشرق من بلدة سعير، وتمركزت في عدة مواقع فيها، وتقوم حاليا بعمليات تفتيش لمركبات المواطنين.

جاء ذلك عقبب إعلان سلطات الاحتلال صباح اليوم بلدة سعير شمال شرق مدينة الخليل منطقة عسكرية مغلقة، في أعقاب عملية الطعن التي تعرض لها مستوطن صهيوني قرب مغتصبة متسادا، جنوب مدينة بيت لحم.

وأفاد شهود عيان لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" أن أعدادا كبيرة من السيارات العسكرية الصهيونية دخلت بلدة سعير من مداخلها الثلاث، واد سعير، منطقة واد الشرق، منطقة بيت عينون، وانتشرت في عدة مواقع تحت ذريعة البحث عن منفذ عملية الطعن.

وتمركزت قوات الاحتلال في عدة محاور منها منطقة كوازيبا، منطقة عين سعير، راس العاروض، منطقة الشفا التابعة لبلدة الشيوخ.

كما فرضت طوقا أمنيا مشددا وحالة استنفار على كافة أحياء البلدة، حيث ادعت مصادر عبرية قبل قليل أن منفذ عملية الطعن ألقى الحجارة على سيارة المستوطن وقام بطعنه بعد خروجه من سيارته، ثم لاذ بالفرار، وهو يتنكر بزي جنود صهاينة.

وفور العملية حضرت قوة من جيش الاحتلال للمكان، وأطلقت النار بشكل عشوائي على المواطنين المتواجدين في المكان مما أدى إلى إصابة فلسطينيين بجروح إحداها إصابة في الرقبة لشاب يبلغ من العمر 20 عاما، وهو عزام عزات شلالدة، من بلدة سعير موجود حاليا في مستشفى الأهلي بالخليل وحالته حرجة.

.......................


القسام - الضفة المحتلة :
كتبت "أسرة التحرير" في صحيفة "هآرتس" العبرية مقالا بعنوان "نار ملتهبة في الشوارع" تناولت فيه حال الشارع الصهيوني وحالة "الهستيريا" التي يعيشها خاصة بعد عمليات الطعن التي جرت في الآونة الأخيرة.
وتطرق المقال إلى خطورة حالة "الهستيريا" في الشارع الصهيوني ، وإلى كونها أصبحت تشكل خطرا على أمن الاحتلال أكثر من حالات الطعن نفسها.
وقال المقال: "فقتل مواطن في القدس بالخطأ على أيدي جنود ادعوا بأنه حاول اختطاف سلاحهم، ومواطن أريتري في المحطة المركزية في بئر السبع، والذي تلقى أيضا ضربات وكراسي على رأسه بينما كان مستلقيا دون حراك – هي مؤشرات أولية على التهديد الأمني الجدي".
وأضاف: "حافة الحساسية المتدنية لدى المواطنين، الجنود وأفراد الشرطة مفهومة، فالمواطنون يخافون السير في الشوارع، والنظرات بشك إلى الجوانب وإلى الخلف أصبحت ميزة السلوك اليومي مما يذكر بأيام الهلع من الباصات في عهد الانتفاضة الثانية".
وتابع المقال: "ولا عجب في أن دعوات كبار رجالات الجيش والشرطة للمواطنين أن يكونوا يقظين، ودعوة السياسيين للتزود بالسلاح، تفسر الآن كإذن بإطلاق النار على كل من يبدو سلوكه شاذا، والتمييز بين من يشكل تهديدا خطيرا على الحياة وبين من ليس كذلك – آخذ في التشوش، فهذا الفهم المشوه والخطير يسمح بقتل الناس ليس فقط كوسيلة للدفاع عن النفس، بل وأيضا كعقاب على محاولة العملية المضادة
وحذر المقال من خطورة التسلح الشخصي للأفراد، فقال: "في أجواء الغرب المتوحش، الذي يكون فيه الأمن الشخصي على المسؤولية الخاصة لكل مواطن، يمكن أن نتوقع من المواطنين أن ينتظموا في عصابات، وأن يشكلوا ميليشيات محلية وأن يعملوا بانفلات وفقا لتفكيرهم، ويمكن لهؤلاء أن ينالوا التفهم بل والدعم، من السياسيين ومحافل الأمن، ممن لا ينجحون أو لا يريدون أن يقترحوا حلا بديلا، يمكنه أن يهدئ الثورة الفلسطينية العنيفة".
وشدد كتاب المقال على ضرورة وضع حكومة الاحتلال حدا فوريا لظاهرة اليد الرشيقة على الزناد، وأضافوا: " يجب التقديم إلى المحاكمة الجنود والمواطنين الذين فتحوا النار بلا مبرر، وتأكيد تعليمات فتح النار بحيث لا يكون ممكنا تفسيرها إلا بشكل ضيق.
وختم المقال: "لا ينبغي التسهيل في معايير شراء وحمل السلاح ويجب التشديد بشكل صريح على منع قتل مخربين إذا لم يعودوا يشكلون خطرا، كفى للمواطنين الخوف من العمليات، ولا ينبغي أن يضاف اليها رعب إطلاق النار الحر"
..........................

جرائم الاحتلال

طولكرم – المركز الفلسطيني للإعلام
توفيت مساء اليوم الأحد (25-10)، والدة الأسير إياد نصار من طولكرم، والمحكوم بالسجن 30 عاماً بعد صراع مع المرض.

هذا ونعى نادي الأسير والحركة الوطنية الأسيرة والأسرى المحررين والدة الأسير نصار التي حرمت منذ سنوات من زيارة نجلها.

يذكر أن الأسير معتقل منذ عام 2002 وهو محتجز في سجن "ريمون".
.................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
أظهرت إحصائية أصدرها "مركز القدس لدراسات الشأن الإسرائيلي" ومقره مدينة رام الله، أن عدد الشهداء الذين ارتقوا خلال 24 يوماً من المواجهات مع الاحتلال منذ اندلاع انتفاضة القدس في الأول من أكتوبر الجاري، بلغ 57 شهيداً من بينهم 35% من جيل الشباب (في العشرينيات من العمر)، و7% من النساء.

وتظهر الدراسة، التي حصل "المركز الفلسطيني للإعلام" على نسخة منها، أن محافظة القدس قدمت أكبر عدد من الشهداء، حيث بلغ عدد الشهداء فيها 16 شهيداً مقابل 14 من محافظة الخليل، من أصل 29 شهيداً في الضفة الغربية والقدس المحتلة، كما ارتقى  17 شهيداً في قطاع غزة.

محافظة القدس
1.
فادي علوان – العيساوية، 4/10/2015.
2.
الشاب وسام فرج (20 عاما) جراء مواجهات في مخيم شعفاط 8/10/2015.
3.
ثائر أبو غزالة من منطقة باب حطة في القدس، منفذ عملية الطعن في "تل أبيب" 8/10/2015.
4.
أحمد جمال صلاح 19 عاما  من مخيم شعفاط 10/10/2015.
5.
محمد سعيد علي (مخيم شعفاط) 19 عاما.
6.
إسحق بدران (16 عاماً).
7.
مصطفى الخطيب من جبل المكبر-القدس، 12/10/2015.
8.
الطفل حسن مناصرة (13 عاما) من بيت حنينا، 12/10/2015
9.
محمد شماسنة (22 عاما) قطنة، 12/10/2015.
10.
بهاءعليان من جبل المكبر، 13/10/2015.
11.
علاء أبو جمل جبل المكبر، 13/10/2015.
12.
أحمد أبو شعبان (23 عاما)، القدس،14/10/2015.
13.
عمر الفقيه (23 عام) من قطنة في عملية طعن، 17/10/2015.
14.
هدى درويش، اختناق، 18/10/2015.
15.
الطفل معتز أحمد عويسات (16 عاما) جبل المكبر – القدس.
16. 
معتز قاسم الغزاوي من العيزرية (21 عاما)  نفذ عملية دهس في منطقة جبع بالقرب من بيت لحم.

 
محافظة الخليل
1.
أمجد الجندي منفذ عملية طعن في كريات جات، 7/10/2015.
2.
محمد الجعبري (19 عاما) من مدينة الخليل، 9/10/2015.
3.
إبراهيم مصطفى عوض، 10/10/2015.
4.
باسل باسم سدر" (20 عاما)، من مدينة الخليل، 14/10/2015.
5.
إياد العواودة (26 عاما) من دورا الخليل،16/10/2015.
6.
فضل القواسمي من مدينة الخليل (منطقة شارع الشهداء)، 17/10/2015.
7.
بيان اعسيلة (16 عاما) في منطقة الغروز بالخليل، 17/10/2015.
8.
طارق زياد النتشة (18 عاما) شارع الشهداء بالخليل، 17/10/2015.
9.
عدي مسالمة (24 عاماً) من بيت عوا الخليل 20/10/2015.
10.
حمزة العملة (20 عاماً) من الخليل 20/10/2015.
11.
بشار نضال الجعبري (15 عاماً) من الخليل 20/10/2015.
12.
حسام  الجعبري (17 عاماً) من الخليل  20/10/2015.
13.
هاشم العزة (54 عاماً) من الخليل إثر اختناقه بالغاز 21/10/2015.
14.
محمود غنيمات (20 عاما) منفذ عملية طعن في "بيت شيمش" 22/10/2015.
 
محافظة بيت لحم
1.
عبد الرحمن شادي عبد الله بيت لحم، 5/10/2015.
2.
معتز إبراهيم شوامرة، 13/10/2015.
 
طولكرم
1.
حذيفة أبو سليمان - بلعا- قضاء طولكرم،5/10/2015.

رام الله
1.
مهند حلبي منفذ عملية البلدة القديمة – القدس،3/10/2015.
2.
الطفل أحمد شراقة، 11/10/2015.
3.
رياض إبراهيم دار يوسف (46 عاما) من نابلس ، 15/10/2015.
 
نابلس
1.
إيهاب حنني (19 عاما) من بيت فوريك،16/10/2015.

جنين
1.
فادي الدربي من برقين قضاء جنين (30 عاماً)، في أحد السجون "الإسرائيلية"،14/10/2015.
2.
أحمد محمد سعيد كميل  (16 عاماً)  من قباطية جنين استشهد إثر عملية طعن في الجلمة بتاريخ 24 /10/2015.

قطاع غزة
1. 
شادي حسام دولة (20 عامًا)،9/10/2015
2.
أحمد عبد الرحيم الهرباوي (20 عامًا) 9/10/2015.
3.
عبد الوحيدي (20 عامًا)،9/10/2015.
4.
الطفل محمد هشام الرقب (15 عامًا)،9/10/2015.
5.
عدنان موسى أبو عليان (22 عامًا) 9/10/2015.
6.
زياد نبيل شرف (20 عاما) 9/10/2015.
7.
جهاد العبيد (22 عاما )10/10/2015.
8.
الطفل مروان هشام بربخ (13 عاما) 10/10/2015.
9.
الطفل خليل عمر عثمان (15 عاما) 10/10/2015.
10.
نور رسمي حسان (30عاما) 11/10/2015.
11.
الطفلة رهف يحيى حسان (عاما) 11/10/2015.
12.
شوقي عبيد 37 عاما من بلدة جباليا 16/10/2015.
13.
يحيى فرحات (20 عاما) 16/10/2015.
14.
الشهيد محمود حاتم حميدة (22 عاما) من الشجاعية 16/10/2015.
15.
الشهيد أحمد السرحي من بيت حانون 20/10/2015.
16. 
الشهيد يحيى هاشم كريرة (20 عاماً)  استشهد إثر إصابته قبل أسبوع بتاريخ 22/10/2015.
17. 
الشهيد خليل أبو عبيد (25 عاماً) استشهد بتاريخ 24/10/2015.
....................

نابلس – المركز الفلسطيني للإعلام
أصدرت سلطات الاحتلال، اليوم الأحد (25-10)، قراراً بفرض السجن الفعلي لمدة سبعة أشهر ونصف، على الأسيرة الفلسطينية منى السايح من مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأوضح مركز "أحرار" لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان، أن الاحتلال فرض إلى جانب السجن على الأسيرة السايح (34 عاما)، غرامة مالية قدرها 45 ألف شيكل (ما يعادل 11.5 ألف دولار أمريكي).

وكان الاحتلال اعتقل الأسيرة السايح في 15 نيسان/ أبريل الماضي، خلال حملة اعتقالات واسعة طالت 30 مواطناً فلسطينياً من مدينة نابلس، وتعمل الأسيرة السايح في دائرة شؤون الموظفين في وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في نابلس.

يشار إلى أن الأسيرة السايح تعاني من عدة مشكلات صحية، وقد عقد الاحتلال لها عدة جلسات محاكمة، وتقبع حاليا في سجن "هشارون" الصهيوني إلى جانب 35 أسيرة فلسطينية.
تمديد اعتقال الأسير علاء زيود

وفي سياق متصل، مدّدت محكمة صهيونية في مدينة حيفا شمال فلسطين المحتلة عام 1948، اعتقال الشاب علاء زيود (20 عاما) من مدينة أم الفحم في الداخل الفلسطيني، على خلفية اتّهامه بتنفيذ عملية دهس وطعن قبل أسبوعين في منطقة "غان شموئيل".

واعتقلت شرطة الاحتلال الشاب زيود في الحادي عشر من الشهر الجاري، بتهمة تنفيذه عملية دهس وطعن في مستوطنة "غان شموئيل" شمال فلسطين المحتلة عام 48، ما أسفر عن إصابة أربعة مستوطنين بجراح مختلفة بينهم مجندة في جيش الاحتلال، وصفت إصابتها بالخطيرة.

ونفى زيود كل التهم الموجهة إليه، وقال إنها "ملفقة"، وأن ما حدث هو حادثة طرق فقط، إذ انحرفت مركبته عن مسارها بعد أن فقد السيطرة عليها لتصطدم بالمستوطنين.
................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
ذكر مركز "أحرار" للأسرى وحقوق الإنسان، أن الأسير محمد إبراهيم نايفة "أبو ربيعة" (39 عاما)، من شويكة في طولكرم، والمعزول في سجن مجدو منذ أيام، يخوض إضرابا متواصلا عن الطعام والشراب لليوم العاشر، للمطالبة بإنهاء عزله.

وأكدت عائلة الأسير في حديثها لـ"أحرار" أن الأسير مستمر في إضرابه بعد أن نقلته إدارة السجون لزنازين سجن "مجدو"، وأُبلغت العائلة أن العزل سيستمر لمدة ثلاثة شهور، بالإضافة لحرمانه من الزيارة أيضا لنفس المدة الزمنية، وذلك عقابا للأسير بسبب "التحريض" حسبما تقول العائلة.

ويقضي الأسير حكما بالسجن مدته 14 مؤبدا و55 عاما، وهو معتقل منذ 14-11-2001، ويقبع شقيقه الأسير فادي نايفة في سجن "مجدو" أيضا، ويقضي حكما بالسجن لمدة 26 عاما.

ويذكر أن عائلة الأسير محمد نايفة محرومة من زيارته بشكل مستمر، إذ يحرم الاحتلال زوجته وأبناءه الاثنين من الزيارة بشكل منتظم.
...............
الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني فجر الأحد، منزل القيادي في حركة حماس الشيخ أحمد القيق (67 عاما) في دورا جنوب الخليل وسلمته طلبا لمقابلة المخابرات.

وقالت عائلة الشيخ القيق لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" إن خمس آليات عسكرية بينها ناقلة جند داهمت حي ناقة نوح في دورا جنوب الخليل وحاصر الجنود المنزل واقتحموه بصورة عنيفة، ومنعوا أبناء الشيخ الذين يسكنون بجواره من الخروج من منازلهم وسلموا "أبو إسلام" طلبا لمقابلة المخابرات الصهيونية في مركز توقيف "جوش عتصيون" ظهر الأربعاء المقبل.

وكان الشيخ القيق أفرج عنه قبل شهرين ونصف من سجون الاحتلال بعد اعتقال إداري دام 13 شهرا؛ كما أنه تعرض للاعتقال عدة مرات، وأمضى أكثر من خمسة أعوام، في حين تعرض أبناؤه للاعتقال والاختطاف على يد الاحتلال والسلطة.
.....................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الأحد (25-10)، ثمانية مواطنين خلال حملة مداهمات لمنازل المواطنين في أنحاء متفرقة من القدس والضفة المحتلتين.

ففي القدس اقتحمت قوات الاحتلال منازل كلاً من: "منصور أبو غربية ونجله أحمد، وشاب آخر من حي الصوانة القريب من سور القدس التاريخي، وأمجد الأعور من بلدة سلوان جنوب الأقصى، ويوسف عبيد من العيسوية وسط المدينة".

وتم اقتياد المعتقلين إلى مراكز توقيف وتحقيق تابعة للاحتلال في المدينة.

وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً وفتيين من بلدة العبيدية شرق بيت لحم، وسلمت ثلاثة آخرين بلاغات لمراجعة مخابراتها.

وذكرت مصادر صحفية بأن قوات الاحتلال اعتقلت فجراً كلاً من: "خالد محمد ودايدة (17 عاما)، وزيدان أحمد شايب (15 عاما)، وهشام نبيل ردايدة (19 عاما)، بعد دهم منازلهم وتفتيشها".

وأشار المصدر إلى أنه تم تسليم اثنين من نفس البلدة بلاغين لمراجعة المخابرات الصهيونية في مجمع مستوطنة "غوش عتصيون" جنوبا، هما وسيم عزيز العصا (17 عاما)، ومنير محمد شنايطة (22 عاما).

كما سلمت المواطن عصام عطا الشاعر (41 عاما)، بلاغا لمراجعة مخابراتها، حيث تخلل ذلك اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال.

يشار إلى أن قوات الاحتلال تقتحم بشكل شبه يومي، بلدات ومدن القدس والضفة الغربية، وتعتقل عدداً من سكانها بدعوى أنهم مطلوبون أمنياً.
...................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
ارتفعت حصيلة المعتقلين منذ بداية أكتوبر الجاري، إلى 1003 أسرى من محافظات الضفة الغربية والقدس، والأراضي المحتلة عام 48م.

وأوضح نادي الأسير الفلسطيني، في بيان صحفي وصل "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة عنه صباح اليوم الأحد (25-10)، أن غالبية الاعتقالات تركزت في محافظة الخليل، باعتقال الاحتلال لـ(221) مواطناً، وفي مدينة القدس باعتقال (201) مواطن، ومحافظة رام الله والبيرة باعتقال (138) مواطناً.

وأضاف النادي أن الاحتلال اعتقل (82) من نابلس، و(63) مواطناً من بيت لحم، و(34) من جنين، و(32) من أريحا، و(27) من قلقيلية، و(23) من طولكرم، علاوة على اعتقال (13) مواطناً من طوباس، وتسعة مواطنين من سلفيت، علاوة على اعتقال ما لا يقل عن (160) مواطناً من الأراضي المحتلة عام 1948.
..................
جنين – المركز الفلسطيني للإعلام
ثبّتت محكمة صهيونية، اليوم الأحد (25-10)، الأمر الإداري الصادر بحق الأسير جعفر عز الدين من جنين، وذلك لمدة أربعة شهور أخرى، بحيث يكون هذا الأمر جوهرياً وينتهي في تاريخ 11 شباط القادم.

 
وأوضح محامي نادي الأسير أحمد صفية أن المحكمة رهنت الإفراج عن الأسير بعد هذا التاريخ بعدم تقديم نيابة الاحتلال مواد سرية جديدة بحقه، حسب زعمها.

والأسير جعفر عز الدين هو أحد الأسرى الذين خاضوا عدة إضرابات ضد سياسة الاعتقال الإداري.
................
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
نكلت شرطة الاحتلال الصهيوني بالطفل المقدسي مجد الأعور( 15 عاما )  أثناء اعتقاله قبل أن تفرج عنه وتبقيه رهن الحبس المنزلي، فيما مددت اعتقال عدد من المصابين.

وقال مركز إعلام القدس والأقصى، إن قوات الاحتلال أفرجت عن الطفل الأعور، من سكان حي عين اللوزة في سلوان؛ بشرط الحبس المنزلي 5 أيام وعدم الذهاب إلى المدرسة.

وأكد والد الطفل، أن عناصر قوات الاحتلال الخاصة اقتحموا منزله، وسلموه أمرا باعتقال نجله مجد؛ بادعاء إلقاء الحجارة، ثم اقتادوه إلى مركز شرطة عوز، في جبل المكبر.

وأوضح الوالد، أنه تم احتجاز نجله مجد لمدة ساعتين، في سيارة شرطة الاحتلال أثناء اعتقاله، أجبروه خلالها على جلوس القرفصاء، والضغط عليه بكرسي السيارة.

وأضاف أنه عند وصوله إلى مركز شرطة عوز، أجبروه على القرفصاء على ركبتيه حتى الساعة الرابعة والنصف فجراً (اليوم الأحد 25-10)، وشدّوا القيود البلاستيكية حول يديه، في حين قامت إحدى المجندات في المركز باستفزازه والدوس على رجليه عدة مرات.

وأشار إلى  أنه عند ذهابه صباحاً إلى مركز الشرطة، رفضوا السماح له بحضور التحقيق مع نجله.

وقال إنه تم إخلاء سبيل نجله مجد بشروط، ودفع كفالة قيمتها 500 شيكل (الدولار 3.85 شيكل) وتوقيع الوالد على كفالة قيمتها 5 آلاف شيكل.

وفي السياق، مددت ما يسمى "محكمة الصلح" التابعة للاحتلال، في القدس المحتلة، اليوم، توقيف الطالبة شروق دويات من بلدة صور باهر حتى يوم الخميس القادم.

وكانت دويات أصيبت قبل نحو 20 يوما بجروح بعد إطلاق مستوطن الرصاص نحوها، بينما كانت تسير في شارع الواد في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

إلى ذلك، لا يزال الطفل أحمد مناصرة ( 13 عاما) رهن التوقيف، حيث مددت "محكمة الصلح" توقيفه حتى يوم الجمعة القادم.

وكان مناصرة أصيب بجروح بعد تعرضه للدهس والاعتداء المبرح من قبل مستوطنين وشرطة الاحتلال في مستوطنة "بسغات زئيف" المقامة على أراضي المواطنين في القدس المحتلة.

كما مددت "المحكمة المركزية" التابعة للاحتلال في القدس المحتلة، توقيف 6 شبان بينهم أطفال، تم تحويلهم للاعتقال الإداري بقرار من وزير الحرب الصهيوني، موشي يعالون، بعد النظر في الاستئناف المقدم لهم.

وقال رئيس لجنة أهالي أسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب، إن قاضي "المحكمة المركزية" نظر في الاستئنافات المقدمة بحق 4 شبان وقاصرين تم تحويلهم للاعتقال الإداري قبل عدة أيام، وقرر تمديد توقيفهم لعدة أيام أخرى.
...................
خان يونس المركز الفلسطيني للإعلام
شارك الآلاف في مسيرة تشييع الشهيد خليل حسن أبو عبيد (26 عاماً)، في خان يونس جنوب قطاع غزة، وسط هتافات تطالب باستمرار انتفاضة القدس وتصعيد المقاومة.

وانطلقت مسيرة التشييع عقب أداة الصلاة على الشهيد عصر الأحد (25-10) في مسجد الإمام حسن البنا في حي الأمل، غربي خان يونس، باتجاه مقبرة الشهداء، بعد أن كان جثمان الشهيد وصل إلى منزل عائلته لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليه.

وردد المشاركون هتافات "بالروح بالدم نفديك يا شهيد"، فيما أكد الشيخ أحمد نمر حمدان، أحد الوجوه المعروفة في الحركة الإسلامية، في كلمته خلال التشييع، أن انتفاضة القدس ماضية في وجه ممارسات الاحتلال وجرائمه ضد المسجد الأقصى.

ووجه التحية للشهيد الذي انتفض نصرةً للمسجد الأقصى، لافتاً إلى كرامة الشهيد بترديده الدعاء وتلاوة القرآن بعد إصابته الخطيرة وأثناء تلقيه العلاج.

وكان أبو عبيد، أصيب بقنبلة غاز اخترقت كتفه الأيمن، واستقرت في رئته محدثة تهتكات كبيرة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال شرقي مخيم البريج، وسط قطاع غزة، بتاريخ (11-10)، وجرى تحويله للعلاج في مستشفى "إيخلوف" داخل الأراضي المحتلة منذ عام 1948، إلى أن أعلن عن استشهاده يوم أمس.

ولقي فيديو تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي للشهيد أبو عبيد بعد وصوله مستشفى شهداء الأقصى مصاباً، وهو يدعو الله، ويتلو آيات من القرآن الكريم، اهتماماً ومشاركة واسعة.
..................
رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
خضع الأسير مقداد الحيح، أمس السبت (24-10)، لعملية جراحية في الرأس، فيما يخضع الأسير محمد الشلالدة في هذه الأثناء لعملية في رأسه أيضاً، وهما يعانيان من وضع صحي خطير.

وقال محامي نادي الأسير، الذي أنهى زيارة لمستشفى "هداسا عين كارم" الصهيوني للوقوف على حالتهما، إن الأسيرين يعانيان من إصابات أخرى في الصدر، وهما محتجزان في غرفة العناية المكثفة.

 
وكانت سلطات الاحتلال قد أطلقت الرصاص على الأسيرين قبل أن يتم اعتقالهما لاحقاً في حادثين منفصلين خلال الشهر الجاري.
................
نابلس – المركز الفلسطيني للإعلام
أصيب عامل بجروح، مساء اليوم الأحد (25-10) بعد تعرضه للطعن من مستوطن صهيوني، بالقرب من مفترق مستوطنة "ارئيل" المقامة على أراضي المواطنين، جنوب نابلس شمال الضفة المحتلة.

وأفادت مصادر طبية لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" أن الشاب تامر شوكت خضير (22 عاما) من سكان بلدة بيتا جنوب نابلس، أصيب بجراح في الكتف بعد طعنه على يد أحد المستوطنين.

وذكرت مصادر محلية أن مستوطنين هاجموا الشاب خضير، الذي كان يقف مع عشرات العمال والمواطنين، الذين احتجزهم الاحتلال بعد وقوع عملية طعن لأحد المستوطنين في المكان.

وأضافت المصادر إن أحد المستوطنين طعن الشاب خضير، بعد الاعتداء عليه بالضرب، وتم نقله إلى إحدى العيادات الطبية، في بلدة مردا لتلقي العلاج.

وفي وقت لاحق، أكد خضير خلال حديث مع قدس برس"، أن مجموعة من المستوطنين هاجمته قرب مستوطنة "ارئيل" خلال عودته من مكان عمله، حيث أقدم المستوطنون على ملاحقته ومحاولة قتله، إلا أنه تصدى لهم وتمكن من الإفلات منهم.

وأضاف أنه تلقى العلاج إثر إصابته في يده بإحدى العيادات في قرية مردا القريبة من المنطقة، وأنه بانتظار رفع الحواجز "الإسرائيلية" في المنطقة للعودة إلى مكان سكنه .
.................
نابلس – المركز الفلسطيني للإعلام
نفذت قوات الاحتلال الصهيوني، مساء الأحد عمليات دهم وتفتيش واسعتين في أطراف نابلس وسلفيت شمال الضفة المحتلة بذريعة ملاحقة منفذ عملية الطعن التي استهدفت مستوطناً قرب مفترق مستوطنة "أرئيل" المقامة على أراضي المواطنين في سلفيت.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال أغلقت مداخل قرية مردا التي تقع بين نابلس وسلفيت، وألقت قنابل مضيئة في سمائها بالتزامن مع عمليات دهم واسعة نفذتها في المنطقة.

وفي وقت لاحق، تحدثت وسائل إعلام عبرية، أن قوات الاحتلال اعتقلت منفذ عملية الطعن، التي استهدفت مستوطنا على المفترق.

كانت قوات الاحتلال أعلنت إصابة المستوطن بجروح بين متوسطة وخطيرة بعد طعنه في صدره.

يذكر أن عامل فلسطيني أصيب بجروح بعد تعرضه للطعن من مستوطن صهيوني، في المنطقة نفسه، دون أن يلقي ذلك أي اهتمام من قوات الاحتلال.
...............
النقب - المركز الفلسطيني للإعلام
واصلت جمعية "رغابيم" الاستيطانية تحريضها على سكان النقب، وعائلة العقبي من جديد بعدما نشرت صورًا "كاذبة" لخيمة عزاء داخل بلدة حوره، مدعية أن هذه الخيمة بنيت بالقرب من بيت الشهيد مهند العقبي المشتبه به بتنفيذ "عملية بئر السبع".

ويشير موقع "فلسطينيو48"، إلى أن الجمعية الاستيطانية لفقت صورًا لا تمت للمكان بصلة، وكتبت تقول: هناك العائلة تحدت قرار الشرطة "الإسرائيلية" بمنع إقامة بيت عزاء.

مطالبة في الوقت نفسه بسرعة هدم بيت أسرته في قرية العقبي غير المعترف بها بحجة بنائها بدون ترخيص عام 2007 على حد زعمها.

يشار إلى أن جمعية "رغابيم" الاستيطانية تنشط في النقب من خلال بناء المستوطنات، كما تملك عشرات المفتشين غير الرسميين الذين يكتبون عادة تقارير سلبية وتحريضية على سكان وقرى النقب من جنوبه إلى شماله.
..................
نابلس- المركز الفلسطيني للإعلام
أوقفت قوات الاحتلال الصهيوني، الأحد، سيارة تابعة لوزارة الصحة عند حاجز حوارة بنابلس، واعتدت بالضرب على سائقها.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب المبرح على السائق سليمان أحمد ومن معه، وألقتهم على الأرض.

وبينت المصادر أن قوات الاحتلال داست السائق بالبساطير على وجهه بعد إجباره على خلع ملابسه، وتفتيش السيارة بشكل كامل.
...................
جنين- المركز الفلسطيني للإعلام
شهدت المنطقة المحيطة بمعبر الجلمة شمال مدينة جنين حتى فجر اليوم الأحد، انتشارا أمنيا غير عادي لقوات الاحتلال وأصوات انفجارات وقنابل مضيئة على خلفية إطلاق النار على المعبر مساء أمس من قبل مقاومين.

وأشارت مصادر محلية إلى أن قوات الاحتلال انتشرت بكثافة في بلدات شرق جنين سيما الجلمة الليلة الماضية، وأغلقت شارع الناصرة المؤدي لمدينة جنين.

من جهة أخرى انتشر قطعان المستوطنين من مستوطنة مابو دوتان المقامة على أراضي يعبد جنوب جنين، وقطعوا طريق يعبد جنين، وواصلوا اعتداءاتهم على كروم الزيتون والأراضي الزراعية في المنطقة.

وأشارت مصادر إلى أن أضرارا لحقت بدفيئات زراعية في المنطقة جراء اعتداءات المستوطنين في محيط يعبد.
....................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
اشتكى الأسرى في سجن "عوفر" من الاكتظاظ الشديد ونقص "الكنتينة"، إذ وصل عدد الأسرى فيه إلى قرابة (1000) أسير.

وأشار نادي الأسير، في بيان وصل "المركز الفلسطيني للإعلامنسخة عنه، صباح اليوم الأحد (25-10)، عقب زيارة محاميه للأسرى، إلى أن مبالغ "الكنتينة" تصلهم عن (700) أسير فقط، كما واشتكوا من النقص الحادّ في الملابس والأغطية، مناشدين الصليب الأحمر بالتدخل لتزويدهم بها.

فيما أشار النادي إلى أن إدارة السّجن كانت قد أنشأت قسمين جديدين لازدياد عدد المعتقلين الجدد وخاصة من الأشبال، كما ونقلت عدداً من الأسرى إلى سجون أخرى.
................
اخبار متنوعه

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام (متابعة خاصة)
دعا إسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الفصائل والقوى الفلسطينية إلى حماية انتفاضة القدس من محاولات الاحتواء والتدجين والعمل على استمرارها وتصاعدها حتى تحقق هدفها في الحرية والعودة والاستقلال، مشدداً أن أي قوة في الأرض لن تنجح في إخمادها.

وأكد هنية في كلمةٍ له عبر "الفيديو كونفرنس" بمهرجان سياسي دعمًا لانتفاضة القدس عقد في مدينة صيدا اللبنانية اليوم الأحد (25-10) أن انتفاضة القدس شكلت منعطفا تاريخيا في مسيرة الشعب الفلسطيني، لافتاً إلى أنها أسقطت كل التحليلات التي كانت تقول أن زمن الانتفاضات قد ولى، وأن الشعب قد تعب من المقاومة والانتفاضات والمقاومة، وأن الشعب لن ينهض مجدداً.

وأشار نائب رئيس المكتب السياسي لـ"حماس"، إلى أنّ شرارة الانتفاضة انطلقت من ساحات الأقصى، وانتشرت في كل شبر من أرض فلسطين، ووصل صداها إلى مخيمات لبنان وكافة مناطق اللجوء والشتات.

وشدّد هنية، إلى أنّ المساس بالأقصى يعني تفجير كل الغضب في وجه هذا الاحتلال، مبيناً أنّ محاولات تقسيم المسجد الأقصى "لن تمر إلا على دمائنا وأجسادنا". كما قال.

ونوه إلى أن العالم استخف بصيحات المرابطين والعقلاء من الشعب والفلسطيني والأمة، لكنّ أحداً لم يجب، إلى أن اشتعلت الانتفاضة.

وقال: "الشعب الفلسطيني إذا قال فعل، وإذا فعل أبدع، وإذا أبدع قاوم، وإذا قاوم أوجع، وهذا كان ردنا على استباحة الأقصى، وبعد هذه المسيرة وهذه الدماء، وبعد الاستفراد بشعبنا، جاءت هذه الانتفاضة لتقلب كل المعادلات ولتضرب في العمق هذا الفكر الانهزامي".
وحدة الشعب

ولفتّ القيادي الفلسطيني، إلى أنّ الانتفاضة وحدت شعبنا وأرضه في الوطن والمنافي والشتات، موضحاً أن الانتفاضة نجحت بما فشلت فيه الأعوام الماضية لتحقيق الوحدة الوطنية.

ومضى يقول: "وقعنا اتفاقيات المصالحة وقدمنا التنازلات وعلى رأسها التخلي عن الحكومة من أجل إنهاء الانقسام، ومن أجل استعادة الوحدة وتحقيق المصالحة؛ ولكن لم ننجح، فنجحت الانتفاضة فيما فشلت فيه الأعوام الماضية، فهذه انتفاضة الشعب كله وكل الأرض".

ونوه هنية، إلى أن الانتفاضة أوضحت أنّ الخلافات في ساحتنا الفلسطينية ليست على اقتسام النفوذ أو اقتسام السلطة أو من يشكل الحكومة، "إنما في البرنامج والمنهج في السير في طريق المفاوضات التي أرهقت الشعب وأعطت العدو الغطاء ليمارس ممارساته القمعية وحصار غزة وشن الحروب عليها، والاستفراد بشعبنا في الداخل الفلسطيني" كما قال.

واستدرك متابعاً: "لكن حينما سار الشعب في خط المقاومة والانتفاضة توحد، وقد وجدنا الجميع قد تخندق في هذا الخندق، ليؤكد للجميع أن هذه الخلافات ليس كما يريد أن يصورها البعض ولقد نادينا"، معبراً في الوقت ذاته عن جاهزية حركته للانخراط في أي مشروع يتبنى الثوابت وخيار الانتفاضة والمقاومة.
عقدة التسليح

وأكدّ أن الانتفاضة جاءت بإبداع البطولات الفردية لتؤكدّ أن الشعب قادر أن يتجاوز عقدة التسليح، وأن أعظم سلاح يمتلكه الشعب سلاح الإرادة والإيمان.

وأضاف: "نرى الحراكات الدولية التي تقودها أمريكا من أجل إخماد جذوة الانتفاضة، من أجل أن تبقى اليد الصهيونية طليقة في الأقصى والقدس، ولكن نؤكد أن أي قوة في الأرض لن تنجح في إخماد جذوة الانتفاضة أو أن توقف شباب وفتيان فلسطين الذين انطلقوا من أجل حريتهم وكرامتهم لأنهم يرفضون الحصار والحواجز".
...................

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
تعاملت طواقم الدفاع المدني في محافظات الضفة الغربية المحتلة، اليوم الأحد (25-10)، مع 269 حادث إنقاذ وحالات تقديم مساعدة، وتحرير أشخاص عالقين، جراء التأثر بحالة عدم الاستقرار الجوي وما صاحبها من هطول أمطار وسرعة الرياح.

وذكر تقرير إدارة العلاقات العامة والإعلام في الدفاع المدني أن أبرز الحوادث وحالات تقديم المساعدة التي تعاملت معها طواقم الدفاع المدني كانت فتح طرق، وانهيارات، وشفط وتصريف مياه من منازل ومحلات تجارية، وسحب مركبات عالقة، وحوادث طرق وتصادم مركبات، وإزالة معيقات عن الشوارع كسقوط أشجار وغيرها، وإخلاء وتحرير عشرات المواطنين.

وأضاف التقرير إن حالات تقديم المساعدة كانت على النحو التالي في المحافظات: جنين 113 حالة، قلقيلية 61 حالة، طولكرم 49 حالة، سلفيت 11 حالة، نابلس 4 حالات، أريحا 4 حالات، طوباس 3 حالات، رام الله والبيره حالتان، بيت لحم حالتان، جنوب محافظة جنين 22 حالة.
..................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام
تعرض النائب مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية ليلة أمس لاعتداء من قبل شخصين في مدينة رام الله، ما أدى لإصابته بجراح.

وقال النائب البرغوثي، في تصريحات له، إن شخصين وصفهما بـ"العملاء" اعتديا عليه بآلة حادة عند تواجده أمام منزله في منطقة الطيرة برام الله، وأصاباه بجراح في الوجه.

وأضاف أن أحد المعتدين قال له "خلي الانتفاضة تنفعك"، وغادرا مسرعين، فيما قام البرغوثي على الفور بإبلاغ الأجهزة الأمنية.
..................
غزة- المركز الفلسطيني للإعلام
هاتف نائب رئيس المكتب السياسي في حركة حماس إسماعيل هنية صباح الأحد أمين عام المبادرة الوطنية مصطفى البرغوثي، مستنكرًا الاعتداء الآثم الذي تعرض له الأخير مساء أمس.

 
وأكد هنية خلال الاتصال أن "هذه المحاولات البائسة لن توقف الانتفاضة ولن توقف أو تثني من يقفون ويعملون من أجل خدمة شعبهم".

وشدد على "ضرورة الكشف هذه المرة عن الجناة والمتورطين في هذه الجريمة، وأن لا تقيد ضد مجهول كما في حالات سابقة حتى لو كانوا عملاء".

من جانبه عبر البرغوثي عن شكره لهنية، مؤكدًا أن هذه المحاولات لن تزيده إلا إصرارًا ومزيدًا من التمسك بخطه وخطواته، داعيًا للكشف السريع عن الجناة، واصفًا ما تعرض له بأنه محاولة قتل حقيقة.

وكان مجهولان اعتديا على البرغوثي بآلة حادة في رقبته، بمدينة رام الله.

وقال البرغوثي إن شخصين أحدهما مكشوف الوجه ضرباه بآلة حادة في رقبته، وقالا: "خلي الانتفاضة تنفعك".
.................
عمّان – المركز الفلسطيني للإعلام
أكد إمام وخطيب المسجد الأقصى، الشيخ عكرمة صبري، أن الموافقة على تركيب كاميرات مراقبة "إسرائيلية" في المسجد الأقصى وساحاته بإشراف مشترك من الأوقاف الإسلامية وسلطات الاحتلال، يعبّر عن "قبول شراكة" الاحتلال في إدارة المسجد والمقدسات الإسلامية في القدس المحتلة، وهو ما وصفه بـ"الأمر الخطير".

وقال الشيخ صبري، في تصريحات لـ"قدس برس"، اليوم الأحد (25-10) إن الفلسطينيين لن يسمحوا لقوات الاحتلال بتركيب "كاميرات المراقبة" على أسطح وباحات المسجد الأقصى المبارك.

وقال الشيخ صبري إن "الذي يريد التهدئة في الأراضي الفلسطينية عليه أن يوقف أسباب التوتر، وهي الاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى، ومنع المرأة المسلمة من دخول المسجد الأقصى، إضافة إلى سيطرة الشرطة الإسرائيلية على أبواب المسجد الأقصى الخارجية".

وأضاف الشيخ صبري الذي يزور الأردن حالياً بدعوة من "نقابة المهندسين"، إن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو "ليس صاحب الشأن في المقدسات الإسلامية حتى يسمح للمسلمين بالصلاة في المسجد الأقصى أو يسمح لغير المسلمين بالزيارة".

ورأى أن قدوم وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى المنطقة "جاء لإنقاذ نتنياهو من أزمته، التي وضعه فيها الشبان الفلسطينيون، حين أعلنوا الانتفاض على ممارسات الاحتلال".

وكان كيري الذي زار عمّان أمس السبت، أعلن عن اتفاقٍ بين "إسرائيل" والأردن صاحبة الولاية على الأقصى والمقدسات في القدس، تلتزم بموجبه الأولى بـ"إنهاء التوتر القائم في الأراضي الفلسطينية"، ويتيح الاتفاق للاحتلال مراقبة ساحات المسجد الأقصى بالكاميرات على مدار 24 ساعة، والسماح للمسلمين بالصلاة في المسجد، ولغير المسلمين بالزيارة فقط.

وقال خطيب المسجد الأقصى: "زيارة كيري يجب أن لا يُستهان بها، ونحن قلقون من نتائجها (...)، كيري يريد إنقاذ نتنياهو وحكومته".

وشدد على أن "الشعب حينما ينتفض لا يستشير أحداً، والشبان الفلسطينيون قرّروا التصدّي للاحتلال وانتهاكاته المستمرة".

وأشار الشيخ صبري إلى المعاناة اليومية التي يعيشها سكان القدس، حيث شدّدت سلطات الاحتلال إجراءاتها ضد المقدسيين في محاولة للتضييق عليهم والضغط باتجاه وقف الانتفاضة الشعبية.

وطالب إمام وخطيب المسجد الأقصى، الأنظمة والحكومات العربية بالوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني؛ لاسيما أهل القدس، ودعم صمودهم، وإنفاذ القرارات التي اتخذتها القمة العربية في سرت الليبية عام 2010 بتأسيس صندوق بقيمة 500 مليون دولار لدعم القدس ومؤسساتها التعليمية والصحية والإسكانية.

وبيّن أن من بين أبرز المشاكل التي يعاني منها المقدسيون هي ارتفاع معدّلات البطالة في صفوفهم، حيث تجاوزت حاجز 30 في المائة، بفعل تضييق الاحتلال على المقدسيين اقتصادياً، في محاولة لدفعهم نحو الهجرة من المدينة المقدسة، دعماً لمخططات تغيير الواقع الديمغرافي في المدينة من خلال إفراغها من سكّانها الأصليين.
...................
الدوحة - المركز الفلسسطيني للإعلام
أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" موسى أبو مرزوق، أن "إسرائيل ضد التاريخ، ولا يمكن أن يكون لها مستقبل في المنطقة، وهي زائلة".

وأشار أبو مرزوق في تصريحات له اليوم الأحد (25-10)، نشرها على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إلى أن "إسرائيل تعيش متناقضات متعددة في المنطقة العربية، وأن كل إجراءاتها الخارجة عن القانون لن يكتب لها الأمان".

وقال: "إسرائيل فوق القانون الدولي! وبدون دول العالم، إسرائيل لا تحاسب أمام المحاكم الدولية بقرار أمريكي.. إسرائيل الوحيدة في العالم التي لها قوانين خاصة باليهود، وقوانين خاصة بالعرب داخل فلسطين المحتلة 48، وقوانين خاصة بأهالي الضفة الغربية، وقوانين خاصة بسكان قطاع غزة، وقوانين أخرى خاصة بسكان القدس من الفلسطينيين".

وأضاف: "إسرائيل الوحيدة التي تظلم وتدّعي المظلومية، والوحيدة التي تحتل بلدًا وتدعي أنها الضحية، وأن السكان هم المعتدون، والوحيدة التي تعتبر أن اليهود هم بشر ولهم حقوق البشر كاملة، وغيرهم من غير البشر، والوحيدة بين دول العالم التي جيشها له شعب، وشعبها لا يشعر بالاطمئنان".

وأشار إلى أن كل ذلك لم يستطع أن يحقق لها الأمن والرفاه، وقال: "إسرائيل هي الوحيدة التي تدعو يهود العالم للمجيء للرفاه والأمن، وفي نفس الوقت تدعي أن صواريخ إيران ستقع فوق رؤوسهم، وهي فاقدة للأمن الجماعي، والرفاه الاقتصادي، وتنادي يهود العالم ليتمتعوا بالأمن والرفاه!".
.......................

0 comments: