الأربعاء، 19 يناير، 2011

عدوان صهيوني والمقاومة ترد وذكرى الفرقان والحصار يشتد

الأربعاء، 19 يناير، 2011

عدوان صهيوني والمقاومة ترد ومحاولة قتل أسيروذكرى الفرقان والحصار يشتد

http://ourmoqawama.blogspot.com/2011/01/blog-post_19.html

فلسطين الثلاثاء 14/2/1432 – 18/1/2011

الموجز

المقاومة

كتائب القسام تزف المجاهد زاهر أحمد جرغون الذي استشهد خلال مهمة جهادية

ألوية الناصر صلاح الدين تقصف تجمع لآليات العدو العسكرية خارج بوابة المطبق ( شرق رفح ) بخمس قذائف هاون عيار 120 ملم

المقاومة تفجر آلية عسكرية شرق بيت حانون شمال القطاع

المقاومة تتصدى لقوة صهيونية متوغلة شمال قطاع غزة

كتائب شهداء الأقصى وكتائب الشهيد أبو علي مصطفى :استهداف جرافة صهيونية بعبوة شديدة الانفجار و اشتعال النيران فيها شرق بيت حانون منطقة النصب التكاري

جرائم الاحتلال

شهيد وجريحان بقصف مدفعي صهيوني شمال قطاع غزة

مروحية صهيونية تطلق صاروخًا تجاه بيت حانون وتوغل محدود شرق جباليا

قوات الاحتلال تتوغل بشكل محدود شرق خان يونس

الشاباك يحاول اغتيال أحد الأسرى في سجن ايشل

أحرار: أسرى السبع يضربون عن الطعام احتجاجا على محاولة اغتيال أحدهم

أهالي سلوان يستقبلون رئيس الشرطة الصهيونية بالحجارة و\"الملتوف\"

قوات الاحتلال تعتقل فلسطينيا بعد الاعتداء عليه ووالدته في القدس

الاحتلال يسحب هوية مواطن مقدسي ويحاول منعه من دخول القدس

التحذير من أسلوب جديد لقتل الأسرى المرضى

الاحتلال يعتقل ويصيب 6 مواطنين بالناصرة المحتلة

القوات الصهيونية تقتحم قرية بُرقة وتعتقل 4 مواطنين

شرطة الاحتلال تعتقل شابين من البلدة القديمة بالقدس

جيش الاحتلال يصادر عددا من جرَّارات المزارعين

ليلة أمس..تجدد المواجهات مع الاحتلال في سلوان

الاحتلال يعتقل فلسطينيين أثنين في الضفة المحتلة

الأسير القائد رأفت ناصيف يقاطع محكمة عوفر الصهيونية

قوات الاحتلال تقتحم مدرسة بالنقب وتعتدي على خمسة طلبة فيها

الاحتلال يرفض الإفراج عن أسير من غزة أنهى محكوميته

"الحملة الدولية" تحمّل الاحتلال المسؤولية عن حياة النائب عبد الرازق

303 أسرى في سجون الاحتلال منذ ما قبل اتفاق "أوسلو"

مطالب بالتحقيق في استشهاد 52 أسيرا بسجون الاحتلال

الاحتلال يعتقل (18) فلسطينياً في الضفة الغربية

الحصار

نعيم: محاليل غسيل الكلى تنفد خلال أيام مع وجود 400 مريض بالفشل الكلوي

السعودية تحول 15 مليون ريال لإغاثة غزة عن طريق "الأونروا"

غزة خالية من غاز الطهي.. وتكدس آلاف الأسطوانات الفارغة

هنية يطلق مشروع إعمار المنازل المدمرة

اعمال امن عباس

امن عباس تصعد هجمتها وتختطف 17 من قياديي وأنصار حماس

امن عباس تختطف شقيقين من أنصار "الجهاد" في طولكرم

ذكرى الانتصار في معركة الفرقان

اليوم الـ 23 للحرب.. انتصرت غزة واندحر العدوان و القسام أمهلتم أسبوعًا فجرّوا أذيال الخيبة في يومين (تقرير)

أخبار متنوعه

(بالصور) الآلاف يشيعون جثمان القسامي زاهر جرغون في خانيونس

العملية القساميه ثقب في القلب في ذكراها السادسة لا تزال تؤرق مضاجع الشاباك

المهندس القسامي ثابت.. رجل أحب الجهاد ونال شرف الاستشهاد

ثلاث إصابات جراء انفجار أحد مخلفات الاحتلال وسط بلدة القرارة

قصة الشاب الذي هدد بحرق نفسه في رام الله

........................

التفاصيل

المقاومة

كتائب القسام تزف المجاهد زاهر أحمد جرغون الذي استشهد خلال مهمة جهادية

تزف كتائب الشهيد عز الدين القسام إلى أبناء شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية فارساً من فرسانها الميامين:

الشهيد القسامي المجاهد/ زاهر أحمد مرزوق جرغون

(23 عاماً) من مسجد "الرنتيسي" من منطقة معن بمدينة خانيونس

والذي ارتقى إلى العلا شهيداً – بإذن الله تعالى- خلال مهمة جهادية ظهر اليوم الاثنين 14 صفر 1432هـ الموافق 18/01/2011م وقد جاءت شهادته بعد مشوار جهادي عظيم ومشرّف، وبعد عمل دؤوب وجهاد وتضحية، نحسبه شهيداً ولا نزكي على الله أحداً ..

................

ألوية الناصر صلاح الدين تقصف تجمع لآليات العدو العسكرية خارج بوابة المطبق ( شرق رفح ) بخمس قذائف هاون عيار 120 ملم

بفضل ومنة من الله تعالى على عباده المجاهدين الموحدين الواثقين بنصر الله تعالى تمكنت مجموعة مجاهدة من وحدة المدفعية التابعة لألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة من قصف تجمع لآليات العدو الصهيوني خارج بوابة المطبق ( شرق رفح ) بخمس قذائف هاون عيار 120 ملم تمام الساعة ( 11:00 ) صباح اليوم الثلاثاء 18/01/2011 م الموافق13 صفر 1432 هـ

و قد تمكن مجاهدونا من تنفيذ مهمتهم و من ثم عادوا سالمين إلى قواعدهم تحرسهم عين الرحمن

.......................

المقاومة تفجر آلية عسكرية شرق بيت حانون شمال القطاع

القسام ـ خاص :تصدت المقاومة ظهر الثلاثاء (18-1) لقوة صهيونية توغلت بشكل محدود في أراضي المواطنين شرق بيت حانون شمال قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا شمال القطاع أن المقاومة تمكنت من تفجير عبوة ناسفة بالقرب من الآليات الصهيونية المتوغلة، ولم يتضح إن وقعت أضرار أو إصابات في صفوف جنود الاحتلال.

وأكد سماع دوي انفجار كبير ناتج عن تفجير العبوة، أتبعه إطلاق نار كثيف من قبل الآليات المتوغلة باتجاه منازل ومزارع المواطنين في المنطقة.

.................

المقاومة تتصدى لقوة صهيونية متوغلة شمال قطاع غزة

القسام ـ خاص :تصدت المقاومة ظهر الثلاثاء (18-1) لقوة صهيونية توغلت بشكل محدود في أراضي المواطنين شرق بيت حانون شمال قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا شمال القطاع أن المقاومة تمكنت من تفجير عبوة ناسفة بالقرب من الآليات الصهيونية المتوغلة، ولم يتضح إن وقعت أضرار أو إصابات في صفوف جنود الاحتلال.

وأكد سماع دوي انفجار كبير ناتج عن تفجير العبوة، أتبعه إطلاق نار كثيف من قبل الآليات المتوغلة تجاه منازل ومزارع المواطنين في المنطقة.

ويأتي هذا التصدي بعد قصف ألوية الناصر صلاح الدين بخمس قذائف هاون قوة صهيونية توغلت صباح اليوم شرق رفح جنوب القطاع.

..............

كتائب شهداء الأقصى وكتائب الشهيد أبو علي مصطفى :استهداف جرافة صهيونية بعبوة شديدة الانفجار و اشتعال النيران فيها شرق بيت حانون منطقة النصب التكاري

في إطار الرد الطبيعي على جرائم المحتلين بحق المقاومة و شعبنا ، كتائب الشهيد أبو علي مصطفى و كتائب شهداء الأقصى – وحدات الشهيد نبيل مسعود تعلنان عن تنفيذ العملية التالية :
-
تمكن مقاتلينا من استهداف جرافة صهيونية بعبوة شديدة الانفجار شرق بيت حانون منطقة النصب التكاري ، و نؤكد على أن النيران اشتعلت في الجرافة و حلقت طائرات مروحية للعدو في مكان العملية ، و ذلك اليوم الثلاثاء الموافق 18/1/2011م الساعة 10.55 صباحاً .

.....................

جرائم الاحتلال

شهيد وجريحان بقصف مدفعي صهيوني شمال قطاع غزة

القسام ـ خاص :استشهد مواطن وأصيب طفلان بجروح جراء قصف مدفعي صهيوني استهدف شمال قطاع غزة مساء اليوم الثلاثاء (18-1).

وافاد مراسلنا نقلاً عن مصادر طبية إن القصف الصهيوني على تل أبو صفية شمال شرق القطاع أسفر عن استشهاد المواطن أمجد كامل الزعانين (20 عامًا) وإصابة اثنين، أحدهما (17 عامًا) وأصيب بشظايا في الصدر والآخر (16 عامًا)، وأصيب بشظايا في جميع أنحاء الجسد؛ حيث جرى نقلهم إلى مستشفى بيت حانون لتلقي العلاج وحالتهم متوسطة.

وكانت قوات الاحتلال توغلت صباح اليوم شمال وجنوب قطاع غزة تخلل ذلك اشتباكات مع رجال المقاومة.

يأتي ذلك فيما أصيب ثلاثة فتية صباح اليوم جرّاء مخلفات الاحتلال، إلى الشرق من محافظة خان يونس (جنوب قطاع غزة).

..............

مروحية صهيونية تطلق صاروخًا تجاه بيت حانون وتوغل محدود شرق جباليا

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-أطلقت مروحية صهيونية، صباح اليوم الثلاثاء (18-1)، صاروخًا تجاه شمال قطاع غزة الذي شهد توغلاً محدودًا.

وقالت "قدس برس" إن طائرة مروحية أطلقت صباح اليوم الثلاثاء، صاروخًا واحدًا على الأقل تجاه منطقة مفتوحة شرق بلدة بيت حانون، شمال قطاع غزة، دون معرفة إن كانت هناك إصابات في الأرواح أم لا.

وأضافت أن قوة صهيونية تتكون من 8 آليات توغلت شرق "مقبرة الشهداء"، إلى الشرق من بلدة جباليا، شمال قطاع غزة.

وأشار إلى أن تلك القوات توغلت مسافة 300 متر في أراضي المواطنين، تخلله إطلاق نار من قبل آليات الاحتلال تجاه المزارعين والعمال في المنطقة.

.................

قوات الاحتلال تتوغل بشكل محدود شرق خان يونس

القسام ـ خاص :توغلت قوات الاحتلال الصهيوني صباح الثلاثاء بشكل محدود بمحيط معبر صوفا جنوب شرق محافظة خان يونس جنوب قطاع غزة.

وافاد مراسلنا أن عدد من الآليات وجرافات العسكرية الصهيونية تقدمت عشرات الأمتار في أراضي المواطنين المحاذية للخط الزائل –بإذن الله - وسط إطلاق نار كثيف بالمنطقة.

وشرعت الآليات المتوغلة في أعمال تجريف وتمشيط بالمنطقة، وسط خشية من المزارعين بتخريب المزيد من أراضيهم.

ويستمر الاحتلال الصهيوني بالتوغل بشكل شبه اليومي في أراضي المواطنين على طول الخط الزائل شمال وشرق قطاع غزة، ويطلق النار تجاه المزارعين.

.................

الشاباك يحاول اغتيال أحد الأسرى في سجن ايشل

القسام ـ خاص :أكدت وزارة الأسرى والمحررين بان احد الأسرى الذين تحفظ الأسرى على اسمه فى سجن ايشل ببئر السبع قد تعرض لمحاولة اغتيال واضحة عندما قام ضابط من الشاباك ن بتسليم احد العملاء حبه دواء مشبوهة ليضعها في كاس القهوة لذلك الأسير .

وقال رياض الأشقر مدير الإعلام بالوزارة في بيان له وصل موقع القسام نسخه منه بان الأسرى فى سجن ايشل أرسلوا رسالة أوضحوا فيها تفاصيل تلك الجريمة الجديدة بحق احد الأسرى حيث أوعز ضابط الشاباك المدعو "طلال" وبحضور المدعو "يعقوب كدورى" رئيس الاستخبارات فى سجن ايشل لأحد العملاء المدسوسين بوضع حبة دواء حمراء اللون ومربعة الشكل في كاس القهوة التابع لأحد الأسرى بالتحديد ، وبالفعل قام العميل بتنفيذ مهمته مما أدى إلى إصابة الأسير بأعراض مرضيه خطيرة أهمها فقدان التركيز وخدلان في الشق الأيمن من وجهه وجسده وإطرافه ، وفقدان السيطرة على عملية التبول وهى أعراض تشبه أعراض الجلطة .

وأشار الأشقر إلى أن الأسرى أكدوا في رسالتهم بان إدارة السجن تعاملت مع الأمر باستهتار تام مما يدل على النية المبيتة لقتل الأسير، حيث لم تبدى اى اهتمام للأمر بل قامت فقط بإخراج العميل من أقسام الأسرى بعد أن اعترف بفعلته أمامهم .وحملت وزارة الأسرى سلطات الاحتلال المسئولية الكاملة عن حياة الأسير الذين رفض الأسرى الإفصاح عن اسمه خوفاً من التسبب في قلق ذويه ، قبل التأكد مما ستؤول إليه أوضاعه الصحية ، معتبره ان هذا العمل الاجرامى يدلل بشكل واضح على مدى الأوضاع القاسية والانتهاكات التى يتعرض لها الأسرى ، ويؤكد بان ما يعانيه بعض الأسرى المرضى في سجون الاحتلال جراء استخدام الاحتلال لادويه مجهولة وغير صالحه ولا تناسب حالات الأسرى المرضية ،مما يعرض حياتهم للخطر الشديد ، ويهدد بموت هؤلاء المرضى في اى لحظة وخاصة ان الاحتلال لا يقدم العلاج مناسب للمرضى سوى المسكنات .ودعت الوزارة المنظمات الدولية التحقيق فى هذا الحادث الاجرامى ، الذي كاد ان يؤدى بحياة أسير ، وإيفاد لجنة طبية خاصة الى سجن ايشل لمعانية الاسير المستهدف ،والوقوف على طبيعة الدواء الذى تم اعطائه له ، وكذلك التعرف على حالات المرضى الخطيرة ،وما يتعرضون له من إهمال طبى متعمد.

...................

أحرار: أسرى السبع يضربون عن الطعام احتجاجا على محاولة اغتيال أحدهم

القسام ـ وكالات :أعلن مركز "أحرار" لدراسات الأسرى أن الأسرى في سجن السبع "إيشل" دخلوا اليوم الثلاثاء في إضراب لمدة يوم واحد عن الطعام بعد محاولة اغتيال أحد الأسرى، أقدم عليها عميل مزروع بين المعتقلين، بإيعاز من ضباط الاستخبارات في السجن المذكور.

وعن تفاصيل القصة قال فؤاد الخفش مدير مركز "أحرار" لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان أن ضابط الاستخبارات في سجن "ايشل" أوعز لأحد العملاء بدس حبة دواء في كأس قهوة لأحد الأسرى المحكومين مدى الحياة، وبعد أن نفذ فعلته بدت أعراض تشابه الجلطة على الأسير؛ الأمر الذي استدعى فتح تحقيق من قبل الأسرى في الغرفة مع الشاب العميل الذي اعترف بالفعلة بشكل مباشر .

تلي الأمر احتجاج الأسرى والجلوس مع مديرة السجن، ومطالبتها بشكل سريع علاج الأسير المريض، وقد اعترف العميل بفعلته أمام مديرة السجن وممثل المعتقل.

وعلى إثر هذا العمل الجبان تداعت الفصائل الوطنية في السجن، وأعلنت مجموعة من الخطوات النضالية، والتي كانت باكورتها إعلان الإضراب عن الطعام اليوم وضرورة تقديم العلاج السريع للأسير المصاب.

وطالب الخفش بعد هذه الفعلة بفتح تحقيق واسع مع جميع الحالات المرضية التي تعرضت للإصابة بشكل عارض ومفاجئ، وتعرضت لانتكاسات، وهناك عشرات الحالات التي انتكست بشكل مفاجئ كسقوط الشعر لبعض الأسرى وإصابتهم بالسكري وعدم القدرة على الوقوف.

وأضاف الخفش ان هذه الفعلة تظهر الوجه الحقير للاحتلال ومدى لا أخلاقية هذا الجيش وتعديها على الأعراف والقوانين والمواثيق الدولية وهي محاولة اغتيال داخل السجن.

وقال الخفش يجب أن تتحرك كل وسائل الإعلام وكل الجهات الحقوقية وتسلط الضوء على هذه الفعلة النكراء والجبانة والتي تهدف إلى قتل الإنسان وإنهاء حياته بطريقة جبانة وقذرة.

...................

أهالي سلوان يستقبلون رئيس الشرطة الصهيونية بالحجارة و\"الملتوف\"

القسام ـ خاص :شهدت أحياء بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة، الليلة الماضية مواجهات بين الشبان المقدسيين و قوات الاحتلال بعد تجوال استفزازي لرئيس شرطة الاحتلال "أهرون فرانكو" برفقة ضباط صهاينة كبار، مما آثار غضب سكان الحي .

وقال شهود عيان، بعد تجوال فرانكو والضباط في حي وادي حلوة متجهين لعين سلوان لتقديم شرحا مفصلا عن سكان الحي . وقال الشهود، إن قوات الاحتلال التي حاصرت مدخل بئر أيوب وحي العباسية وحارة اليمن أطلقت قنابل الصوت والرصاص المطاطي على المقدسيين دون الحديث عن وقوع إصابات.

وأضاف الشهود:ان شبان سلوان رشقوا رئيس شرطة الاحتلال والوفد المرافق بالحجارة والزجاجات الحارقة، اضطر حينها الى اختصار زيارته الاستفزازية الى البلدة التي تشهد بشكل مستمر مواجهات مع الجنود والمغتصبون.

وقال عضو لجنة الدفاع عن أراضي سلوان عبد الكريم أبو سنينة قال إن المقصود من وراء هذه الهجمة الصهيونية تهجير أهالي سلوان وحي البستان خاصة وأهالي القدس عامة .

وأضاف أن كل هذه الاعتداءات تحصل في الوقت الذي يقوم الاحتلال الصهيوني ببناء المئات من الوحدات الاغتاصبية بالقدس المحتلة لمصلحة المغتصبين .

وحذر أبو سنينة من خطورة الوضع الراهن، ودعا كل مؤسسات المجتمع المدني والمحلي في العالم العربي والإسلامي للتحرك السريع من أجل المدينة المقدسة وسكانها المقدسين الذين يتعرضون للتهويد والتهجير .

.................

قوات الاحتلال تعتقل فلسطينيا بعد الاعتداء عليه ووالدته في القدس

إعتدت قوات الاحتلال على مواطن فلسطيني ووالدته على حاجز عسكري في قرية حزما شمال شرق القدس المحتلة واعتقلته ، وقام جنودا من قوات حرس الحدود اعتدوا بالضرب على المواطن يوسف محمد الخطيب ووالدته أثناء مرورهما عن حاجز عسكري

لزيارة شقيقته حفيظة التي يقع منزلها خلف جدار الفصل العنصري.

وأضافت المصادر أن جنود الاحتلال اعتقلوا يوسف، مدعين أنه حاول الاعتداء عليهم، ونقلوه إلى جهة مجهولة

.....................

الاحتلال يسحب هوية مواطن مقدسي ويحاول منعه من دخول القدس

فوجئ الشاب جمال بحيدر من سكان بيت حنينا وسط القدس المحتلة خلال توقيفه على الحاجز العسكري قرب مستوطنة “جيلو” الفاصل بين القدس وبيت لحم انه فقد إقامته في المدينة وان عليه إيجاد مكان آخر غير القدس ليقيم فيه.

وقال بحيدر: إنه كان يدرس الطب في روسيا وانه يتنقل بشكل اعتيادي في المنطقة ولكنه اصطدم بجنود الاحتلال الذين استوقفوه على حاجز “غيلو” ودققوا ببطاقته الشخصية وفحصوها على الحاسوب وأخبروه أنه ممنوع من دخول القدس وأن الحاسوب يشير أنه تم سحب هويته بسبب وجوده في الخارج.

وقد استخدم الشاب الجامعي أسلوب الحيلة وتمكن من الدخول إلى المدينة عبر معبر “بيت شيمش” ثم توجه إلى مكتب المحامية المقدسية “سفبتلانا كرام” لفحص الأمر، والتي بدورها أكدت أن القرار صادر عن وزارة داخلية الاحتلال وإنه غير قانوني ويأتي في إطار الحرب المعلنة على الوجود الفلسطيني في المدينة.

وأوضحت أنها ستتابع القضية على كافة المستويات، لافتة إلى وجود الكثير من مثل هكذا قضايا يعاني منها سكان القدس.

...............

التحذير من أسلوب جديد لقتل الأسرى المرضى

القسام ـ خاص :استهجنت جمعية واعد للأسرى والمحررين ما قامت به إدارة مصلحة السجون الصهيونية من محاولة اغتيال لأسير في سجن بئر السبع أقدم عليها عميل مزروع بين المعتقلين بإيعاز من ضباط الاستخبارات.

وعدت الجمعية هذا الأسلوب الجديد جريمة جديدة تضاف إلى سجل جرائم إدارة السجون الصهيونية التي تتعامل بكل وحشية مع الأسرى في محاولة منها لقتلهم بطرق غير مباشرة ولإضعاف عزيمتهم والنيل من إرادتهم.

وحذرت الجمعية في بيان وصل "موقع القسام" نسخة عنه الثلاثاء من سياسية الإهمال الطبي المتعمدة واستخدام الأسرى كحقول تجارب بإعطائهم أدوية غير معروفة، مشيرة إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يتعرض لها الأسرى لإعطائهم أدوية غير معروفة.

وسبق أن حدث هذا مع الأسير الشهيد أحمد عبد السلام عابدين والذي استشهد في معبار الرملة نتيجة إعطائه دواء غير معروف.

وذكرت واعد أن عدد الأسرى الشهداء منذ عام 1967حتى اليوم بلغ 200شهيد كان آخرهم الشهيد عابدين، محذرة من استمرار إدارة السجون استخدام هذا الأسلوب البشع لقتل الأسرى دون محاسبة أو مراقبة من أحد.

................

الاحتلال يعتقل ويصيب 6 مواطنين بالناصرة المحتلة

القسام ـ وكالات :اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة فلسطينيين وأصابت ثلاثة من أقربائهم بعد مداهمة منازل في مدينة الناصرة المحتلة، في حين اعتدى عناصرها على أحد الأطفال في مدينة أم الفحم.

وقالت مصادر فلسطينية إن قوات الاحتلال داهمت منزل الفلسطيني رياض عبد القادر بالناصرة بغية التفتيش دون معرفة الأسباب، حيث قام العناصر بتخريب ممتلكات المنزل وتحطيمها بهمجية والاعتداء على أفراد العائلة واعتقلوا شابين وفتاة واستعملوا ضد المواطنين القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع.

كما اعتدى عناصر الشرطة الصهيونية على الطفل أمجد إبراهيم اغبارية (14 عاما) بعد مداهمة منزل عائلته في أم الفحم المحتلة وقاموا بضربه بشكل وحشي.

................

القوات الصهيونية تقتحم قرية بُرقة وتعتقل 4 مواطنين

نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام-اقتحمت عدد من الدوريات الصهيونية في ساعات فجر اليوم الأربعاء (19-1-2011) قرية بُرقة، الواقعة بشمال غرب مدينة نابلس، وقامت بمداهمة العديد من منازل المواطنين وأخضعتها لعمليات التفتيش.
وقال شهود عيان لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" إن عمليات مداهمة القوات الصهيونية للمنازل أسفرت عن اعتقال أربعة مواطنين لم تعرف هوياتهم، قبل أن تنسحب تلك القوات من القرية وتقتاد المعتقلين إلى مركز توقيف حُوارة، بجنوب المدينة.

...............

شرطة الاحتلال تعتقل شابين من البلدة القديمة بالقدس

القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للاعلام-اقتحمت شرطة الاحتلال، صباح اليوم الثلاثاء (18-1) ، منزل ناصر قوس، مدير نادي الأسير الفلسطيني في القدس المحتلة الواقع في حي الجالية الإفريقية الملاصق للمسجد الأقصى المبارك، واعتقلت نجله جهاد (16 عامًا).

وأفاد قوس، أنه تم نقل نجله وفتى آخر من حارة السعدية، يدعى نضال فتحي اسبيتان (15 عامًا)، واقتادتهما شرطة الاحتلال إلى مركز الاستجواب في مركز شرطة " القشلة" داخل البلدة القديمة بالقدس".

...................

جيش الاحتلال يصادر عددا من جرَّارات المزارعين

جنين – المركز الفلسطيني للإعلام-صادرت القوات الصهيونية عدد من الجرَّارات الزراعية للمزارعين أثناء مرورهم من حاجز صهيونية "طيار" أقامته تلك القوات ظهر اليوم الثلاثاء (18/1/2011) بين قريتي رمانة وزبوبا غرب مدينة جنين.

وقال شهود عيان لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام": إن القوات الصهيونية التي نصبت الحاجز، عملت على توقيف السيارات والمركبات المارة من الشارع المذكور، وقامت بالتدقيق في هويات راكبيها وأخضعتها لعملية تفتيش دقيق، قبل أن تقوم بمصادرة عدد من الجرَّارات الزراعية، عرف من أصحابها : "محمد شريف وبشير أبوشملة"، وتم نقل تلك الجرَّارات إلى معسكر "سالم" العسكري الصهيوني، الواقع على مقربة من تلك القرى داخل المناطق المحتلة عام 1948.

وقد ناشد أصحاب الجرَّارات المصادرة الجهات المختصة التدخل لاستعادتها، لحاجتهم الماسة لها في تسيير أمور حياتهم وزراعتهم

..............

ليلة أمس..تجدد المواجهات مع الاحتلال في سلوان

القسام ـ خاص :تجددت المواجهات العنيفة،الليلة الماضية، في حي بطن الهوى وبئر ايوب ببلدة سلوان جنوبي المسجد الاقصى بالقدس المحتلة بين الشبان المقدسيين وشرطة الاحتلال التي أطلقت الرصاص وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاه المنازل ما ادى الى اصابة العشرات بحالات اختناق.

وقال شهود عيان لمراسلنا، إن المواجهات اندلعت عقب رشق شبان البلدة لجنود الاحتلال ودورياتهم العسكرية في البلدة بالحجارة والزجاجات الفارغة.

وأوضحوا أن جنود الاحتلال ردوا على ذلك بشكل هستيري وأطلقوا عددا كبيرا من القنابل الغازية السامة المسيلة للدموع والضوئية والصوتية الحارقة وتعمدت إطلاق القنابل الدخانية الغازية على منازل المواطنين ما تسبب بإصابات كبيرة بالاختناقات نتيجة استنشاق الغازات السامة خاصة بين كبار السن والمرضى.

وتركزت المواجهات في محيط خيمة الاعتصام بحي البستان ومنطقة بئر أيوب وامتدت لتشمل حي بطن الهوى –الحارة الوسطى- وعين اللوزة.

ولفت مواطنون إلى حملات دهم واسعة النطاق لمنازل المواطنين ولكن لم يتم الإبلاغ عن اعتقالات جديدة.

وكان حي بطن الهوى شهد مساء الأحد مواجهات عنيفة في أعقاب اقتحام قوات كبيرة من شرطة الاحتلال والمخابرات منزل يحيى السلوادي.

....................

الاحتلال يعتقل فلسطينيين أثنين في الضفة المحتلة

القسام ـ وكالات :اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي،فجر اليوم الثلاثاء 18-1-2011، مواطنين فلسطينيين اثنين في عمليات دهم وتفتيش في أرجاء مختلفة بالضفة الغربية.

وقالت الاذاعة العبرية،أن جيش الاحتلال اقتحم فجر اليوم العديد من مناطق الضفة الغربية وداهم منازل وتفتيشها قبل ان يعتقل فلسطينييْن أثنين وصفهم بـ"المطلوبين" في بلدتَيْ صوريف والظاهرية قضاء الخلي.مشيرة انه تم اقتيادهم الى مركز التوقيف للتحقيق معهم.

يذكر ان قوات الاحتلال تشن بشكل شبه يومي حملات اعتقال واقتحام لمدن وقرى ومخيمات الضفة الغربية في اطار ملاحقة النشطاء الفلسطينيين.

................

الأسير القائد رأفت ناصيف يقاطع محكمة عوفر الصهيونية

القسام ـ كالات :قرر القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) المعتقل بسجون الاحتلال رأفت ناصيف مقاطعة المحكمة الإدارية الصهيونية في سجن عوفر.

وقال الباحث بمؤسسة التضامن الدولي أحمد البيتاوي إن ناصيف (42 عامًا) قرر المقاطعة لتعمد جعل موعد محكمة التثبيت يوم الخميس والأحد، وهو ما يعني مضاعفة المعاناة أثناء نقله في (البوسطة) التي تستمر في بعض الأحيان لأكثر من خمسة أيام متواصلة، بالرغم من وضعه الصحي المتردي.

وأوضح القيادي ناصيف أن جميع الطلبات التي تقدم بها محامي الدفاع لتغيير موعد الجلسة من يوم الخميس القادم إلى موعد آخر لتجنب (البوسطة) قوبلت بالرفض من قبل هيئة المحكمة، ولهذا قرر مقاطعة الجلسة القادمة.

وأكد على أن الاحتلال يتعمد جعل مواعيد المحاكم أيام نهاية أو بداية الأسبوع من أجل نقل الأسرى في (البوسطة) وهو الأمر الذي يجعل الأسرى يفضلون عدم الذهاب إلى المحكمة لتجنب (البوسطة) وما يتخللها من إذلال من قبل جنود قوات (النحشون) الصهيونية.

يشار إلى أن الاحتلال كان قد مدد قبل عدة أيام اعتقال القيادي ناصيف من مدينة طولكرم مدة (6 شهور) إداريا، كما مددت اعتقال عدنان عصفور من مدينة نابلس لمدة (4 شهور) إداريًا، وكلاهما معتقلان منذ تاريخ 19/3/2009.

من جهة أخرى، مددت المحكمة الصهيونية في عوفر اعتقال الأسير انس شوقي الخليلي لمدة (6 شهور) إدارية وذلك للمرة الثالثة على التوالي، كما مددت كامل سليم أبو زنط لمدة (4شهور) إدارية وذلك للمرة الثالثة على التوالي، وكلاهما من مدينة نابلس وكانا قد اعتقلا بتاريخ 20/1/2010.

................

قوات الاحتلال تقتحم مدرسة بالنقب وتعتدي على خمسة طلبة فيها

النقب-المركز الفلسطيني للإعلام-أصيب خمسة من طلاب مدرسة قرية "الطرابين" العربية بمنطقة النقب بجروح ورضوض بعدما داهمت قوات الشرطة ووما يسمى بـ "حرس الحدود" الصهيوني مدرستهم بعد ظهر اليوم.

وقالت مصادر في النقب إن عملية الاقتحام جاءت بسبب محاولة جنود الاحتلال اعتقال طلبة شاركوا في مظاهرات الاحتجاج على هدم المنازل في النقب ما أدى إلى وقوع مواجهات، قام الجنود الصهاينة خلالها بإلقاء قنابل الغاز المدمع والعيارات المطاطية.

وتتعرض القرى البدوية في النقب لهجمة شرسة من قوات الاحتلال، بسبب مخططات تهويد النقب، وهدم القرى البدوية غير المعترف بها، وهو ما يتسبب باحتكاكات ومواجهات مستمرة وحالة احتقان دائمة.

,,,,,,,,,,,,,,,

الاحتلال يرفض الإفراج عن أسير من غزة أنهى محكوميته

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-رفضت قوات الاحتلال الصهيوني الإفراج عن أسير من قطاع غزة بعد انتهاء محكومتيه، وواصلت اعتقاله بعد أن صنفته "مقاتل غير شرعي".

وقالت جمعية "واعد" للأسرى والمحررين في بيانٍ اليوم الثلاثاء (18-1)، إن قوات الاحتلال حولت الأسير محمد عبد الحليم فوزي بوادى (24 عاماً) من سكان البريج وسط قطاع غزة إلى "مقاتل غير شرعي"، وواصلت اعتقاله بعد أن كان من المقرر الإفراج عنه اليوم بعد انتهاء مدة محكوميته البالغة سبع سنوات.

وأشارت إلى أن الأسير بوادي اعتقل بتاريخ 4 أيار (مايو) 2004، لافتة إلى أن مصطلح "مقاتل غير شرعي" يعني اعتقال الأسير بدون تهمة أو محاكمة ودون مبرر، ويتم احتجازه بدعوى أن هناك "ملف سري" لا يطلع عليه أحد حتى المحامي، ويقبع الأسير دون معرفة موعد للإفراج عنه أو موعد لمحاكمته.

وذكرت الجمعية أن هذا الحكم "يصدر بحق أسرى قطاع غزة، وتم استخدامه بعد انسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي من القطاع". ويقبع في سجون الاحتلال سبعة أسرى مصنفين كـ "مقاتلين غير شرعيين"، ليرتفع العدد إلى ثمانية، بإعادة الأسير بوادي إلى السجن بعد أن وصل حاجز بيت حانون "ايرز".

...............

"الحملة الدولية" تحمّل الاحتلال المسؤولية عن حياة النائب عبد الرازق

سلفيت-المركز الفلسطيني للإعلام-حمّلت الحملة الدولية للإفراج عن النواب المختطفين الاحتلال الصهيوني المسؤولية عن حياة النائب الدكتور عمر عبد الرازق، المختطف منذ أسبوعين بسجون الاحتلال، ويتعرض بشكل يومي للتعذيب ومحاولات الابتزاز في مركز تحقيق الجلمة شمال فلسطين المحتلة.

وأكدت الحملة في بيان صحفي لها اليوم الثلاثاء (18-1) أن الاحتلال يرتكب "جرائم مركبة" بحق النواب، حيث تجرأ أكثر من مرة ليس فقط بإعادة اختطافهم بل بتعريضهم لمختلف الأساليب القمعية والتعسفية، وهو ما يؤكد صلف هذا الاحتلال، الذي يضرب بعرض الحائط كافة القوانين والأعراف الدولية.

وأشار البيان إلى أن الاحتلال يهدد د.عبد الرازق باعتقال أفراد أسرته وتحويله للاعتقال الإداري، كما يعرضه لجولات تحقيق طويلة تستمر لأكثر من 15 ساعة متواصلة في اليوم، وحرمان من النوم.

...............

303 أسرى في سجون الاحتلال منذ ما قبل اتفاق "أوسلو"

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام-أفاد الباحث في شؤون الأسرى عبد الناصر فروانة، بأن الأسرى المعتقلين منذ ما قبل اتفاقية أوسلو وقيام السلطة في الرابع من أيار (مايو) 1994، ولا يزالوا في سجون الاحتلال، بلغ عددهم مع بداية العام الجديد 303 أسرى.

ويطلق الفلسطينيون على هؤلاء الأسرى مصطلح "الأسرى القدامى" باعتبارهم أقدم الأسرى في سجون الاحتلال، حيث مضى على أقل واحد منهم قرابة 17 عاماً بشكل متواصل.

وأوضح فروانة، وهو أسير سابق، بأن "الأسرى القدامى" يتوزعون على المناطق الجغرافية في الضفة وغزة ومناطق الثمانية والأربعين، وكذلك سورية حيث هناك أسير سوري بينهم.

وأشار إلى أن (126) أسيراً من الضفة الغربية، و( 116) أسيراً من قطاع غزة، و(40) أسيراً من القدس، و(20) أسيراً من الأراضي المحتلة عام 1948، وأسير واحد من مرتفعات الجولان السورية المحتلة وهو الأسير صدقي المقت المعتقل منذ آب (أغسطس) عام 1985

وأوضح فروانة أن من بين هؤلاء الأسرى يوجد (127) أسيراً مضى على اعتقالهم أكثر من عشرين سنة، وهؤلاء يُطلق عليهم مصطلح "عمداء الأسرى"، فيما بين هؤلاء يوجد (27) أسيراً مضى على اعتقالهم أكثر من 25 عاماً ويُطلق عليهم مصطلح "جنرالات الصبر"، ومن بين هؤلاء ثلاثة أسرى مضى على اعتقالهم أكثر من ثلاثين سنة، وهم نائل وفخري البرغوثي وأكرم يونس، فيما سينضم لهم مع نهاية الشهر الجاري الأسير فؤاد الرازم المعتقل منذ 31-1-1981.

.................

مطالب بالتحقيق في استشهاد 52 أسيرا بسجون الاحتلال

القسام ـ وكالات :طالبت وزارة الأسرى والمحررين في غزة المؤسسات الدولية الحقوقية والإنسانية وعلى رأسها الصليب الأحمر الدولي، بتشكيل "لجنة تحقيق" فورية للتحقيق في حالات استشهاد 52 من الأسرى المرضى داخل السجون الصهيونية، نتيجة الأمراض التي عانوا منها، والتي قد تكون تسببت بها وبشكل متعمد إدارة السجن، خاصة وأن الاحتلال لم يعلن عن الأسباب الحقيقية لحدوث الوفيات.

محاولة اغتيال فاشلة

وتأتي مطالبة وزارة الأسرى هذه عقب محاولة الاغتيال الفاشلة التي قام بها "الشاباك" الصهيوني بالتعاون مع إدارة سجن "السبع/ ايشل" للأسير هيثم عزات عبد الله صالحيه من رام الله والمحكوم بالسجن المؤبد عدة مرات.

وطالبت الوزارة: "المؤسسات الإنسانية والحقوقية الوقوف على طبيعة الدواء الذي دس للأسير صالحية، على يدي جهاز المخابرات الصهيوني"الشاباك"، بعدما أوعز ضابط "الشاباك" المدعو "طلال" وبحضور الضابط "يعقوب كدورى" رئيس الاستخبارات في سجن "السبع/أيشل" إلى أحد (العملاء) بدس حبة دواء لا يُعرف ماهيتها، - حمراء اللون ومربعة الشكل- في فنجان القهوة الخاص بالأسير.

وبعد أن تناول الأسير فنجان القهوة أصيب مباشرة بوعكة صحية خطيرة وأعراض تشبه أعراض الجلطة، حيث عانى من فقدان التركيز وخدران وثقل في الشق الأيمن من وجهه وجسده وإطرافه، وفقدان السيطرة على عملية التبول.

وأضافت الوزارة في بيانها الذي "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة عنه: "وإمعانا في جريمة "الشاباك" النكراء تعاملت إدارة السجن مع الأمر باستهتار تام مما يدل على النية المبيتة لقتل الأسير، ولم تبدى أي اهتمام لتدهور حالته الصحة، رغم مطالبات الأسرى بضرورة نقله إلى المستشفى لخطورة حالته، بل قامت فقط بإخراج (العميل) من أقسام الأسرى بعد أن اعترف أمامهم بفعلته".

................

الاحتلال يعتقل (18) فلسطينياً في الضفة الغربية

القسام ـ وكالات :شنت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الاربعاء 19-1-2011، حملات دهم وتفتيش واسعة النطاق لعشرات المنازل في مناطق مختلفة بمدن الضفة الغربية واعتقلت خلالها ثمانية عشر مواطناً فلسطينياً.

وقالت الاذاعة العبرية،ان جيش الاحتلال اقتحم فجر اليوم أحياء مختلفة في مدن الضفة الغربية وداهم جنود الاحتلال المنازل وقاموا بتفتيشها والعبث بمحتوياتها قبل ان يعتقلوا 18 مواطنا.

وشارت الاذاعة، ان جيش الاحتلال اقتاد المعتقلين الـ18 والتي وصفتهم بـ"المطلوبون" الى مراكز التوقيف للتحقيق معهم.

يذكر ان قوات الاحتلال تشن يومياً حملات اعتقال واقتحام لمدن وقرى ومخيمات الضفة الغربية في اطار ملاحقة النشطاء الفلسطينيين.

.............

الحصار

نعيم: محاليل غسيل الكلى تنفد خلال أيام مع وجود 400 مريض بالفشل الكلوي

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام-أكد د. باسم نعيم وزير الصحة في الحكومة الفلسطينية أنّ ما وصل من محاليل غسيل الكلى لقطاع غزة عبر منظمة الصحة العالمية يكفي لبضعة أيام فقط في ظل وجود 400 مواطن يعانون من فشل كلوي.

وأشار نعيم خلال استقباله وفدا من مؤسسة القذافي الدولية في قطاع غزة برئاسة محمد عبود الثلاثاء (18-1)، إلى أنّ أزمة الدواء في القطاع لا تزال تراوح مكانها، داعيا في الوقت ذاته إلى حلها لإنهاء معاناة المرضى المنكوبين.

وأشاد بالدور المميز للجماهيرية الليبية حكومة وشعبا على دعمهم المتواصل للقضية الفلسطينية في كافة المحافل العربية والدولية.

وأعرب عن أمله في تكرار الزيارات من قبل العرب لكي يسهم الجميع في كسر الحصار الجائر وفتح المعابر من أجل الشروع في إعادة بناء ما دمره الاحتلال الإسرائيلي خلال العدوان على غزة.

واستعرض نعيم أمام الوفد حجم التحديات التي تواجهها وزارة الصحة جراء الحصار، موضحا أن وزارته تحاول التغلب على المعضلات التي تواجهها في إدخال المساعدات الطبية أدوية ومهمات طبية ومساعدات مالية عبر التعامل مع المؤسسات والجهات الخيرية المانحة على الصعيدين المحلي والدولي.

وقال: "نعاني من صعوبة في توفير الأموال اللازمة للنفقات التشغيلية لمؤسسات الوزارة والتي تقدر قيمتها بأكثر من 2.5 مليون دولار شهريا، وفي دفع المبالغ الباهظة لمخازن الأدوية المستأجرة".

ولفت إلى أنّ معظم الأدوية التي تصل من الجهات المتبرعة إما منتهية الصلاحية أو تالفة، مبينا أن مخازن الوزارة تعاني من نقص حاد في قطع الغيار الخاصة بالأجهزة والمعدات الطبية بسبب رفض الاحتلال السماح بإدخالها منذ فرض الحصار، كما أن العديد من الأجهزة تعطلت نتيجة انقطاع الكهرباء.

...................

السعودية تحول 15 مليون ريال لإغاثة غزة عن طريق "الأونروا"

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام-ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس" أن حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بقطاع غزة حوَّلت مبلغ 15 مليون و30 ألف ريال لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".

وتمثل هذه الدفعة الأخيرة من اتفاقية وقعتها الحملة مع الوكالة لتأمين المواد الغذائية لقطاع غزة.

وتمكنت الحملة من خلال هذه الاتفاقية مع الأونروا من شراء 6.992.985 طن من الدقيق و648.913 طن من الأرز و 585.158 طن من السكر و 461.925 طن من الحليب المجفف و 351012 لتر من زيت الطعام ووزعت جميعها على مئات الآلاف من العائلات المحتاجة.

كما تم من خلال هذه الاتفاقية شراء 674.828 لتر من المازوت و91.517 لتر من الجازولين وتوزيعها على سكان القطاع.

وذكرت "واس" أن هذا التحويل يأتي تنفيذًا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية المشرف العام على حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بقطاع غزة

................

غزة خالية من غاز الطهي.. وتكدس آلاف الأسطوانات الفارغة

غزة- المركز الفلسطيني للإعلام-حذر مسؤول في جمعية شركات الوقود في قطاع غزة من كارثة إنسانية ستُحل على قطاع غزة اثر خلو كافة المحطات من الغاز، وتكدس آلاف الأسطوانات الفارغة لدى هذه المحطات، لافتاً إلى أن معالجة هذه الأزمة تقتضي تزويد القطاع بما لا يقل عن خمسة آلاف طن من الغاز، بما معدله نحو 300 طن يومياً ولمدة لا تقل عن شهر كامل.

وقال رئيس جمعية شركات الوقود في القطاع محمود الشوا في حديث صحفي الثلاثاء (18-1): إن "أزمة نقص الغاز ترجع إلى أكثر من شهرين، وحتى الآن لم يتم تزويد غزة بغاز الطهي على مدار اليومين الماضيين وأن الكمية التي كانت تصل خلال الأسبوع الماضي يقدر معدلها اليومي بنحو 130 طناً".

ويحتاج قطاع غزة إلى أكثر من 250 طناً يومياً لسد الاحتياجات الاستهلاكية، "علماً أنه من المفترض إدخال حمولة شاحنة واحدة من الغاز "20 طناً" يوم أمس إلا أنه لم يتم إدخال هذه الشحنة المحددة حتى ظهر أمس، وذلك بحسب قول الشوا.

...................

هنية يطلق مشروع إعمار المنازل المدمرة

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية إطلاق المرحلة الأولى من مشروع إعمار المنازل المدمرة كليًّا، مُزيحًا الستار عن المشروع خلال حفل حضره عدد كبير من الوزراء والنواب وشخصيات وطنية عن الفصائل الفلسطينية، إضافة إلى الوفد الليبي الذي يزور قطاع غزة حاليًّا.

وقال رئيس الوزراء في كلمة له خلال الحفل الذي أقيم اليوم الثلاثاء (18-1) في مدينة بيت لاهيا (شمال قطاع غزة) قرب أحد المنازل المدمرة: "أستحضر في بداية هذا الحفل شهداء الشعب الفلسطيني الذين رووا بدمائهم الزكية هذه الأرض المباركة، وأيضًا الجرحى والأسرى الأبطال"، مشيرًا إلى أنه سبق أن أوضح أن قضية الإعمار كبيرة وقد لا تستطيع الحكومة لوحدها القيام بهذا الواجب.

واستدرك بقوله: "لكن المسؤولية والالتزام دفع الحكومة لبذل كل ما بوسعها لتخطو الخطوة الأولى وتقدم رسالة لكل من يريد التقدم بدعم الشعب الفلسطيني فليتقدم، كما ان الحكومة تقوم بمحاولات جادة للقفز على كل المعوقات السياسية وغيرها بخصوص الإعمار لاسيما وأن الأموال التي رصدت له لم يصل منها شيء".

...............

اعمال امن عباس

امن عباس تصعد هجمتها وتختطف 17 من قياديي وأنصار حماس

القسام ـ وكالات :واصلت ميليشيا عباس حملات الاختطاف بحق أنصار حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في محافظات الضفة المحتلة، حيث اختطفت 17 من أنصارها في محافظات بيت لحم وطولكرم وقلقيلية ونابلس.

وبحسب مصادر محلية اليوم الثلاثاء (18-1)؛ ففي محافظة بيت لحم، شنت ميليشيا عباس حملة اختطافات ومداهمات واسعة للعديد من منازل أبرز قيادي ورموز الحركة في المدينة، حيث اختطفت القياديين البارزين في الحركة الأسيرين المحررين الدكتور غسان هرماس والشيخ حسن الورديان وذلك بعد مداهمة منزليهما وتفتيشهما والعبث بهما لعدة ساعات، علمًا أن هرماس هو زوج وزيرة شؤون المرأة في الحكومة العاشرة الأستاذة أمل صيام، وهو أحد مبعدي مرج الزهور، والشيخ الورديان من أبرز الرموز الإسلامية في المحافظة، وقد أمضى ما يزيد عن 15 عاماً في سجون الاحتلال الصهيوني، كما تم اختطافه عدة مرات ونجله ولفترات طويلة .

واختطفت الميليشيا القيادي يوسف النتشة من المدينة بعد اقتحام منزله وتفتيشه، علماً أن النتشة هو عضو بلدية بيت لحم ومختطف سابق لعدة مرات، كما اختطفت القيادي والأسير المحرر فتحي الرملاوي والأسير المحرر عادل عواد وكلاهما تعرضا للاختطاف والتعذيب سابقاً، كما أكدت مصادر مقربة من عائلة الرملاوي نقله للمستشفى فور اختطافه.

من جهة أخرى اختطفت الميليشيا الموظف في مكتب نواب بيت لحم سامي عابدة "52 عاماً" أثناء خروجه من المكتب، يذكر أن عابدة يعاني من عدة أمراض مزمنة.

وفي محافظة القدس، واستمراراً لمسلسل الأحكام الظالمة، أصدرت محكمة عسكرية فتحاوية حكماً بالسجن لستة شهور على المختطف مصعب سليم شماسنة من بلدة قطنة، علماً أنه أسير محرر ومختطف سابق تعرض خلالها للتعذيب الشديد.

وفي محافظة طولكرم، اختطفت مخابرات عباس الأسير المحرر صديق عودة وشقيقه جاسم عودة من بلدة صيدا وقد أفرج عن جاسم بعد ساعات من اختطافه، كما اختطفت المخابرات من المدينة صلاح عبد الغني وهو شقيق للشهيدين أنور وشفيق عبد الغني.

وفي محافظة قلقيلية، اختطف وقائي عباس الأسير المحرر جمال داوود من المدينة، علماً أنه مختطف سابقاً عدة مرات. كما اختطفت الأجهزة الحاج توفيق جعيدي من مكان عمله قبل يومين وأفرجت عنه مساء الأمس.

وفي محافظة نابلس، شنّت مليشيا عباس حملة اختطافات واسعة في بلدة قبلان طالت العديد من نشطاء وأنصار الحركة من بينهم رئيس بلدية قبلان السابق الأستاذ فواز الأقرع و كلاً من الأسير المحرر عبد الكريم أقرع و عثمان الأزعر و معتصم زيادة بعد استدعائهم للمقابلة.

ومن بلدة بيتا اختطفت المليشيا موسى حماد حمايل من قرية بيتا، كما واصلت اختطاف العديد من نشطاء وأنصار الحركة في البلدة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع وهم محمد معالي والشقيقين سليمان و أحمد رشدي معلا و إسلام الشرفا و عودة صبيح حمايل و عبد الحميد فوزي، يذكر أن المختطف محمد معالي نُقل إلى المستشفى عدة مرات أثناء فترة التحقيق معه، كما أنهم ممنوعون من الزيارة.

كما اختطفت الميليشا علاء الجيطان بعد استدعائه للمقابلة قبل يومين وأفرجت عنه مساء الأمس، وهو موظف في بلدية نابلس، ومختطف سابقاً عدة مرات ولفترى تجاوزت سبعة شهور تعرض خلالها للتعذيب الشديد.

من جهة أخرى واصلت ميليشيا عباس اختطاف الأسير المحرر وافي الصدر من مخيم عسكر منذ شهر، وهو شقيق الشهيد القسامي حامد الصدر و مختطف سابقاً عدة مرات.

كما تواصل ذات المليشيا اختطاف المعلمين ياسر كساب و زياد مسلم من قرية قريوت منذ نحو أسبوعين.

وفي شأن متصل واصلت مليشيا عباس استدعاء الأسيرين المحررين سائد ياسين و أمجد أبو غوش بشكل شبه اليومي منذ أكثر أسبوعين.

....................

امن عباس تختطف شقيقين من أنصار "الجهاد" في طولكرم

طولكرم - المركز الفلسطيني للإعلام-اتهمت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ميليشيا مخابرات عباس باختطاف اثنين من أنصارها في مدينة طولكرم.

وقالت الحركة، في بيان لها اليوم الثلاثاء (18-1): "إن "جهاز المخابرات الفلسطيني" قام باعتقال الأسير المحرر صديق عودة وشقيقه جاسم عصر أمس الإثنين من بلدة صيدا شمال طولكرم".

وأضافت أن "(جهاز المخابرات) سبق أن وجه بلاغ استدعاء للأسير المحرر صديق، وبينما كان برفقة أخيه جاسم جرى اعتقالهما، حيث أخلي سبيل جاسم فيما بعد وبقي شقيقه صديق قيد الاعتقال".

وفي سياق متصل؛ قامت ميليشيا المخابرات باختطاف صلاح عبد الغني من طولكرم، وهو شقيق لشهيدين من "الجهاد الإسلامي"، هما أنور وشفيق عبد الغني.

وقالت مصادر في الحركة إن "الاعتقالات الأخيرة كسابقاتها، تمت بدون أية أوامر قضائية أو قانونية، وهو ما يدحض تصريحات المسؤولين في أمن السلطة التي ادَّعوا فيها أن الاعتقالات لن تتم إلا بأمر نيابي"، كما قالت.

.................

ذكرى الانتصار في معركة الفرقان

اليوم الـ 23 للحرب.. انتصرت غزة واندحر العدوان و القسام أمهلتم أسبوعًا فجرّوا أذيال الخيبة في يومين (تقرير)

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-"وانتصرت غزة".. هكذا تجلت الحقيقة في اليوم الثالث والعشرين (18-1-2009) للحرب التي وضعت أوزارها في هذا اليوم بدخول وقف إطلاق النار الذي أعلنه الاحتلال من جانب واحد حيز التنفيذ، وأتبعه بانسحابات من المناطق التي توغل فيها ليسجل انتصار غزة في سفر التاريخ بأحرف من دم ونار.

وبالرغم من حجم الألم والمعاناة التي خلفها ارتقاء مئات الشهداء وآلاف الجرحى وحجم الدمار الذي بدا أشبه بمخلفات زلزال مدمر، بدا الانتصار في الإرادة الشعبية والصمود والثبات، وفشل الاحتلال في تحقيق أهدافه في إسقاط حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أو حتى وقف إطلاق صواريخ "القسام"، التي دكت تجمعات الاحتلال بالتزامن مع دخول وقف إطلاق النار الأحادي حيز التنفيذ في رسالة لا تخفى مغازيها.

وبدأ وقف إطلاق النار أحادي الجانب من الاحتلال اعتبارًا من الساعة 02:00 من فجر هذا اليوم، وبدأ الاحتلال بإعادة الانتشار في معظم مناطق القطاع، وانسحب من وسط التجمعات السكنية إلى أطراف المناطق التي كانت تسيطر عليها.

زلزال ضرب الشمال

ففي شمال قطاع غزة، أعادت قوات الاحتلال انتشارها من المناطق التي كانت قد توغلت فها خلال العدوان البري على محافظة الشمال، وتراجعت آليات الاحتلال إلى منطقة المحررات القريبة من الحدود الشمالية للقطاع، فيما تراجعت الآليات العسكرية التي كانت تحاصر بلدة بيت حانون وشرق جباليا عدة أمتار باتجاه السياج الأمني الصهيوني الشرقي.

ومع اندحار قوات الاحتلال بدأت تتكشف حجم الجريمة التي اقترفتها قوات الاحتلال، سواء لجهة اكتشاف جثامين شهداء، أو لجهة حجم الدمار في المنازل والبنى التحتية.

فقد عثرت الطواقم الطبية في مناطق متفرقة من عزبة عبد ربه، وكذلك منطقة العطاطرة، واللتين كانتا مسرحًا للأحداث في شمال قطاع غزة على جثث أربعة وعشرين مواطنًا فلسطينيًّا، قضوا خلال الحرب، 20 منهم من المدنيين العزل، من بينهم ثلاث نساء.

كما تم انتشال جثث لعائلة كاملة من تحت ركام منزلهم، قرب مقبرة الشهداء، شرقي جباليا، وهم أب وثلاثة من أطفاله، وزوجة أحد الأبناء، وهم: إبراهيم محمد العر (11 عامًا)، وركان محمد العر (4 أعوام)، وفداء محمد العر (17 عامًا)، وإيمان نمر العر (27 عامًا)، ومحمد موسى العر (48 عامًا).

وفي ساعات الظهر، عثرت الأطقم الطبية على جثامين ثمانية شهداء، من بينهم ست نساء.

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

................

أخبار متنوعه

(بالصور) الآلاف يشيعون جثمان القسامي زاهر جرغون في خانيونس

القسام ـ خاص :شيعت جماهير غفيرة مساء الثلاثاء 18-1-2011 م جثمان الشهيد القسامي المجاهد زاهر أحمد مرزوق جرغون (23 عاماً) من مسجد الرنتيسي من منطقة معن في مدينة خانيونس والذي ارتقى إلى العلا شهيداً بإذن الله صباح الثلاثاء أثناء تأديته مهمة جهادية .

وشارك في تشييع الجثمان إلى جانب الآلاف من الجماهير عدد من قيادات حماس ونواب المجلس التشريعي وقيادات مجتمعية وسياسية ، وهتف الجميع تحية للمقاومة ، معلنين ثقتهم بالمقاومة وعلى رأسها كتائب القسام.

..............

العملية القساميه ثقب في القلب في ذكراها السادسة لا تزال تؤرق مضاجع الشاباك

القسام – خاص:بين البراعة في اختيار الهدف، والإحكام في التخطيط، والدقة في التنفيذ، وقوة الإيمان بنصر الله عز وجل، جمعت عملية ثقب في القلب التي نفذها الاستشهادي القسامي عمر سليمان طبش (21 عاماً)، وأدت لمقتل ضابطين من كبار ضباط المخابرات الصهيونية "الشاباك"، وإصابة سبعة آخرين بجروح، والتي وقعت في الثامن عشر من كانون الثاني يناير 2005.

حلقة في صراع الأدمغة

لقد شكلت العملية التي نفذها الاستشهادي طبش مساء الثلاثاء 18-1-2005، إضافة نوعية لعمليات القسام، وعدها المراقبون حينها حلقة أخرى وانتصاراً قسّامياً، في ما أصبح يسمى بـ "صراع الأدمغة" بين المقاومة الفلسطينية وفي طليعتها كتائب الشهيد عز الدين القسام، وجهاز "الشاباك" الصهيوني، الذي أقر قادته بأنها كانت عملية أمنية معقدة، ووصفوها بعملية التمويه الذكية.

فقد تمكن الاستشهادي طبش، من تفجير جسده وسط مجموعة من ضباط "الشاباك" وجنود الاحتلال في مقر للمخابرات قرب حاجز المطاحن شمال مدينة خانيونس، جنوب قطاع غزة، ليقعوا جميعاً بين قتلى وجرحى، لتكون آخر مرة يتم فيها احتجاز المواطنين على هذا الحاجزالذي أذاقهم الويلات طول فترة الانتفاضة المباركة، لتأخذ قوات الاحتلال بعد أشهر من ذلك تجر أذيال الهزيمة عندما اندحرت من غزة.

تفاصيل العملية

ويستذكر أحد قادة كتائب القسام، تفاصيل العملية موضحاً أنها كانت ثمرة لرصد ومتابعة لأدق التفاصيل، وتخطيطاً محكماً استهدف توجيه ضربة قوية للمخابرات الصهيونية "الشاباك" التي دأبت على محاولة استدراج شبابنا إلى مستنقع الخيانة، فضلاً عن دورها في تنفيذ عمليات الاغتيال والاستهداف للمجاهدين.

رصد وتحديد أساليب

وقال إنّ كتائب القسام وعبر مجموعات الرصد والمتابعة تمكنت من تحديد أساليب المخابرات الصهيونية في إيقاف السيارات وتفتيش المواطنين والتحقيق معهم خلال عمليات الاحتجاز التي كانت تجري للمواطنين بين حاجزي المطاحن وأبو هولي على طريق صلاح الدين، شمال مدينة خان يونس، والذين كانت قوات الاحتلال تقيمهما قبل اندحارها عن قطاع غزة.

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

....................

المهندس القسامي ثابت.. رجل أحب الجهاد ونال شرف الاستشهاد

القسام ـ تقرير :فجر الثلاثاء (17-1-2006)، مُنح الشهيد ثابت صلاح الدين حياته الأبدية حين رحل من دار الفناء إلى دار الخلد، تزفه الحور العين والملائكة الطيبين، في هذا التاريخ سجل المجاهد القسامي ثابت صلاح الدين اسمه في صفحات خالدة لا تبلى ولا تنسى بقطرات دمه .

لقد وقع نبأ استشهاد ثابت على نفوس أهله وأحبابه كما تقع السيوف في الجسد، صمت ساد شوارع مدينة طولكرم التي ودعت شهيدها وقد آوته دون أن يعلم به اقرب الناس إليه، فأمه التي استشهد بعيدًا عنها أمتارًا عدة لم تكن تعلم وجوده بالقرب منها، فبيته الذي اختاره بالقرب من بيت ذويه علّه يلمح طيفهم بعد غياب أربعة أعوام لم تكتحل عين أمه به إلا شهيدًا مسجى أمام ناظريها.

لقد جثت والدته على ركبتيها قرب جثمانه الطاهر تتوسط الجموع المهنئة في بيتها، وتمسح جبهته الندية بعرق الجهاد، تعاتبه عتاب الأحبة: "ليه يَما ما خبرتني انك ساكن جنبي.. ليه ما خليتني أسلم عليك حيًّا؟!".

وكيف ذلك يا "أم زياد" وثابت الذي بمشيئة الله حفظ نفسه لإخوانه ونفسه وتحمل ألم الفراق والبعد حتى لا تنطفئ شعلة الجهاد والمقاومة، وان كانت نفسه تتوق للقائك، فهي كانت توّاقة للقاء الله كذلك، وقد سبقتك إليه الحور العين لمَّا زف إليها شهيدًا.

الميلاد والنشأة

ولد الشهيد القسامي القائد ثابت صلاح الدين في 4/3/1982 في حي البركة جنوب مدينة طولكرم لأسرة متدينة تعود جذورها إلى بلدة حزما قضاء مدينة رام الله، قبل أن ينتقل مع أسرته إلى طولكرم، حيث درس ثابت جميع مراحله المدرسية فيها، ففي مدرسة السلام تلقى تعليمه الابتدائي والإعدادي، وهناك كان أميرًا للحركة الطلابية -الجناح الطلابي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"- ليكمل تعليمه الثانوي في المدرسة الفاضليَّة الثانوية، في الفرع العلمي، ليحصل على معدل 86.6%، وتنال جامعة النجاح الوطنية في مدينة نابلس شرف التحاق ثابت في صفوف طلبتها في كلية الهندسة المعمارية.

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

....................

ثلاث إصابات جراء انفجار أحد مخلفات الاحتلال وسط بلدة القرارة

القسام ـ خاص :أصيب صباح الثلاثاء 18-1-2011م ثلاثة فتية في منطقة القرارة شرق خانيونس بعد انفجار جسم من مخلفات الاحتلال حاولوا العبث به.

وقال أدهم أبو سلمية الناطق الإعلامي باسم اللجنة العليا للإسعاف والطوارئ في قطاع غزة، إن :" ثلاثة فتية بينهم شقيقين أصيبوا بجراح بين متوسطة وطفيفة بعد انفجار جسم مشبوه بهم شرق خانيونس؛ حيث جرى نقلهم إلى مستشفى ناصر بمدينة خانيونس لتلقي العلاج "

................

قصة الشاب الذي هدد بحرق نفسه في رام الله

رام الله-فلسطين الآن-هدد شاب فلسطيني من بيت لحم في الضفة الغربية بإحراق نفسه أما مقاطعة رام الله أسوة بالتونسي محمد البوعزيزي الذي أشعل شرارة الثورة التي أطاحت بالطاغية زين الدين بن علي.

وقال الشاب في رسالة إذاعية " إن نفسه تحدثه بالسير على طريق البوعزيزي يأسا من متابعات ماراثونية لقضيته التي لم تصل إلى حل حتى الآن" .

وعن السبب في تفكيره بهذه الطريقة يقول انه أصيب في الاجتياح الصهيوني لمدينة بيت لحم عام 2001 حيث (قطع كف يده اليمين من المعصم ويده اليسار فيها أوتار مقطعة) وفي عام 2002 هدم الاحتلال بيته خلال انتفاضة الأقصى وأمضي نحو 6 سنوات في المعتقلات الإسرائيلية وله أكثر من ثلاثة أعوام يحاول أن يطرق كافة الأبواب لمساعدته.

وأضاف أنه توجه برسائل إلى زعيم سلطة فتح عباس ورئيس حكومته سلام فياض "بس شكلهم ما سمعوا بقصتي وكل رسائلي واستغاثتي ومناشداتي ما وصلت لهم وكل الذي أريده يا عالم أن يركب لي طرف صناعي بدل الذي فقدته".

ويضيف الشاب لم يبق أمامي سوى خيار واحد وهو أن احرق نفسي أمام مجلس وزراء حكومة فتح لكي يكترث العالم للمصابين والأسرى المحررين .

واتهم البعض بحجب رسائل استغاثاته من الوصول إلى عباس وفياض ، ودعا الله "أن يسامحني وهو العارف بوضعي ولم يكن سهلا علي اتخاذ قرار إحراق نفسي إلا إنني طرقت كل الأبواب وتحدثت مع كل الوزراء والفصائل والمسؤولين دون نتيجة.

يشار إلى أربعة جزائريين وموريتاني ومصريين اثنين أقدموا جميعا على إشعال النار في أنفسهم احتجاجا على سوء الأوضاع المعيشية والمضايقات التي يتعرضون لها.

.................


0 comments: