الأربعاء، 22 فبراير، 2012

اقتحام الاقصى واعتقالات صهيونيه 21/2/2012

الأربعاء، 22 فبراير، 2012

اقتحام الاقصى واعتقالات صهيونيه 21/2/2012
الموجز
جرائم الاحتلال
اعمال امن عباس
اخبار متنوعه
..............
التفاصيل
جرائم الاحتلال
في الوقت الذي سمحت فيه شرطة الاحتلال الصهيوني، صباح الثلاثاء 21-2-2012، لمجموعة من المستوطنين المتطرفين بتدنيس باحات المسجد الأقصى المبارك، فرضت اجراءات وقيود مشددة على دخول الشبان المقدسيين الذين تتراوح اعمارهم بين 35-40 عاما وما دون-ويشمل ذلك النساء- وتمنعهم من دخول القدس القديمة والمسجد ...الاقصى المبارك.
وقال أحد حراس الأقصى أن شرطة الاحتلال سمحت لثلاث مجموعات من اليهود المتطرفين بالدخول الى باحات الاقصى المبارك من جهة باب المغاربة وتجولوا في مرافقه.
كما وأفاد مراسلنا في القدس المحتلة بأن سلطات الاحتلال وضعت متاريس وحواجز عسكرية وشرطية على بوابات البلدة القديمة وتقوم بالتدقيق ببطاقات الشبان وتمنعهم من الدخول الى القدس القديمة، فيما تتمركز قوات مدججة بالسلاح على بوابات المسجد الاقصى المبارك وتمنع الشبان من الدخول والصلاة فيه.
وتأتي هذه الاجراءات المشددة في اعقاب النداءات والمناشدات التي وجهتها القيادات الوطنية والدينية في مدينة القدس للفلسطينيين ممن يستطيع الوصول الى القدس بالتوجه وشد الرحال الى المسجد الاقصى فضلا عن دعوة خاصة الى النساء المسلمات للرباط في المسجد للتصدي لمجموعة نسوية يهودية أعلنت نيتها اقتحام المسجد الاقصى اليوم لأداء طقوس وشعائر تلمودية في باحاته الطاهرة.
فيما تنتشر في مختلف باحات وساحات ومساطب المسجد الاقصى المبارك اليوم الثلاثاء حلقات علم متعددة، فيما تعطل الدوام الدراسي بمدرسة رياض الأقصى الشرعية الثانوية داخل المسجد الأقصى بفعل إجراءات الاحتلال.
وقال الناشط المقدسي فخري أبو دياب من داخل الاقصى لمراسلنا في القدس بأن حلقات العلم تتجاوز الـ 22 حلقة
........................
القدس – المركز الفلسطيني للإعلام-أعلنت شرطة الاحتلال الصهيوني في بيان اليوم الثلاثاء (21-2) إنها رفعت حالة التأهب في المسجد الأقصى والبلدة القديمة شرقي القدس المحتلة.
وقالت لوبا السمري المتحدث باسم الشرطة في البيان إن "الشرطة نشرت قواتها منذ ساعات الصباح الباكر في محيط منطقة الحرم الشريف والبلدة القديمة في أعقاب نداءات للدفاع عن الحرم"، كرد فعل على دعوات جماعات يمينية متطرفة لاقتحام وتدنيس المسجد الأقصى.
وأكدت مصادر صحافية اليوم وجود ما لا يقل عن خمس عشرة سيارة شرطة قرب حائط البراق.
................
رفح - المركز الفلسطيني للإعلام-اختطفت قوات صهيونية، اليوم الثلاثاء، ثلاثة مواطنين فلسطينيين شرق رفح (جنوب قطاع غزة).
وقالت مصادر حقوقية لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" إن قوة صهيونية خاصة توغلت فجر اليوم الثلاثاء (21-2) شرق رفح، واختطفت أشرف الصوفي، ومحمد أبو عاذرة، وصدام أبو عاذرة، ونقلتهم إلى أحد المواقع العسكرية داخل السياج الأمني الصهيوني شرق المدينة.
وكانت قوات الاحتلال قد اختطفت الشهر الماضي سبعة مواطنين من سكان قطاع غزة خلال توغلات في الأطراف الشرقية والتنقل عبر معبر بيت حانون شمال القطاع.
.................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام-واصلت سلطات الاحتلال الصهيوني سياسة الاعتقالات اليومية مع ساعات الفجر الأولى من كل يوم، في مختلف أنحاء ومناطق الضفة الغربية.
فقد اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم عشرة مواطنين من مدن مختلفة بالضفة المحتلة، واقتادتهم إلى جهات غير معلومة.
وقالت مصادر محلية إن عناصر شرطة الاحتلال اعتقلوا الشاب جميل محمد محيسن، بعد مداهمة منزله في بلدة العيسوية شمال شرق القدس المحتلة، كما سلّموا بلاغات لعدد آخر من الشبان لمقابلة المخابرات الصهيونية.
وذكرت مصادر إعلامية عبرية إن جنود الاحتلال داهموا عدة مدن في الضفة بينها طوباس وجنين والخليل واعتقلوا منها تسعة شبان واقتاودهم للتحقيق.
.....................
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام-اقتحمت  قوات الاحتلال الصهيوني فجر الثلاثاء (21-2)، بلدة عقابا جنوب مدينة جنين واعتقلت مواطنًا ونكلت بعدد من المواطنين خلال مداهمة منازلهم وتفتيشها.
وقال شهود عيان إن العشرات من جنود الاحتلال اقتحموا البلدة وداهموا المنازل وفتشوها وأخرجوا أصحابها بالعراء والبرد الشديد وأحدثوا خرابًا في محتوياتها.
ونقلت المصادر أن قوات الاحتلال اعتقلت المواطن محمد حسن صالح أبو عرة (32 عامًا)، بعد مداهمة منزله وأجرت معه تحقيقًا ميدانيًّا من قبل ضابط مخابرات؛ وكذلك داهمت منازل تعود للمواطنين: خالد حسن صايل، ومصطفى طايل أبو عرة، ورأفت خالد حسن صالح.
.....................
جنين - المركز الفلسطيني للإعلام-سلمت قوات الاحتلال الصهيوني صباح اليوم الثلاثاء تسعة إخطارات هدم لمنشآت في بلدة برطعة الشرقية المعزولة خلف جدار الفصل العنصري في غرب مدينة جنين في إطار هجمة شرسة تتعرض لها البلدة في الشهور الأخيرة .
وقال شهود عيان إن جيب دائرة التنظيم والبناء في الإدارة المدنية الصهيونية يرافقه عشرات الجنود داهموا القرية واقتحموا المنازل وسلموا الإخطارات لتسعة مواطنين وأمهلتهم شهرًا من أجل هدم منشآتهم قبل أن يتم هدمها من قبل جرافات الاحتلال .
ونقلت المصادر أن الإخطارات استهدفت كلا من: نور الدين محمد علي قبها، جواد عبد حمدان قبها، تيسير عبد الله قبها، صبحي عبد القادر قبها، محمد عثمان محمد قبها، آمنة محمود محمد زبارقة، بلال محمد قبها، صبري إبراهيم قبها، علي أحمد مسعود قبها .
وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال تتذرع أن الأراضي المقامة عليها تلك المنشآت وهي عبارة عن بركسات غنم ومحلقات بمنازل قيد الإنشاء تصنف على أنها تقع في مناطق "ج" وقريبة من المغتصبات
...................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام-أفادت وزارة شؤون الأسرى في غزة أن الأسير محمد مصباح خليل عاشور، من سكان رام الله، دخل اليوم عامه السابع والعشرين في سجون الاحتلال بشكل متواصل.
وأوضح مدير دائرة الإعلام في الوزارة رياض الأشقر، في بيان صحفي أن الأسير عاشور يحتل الرقم (15) على قائمة الأسرى القدامى في سجون الاحتلال، حيث إنه معتقل منذ الثامن عشر من شباط (فبراير) 1986، ومحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة، بتهمه قتل جنود صهاينة.
وأشار الأشقر إلى أن ثلاثة أسرى آخرين من الأسرى القدامى دخلوا أعوامـًا جديدة في سجون الاحتلال وهم الأسيرعبد الرحمن يوسف محمود الحاج (40 عامًا) من مدينة قلقيلية دخل عامه الحادي والعشرين بشكل متواصل، لينضم إلى قائمة "عمداء الأسرى"، حيث أنه معتقل منذ 21/2/1992، ويقضي حكمًا بالسجن المؤبد مدى الحياة إضافة إلى 20 سنة، حيث اتهمه الاحتلال بقتل مغتصب صهيوني خلال عملية طعن نفذها في مدينة "كفار سابا"، وأصيب خلالها برصاص الاحتلال، ونقل إلى المستشفى وهو في حالة خطر جدًّا، وبعدها تعافى من جروحه، ولكنه لا يزال يعاني من آثار الإصابة وخاصة في ظل الإهمال الطبي المتعمد الذي تمارسه مصلحة السجون بحق الأسرى المرضى في السجون.
فيما دخل الأسير أسامة خالد كامل سيلاوى من مدينة جنين، عامه العشرين في سجون الاحتلال، وهو معتقل منذ 16/2/1993، ومحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة، وقد استشهد شقيقه الشهيد كامل وصهره الشهيد سمير قنديل وهو فى السجن، وكذلك دخل الأسير أحمد سعيد قاسم عبد العزيز من جنين عامه العشرين في سجون الاحتلال، حيث إنه معتقل منذ 10/2/1993ومحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة.
................
جنين – المركز الفلسطيني للإعلام-اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني مساء أمس، صيرفيًّا في بلدة برطعة الشرقية قضاء جنين وداهمت منزله وصادرت مقتنياتٍ وحاسوبًا وأوراقًا، كما شهدت بلدة يعبد مواجهات عنيفة تخللها إطلاق كثيف للأعيرة النارية.
وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال على حاجز عسكري قرية برطعة الشرقية جنوب جنين، اعتقلوا الصيرفي عمارة أحمد قبها أثناء مروره على الحاجز، ومن ثم داهموا منزله وفتشوه وصادروا ملفات وأجهزة حاسوب وأشرطة فيديو.
من جهة أخرى شهدت بلدة يعبد جنوب جنين مواجهات عنيفة أمس أسفرت عن اعتقال شاب وإصابة العشرات بحالات اختناق جراء الغاز المسيل للدموع.
وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة يعبد من المنطقة الجنوبية وخلال مرورها من حارة أبو شملة اعتقلت الشاب عاصم راغب أبو شملة (16 عامًا) خلال وقوفه أمام منزله، بحجة أنه شارك الشبان في إلقاء الحجارة واقتادته لمغتصبة "مابودوتان".
كما داهم جنود الاحتلال منزل المواطن محمد عبد الفتاح أبو بكر في شارع الملول، وأجبرته وعائلته على الخروج من منزله حيث تم تدقيق هويته وتفتيش منزله.
.....................
رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام-قالت مصادر متطابقة لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" إن المحكمة العليا الصهيونية في مدينة القدس المحتلة قررت الإفراج عن الشيخ خضر عدنان المضرب عن الطعام مند 66 يومًا احتجاجًا على اعتقاله الإداري .
وأشارت المصادر إلى أن المحكمة والتي عقدت ظهر اليوم الثلاثاء (21-2) تزامنًا مع مظاهرات تضامنية واسعة النطاق في الأراضي الفلسطينية المحتلة للنظر في قضية عدنان ألغت الحكم الإداري الصادر بحق الشيخ عدنان بتوصية من المخابرات الصهيونية واستبدلته بحكم فعلي تنتهي مدته في الرابع من نيسان القادم.
بدوره علق القيادي الاسير خضر عدنان اضرابه عن الطعام، في إطار اتفاق للافراج عنه في 17 نيسان/أبريل المقبل، بحسب ما أعلن وزير الاسرى في رام الله عيسى قراقع الثلاثاء.
من ناحيتها أكدت السيدة رندة زوجة الشيخ خضر عدنان عبر قناة الجزيرة إنه سيُفرج عن زوجها في يوم الأسير الفلسطيني (17-4)، "وفي حال قام الاحتلال بتمديد اعتقاله سيخوض إضرابًا جديدًا بشكل أقوى وأشد من السابق"، على حد قولها.
................
نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام-قامت سلطات الاحتلال بنقل الأسير الإعلامي الفلسطيني أمين أبو وردة (46 عامًا) من سجن النقب الصحراوي (جنوب فلسطين المحتلة عام 1948) إلى سجن "عوفر" غرب مدينة رام الله.
وأفادت مؤسسة "التضامن الدولي" لحقوق الإنسان، التي تتولى الدفاع عن "أبو وردة" في محاكم الاحتلال، في بيان صحفي لها اليوم الثلاثاء "إن هذا التنقل لا يقصد منه إلا التنغيص على الأسير حيث تم دون إبلاغه بالسبب".
وقالت المؤسسة الحقوقية بأن "نقل الإعلامي أبو وردة جاء تزامنًا مع جلسة كان من المقرر أن تعقدها محكمة "عوفر" أمس الإثنين لتثبيت الحكم الذي صدر بحقه قبل أسبوعين، والقاضي بسجنه إداريًّا خمسة شهور، دون احتساب الفترة السابقة من الاعتقال".
وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت الإعلامي أبو وردة، قبل نحو شهرين، من منزله في شارع القدس بمدينة نابلس، ثم اقتحمت بعد ذلك بأسبوعين منزله ومكتبه الصحفي، وصادرت أجهزة حاسوب، وذاكرة الكاميرات، وشرائح هواتف خلوية.
يشار إلى أن أبو وردة، الذي يعمل مراسلا صحفيًّا لشبكة فلسطين الإخبارية، وصحيفة الخليج الإماراتية، كما كان مراسلا لوكالة "قدس برس" يعكف على إعداد رسالة الدكتوراه في الإعلام في ماليزيا، كما أنه متزوج، وله خمسة أطفال.
........
نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام-أفادت مؤسسة التضامن الدولي لحقوق الإنسان، أن أعداد الأسرى المرضى الثابتين في سجن مستشفى الرملة "الإسرائيلي" قد ارتفع مؤخرًا إلى (ثمانية) بعد وصول أسيرين شقيقين من منطقة الداخل الفلسطيني في كفر كنا إلى المستشفى.
وأوضح الباحث في التضامن الدولي أحمد البيتاوي، أن إدارة مصلحة السجون الصهيونية نقلت قبل عدة أيام الأسيرين أمير فريد أسعد (29 عامًا) وشقيقه محمد (20 عامًا) إلى سجن مستشفى الرملة، حيث يعاني الأول من شلل نصفي جراء حادث سير تعرض له قبل سنوات ويتنقل بواسطة كرسي متحرك، في حين يعاني شقيقه محمد من التهابات حادة في الشرايين وجسمه ينتفخ بطريقة غريبة.
وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الشقيقين أسعد قبل حوالي شهرين بتهمة الانتماء لحركة حماس والاتصال بناشطين عسكريين في الحركة من منطقة نابلس والخليل بواسطة موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك والتخطيط لتنفيذ هجمات ضد أهداف صهيونية، كما زعمت.
.....................
اعمال امن عباس
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام-اختطف ما يسمى بـ"جهاز المخابرات" التابع لسلطة رام الله مساء أمس الإثنين (20-2) المحرر سامر محمد عوض (26 عامًا) من بلدة إذنا في محافظة الخليل.
وقال أحد المقربين من المحرر عوض إن جهاز المخابرات اعتقل والده محمد عوض (52 عامًا) قبل يومين، وهو أيضًا أسير محرر حيث قام الابن بالذهاب إلى جهاز المخابرات بعد أن وعدوه بأنهم سيفرجون عن والده.
قال ذوو المحرر عوض إنه أبلغهم أنه سيبدأ إضرابًا مفتوحًا عن الطعام في حال اعتقاله في سجن المخابرات، مؤكدين أن مسئولا في جهاز المخابرات اتصل على ذويه الساعة الحادية عشرة ليلا وأخبرهم أن سامر رفض تناول الطعام منذ لحظة اعتقاله.
والمختطف عوض هو زوج الأسيرة المحررة إسراء عمارنة، وكان أفرج عنه قبل ما يقارب الشهرين من سجون الاحتلال ثم أعاد الاحتلال اختطافه بعد زواجه بأسبوع ومكث لعدة أيام ثم أطلق سراحه.
إلى ذلك أفادت عائلة المختطف لدى جهاز الوقائي معاذ أبو جحيشة أن محاميه تمكن من الدخول مؤخرًا لزيارته حيث أبلغ المحامي أنه تم نقله إلى المستشفى مرتين لتردي وضعه الصحي، ومعاذ هو الابن البكر للنائب محمد مطلق أبو جحيشة المعتقل في سجون الاحتلال وكان اعتقل قبل أربعة أيام ونقل إلى سجن الوقائي في الخليل تحت التعذيب والشبح.
................
الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام-شنت أجهزة أمن السلطة حملة اعتقالاتٍ جديدة طالت ثلاثة من أنصار حماس في الضفة الغربية، فيما اعتقلت قوات الاحتلال أسيرًا محررًا سبق أن اعتقلته أجهزة أمن السلطة لمدة عام كامل.
ففي محافظة قلقيلية اعتقل الوقائي الشاب عبد الله زهير داود بعد استدعائه للمقابلة، علمًا بأنه مختطف سابق مكث في سجون السلطة عامًا ونصفًا بحكم عسكري تعرض خلالها لتعذيب شديد.
كما اعتقل الوقائي الطالب في جامعة النجاح محمد عبد العزيز خرفان، بعد مداهمة منزله في قرية عزون بقلقيلية، وهو أسير محرر ومختطف سابق عدة مرات.
وفي محافظة الخليل داهم أفراد المخابرات منزل الأسير المحرر سامر مطر في بلدة إذنا وقاموا باعتقاله ونقله إلى مقر الجهاز، وكان الشاب مطر قد رفض التوجه للاستدعاء قبل أيام ضمن حملة "مش رايح" التي أطلقها نشطاء على الفيس بوك لرفض الخضوع للاستدعاءات.
وفي ذات السياق اعتقلت قوات الاحتلال المهندس مجدي حمدالله فطاير، من مدينة نابلس بعد اقتحام منزله، وهو مختطف سابق لمدة عام لدى مخابرات السلطة تعرض خلالها لتعذيبٍ شديدٍ.
وعلى صعيد آخر، أفرج الوقائي عن كل من أحمد صوالحة ونايف حمادنة وناصر جرارعة من محافظة نابلس مقابل كفالة مالية وصلت إلى 6 آلاف دينار أردني عن كل معتقل وذلك بعد شهرين من الاعتقال.
................
اخبار متنوعه
القاهرة - المركز الفلسطيني للإعلام-أكد إسماعيل هنية، رئيس الحكومة الفلسطينية أن مشكلة الكهرباء في طريقها لحل جذري، وقال هنية في تصريح مقتضب تلقى "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخةً منه، إنه سيتم التوصل لآليات محددة لحل هذه المشكلة بالاتفاق مع مصر.
هذا وأجرى رئيس الوزراء اتصالاً هاتفيًّا مع رئيس البنك الإسلامي للتنمية لبحث عدة نقاط من بينها أزمة الكهرباء في غزة، واتفق الجانبان على عدة نقاط في ملفات مختلفة.
وفي ذات السياق؛ أعلن وزير الكهرباء المصري حسن يونس الثلاثاء (21-2) ان مصر ستزود قطاع غزة بنحو 22 ميغاوات من الكهرباء بداية الأسبوع المقبل، بحسب تصريحات أوردتها وكالة أنباء الشرق الأوسط.
وصرح الوزير المصري "تجري حاليًّا المراجعة النهائية للمواصفات الفنية لشبكة الربط الكهربائي طبقًا لمستجدات شبكة الربط المصرية والتى تقضي بإنشاء محطة محولات جهد 220 / 66 / 22 كيلوفولت لتغذية الأحمال الكهربائية فى منطقتي رفح والكنيسة ومحول جهد 220 / 22 كيلوفولت للربط مع محطة توليد كهرباء غزة".
وأكد إن هذا الإجراء يندرج في خطة ترمي إلى ربط الأراضي الفلسطينية بشبكة كهربائية إقليمية، وأوضح أن هذا الإجراء يأتي "فى إطار محاولة سريعة لرفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني ودعم التغذية الكهربائية هناك".
وكانت محطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة التي تؤمن ثلث احتياجات القطاع توقفت عن العمل في 14 شباط/فبراير لنقص الوقود
....................

0 comments: