الأحد، 26 ديسمبر 2010

عدوان صهيوني والمقاومة تتصدى وأعمال امن عباس

الأحد، 26 ديسمبر 2010

عدوان صهيوني والمقاومة تتصدى وأعمال امن عباس

فلسطين 20/1/1432 - 26/12/2010

http://ourmoqawama.blogspot.com

الموجز

المقاومة

شهيدان من سرايا القدس خلال التصدي لتوغل صهيوني شرق خزاعة

أبو أحمد يكشف ل"فلسطين اليوم" ما جرى بين عناصر السرايا والاحتلال شرق خانيونس

بالصور:جماهير غفيرة تشيع جثماني شهيدي سرايا القدس بخان يونس

أبو علي مصطفى: إطلاق نار مباشر على تراكتور للمستوطنين قرب موقع كسوفيم العسكري

جرائم الاحتلال

العدو يعتقل ثلاثة مواطنين على الحواجز شمال الضفة

800 جندي صهيوني اقتحموا قسم 11 في سجن نفحة

قوات الاحتلال تحاصر منزل عائلة أبو ناب في سلوان في القدس

مغتصبون صهاينة يستولون على أراضي المواطنين بالخليل

الاحتلال يقمع مسيرة سلمية ويغلق حاجز قلنديا

أسيران فلسطينيان يدخلان عامهما الـ20 بسجون الاحتلال

قوات الاحتلال تقتحم قرى شرق جنين دون اعتقالات

الاحتلال يقر اعتقال 750 مقدسيا بتهمة رشق الحجارة

حكومة الاحتلال تلوح بشن عدوان جديد على قطاع غزة

الاحتلال يختطف 50 أسيراً فلسطينياً معاقاً

الاحتلال يعتزم الاعتذار لبريطانيا عن استخدام جوزات سفر مزورة في اغتيال المبحوح

ليبرمان: الكيان لن يعتذر لتركيا

خلافات في الكونغرس تعرقل تطوير "القبة الحديدية

إخلاء مكتب نتنياهو بسبب طرد مفخخ

طوارئ بمطار القاهرة لاستقبال اليهود للمشاركة في مولد أبو حصيرة

الحصار

أطباء غزة يـحذرون من كارثة صحية بعد نفاذ 140 صنفاً من الأدوية الأساسية

اعمال امن عباس

امن عباس تستدعي 50 من أبرز قيادات ونشطاء "حماس" وتهددهم بالإبعاد خارج الوطن

امن عباس تختطف 7 من أنصار حماس

سلطة عباس" تلاحق مقربين من دحلان وتكشف مخزن سلاح له في بلاطة

ذكرى حرب الفرقان

الذكرى الثانية للانتصار: غزة: يد على الزناد وأخرى ترفع الراية

حرب الفرقان: فظاعة العدوان وملحمة الصمود (تقرير)

خبراء: آثار حرب غزة النفسية على الأطفال ستستمر عشرات السنوات

إطلاق أول موسوعة إلكترونية عن "حرب غزة"

في ذكراها الثانية.. الحرب على غزة خلفت وشرّدت عشرات آلاف الضحايا (تقرير)

عائلة زقوت .. فصول مؤلمة لقصة مأساوية في شمال القطاع (تقرير

اخبار متنوعه

البردويل ينفي مزاعم الاحتلال نقل مخازن صواريخ "حماس" إلى سيناء

مصر وحماس: تنفي تحول سيناء إلى ساحة لإنتاج وتخزين صواريخ حماس

" " حماس" تستهجن قرارا كنديا بإدراجها كـ"منظمة إرهابية"

الشيخ رائد صلاح يزور نواب القدس المهددين بالابعاد

أبو زهري: التهديد بإبعاد قيادات "حماس" يعكس مدى السقوط الأمني لـ"فتح

القيادي حسنين: الجهاد لن ينسى شهدائه وأسراه القابعين في السجون

سفينة "مرمرة" تعود لإسطنبول وسط حفاوة شعبية كبيرة

فريق أردني لفحص الوضع الإنشائي للأقصى

حمّاد في الذكرى الثانية لحرب الفرقان: أعدنا إعمار نصف المقرات الأمنية

بـحر: هزمنا الاحتلال بمستويات عدة ولن نعترف بشرعيته (تقرير

النضال الشعبي تندد بسياسة الاحتلال

وزارة الإسكان: 3000 طلب قدم لشراء أراضي حكومية بغزة حتى الآن

تنظيم حفل زفاف لـ 100 عريس بغزة

قضية الجاسوس المصري تكشف عن شبكتين للموساد في دمشق وبيروت

....................

التفاصيل

المقاومة

شهيدان من سرايا القدس خلال التصدي لتوغل صهيوني شرق خزاعة

خان يونس – المركز الفلسطيني للإعلام/استشهد مقاومان من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي جراء الاشتباكات الضارية مع قوات الاحتلال الصهيوني شرق بلدة خزاعة إلى الشرق من خان يونس، جنوب قطاع غزة، والتي استمرت أكثر من ست ساعات فجر اليوم الأحد (26-12) وتخللها قصف بالأسلحة الرشاشة من الطائرات المروحية الصهيونية.

وأكد أدهم أبو سلمية، الناطق باسم اللجنة العليا للإسعاف والطوارئ، في تصريحٍ خاصٍ لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" أن إطلاق النار والقصف الصهيوني الذي رافق التوغل الذي نفذته قوات الاحتلال شرق خزاعة، أسفر عن استشهاد مواطنين خلال الاشتباكات والتصدي لتلك القوات.

وقال إن الشهيدين هما مصعب عيسى أبو روك (20 عاماً)، ومحمود يوسف النجار (21 عاماً)، لافتاً إلى أنه تم نقل الشهيد أبو روك إلى المستشفى فيما تعوق قوات الاحتلال نقل الشهيد الثاني بسبب إطلاق النار المستمر في المكان.

وأضاف أن الشهيد أبو روك وصل لمستشفى ناصر بمدينة خان يونس عبارة عن أشلاء ممزقة بفعل قذائف الاحتلال التي أطلقت على المنطقة والتي تجاوز عددها 20 قذيفة مدفعية.

وأكدت غرفة عمليات "سرايا القدس" في تصريحات خاصة لـ "المركز الفلسطيني للإعلام" استشهاد أبو روك خلال اشتباكات عنيفة مع قوة صهيونية خاصة في محيط بوابة أبو ريدة شرق خزاعة.

وأكدت السرايا أن الشهيد خاض برفقة مجموعة مجاهدين اشتباكات ضارية مع الاحتلال وكبدوها خسائر فادحة، لافتة إلى أن مجاهدا ثانيا لا يزال مفقوداً.

وقالت مصادر محلية إن الطواقم الطبية انتشلت جثة الشهيد أبو روك فيما تجري محاولات لانتشال جثة الشهيد الثاني النجار.

وكانت مجموعة من المقاومة تصدت فجر اليوم الأحد (26-12) لمحاولة تسلل نفذتها قوة صهيونية شرق بلدة خزاعة إلى الشرق من خان يونس واندلعت بين الجانبين اشتباكات ضارية، تخللها قصف عشوائي بنيران الأسلحة الرشاشة من طائرات الأباتشي الصهيونية التي حلقت في سماء المنطقة.

وأكد مراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" أن اشتباكات عنيفة وقوية سمعت على مسافات واسعة في المنطقة الشرقية لخان يونس، بين مجموعة من المقاومة كانت ترابط شرق خزاعة، وقوة صهيونية خاصة حاولت التسلل في المنطقة، حيث تم كشف القوة الصهيونية والاشتباك المباشر معها.

وقال المراسل إن طائرات مروحية حلقت في سماء المنطقة، وأطلقت النار بكثافة تجاه الجانب الفلسطيني من السياج الأمني الصهيوني حيث تدور الاشتباكات، فيما ولت تعزيزات كبيرة من آليات الاحتلال للمنطقة وسط المزيد من القصف العشوائي.

واستمرت الاشتباكات من أكثر من ست ساعات طوال ساعات الفجر، حتى الساعات الأولى لصباح اليوم، حيث لا تزال الأوضاع متوترة في المنطقة .

وقال الناطق باسم اللجنة العليا للإسعاف، إن وتيرة التصعيد الصهيوني بحق المدنيين في قطاع غزة هي الأعلى خلال الشهر الحالي حيث بلغ عدد الشهداء 15 شهيداً إضافة لـ 34 إصابة وأكثر من 30 قذيفة مدفعية أطلقت تجاه القطاع وأكثر من 16 غارة جوية على أهداف مدنية مختلفة من القطاع، كما استشهد طفل وأصيب اثنين من الصيادين.

.....................

أبو أحمد يكشف ل"فلسطين اليوم" ما جرى بين عناصر السرايا والاحتلال شرق خانيونس

فلسطين اليوم-غزة/أكد الناطق بأسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي اليوم ,ان استشهاد العنصرين من سرايا القدس فجر اليوم , يأتي ضمن التصعيد الصهيوني الأخير على قطاع غزة كون ان الاحتلال يحاول ان يأخذ الأمور نحو التصعيد .

وقال أبو أحمد "لفلسطين اليوم" ان الاحتلال الصهيوني حاول فجر اليوم اختبار مدى جاهزية المقاومة عبر القوات الخاصة التي توغلت شرق خانيونس لعدة أمتار , حيث تفاجأت بوجود عناصر من سرايا القدس المرابطين التى تصدت للقوات المتوغلة بوابل من الرصاص مما أدى لإصابة عدد من جنود الاحتلال مما خلق حالة من الارباك في صفوفهم وطلب التعزيزات التي لبت بإرسال عدد من آليات الاحتلال لانتشال الجنود المصابين وسط تغطية كثيفة من طائرات الاحتلال.

وتابع أبو أحمد "الاحتلال أطلق أكثر من30 قذيفة في المنطقة للتغطية على ما حدث مما أدى لاستشهاد عنصرين من السرايا".

................

بالصور:جماهير غفيرة تشيع جثماني شهيدي سرايا القدس بخان يونس

فلسطين اليوم- غزة/شيعت جماهير فلسطينية غفيرة، ظهر الأحد (26-12) جثماني شهيدي سرايا القدس مصعب أبو روك ومحمود النجار، الذين استشهدا بعد اشتباكهما مع قوات الاحتلال الصهيوني، شرق بلدة خزاعة شرق خان يونس.

وشارك مئات المواطنين في موكب التشييع اللذين انطلق من مستشفى ناصر، وجاب الشوارع الرئيسة، وصولاً إلى منزلي ذويهما لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة، ثم الصلاة عليهما في ملعب أبو رجيلة بالبلدة.

وطالب المشيعون بالرد على جرائم الاحتلال والانتقام لدماء الشهيدين، مؤكدين أنهم لن يركعوا أمام جرائمه المسعورة ولن ترهبهم تهديداته بشن حرب على قطاع غزة.

وكان الشهيدان ارتقيا فجر الأحد خلال اشتباكات عنيفة مسلحة، اندلعت على الحدود الشرقية لبلدة خزاعة مع قوات الاحتلال.

................

أبو علي مصطفى: إطلاق نار مباشر على تراكتور للمستوطنين قرب موقع كسوفيم العسكري

في إطار الرد الطبيعي على جرائم المحتلين بحق المقاومة و شعبنا ، كتائب الشهيد أبو علي مصطفى – الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تعلن عن تمكن مقاتليها من إطلاق النار المباشر على تراكتور أحمر كان بداخله أحد المستوطنين قرب موقع كسوفيم ألاحتلالي العسكري ، وذلك اليوم الأحد الموافق 26/12/2010م ،الساعة 1.41 ظهراً.

................

جرائم الاحتلال

العدو يعتقل ثلاثة مواطنين على الحواجز شمال الضفة

نابلس-المركز الفلسطيني للإعلام/اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني بعد ظهر اليوم الأحد (26-12) ثلاثة شبان على حاجزي زعترة والحمرا شمال الضفة الغربية ونقلتهم إلى جهة مجهولة.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال المتمركزة على حاجز زعترة جنوب مدينة نابلس اعتقلوا الشاب بلال حسن (20 عاما) من قرية قصرة جنوب المدينة.

وأكدت المصادر أن الجنود الصهاينة انهالوا عليه بالضرب المبرح فور اعتقاله ووضعه في غرفة صغيرة قبل نقله بسيارة عسكرية إلى أحد مراكز الاعتقال.

من جهة أخرى اعتقلت قوات الاحتلال شابين من مخيم الفارعة آخرين أثناء مرورهما على حاجز الحمرا شرق مدينة طوباس في الأغوار الشمالية.

وقالت مصادر محلية إن جنود الاحتلال أوقفوا الشابين وهما محمد جميل رشدي أبو جندب (20 عامًا) وهو طالب جامعي، وبركات فايز فوزي جناجرة ونقلوهما إلى جهة محهولة.

....................

800 جندي صهيوني اقتحموا قسم 11 في سجن نفحة

غزة- المركز الفلسطيني للإعلام/قالت جمعية واعد للأسرى والمحررين إن الهجمة الأخيرة التي استهدفت قسم 11 في سجن نفحة الصحراوي قد تمت بواسطة 800 جندي صهيوني، ما يدلل على شدة الهجمة وإجراميتها.

وأضافت الجمعية في بيان صدر عنها الأحد (26-12)، تلقى "المركز الفلسطيني للإعلام"، نسخة عنه: انه "خلال الاقتحام الليلي، تم الاعتداء بشكل مباشر على الأسرى وتم إخلاء جميع غرف القسم البالغة 12 غرفة، وتم اقتياد جميع الأسرى إلى الأقسام القديمة المهجورة، التي لا تتوفر فيها أدنى مقومات الحياة البسيطة ومكثوا هناك مدة 48 ساعة عانوا خلالها البرد الصحراوي الشديد، وبعد هذه المدة بدأت قوات السجون بإعادة الأسرى إلى غرفهم المعتادة".

وقد أكد الأسرى لـ "واعد" بأن هذه الهجمة لم يسبقها مثيل، وتشكل سابقة خطيرة من حيث طريقة الاعتداء والأدوات المستخدمة والظروف التي تلت ذلك.

وطالبت "واعد" كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية والصليب الأحمر بالتدخل الفوري لإيقاف العمليات الإجرامية الصهيونية بحق الأسرى، معتبرة أن الخطر الذي يكمن في مثل هذه الاعتداءات أنها لا تصل للإعلام بشكلها الحقيقي، مطالبة أيضا وسائل الإعلام ببذل جهد أقوى وأكبر من أجل فضح الممارسات الإرهابية التي يتعرض لها الأسرى والأسيرات.

....................

قوات الاحتلال تحاصر منزل عائلة أبو ناب في سلوان في القدس

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام/نشرت قوات الاحتلال الصهيوني ووحدات حرس الحدود منذ صباح اليوم وحدات كبيرة من عناصرها في بلدة سلوان تمهيدا لإخلاء عائلة المواطن عبد الله أبو ناب من منزلها في حي بطن الهوى.

وأكد شهود عيان أن شرطة الاحتلال اعتقلت منذ ساعات الصباح عددا من المواطنين بالرغم من عدم اندلاع مواجهات حتى الآن.

من جهة أخرى كشف مركز معلومات وادي حلوة عن نية سلطات الاحتلال إخلاء منزل عائلة أبو ناب الفلسطينية الواقع في حي بطن الهوى وسط قرية سلوان، اليوم الأحد حيث يكون الدبلوماسيون الغربيون منهمكين باحتفالات أعياد الميلاد.

وأوضح المركز على موقعه الالكتروني أنه حسب المعلومات التي حصل عليها أن عملية الإخلاء ستتم مقابل إخلاء البناية الاستيطانية غير القانونية المسمى "بيت يوناتان" والمقامة في ذات الحي،.

وقد علم مركز معلومات وادي حلوة من خلال مصادر مسئولة بأن السلطات الإسرائيلية تنوي إسكان المغتصبين الذين سيتم إخلاؤهم من “بيت يوناتان” مكان عائلة أبو ناب.

وأضاف المركز أن سلطات الاحتلال تحاول مصادرة منزل عائلة أبو ناب ووضعه تحت سيطرة المغتصبين من خلال ما يسمى "قانون حق عودة اليهود" وهو أحد القوانين العنصرية التي تستخدمها السلطات الصهيونية لمصادرة الممتلكات الفلسطينية في سلوان.

ففي مطلع القرن التاسع عشر قدمت جماعة من يهود اليمن إلى القدس بنيه العيش في الحي اليهودي بالبلدة القديمة بدافع ديني، إلا أن يهود البلدة القديمة لم يرغبوا باستيعاب يهود اليمن إلى جانبهم في الحي اليهودي، فأرسلوا بهم للعيش في مكان قريب من البلدة القديمة ولكن خارج أسوارها، وكان ذلك في سلوان في حي بطن الهوى، حيث عاش يهود اليمن لفترة وجيزة في الحي الفلسطيني ورحلوا بعد ذلك سريعاً .

إذ تشير الدراسات المستندة إلى الآثار التي خلفها يهود اليمن بما في ذلك الرسائل التي بعثوا بها إلى أهلهم في وطنهم الأم، بأنهم لم يحبوا ذلك المكان وأنهم لا يشعرون بالإنتماء له، عدا عن أن أوضاعهم الاقتصادية المتردية ونبذهم من قبل يهود البلدة القديمة أدى إلى رحيلهم سريعاً عن سلوان.

وتابع المركز على موقعه:" تستغل سلطات الاحتلال قصة يهود اليمن للصالح الاستيطاني فسنت قانوناً يقوم على “حق” عودة اليهود، والذي ينص على أن إي منزل أو عقار كان ليهودي في الماضي يجب أن يعود إلى يد يهودية مجدداً.

ومن هنا تأتي معاناة عائلة أبو ناب، إذ يدعي الصهاينة اليوم بأن منزل عائلة أبو ناب كان في الماضي كنيساً لليهود اليمنيين، الأمر الذي يرفضه الفلسطينيين قطعياً إذ أن البناء الهندسي للمنزل لا يتلائم والادعاء الصهيوني بتاتاً.

..........................

مغتصبون صهاينة يستولون على أراضي المواطنين بالخليل

الخليل- المركز الفلسطيني للإعلام/استولى عشرات المغتصبين الصهاينة على نحو 1500 دونم من الأراضي في بلدة يطا بمحافظة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلّة.

وأفاد مالك الأرض الأصلي، جميل حوشيه أن عشرات المستوطنين أقدموا اليوم الأحد (26/12) برفقة عناصر من وحدة "الإدارة المدنية الإسرائيلية"، على مصادرة ألف وخمسمائة دونم من الأراضي وتسييجها بالأسلاك الشائكة دون حيازة أي أمر بالمصادرة.

وفي السياق ذاته، جرّفت مجموعة من المستوطنين عشرات الدونمات من أراضي بلدة سعير بشمال شرق الخليل، في حين استولت مجموعة أخرى على نحو عشرين دونم من أراضي قرية قريوت بجنوب شرق محافظة نابلس بشمال الضفة.

وقالت مصادر محلية إن المغتصبين الصهاينة بداوا بالعبث بالارض المصادرة خرابا، حيث قاموا بحراثتها وتجريفها بشكل عنيف كي لا يتسنى للاهالي الاستفادة منها.

....................

الاحتلال يقمع مسيرة سلمية ويغلق حاجز قلنديا

أصيب شاب فلسطيني بكسر في يده إثر قيام قوات الاحتلال الصهيوني بالاعتداء على عشرات المتظاهرين الفلسطينيين ومتضامنين أجانب، خلال مشاركتهم في تظاهرة سلمية ضد الاستيطان والجدار على حاجز قلنديا بدعوة من " اللجنة الوطنية للمقاومة الشعبية" و"اللجان الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان" .

وقالت مصادر فلسطينية: "إن قوات الاحتلال اعتدت على المتظاهرين والمتضامنين الأجانب، بينهم وفد أسباني مكون من تسعين شخصاً من مختلف الفعاليات الفنية والثقافية في اسبانيا، جاؤوا للتظاهر ضد الاحتلال والجدار".

وأضافت أن جنود الاحتلال اعتدوا على المتظاهرين، وقاموا بإطلاق العيارات النارية وقنابل الغاز المسيل للدموع، كما أقدموا على اعتقال نحو تسعة من المتظاهرين وتم نقلهم إلى جهة غير معلومة، فيما رد المتظاهرون بإلقاء الحجارة والزجاجات الفارغة.

وفي أعقاب ذلك؛ قامت قوات الاحتلال بإغلاق حاجز قلنديا، الذي يفصل بين رام الله والقدس ويشكل مدخلا لأهالي القرى الجنوبية إلى رام الله، مما أدى حدوث اختناقات مرورية كبيرة وأزمة اضطرت المئات من المواطنين إلى التظاهر ضد الاحتلال رداً على إغلاق الحاجز.

....................

أسيران فلسطينيان يدخلان عامهما الـ20 بسجون الاحتلال

غزة- المركز الفلسطيني للإعلام/أفادت اللجنة الوطنية العليا لنصرة الأسرى أن الأسيرين مجدي أحمد محمد حماد (45 عاما) من مخيم جباليا (شمال قطاع غزة)، والأسير محمد أحمد محمود صباغ من محافظة جنين بالضفة الغربية دخلا عامهما العشرين في سجون الاحتلال بشكل متواصل.

وأوضح رياض الأشقر المدير الإعلامي باللجنة في بيان صدر عنه الأحد (26-12) بأن الأسير حماد معتقل منذ 26/12/1991م، ومحكوم بالسجن المؤبد 6 مرات بالإضافة إلي 30 عاما وينتمي إلي حركة حماس، وهو بذلك ينهي عامه التاسع عشر في سجون الاحتلال.

وأشار إلى أن الأسير المذكور اعتقل وهو يحاول الخروج من قطاع غزة بعد رحلة مطاردة من قبل الاحتلال الذي كان يتهمه باختطاف وقتل عدد كبير من عملاء الاحتلال حيث كان يطلق عليه جزار العملاء وكذلك تنفيذ عمليات عسكرية ضد جنود الاحتلال.

ويعانى الأسير حماد - كالمئات من الأسرى - من عدة أمراض أخطرها مرض السكري الذي أصيب به داخل سجون الاحتلال نتيجة الإهمال الطبي، وقد تسبب له بضعف حاد في النظر، حتى يكاد لا يرى بعينة اليمين، ولا يتلقى الأسير أي علاج يناسب حالته الصحية مما يشكل خطورة على حياته ويهدد بفقدانه النظر.

وبينت اللجنة أن الأسير حماد رزقه الله طفلة اسمها "غدير" بعد اعتقاله بـ 5 شهور، وقد كبرت ابنته وأصبحت شابة ولم تستطع رؤيته سوى مرات قليلة، وأنها محرومة من زيارته منذ أكثر من 8 سنوات.

وفي نفس السياق أفادت اللجنة أن الأسير محمد أحمد محمود صباغ من محافظة جنين بالضفة الغربية دخل أيضا عامه العشرين في سجون الاحتلال بشكل متواصل.

وقالت اللجنة إن الأسير صباغ معتقل منذ 23/12/1991 ويقضى حكماً بالسجن المؤبد بسبب مقاومته للاحتلال، ويقبع في سجن جلبوع، وهو أحد قيادات الحركة الأسيرة، وكثيرا ما عاقبته إدارة السجون بالعزل الانفرادي والحرمان من الزيارة ومنع الشراء من الكنتين

...................

قوات الاحتلال تقتحم قرى شرق جنين دون اعتقالات

جنين – المركز الفلسطيني للإعلام/اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم عدة بلدات شرق مدينة جنين وجابت في شوارعها وقامت بأعمال تمشيط دون أن يبلغ عن اعتقالات.

وقال شهود عيان أن أكثر من عشر آليات عسكرية توغلت في بلدات أم التوت والمغير وجلقموس والمطلة في شرق جنين وقامت بأعمال تمشيط واسعة حتى ساعات الصباح.

وأضاف مواطنون أن جنود الاحتلال استخدموا القنابل الضوئية وفتشوا المناطق السهلية المحيطة بتلك القرى، كما كمنوا بين الأزقة.

وأشار مواطنون إلى أن جنود الاحتلال نصبوا الحواجز المفاجئة على مفارق الطرق في تلك المنطقة لعدة ساعات خلال عمليات التمشيط .

................

الاحتلال يقر اعتقال 750 مقدسيا بتهمة رشق الحجارة

بحثت لجنة الداخلية في "الكنيست" الصهويني الأوضاع في مدينة القدس المحتلة، مساء السبت 25/12، لا سيما فيما يتعلق بحوادث إلقاء الحجارة على سيارات المغتصبين وشرطة جيش الاحتلال على يد فتية فلسطينيين.

وقال قائد شرطة الاحتلال في القدس، اهرون فرانكو: "إنه يستحيل وقف جميع عمليات رشق الحجارة في القدس"، مشيراً إلى أنه تم التحقيق مع 750 شاباً مقدسيا، لكنه استطرد يقول "إن نصفهم قاصرون لا يطالهم قانون العقوبات فيما تم في نهاية المطاف مقاضاة 70 شخصا فقط".

وأشار إلى وقوع نحو 500 عملية إلقاء حجارة في القدس سنوياً، مضيفاً أن هذه المشكلة قد تفاقمت منذ الحرب على قطاع غزة قبل نحو عامين. وكان أعضاء كنيست من اليمين المتشدد قد طالبوا الشرطة بـ "وضع حد" لرشق الحجارة

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

حكومة الاحتلال تلوح بشن عدوان جديد على قطاع غزة

الناصرة – المركز الفلسطيني للإعلام/ألمح نائب رئيس الوزراء الصهيوني سيلفان شالوم، إلى احتمالية إقدام جيش الاحتلال على شنّ عدوان جديد على قطاع غزة.

وأفاد شالوم، في تصريحات صحفية أدلى بها اليوم الأحد (26-12)، أن سلطات الاحتلال تسعى لتغيير مجرى الأوضاع الراهنة في القطاع.

وتأتي هذه التصريحات بالتزامن مع حلول الذكرى السنوية الثانية للحرب الصهيونية على غزة، وفي أعقاب استشهاد مقاومان فلسطينيان من سرايا القدس شرق خان يونس (جنوب قطاع غزة)، وذلك بعد اشتباكات عنيفة اندلعت بين المقاومة وجيش الاحتلال فجر اليوم.

من جانبه، أكّد الوزير الصهيوني "يوفال شتاينتس"، أن سلطات الاحتلال ستسعى عاجلا أم آجلا إلى شن عدوان جديد على القطاع بهدف إسقاط حكومة حماس في قطاع غزة.

وكان العديد من قيادات حركة المقاومة الإسلامية "حماس" اعتبروا أن تصريحات قادة الاحتلال هو جزء من الحرب النفسية لتوتير الأوضاع داخل القطاع.

................

الاحتلال يختطف 50 أسيراً فلسطينياً معاقاً

فلسطين اليوم- رام الله/قال وزير الأسرى في الحكومة الفلسطينية برام الله اليوم الأحد، إن الاحتلال الإسرائيلي يحتجز 50 أسيرا فلسطينيا معاقا في سجونه.

وذكر قراقع، خلال لقائه في رام الله مع وفد من منظمة "معاقون بلا حدود"، أن الأسرى المعاقين المعتقلين لدى الاحتلال " يعانون العذاب اليومي والإهمال الطبي المتعمد" من قبل مصلحة سجون الكيان الإسرائيلي.

وتحدث قراقع حول أولوية الإفراج عن المعاقين في أي مفاوضات قادمة لخصوصية وضعهم الصحي.

وأشار إلى أن السلطة الفلسطينية تحدثت مع كثير من المؤسسات الدولية حول ضرورة تحسين الظروف المعيشية للأسرى المعاقين وتوفير الأدوات الطبية اللازمة لهم "الأمر غير الموجود في مستشفى سجن الرملة الإسرائيلي".

وأضاف أن هناك عشرات الشكاوى من المعتقلين المرضى على تصرفات واستفزاز مصلحة السجون الإسرائيلية "التي لا تراعي خصوصية وضعهم الصحي، فضلا عن عدم توفير الأدوات الطبية اللازمة لهم".

يشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يعتقل زهاء سبعة آلاف أسير فلسطيني.

................

الاحتلال يعتزم الاعتذار لبريطانيا عن استخدام جوزات سفر مزورة في اغتيال المبحوح

لندن – المركز الفلسطيني للإعلام/ذكرت صحيفة "تلغراف" البريطانية أن رئيس الموساد الصهيوني الجديد "تأمير باردو" سيقدم خلال زيارة رسمية إلى بريطانيا في شهر كانون الثاني (يناير) المقبل، اعتذاراً رسمياً عن استخدام جوازات سفر بريطانية في جريمة اغتيال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" محمود المبحوح، الأمر الذي يعد اعترافا من الكيان الصهيوني بارتكاب الجريمة.

وأوضحت الصحيفة أن رئيس الموساد الجديد سيلتقي خلال زيارته وزيري الداخلية والخارجية البريطانيين، مشيرة إلى أنه سيتعهد لبريطانيا بعدم استخدام جوازات سفر بريطانية في عمليات قادمة، وذلك في محاولة من الكيان الصهيوني لإعادة بناء العلاقات مع بريطانيا.

وكانت شرطة دبي اتهمت 27 شخصًا يحملون جوازات غربية باغتيال المبحوح في أحد فنادق دبي في يناير/كانون الثاني الماضي، فيما قالت الدول التي تنتسب إليها الجوازات أن غالبيتها مزورة وهي تمثل حالات انتحال شخصية.

...................

ليبرمان: الكيان لن يعتذر لتركيا

القدس – المركز الفلسطيني للإعلام/أعلن وزير الخارجية الصهيوني، أفيغدور ليبرمان، أن الكيان الصهيوني "لن يعتذر لتركيا" عن الهجوم الذي شنته قوات الاحتلال على قافلة أسطول الحرية التي كانت تحمل مساعدات إنسانية الى قطاع غزة.

وقال ليبرمان خلال لقاء اليوم الأحد (26-12) في القدس المحتلة مع سفراء الكيان الصهيوني في الخارج: إن طلب تركيا تقديم اعتذار رسمي منا عن الهجوم مقابل تطبيع العلاقات بين البلدين ينم عن "وقاحة".. و"لن يكون هناك اعتذار، لأن من عليه الاعتذار هو حكومة تركيا بسبب دعمها الارهاب" على حد زعمه.

وكان وزير الخارجية التركي، أحمد داود أوغلو، أكـد أمس السبت أن على الكيان الصهيوني أن يعتذر لبلاده عن الهجوم الدموي الذي أسفر عن استشهاد 9 أتراك، ودفع تعويضات لذوي الضحايا.

................

خلافات في الكونغرس تعرقل تطوير "القبة الحديدية

الناصرة - المركز الفلسطيني للإعلام/أفادت صحيفة /هآرتس/ العبرية بأن خلافات داخلية في الكونغرس الأمريكي ستتسبّب بتأخر تحصيل الدعم المالي الذي تتلقاه الحكومة الصهيونية من الولايات المتحدّة لتطوير قدراتها العسكرية، لا سيّما منظومتها المعرفة بـ "القبة الحديدية". وقالت إن التأجيل سوف يعني انتظاراً طويلاً قبل إمكانية شراء تلك الأسلحة.

وبحسب ما أوردته الصحيفة، في عددها الصادر اليوم الأحد (26/12)، فإن مشاريع تطوير "القبة الحديدية" وتوسيع نطاق عملها سيتم تأجيلها إلى ما بعد عملية التصويت على الميزانية المخصّصة للمنظومة الصهيونية في آذار (مارس) المقبل، وذلك على إثر خلافات داخلية بين النواب الجمهوريين الذين احتجوا على التعديلات التي أدخلتها الإدارة الأمريكية على ميزانية عام 2011 المقبل.

وكان مجلس الشيوخ الأمريكي، قد صادق في أيار (مايو) الماضي على قرار الرئيس باراك أوباما منح الكيان مساعدات خاصة بقيمة مائتين وخمسة ملايين دولار، من المقرّر تخصيصها لغايات شراء بطاريات إضافية لتشغيل منظومة اعتراض الصواريخ قصيرة المدى، وتوسيع نطاق عملها إلى منطقة "غلاف غزة"، إلى جانب التزوّد بأعداد كافية من الصواريخ الاعتراضية لذات الغرض.

................

إخلاء مكتب نتنياهو بسبب طرد مفخخ

فلسطين اليوم: ترجمة خاصة/أخلى حراس رئيس الوزراء الصهيوني المتطرف بنيامين نتنياهو قبل قليل موظفي مكتب نتنياهو في مدينة القدس المحتلة، بعد العثور على طرد مفخخ مجهول.

ووفقاً لموقع يديعوت أحرونوت الإلكتروني فلم يتم معرفة ماذا يحتوي الطرد.

وعلى الفور أغلقت الشرطة المنطقة المحيطة بمكتب نتنياهو وتم استدعاء خبير متفجرات لفحص الطرد وستقوم الشرطة بعد قليل تفجير الطرد عن بعد.

................

طوارئ بمطار القاهرة لاستقبال اليهود للمشاركة في مولد أبو حصيرة

فلسطين اليوم- وكالات/أعلنت سلطات مطار القاهرة اليوم الاحد حالة الطوارئ لاستقبال المئات من اليهود القادمين من تل أبيب وبعض المدن للمشاركة في احتفالات ذكرى أبو حصيرة قرب مدينة دمنهور بمحافظة البحيرة (156 كم شمال القاهرة).

واستقبل المطار اليوم ثلاث طائرات من تل أبيب عليها حوالى 550 راكبا بعضهم حاخامات حيث تم تأمينهم حتى توجههم إلى قرية دميتوه الموجود بها قبر أبو حصيرة.

من المقرر أن يصل خلال ساعات عدد كبير من اليهود للمشاركة فى إحتفالات أبو حصيرة.

ويعتقد اليهود أن ابو حصيرة يحقق امنياتهم فيكتبون أوراقا على قصاصات من الورق ويتركونها فوق قبره ويذبحون الذبائح ابتهاجا بعيد ميلاده لاعتقادهم بأنه صاحب كرامات.

يشار إلى أن أهالى البحيرة سبق وأن قاموا برفع دعاوى قضائية لإلغاء هذا المولد وهذه الاحتفالات وصدر حكم قضائي في كانون الثاني (يناير) عام 2004 من المحكمة الادارية العليا يقضي بإلغاء قرار وزير الثقافة فاروق حسني باعتبار ضريح "أبوحصيرة" من المناطق الأثرية وبالتالى إلغاء كافة مظاهر الاحتفال في هذه القرية

..................

الحصار

أطباء غزة يـحذرون من كارثة صحية بعد نفاذ 140 صنفاً من الأدوية الأساسية

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام/حذر عدد من الأطباء الفلسطينين بقطاع غزة من خطورة نفاذ 140 صنفاً من الأدوية الأساسية بالقطاع، مطالبين بضرورة العمل على رفع الحصار، لإدخال الأدوية والمعدات الطبية اللازمة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي نظمته النقابات الصحية اليوم الأحد (26-12) في تـجمع النقابات المهنية الفلسطينية على أرض مستشفى الشهيد عبد العزيز الرنتيسي في مدينة غزة، وذلك تنديدًا بـمنع إدخال الأدوية اللازمة لعلاج المرضى في قطاع غزة.

وطالب نقيب المهن الطبية والنفسية، الدكتور عبد المحسن أبو الروس، في كلمته خلال المؤتمر، بضرورة رفع الظلم عن غزة وتزويدها بالدواء والاحتياجات الإنسانية اليومية، داعياً المؤسسات الحقوقية ومؤسسات حقوق الإنسان للوقوف عند مسئولياتـهم والعمل على إنهاء المعاناة.

وحث أبو الروس جامعة الدول العربية، والأمتين العربية والإسلامية، للعمل بكافة السبل والوسائل لتوفير حياة إنسانية كريـمة للمرضى والجرحى من الأطفال والشيوخ.

ودعا نقيب المهن الطبية والنفسية البعثات الطبية في العالم لزيارة غزة، والعمل على توفير العلاج لأطفالها ورسم البسمة على شفاههم المحرومة، وإقامة المزيد من الفعاليات لفضح جرائم الاحتلال بـحق شعبنا الفلسطيني.

يذكر أن وزارة الصحة الفلسطينية تعاني من نقص حاد في مخزون الأدوية، حيث أكـدت الوزارة في بيان سابق لها نفاد أكثر من 140 صنفاً من الأدوية الأساسية من أصل 450 صنفاً منها، وتوقع نفاذ 80 صنفاً آخر خلال ثلاثة أشهر قادمة.

................

اعمال امن عباس

امن عباس تستدعي 50 من أبرز قيادات ونشطاء "حماس" وتهددهم بالإبعاد خارج الوطن

رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام/أكد العشرات من أبرز قيادات ونشطاء حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في رام الله أنه تم استدعاؤهم أمس السبت (25-12) من قبل ميليشيا المخابرات العامة التابعة لمحمود عباس رئيس السلطة المنتهية ولايته، حيث قام الضباط الذين أشرفوا على استدعائهم بتهديدهم وإخبارهم بأنه سوف سيتم توزيع استمارات خاصة عليهم لتعبئتها، وسيكون من ضمنها اختيار الدولة الذين سيُبعدون لها.

وقد عرف من الذين تم استدعاؤهم كلٌّ من: الشيخ حسين أبو كويك، والدكتور عزيز كايد، وأسامة الحمد، ومحمد عمر حمدان، وخالد غيظان، وخليل برافيلي، وأحمد زيد، ويوسف كفاية، وإسماعيل الواوي، وخلدون البرغوثي، وغيرهم .

يشار إلى أن هذا التصعيد الفتحاوي يأتي في ظل استمرار أزمة المختطفين المضربين عن الطعام دون أي حلٍ يذكر.

................

امن عباس تختطف 7 من أنصار حماس

الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام/واصلت ميليشيا عباس حملات الاختطاف بحق أنصار حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الضفة الغربية المحتلة، حيث اختطفت 7 من أنصار الحركة في محافظات نابلس وقلقيلية والخليل، فيما لازالت تواصل اختطاف العديد منذ فترة طويلة منهم المربية أبو السعود.

وبحسب مصادر محلية اليوم الأحد (26-12)؛ ففي محافظة نابلس اختطفت ميليشيا عباس الأستاذ عبد المعطي مقبول من مدينة نابلس حيث تم اختطافه في مدينة رام الله علماً أنه أسير محرر ومختطف سابق، كما قام ما يسمى جهاز المخابرات في المدينة باقتحام منزل المحاضر في جامعة النجاح محمد أبو جعفر واختطاف نجله براء أبو جعفر أحد طلبة جامعة النجاح بعد عدة أيام من إفراج ما يسمى جهاز الوقائي عنه، حيث أمضى 45 يوماً من الشبح والتعذيب، وقد عاثوا في المنزل فساداً وروَّعوا أهله فيما صادروا عدداً من أجهزة الحاسوب.

كما أعادت الميليشيا اختطاف الأسير المحرر طلحة عبد الفتاح مشايخ من مخيم عسكر، وشقيقه أحمد مشايخ من أمام سجن الجنيد بعد دقائق من الإفراج عنهما، علماً أن كليهما من طلبة جامعة النجاح واختطفا سابقاً عدة مرات من قبل ذات الميليشيا.

وتواصل الميليشيا اختطاف العديد من أنصار الحركة وعلى رأسهم المربية تمام أبو السعود لليوم 42 على التوالي.

وفي محافظة قلقيلية، قام وقائي قلقيلية باختطاف كلا من الأستاذ محمد هاشم خضر و رياض صبري وذلك بعد استدعائهما للمقابلة، وكلاهما مختطفين سابقين.

يشار إلى أنّ محمد خضر كان رئيساً سابقاً لمجلس طلبة جامعة النجاح فترة دراسته وهو مختطفٌ سابقٌ لأكثر من ثمانية شهور أسير محرر أمضى أكثر من 5 سنوات في سجون الاحتلال.

وفي محافظة الخليل، تم اختطاف الأسير المحرر أحمد حلايقة من بلدة الشيوخ أحد طلبة جامعة القدس أبو ديس والطالب في كلية الدعوة و أصول الدين يوم 20/12/2010م، وذلك بعد أسبوعين من إفراج قوات الاحتلال عنه.

واستمراراً لمسلسل التنسيق الأمني قامت قوات الاحتلال باعتقال كلاً من سياف عصافرة من بلدة بيت كاحل وزياد فطافطة من بلدة ترقوميا، علماً أنهما مختطفين سابقين.

وفي محافظة طولكرم، واصلت ميليشيا عباس اختطاف الطالبين في جامعة النجاح مهدي منذر عبد الرحيم من قرية كفر رمان وجويد حمد الله من بلدة عنبتا منذ ثلاثة أسابيع، علماً أن الحمد لله أسير محرر واختطف سابقاً عدة مرات ولفتراتٍ طويلة.

وفي محافظة رام الله، واستمراراً لمسلسل التنسيق الأمني، اعتقلت قوات الاحتلال عصر أمس الطالب في كلية الهندسة في جامعة بيرزيت سعيد قصراوي 24 عاماً من سكان مدينة رام الله، يشار إلى أن سعيد اختطف سابقاً أكثر من ست مرات لدى ميليشيا عباس في رام الله

.....................

سلطة عباس" تلاحق مقربين من دحلان وتكشف مخزن سلاح له في بلاطة

رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام/أفادت مصادر فلسطينية أن أجهزة أمن رئيس السلطة (المنتهية ولايته) محمود عباس تلاحق تلاحق قيادات أمنية وأخرى من حركة "فتح" من المحسوبين على قائد التيار الانقلابي في "فتح" الفار من غزة محمد دحلان، حيث اعتقلت عددا منهم وأجرت تحقيقات واسعة معهم.

ونقلت "الجزيرة نت" عن المصادر قولها "إن بعض الشخصيات الفتحاوية "الكبيرة" والعناصر الأمنية دلت الشرطة على مخزن للأسلحة في مخيم بلاطة شمال الضفة كانت تخبؤه إضافة إلى العديد من بنادق كلاشينكوف".

وعلى الصعيد نفسه؛ نفى دحلان أن يكون وافق بعد تردد على المثول أمام لجنة تحقيق أمنية ومالية وسياسية، مشيراً إلى أن "هذه المعلومات خاطئة ومغرضة ولم يتم التطرق إليها مطلقاً في اجتماع اللجنة المركزية الذي عقد الأحد الماضي دون اكتمال النصاب".

وكانت المشاكل قد تفاقمت بين عباس ودحلان قبل قرابة ثلاثة أشهر لأسباب يعود أهمها لاتهام مساعدي عباس لدحلان بأنه وراء تحريض قيادات في "فتح" وخاصة ناصر القدوة على أنهم أحق من عباس ورئيس حكومته سلام فياض بالحكم، واستلام زمام الأمور بالسلطة.

يذكر أن مصادر أمنية فلسطينية مطلعة أفادت بأن رئيس محمود عباس أمر مؤخراً بإدخال تغييرات على طاقم حرسه الشخصي، بناء على نصيحة تلقاها من جهاز أمني عربي حفاظاً على حياته، في ظل ارتفاع وتيرة الخلافات في حركة "فتح"، لا سيما مع محمد دحلان القيادي في الحركة وصاحب النفوذ في أجهزة أمن السلطة التي تسيطر عليها حركة "فتح" في الضفة.

................

ذكرى حرب الفرقان

الذكرى الثانية للانتصار: غزة: يد على الزناد وأخرى ترفع الراية

عامان مرا على انتصار الكف على المخرز، عامان على انتصار الضحية على الجلاد

ثلة مؤمنة عزلاء -إلا من اليقين بنصر الله – مرغت أنف أقوى جيش في المنطقة بالوحل، ودفعته للانسحاب يجر أذيال الهزيمة بعد أن عجز عن التقدم أمتارا قليلة، ووقفت الأباتشي والميركافاه والـ F 16 خرساء لا تحرك ساكنا في مواجهة بضعة بنادق

في الذكرى الثانية لانتصار غزة والمقاومة في ملحمة الفرقان ينشر "المركز الفلسطيني للإعلام" سلسلة تقارير ومقابلات من وحي هذه الذكرى

لمتابعه الملف الخاص اضغط هنا

................

حرب الفرقان: فظاعة العدوان وملحمة الصمود (تقرير)

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام/على وقع الذكرى الثانية للحرب الغاشـمة التي شنها الكيان الصهيوني على قطاع غزة، يـدق جيش الاحتلال طبول الحرب من جديد، لينكأ بذلك جراحاً ما اندملت بعد، وليُبقي الذاكرة حية بـمشاهد الدماء والدمار، التي ستبقى شاهدة على جرائم الحرب والإرهاب الصهيوني.

فما خلفته الحرب الصهيونية الأخيرة على غزة من ضحايا ودمار على مدار ثلاثة أسابيع فقط يفوق ما خلفته خلال سنوات طويلة من العدوان والاحتلال، الأمر الذي يعكس ضخامة الوحشية الصهيونية، التي حاولت اقتلاع حركة "حماس"، لكنها خرجت من حربـها مخذولة، في حين شكل الصمود الأسطوري لأبناء شعبنا الفسطيني في غزة، والمقاومة وعلى رأسها حركة "حماس" صفعة قوية للاحتلال الصهيوني وأعوانه.

المشهد قبل العدوان

ضربت قوات الاحتلال الصهيوني اتفاق التهدئة -الذي أعلن في 19 حزيران (يونيو) 2008، مع الفصائل الفلسطينية بوساطة مصرية- بعرض الحائط واستمرت في التصعيد وإغلاق المعابر، ووصل التصعيد ذروته خلال الشهرين الأخيرين من العام 2008، حيث كثف الاحتلال من عمليات التوغل والاغتيالات، التي أسهمت في انـهيار التهدئة، لترتفع وتيرة الاعتداءات الصهيونية مع حشودات عسكرية للدبابات الحربية الصهيونية، وتعزيز مواقع المدفعية والقوات البرية على طول الحدود الشمالية والشرقية للقطاع.

وبالفعل لم تـمر سوى عدة أيام حتى بدأت قوات الاحتلال عدوانـها على قطاع غزة في 27 كانون أول (ديمسبر) 2008، فيما اعتبره حقوقيون ومحللون العدوان الأشرس والأكثر دموية ضد المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم في تاريخ الاحتلال منذ العام 1967.

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

................

خبراء: آثار حرب غزة النفسية على الأطفال ستستمر عشرات السنوات

غزة: المركز الفلسطيني للإعلام/الأطفال زهور صغيرة تترعرع بالحب وتذبل بالألم والخوف، ولذا كانوا دائما هم أول الضحايا للحروب في أي زمان أو مكان؛ لأنهم يتأثرون وبشدة بعد أي عدوان, فحرب غزة لم تكن بالصورة العادية التي يمكن إزالة آثارها من العقول بسهولة، خاصةً وأن الحصار لازال مستمراً حتى الآن, وتمارس دولة الكيان في عدوانها على غزة أبشع أنواع التهديد على جميع الموجودين ، مما يؤثر مباشرة في نفسياتهم، ويدمر شعورهم بالطمأنينة والأمن والحياة المستقرة.

ويرى عدد من الأطباء النفسيين بأن آثار الحرب على قطاع غزة ستستمر لعشرات السنوات، وستؤسس لجيل جديد من المقاومين الفلسطينيين أكثر عداوة للكيان الصهيوني.

أثار مستمرة

الأخصائي في مركز غزة للصحة النفسية سمير زقوت, أكد أنه عند الحديث عن الآثار النفسية للحرب يجب التفرقة بين أمرين, موضحاً أن الأمر الأول هو الضرر الذي يصيب الأطفال نتيجة الحروب وهذا لا يمكن إنهاءه خلال عام أو عامين لأن آثاره لازالت موجودة.

وقال:" على سبيل المثال: الحصار لازال مستمراً حتى الآن وآثاره موجودة , وأيضاً القصف الصهيوني لازال مستمراً مما يعطي انطباعاً لدى الكثيرين وخاصة الأطفال أن هناك حرباً جديدة قادمة", لافتاً إلى أن الصدمة النفسية لتبعات الحرب مستمرة لذلك فهي تعيد الذكرى للأطفال والكبار

................

إطلاق أول موسوعة إلكترونية عن "حرب غزة"

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام/أطلقت مؤسسة إبداع للأبحاث والدراسات والتدريب، الأحد (26-12) موسوعة "محرقة غزة" الإلكترونية مع اقتراب الذكرى الثانية لحرب الفرقان.

واعتبر الدكتور محمد المدهون رئيس مجلس إدارة مؤسسة إبداع أن موسوعة "محرقة غزة" الإلكترونية هي ثمرة جهود طويلة قام بها مركز الأبحاث والدراسات الإستراتيجية التابع لمؤسسة إبداع، وقال: "ساهم في هذا العمل الرائع أكثر من 120 باحثًا ميدانيًّا تابعين للمؤسسة، علاوة على مساهمة العديد من مراكز الأبحاث والمعلومات ومؤسسات حقوق الإنسان والوزارات".

وأوضح المدهون أن فكرة الموسوعة الإلكترونية وليدة لحظة العدوان الصهيوني على قطاع غزة بالتوثيق للمعاناة وكشف جرائم الحرب، وأضاف: "هذه الموسوعة تعمل على المساهمة في تآكل شرعية الاحتلال في إطار معركة نزع الشرعية الأخلاقية والإنسانية عن الكيان".

وأكد أن الموسوعة رسالة توثيق تاريخي تصحيحًا لخطأٍ تاريخيٍّ بعدم التوثيق سالفًا لما ارتكبه الاحتلال من جرائم، وقال: "الموسوعة تشكل بذلك حماية للتاريخ من التزييف وتوفير للمرجع الموثوق بالصوت والصورة والكلمة لمؤسسات حقوق الإنسان ومراكز الأبحاث والأمم المتحدة ومؤسسات المجتمع المدني والباحثين"، مشيرًا إلى أن كل ذلك يساهم في تعزيز ودعم صمود شعب فلسطين وأهالي قطاع غزة.

................

في ذكراها الثانية.. الحرب على غزة خلفت وشرّدت عشرات آلاف الضحايا (تقرير)

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام/تمر الذكر الثانية للحرب العدوانية الشرسة التي شنتها قوات الاحتلال الصهيوني على قطاع غزة أواخر كانون أول (ديسمبر) من عام 2008 وأوائل 2009، حيث استمرت هذه الحرب أكثر من ثلاثة أسابيع متواصلة، وكانت شاهدًا على استمرار العدوان المتواصل على الفلسطينيين وعلى أهالي قطاع غزة تحديدًا.

العدوان الأكثر دموية

وقد وصفت المراكز والمؤسسات الحقوقية هذا العدوان بأنه "الأكثر دموية" على مدار تاريخ جثوم الاحتلال الصهيوني على أرض فلسطين منذ عام 1948م، وطبقًا لـ"المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان" فإن قرابة 1417 فلسطينيًّا استشهدوا أثناء الحرب العدوانية، 65 % منهم من المدنيين، ومن بين هؤلاء 313 قاصرًا و116 امرأة.

واستمرارًا لسياسة التضليل التي يمارسها جيش الاحتلال الصهيوني بخصوص جرائمه وحربه وعدوانه فقد قال إنه قتل خلال الحرب على قطاع غزة 1116 فلسطينيًّا، وهو ما كذبته مراكز حقوق الإنسان الفلسطينية والصهيونية على حد سواء، حيث أظهرت أن العدد أكبر مما ذكره جيش الاحتلال.

ووفقًا للإحصائيات الرسمية التي اعترفت بها قوات الاحتلال الصهيوني خلال حرب غزة فقد قُتَل منهم تسعة صهاينة بينهم جنود في قطاع غزة.

201 مسجدًا تعرضت للتدمير

وحسب ما أوردته الأمم المتحدة؛ فقد لحق الدمار الكامل بأكثر من 3530 منزلاً في قطاع غزة وتعرض أكثر من 2850 منزلاً لدمار شديد و52900 لدمار طفيف.

بينما دمرت قوات الاحتلال الصهيوني بالطائرات والصواريخ عشرات المساجد؛ حيث صَنَّفت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في الحكومة الفلسطينية لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" عمليات استهداف المساجد خلال الحرب بـ 45 مسجدًا تم تدميرها بشكل كلي وأكثر من 167 مسجدًا تم تدميره بشكل جزئي، مما يدلل على أن تلك المساجد ودور العبادة كانت مستهدفة تمامًا خلال فترة الحرب على قطاع غزة.

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

...............

عائلة زقوت .. فصول مؤلمة لقصة مأساوية في شمال القطاع (تقرير

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام/تعرض منزل عائلتها المكون من خمسة طوابق إلى تدمير مباشر حيث قصفته طائرات "اف 16" الصهيونية في ثالث أيام الحرب، التي شنتها قوات الاحتلال على قطاع غزة أواخر العام 2008م، وأصبح منزلها الذي كان يقطن فيه 52 شخصا أثرا بعد عين، ولم يخرج هؤلاء العشرات من منزلهم سوى بثيابهم التي يلبسونها فقط، دمر الاحتلال منزلهم دون أن يشعرهم أبدا، ومع اقتراب الذكرى الثانية على الحرب البشعة على قطاع غزة لا تزال العائلة تعيش في خيمتها المرقعة التي تكسوها بعض الأغطية والثياب البالية.

حال الحاجة فاطمة أحمد سالم (زقوت) البالغة من العمر (84 عاما) والتي تقطن مشروع بيت لاهيا (شمال قطاع غزة) بعد أن هجّرتها عصابات الاحتلال الصهيوني عام 1948م من بلدتها الأصلية "أسدود"؛ فصول مؤلمة بالفعل تقطر من تلك القصة المأساوية التي روتها الحاجة الثمانينية هي وأبنائها لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" الذي زار خيمتهم.

الاحتلال قتل أبناءها وشرد عائلتها

لم يتمكن مراسلنا من طرق باب المنزل لأن بابه عبارة عن قطعة من القماش، ولمّا استأذن بالنداء بالصوت والدخول، بدأت الحاجة فاطمة بالحديث عن وجع أصابها وعائلتها المنكوبة، منذ أن دمر الاحتلال منزلها بداية الحرب العدوانية، وشرعت الحاجة حديثها بالقول: "لقد خربوا ديارنا، يلاحقوننا هنا بعد أن طردونا من أرضنا أسدود، قتلوا أبنائي وأحفادي (إياد 34 عاما وبلال 22 عاما)، قصفوا منزلنا المكون من 5 طوابق، كل الأغراض ذهبت إلى غير رجعة، كلها ذهبت تحت الركام، ولم نخرج بشيء من منزلنا الذي كان يعيش فيه 50 شخصا معظمهم من الأطفال والنساء، والآن نحن نسكن في هذه الخيمة البالية التي تراها بعينيك، حسبنا الله ونعم الوكيل عليهم هالمجرمين".

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

.................

اخبار متنوعه

البردويل ينفي مزاعم الاحتلال نقل مخازن صواريخ "حماس" إلى سيناء

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام/نفى الدكتور صلاح البردويل القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" ما نشرته صحيفة معاريف العبرية، والتى تزعم فيها نقل حركة "حماس" لمخازن صواريخها ومخارطها إلى صحراء سيناء، مشيرًا إلى أنه "ادعاء صهيوني مضلل كاذب يهدف لدق الأسافين بين الحركة وجمهورية مصر العربية".

وزعمت صحيفة معاريف العبرية في عددها الصادر أمس السبت (25-12) نقل حركة "حماس" لمخازن صواريخها ومخارطها إلى سيناء على الحدود مع قطاع غزة.

وقال البردويل في تصريح مكتوب وصل "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة منه اليوم الأحد: "إن الادعاء الصهيوني يهدف إلى وضع مصر في خانة الاتهام واستعداء الغرب عليها من أجل ابتزازها سياسيًّاً"، مشددًاً على أن حركته لاتتدخل في شؤون أي بلد عربي بأي حال من الأحوال.

وتابع: "إن الكيان الصهيوني كان مسيطرًا على الحدود مع مصر سيطرة تامة"، متسائلاً: "لماذا لم يتحدث عن هذه القضية آنذاك ويلقى اللوم على غيره؟".

وأشار القيادي البردويل إلى أن "حماس" ستعمل كل ما بوسعها من أجل الدفاع عن الشعب الفلسطيني، ولن ترهبها كل الأباطيل والاتهامات وستظل إرادتها وإرادة شعبها في المعادلة.

................

مصر وحماس: تنفي تحول سيناء إلى ساحة لإنتاج وتخزين صواريخ حماس

فلسطين اليوم- القدس المحتلة/نفى مصدر أمني مصري بشمال سيناء مزاعم إسرائيلية، بشأن تحول سيناء إلى ساحة نشطة لإنتاج وتخزين صواريخ حركة حماس.

وقال المصدر لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، في عددها الصادر، اليوم الأحد، إن "الإجراءات الأمنية المشددة على الحدود بين مصر وقطاع غزة تمنع أن تكون سيناء مخزنا للوسائل القتالية الخاصة بحماس".

وأضاف المصدر، أن مصر لديها كل مائة متر برفح المصرية حاجزا أمنيا، إضافة إلى المئات من رجال حرس الحدود، المنتشرين على طول خط الحدود، وعشرات من رجال الأمن المركزي عند الخطوط الخلفية، لمنع أي عمليات تهريب.

وأكد المصدر أن الادعاء بأن حماس نقلت مخارط الصواريخ ومصانع إنتاج الوسائل القتالية إلى سيناء يصلح أن يكون عملا تليفزيونيا، وليس واقعا ملموسا، لافتا إلى أن الحدود بين مصر وغزة محدودة للغاية، ولا تسمح بوجود مثل هذه الأنشطة، التي تتحدث عنها إسرائيل.

وكانت إسرائيل جددت، أمس السبت، حديثها بشأن تحول سيناء إلى ساحة نشطة لإنتاج وتخزين صواريخ حركة حماس، ونقلت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية عن مصادر أمنية إسرائيلية قولها، إن سيناء أصبحت "بمثابة جبهة داخلية لوجيستية لحماس".

وقال المصدر الأمني المصري، إن "مصر لا يمكن أن تسمح بأن تستخدم أراضيها كموقع لإطلاق صواريخ نحو "إسرائيل"، وإن حماس نفسها تدرك خطورة مثل هذه الأفعال، ولا تغامر بالقيام بها".

وأضاف، أن أجهزة الأمن المصرية تقوم بحملات مداهمات وتفتيش مستمرة، بحثا عن مخابئ للأسلحة والمتفجرات، التي يحتمل أن تكون بسيناء، وتابع بقوله، إنه لم يتم خلال هذه الحملات ضبط أي أسلحة كاملة الأجزاء أو حديثة يمكن استخدامها، وإن ما يتم ضبطه هو بعض الدانات والقذائف من مخلفات الحروب، التي يتم استخلاص المادة المتفجرة منها.

كما نفى الدكتور صلاح البردويل القيادي في حركة "حماس" ما نشرته صحيفة معاريف العبرية، والتى تزعم فيها نقل حركة "حماس" لمخازن صواريخها ومخارطها إلى صحراء سيناء، مشيرًا إلى أنه "ادعاء صهيوني مضلل كاذب يهدف لدق الأسافين بين الحركة وجمهورية مصر العربية".

وقال البردويل في تصريح صحفي وصل نسخة منه إلى فلسطين اليوم اليوم الأحد: "إن الادعاء الصهيوني يهدف إلى وضع مصر في خانة الاتهام واستعداء الغرب عليها من أجل ابتزازها سياسيًّاً"، مشددًاً على أن حركته لا تتدخل في شؤون أي بلد عربي بأي حال من الأحوال.

وتابع: "إن الكيان الصهيوني كان مسيطرًا على الحدود مع مصر سيطرة تامة"، متسائلاً: "لماذا لم يتحدث عن هذه القضية آنذاك ويلقى اللوم على غيره؟".

وأشار القيادي البردويل إلى أن "حماس" ستعمل كل ما بوسعها من أجل الدفاع عن الشعب الفلسطيني، ولن ترهبها كل الأباطيل والاتهامات وستظل إرادتها وإرادة شعبها في المعادلة.

......................

"حماس" حماس" تستهجن قرارا كنديا بإدراجها كـ"منظمة إرهابية"

فلسطين اليوم- غزة/أعربت كتلة "حماس" البرلمانية اليوم الأحد عن استهجانها لقرار كندا بإدراجها كـ"منظمة إرهابية"، معتبرة أنه انحياز لإسرائيل وتنكر للخيار الديمقراطي.

وقالت الكتلة في بيان صحافي إن تفاجأت بقرار كندا بوضع حركة حماس على قائمة الإرهاب "ما يشكل وقوفا بجانب الجلاد ضد الضحية وانحيازا للمحتل الغاصب بل وشرعنة لجرائمه المرفوضة دوليا".

واعتبرت الكتلة أن "هذا القرار المؤسف يأتي متساوقا مع قرار الإدارة الأمريكية السابقة المعروفة بانحيازها الكامل للعدو الصهيوني ضد أصحاب الأرض الشرعيين وأصحاب الحق التاريخي في فلسطين".

.............

الشيخ رائد صلاح يزور نواب القدس المهددين بالابعاد

قام شيخ الأقصى الشيخ رائد صلاح، ظهر اليوم الأحد (26-12) بزيارة إلى خيمة اعتصام النواب المقدسيين والوزير السابق المهددين بالإبعاد في مستهل زيارته لمدينة القدس.

ووصل الشيخ رائد صلاح برفقة الشيخ يوسف الباز والشيخ علي أبو شيخة وعدد من قيادات الحركة الإسلامية في الأراضي المحتلة عام 1948، وكان في استقبالهم النائبان أحمد عطون ومحمد طوطح ووزير شؤون القدس السابق خالد أبو عرفة، بالإضافة إلى أعضاء اللجنة الوطنية لمقاومة الإبعاد.

وأكد الشيخ صلاح في زيارته على تضامنه الكامل مع النواب والوزير مثنياً على "صمودهم وثباتهم في الدفاع عن وجود أهلنا في مدينة القدس".

وبعث الشيخ رائد سلاماً خاصاً للشيخ محمد أبو طير، الذي أبعدته سلطات الاحتلال إلى خارج حدود مدينة القدس، معتبرا أن إبعاده "يعد انتهاكا صارخا للقوانين الدولية".

من جانبهم عبّر النواب المقدسيين عن اعتزازهم بهذه الزيارة التي "تعطيهم دفعة معنوية في ثباتهم، مؤكدين للشيخ أنهم باقون على العهد". واطمأن النواب على فضيلة الشيخ رائد بعد قضائه فترة خمسة أشهر في سجون الاحتلال دفاعاً عن المسجد الأقصى والمقدسات.

..............

أبو زهري: التهديد بإبعاد قيادات "حماس" يعكس مدى السقوط الأمني لـ"فتح

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام/اعتبر الدكتور سامي أبو زهري المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن تهديد ميليشيات عباس بإبعاد قيادات وكوادر الحركة بالضفة بالإبعاد إلى خارج الوطن، انحدار خطير يعكس مدى السقوط الأمني والأخلاقي لهذه الأجهزة، ومدى ارتباطها بالاحتلال الصهيوني.

وحمل أبو زهري في تصريحٍ خاص لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" الأحد (26-12) حركة "فتح" وأجهزتها بالضفة المسؤولية عن عمليات الإبعاد التي تتعرض لها القيادات الفلسطينية، مبينًا أن هذه العمليات تتم بالتنسيق الكامل مع بين أجهزة "فتح" والاحتلال الصهيوني.

واعتبر المتحدث باسم "حماس"، أن هذه الجريمة بمثابة فضيحة أخلاقية جديدة، تعكس المنزلق الخطير الذي وصلت إليه حركة "فتح"، وتبعية أجهزتها للاحتلال وتحملها المسؤولية عن أية قرارات إبعاد يصدرها الاحتلال ضد أي من أبناء "حماس".

................

القيادي حسنين: الجهاد لن ينسى شهدائه وأسراه القابعين في السجون

فلسطين اليوم: غزة/أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي صلاح أبو حسنين من محافظة رفح جنوب قطاع غزة "أن حركة الجهاد الإسلامي لن تنسى شهدائها وأسراها القابعين خلف قضبان الاحتلال الصهيوني".

جاء ذلك خلال مشاركته في خيمة الاعتصام, التي نظمتها حركة الجهاد في مدينة رفح جنوب القطاع وسط حضور جماهيري غفير إلى جانب حضور عدد من الفصائل الفلسطينية،في ذكرى اعتقال الأسير خالد الجعيدي ومرور 25 عاماً على اعتقاله.

وأوضح حسنين "أن رسالة الكلمة والدم التي ترسلها حركة الجهاد اليوم, إلى كافة الأسرى والشهداء", مشيراً "إلى شهداء السرايا الذين استشهدوا صباح اليوم إثر اشتباكات مع قوات الاحتلال الصهيوني وسرايا القدس على الحدود الشرقية لمدينة خانيونس جنوب قطاع غزة".

................

سفينة "مرمرة" تعود لإسطنبول وسط حفاوة شعبية كبيرة

إسطنبول – المركز الفلسطيني للإعلام/وصلت سفينة "مرمرة الزرقاء" اليوم الأحد (26/12) إلى إسطنبول وسط احتفال شعبي كبير في ميناء "ساراي بورنو" نظمته "هيئة الإغاثة والمساعدات الإنسانية" التركية ( IHH ) بـحضور ناشطين من 50 دولة، وممثلين عن منظمات المجتمع المدني.

وكانت سفينة مرمرة انطلقت في 22 مايو -قبل 219 يوماً- من ميناء "سراي بورنو" بإسطنبول للتوجه إلى قطاع غزة ضمن قافلة أسطول الحرية، قبل أن تتعرض لإعتداء صهيوني وحشي فجر يوم 31 مايو 2010، واستشهد على متنها 9 متضامنين أتراك، كما جرح أكثر من 54 آخرين، كما اعتقلت قوات الاحتلال المتضامنين، وصادرت ممتلكاتهم، والمساعدات الإنسانية التي تـحملها السفن المتوجهة إلى القطاع.

وقد أبحرت السفينة ظهر اليوم من ميناء "كيبيز" بـمدينة "تشاناك كالي" التركية بعد أن اكتملت الاجراءات الرسمية لتصل إلى ميناء "سراي بورنو"، حيث تزامنت عودتـها لإسطنبول مع الذكرى الثانية للحرب الوحشية التي شنها الجيش الصهيوني على قطاع غزة.

وعُلقت على السفينة صور الشهداء التسعة الذين سقطوا في الاعتداء الصهيوني. في حين استقبل بعض المواطنين الأتراك السفينة في وسط البحر بقوارب صيد صغيرة تـحمل أعلاماً تركية وفلسطينة، كما اسقبل السباح التركي " آلبير سوناتشوغلو " وزملاؤه السفينة في عرض البحر.

................

فريق أردني لفحص الوضع الإنشائي للأقصى

قال حاتم عبد القادر مسئول ملف القدس في حركة فتح إنه تم تشكيل فريق من المهندسين الإنشائيين الأردنيين لفحص الوضع الإنشائي للمسجد الأقصى والمُصلى المرواني وباب المغاربة في ضوء التحذيرات والتهديدات التي أطلقها الاحتلال بشأن ما يسمى بالمخاطر المتعلقة بالمصلى المرواني.

وأضاف عبد القادر إن الأشقاء الأردنيين أخذوا هذه التهديدات والمخاطر التي يتعرض لها المسجد الأقصى على محمل الجد”، لافتًا إلى أن عددًا من المهندسين المقدسيين سينضم إلى هذا الطاقم لإجراء المسوحات الهندسية لتقديم تقاريره إلى منظمة اليونسكو الدولية.

وأشاد بالجهود التي تبذلها الأردن على كافة المستويات الرسمية والشعبية للحفاظ على المسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية والمسيحية في المدينة في ضوء التهديدات المتزايدة من قبل سلطات الاحتلال.

................

حمّاد في الذكرى الثانية لحرب الفرقان: أعدنا إعمار نصف المقرات الأمنية

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام/أكد وزير الداخلية في الحكومة الفلسطينية فتحي حماد أن وزارته تمكنت من تشييد وإعادة بناء وإعمار قرابة 50 في المائة من المقرات الأمنية التي دمرتها قوات الاحتلال الصهيوني، خلال الحرب العدوانية التي شنتها في نهاية 2008 ومطلع 2009م، وذلك بجهود ذاتية من الوزارة والحكومة الفلسطينية.

وأشار حمّاد في حوار خاص أجراه معه "المركز الفلسطيني للإعلام" إلى أنهم في وزارة الداخلية عملوا على ترميم الأضرار التي وقعت خلال الحرب في اتجاهين؛ الأول هو تعويض الكوادر البشرية من الشهداء الذين فقدتهم الوزارة خلال الحرب من خلال توظيف بدلا منهم كل في مكانه ومنصبه، والثاني بناء المقرات الأمنية التي دمرها الاحتلال في تلك الفترة.

وشدد حمّاد على أن وزارته على مدار الفترة الماضية تمكنت من إرساء وتثبيت العقيدة الأمنية النظيفة والطاهرة، التي أسس لها الشيخ الشهيد والوزير السابق سعيد صيام، مشيراً إلى أن وزارته أنهت ظاهرة الفلتان الأمني التي كانت سائدة في عهد سلطة "فتح"، وكذلك إنهاء المخالفات الأمنية، ونزع سلاح العائلات، وتطبيق القانون على الجميع، وتحقيق مبدأ المساواة بين الناس.

.................

بـحر: هزمنا الاحتلال بمستويات عدة ولن نعترف بشرعيته (تقرير

الكويت-المركز الفلسطيني للإعلام/عقدت لجنة أنصار القدس التابعة لجمعيات النفع العام الكويتية، والجالية الفلسطينية في دولة الكويت مساء أمس الجمعة (24-12) على مسرح الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية محاضرة جماهيرية بعنوان "فلسطين... صامدة رغم الحصار" شارك فيها كـلا من؛ نائب رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني د.أحمد بحر، والنائب د.جميلة الشنطي, وحضور النواب عبد الرحمن الجمل، ومحمد شهاب، ويونس الأسطل.

وافتتحت المحاضرة بكلمة ترحيبية من رئيس لجنة أنصار القدس، بدر المطيري، قال فيها: "هذا اللقاء المبارك يـمنحنا الفرصة للتعبير عن مشاعرنا الجياشة تـجاه أهلنا الكرام الصامدين في فلسطين, ومواجهتهم للحصار الصهيوني الجائر، وللتعبير أيضا عن مشاعر التقدير والإكبار لهم جميعا، لما قدموه ويقدمونه من تضحيات في سبيل الحرية والكرامة, وكذلك تصديهم لوحشية الاحتلال وانتهاكاته على أرضنا ومقدساتنا في فلسطين بكل عزيمة وصبر وإصرار وبإرادة صادقة صلبة".

لمزيد من التفاصيل اضغط على العنوان

..............

النضال الشعبي تندد بسياسة الاحتلال

نابلس- المركز الفلسطيني للإعلام/نظمت جبهة النضال الشعبي في محافظة نابلس اعتصاماً على المواقع المهدمة بالهدم في "خربة طانا" ببلدة بيت فوريك، وذلك تنديداً بـممارسات الاحتلال بالخربة من هدم وتخريب ومصادرة.

وأعرب المعتصمون عن رفضهم لهذه السياسات الإجرامية بحق سكان "خربة طانا"، كما أثنوا على سكانها الذين يتمسكون بـحقهم وأرضهم تحت كل الظروف.

وشارك في الاعتصام حكم طالب، عضو المكتب السياسي للجبهة النظال الشعبي، ومناضل حنني، عضو اللجنة المركزية للجبهة، وعماد اشتيوي سكرتير فرع الجبهة بنابلس.

وأكد حنني خلال كلمته على أن جبهة النضال الشعبي ومنذ اللحظة الأولى كانت السباقة في تواجدها في "طانا" ودعمت سكانها وتواصلت معهم بشكل مستمر. كما ثـمن جهود المؤسسات الدولية والمحلية الداعمة لأهالي "طانا"، داعياً إلى مواصلة الدعم ليرتقي لحجم الاستهداف ولتعزيز صمود الأهالي.

................

وزارة الإسكان: 3000 طلب قدم لشراء أراضي حكومية بغزة حتى الآن

فلسطين اليوم-غزة/أظهر استطلاع للرأي أن مشاريع وزارة الأشغال العامة والإسكان الجديدة ستخفف بشكل كبير من أزمة السكن الخانقة التي يحياها قطاع غزة المحاصر، وقد شارك بالاستطلاع على موقع وزارة الأشغال العامة والإسكان الإلكترونيwww.mpwh.ps قرابة 800 مشارك.

وأكدت دائرة العلاقات العامة والإعلام بالوزارة أن هذا الاستطلاع يظهر مدى الحاجة إلى مثل هذه المشاريع الإسكانية خاصة في ظروف الحصار الشديد وارتفاع أسعار الأراضي والشقق السكنية والإيجارات.

هذا وتواصل وزارة الأشغال العامة والإسكان استقبال طلبات التسجيل لتملك قطع الأراضي في المشاريع الإسكانية الجديدة، مشيرة إلى انه بعد الانتهاء من التسجيل ودراسة الطلبات سيتم توزيع الأراضي على الأشخاص الذين تنطبق عليهم الشروط وتقع عليهم القرعة .

................

تنظيم حفل زفاف لـ 100 عريس بغزة

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام/نظمت الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني، مساء اليوم السبت (25-12)، حفل زفاف لمائة عريس في قطاع غزة، بحضور بعض قيادات العمل الوطني ولفيف من المواطنين.

وقال مدير المؤسسة الإغاثية التركية محمد كايا: "أوجه رسالة إلى المُسلَطين على رؤوس شعوب الأمة العربية والإسلامية أن ينظروا إلى غزة وشعبها، أن استطعتم التحكم بالماضي, فلن تستطيعوا رسم المستقبل للشعب الفلسطيني الذي ينجح رغم كل الظروف الصعبة".

من جهته، أكد الشيخ خضر حبيب القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أن الاحتلال يريد أن تكون حياة الشعب الفلسطيني كابوساً، ويريد أن يزرع الحزن والألم في كل مناحي حياته، لكن الشعب الفلسطيني يتمتع بإرادة التحدي والحياة، لذا تأتي الأفراح في سياق التحدي للاحتلال.

وقال: "نحاول رسم البسمة والفرحة على شفاه الشعب الفلسطيني"، معاهداً الشعب في تشكيل حياته كما يريد وليس كما يشاء الاحتلال

................

قضية الجاسوس المصري تكشف عن شبكتين للموساد في دمشق وبيروت

القاهرة- المركز الفلسطيني للإعلام/كشفت مصادر قضائية- بحسب صحيفة القدس العربي- أن تنسيقا جرى بين القاهرة ودمشق في قضية الجاسوس المصري، مؤكدة بأنه تم إلقاء القبض على ضابط سوري كبير من قبل السلطات الأمنية في دمشق، بعد تقديم الجانب المصري معلومات غاية في الأهمية تفيد بضلوعه في تقديم معلومات خطيرة تهم الأمن القومي السوري للجاسوس المصري، مقابل مبالغ مالية كبيرة، حيث سلم الجاسوس تلك المعلومات لعضو في جهاز الاستخبارات الصهيونية (الموساد).

وتوالت المفاجآت حيث كشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة المصرية، بأن المتهم المصري طارق عبد الرازق تخابرمع الموساد الصهيوني، وأن القضية التي كشفها جهاز الأمن القومي كانت أول خيط في الكشف عن 3 شبكات تجسس بدولتي سورية ولبنان على مدار الشهور الماضية.

ووفقاً للتحقيقات مع الجاسوس طارق عبد الرازق، الذي كان يعمل مدرباً للكونغ فو فقد اعترف بأنه سافر إلى سورية، وحصل على ملف كامل عن الأمن الداخلي السوري من أحد كبار الضباط هناك مقابل مبلغ ضخم من المال.

وكان الصحافي اللبناني شارل أيوب رئيس تحرير صحيفة 'الديار' اللبنانية، قد كشف أن طارق حاول تجنيده للعمل لحساب الاستخبارات الصهيونية قبل 9 أشهر، وقال أيوب: " طارق اتصل بي من خارج لبنان ولم يعرض علي 200 ألف دولار، كما ذكر أمام جهات التحقيق إنما عرض إغراءات أخرى".

واعترف شارل ايوب بأن قصة محاولة تجنيده بدأت قبل 9 أشهر عندما حاول الموساد تجنيده كجاسوس عبر إغرائه عن طريق طرف ثالث، وسرعان ما اتضح أن هذا الطرف الثالث لم يكن سوى مصري أعلنت القاهرة في 20 كانون الاول (ديسمبر) عن اعتقاله ضمن شبكة تجسس لصالح الموساد.

................


0 comments: