الثلاثاء، 1 يوليو 2014

اقتحام الاقصى وعدوان صهيوني والعثور على جثث المستوطنين 30/6/2014

الثلاثاء، 1 يوليو 2014
اقتحام الاقصى وعدوان صهيوني والعثور على جثث المستوطنين 30/6/2014
فلسطين الأحد والاثنين وصباح الثلاثاء
 1 و2/9/2014 وصباح 3/9/1435
– 29 و30/6/2014 وصباح 1/7/2014

الموجز
الأقصى
المقاومة
جرائم الاحتلال
الحصار
اعمال امن عباس
اخبار متنوعه
................
التفاصيل
الأقصى
القدس المحتلة- المركز الفلسطيني للإعلام - دنس مستوطنون صباح اليوم الاثنين (30-6) باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية قوات شرطية صهيونية كبيرة.
وأفاد مراسلنا، أن أجواء من التوتر سادت كافة مرافق المسجد الأقصى المبارك بعد اقتحام مجموعة تطلق على نفسها اسم "مجموعة طلاب من أجل الهيكل"، وعدد كبير من الطلبة اليهود من الجامعة العبرية في القدس المحتلة، للمسجد المبارك من باب المغاربة بحراسات مشددة.
ونقلت وكالة "صفا" المحلية عن مدير الإعلام في مؤسسة الأقصى للوقف والتراث محمود أبو العطا، أن المقتحمين نفذوا أعمالًا استفزازية، وأدوا حركات بذيئة في باحات الأقصى، مشيرًا إلى أن المصلين وطلاب العلم وحراس الأقصى تصدوا لهم، وأخرجوهم خارج حدود المسجد.
وأوضح أن المستوطنين يتعمدون خلال اقتحامهم القيام بحركات بذيئة، وأحيانًا يؤدون بعض الرقصات التلمودية، مؤكدًا أنهم يريدون تخريب الأجواء الرمضانية في الأقصى، ويصرون على تدنيسه، وانتهاك حرمته في شهر رمضان المبارك.
وأكد أن هذه الاقتحامات تحمل إشارات خطيرة تنذر بما هو قادم من الأيام، مشددًا على استمرارهم في الدفاع عن المسجد الأقصى وحرمته، داعيًا الجميع إلى تكثيف شد الرحال للأقصى في كل وقت، ولابد من استثمار شهر رمضان لمزيد من التواجد بالمسجد.
ويتعرض المسجد الأقصى بشكل شبه يومي إلى حملة اقتحامات مكثفة من قبل المستوطنين وأذرع الاحتلال المختلفة، في محاولة لبسط السيطرة المطلقة عليه، وفرض مخطط التقسيم الزماني والمكاني.
 
وكانت مجموعات صهيونية متدينة قد توعدت أمس باقتحام المسجد الأقصى وتدنيس باحاته صباح اليوم، مصطحبة معها كاميرات تصوير فيديو لتسجيل برنامج تهويدي من داخل الأقصى برعاية شرطة الاحتلال.
...............
المقاومة
النقب المحتل - المركز الفلسطيني للإعلام-أكدت مصادر صهيونية إصابة مبنى بشكل مباشر بمنطقة المجلس الإقليمي بالنقب المحتل "أشكول"، بعد سقوط قذيفة صاروخية أطلقت من قطاع غزة.
وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" فجر اليوم الثلاثاء (1-7)، إن "الصاروخ وقع في وسط مستوطنة أشكول".
وأوضحت أن صاروخا ثالثا انفجر داخل بلدة أخرى بـ"أشكول"، بالقرب من المصنع، حيث تسبب بأضرار واشتعال النار في المكان، دون وقوع إصابات.
وردت المقاومة الفلسطينية بإطلاق رشقات من الصواريخ تجاه المستوطنات المحاذية لقطاع غزة، في أعقاب شن الطائرات الصهيونية سلسلة غارات كثيفة وعنيفة ومتزامنة على أهداف مختلفة بغزة.
.................
النقب - المركز الفلسطيني للإعلام-قالت صحيفة يديعوت أحرونوت الصهيونية إن حوالي 16 قذيفة صاروخية أطلقت من قطاع غزة سقطت اليوم الاثنين (30-6) على المجلس الإقليمي "أشكول" في النقب الغربي.
وأضافت أنه سقط 10 صواريخ في تمام الساعة السابعة صباح اليوم على أشكول, ليسقط بعدها بنصف ساعة، صاروخ آخر في ذات المنطقة, وتم العثور على صاروخين قبل قليل في منطقة مفتوحة في المجلس الإقليمي, إضافة لـ3 صواريخ سقطت خلال الليلة الماضية.
 
وزعمت الصحيفة أنه لم يبلغ عن وقوع إصابات أو أضرار.
ومن جانبه؛ قال رئيس المجلس الإقليمي أشكول "حاييم لفين", إن "قوة الردع تآكلت وعدنا إلى ما قبل عملية عامود السحاب" على حد قوله.
وكانت قوات الاحتلال الصهيوني زعمت أنه تم إطلاق 6 قذائف صاروخية من غزة تجاه الأراضي المحتلة عام 1948 أمس الأحد, حيث استطاعت القبة الحديدية التصدي لاثنين منها.
وقالت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية على موقعها الإلكتروني، إن صفارات الإنذار انطلقت في جميع أنحاء مغتصبات "نتيفوت"، "عسقلان"، و"سديروت"، وعدة بلدات في منطقة "الشعار هانيغيف"، جنوب الأراضي المحتلة منذ عام 1948، فيما وسمع أيضا انفجار في المنطقة.
واستشهد مساء أمس المواطن محمد أبو رزق وأصيب اثنان آخران بجروح جراء غارة صهيونية استهدفتهما شرق القرارة إلى الشمال الشرقي من خان يونس جنوب قطاع غزة.
................
القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام-تفرض قوة معززة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال الصهيوني في هذه الأثناء صباح 1/7/2014
حصاراً مشدّداً على المصلين المعتكفين في الجامع القبلي المسقوف بالمسجد الأقصى المبارك.
جاء ذلك عقب مواجهات عنيفة اندلعت بعد تصدي المُصلين لمجموعات من المستوطنين اقتحمت الأقصى من باب المغاربة، اعتقلت خلالها طفلا لا يتجاوز عمره 12 عاما، وأصيب مواطن بشكل مباشر نُقل على إثرها لعيادة المسجد لتلقي العلاج.
في حين تفرض شرطة الاحتلال المتمركزة على بوابات المسجد الأقصى الرئيسية "الخارجية" حظراً كاملاً على دخول النساء للمسجد الأقصى، في خطوة وصفتها بعض النساء بأنها انتقامية؛ لوقوف المرابطات في الأقصى بوجه المستوطنين يوم أمس.
من جانب آخر، اعتدت مجموعة من المستوطنين اليهود الليلة الماضية على سائق سيارة أجرة فلسطيني من سكان القدس المحتلة، غربي المدينة بعد رشه بغاز الفلفل السام، وتم نقله على الفور إلى إحدى المشافي القريبة للعلاج.
في السياق ذاته، نُقل إلى المستشفى أحد الشبان المقدسيين بعد تعرضه للضرب على أيدي مجموعة من  المستوطنين بأحد الشوارع غربي المدينة المقدسة.
كما خطّ مستوطنون من عصابة "تدفيع الثمن" عبارات عنصرية على أحد الجدران قرب مستوطنة 'بيت شيمش' غربي القدس المحتلة.
................
جرائم الاحتلال
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام-استشهد الشاب يوسف أبو زاغة (16 عاماً)  وأصيب عدد من المواطنين خلال اقتحام قوات الاحتلال لمخيم جنين فجر اليوم الثلاثاء (1-7) ومداهمة عشرات المنازل.
وقالت مصادر محلية لمراسلنا، إن أكثر من 200 جندي صهيوني داهموا المخيم وهم يطلقون الأعيرة النارية بهدف استفزاز المواطنين حيث أطلقوا النار على مجموعة من الشبان كانت تراقب دخول قوات الاحتلال للمخيم، مما أدى  لاستشهاد الفتى  يوسف أبو زاغة.
وأضافت أن عددا من الشبان أصيبوا أيضا بعيارات معدنية وبالغاز المسيل للدموع عقب اندلاع مواجهات في أكثر من منطقة في المخيم، عقب تصدي الشبان لاقتحام قوات الاحتلال.
وأشارت المصادر، إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت أربعة  شبان خلال عملية الاقتحام هم: يوسف شبراوي، وزين النورسي، وأحمد الدمج، وأحمد أبو خليفة.
ونوهت المصادر إلى أن جنود الاحتلال تعمدوا تحطيم محتويات المنازل في مشهد بدا انتقاميا.
وخرجت في مخيم جنين عقب أذان الفجر مسيرة غاضبة وهي تجوب شوارع المخيم وتحمل جثمان الشهيد الزاغة، وهي تتوعد بالثأر تمهيدا لتشييعه بعد ظهر اليوم في مسيرة مهيبة.
..............
خانيونس- المركز الفلسطيني للاعلام-استشهد مواطن وأصيب اثنان آخران بجروح مساء اليوم الأحد (29-6) جراء غارة صهيونية استهدفتهما شرق القرارة إلى الشمال الشرقي من خان يونس جنوب قطاع غزة.
وقالت مصادر أمنية لمراسنا، إن طائرة استطلاع قصفت دراجة نارية ما أدى إلى استشهاد المجاهد القسامي محمد زياد أبو رزق (الملقب بـ"العبيد") (22 عاما) الذي كان يستقلها إضافة لإصابة شخصين آخرين بجروح. ونعت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس الشهيد أبو رزق.
وذكرت المصادر أن طواقم الإسعاف هرعت إلى المكان من أجل إخلاء الضحايا الذين لم تعرف هوياتهم.
وكانت دبابات الاحتلال قصفت بالتزامن مع موعد الإفطار بلدة القرارة بثلاث قذائف مدفعية وقت الإفطار في تصعيد لعدوانها المتواصل على القطاع.
وعكفت الطائرات الصهيونية مؤخرًا على شن غارات شبه يومية على قطاع غزة، حيث سجل إصابة عدد من الفلسطينيين ووقوع أضرار كبيرة. وتواصل طائرات الاحتلال بكافة أنواعها التحليق بشكل مكثف في أجواء قطاع غزة، وسط تأهب لشن مزيد من الغارات.
وتضاف هذه الاعتداءات إلى سلسلة الخروقات الصهيونية المتواصلة للتهدئة التي أبرمت في الحادي والعشرين من تشرين ثاني (نوفمبر) 2012 بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال برعاية مصرية، حيث استشهد منذ ذلك الحين ثلاثون، فيما اعتقل وأصيب العشرات، إضافة إلى اعتقال وإصابة أكثر من  120 صيادًا، وتفجير ومصادرة عدد من قوارب الصيد في عرض بحر غزة.
...............
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-أصيب أربعة مواطنين وفقد آخر في سلسلة غارات عنيفة شنتها طائرات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الثلاثاء (1-7)  على مواقع للمقاومة في أرجاء قطاع غزة.
وقالت مصادر محلية وأمنية لمراسلنا، إن طائرات حربية للاحتلال قصفت عند الساعة 1:40 فجر اليوم غالبية مواقع المقاومة؛ حيث سمع دوي متلاحق لأصوات انفجار الصواريخ في كل القطاع.
وذكرت المصادر أن أكثر من 20 غارة استهدفت خان يونس ورفح، فيما شنت غارات مماثلة على غزة، وباقي المدن.
وتسبب القصف العنيف بحالة من الهلع بين المواطنين، إضافة لانقطاع التيار الكهربائي عن مناطق واسعة في القطاع.
وقال مراسلنا، إن بين المواقع التي تعرضت للاستهداف بعدة صواريخ في خان يونس ورفح، مواقع مهاجر وحطين والحشاشين وعرين، والقادسية وعين جالوت.
وفي تطور لاحق، أكد الدكتور أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة، وصول 4 إصابات إلى مستشفى ناصر بين صفوف العاملين في المحررات غرب خان يونس بجراح بين متوسطة وخطيرة، وأنباء عن فقدان خامس جراء استهداف أحد المحررات قبل قليل.
وفي وقت لاحق؛ أغارت الطائرات الصهيونية على موقعين أحدهما لكتائب القسام في بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.
وما تزال الطائرات الصهيونية تحلق بكافة أنواعها بشكل مكثف في أجواء قطاع غزة.
وفي الأثناء؛ أطلقت المقاومة الفلسطينية رشقات من الصواريخ على المستوطنات المحاذية لقطاع غزة كرد على العدوان الصهيوني.
وفي السياق، قالت مصادر محلية، إن طواقم الدفاع المدني والإسعاف أنقذت مواطنًا من تحت أنقاض موقع يتبع للمقاومة استهدفه الاحتلال برفح وجاري البحث عن مواطن آخر.
وبدورها؛ أدانت رئاسة المجلس التشريعي القصف الصهيوني الخطير على غزة، محذرةً من استمرار تلك الاعتداءات.
وحملت الاحتلال المسئولية عن تداعيات جرائمه، داعية المقاومة للدفاع عن أبناء شعبنا، مؤكدًة أن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة لن يركع.
...................
تزف كتائب الشهيد عز الدين القسام إلى أبناء شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية فارساً من فرسانها الميامين:
الشهيد القسامي المجاهد/ محمد زايد سالم العبيد
(26 عاماً) من دير البلح وسط قطاع غزة
والذي ارتقى إلى العلا شهيداً – بإذن الله تعالى- أمس الأحد غرة رمضان 1435هـ الموافق 29/06/2014م جراء قصف صهيوني استهدف نقطة رباط تابعة لكتائب القسام، وقد جاءت شهادته بعد مشوار جهادي عظيم ومشرّف، وبعد عمل دؤوب وجهاد وتضحية، نحسبه شهيداً ولا نزكي على الله أحداً.
.................
الناصرة - المركز الفلسطيني للإعلام-أعلنت مصادر إعلامية عبرية أن قوات الاحتلال عثرت، مساء اليوم الإثنين (30-6)، على ثلاث جثث قالت سلطات الاحتلال إنها تعود للمستوطنين الثلاثة الذين فقدت آثارهم في غرب الخليل قبل 19 يوما.
وأكدت مصادر إعلامية عبرية أن قوات الاحتلال عثرت على الجثث الثلاث في منطقة (أرنبة) التابعة لبلدة حلحول الواقعة إلى الغرب منها.
وأفادت أن الاحتلال أعلن منطقة الخليل منطقة عسكرية مغلقة منذ ساعات المساء، علما بأن الاحتلال كان قد أعلن منطقة حسكا القريبة من حلحول منطقه عسكريه منذ 10 أيام، وقد قام بعمليات تمشيط دقيقة بحثا عن الجنود الثلاثة.
ودفعت سلطات الاحتلال بقوات كبيرة جدا إلى بلدة حلحول ومنطقة حسكا وأرنبة، وقامت بإغلاقها تماما ومنعت أي تحرك للمواطنين بأي اتجاه.
وكانت سلطات الاحتلال حاصرت مدينة الخليل والضفة الغربية منذ 11-6 وقامت بحصار شامل على الخليل وعمليات مسح ومداهمة لمنازل الفلسطينين وصلت إلى 2200 هدف وبقوة مقدارها 15 ألف جندي من أجل الوصول إلى المستوطنين.
................
الخليل- المركز الفلسطيني للإعلام-فجرت سلطات الاحتلال فجر اليوم الثلاثاء (1-7) منازل المطلوبين لسلطات الاحتلال عامر أبو عيشة ومروان القواسمي، اللذين تتهمهم بالوقوف وراء عملية اختطاف وقتل المستوطنين الثلاثة في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.
وبحسب شهود عيان لمراسلنا؛ فإن قوات كبيرة من الجيش الصهيوني حاصرت المنزلين في حي دائرة السير وقامت بزرعها بالمتفجرات ونسفتها على ما فيها، بعد سحب ساكنيها إلى العراء.
وأفاد شهود عيان أن حريقا هائلا اندلع في المنزلين بعد تفجيرهما، فيما أعلنت مصادر طبية عن إصابة طفل (50 يوما) بجروح، فيما أصيب شاب آخر برصاص الاحتلال نتيجة المواجهات التي اندلعت في المكان بين جنود الاحتلال والشبان الذين هبوا لنجدة أهالي المنزلين.
وقالت أبرار -زوجة المطارد أبو عيشة- إن الاحتلال داهم المنازل وفجرها دون سابق إنذار حيث تواجدوا في منازل الجيران لحظة التفجير.
وأكد شهود عيان أن المستوطنين قاموا بدهس الشاب أشرف نوح إدريس في البلدة القديمة من الخليل ثم احتجزوه وسلموه لقوة من الجيش الصهيوني.
وقد علت أصوات الشبان الفلسطينيين بالتكبير أثناء عملية التفجير، فيما علت أصوات الأطفال والنساء المشردين في الشوارع بالبكاء.
وأفادت المصادر الطبية أن جنود الاحتلال منعوا سيارات الإسعاف من الوصول إلى المكان.
وكانت مصادر إعلامية عبرية أعلنت أن قوات الاحتلال عثرت، مساء أمس الإثنين، على ثلاث جثث قالت سلطات الاحتلال إنها تعود للمستوطنين الثلاثة الذين فقدت آثارهم في غرب الخليل قبل 19 يوما.
................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام-رسمت الأجهزة الأمنية الصهيونية عدة تقديرات لعملية خطف المستوطنين الثلاثة، الذين فقدت آثاراهم في الـ12 من الشهر المنصرم بالقرب من إحدى المستوطنات في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.
 
وتفيد تقديرات الأجهزة الأمنية الصهيونية أن المستوطنين الثلاثة قتلوا فور صعودهم للمركبة، لكنها لم تذكر إذا ما كان قد عثر على آثار إطلاق نار في المركبة التي عثر عليها محروقة ويعتقد بأنها استخدمت في عملية الاختطاف.
وبحسب القناة الصهيونية الثانية؛ فإن الأجهزة الأمنية الصهيونية تعتقد أن المختطفين صعدوا إلى المركبة بإرادتهم وبعد وقت قصير أدركوا أنهم صعدوا المركبة بالخطأ، فاتصل أحدهم بالشرطة فعاجلهم الخاطفون بإطلاق النار عليهم.
وبتقدير الأجهزة الأمنية؛ فإنه إضافة إلى الخاطفين المشتبهين والذين تبحث عنهم "إسرائيل" طوال الوقت يعتقد أن آخرين شاركوا في التنفيذ.
والسيناريو الذي ترسمه الأجهزة الأمنية الصهيونية حول عملية الاختطاف يبدو على النحو التالي: اعتقد المستوطنون الثلاثة الذين اختفت آثارهم قرب مفرق مستوطنة "الون شابوت" في الساعة 22:25 من ليلة 12 حزيران (يونيو) أنهم صعدوا للمركبة الخطأ.
وأجرى أحدهم أتصالًا بمركز طوارئ الشرطة 100، وحينها يشهر الخاطفون سلاحهم ويطلقون النار على الثلاثة.
وبموجب التقديرات، ينطلق الخاطفون بسرعة ويسافرون لمدة 10-15 دقيقة، ويصلون إلى النقطة التي كانت مركبة أخرى تنتظرهم فيها، ينقلون الفتيان إلى المركبة الثانية ويضرمون النار بالمركبة الأولى التي استخدمت للاختطاف.
وتواصل القناة الثانية سرد السيناريو: "في مكان ما، يبدو أنه المكان الذي عثر فيه على الجثث مساء اليوم، يخرجون الجثث ويغطونها على وجه السرعة بأغصان أشجار وحجارة، ثم يعودون للسيارة ويفرون من المكان.
وتضيف: "هم كما يبدو لم يعرفوا أن المحادثة الهاتفية التي أجراها أحد الفتية المختطفين مع الشرطة لم تعالج كما ينبغي، وكانوا يعتقدون بأن قوات الجيش يمكن أن تنقض عليهم في كل لحظة".
وتتابع: "بعد أسبوعين من عمليات البحث المكثفة يتعزز الاعتقاد بأن المنفذين تواروا عن الأنظار ويعتقد أنهم يتواجدون في منطقة حلحول في مكان ليس بعيدا عن المكان الذي عثر فيه على الجثث.
...............
القدس المحتلة- المركز الفلسطيني للإعلام-كشفت صحيفة "هآرتس" العبرية صباح اليوم الثلاثاء (1-7) عن طرف الخيط الذي أوصل جيش الاحتلال الصهيوني لجثث المستوطنين الثلاثة، حيث وجدت نظارة المستوطن "ايال يفراح" يوم السبت الماضي مكسورة في منطقة قريبة من مكان وجود الجثث، على حد زعمها.
وقالت الصحيفة إن شرطة الاحتلال أخذت النظارة لمركز لفحص النظر وتصميم النظارات في مستوطنة "العاد" التي يقطنها المختطف يفراح، وقال صاحب المركز للشرطة إنه باع هذه النظارة ليفراح قبل أربعة أشهر، ما أكد فرضية وجود المختطفين في المنطقة وربما قتلى.
وفي أعقاب ورود معلومات استخبارية من الشاباك بهذا الخصوص، بدء جيش الاحتلال وفرق من المتطوعين بتركيز جهود البحث في المنطقة شمالي بلدة حلحول حتى تم الوصول إلى كومة من الحجارة مع تغيرات على طبيعة الأرض في خربة أرنبة، وتم العثور على الجثث تحت كومة الحجارة مع بعض مقتنياتهم .
وفيما بعد، أخذت الجثث إلى معهد الطب العدلي بأبو كبير لتشخيصها، وأكد فحص الحمض النووي (DNA) أنها تعود للمختطفين الثلاثة .
................
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام-أطلق رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو جملة من التهديد والوعيد لحركة حماس وتدفيعها الثمن غاليا بعد العثور على جثث المستوطنين الثلاثة شمالي مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة عصر أمس الاثنين  (30-6).
وقال نتنياهو خلال حديثه في افتتاحية الجلسة الطارئة التي يعقدها الكابينت الصهيوني هذه الليلة؛ إن "حماس هي المسئولة عن العملية وستدفع الثمن غالياً".
وأضاف: "قلبي يقطر دماً من الذي حصل.. فهم قتلوا بدم بارد (...)". على حد تعبيره.
وبعث نتنياهو بتعازيه "الحارة" لعائلات القتلى من المستوطنين الثلاثة الذين عثر عليهم مساء اليوم بعد اختفاء منذ 12 يونيو الجاري.
ومن المقرر أن يبحث الكابينت سبل الرد على حركة حماس التي يتهمها الكيان الصهيوني بخطف المستوطنين لمبادلتهم بأسرى فلسطينيين، الأمر الذي لم تنفه أو تؤكده الحركة.
...............
رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام-أفادت محامية نادي الأسير جاكلين فرارجة بأن ثمانية أسرى من عائلة الجعبري من الخليل، تعرّضوا للاعتداء والتنكيل بهم.
جاءت أقوال المعتقلين أثناء زيارة المحامية فرارجة للأسرى في مركز توقيف "عتصيون"، الذين أفادوا أنهم اعتقلوا مساء يوم 25 حزيران (يونيو) الجاري من مدينة الخليل، بعد أن تعرضت نساؤهم للاعتداء بالضرب، وطعنت إحداهن مما أدى إلى إصابتها إصابة بالغة.
وأضافوا بأنهم نقلوا بعد الاعتقال إلى معسكر للجيش، واحتجزوا في العراء من التاسعة مساء وحتى الرابعة من مساء اليوم التالي، وخلال فترة الاحتجاز تلك، كانوا مقيدي الأيدي والأرجل ومعصوبي الأعين.
ولفتوا إلى أنهم تعرضوا للضرب المبرح والشتائم والألفاظ البذيئة، وأن الجنود كانوا يلتقطون الصور لبعضهم البعض وهم ينكّلون بهم، كما أن الجنود كانوا يتبولون في أدوات شرب الماء.
وأشارت المحامية إلى أن المعتقلين هم كل من: "فهد ناصر الجعبري، فارس الجعبري، سامي الجعبري، ثائر الجعبري، مكرم الجعبري، راضي الجعبري، عدي الجعبري، محمد سميح الجعبري".
..................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام-وضع رئيس الكنيست الصهيوني "يولي ادلشتاين" مساء اليوم الأحد (29-6) حجر الأساس لحي استيطاني في مستوطنة "كوخاف يعقوب" قرب رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.
وشارك في مراسم وضع الحجر الأساس رئيس حزب شاس الأسبق "ايلي يشاي" ورئيس مجلس مستوطنات منطقة رام الله "آفي روؤيه".
ويشمل مشروع الحي على بناء 60 وحدة استيطانية و3 كنائس وقاعة أفراح جديدة .
وقال أدلشتاين "إن هذا اليوم شهد توحد جميع أطياف الشعب اليهودي في ميدان رابين "بتل أبيب"، وذلك لإيصال رسالة وحدة، وهنا أيضاً في هذه المستوطنة حيث يعيش المتدينون إلى جانب العلمانيين بسلام ومودة" .
..................
الخليل- المركز الفلسطيني للإعلام-أقدم مستوطنون اليوم الاثنين (30-6) على قطع عدد من أشجار الزيتون في بلدة بيت أمر شمال مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.
وقال الناشط الشعبي محمد عياد عوض لمراسلنا، إن مستوطني مستوطنة "بيت عين" المقامة على أراضي البلدة قطعوا 15 شجرة زيتون تعود للمواطن حماد الصليبي في منطقة واد الريش، كما خربوا أشجارا أخرى.
وأشار الناشط إلى أن اعتداءات المستوطنين تكررت بحق أراضي المزارع الصليبي منذ عدة سنوات، والتي تبلغ مساحتها 80 دونما.
................
نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام-حطمت الخنازير التابعة لمستوطني مستوطنة "يتسهار" المقامة على أراضي جنوب نابلس بالضفة الغربية المحتلة، عشرات الأشجار في بلدة عصيرة القبلية جنوب المدينة.
وقال المواطن صبحي خلف إن قطعان الخنازير هاجمت الليلة الماضية أرضا زراعية يملكها هو وشقيقه شحادة خلف، تقع في منطقة "الراس" من أراضي بلدة عصيرة القبلية، وحطمت العشرات من أشجار اللوز المثمرة، ملحقة أضراراً كبيرة بها.
وأضاف خلف إن مستوطني "يتسهار" يتعمدون إطلاق الخنازير في أراضي المواطنين بهدف إلحاق الضرر بالحقول والمزروعات.
..................
جنين – المركز الفلسطيني للإعلام-اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني ظهر اليوم الاثنين (30-6)  بلدة عرابة جنوب مدينة جنين بالضفة الغربية المحتلة، واستجوبت عدداً من المواطنين فيما اندلعت مواجهات مع الشبان.
وقالت مصادر محلية إن عدة آليات عسكرية توغلت في البلدة وقامت بالتمركز في وسطها وشرعت بإيقاف الشبان واستجوابهم مما أدى لاندلاع مواجهات تخللها إطلاق للقنابل الصوتية.
وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال تمركزت على مدخل البلدة وأوقفت عدداً من المركبات حيث تتعرض المنطقة للمداهمة بشكل مستمر.
.................
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام-فك الأسير أيمن اطبيش من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة إضرابه المفتوح عن الطعام، والذي استمر لمدة 122 يوما مقابل اتفاق بالإفراج عنه، مطلع العام القادم 2015.
ونقلت وكالة "قدس برس" عن عائلة الأسير اطبيش، أن اتفاقاً عقد صباح اليوم بين محامي الأسير وإدارة السجون يقضي بفك إضرابه عن الطعام مقابل الإفراج عنه يوم 1 كانون ثاني (يناير) 2015.
وأشارت العائلة إلى أنها تلقت اتصالاً من نجلها الأسير أيمن، وأبلغهم خلاله بالاتفاق.
الجدير بالذكر أن الأسير اطبيش كان قد أضرب عن الطعام العام الماضي لمدة 105 أيام انتهت باتفاق يقضي بالإفراج عنه في تاريخ 15 كانون ثاني (يناير) الماضي، إلا أن سلطات الاحتلال تنصلت من الاتفاق وجددت له الأمر الإداري، علما أنه معتقل منذ 9 أيار (مايو) 2013.
..............
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-أعلنت اللجنة الدولية للصلب الأحمر إلغاء الكيان الصهيوني الزيارات لأسرى قطاع غزة، وذلك إلى أجل غير مسمى.
يشار إلى أن هذا هو الأسبوع الثالث الذي لم يتمكن أهالي الأسرى من سكان قطاع غزة من زيارة ذويهم في السجون الصهيونية، حيث كانت تتم كل أسبوع زيارة لسجن حسب جدول معد مسبقا.
ونقلت وكالة "قدس برس" عن ناصر النجار -الناطق الإعلامي باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر- أن "سلطات الاحتلال أبلغتنا بعدم وجود زيارات لأهالي المعتقلين الفلسطينيين في قطاع غزة حتى إشعار آخر".
وتعتقل سلطات الاحتلال في سجونها نحو خمسة آلاف أسير فلسطيني، بينهم 420 أسيرًا من قطاع غزة، جلّهم من قدامى الأسرى وذوي الأحكام العالية.
يذكر أنّ سلطات الاحتلال أعادت استئناف برنامج زيارات ذوي أسرى قطاع غزة، عقب خوض الأسرى إضراباً مفتوحاً عن الطعام في نيسان/ أبريل 2012، انتهى بعد 28 يومًا، بتوقيع اتفاق "الكرامة" بين قادة الحركة الأسيرة، وإدارة سجون الاحتلال، برعاية مصرية، ينص على إعادة زيارات أهالي القطاع وكذلك إخراج المعزولين وإنهاء الاعتقال الإداري وإعادة المنجزات التي سحبت منهم خلال الإضراب
.................
بيت لحم - المركز الفلسطيني للإعلام-رشق مستوطنون متطرفون الليلة مركبات المواطنين بالحجارة جنوب مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة بينما تعرضت طفلة للدهس على يد مستوطنة صهيونية.
وأفادت مصادر محلية إن مجموعة من مستوطني 'عتصيون' رشقوا مركبات المواطنين بالحجارة، ما أدى لإلحاق أضرار مادية بها، دون أن يبلغ عن إصابات حتى اللحظة.
ومن جانب آخر؛ قال مراسلنا إن مستوطنة صهيونية دهس الطفلة سنابل الطوس (9 سنوات) في قرية الجبعة جنوب بيت لحم ولاذت بالفرار.
أفادت مصادر أمنية، بأن مستوطنا دهس الطفلة الطوس عند مدخل القرية، ما أدى لإصابتها بجروح خطيرة، نقلت إثرها إلى مستشفى الجمعية العربية في بيت جالا.
.................
رام الله- المركز الفلسطيني للإعلام-قال نادي الأسير الفلسطيني إن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلت 589 مواطنا، منهم 11 نائبا ووزراء سابقون، خلال الحملة العسكرية التي شنتها في أرجاء الضفة الغربية المحتلة في أعقاب اختفاء 3 مستوطنين قرب مدينة الخليل المحتلة.
وأفاد النادي في بيان له اليوم الاثنين (30-6) أن الاعتقالات تركزت في محافظات الخليل، نابلس، بيت لحم، جنين، رام الله، لافتا إلى أن عدد المعتقلين الذين حولوا إداريا تجاوز 150 معتقلا إداريا.
ففي محافظة الخليل، والتي تعتبر هدف عمليات الاحتلال، اعتقلت قوات الاحتلال منذ بداية الحملة 219 مواطنا، منهم رئيس المجلس التشريعي د.عزيز دويك، والنائب عزام سلهب، إضافة إلى 14 محررا في صفقة التبادل.
والمحررون المعتقلون هم: صفوان العويوي، زهير سكافي، أحمد العواودة، بسام النتشة، محمود سويطي، خالد مخامرة، نايف الشوامرة، محمد عوض، سليمان أبو سيف، معاذ أبو رموز، عباس شبانة، رسمي محاريق، نعيم مسالمة، معمر الجعبري.
 
وبلغ عدد معتقلي محافظة نابلس 91، منهم النائب في المجلس التشريعي حسني البوريني، إضافة إلى 6 من الأسرى المحررين، وهم حمزة أبو عرقوب، نضال عبد الحق، أحمد حمد، مهدي عاصي زاهر خطاطبة، طه الشخشير.
..................
التفاصيل فى الرابط
.................
الناصرة- المركز الفلسطيني للإعلام-كشفت مصادر إعلامية عبرية النقاب عن أن ما يسمى القيادة المركزية لجيش الاحتلال بدأت بدراسة تدابير سلامة جديدة للمساعدة في منع عمليات خطف مماثلة في المستقبل كتلك التي وقعت قبل نحو ثلاثة أسابيع، حيث زعم الاحتلال اختطاف ثلاثة مستوطنين مجندين في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، ولا يزال مصيرهم مجهولا.
 
وحسب هذه المصادر، فإن العديد من المستوطنين المقيمين في مستوطنات الضفة الغربية المحتلة، يضطرون إلى الوقوف في مواقف الحافلات بالقرب من المستوطنات اليهودية، وانتظار توصيله إلى وجهاتهم.
 
وقال جيش الاحتلال إنه وكجزء من إعادة تقييم شامل لحالة الأمن والسلامة في محطات الحافلات في الضفة الغربية، يدرس الجيش تركيب كاميرات، وإحاطة جميع المحطات بإضاءة أفضل، مشيرا إلى أن مثل هذه التغيرات تساعد على منع عمليات الخطف والهجمات من قبل السائقين الذين يحاولون دهس أولئك الذين ينتظرون الحافلات أو توصيلات.
.................
الحصار
غزة-المركز الفلسطيني للإعلام-حذر أحمد الكرد منسق المؤسسات الخيرية بغزة من صعوبة الحالة الإنسانية مع دخول عشرات آلاف الأسر مرحلة الفقر المدقع، بسبب اشتداد الحصار وأزمة الرواتب التي تواصلت مع حلول شهر رمضان المبارك.
 
وقال الكرد في تصريح لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" إن شهر رمضان يحل للسنة الثامنة وغزة تحت الحصار لكن الحصار هذه السنة هو الأشد من بين السنوات السابقة قاطبةً.
 
وأوضح أن المؤسسات الخيرية تعودت في كل رمضان أن تخفف عن الأسر الفقيرة، ونحتاج الوصول لأكثر من 100 ألف أسرة محتاجة، لكن طاقة المؤسسات لا تتعدى 30 ألف أسرة، ما يعني أن 70 ألف أسرة مهددة لعجز المؤسسات الوصول إليها.
 
وأضاف: "توقعنا بعد المصالحة زوال الحصار وفتح المعبر والمساواة بين الموظفين، لكن الحصار زاد والكهرباء زاد انقطاعها، والموظفون لم يتقاضوا رواتبهم حتى قفزت نسبة الأسرة المحتاجة لأكثر من 100% مقارنة مع السنوات السابقة
..................
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-من المقرر أن تسمح سلطات الاحتلال الصهيوني اليوم الاثنين (30-6) بإدخال 290 شاحنة لغزة عبر معبر كرم أبو سالم جنوب القطاع.
وأوضح رائد فتوح رئيس لجنة تنسيق إدخال البضائع لغزة في تصريح له أن الشاحنات المقرر إدخالها ستكون محملة ببضائع للقطاعين التجاري والزراعي والمساعدات والمواصلات.
وأشار إلى أنه سيتم تصدير شاحنة واحدة محملة بالتوابل الخضراء لأوروبا، وضخ كميات من السولار الصناعي الخاص بمحطة توليد الكهرباء وكميات من البنزين وسولار المواصلات وغاز الطهي.
كما ستسمح بإدخال 5 شاحنات أسمنت، و4 شاحنات حديد البناء لمشاريع سلطة المياه، و12 شاحنة أسمنت وشاحنتين محملتين بحديد البناء لمشاريع وكالة الغوث .
ويعتبر "أبو سالم" المعبر التجاري الوحيد الذي تدخل منه البضائع والوقود إلى قطاع غزة، وتغلقه سلطات الاحتلال يومي الجمعة والسبت من كل أسبوع.
.................
اعمال امن عباس
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام-قالت والدة أحد المستوطنين المختطفين مساء اليوم الأحد (29-6) إنها "تقدر عاليًا جهود الرئيس الفلسطيني محمود عباس وجهود رئيس بلدية الخليل في سعيهم للإفراج عن المختطفين الثلاثة بشكل فوري".
وأضافت راحيل فرنكو والدة المختطف نفتالي فرنكو "نشكر كل صاحب ضمير يفهم بأن الأولاد خارج اللعبة، ولا يجب استخدام الأولاد كوسيلة". على حد تعبيرها.
كما أشادت فرنكو على لسان أمهات المختطفين بدور رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو وللعمليات التي ينفذها الجيش الصهيوني بحثا عن أبنائهم المفقودين منذ أسابيع.
جاء ذلك خلال تظاهرة على ميدان "رابين" بمدينة "تل أبيب" للتضامن مع المستوطنين المختطفين.
وتطالب المظاهرة بإعادة المستوطنين الثلاثة الذين اختفت آثارهم مساء الخميس 12 يونيو 2014 بالخليل جنوب الضفة الغربية، والتي تتهم "إسرائيل" حركة حماس باختطافهم لمبادلتهم بأسرى فلسطينيين.
وكان رئيس السلطة عباس، وعدد من قيادات السلطة أكدوا التزامهم بالبحث عن المستوطنين المفقودين في الضفة المحتلة منذ 12 يونيو الجاري "حتى عودتهم بسلام".
وانتقد عباس خلال كلمة له باجتماع وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي بجدة قبل أسبوعين، منفذي عملية الخليل، وقال إن السلطة تنسق مع "إسرائيل" من أجل الوصول إلى المستوطنين المفقودين أحياءً.
................
اخبار متنوعه
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-قال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" ورئيس حكومة الفلسطينية السابقة إسماعيل هنية: "إن التهديدات الصهيونية لقطاع غزة ولحماس لا تخيفنا، وسنتصدى لأي محاولة "إسرائيلية" للاعتداء على شعبنا الفلسطيني".
وأضاف هنية في تصريحات "لوكالة الأناضول" مساء أمس الاثنين (30-6)، تعقيبا على تحميل رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو المسؤولية لحركة "حماس" عن اختطاف وقتل المستوطنين الثلاثة بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية، وتهديده لها "بدفع الثمن"، قائلاً: "إن "تهديدات الاحتلال لا تخيفنا ولا يمكن إطلاقا إلا أن تدفع الشعب الفلسطيني لمزيد من الصمود والعطاء والتصدي لأي محاولة صهيونية للاعتداء على قطاع غزة".
في أول رد فعل منه على العثور على جثث 3 مستوطنين صهاينة في الضفة الغربية، حمل نتنياهو حركة حماس المسؤولية عن الأمر، متوعدا الحركة بدفع الثمن.
وقال نتنياهو في تصريحات له في مستهل اجتماع المجلس الوزاري الصهيوني المصغر للشؤون الأمنية والسياسية وزعها مكتبه، إن "حماس هي المسؤولة وستدفع الثمن".
وفي السياق ذاته، قال هنية: "إن العدو الصهيوني استباح الضفة الغربية المحتلة، وقتل الشباب، واقتحم البيوت، وحرق المزارع، واعتقل القيادات والرموز ونواب المجلس التشريعي، وهو يعتقد أنه قادر من خلال هذه السياسة القمعية أن يقتل إرادة الثبات والصمود لدى الشعب، ولكنه واهم فشعبنا أكبر وأعظم وأكثر رسوخا في هذه الأرض، وهو مصمم على أن يستمر حتى ينال حريته وعودته".
وأعلنت "إسرائيل" رسميا، مساء أمس، العثور على جثث المستوطنين الثلاثة المختفين منذ 12 من الشهر الجاري، قرب مدينة الخليل بالضفة الغربية.
.................
الاعلام الحربي – خاص-ودعت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، 8 مجاهدين ارتقوا في عمليات استهداف صهيونية ومهمات جهادية، وأعلنت مسؤوليتها عن دك حصون المحتل بـ132 صاروخ وقذيفة هاون.
وفي إحصائية جهادية أعدها الإعلام الحربي لسرايا القدس، للنصف الأول لعام 2014، ودعت السرايا 8 مجاهدين، وهم الشهداء "أحمد محمد الزعانين" ارتقى في قصف شمال القطاع، و"محمد عمر أبو زينة" استشهد في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال بمخيم جنين، و"زيدان محمد فطاير" ارتقى في مهمة جهادية وسط القطاع، و"عبد السلام يوسف دحلان" و"أحمد حيدر فحجان" ارتقيا في مهمة جهادية بخانيونس، و"عبد الشافي صالح معمر" و "شاهر حمودة أبو شنب" و "إسماعيل حامد أبو جودة" ارتقوا في قصف صهيوني استهدفهم شرق رفح.
وخاضت سرايا القدس خلال مارس الماضي معركة مع العدو الصهيوني أطلقت عليها اسم "كسر الصمت" تمكنت خلالها من قصف المواقع والمغتصبات الصهيونية ( سديروت – ناحل عوز – نير اسحق – صوفا – كيبوتس سعد – كفار عزا – مفلسيم – زكيم – نتيفوت )  ب130 صاروخ من طراز 107 وقدس وقذيفة هاون، واستهدفت السرايا تجمعاً لآليات العدو شرق رفح بقذيفتي هاون 120 ملم.
.............
دمشق - المركز الفلسطيني للإعلام-أعلنت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية أن عدد الضحايا من اللاجئين الفلسطينيين في سورية قد بلغ "43" لاجئاً فلسطينياً قضوا خلال شهر حزيران _يونيو الـ2014 جراء الأحداث الدائرة في سورية.
وقضى وفقاً للمجموعة  "15" لاجئاً فلسطينياً تحت التعذيب في سجون النظام السوري و"16" لاجئاً فلسطينياً جراء القصف، ولاجئان في ظروف غامضة، ولاجئ بعد اختطافه، و"4" لاجئين جراء الاشتباكات، ولاجئان قنصاً، فيما قضى لاجئ فلسطيني جراء الحصار ونقص الرعاية الطبية في مخيم اليرموك.
ميدانيًا؛ شهد مخيم خان الشيح تحليقاً للطيران الحربي تبعه إلقاء عدد من البراميل المتفجرة على المناطق والمزارع المحيطة به، ما سبب حالة من الهلع بين السكان.
أما من الجانب الإنساني فيعاني سكان المخيم من أزمات معيشية خانقة بسبب نفاد معظم المواد الغذائية والخضار والدقيق، أما على الصعيد الطبي فيشتكي الأهالي من نقص حاد في الأدوية والمستلزمات والكادر الطبي.
وفي السياق عاش سكان مخيم العائدين حالة من التوتر يوم أمس نتيجة تحليق الطيران الحربي بعلو منخفض في سماء المخيم، تزامن ذلك مع سماعهم لأصوات انفجارات ضخمة هزت أرجاء المخيم تبين أنها ناتجة عن قصف المناطق القريبة منه.
إلى ذلك يواجه سكان مخيم العائدين بحمص مشكلة في استمرار انقطاع التيار الكهربائي عن المخيم لساعات طويلة، خاصةً خلال النهار، حيث تقدر عدد ساعات الانقطاع يومياً بأكثر من 16 ساعة.
ومن جهة أخرى شهد تجمع حطين للاجئين الفلسطينيين حالة من الدمار الكبير في منازله التي تعرضت للقصف والنهب والسرقة، كما أن التجمع خال تماماً من سكانه وإمكانية الوصول إليه مستحيلة.
.................
الدوحة - المركز الفلسطيني للإعلام-هاتف خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، ليلة أمس الأحد، رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان.
وأفاد بيان صادر عن المكتب الإعلامي لحركة "حماس" أن مشعل وضع أردوغان في صورة آخر التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية والأوضاع المأساوية في الضفة الغربية وقطاع غزة جراء الاعتقالات واعتداءات وانتهاكات وتهديدات الاحتلال وأوضاع الأسرى المأساوية.
وطالب مشعل رئيس الوزراء التركي بسرعة التحرك مع المجتمع الدولي لوقف الاعتداءات الصهيونية ورفع الحصار عن قطاع غزة.
...............
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام-اندلعت ظهر الاثنين (30-6) مواجهات عنيفة بين شبان غاضبين وأجهزة أمن السلطة على مدخل مخيم الأمعري برام الله عقب مقتل شاب من المخيم طعنًا بالسكين.
ودفعت الأجهزة الأمنية بتعزيزات في محيط المخيم بعد قيام شبان غاضبين بإغلاق المحال التجارية برام الله وإطلاق النار في الهواء وإغلاق شارع القدس- رام الله ناحية المخيم.
وأحرق غاضبون مركبة تابعة لجهاز الأمن الوطني وأشعلوا الإطارات على مدخل المخيم خلال مواجهات عنيفة اندلعت مع عناصر الأمن التي اقتحمت المخيم بالعشرات وأطلقت الغاز المسيل للدموع، فيما ألقى الشبان الحجارة ومنعوهم من دخوله.
وتشهد مدينة رام الله ومخيم الأمعري حالة من التوتر والاحتقان عقب مقتل شاب طعنًا بالسكين، حيث ألقت الشرطة القبض على الجاني
.................
غزة– المركز الفلسطيني للإعلام-التقى وزراء حكومة الوفاق الوطني بغزة، أعضاء قافلة "أميال من الابتسامات 28" في مقر مجلس الوزراء بغزة، وسط تأكيد على أهمية تضافر الجهود لكسر الحصار عن غزة.
وعبر وزير العدل سليم السقا في مؤتمر صحافي عقب اللقاء الذي عقد اليوم الاثنين (30-6) عن أمله أن تكون هذه الزيارة الأخيرة في ظل الحصار الصهيوني، وأن تكون المرة المقبلة في فترة انتهاء الحصار بلا رجعة.
وقال السقا: "هذه تضحية كبيرة منكم أن تتركوا عائلاتكم في بلادكم وتأتوا إلى إخوانكم بغزة، وباسم الحكومة نثمن عاليًا هذه الزيارة التي تعد الأولى في ظل حكومة الوفاق، ومرحب بكم من قبل الحكومة ونعدكم أننا سنعلن قريبًا انتهاء الحصار عن غزة".
بدوره، ثمن وزير الأشغال والإسكان مفيد الحساينة جهود القافلة وأعضائها وتحملهم آلام السفر للحضور إلى غزة

................

0 comments: