الاثنين، 10 يناير، 2011

مقاومة مستمره والعدو يهدم فندق لأمين الحسيني وأعمال امن عباس

الاثنين، 10 يناير، 2011

مقاومة مستمره والعدو يهدم فندق لأمين الحسيني وأعمال امن عباس

فلسطين الأحد 5/2/1432 – 9/1/2011

الموجز

المقاومة

إصابة صهيوني بعد سقوط 3 صواريخ بالنقب الغربي المحتل

المقاومة تفجر عبوة ناسفة بدورية صهيونية جنوب رام الله دون وقوع اصابات

تعرض حافلة للمغتصبين شرق الخليل للرشق بالحجارة

جرائم الاحتلال

الاحتلال يهدم فندقا يعود للحاج أمين الحسيني في القدس المحتلة

القدس .. الاحتلال يزيل دعامات أثرية مبنية منذ 50 عاماً

غارات صهيونية على قطاع غزة توقع جريحاً

الاحتلال يهاجم "سلوان" بالمروحيات بعد فقدانه صندوق قنابل

شرطة الاحتلال تبعد مقدسيا الي الضفة المحتلة و تهدد آخرين

ملابسات الـ 24 ساعة الأخيرة قبل اختطاف الاحتلال نشطاء حماس الخمسة في الخليل

الأسيران أبو الهيجا وسعدات يدخلان الأسبوع الثالث من الإضراب عن الطعام

الاحتلال يعتقل مواطناً ويقتحم قرى في بيت لحم والخليل

والد أسير قسامي لم يلتق بابنه منذ 12عاماً متواصلة

(20) شهيد ..شهر ديسمبر الأكثر دموية منذ حرب الفرقان

القسامية أحلام التميمي..عين دافئة لا تنام في ليل الأسيرات

الإحتلال الصهيوني يفرج عن الأسير منير شبير من غزة

قادة الاحتلال يهددون بشن عدوان جديد على غزة

الجيش الصهيوني يوقف العمل منظومة "القوس" عقب مقتل جندي

بيرتس متخوّفاً: المقاومة تتعاظم وقدرة ردعنا تتلاشى على حدود القطاع

مصادر: الجيش الصهيوني قتل مصرييْن شمال غزة الأربعاء الماضي 5-1

الحصار

تقرير: ارتفاع نسبة مياه الشرب الملوثة في غزة إلى90%

صحة غزة تحذر من نفاد أدوية غسيل الكلى والأنسولين خلال أيام

غزة: الصحة تؤكد خلو القطاع من فيروس "إتش 1 إن 1"

اعمال امن عباس

امن عباس تنقل الشيخ \" الجنيدي\" إلى المستشفى بعد تدهور حالته الصحية

ملابسات الـ 24 ساعة الأخيرة قبل اختطاف الاحتلال نشطاء حماس الخمسة في الخليل

الاحتلال الصهيوني: اعتقلنا البيطار ورفاقه بناءً على معلومات من سلطة "عباس"

ذكرى معركة الفرقان

اليوم الـ 14 للحرب.. إبادة عائلة "صالحة" و"القسام" ترد بـ"الصيد الخاطف" و46 شهيدًا ومقتل 8 جنود صهاينة وقنص 7 آخرين (تقرير)

واعد: الاحتلال اعتقل 200 أسير خلال الحرب على غزة

اخبار متنوعه

حماس: هدم فندق" شبرد" في القدس لإقامة وحدات استيطانية مكانه محاولة صهيونية لتهويد معالم المدينة وعزلها عن محيطها

جبريل يكشف عن وجود غرفة عمليات مشتركة لأجنحة المقاومة "والقصف سيقابَل بالقصف"

"سرايا القدس": تهديدات قادة العدو ليست جديدة والمقاومة جاهزة لكافة الاحتمالات المتوقعة

"واعد" تستقبل أربعة أسرى أفرج عنهم الاحتلال

ممثل الشخصيات المستقلة: لا مضربين أو سياسيين في سجون غزة

أبو يوسف(كتائب الناصر صلاح الدين) : تصريحات فتح ورموزها تناسقت مع تهديدات الاحتلال بشن عدوان جديد على غزة
إذاعة البراق تـحيي ذكرى شهيدها علاء مرتـجى

"تجمع العودة الفلسطيني" يصدر مفكرة العودة للعام الخامس على التوالي

الحكومة الفلسطينية تطلق "جائزة القدس الدولية" السنوية

الحكومة تخطط لإقامة مشروع ضخم بدلا من "مجمع السرايا"

هنية يدعو إلى اجتماع عربي طارئ لحماية القدس من مخططات الاحتلال

.....................

التفاصيل

المقاومة

إصابة صهيوني بعد سقوط 3 صواريخ بالنقب الغربي المحتل

القسام ـ وكالات :أصيب صهيوني، الليلة، بجراح طفيفة بعد سقوط صاروخين بصورة غير متزامنة في مغتصبة "أشكول" في منطقة النقب الغربي جنوب فلسطين المحتلة.

وقال الموقع الالكتروني لصحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، إن الصاروخ الأول سقط في منطقة مفتوحة دون أن يوقع أي إصابات أو أضرار، بينما أصاب الصاروخ الثاني سائق شاحنة بجراح طفيفة.

وفي وقت لاحق، قال الموقع إن صاروخاً ثالثاً سقط في محيط المجلس الإقليمي بالنقب الغربي دون وقوع إصابات أو أضرار.

ويأتي ذلك بعد ساعات من إصابة 6 عمال أجانب بجراح متوسطة إلى خطيرة بعد سقوط قذيفتي هاون في محيط مغتصبة "شعار هنغيف" في النقب الغربي.

.................

المقاومة تفجر عبوة ناسفة بدورية صهيونية جنوب رام الله دون وقوع اصابات

الاعلام الحربي – رام الله:قالت مصادر صهيونية ان مقاومون فلسطينيون تمكنوا مساء اليوم الاحد 9-1من تفجير عبوة ناسفة اثناء مرور دورية عسكرية صهيونية بالقرب من بلدة جبع جنوب رام الله دون ان تسفر عن اصابات .

................

تعرض حافلة للمغتصبين شرق الخليل للرشق بالحجارة

القسام ـ وكالات :تعرضت حافلة للمغتصبين صباح الأحد للرشق بالحجارة أثناء مرورها قرب منطقة بيت عينون شمال شرق محافظة الخيل بالضفة الغربية المحتلة.

ولم يصب أي من ركابها بأذى، لكن قوات من جيش الاحتلال حضرت إلى المكان وباشرت عمليات التفتيش والتمشيط بحثا عن الراشقين.

ووقع الحادث على شارع القدس-الخليل قرب مغتصبة كريات أربع شرق الخليل، في حوادث تتكرر بشكل متواصل في المنطقة.

.................

جرائم الاحتلال

الاحتلال يهدم فندقا يعود للحاج أمين الحسيني في القدس المحتلة

القسام ـ وكالات :شرعت جرافات الاحتلال في ساعات صباح الأحد الأولى في هدم فندق شيبرد الكائن في حي الشيخ جراح في القدس المحتلة بهدف "إقامة عمارة سكنية يهودية مكونة من طابقين في هذا الموقع معدة لإسكان عائلات يهودية".

وكانت بلدية الاحتلال في القدس المحتلة صادقت على هدم الفندق الذي يقع في الجهة الشماليّة من حيّ الشيخ جرّاح

وتقول إذاعة الاحتلال أن ملكيّته كانت تعود أصلا للمفتي الحاج أمين الحسينيّ وفي عام 1985 اشترى الفندق قطب المال اليهودي الأمريكي إيرفين موسكوفيتس كجزء من مشروع شامل لبناء وحدات سكن يهودية في قلب الأحياء العربية في شرقي القدس المحتلة .

................

القدس .. الاحتلال يزيل دعامات أثرية مبنية منذ 50 عاماً

القدس المحتلة- فلسطين الآن-أغلقت قوات الاحتلال الصهيوني الأحد 9-1-2011، كافة المداخل المؤدية إلى باب الحديد إحدى بوابات المسجد الأقصى المبارك بالقدس المحتلة، ومنعت أيا من المواطنين الدخول للبيوت المحيطة به.

وقد فوجئ المواطنون المقدسيون بعد ذلك بقيام عمال تابعين للمؤسسة الصهيونية بإزالة دعامات حديدية ضخمة كانت موجودة منذ أكثر من 50 عاما داخل "حوش شهابي" في رباط الكرد، المسمى "بالكوتل الصغير".

ومن المعروف أن هذه الدعامات كانت موجودة من أجل حماية منزل المواطن نايف عبد السلام القاطن في رباط الكرد من الانهيار، وبالتالي إزالة هذه الدعامات من تحته يعني تعرضه بأي لحظة للانهيار .

وقد أفاد شهود عيان أن الهدف من إزالة الدعامات الحديدية هو توسيع رباط الكرد من أجل قيام أكبر عدد من المتطرفين اليهود الصلاة فيه .

يذكر أن العشرات من سكان رباط الكرد يعانون منذ سنوات طويلة من قيام المستوطنين المتطرفين بأداء صلواتهم في المكان المحاذي للدعامات الحديدية ، وذلك أمام سور المسجد الأقصى، الذي يطلقون عليه أسم "الكوتل الصغير" حتى أنهم يضعون بين حجارة السور وصاياهم كما يجري في حائط البراق .

وجرت في هذه الساحة العديد من المواجهات بين سكان الرباط والمتدينين الذين يؤدون صلواتهم بحماية من قوات الاحتلال.

.....................

غارات صهيونية على قطاع غزة توقع جريحاً

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-شنت الطائرات الحربية الصهيونية، فجر اليوم الاثنين (10-1)، ثلاث غارات جوية استهدفت موقعين في غزة وخان يونس (جنوب القطاع)، ما أسفر عن وقوع جريح، وإحداث دمار في المكان الذي سقطت فيه الصواريخ.

وقال مراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" في غزة إن طائرات صهيونية حربية من طراز "اف 16" قصفت موقع "السفينة" شمال غربي غزة، دون الإبلاغ الفوري عن وقوع إصابات.

وفي جنوب قطاع غزة، قال مراسل المركز إن طائرات مروحية صهيونية أطلقت صاروخين، على دفعتين خلال أقل من ساعة، باتجاه موقع "القادسية" التابع لكتائب القسام غرب خان يونس، لافتاً النظر إلى سماع دوي انفجارين في المكان.

وأفادت مصادر طبية فلسطينية بأن الغارتين اللتين استهدفتا خان يونس أسفرت عن إصابة فلسطيني بجراح متوسطة، حيث كان الموقع المذكور قد تعرض للقصف الأسبوع الماضي ما أدى إلى إصابة اثنين من مجاهدي القسام في حينه.

............

الاحتلال يهاجم "سلوان" بالمروحيات بعد فقدانه صندوق قنابل

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام-زعمت سلطات الاحتلال الصهيوني بمدينة القدس المحتلة أن شباناً فلسطينيين ملثمين تـمكنوا من الحصول على قنابل غاز سامة مسيلة للدموع بعدما هاجموا موقعا لقوات ما يسمى بـ "حرس الحدود" في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وقالت صحيفة "هآرتس" الصهيونية في عددها الصادر اليوم الأحد (9-1): إن مواجهات وقعت في محيط ما يسمى بيت يوناثان، في أعقاب قيام عناصر من قوات الاحتلال باقتحام أحد المنازل والاعتداء على امرأة مسنة.

وفي أعقاب الاعتداء هاجم عشرات الشبان من "سلوان" موقعاً لقوات الاحتلال ورشقوه بالحجارة، وعندها اضطر الجنود إلى الهرب من المكان، وأبقوا في الموقع صندوقاً يـحتوي على قنابل مسيلة للدموع.

وأضافت: أنه بعد فترة قصيرة اكتشفت شرطة الاحتلال في القدس فقدان الصندوق، وعندها شنت قوات كبيرة من الشرطة هجوماً على سلوان، بمساندة مروحيات.

ونقلت "هآرتس" عن شهود عيان قولهم: "إن جنود الاحتلال اقتحموا المنازل بالقوة، واعتدوا بالضرب على السكان، وتسببوا بأضرار مادية، وصادروا ممتلكات بدون أوامر تفتيش، واعتقلوا تسعة فلسطينيين من أهالي سلوان".

وبـحسب المصادر فقد تعرض المعتقلون للضرب الشديد من قوات الاحتلال، واضطر بعضهم إلى تلقي العلاج في المستشفيات، فيما لم يتم العثور على الذخيرة المفقودة.

................

شرطة الاحتلال تبعد مقدسيا الي الضفة المحتلة و تهدد آخرين

قــاوم – القدس المحتلة :أبعدت سلطات الاحتلال مساء الأحد 9-1-2011 مواطناً مقدسياً عن مدينته إلى الضفة المحتلة وهددت بإبعاد مدير مركز معلومات وادي حلوة عن بلدة سلوان في حين اقتحمت قوات الاحتلال خيمة الاعتصام المقامة في حي البستان في القدس المحتلة ونفذت حملة اعتقالات.

وقال مدير مركز إعلام القدس محمد صادق إن شرطة الاحتلال اعتقلت أمين سر حركة فتح في حي الشيخ جراح نضال أبو غربية بعد احتجاجه على هدم فندق شبرد، ومن ثم قامت بإبعاده خارج حدود المدينة ونقله إلى رام الله عبر معبر قلنديا العسكري شمال القدس.

وذكر صادق أن شرطة الاحتلال هددت أيضاً بإبعاد مدير مركز معلومات وادي حلوة جواد صيام عن بلدة سلوان خلال التحقيق معه، لافتاً إلى أنه استدعي إلى مركز تحقيق المسكوبية في المدينة حول نشاطه في فضح ممارسات الاحتلال في البلدة وأن الأخير سيعقد له جلسة محاكمة صباح الإثنين.

من جهة أخرى اقتحم عناصر من شرطة الاحتلال الصهيوني خيمة الاعتصام وسط حي البستان واعتقلت من بداخلها.

...........................

ملابسات الـ 24 ساعة الأخيرة قبل اختطاف الاحتلال نشطاء حماس الخمسة في الخليل

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام-كشف مصدر أمني مطلع في رام الله لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" ملابسات الـ 24 ساعة الأخيرة قبيل العملية العسكرية التي نفذتها قوات الاحتلال الصهيوني في مدينة الخليل وادت إلى اختطاف خمسة من نشطاء حركة حماس أفرجت عنهم ميليشيا عباس قبل ساعات من العملية بعد خوضهم إضرابا عن الطعام.

وأكد المصدر – الذي طلب عدم كشفه هويته- على الدور الخاص الذي لعبه مسؤول أمني كبير في سلطة عباس - ملمحا إلى ما يمسى بـ"مدير جهاز المخابرات" ماجد فرج- من خلال اللقاءات والاتصالات التي خاضها هذا المسؤول من ضباط الاحتلال لتسهيل تنفيذ العملية العسكرية بما يضمن عدم تعرض الأجهزة الأمنية التابعة لسلطة عباس لأي شبهة.

وقال المصدر، إنه وبعد الضعوط الهائلة التي توالت على عباس وعلى سلطته وأجهزته الأمنية بسبب الحملة الإعلامية التي أطلقتها حماس، إضافة إلى الضغط الذي مارسه أهالي المختطفين المضربين عن الطعامن دفع بالأمور إلى منعطف حاد من خلال الوساطات التي دخلت على الخط، فلسطينية تمثلت بوساطة الحركة الإسلامية ووفد الشخصيات الوطنية في الداخل الفلسطيني بزعامة الشيخ رائد صلاح، وعربية من خلال تدخل أمير دولة قطر مباشرة في الموضوع.

هذه التطورات – والحديث للمصدر الامني- وضعت عباس في حرج شديد إضطره إلى إخبار أجهزته الأمنية أنه لا يستطيع إلا التجاوب مع الضغوط والافراج فورا عن المضربين، غير أن قيادة أجهزته أبلغته بأن الأمر ليس سهلا، والافراج عنهم مخالف للبروتوكول الأمني مع الكيان الصهيوني.

بعد ذلك، -يتابع المصدر حديثه لـ"المركز الفلسطيني للإعلام"- بدأ المسؤول الأمني جولة اتصالات ولقاءات مباشرة مع ضباط الاحتلال ووضعهم في صورة الضغوط التي يتعرض لها عباس والسلطة، الأمر الذي قابله الصهاينة في البداية بالرفض وقالوا له أنهم لا يستطيعون السكوت أمام تجول هؤلاء المعتقلين في الضفة أحرارا، ولا يقبلون بمعادلة "إضراب=إفراج".

وخلصت الاجتماعات بين المسؤول الأمني وضباط الاحتلال إلى أنه سيصار إلى اعتقال هؤلاء النشطاء لـ"رفع عبء الصغط عن السلطة وأجهزتها"، وأضاف المصدر إلى أنه جرى التفاهم بينه وبين الاحتلال على تسهيل سحب عناصر أجهزة السلطة بحيث يكون سهلا على قوات الاحتلال الدخول والخروج إلى مدينة الخليل لتنفيذ العملية العسكرية، وهو ما حصل فعلا وأدى إلى اختطاف النشطاء الخمسة، واستشهاد المسن الفلسطيني عمر القواسمي برصاص جنود الاحتلال.

.................

الأسيران أبو الهيجا وسعدات يدخلان الأسبوع الثالث من الإضراب عن الطعام

قـــــاوم- قسم المتابعة :أفاد محامي نادي الأسير أن الأسيرين جمال أبو الهيجا وأحمد سعدات قد دخلا الأسبوع الثالث من الإضراب عن الطعام احتجاجًا على أوضاع العزل الصعبة التي يعانيان منها، وظروف اعتقالهما السيئة.

وأشار الأسير أبو الهيجا لمحامي النادي، إلى أنه وسعدات ومنذ نقله من عزل الرملة إلى عزل رامون ينام على الأرض لأنه لا يستطيع النوم على السرير المرتفع.

الجدير ذكره أن سجن رامون تم تأسيسه في عام 2006 بالقرب من سجن نفحه ويتم احتجاز عدد من الأسرى فيه موزعين على قسمين، ومجموعهم 240 أسيرًا فلسطينيًا.

من جهة ثانية، أفاد محامي نادي الأسير أن الأسرى في سجن عتصيون يعانون من البرد القارص وهم بحاجة ماسة إلى أغطية وملابس، كما أن هناك نقصًا شديدًا في المواد التموينية وشكوا من المعاملة السيئة التي يتلقونها من جنود الاحتلال لهم بالأخص عند العدد واستخدام عقوبة العزل.

طالب أسرى عتصيون الصليب الأحمر والمؤسسات الحقوقية بزيارتهم والاطلاع على أوضاعهم والتدخل لتحسين ظروف اعتقالهم لحين الإفراج عنهم.

..................

الاحتلال يعتقل مواطناً ويقتحم قرى في بيت لحم والخليل

القسام ـ خاص :اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني اليوم الأحد 9-1-2011، مواطنا واقتحمت عدة قرى ونصبت الحواجز العسكرية على مداخل مدينتي بيت لحم والخليل جنوب الضفة الغربية.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا، أن قوات الاحتلال اعتقلت المواطن محمد محمود مسلم ارزيقات (31عاما) من سكان بلدة تفوح غرب الخليل بعد توقيفه على حاجز عسكري نصبه جيش الاحتلال على مدخل المدينة. كما نصبت حاجزين على مفرق قرية خرسا، وآخر على مدخل قرية الصرة جنوب الخليل.

كما وداهمت قوات الاحتلال بلدات سعير وإذنا ويطا شمال وجنوب غرب الخليل، دون ان يبلغ عن اعتقال احد.

من جهة أخرى، داهمت قوات الاحتلال فجر اليوم قرية حوسان الى الغرب من مدينة بيت لحم حيث اقام الجنود الحواجز العسكرية في الشوارع المختلفة وعند المداخل فيما قام جنود اخرون باقتحام عدد من المنازل واجروا بداخلها تفتيشات وصفت انها استفزازي.

وقد اجبرت السكان الخروج منها والانتظار في العراء وتحت زخات المطر واستمرت المداهمة عدة ساعات،ادعى جيش الاحتلال انها جاءت في اعقاب قيام الشبان بالقاء الحجارة تجاه سيارات المغتصبين المارة في الشارع الملتف حول القرية.

...............

والد أسير قسامي لم يلتق بابنه منذ 12عاماً متواصلة

القسام ـ خاص :أكد والد الأسير القسامي عماد أبو ريان لمركز الأسرى للدراسات من قطاع غزة - بيت لاهيا والمعتقل منذ 21/3/1991 م ، والمتواجد فى سجن نفحة الصحرواى ، والمحكوم أربعين سنة مع هدم البيت لاتهامه بالقيام بمحاولتي قتل لمجندين فى كفار سابا بأنه لم يلتق بابنه ولو لمرة واحدة منذ اثنى عشر عاما متواصلة .

هذا وأكد الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات وعضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في بيان له وصل موقع القسام نسخه منه أن قضية والد الأسير القسامي أبو ريان تعبر عن ما يقارب من 700 أسير ممنوعين من الزيارات فى قطاع غزة منذ ما يقارب من 4 سنوات متتالية والمئات من أسرى الضفة الغربية المحرومين من منح التصاريح بمبررات واهية .

وأضاف حمدونة أن منع الأسرى من الزيارات مخالف لحقوق الانسان ولاتفاقية جنيف الرابعة التى تضمن الزيارات للأسرى تحت كل الظروف مرة واحدة فى الأسبوع للموقوف وكل أسبوعين للمحكوم ، مضيفاً أن هنالك قلق كبير يساور أهالي الأسرى على أبناءهم فى ظل المنع الذى تفرضه دولة الاحتلال عليهم ، وأن منع الزيارات أحدث ثغرة كبيرة فى التواصل الاجتماعى بين الأسرى وذويهم ، ونقص حاد في احتياجات الأسرى الأساسية كالملابس والأحذية والأغطية ، وأن إداراة السجون تفرض على الأسرى شراء هذه الاحتياجات من الكانتين وبأسعار باهظة الأمر الذي يضاعف من معاناتهم .

هذا وطالب حمدونة الصليب الأحمر الدولي للعمل على ضمان الزيارة لكل أهالى الأسرى فى غزة والضفة وال 48 وللأسرى العرب بعيداً عن سياسة المنع تحت أى حجة ، ودعا لاستئناف الزيارة بشكل طبيعى .

وناشد حمدونة المتخصصين والباحثين والمؤسسات الرسمية والأهلية والجمعيات الحقوقية والمنظمات المتضامنة مع الأسرى والداعمة لهم لمساندة الأسرى فى قضيتهم واستئناف زياراتهم وفقاً للمواثيق الدولية التى حفظت لهم هذا الحق .

لمشاهدة سيرة الأسير القسامي عماد أبو ريان اضغط هنا .....

.................

(20) شهيد ..شهر ديسمبر الأكثر دموية منذ حرب الفرقان

القسام ـ خاص :نبه تقرير حكومي إلى أن شهر كانون أول ديسمبر الماضي كان الأكثر دموية من قبل جيش الاحتلال الصهيوني بحقي الشعب الفلسطيني منذ الحرب الصهيونية البرية على قطاع غزة قبل عامين.

وأصدر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار في وزارة التخطيط تقريره الشهري الذي يرصد أبرز الانتهاكات والاعتداءات الصهيونية المسجلة ضد الشعب الفلسطيني خلال شهر كانون أول/ديسمبر للعام 2010 .

وأشار التقرير إلى أن شهر ديسمبر يعد من الأشهر الأكثر دموية حيث استشهد نحو(20) مواطناً من قطاع غزة منهم خمسة خلال غارة جوية والباقون خلال اشتباك مع قوات الاحتلال والقصف المدفعي شمال القطاع.

بين التقرير اصابة نحو (40) مواطن بجراح مختلفة في الضفة الغربية وقطاع غزة ، كما أصيب نحو (15) مواطن من العمال الذين يجمعون الحصى، منوهاً إلى أنه ومنذ بداية العام الماضي أصيب نحو (93) فلسطيني واستشهد فلسطينيان.

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

................

القسامية أحلام التميمي..عين دافئة لا تنام في ليل الأسيرات

القسام ـ خاص :إنها إرادة امرأة فلسطينية نذرت نفسها لفلسطين ولشعبها بعد أن رأت مشاهد القتل الجماعي للسكان على يد قوات الاحتلال، فانطلقت تدافع عن كرامة شعبها وعن أرواح الشهداء والأسرى، مثبتة قدرة المرأة على التحدي والمواجهة وتحدي ما يسمى نظريات الأمن الصهيوني.

تلك المرأة هي الأسيرة هي أحلام عارف أحمد التميمي 22 سنة سكان مدينة رام الله والتي اعتقلت بتاريخ 14/9/2001 ، والمحكومة بـ 16 مؤبدا ليكون هذا الحكم هو أعلى حكم تفرضه سلطات الاحتلال ضد أسيرة فلسطينية .

القسامية المجاهدة أحلام التميمي التي تقبع في سجن الشارون، وواحدة من 43 أسيرة فلسطينية موزعات بين سجني الدامون والشارون، وهي ممثلة الأسيرات في هذا السجن ، وقائدة نضالاتهن اليومية في سبيل تحسين شروط الحياة الإنسانية،ومواجهة الإجراءات التعسفية بحقهن.

البحث عن احلام

لقد استنفرت دولة الكيان الصهيوني في البحث عن أحلام التميمي، الطالبة في جامعة بير زيت، وفي ذروة الاجتياحات والاقتحامات الصهيونية لكافة مدن وبلدات فلسطين فيما يسمى في ذلك الوقت عملية السور الواقي التي قادها شارون وموفاز ضد الشعب الفلسطيني.

تعرضت أحلام لشتى أنواع التعذيب والتنكيل والضغوطات النفسية الجسدية خلال استجوابها على يد المحققين، وقالت أن المحققين هددوها بالتصفية وبالتهديد بأساليب لا أخلاقية ووحشية، ومكثت شهورا عديدة حرمت خلالها من النوم، وتعرضت للشبح ساعات طويلة ومورس بحقها كل الأساليب النفسية.

وتشير أحلام الى سادية المحققين الذين تناوبوا عليها خلال جولات التحقيق ليل نهار، بعد أن اتهموها بالوقوف وراء العديد من العمليات العسكرية ضد الكيان.

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

..................

الإحتلال الصهيوني يفرج عن الأسير منير شبير من غزة

غزة– المركز الفلسطيني للإعلام-أفرجت قوات الاحتلال الصهيوني أفرجت الأحد(9-1) عن الأسير منير حسن أحمد شبير من سكان مخيم جباليا شمال قطاع غزة، وذلك بعد انتهاء مدة محكوميته البالغة 7 سنوات.

وذكر تقرير مفصل أصدرته اللجنة الوطنية العليا لنصرة الأسرى، مؤخرًا أن عدد الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني بلغ نحو 7000 أسير، بينهم 310 أطفال دون الثامنة عشر من العمر موزعين على 23 سجناً ومعتقلاً ومركز توقيف.

..................

قادة الاحتلال يهددون بشن عدوان جديد على غزة

القدس المحتلة- المركز الفلسطيني للإعلام-هدد بنيامين نتنياهو رئيس وزراء الاحتلال الصهيوني اليوم الأحد (9-1) بتوجيه ضربات عسكرية شديدة ضد قطاع غزة في أعقاب مقتل جندي صهيوني وإصابة أربعة آخرين بجروح على حدود قطاع غزة وتجدد إطلاق الصواريخ والقذائف من غزة.

ونقلت وسائل إعلام صهيونية عن نتنياهو قوله خلال اجتماع لحزب الليكود الذي يترأسه: "يوجد وضع يتصاعد من جانب قطاع غزة ضد إسرائيل وسنضطر خلال الأسبوع الحالي إلى التعبير عن رأي حيال ذلك".

وكان النائب الأول لرئيس الوزراء الصهيوني، سيلفان شالوم، أن جيش الاحتلال قد يشنّ عدواناً عسكرياً جديداً على قطاع غزة، إذا ما استمرّت الأوضاع الأمنية بالتصاعد.

وقال شالون، في مقابلة مع الإذاعة العبرية اليوم الأحد، "إذا استمر تصعيد الموقف على الحدود مع قطاع غزة فليس من المستبعد أن يخوض جيش الدفاع عملية عسكرية جديدة تشبه عملية الرصاص المصبوب"، مشدّداً على أن أحداً غير معني بمثل هذا التطور.

وأكّد نائب بنيامين نتنياهو، أن الجانب الصهيوني "سيردّ على الاعتداءات الصاروخية الفلسطينية بطريقة أكثر صرامة إذا اقتضت الضرورة ذلك".

وفي السياق ذاته، أكّد رئيس مجلس "أشكول" الإقليمي في النقب الغربي، حاييم يالين أن الحكومة الصهيونية لا تعمل ما فيه الكفاية للتصدي لعملية إطلاق الصواريخ الفلسطينية من قطاع غزة.

.................

الجيش الصهيوني يوقف العمل منظومة "القوس" عقب مقتل جندي

الناصرة – المركز الفلسطيني للإعلام-قرّر جيش الاحتلال الصهيوني وقف استخدام قواته لمنظومة "القوس" الحربية بعد قدرة المقاومة الفلسطينية على قتل أحد جنوده وإصابة أربعة آخرين، أمس، خلال اشتباك في منطقة الحدود مع قطاع غزة.

وكان الرقيب أول في وحدة المظليين الصهاينة "نداف روتمبرغ" قتل أمس السبت (8/1)، في حين أصيب أربعة جنود آخرين بجروح نتيجة انحراف قذيفة "هاون" صهيوينة عن مسارها بأمتار معدودة، ممّا أدّى إلى توجيه ضربة قاتلة في صفوف الجنود الصهاينة خلال الاشتباكات مع المقاومين.

من جانبها، أوضحت لجنة التحقيق الصهيونية أن سبب وقوع الحادث هو "خلل تقني" في المنظومة، وليس نتيجة خطأ بشري نتج عن تزويدها بمعلومات خاطئة.

يشار إلى أن منظومة "القوس" المختصّة بإطلاق قذائف الهاون، دخلت حيز الاستخدام الفعلي في الحرب الصهيونية الأخيرة على قطاع غزة قبل نحو عامين.

.................

بيرتس متخوّفاً: المقاومة تتعاظم وقدرة ردعنا تتلاشى على حدود القطاع

القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام-قال وزير الحرب الصهيوني السابق عامير بيرتس، إن قدرة الردع للجيش "الإسرائيلي" في منطقة الحدود مع قطاع غزة "أخذت بالتلاشي مؤخرًا، في الوقت الذي تواصل فيه فصائل المقاومة الفلسطينية في القطاع بالتعاظم العسكري".

وطالب بيرتس في مقابلة مع الإذاعة العبرية، اليوم الأحد (9-1)، بضرورة أن يقدم جيش الاحتلال على "تصعيد ردود أفعاله ضد اعتداءات حركة "حماس" المتصاعدة".

ودعا حكومة الاحتلال إلى عدم السماح لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" بمواصلة تعاظمها العسكري، "وأنها تعتبرها المسؤولة عن عملية إطلاق الصواريخ من قطاع غزة باتجاه أهداف "إسرائيلية" بجنوب الأراضي الفلسطينية المحتلّة عام 1948".

وفي سياق متّصل، استبعد ضابط كبير في جيش الاحتلال الصهيوني وقوع مواجهات واسعة مع حركة "حماس" في الفترة المقبلة، محذّرًا في الوقت ذاته من احتمال اندلاع مثل هذه المواجهات بسبب "حادث محلي خطير" قد يقع على حدود القطاع، كما قال.

.................

مصادر: الجيش الصهيوني قتل مصرييْن شمال غزة الأربعاء الماضي 5-1

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام-كشفت مصادر أمنية وطبية فلسطينية، أن الشهيدين اللذين سقطا مساء الأربعاء الماضي (5-1) شمال قطاع غزة، هما مواطنان مصريان.

وكانت قوات الاحتلال أعلنت أنها قتلت مساء الأربعاء الماضي، شخصين شرق "مقبرة الشهداء" إلى الشرق من بلدة جباليا شمال قطاع غزة، وذلك بإطلاق قذيفة تجاههما، مشيرة إلى أنهما كانا يهمان بزرع عبوة ناسفة.

وأفاد راصد ميداني أن الشهيدين خاضا مساء الأربعاء الماضي اشتباكاً مسلحاً مع قوات الاحتلال، شرق "مقبرة الشهداء"، قبل تدخل الدبابات والطائرات التي أطلقت نيرانها تجاههما حيث استشهدا.

وقالت المصادر: "إنه منذ انتشال جثماني الشهيدين ونقلهما إلى مشفى "كمال عدوان"، شمال قطاع غزة لم يأت أحد لكي يتعرف عليهما، حيث لم يكن لديهما أوراق ثبوتية.

وأشارت إلى أن الفلسطينيين الذين أوصلوا الشهيدين للمكان الذي استشهدا فيه قالوا إنهما مصريان وقدما إلى غزة للجهاد فيها، دون معرفة اسميهما.

وكان محافظ شمال سيناء نفى في تصريحات له أن يكون هناك أي مواطنين مصريين استشهدوا في قطاع غزة. ومن غير المعروف إن كان سيتم دفن جثماني الشهيدين في قطاع غزة، أم انه سيتم تسليمهما للجانب المصري.

.............

الحصار

تقرير: ارتفاع نسبة مياه الشرب الملوثة في غزة إلى90%

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام-أوضح تقرير صادر عن سلطة جودة البيئة في قطاع غزة اليوم (9-1) عن زيادة تلوث المياه في القطاع نتيجة الجرائم الصهيونية المقترفة بحق مصادر المياه الفلسطينية خلال القرن الماضي وحتى الآن.

ويتناول التقرير الذي جاء بعنوان "المياه في قطاع غزة مشاكل وحلول" الدمار الذي لحق بالمياه الجوفية في غزة، حيث يعاني القطاع من محدودية المصادر للمياه وعدم القدرة على السيطرة على هذه المصادر نتيجة سيطرة الاحتلال الصهيوني عليها.

الأزمة تتفاقم

وبحسب نتائج التقرير تشير إلى ارتفاع نسبة مياه الشرب الملوثة إلى 90%، حيث أدت لانتشار أجهزة التحلية في منازل المواطنين لتنقية المياه الملوثة والمالحة لسد حاجة ماء الشرب وذلك لزيادة تركيز عنصر الكلوريد في مياه الآبار المنزلية في الخمس سنوات الأخيرة، حيث وصل حوالي 40 ملجم/لتر، معتبرة ذلك مؤشرا خطير فيما يخص تدهور نوعية المياه الجوفية في قطاع غزة وتأثيرها على صحة الإنسان، بالإضافة إلى أكثر من 70 محطة تحلية تتبع القطاع الخاص.

وأشار التقرير أن الخزان الجوفي يعتبر المصدر الوحيد لتغذية القطاع بالمياه ويتم سحب ما يزيد عن 170 مليون متر مكعب من المياه الجوفية سنويا دون زيادة في مقدار التغذية الطبيعية للخزان الجوفي نتيجة لقلة سقوط مياه الأمطار والتي تقدر حوالي 120 مليون متر مكعب، منها 40 مليون متر مكعب تجدد المياه الجوفية في المنطقة بينما يضيع الباقي في الجريان السطحي والنتح، وهذا مؤشرا إلى تفاقم العجز السنوي للمياه الذي يقدر بحوالي 60 مليون متر مكعب.

.................

صحة غزة تحذر من نفاد أدوية غسيل الكلى والأنسولين خلال أيام

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-حذرت الإدارة العامة للصيدلة، في وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، من نفاد محاليل غسيل الكلى، والأنسولين، من مخازنها خلال أيام.

وقالت الوزارة في بيان صحفي اليوم الأحد (9-1): "بلغ الحصار على القطاع الصحي ذروته، بعد أن وصل العجز في الرصيد الدوائي إلى ما يزيد عن40 في المائة، من مخزون الأدوية، فيما وصلت المستهلكات الطبية الناقصة 165 صنفاً".

وأضافت: " إنّ العديد من الأدوية نفدت من مخازن الوزارة، أبرزها الأدوية المتعلقة بمرضى السرطان، والدم، وصرع الأطفال، وأدوية خاصة بالنساء والولادة، ونزيف الدم الوراثي، ومرضى الثلاسيميا، وأدوية خاصة بفتحات الإخراج الجانبية، إضافة إلى نفاد حليب علاج الأطفال، وغيرها من الأدوية الهامة والأساسية".

وأشارت الوزارة إلى أن نفاذ العديد من المستهلكات الطبية بات يشكل خطورة على حياة المرضى، وخاصة المتعلقة بجراحات العناية المركزة، والعيون، وحضانات الأطفال، ومنظمات ضربات القلب.

واستهجنت إصرار "حكومة" رام الله، ووزارة الصحة فيها على رفض إرسال حصة قطاع غزة من الأدوية والمستهلكات الطبية، رغم أحقية المرضى المنكوبين والمهددين بالموت نتيجة عدم وجود الدواء.

وأكدت الوزارة أنّه لم يصلها من احتياجاتها بغزة إلا 37% من حصتها خلال العام 2010، محذرة من مخاطر وقوع كارثة صحية وشيكة قد تحدث في أي لحظة وتطال حياة الآلاف من المرضى، محملة حكومة رام الله ووزارة الصحة فيها، مسؤولية ذلك.

.................

غزة: الصحة تؤكد خلو القطاع من فيروس "إتش 1 إن 1"

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-أكدت وزارة الصحة في غزة خلو القطاع من أي إصابة بفيروس "اتش 1 إن 1"، المعرف باسم "إنفلونزا الخنازير".

وكانت سجلت حالة وفاة وعدة إصابات بهذا الفيروس في الضفة الغربية، وكذلك سجلت العديد من الإصابات في الأردن، والبلدان المجاورة.

وقال الدكتور حسن خلف وكيل وزارة الصحة في غزة لوكالة "قدس برس": "إن قطاع غزة خال من أي إصابة بفيروس "اتش 1 ان 1"، وأنه لم يتم رصد أي حالة به".

وأضاف: "إنه لم تصلنا أي حالة مصابة بهذا الفيروس، وأنهم على أتم الاستعداد لمواجهة هكذا حالات"، مشيراً إلى أن قطاع غزة كان آخر المناطق في العالم الذي وصلته هذه الإصابات قبل أكثر من عام.

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

اعمال امن عباس

امن عباس تنقل الشيخ \" الجنيدي\" إلى المستشفى بعد تدهور حالته الصحية

القسام ـ وكالات :نقلت مليشيات عباس الشيخ القيادي المختطف "عادل الجنيدي" إلى المستشفى بعد تدهور حالته الصحية، وقال مراسل "أجناد" في مدينة الخليل أن الشيخ عادل الجنيدي تعرض لذبحة صدرية ولتضخم في القلب نتيجة إحتجازه لدى مليشيات عباس وحرمانه من الرعاية الصحية التي يحتاجها نتيجة كبر سنه، وأكد مراسلنا أن الشيخ عادل الجنيدي "60"عاما يعاني العديد من الأمراض نتيجة اعتقاله لدى مليشيات عباس منها الالتهابات الرئوية، وارتفاع ضغط الدم.

وكانت مليشيات عباس اختطفت الشيخ الجنيدي قبل ما يزيد عن الشهر ونصف ، من بيته، مع العلم أنه قضى سنتين في الاعتقال الإداري لدى الاحتلال قبل اختطافه لدى مليشيات عباس، ويعتبر الشيخ عادل الجنيدي من وجوه الحركة الإسلامية في مدينة الخليل وأحد مبعدي مرج الزهور، وشغل منصب رئيس الجمعية الإسلامية في الخليل سابقا.

وشنت مليشيات عباس حملة اختطاف بحق أعضاء الجمعية الإسلامية في الخليل طالت العديد من كبار السن ووجوه الحركة الإسلامية، ويأتي ذلك ضمن حرب مليشيات عباس على كل ما هو إسلامي وكل عمل خيري في الضفة.

..................

ملابسات الـ 24 ساعة الأخيرة قبل اختطاف الاحتلال نشطاء حماس الخمسة في الخليل

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام-كشف مصدر أمني مطلع في رام الله لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" ملابسات الـ 24 ساعة الأخيرة قبيل العملية العسكرية التي نفذتها قوات الاحتلال الصهيوني في مدينة الخليل وادت إلى اختطاف خمسة من نشطاء حركة حماس أفرجت عنهم ميليشيا عباس قبل ساعات من العملية بعد خوضهم إضرابا عن الطعام.

وأكد المصدر – الذي طلب عدم كشفه هويته- على الدور الخاص الذي لعبه مسؤول أمني كبير في سلطة عباس - ملمحا إلى ما يمسى بـ"مدير جهاز المخابرات" ماجد فرج- من خلال اللقاءات والاتصالات التي خاضها هذا المسؤول من ضباط الاحتلال لتسهيل تنفيذ العملية العسكرية بما يضمن عدم تعرض الأجهزة الأمنية التابعة لسلطة عباس لأي شبهة.

وقال المصدر، إنه وبعد الضعوط الهائلة التي توالت على عباس وعلى سلطته وأجهزته الأمنية بسبب الحملة الإعلامية التي أطلقتها حماس، إضافة إلى الضغط الذي مارسه أهالي المختطفين المضربين عن الطعامن دفع بالأمور إلى منعطف حاد من خلال الوساطات التي دخلت على الخط، فلسطينية تمثلت بوساطة الحركة الإسلامية ووفد الشخصيات الوطنية في الداخل الفلسطيني بزعامة الشيخ رائد صلاح، وعربية من خلال تدخل أمير دولة قطر مباشرة في الموضوع.

هذه التطورات – والحديث للمصدر الامني- وضعت عباس في حرج شديد إضطره إلى إخبار أجهزته الأمنية أنه لا يستطيع إلا التجاوب مع الضغوط والافراج فورا عن المضربين، غير أن قيادة أجهزته أبلغته بأن الأمر ليس سهلا، والافراج عنهم مخالف للبروتوكول الأمني مع الكيان الصهيوني.

بعد ذلك، -يتابع المصدر حديثه لـ"المركز الفلسطيني للإعلام"- بدأ المسؤول الأمني جولة اتصالات ولقاءات مباشرة مع ضباط الاحتلال ووضعهم في صورة الضغوط التي يتعرض لها عباس والسلطة، الأمر الذي قابله الصهاينة في البداية بالرفض وقالوا له أنهم لا يستطيعون السكوت أمام تجول هؤلاء المعتقلين في الضفة أحرارا، ولا يقبلون بمعادلة "إضراب=إفراج".

وخلصت الاجتماعات بين المسؤول الأمني وضباط الاحتلال إلى أنه سيصار إلى اعتقال هؤلاء النشطاء لـ"رفع عبء الصغط عن السلطة وأجهزتها"، وأضاف المصدر إلى أنه جرى التفاهم بينه وبين الاحتلال على تسهيل سحب عناصر أجهزة السلطة بحيث يكون سهلا على قوات الاحتلال الدخول والخروج إلى مدينة الخليل لتنفيذ العملية العسكرية، وهو ما حصل فعلا وأدى إلى اختطاف النشطاء الخمسة، واستشهاد المسن الفلسطيني عمر القواسمي برصاص جنود الاحتلال.

.................

الاحتلال الصهيوني: اعتقلنا البيطار ورفاقه بناءً على معلومات من سلطة "عباس"

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام-كشفت مصادر عسكرية صهيونية ان اعتقال القائد الكبير في كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكرية لحركة حماس وائل البيطار ورفاقه الأربعة، تم بناءً على معلومات استخباراتيه، وصفت بالخطيرة، من قبل أجهزة سلطة فتح.

وكانت سلطة فتح أفرجت عن المختطفين الخمسة المضربين عن الطعام، بعد ضغوط سياسة وإعلامية مورست عليها، لتعاود قوات الاحتلال اختطافهم في نفس الليلة.

وأشار موقع الناطق باسم جيش الاحتلال الصهيوني إلى أن البيطار اعترف بأنه عمل كمساعد للشهيد شهاب النتشة الذي أمر بتنفيذ العملية الاستشهادية المزدوجة في ديمونة في شباط من العام 2008م، والتي قتل خلالها صهيونية واحدة، وأصيب عشرة آخرين بإصابات مختلفة. حسب رواية العدو.

وبحسب الموقع فإنه وبعد اغتيال شهاب النتشة، قاد وائل البيطار عدة عمليات فدائية إلا أنه تم إحباطها جميعا، بعد وصول معلومات أمنية حول أنشطته، واختطفت أجهزة سلطة "فتح" وائل البيطار في أيلول من العام 2008م.

ويعتقد مراقبون بشكل قطعي أن الأقوال التي أدلى بها البيطار تحت التعذيب الشديد والشبح والضرب في سجون "فتح"، أوصلتها سلطة فتح إلى قوات الاحتلال الصهيوني في إطار ما يسمى بـ "التنسيق الأمني"، وهو ما قامت بناء عليه قوات الاحتلال بمحاولة لاغتيال البيطار وإعدام المواطن عمر القواسمي واعتقال الأربعة المضربين عن الطعام في سجون "فتح".

................

ذكرى معركة الفرقان

اليوم الـ 14 للحرب.. إبادة عائلة "صالحة" و"القسام" ترد بـ"الصيد الخاطف" و46 شهيدًا ومقتل 8 جنود صهاينة وقنص 7 آخرين (تقرير)

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-بقي استهداف المنازل السكنية المدنية، وتدميرها على قاطنيها، هدفًا مفضلاً لقوات الاحتلال في اليوم الرابع عشر للعدوان على غزة، الموافق (9-1)، دون أي اعتبار للمجتمع الدولي الذي بدأت شعوبه تعلي صوتها ضد جرائم الحرب لصهيونية بمسيرات مليونية اجتاحت أرجاء العالم.

ففي حوالي الساعة 4:30 فجرًا، قصفت طائرة حربية صهيونية من طراز إف 16 منزل المواطن فايز محمد صالحة، وهو مكون من طابقين بالقرب من مسجد الرباط في مشروع بيت لاهيا، مما أدى إلى استشهاد ستة أفراد من عائلة واحدة مكونة من الزوجة وأطفالها الأربعة، وشقيقتها، وهم يحاولون الفرار من المنزل بعد أن تعرض لقصف بصاروخ من طائرة استطلاع قبل ذلك بـ 6 دقائق.

وطال القصف أكثر من 7 منازل في أرجاء متفرقة من شمال القطاع، مخلفة المزيد من التدمير والشهداء.

استهداف الصحفيين

وفي مدينة غزة قصفت الطائرات الحربية الصهيونية في حوالي 7:00 مساءً سطح بناية الجوهرة، الواقعة في شارع الجلاء؛ حيث كان يتواجد مجموعة من الصحفيين التابعين لشركة ميديا جروب، وأدى القصف إلى إصابة منار شليل شلولة (25 عامًا)، بشظية في الرأس، وهو منتج أخبار لقناة الإخبارية السعودية، ووصفت مصادر طبية إصابته بالطفيفة.

وفي حوالي الساعة 10:00 مساءً، استشهد الصحفي علاء حماد مرتجى (26 عامًا)، وهو مراسل صحفي في إذاعة صوت البراق، إثر استهداف منزله، الواقع في شرق حي الزيتون بقذيفة مدفعية.

مسجد الفرقان وعائلة القرعان

وفي محافظة الوسطى، وفي حوالي الساعة 1:30 ليلاً، قصفت الزوارق والطائرات الحربية منازل المواطنين في منطقة القرعان غرب بلدة الزوايدة بقذائف مدفعية، ما أدى إلى استشهاد سبعة مواطنين وإصابة 23 آخرين، منهم 4 أطفال و5 نساء، ووصفت جراح 3 منهم بالخطيرة، كما قصفت القوات الحربية المحتلة مسجد الفرقان في دير البلح.

انسحاب وتوغل

فيما شهد هذا اليوم انسحابًا لقوات الاحتلال من منطقة شرق القرارة، حيث ثم العثور على العديد من الجثث لمواطنين كانوا قد قُتلوا أثناء عملية التوغل، شهد توغلاً جديدًا في حوالي الساعة 11:15 صباحًا، في حي الشوكة شرق رفح، محيط معبر صوفا؛ وتحت غطاء من القصف جرفت تلك القوات حوالي 13 منزلاً لعائلتي معمر وأبو سنيمة، وتم الانسحاب عند الساعة 4:30 مساءً.

واستمرت الطائرات الحربية الصهيونية في قصفها للشريط الحدودي الفاصل بين قطاع غزة ومصر.

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

.................

واعد: الاحتلال اعتقل 200 أسير خلال الحرب على غزة

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-أفادت جمعية "واعد" للأسرى والمحررين اليوم أنه بتاريخ (9-1-2009) اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني أثناء حربها الشرسة على قطاع غزة الشقيقين رامي وراجي مصباح عبد ربه من شمال قطاع غزة، وحكمت على كلا من راجي بالسجن لمدة 7سنوات والأسير رامي بالسجن مدة ثلاث سنوات، كما اعتقلت محمد عماد الدين العمصي من سكان جباليا البلد ولم يتم الحكم عليه حتى الآن.

وذكرت "واعد" أن جيش الاحتلال اعتقل خلال فترة الحرب على غزة ما يقارب 200أسير منهم (15) منهم تم اعتقاله كمقاتل غير شرعي، أفرجت عن 9 منهم وبقي 6 أسرى معتقلون كمقاتل غير شرعي، أما الباقي منهم من حكم ومنهم من لا يزال ينتظر الحكم.

واستذكر والد الأسيرين مصباح عبد ربه يوم اعتقال أبنائه قائلا: "لقد أخرجونا من البيوت واحتجزونا جميعا ثم نقلوا رامي وراجي إلى إيرز ولم نعلم عنهم أي شيء إلا بعد شهر من اعتقالهم، حيث أبلغنا المحامي والصليب الأحمر أن أبني رامي معتقل في سجن بئر السبع "أيشل"، وراجي يقبع في سجن عسقلان، أما أن عن أوضاعهم الصحية فلا نعلم عنهم أي شيء ولا نستطيع معرفة ظروف اعتقالهم وهل هم بصحة جيده أم لا فلا رسائلهم تصل ولا رسائلنا"، وأضاف "ابني رامي يبلغ من العمر (30عاما) متزوج ولديه بنت"، ونوه إلى أن راجي يبلغ من العمر( 22)عاما وظروف سجنه لا يعلمها أحد.

وطالب والد الأسيرين جميع المؤسسات الحقوقية والإنسانية المحلية والعربية والدولية واللجنة الدولية للصليب الأحمر العمل بكل قوتها من أجل إعادة برنامج الزيارة وتسهيل وصول الرسائل لأبنائنا وكذلك اطلب من المحامين وخاصة محامي الداخل زيارة أبنائنا بشكل دوري للاطمئنان عليهم ومعرفة أخبارهم خاصة أسرى قطاع غزة المحرومين من الزيارة.

.................

اخبار متنوعه

حماس: هدم فندق" شبرد" في القدس لإقامة وحدات استيطانية مكانه محاولة صهيونية لتهويد معالم المدينة وعزلها عن محيطها

تعقيباً على قيام الاحتلال الصهيوني بهدم فندق "شبرد" التاريخي في القدس القديمة، الذي تعود ملكيته لمفتي القدس الشيخ أمين الحسيني رحمه الله، في حي الشيخ جرَّاح تمهيداً لإقامة 20 وحدة استيطانية مكانه، صرَّح مصدر مسؤول في حركة حماس بما يلي:

إننا في حركة حماس ندين بشدة إقدام الاحتلال الصهيوني على هدم الفندق الذي يمثل معلماً تاريخياً في المدينة، تمهيداً لإقامة وحدات استيطانية جديدة مكانه، وعلى كرم المفتي المجاورة للفندق، وذلك في مسعى لتهويد معالم المدينة، وعزل البلدة القديمة عن الأحياء العربية المجاورة لها.

إننا ندعو جماهير شعبنا الفلسطيني المجاهد للتصدّي للسياسة الصهيونية الاستيطانية داخل المدينة المقدسة وخارجها، كما ندعو فريق أوسلو إلى الكفّ عن اللِّهاث خلف المفاوضات العبثية، والتوقف عن ملاحقة المقاومة لتأخذ دورها في الدفاع عن القدس والحقوق الفلسطينية، ونطالب الدول العربية برفع الغطاء عن المفاوضات التي ما زال الاحتلال يستغلها في استكمال مشاريعه الاستيطانية والتهويدية في القدس وعموم الأراضي الفلسطينية.

المكتب الإعلامي
الأحد 5 صفر 1432 هـ
الموافق 9 كانون الثاني/يناير 2011 م

..................

جبريل يكشف عن وجود غرفة عمليات مشتركة لأجنحة المقاومة "والقصف سيقابَل بالقصف"

دمشق - المركز الفلسطيني للإعلام-أكد أحمد جبريل الأمين العام للجبهة الشعبية - القيادة العامة، أن الأجنحة العسكرية لفصائل المقاومة الفلسطينية تعمل ضمن غرفة عمليات مشتركة، وعندها مناهج تدريب واستعدادات وتنسيق بين مختلف القطاعات، لافتًا إلى تطوير مستوى الأسلحة، وإلى أن هذه الاستعدادات تجعل العدو الصهيوني يفكر مائة مرة قبل أي عدوان فهو كما سيقصف، سيُقصف.

وقال جبريل في تصريح متلفز من العاصمة السورية - دمشق- مساء أمس السبت (8-1): "المقاومة في قطاع غزة قد بنت تحصينات تحت الأرض استعدادًا لمواجهة القصف الجوي والمدفعي المتوقع"، مشيرًا إلى أن الكيان الصهيوني ولأول مرة يقدم شكوى للأمم المتحدة مفادها أن المقاومة تقوم بعمليات ضد الاحتلال انطلاقًا من قطاع غزة، كما أنه اضطر للاعتراف بأن المقاومة استعملت قبل أسبوع بعض الأسلحة المضادة للدبابات، وهي ذات الأسلحة التي استخدمها حزب الله في لبنان.

وأضاف: "عندما كان سلاحنا محدودًا لم يستطع هذا العدو الانتصار رغم استعماله كل وسائل التدمير، ومنها المحرم دوليًّا "القنابل العنقودية – الفسفورية – والمنضدة باليورانيوم"، واليوم يوجد مائة ألف مسلح رغم الحصار العربي والجدار الفولاذي الذي بناه الأمريكيون والفرنسيون".

خلاف حول الكعكة

وفي موضوع الخلافات بين رئيس سلطة "فتح" محمود عباس والقيادي فيها محمد دحلان، أوضح أن هذا الخلاف حول توزيع "الكعكة" بين بعضهم البعض، مشيرًا إلى أن أمريكيا والاحتلال الصهيوني لن يسمحا لعباس أن ينهي دحلان.

وتابع قوله: "عباس سيكتفي بقص أجنحة دحلان، والأخير يرى أن عباس انتهى كما انتهى ياسر عرفات، وبدأ يعمل لإنهاء دوره باتفاق مع جهات دولية وعربية، أما عباس الذي كان شريكًا لدحلان في الانقضاض على المرحوم ياسر عرفات قام بضربة استباقية".

.........................

"سرايا القدس": تهديدات قادة العدو ليست جديدة والمقاومة جاهزة لكافة الاحتمالات المتوقعة

الإعلام الحربي – غزة:أكدت "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن تهديدات قادة العدو الصهيوني بشن حرب، انها ليست جديدة على الشعب الفلسطيني وبالتحديد على شعب ومقاومة غزة، فهو مستمرة منذ أربعة أشهر بلا توقف، لذلك هذا ليس جديداً".

وأضاف "أبو احمد" الناطق باسم السرايا في تصريحات صحفية، "المقاومة تدافع عن شعبها ولا تعتدي على أحد، هناك عدوان وحصار وشهداء بشكل شبه يومي ومجازر بشعة في الضفة واعتقالات، فكل أشكال العدوان مستمر ضد غزة، إذن من حق المقاومة أن ترد على هذا العدوان، ولكن بما تقتضيه المصلحة العليا للشعب الفلسطيني، أي بما يسمح الوضع الميداني وبما تما الاتفاق عليه بين فصائل المقاومة".

..................

"واعد" تستقبل أربعة أسرى أفرج عنهم الاحتلال

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-استقبلت جمعية "واعد" للأسرى والمحررين أربعة من الأسرى المحررين الذين أفرج عنهم في ساعة متأخرة من هذه الليلة.

وقالت بأن الأسرى الأربعة قضوا محكوميات تتفاوت ما بين السبعة والخمسة أعوام قضاها كل أسير، وأن الأسرى هم: حسن الكحلوت ومنير شبير من معسكر جباليا وينتميان لحركة الجهاد الإسلامي، وأحمد الغزاوي من مدينة غزة وفهد أبوحسين من مدينة رفح.
وأكدت بأن عملية الإفراج استمرت ما يقارب ثمانية ساعات حيث تعمد الاحتلال تأخير الإفراج عن بعض الأسرى مما سبب قلقا لذوي الأسرى من النساء والأطفال الذين قدموا لمعبر بيت حانون منذ ساعات الصباح الأولى ولم يغادروه إلا بعد الساعة الثامنة مساءا، معتبرة أن هذا السلوك الذي تمارسه قوات الاحتلال وجهاز المخابرات الصهيوني العامل في معبر بيت حانون يعتبر سلوكا غير إنسانيا ويهدف لإفساد جو الفرحة التي تسود المكان بعد الإفراج عن الأسير.

وهنأت واعد جميع الأسرى المفرج عنهم داعية الجماهير الفلسطينية إلى ضرورة مساندة الأسرى والمحررين والعمل بكافة السبل من أجل نصرة قضيتهم العادلة، مؤكدة بأنها ستبقى وفية لجموع الأسرى ولعائلاتهم.

...................

ممثل الشخصيات المستقلة: لا مضربين أو سياسيين في سجون غزة

غزة-فلسطين الآن-نفى عبد العزيز الشقاقي نائب رئيس تجمع الشخصيات المستقلة الفلسطينية وجود أي معتقل سياسي أو أي مضرب عن الطعام من بين النزلاء الستة في مراكز التأهيل والإصلاح التابعة لوزارة الداخلية بغزة، ممن زعمت "فتح" انتمائهم لها وإضرابهم عن الطعام وتعرضهم للتعذيب.

وقال الشقاقي في تصريح لموقع "الداخلية" مساء الأحد :"لا يوجد أحد مضرب عن الطعام في سجون وزارة الداخلية بغزة"، مبيناً زيارتهم في تجمع الشخصيات المستقلة اليوم للنزلاء في مركز التأهيل والإصلاح.

زيارة إيجابية

ووصف زيارته لمركز التأهيل والإصلاح بغزة اليوم بـ"الإيجابية جداً"، مستطرداً "كتبنا ما شاهدناه خلال الزيارة ووزعنا على الإعلام تصريح بذلك بأن النزلاء بصحة وأوضاع جيدة".

وأشار الشقاقي إلى أنه حصل على الأسماء من القائمين على السجن كان من بينها أسماء عدد ممن ترددها وسائل الإعلام على أنهم مضربون عن الطعام، ونفى نفياً قاطعاً الحديث عن إضرابهم.

وأضاف :"طلبت الزيارة قبل يومين واليوم تم الاتصال بي وسمح لي بالزيارة كممثل عن تجمع الشخصيات المستقلة"، موضحاً أنه لو طلب منه زيارة مراكز التأهيل والإصلاح في أي وقت سيلبي الدعوة.

وفي معرض رده على عمليات اعتقال كوادر حماس وملاحقة المقاومة من قبل سلطة فتح في الضفة المحتلة، اكتفى الشقاقي بالقول:"لدينا إخوة من التجمع متواجدون في الضفة من بينهم الدكتور ياسر الوادية ويقوم بزيارة السجون هناك".

وتابع :" لدينا مبادرة لإطلاق سراح كل الموقوفين على رأي سياسي فقط أما إذا كان متهم لارتكابه جنحاً جنائياً فيجب أن يحاكم ويأخذ جزائه".

ولفت الشقاقي إلى أنه طرح سؤالاً خلال الزيارة على أحد النزلاء - ممن تورد أبواق فتح الإعلامية أنه من أتباعها - وتذكر إضرابه عن الطعام، عن سبب إيقافه فأجاب "أنا حكمت بالإعدام لارتكابي جناية قتل"، نافياً بذلك أن يكون أي أحد من المعتقلين الستة الذين تصفهم فتح بالمناضلين "معتقلاً سياسياً

..........................

أبو يوسف(كتائب الناصر صلاح الدين) : تصريحات فتح ورموزها تناسقت مع تهديدات الاحتلال بشن عدوان جديد على غزة
المكتب الإعلامي : صرح أبو يوسف الناطق العسكري لكتائب الناصر صلاح الدين بأن تصريحات محمود الهباش والأحمد ورموز وقادة فتح حول استعادة غزة بأي ثمن وأي طريقة لهو دليل واضح على موافقتهم لقتل غزة وأهلها وأصبحت حقيقة كالشمس أن هناك تناسقا وتوافقا ما بين فتح والعدو الصهيوني بموافقة بعض الرموز العربية والغربية بشن عدوان جديد على قطاع غزة وقتل كل ما هو على هذه الأرض الطاهرة من بشر وشجر وحجر .
وأكد أيضا "أن المقاومة لم ولن تكون في يوم من الأيام صامتة أمام أي عدوان صهيوني أو خيانة داخلية وما تقوم به فتح في الضفة هو خيانة علنية للشعب والمقاومة والحساب قريب جدا

........................

إذاعة البراق تـحيي ذكرى شهيدها علاء مرتـجى

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام-نظمت إذاعة صوت البراق بـمدينة غزة وقفة تضامنية في الذكرى الثانية لاستشهاد الصحفي علاء مرتـجي، الذي كان يعمل مذيعاً فيها.

وقالت الإذاعة في بيان صدر عنها اليوم الأحد (9-1): "إن ذكرى استشهاد علاء تأتي علينا اليوم لتؤكد على الجريـمة البشعة التي ارتكبت من جيش الاحتلال ضد فرسان الكلمة والصورة والقلم وكل الزملاء الشهداء الإعلاميين".

وكان الصحفي مرتـجى استشهد في التاسع من يناير 2009 خلال الحرب الصهيونية على غزة، إثر قصف منزله بـحي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة.

يذكر أن سبعة صحفيين استشهدوا كما أصيب آخرون بـجراح متفاوتة جراء الاستهداف الصهيوني المباشر لهم خلال الحرب على غزة.

والشهداء الصحفيين خلال الحرب هم: (عمر السيلاوي، وإيهاب الوحيدي، وحمزة شاهين، وعلاء مرتجى، وبلال ديبة، وباسل فرج، ومحمد حرز الله).

..........,,,

"تجمع العودة الفلسطيني" يصدر مفكرة العودة للعام الخامس على التوالي

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-أصدر تجمع العودة الفلسطيني (واجب) في مطلع العام 2011 م / 1432 هـ مفكرة العودة للعام الخامس على التوالي، وقد اشتملت بين دفتيها مقتطفات من أشهر ما قيل شعراً في قضية العودة والشوق والحنين إلى الوطن.

كما تضمنت توثيقاً لبعض ما قيل على لسان شهود النكبة من أبناء شعبنا الفلسطيني المنتشرين في مخيمات اللجوء، الذين ما زالوا متمسكين بحقهم في العودة إلى ديارهم، وذلك من خلال برنامج قسم التاريخ الشفوي في التجمع الذي يوثق الذاكرة الفلسطينية.

وحول أهميّة إصدار المفكرة؛ قال مدير عام تجمع "واجب" طارق حمود في مقدمتها: "ها نحن نطل من جديد عبر مفكرة 2011، التي اعتاد تجمع العودة الفلسطيني (واجب) أن يضعها بين أيديكم مع إطلالة كل عامٍ جديد، كي تكون جدولنا اليومي الذي نعيش فيه يقيننا أننا عائدون، وأننا مع كل صفحة نقترب من عودتنا يوماً جديداً، وأن التاريخ اليوم يسير وفق إرادة العائدين المريدين لحقوقهم أن ترتسم واقعاً ملموساً، لن يثني عزائمنا عدّ الأيام، فغيرنا صنع عزيمته بالجراح والأسر والاستشهاد من أجل عودة أبنائه أو أحفاده، لن يثني عزائمنا الواقع واختلال توازن قواه في غير صالحنا، فإخواننا عدّلوه بإرادةٍ لا تلين فاقت متانتها الصواريخ والمجازر وآلاتها".

................

الحكومة الفلسطينية تطلق "جائزة القدس الدولية" السنوية

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-أطلقت الحكومة الفلسطينية في غزة، صباح اليوم الأحد (9-1)، جائزة "القدس" الدولية، التي تقرر منحها سنويًّا بدءًا من العام الحالي 2011، للأشخاص والمؤسسات المحلية والعربية والإسلامية والدولية، حيث سيتوج الفائز بوسام "فارس القدس"، سواء كان شخصًا أو مؤسسة.

وتم الإعلان عن إطلاق الجائزة خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم في مدينة غزة، بحضور وزير الثقافة بغزة الدكتور أسامة العيسوي، ووزير الأوقاف، الدكتور طالب أبو شعر، والنائب في المجلس التشريعي الدكتور أحمد أبو حلبية، رئيس مؤسسة القدس الدولية في فلسطين.

وأشار العيسوي، خلال المؤتمر إلى مكانة القدس الدينية والتاريخية والسياسية، مؤكدًا أنها تحتل قلب الأمة النابض، وأنها آية في القران الكريم، ولها مكانة ثابتة في العقيدة الإسلامية، وتمثل عروس العواصم العربية والإسلامية، مشددًا على ضرورة دعم صمود أهلها المقدسيين في مواجهة الاحتلال المتواصل، الذي يسعى لتهويد المدينة المقدسة، وطمس معالمها ضمن مخططات وسياسة "عنصرية زائفة".

وأوضح أن الإعلان عن الجائزة "يأتي تتويجًا لإعلان وزراء الثقافة العرب اعتبار مدينة القدس عاصمة أبدية للثقافة العربية، للحفاظ علي مكانة القدس وصونها في ذاكرة الأمة وعقلها، للتصدي لكل محاولات الاحتلال الساعية للنيل من مدينة القدس بتراثها ومعالمها الإسلامية وخاصة المسجد الأقصى المبارك".

................

الحكومة تخطط لإقامة مشروع ضخم بدلا من "مجمع السرايا"

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-كشف الدكتور المهندس يوسف المنسي وزير الإسكان والأشغال العامة في الحكومة الفلسطينية النقاب عن وجود مخطط إنشاء مشروع ضخم بدلاً من مجمع السرايا الحكومي وسط مدينة غزة.

وقال الدكتور المنسي في تصريحات نشرها "الرسالة نت": "الحكومة اتخذت قراراً بإلغاء مظاهر العسكرة داخل المدينة"، مشيراً إلى أن مجمع السرايا واحداً منها، مبيناً في ذات الوقت إلى أن وزارته قامت بإعداد الدراسات والخطط لهذا المشروع.

ولفت الوزير المنسي إلى أنه شخصياً من يرأس اللجنة المختصة في إنشاء تصميم المشروع، موضحاً أن المخطط جاهز وسيتم عرضه على مجلس الوزراء.

وحول ماهية المشروع أضاف: "سيكون عبارة عن متنفس لأهل غزة وحدائق ومركز تجاري وأبراج تضم مكاتب وإدارات، وسيحتوي على شكل رمزي ومعلم مميز يدل على قطاع غزة إلى جانب قاعات لعرض الأفلام الوثائقية"، مؤكداً وجود وعود من مستثمرين للمشاركة في إقامة هذا المشروع.

...................

هنية يدعو إلى اجتماع عربي طارئ لحماية القدس من مخططات الاحتلال

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام-دعا رئيس الوزراء إسماعيل هنية -خلال استقباله متضامني قافلة "القدس 5" الليبية- الرئيس الليبي العقيد معمر القذافي كونه يرأس القمة العربية في دورتها الحالية إلى عقد اجتماع عربي طارئ لدراسة وضع القدس وما يحيط بها من أخطار؛ حيث تعيش المدينة المقدسة أخطر فترات منذ احتلالها.

وقال هنية خلال اللقاء الذي جرى ظهر الأحد (9-1) بمقر مجلس الوزراء: "نحن بحاجة لوضع سياسات تحمي القدس وتعزز صمود أهلها"، منددًا بالجرائم الصهيونية، والتي كانت آخرها جريمة هدم فندق شبرد التاريخي في حي الشيخ جراح شرقي القدس لأغراض استيطانية، وهو ما يأتي ضمن عقلية الاحتلال التي تعمل على انتزاع القدس من عروبتها وإسلاميتها.

وأكد رئيس الوزراء أن كل المحاولات التي يقوم بها الاحتلال لن تنجح في تغيير التاريخ والجغرافيا، "فنحن أصحاب الحق الأصليون"، موجهًا نداءً لأهالي القدس يدعوهم فيه إلى المزيد من الصمود والتمسك بالأرض والتشبث بالمقدسات وعدم الانكسار أمام الموجة الصهيونية الجديدة، مجددًا التأكيد أنهم لن يتركوا لوحدهم وأنه سيبذل الغالي والنفيس للحفاظ على القدس وحمايتها.

وقدّر تسمية القوافل التي تتجه من ليبيا إلى فلسطين بقوافل "القدس"، والذي يدلل على مدى التزام ليبيا قيادة وحكومة وشعبًا تجاه القدس، مشيرًا إلى أن هذه القوافل حملت اسم الهدف الحقيقي لها، وهو تحرير القدس واستعادتها لتكون عاصمة سياسية وفكرية للشعب الفلسطيني والدولة الفلسطينية المأمولة.

....................


0 comments: