الأربعاء، 12 فبراير، 2014

اقتحام الاقصى وعدوان واعتقالات صهيونيه ومعاناة الاسرى 11/2/2014

الأربعاء، 12 فبراير، 2014
اقتحام الاقصى وعدوان واعتقالات صهيونيه ومعاناة الاسرى  11/2/2014
فلسطين الثلاثاء 11/4/1435 – 11/2/2014
الموجز
المقاومه
جرائم الاحتلال
أعمال امن عباس
اخبار متنوعه
...............
التفاصيل
المقاومه
القسام – القدس المحتلة:قالت إذاعة الجيش الصهيوني  إن ضابطاً أصيب بجراح وصفت بالمتوسطة نتيجة تعرضه للطعن في المدينة القدس المحتلة.
وأشارت الاذاعة إلى أن الجندي نقل إلى مشفى "شعاريه تسيدك" في القدس المحتلة، وهو بحالة متوسطة بعد تعرضه للطعن بسكين.
ولفتت إلى أن الشرطة الصهيونية فتحت تحقيقاً في الحادث فيما يعتقد أن الخلفية كانت شخصية.
.................
جرائم الاحتلال
القسام – وكالات:اقتحم مغتصبون وعناصر من مخابرات الاحتلال الصهيوني صباح الثلاثاء المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة وسط حراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة، والتي اعتقلت إحدى طالبات مصاطب العلم ونقلتها إلى أحد مراكز التحقيق.
وقال المنسق الإعلامي لمؤسسة الأقصى للوقف والتراث محمود أبو العطا " إن نحو 39 مغتصباً وعناصر مخابرات وحاخامات من "الحريديم" وأربع مجندات بلباسهن العسكري اقتحموا المسجد الأقصى منذ ساعات الصباح، وتجولوا في أنحاء متفرقة من ساحاته.
وأوضح أن شرطة الاحتلال اعتقلت الطالبة المقدسية سميرة ادريس عند باب المجلس المحلي ونقلتها إلى أحد مراكز التحقيق بالقدس المحتلة، مبينًا أن الاحتلال يريد من خلال الاعتقالات والإبعادات إرسال رسالة تخويف وترهيب لطلاب العلم.
وأشار إلى تواجد نحو ألف طالب وطالبة من أهل القدس والداخل المحتل في المسجد الأقصى، والعشرات من طلاب مدارس القدس، لافتًا إلى أن هؤلاء الطلاب يتصدرون المشهد في الدفاع عن المسجد من اعتداءات الاحتلال ومغتصبيه .
وذكر أبو العطا أن شرطة الاحتلال واصلت تضييقاتها على طلاب العلم، وكافة الداخلين إلى الأقصى، مشيرًا إلى أن أصوات التكبيرات تعالت رفضًا وتنديدًا باقتحام المسجد.
ويشهد المسجد الأقصى بشكل شبه يومي اقتحامات من قبل المغتصبين  وأذرع الاحتلال المختلفة في محاولة لفرض أمر واقع فيه، وتقسيمه زمانيًا ومكانيًا بين المسلمين واليهود
................
القسام ـ مراسلنا :شنت الطائرات الحربية الصهيونية، فجر اليوم الثلاثاء، سلسلة غارات جوية على أهداف مختلقة، في مخيم النصيرات وسط القطاع وجنوب مدينة غزة، دون أن يسفر عن وقوع إصابات.
وأوضح مراسلنا، أن طائرات الاحتلال، استهدفت في الغارة الأولى، أرضاً خالية تعود لعائلة القطاوي قرب شركة توليد الكهرباء بمخيم النصيرات.
واستهدفت الغارة ثانية، موقع أبو جراد التابع لكتائب القسام، بمحررة نتساريم، جنوب مدينة غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.
وأكدت المصادر الطبية عدم وقوع اصابات في كلا القصفين.
قصف النقب
وفي سياق آخر زعمت اذاعة الجيش الصهيوني إن قذيفة صاروخية فلسطينية الصنع سقطت فجر الثلاثاء على منطقة المجلس الاقليمي "اشكول"، لكن دون اصابات.
وأشارت الاذاعة إلى أن القذيفة سقطت في منطقة فارغة في المجلس الإقليمي في تمام الساعة الخامسة والنصف فجراً، بعد ساعتين من شن الطائرات الصهيونية غارتين على غزة.
.............
القسام – خاص:اعلنت القناة العاشرة العبرية قبل قليل، عن إختفاء مغتصب صهيوني  من مغتصبة  "معالية أدوميم" قرب القدس المحتلة.
وقالت القناة العبرية، أن الشرطة الصهيونية  طلبت المساعدة  في البحث عن مغتصب  مختفي من مغتصبة  معالي أدوميم يدعي كوبي ديان يبلغ من العمر 38 عاماً. مشيرة أن المغتصب غادر بيته منذ الأمس باتجاه مدينة القدس.
.................
القسام – وكالات:طالب أهالي الأسرى في السجون الصهيونية بالتحرك العاجل لإنقاذ أبنائهم وخاصة المرضى منهم، من سياسات الاحتلال العدوانية والعنصرية.
جاء ذلك خلال وقفة تضامنية جرت في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة اليوم الثلاثاء (11-2)، نظمها نادي الأسير الفلسطيني ومركز أحرار لدراسات الأسرى ولجنة التنسيق الفصائلي.
وحمل المشاركون صور أبنائهم وهتفوا بشعارات تطال بالتدخل الدولي العاجل لإنقاذ حياتهم.
وطالب رائد عامر مدير نادي الأسير في نابلس الفصائل الفلسطينية أن يكونوا على قدر من المسؤولية في تبني قضايا الأسرى جميعا دون قيود أو انتماءات، داعيا إلى التضامن مع الأسيرات وإبراز معاناتهن في المحافل المحلية والدولية.
ودعا عامر في كلمة له خلال الوقفة إلى ضرورة المشاركة في المسيرات والفعاليات وتفعيلها عربيا ودوليا والتحرك الدولي من اجل إبراز معاناة الأسرى.
من جانبه، قال الناشط في حزب الشعب الفلسطيني خالد منصور إن الكيان الصهيوني يقتتل الأسرى في السجون، ويرفض تقديم العلاج اللازم لهم، لافتا إلى أن مستشفى سجن الرملة مقبرة ومشنقة للأسرى المرضى.
..................
القسام ـ مراسلنا:نشر نادي الأسير قائمة تضم 60 أسيرًا مريضًا من أبناء الخليل جنوب يعانون أمراضًا خطيرة جراء الاهمال المتعمد في سجون الاحتلال الصهيوني.
وتمكن محامو نادي الأسير خلال الأشهر الماضية من زيارتهم، والحصول على شهادات خاصة حول ظروفهم الصحية وما يتعرضون له من إهمال طبي، وتلك الشهادات موثقة لدى الدائرة القانونية في النادي.
واستعرض مدير نادي الأسير في المحافظة أمجد النجار صورًا من الإهمال الطبي، والتي تنفذه إدارة السجون بحق الأسرى المرضى، مؤكدا أن معظم هؤلاء الأسرى ومنذ إصابتهم بتلك الأمراض، لم يتم إجراء أي فحوصات مخبرية لهم، وغالباً ما تتم بالمعاينة بالنظر دون لمس الأسير.
وأشار إلى أن عيادات السجون تماطل في إجراء العمليات الجراحية للأسرى المرضى إضافة لعدم وجود أطباء مختصين داخلها، أو أطباء مناوبين ليلًا لعلاج الحالات الطارئة، وندرة الأجهزة الطبية.
أوضح النجار أن إدارة السجون لا تقدّم وجبات غذائية صحية مناسبة للأسرى المرضى، وكثير من الأحيان قدمت أطعمة فاسدة أدت إلى إصابتهم بالتسمم.
وأبرز صور الإهمال الطبي وابشعها بحسب النجار، نقل المرضى المعتقلين لتلقي العلاج في المستشفيات وهم مكبلون في سيارات شحن عديمة التهوية، تسمى "البوسطة"، بدلًا من نقلهم في سيارات إسعاف.
وكذلك افتقاد "عيادة سجن الرملة" -وهي العيادة الوحيدة التي ينقل إليها الأسرى المرضى- للمقومات الطبية والصحية؛ حيث لا تختلف عن السجن في الإجراءات والمعاملة القاسية للمرضى، ويتواجد فيها 12 أسيرًا مريضًا بشكل دائم ومنذ سنوات.
وذكر النجار أن إدارة السجن تستخدم سياسة المماطلة والمسايرة لإسكات آهات وأنات الجرحى والمرضى، حيث تتعهد الإدارة بنقل المريض أو المصاب للمستشفى لإجراء الفحوصات، وإذا تم نقله للمستشفى فإنه لا يحصل على نتائج الفحص ودون تلقي العلاج اللازم.
وأكد أن موضوع علاج الأسرى بات موضوعاً تخضعه إدارات السجون للمساومة والابتزاز والضغط على المعتقلين؛ الأمر الذي يشكل خرقاً فاضحاً لمواد اتفاقيتي جنيف الثالثة والرابعة "المواد (29 و30 و31) من اتفاقية جنيف الثالثة، والمواد (91 و92) من اتفاقية جنيف الرابعة"، والتي كفلت حق العلاج والرعاية الطبية، وتوفير الأدوية المناسبة للأسرى المرضى، وإجراء الفحوصات الطبية الدورية لهم.
.................
القسام – خاص:اعتقلت قوات البحرية الصهيونية  في وقت مبكر صباح الثلاثاء ثلاثة صيادين فلسطينيين خلال ممارستهم مهنة الصيد في بحر بيت لاهيا شمال قطاع غزة.
وأفاد مراسلنا شمال القطاع أنه تمت محاصرة عدد من قوارب الصيد في بحر السودانية شمال قطاع غزة، وأجبرت بحرية الاحتلال الصيادين على التوقف، ومن ثم اعتقلت ثلاثة مواطنين، عرف من بينهم خليل السلطان.
وأشار إلى أنه جرى نقل المعتقلين باتجاه ميناء أسدود، للتحقيق معهم.
ويتعرض الصيادون الفلسطينيون لاستهداف متكرر من قبل البحرية الإسرائيلية، في ظل تضييق على المسافة التي يسمح لهم بها للصيد في عمق البحر، فيما ارتفعت وتيرة الانتهاكات ضدهم بشكل كبير ما صعب عليهم ممارسة عملهم بسلامة وحرية
.................
القسام – وكالات:أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن الوحدات الخاصة التابعة لإدارة مصلحة السجون التي تعرف باسم "كيتر" اقتحمت أمس قسم 26 في سجن النقب وأجرت حملة تفتيش في الغرف وحطمت محتوياتها.
وأوضح المدير الإعلامي للمركز الباحث رياض الأشقر أن الوحدات الخاصة اقتحمت القسم الساعة العاشرة ليلاً بعد أن خلد الأسرى إلى النوم بشكل مفاجئ، وقاموا بإخراجهم في البرد الشديد في ساحة القسم الخارجية، وقاموا بالعبث بمحتويات الغرف.
وأشار الأشقر إلى أن الأسرى في سجن  النقب يتعرضون بين الفينة والأخرى إلى حملات قمع وتفتيش، ويصفون حياتهم نتيجة ذلك بأنها أصبحت "جحيماً لا يطاق" بفعل عمليات الاقتحام التي تنفذها قوات الاحتلال لأقسامهم بحجة البحث عن هواتف نقالة، يتم فيها التنكيل بالمعتقلين وتفتيشهم جسديا ونبش أغراضهم بشكل يومي ومستمر.
................
القسام ـ مراسلنا :أفادت مؤسسة التضامن لحقوق الإنسان إن محاكم الاحتلال العسكرية أصدرت مؤخرا أحكاما مختلفة بحق (3 أسرى) ومددت توقيف (5)، وحوّلت (7) للاعتقال الإداري.
وقال محامي التضامن فارس أبو الحسن:"إن محكمة سالم العسكرية أصدرت أحكاما بحق (3 أسرى) من نابلس وهم: محمد ميسرة أيوب والذي صدر بحقه حكما لمدة (10 شهور) وغرامة مالية (2500 شيقل)، وخليل جميل الضلع (8 شهور) وغرامة مالية (2000 شيقل)، وموفق حسني حمامي ( 7 شهور) وغرامة مالية (4000 شيقل).
تمديدات
بدوره، قال محامي التضامن محمد العابد إن محاكم الاحتلال العسكرية مددت توقيف (5 أسرى) بغرض استكمال التحقيق معهم وعرض ملفاتهم على النيابة العسكرية.
وذكر العابد بأن محكمة الجلمة مددت توقيف طاهر جمال أبو بكر من طولكرم لمدة (11 يوما)، وعماد الدين جمال أبو الهيجا من مخيم جنين، وعدي محمد بري من نابلس وكلاهما لمدة (8 أيام).
ولفت إلى أن محكمة عسقلان مددت صهيب نصر جرار من جنين لمدة (8 أيام)، كما أجلت محكمة سالم الأسير عبد الحفيظ محمد شحادة من بلدة عوريف قضاء نابلس حتى تاريخ 9/3/2014.
تجديد وتحويل إداري
من جانبه، ذكر محامي الاعتقال الإداري في التضامن أسامة مقبول أن المخابرات الإسرائيلية حوّلت أسيرين إلى الاعتقال الإداري، هما: فراس زهير مسك من الخليل لمدة (5 شهور)، وأنس فايز عمرو من بلدة دورا لمدة (4 شهور).
كما جددت الاعتقال الإداري لـ (5 أسرى)، وهم: محمد عايد ابو شرخ من الظاهرية لمدة (4 شهور)، مهاب موسى جنيدي من راس الجورة في الخليل لمدة (5 شهور)، سامي محمد بيرواي من عصيرة الشمالية قضاء نابلس لمدة (6شهور)، مصعب طه مناصرة من بلدة بني نعيم قضاء الخليل (4 شهور)، علاء محمد خليل من البيرة لمدة (4 شهور).
...................
طوباس - المركز الفلسطيني للإعلام-اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، اليوم الثلاثاء (11|2)، الطالب الفلسطيني في جامعة القدس المفتوحة محمود إبراهيم مصطفى دراغمة (29 عامًا) من طوباس، وذلك بعد إطلاق النار عليه بشكل مباشر وإصابته بجروح.
وأكدت مصادر محلية لـ "قدس برس" إن قوات الإحتلال اقتحمت منزل دراغمة صباح اليوم الذي حاول الخروج من منزله، حيث أطلق الجنود الصهاينة النار باتجاهه بشكل مباشر ما أدى إلى إصابته في قدميه.
ويذكر أن محمود دراغمة معتقل سابق لدى الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة، ويعمل في كفتيريا جامعة القدس المفتوحة والتي يدرس فيها أيضًا.
...............
الاغوار-المركز الفلسطيني للإعلام-اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، اليوم الاثنين (10|2) الأسير المحرر محمد أحمد صلاح من قرية كفرذان قضاء جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، عند معبر الكرامة الحدودي بين الأردن وفلسطين المحتلة، أثناء عودته إلى الضفة الغربية بعد الإفراج عنه من السجون الأردنية.
والناشط صلاح ينتمي إلى حركة "الجهاد الإسلامي"، وهو متزوج وأسير سابق لدى الاحتلال الصهيوني، وقد اعتقل لدى المخابرات الأردنية قبل نحو شهرين أثناء عودته من أداء شعائر العمرة، وقد أفرج عنه قبل أيام، ليعتقل عند الاحتلال مرة أخرى بمجرد وصوله لمعبر الكرامة.
.................
الناصرة - المركز الفلسطيني للإعلام-أصدرت محكمة عسكرية صهيونية حُكمًا بالسجن خمسة عشر شهرًا على فلسطيني من سكان مدينة الطيبة في المثلث الجنوبي الواقعة وسط الأراضي المحتلة عام 1948، بتهمة المشاركة في القتال إلى جانب قوات المعارضة في سورية.
ووفقًا للإذاعة العبرية؛ فقد حكمت المحكمة على الشاب عبد القادر التلة (27 عامًا) بعد إدانته بتدريب قوات للمعارضة في سورية العام الماضي، والعمل في إطار جماعة تتبع لتنظيم "القاعدة"، مبينةً أن صفقة عقدت مع محاميه تسقط عنه تهمة الدخول لـ "دولة معادية" و"التدريب العسكري المعادي"، وتحويلها فقط لـ"الاتصال بعميل أجنبي".
 
وحسب الإذاعة؛ فإن الادعاء حذر من خطورة مشاركة فلسطينيي الداخل في القتال بسورية بسبب إمكانية تدخل مجموعات تنظيم "القاعدة" في معركة ضد "إسرائيل"، على حد زعمه.
...............
جنين-المركز الفلسطيني للإعلام-مددت المحكمة الصهيونية ظهر اليوم الثلاثاء (11-2)، اعتقال والدة المحرر في صفقة وفاء الأحرار شادي بلاونة ثلاثة أيام على ذمة التحقيق.
وقالت عائلة بلاونة لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام": "إن المحامي مصطفى العزموطي، أبلغهم أن محمكة (سالم) الصهيونية في غرب جنين، قد مدَّدت الحاجة رسمية محمد بلاونة (53 عاماً)، لثلاثة أيام أخرى على ذمة التحقيق في مركز تحقيق الجلمة، في الجلسة التي عقدتها لها اليوم".
وحمَّلت العائلة: "الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الوالدة التي تعاني من الضغط والسكري"، مناشدة المؤسسات الحقوقية التدخل للإفراج عنها.
وكانت سلطات الاحتلال قد اعتقلت بلاونة فجر يوم الثلاثاء الماضي (4-2)، بعد مداهمة منزلها في مخيم طولكرم للاجئين الفلسطينيين في مدينة طولكرم، بعد تفتيش جميع مرافق المنزل.
...............
الخليل-المركز الفلسطيني للإعلام-اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني اليوم الثلاثاء (11-2) مواطنا من مخيم الفوار جنوب الخليل وآخر من المدينة ذاتها، فيما اقتحمت دوريات الاحتلال بلدة الظاهرية وتوقفت أمام مجمع أجهزة فتح الأمنية هناك.
وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال اعتقلت المواطن علاء خليل العزة من مخيم الفوار عقب عملية اقتحام داهم فيها الجنود المنازل وقاموا بتفتيشها قبل اعتقاله ونقله إلى جهة مجهولة، كما اعتقل الجنود المواطن معتصم تيسير العويوي من المدينة رغم أن حالته الصحية متردية ولديه أمراض عصبية.
من جهة أخرى أفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال الصهيوني اقتحمت بلدة الظاهرية جنوبا وجابت أكثر من أربع دوريات الشارع الرئيس وتوقفت بالقرب من مجمع أجهزة فتح والسجن في الظاهرية دون أن يتم التصدي لهم، حيث فر حراس السجن إلى داخله وأخفوا أسلحتهم.
.............
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام-احتجزت قوات الاحتلال الصهيوني طفلين فلسطينيين في قرية عانين غرب جنين كانا يرعيان أغنامهما، مساء اليوم الثلاثاء، في منطقة قريبة من جدار الفصل العنصري ونكلت بهما واستجوبتهما لساعتين قبل أن تطلق سراحهما.
وقالت مصادر محلية إن جنود الاحتلال طوقوا الطفلين حميد حامد عيسى (14 عاما)، وكرم جعفر عيسى (14 عاما)  خلال رعيهما الأغنام بمحاذاة الجدار  في أراضي تابعة لبلدة عانني ونقلوهما إلى نقطة عسكرية داخل جدار الفصل العنصري حيث جرى التحقيق معهما.
وأشارت المصادر إلى أن الطفلين تعرضا للتنكيل والتهديد من قبل قوات الاحتلال التي تسعى لمنع المواطنين من دخول أراضيهم الزراعية القريبة من جدار الفصل العنصري.
..............
القسام ـ القدس المحتلة :أفرجت قوات الاحتلال مساء أمس الاثنين عن الأسير المقدسي إياد محمد عطون (41 عاماً) بعد أن أمضى مدة محكوميته البالغة ثمانية أشهر، و أفرج عنه من سجن إيشل الصحراوي.
والأسير عطون من سكان قرية صور باهر، ومتزوج و أب لخمسة من الأطفال و يعمل مديراً لمدرسة الفرقان (في قريته)، وسبق أن اعتقل أكثر من مرة حيث أمضى عدة سنوات داخل سجون الاحتلال.
وأفاد أمجد أبو عصب رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أن الأسير عطون كان قد تعرض للعزل و العقاب مؤخراً داخل السجن بعد أن القى خطبة الجمعة، وتحدث فيها عن المسجد الأقصى و خروقات المستوطنين المحتلين. وقبل عدة أيام خرج من العزل وعاد إلى غرفته في قسم 11 في سجن بئر السبع.
وبتحرر إياد فإنه يترك خلفه في الأسر شقيقه الأصغر جهاد الذي يقضي حكماً بالسجن لمدة خمس سنوات و يقبع في سجن النقب، و شقيقه الأكبر النائب المقدسي الأسير أحمد عطون يقبع في سجن عوفر منذ حوالي عام والذي أبعد عن مدينة القدس، أما شقيقه محمود فقد أبعد إلى تركيا قبل عامين بعد أن تحرر ضمن صفقة وفاء بعد أن أمضى مدة 19 عاماً داخل سجون الاحتلال حيث كان يقضي حكماً بالسجن مدى الحياة، و لم يسلم أطفالهم من الاعتقال فلا زال الطفل المقدسي محمد عطون ابن النائب الأسير أحمد عطون معتقلاً في سجن الشارون ينتظر المحاكمة.
..................
القسام ـ الضفة المحتلة :أكد رياض الأشقر الباحث في شئون الأسرى والمتحدث الإعلامي لمركز أسرى فلسطين, أنه وصل عدد الأسرى المعزولين في سجون الاحتلال الصهيوني نحو عشرين أسيرًا.
وقال الأشقر في تصريح له, إن العزل الانفرادي قاسي جدًا نظرًا لقلة أشعة الشمس  والهواء بالإضافة لوجود الرطوبة العالية وانعكاسها الصحي على حياة الأسير.
وأشار إلى أن الأسرى المعزولين يتعرضون لعقوبات ومضايقات يومية , قائلًا: "هي سياسة انتقامية يتبعها الاحتلال من أجل النيل من الأسير الفلسطيني".
ولفت الأشقر إلى أن  آخر أسير جرى عزله في غرف انفرادية هو الأسير الشاب بشير الحروب (21 عامًاً).
وعزلت سلطات الاحتلال الصهيوني منذ نحو أسبوعين الأسير الحروب  في سجن "هوليكدار" بتهمة أنه " شخصية خطيرة" تهدد مصلحة السجون.
..................
القسام ـ الضفة المحتلة:اندلعت مساء أمس الاثنين، مواجهات متفرقة بين عشرات المواطنين وجنود الاحتلال، في بلدة بيت أمر شمال الخليل.
وقال الناطق الإعلامي باسم اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بيت أمر محمد عوض: "إن المواجهات اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال بأعداد كبيرة منطقة "الظهر" المقابلة لمستوطنة "كرمي تسور" جنوب البلدة، موضحاً أن الجنود أطلقوا بكثافة الرصاص المغلف بالمطاط وقنابل الغاز السام وطلقات "خرطوش" صوب المواطنين ومنازلهم، ما تسبب بإغماء واختناق العديد من المواطنين جلهم من الأطفال ورافق اقتحام قوات الاحتلال للمنطقة إطلاق قنابل مضيئة في سماء البلدة".
كما فتشت قوات الاحتلال مستخدمة الكلاب البوليسية عدة منازل في المنطقة عرف من أصحابها، إبراهيم خضر زيدان صبارنة، وخالد جمال مسيف صبارنة، وحسين حسني حسين زعاقيق ومنزل نجله حسام.
وفي السياق ذاته، اعتدت قوة من جنود الاحتلال، لدى تواجدها على مدخل بيت أمر، بالضرب المبرح على الأسير السابق جهاد يوسف حسن علقم (20 عاماً) ما تسبب بإصابته برضوض في أنحاء متفرقه من جسده.
...............
القسام ـ وكالات:قالت مؤسسة التضامن لحقوق الإنسان إن الناشط الشبابي إسلام نزيه أبو عون تعرض خلال اعتقاله للضرب المبرح على يد جنود الاحتلال.
وأوضح الباحث في التضامن أحمد البيتاوي أن الأسير أبو عون (25 عاما) تعرض خلال عملية اعتقاله التي جرت قبل ثلاثة أسابيع لضرب مبرح على يد العشرات من جنود الاحتلال الذين اعتقلوه من منزله في بلدة جبع قضاء جنين.
وأشار البيتاوي إلى أن أبو عون أصيب بجراح وكدمات طفيفة دون أن يقدم له جنود الاحتلال أي إسعافات، مؤكدا على أنه تعرض لإهانات لفظية أخرى.
ونقل محامي التضامن عن الأسير أبو عون الذي التقى به أمس الاثنين في قسم المعبار في سجن مجدو  أن حالته الصحية باتت جيدة وأن اعتقاله كيدي فقط.
وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت أبو عون بتاريخ (20/1/2014) بعد اقتحام منزله وجرى تمديد اعتقاله (6 مرات)، وهو أسير سابق أمضى عدة أشهر في سجون الاحتلال، علما بأنه طالب دراسات عليا في قسم التخطيط والتنمية السياسية في جامعة النجاح الوطنية.
.................
ويقول ياسر شقيق الأسير يسري إن شقيقه يعاني من مرض السرطان منذ 3 سنوات وقد استأصلوا غدته "الدرقية" قبل 3 سنوات بعد أن أصابه سرطان الغدد.
ويضيف: "نقلوه مؤخراً لسجن إيشل ومن فترة وهو هناك لكنهم لم يقدموا له أي علاج بينما يعاني من آلام في البطن وصداع مستمر ورجفة في الأطراف وقد نقص وزنه, مصلحة السجون أهملته طبياً بشكل متعمد، وفي كل مرة يدخل بها المشفى يتركونه عدة ساعات في البرد".
 
ويشير ياسر إلى أن شقيقه أضرب قبل أسبوعين عن تناول حبة الدواء بسبب المعاملة السيئة التي يلقاها من أطباء السجن و"مصلحة السجون" خاصة في سجن "إيشل" ببئر السبع.
 
ووجه عدة رسائل للعالم متابعاً: "أطالب المؤسسات وأولها وزارة الأسرى بحشد الهمم لإنقاذ الأسرى المصابين بالسرطان، وأطالب المفاوض الفلسطيني بإدراج أسرى السرطان على سلم أولوياتهم كما أدعو المجاهدين لتحرير الأسرى لأنهم يجبرون على التفتيش العاري والإذلال".
لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان
....................
جنين-المركز الفلسطيني للإعلام-تراجعت الحالة الصحية للأسير الجريح حمزة محمد أبو الهيجا (34 عاما) من مخيم جنين، والذي يقبع في سجن شطة ويعاني من آثار إصابته قبيل اعتقاله خلال معركة مخيم جنين عام 2002، حيث يعاني من الشلل.
وأعربت عائلته في مناشدة صحفية اليوم الثلاثاء، عن قلقها على وضعه الصحي حيث إن حمزة يعاني نتيجة إصابته بأعيرة نارية قبل اعتقاله، وما تزال بعض الشظايا موجودة بجسمه خاصة في الظهر.
وأشارت إلى أنه يعاني من انزلاق غضروفي في الفقرة القطنية الثالثة والرابعة، وانزلاق غضروفي ضاغط على الأعصاب في الفقرات القطنية الرابعة والخامسة القطنية والعجزية الأولى.
وقال علاء أبو الهيجا شقيق الأسير حمزة، إن شقيقه يعاني بشكل متواصل من آلام حادة لا يستطيع تحملها، خاصة في فصل الشتاء، "وهذا بسبب إصابته"؛ فيما أكد المحامي خلال زيارته للأسير في سجن 'شطة' أن حالته في تراجع مستمر.
يذكر أن الأسير حمزة أبو الهيجاء أصيب بأعيرة نارية من قبل قوات الاحتلال في العام 2002 أثناء اجتياح مخيم جنين أدت إلى إصابته بشلل بجميع أطرافه.
وطالبت عائلته بالسماح للجنة طبية خارجية بمعاينته ومعرفة حقيقة حالته الصحية وتقديم العلاج اللازم له سيما وأنه غير قادر على تحمل الآلام.
...............
الخليل-المركز الفلسطيني للإعلام-اقتحمت قوة احتلالية ظهر اليوم الثلاثاء (11-2) بلدة الظاهرية جنوب مدينة الخليل، وداهمت منزل النائب عن كتلة التغيير والإصلاح محمد إسماعيل الطل، فيما اقتحمت قوة أخرى منزل القيادي في الكتلة الإسلامية نصر حسين أبو حديد وقامت باعتقاله.
وقال النائب الطل في حديث لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" إنه لم يكن متواجدا في المنزل لحظة اقتحامه، وقد تلقى اتصالا هاتفيا من قائد القوة المقتحمه وأخبره بـأنه ينتظره بالمنزل.
وأضاف إن الضابط المسئول قام باستجواب الطل أمام المنزل، وهدده بإعادة اعتقالة في حال القيام بأي نشاط مهما كان صغيرا، وقال الطل إن الضابط أراد أن يوصل رسالة تهديد واستعراض.
وعلى ذات الصعيد اقتحمت قوة صهيونية أخرى منزل القيادي في الكتلة الإسلامية الأسير المحرر نصر حسين أبو حديد (24 عاما) في حي أبو اسنينه في البلدة القديمة من الخليل، وقامت باعتقاله ونقله إلى مركز توقيف عتصيون شمال الخليل.
..................
القسام – خاص:قالت الأسيرة الفلسطينية لينا جربوني -أقدم الأسيرات الفلسطينيات والمحكومة 17 سنة وأمضت منها 13- إن 18 أسيرة معتقلة في سجن الشارون للنساء يعشن في وحدة وطنية خلاقة دون أي تمييز بين أسيرة وأخرى من حيث الانتماء السياسي.
وقالت جربوني في رسالة نقلتها محامية وزارة الأسرى بالضفة الغربية المحتلة حنان الخطيب، وصل "موقع القسام" نسخة عنها إن "الأسيرات يشكلن نموذجا رائعا للوحدة والتضامن والصبر والتفاني"، آملة أن يعكس ذلك نفسه على الخارج بما يتعلق بإنهاء الانقسام وإعادة لحمة الوحدة الوطنية بين الجميع.
ورفضت جربوني وبشدة كل محاولات إدارة السجون التفرقة بين الأسيرات وزرع الانقسام في صفوفهن.
واشتكت من حالة الاكتظاظ في السجن بسبب الاعتقالات الأخيرة في صفوف النساء، حيث تعيش الأسيرات في أربع غرف مكتظة وفي مساحات ضيقة جدا مما يصعب العيش فيها، لافتة إلى أن الأسيرات تقدمن بطلب لزيادة عدد الغرف للأسيرات وما زلن ينتظرن الرد.
وقالت: إن الأسيرات يعانين من رحلة البوسطة إلى المحاكم، حيث يتم تقييدهن بالأرجل والأيدي، إضافة إلى استفزازات قوات النحشون المسئولة عن نقل المعتقلين إلى المحاكم، بالإضافة للظروف الصعبة داخل سيارة البوسطة المليئة بالقاذورات والروائح الكريهة, وهي لا تصلح لنقل الحيوانات، حسب جربوني.
...............

أعمال امن عباس
القسام ـ الضفة المحتلة:واصلت أجهزة أمن السلطة حملة الاعتقالات التي تشنها في صفوف أنصار حركة المقاومة الإسلامية "حماس" وكوادرها في الضفة الغربية، فاعتقلت طالبين جامعيين، واستدعت مواطنين آخرين، في وقتٍ اعتقلت فيه قوات الاحتلال أسيرًا محررًا من سجون السلطة، واستدعت آخر.
بدوره, نبّه برلماني فلسطيني إلى خطورة الاستهداف المتواصل للطلبة من قبل أجهزة السلطة، محذرًا من مغبة تعمد تعطيل الحياة الأكاديمية للطلبة المعتقلين.
اعتقالات واستدعاء
ففي محافظة الخليل، اعتقل جهاز "الأمن الوقائي"الطالب في جامعة الخليل محمد فارس أبو عرقوب، من بلدة دورا وهو أسير محرر من سجون الاحتلال وملاحق من قبل أجهزة السلطة، وقد تعرض بيته للإقتحام والتفتيش خلال هذه الفترة.
واستدعى الوقائي المسن الحاج إسماعيل صالح (70 عامًا) من يطا للتحقيق والاستجواب، وهو والد الطالب يحيى صالح المعتقل السياسي لدى مخابرات السلطة منذ أسبوعين.
وفي محافظة طوباس، اعتقل الأمن الوقائي الشاب عبد الله بني عودة (24 عامًا) من بلدة طمون، وهو طالب في كلية الشريعة في جامعة النجاح الوطنية.
يذكر أن بني عودة أسير محرر، اعتقل لدى الإحتلال عدة مرات، إضافة لاعتقالاته المتكررة لدى أجهزة أمن السلطة، كان آخرها منتصف الشهر الماضي، وقد خرج قبل أقل من أسبوع.
هذا ومددت النيابة فترة اعتقال بني عودة لمدة 15 يومًا، فيما أكدت مصادر مقربة من عائلته أنه يدرس في فصله الأخير "فصل التخرج" محذرةً من إضاعة فرصة التخرج عليه بسبب الاعتقال.
وفي محافظة رام الله، استدعى الأمن الوقائي الطالب في جامعة القدس المفتوحة محمد معطان من المدينة، والذي أعلن بدوره رفضه للاستدعاء.
باب دوار
وضمن سياسة الباب الدوار القائم على التنسيق الأمني وتبادل الأدوار، استدعى الاحتلال الشاب أنور سعدي السخل من مدينة نابلس لمقابلة مخابراتها يوم غد الأربعاء.
يذكر أن الشاب أنور هو شقيق الأسير مصطفى السخل وسبق تعرضه للاستدعاء والاعتقال السياسي، كما تعرض للاستدعاء لدى مخابرات الاحتلال قبل شهرين، وقد استشهد والده في سجون أجهزة السلطة أثناء احتجازه معه.
واعتقلت قوات الاحتلال الطالب في جامعة ‫الخليل الأسير المحرر نصر أبو حديد بعد مداهمة منزله، وهو معتقل سياسي سابق.
قرعاوي يحذر
هذا ونبّه النائب عن محافظة طولكرم فتحي قرعاوي إلى خطورة الاستهداف المتواصل للطلبة من قبل أجهزة السلطة، محذراً من مغبة تعمد تعطيل الحياة الأكاديمية للطلبة المعتقلين.
وقال النائب أن الاعتقالات السياسية الأخيرة في الضفة الغربية أخذت طابع الانتقام من طلبة الجامعات المتميزين المتقدمين في دراستهم، موضحاً أن أجهزة السلطة تعمد إلى اعتقالهم وقت الامتحانات أو في الأسابيع الأخيرة قبل التخرج.
وأشار النائب إلى أن الأجهزة تلجأ إلى عنصر التخويف والتهديد بالمنع من التخرج أو التسجيل في فصل جديدللضغط على من تقوم باعتقاله من الطلبة.
وأردف بالقول إنه عندما يستصدر الأهل قرارًا من المحاكم الفلسطينية بالإفراج عن ابنهم المعتقل، تقوم الأجهزة بإطلاق سراح المعتقل ليتم اعتقاله مرة ثانية عند باب المقرّ ناهيك عن حالات الضغط النفسي التي تصيب الأهل نتيجة هذه الإجراءات وفي أحيان كثيرة المنع من الزيارة وإدخال الحاجيات.
.......................
اخبار متنوعه
القسام ـ مراسلنا :نظمت حركة المقاومة الإسلامية حماس، في مخيم البريج وسط قطاع غزة، حفل تأبين للشهيد القسامي هاني حسين سلامة الذي استشهد في مهمة جهادية قبل بضعة أيام.
وشارك في الحفل الذي أقيم بجوار منزل الشهيد مساء الإثنين، العشرات من جنود كتائب القسام، و قيادات حركة حماس وسط حضور شعبي وجماهيري كبير.
وتحدث أحد أفراد عائلة الشهيد بكلمة أمام الجماهير أكد فيها أن الشهيد كان من الشباب المخلصين المتميزين في العمل الجهادي والذي كان له دورة بارز في العمل داخل مخيم البريج في تصديه للعدو الصهيوني خلال التوغلات، وشكر خلال كلمته كل من وقف معهم وواساهم وهنئهم في شهيدهم.
وفي كلمة لكتائب القسام أكدت على أن خيار الجهاد والمقاومة هو الخيار الوحيد لتحرير الأرض من العدو المغتصب.
وأضاف أن أبناء الشعب الفلسطيني المرابط لن يركعوا إلا للخالق ربهم عز وجل، مهما فعلوا العدو بنا ومهما اشتد الحصار.
وفى ختام الحفل تم عرض شريط فيديو للشهيد فيها وصيته و صور من حياته الجهادية.
...............
القسام ـ القدس المحتلة :تعرض قناة الجزيرة الوثائقية في تمام الساعة التاسعة من مساء يوم الخميس المقبل (13-2) الفيلم الوثائقي بعنوان: "حكاية صابر"، والذي يتناول حكاية الأسير المقدسي محمود عيسى.
وكان عيسى أسس أول فرقة سميت "الوحدة الخاصة" التي حملت على عاتقها تحرير الأسرى الفلسطينيين عن طريق أسر جنود صهاينة ومن ثم مقايضتهم بأسرى فلسطينيين.
ويعرض الفيلم مجموعة من العمليات العسكرية التي نفذتها الوحدة الخاصة، كما يتطرق إلى محاولة هروب الفرقة الخاصة من سجن عسقلان.
ويقدم الفيلم تعريفاً بشخصية الأسير عيسى الذي يعتبر عميد الأسرى المعزولين، حيث تم وضعه في السجن الانفرادي مدة ثلاثة عشر عاما انتهت بسبب إضراب الأسرى.
كما يتناول الفيلم أيضا حياة الأسير عيسى داخل السجن ومعاناته المستمرة على جميع الأصعدة، فمن عزله الانفرادي إلى المضايقات العديدة التي يتلقاها من قبل سجّانيه, ومنعه من رؤية أي أحد من أهله بما فيهم أمه التي لم يسمح لها برؤيته إلا مرة واحدة ولمدة نصف ساعة عام 2004.
................
القسام – خاص :"حسن سلامة" الأسير القسامي الذي ذاع صيته في ربوع فلسطين، وعرفته شوارعها وحواريها مجاهداً صابراً متنقلاً من بلدة إلى أخرى، منافحاً عن أبناء شعبه ووطنه في وجه الغطرسة الصهيونية في فلسطين المحتلة.
ويسجل بعدها حسن صفحة جديدة من الصبر والعطاء في سجون الاحتلال الصهيوني برفقة إخوانه الأسرى الذين يسامون سوء العذاب والقهر والظلم في زنازين الاحتلال.
هذا الصبر والعطاء الكبيران من أحد قادة الجهاد والمقاومة في فلسطين تحاول تشويهه آلات الكذب والافتراء في الإعلام المصري المشارك في جريمة الانقلاب، ويحاول أن يقدم ثلة مجاهدة من أبناء فلسطين على أنهم قطاع طرق، ويحاولون أن تنطلي الجريمة على أصحاب العقول الصغيرة بإدراج أسماء الشهداء والأسرى في قوائم تطالب المحاكم المصرية فيها زوراً وبهتاناً القبض عليهم ومحاكمتهم.
رد العائلة
مراسل القسام تحدث إلى أكرم سلامة شقيق الأسير حسن، والذي استهجن هذه الاتهامات واصفاً ذلك بقوله: "كل الادعاءات الإعلامية المصرية وحتى مهزلة القضاء كذب وافتراء"، مؤكداً أنها جزء من عملية التضييق على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.
وقال سلامة : "أن عائلته تواصلت مع الأسير حسن داخل الأسر ونقلت له ما اتهم به، والذي بدوره أكد نفيه القاطع لهذه الاتهامات"، مشيراً إلى أن الأسرى داخل السجون الصهيونية كانوا يتمنون أن تكون الحكومة المصرية داعماً ومناصراً لقضيتهم في ظل التعسف والقمع الذي يتعرض له الأسرى.
وتابع أن الحكومة المصرية تحاول زوراً وبهتاناً إقناع بعض الشارع المصري أن قطاع غزة هو مصدر تهديد لها وهو جزء من الأحداث فيها ويحرّض على المصريين، مؤكداً أن هذا الكلام لا ينطلي على أحد خاصة أن حركة حماس والحكومة في غزة موقفها واضح اتجاه الأحداث في مصر وأنها شأن مصري داخلي لا علاقة لغزة به.
لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان
...............
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-ثمنت الحكومة الجهود المبذولة من قبل حركتي "حماس" و"فتح" من أجل إتمام المصالحة الفلسطينية، مؤكدة استعدادها الكامل للعمل على مؤازرة وإنجاح هذه الجهود بما يخدم الصالح العام.
ودعت الحكومة، في بيان لها بختام اجتماعها الأسبوعي بغزة، وصل "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة عنه إلى ضرورة توفير الأجواء المناسبة لتطبيق المصالحة خصوصا وقف الاعتقالات والاستدعاءات السياسية. معلنة تأييدها لاعتصام (الكتلة الإسلامية) في الضفة الغربية الذي مضى عليه 33 يوما، ودعت إلى ضرورة توفير الحريات الأساسية للطلبة وللمجتمع.
وفي سياق آخر، استنكرت الحكومة الغارات الصهيونية المتكررة على قطاع غزة والتي استهدفت مواقع مدنية ومواقع للمقاومة، ودعت المجتمع الدولي والوسيط المصري للتدخل لوقف هذا الإرهاب المتزايد على القطاع.
كما استنكرت الحكومة القرار الصهيوني بالمصادقة على بناء 550 وحدة استيطانية جديدة في شرقيّ القدس، ودعت المجتمع الدولي لوضع حد للعبث الصهيوني بالأراضي الفلسطينية في وقف الانتهاكات الصهيونية بحق الأرض والإنسان.
وأدانت استمرار قيام الصهاينة باقتحام المسجد الأقصى المبارك، وطالبت العرب والمسلمين بالتحرك والتوقف عن الصمت المطبق تجاه ما يقوم به الصهاينة تجاه المدينة المقدسة والمسجد الأقصى.
وثمنت الحكومة الاتفاق الأخير على تحييد مخيم اليرموك والذي جرى منذ أيام، ودعت جميع الأطراف إلى الالتزام الأمين بتنفيذ بنود الاتفاق حتى يتم تحييد المخيم ويتم وضع حد للحصار الجائر المفروض على المخيم منذ أكثر من 213 يوما والذي أدى إلى استشهاد أكثر من 106 لاجئين فلسطينيين جوعاً.
.................
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-أنهى وفد اللجنة المركزية لحركة "فتح"، مساء اليوم الثلاثاء (11-2) زيارته إلى غزة، التي استمرت خمسة أيام بحث خلالها الأوضاع الداخلية للحركة وملف المصالحة.
وغادر أعضاء اللجنة غزة عبر حاجز بيت حانون، بعد أن سبقهم رئيسها نبيل شعث ظهر أمس، دون الإدلاء بتصريحات حول نتائج الزيارة.
وكان وفد من أعضاء اللجنة المركزية يضم إلى جانب شعت، جمال محيسن، ومحمد المدني وصخر بسيسو وصلوا الجمعة الماضية وأجروا لقاءات تنظيمية لمعالجة الانقسامات والمشاكل التي تواجه حركة فتح، كما عقدوا لقاءات مع حركة حماس لبحث المصالحة الوطنية.

...............

0 comments