الاثنين، 20 أبريل 2009

تهويد القدس واعتقالات صهيونيه ومحاولة اغتيال الشيخ البيتاوي

الاثنين، 20 أبريل 2009

تهويد القدس واعتقالات صهيونيه ومحاولة اغتيال الشيخ البيتاوي

فلسطين 23-4-1430 – 19-4-2009

http://ourmoqawma.blogspot.com

الموجز

الحفريات تهدده ... الأقصى معرض للانهيار عند أول هزة أرضية طبيعية أو مفتعلة

الاحتلال يطرح عطاءات لتنفيذ أخطر المشاريع الاغتصابية منذ النكبة في الضفة والقدس

الذكرى الأولى لنذير الانفجار القساميه..إبداع في التخطيط.. دقة في التنفيذ

الاحتلال يختطف خمسة عمال في عسقلان بدعوى عدم حيازتهم تصاريح عمل

مغتصبون يعتدون على مواطنين بنابلس ويصيبون عددًا منهم بجروح

بعلين تشيِّع باسم أبو رحمة الذي استشهد في مظاهرة ضد الجدار

الاحتلال يمنع التجول في بلدة كفل حارس لإقامة شعائر دينية يهودية!

الاحتلال يمنع المسيحيين الفلسطينيين من دخول كنيسة القيامة

مبعدة فلسطينية : الأسيرات يعشن ظروفاً صعبة جداً بسبب الممارسات الصهيونية

الشيخ حامد البيتاوي يؤكد أن أحد أفراد "الوقائي" أطلق النار عليه بشكلٍ مباشرٍ

حكومة هنية تندد بمحاولة اغتيال البيتاوي وتحمل عباس مسؤولية الجريمة

حماس تحمل عباس مسئولية محاولة اغتيال الشيخ حامد البيتاوي

...............

التفاصيل

الحفريات تهدده ... الأقصى معرض للانهيار عند أول هزة أرضية طبيعية أو مفتعلة

2009-04-19

القسام ـ وكالات :

أطلق المهندس رائف نجم نائب رئيس "لجنة إعمار المسجد الأقصى وقبة الصخرة" صرخة تحذيرٍ شديدةٍ من خطورة الحفريات التي تجريها السلطات الصهيونية حاليًّا في الشطر الشرقي من القدس.

وقال نجم في حديثٍ له في العاصمة الأردنية عمان تناقلته وسائل الإعلام اليوم الأحد (19-4): "هذه الحفريات تشكل خطرًا كبيرًا على المعالم الدينية والتاريخية والتراث العربي في القدس وتعرضها إلى الانهيار عند أول هزة أرضية طبيعية أو مفتعلة".

وأضاف: "إن وتيرة الحفريات والتسارع في تنفيذها ارتفعت منذ مطلع القرن الحادي والعشرين رغم أنها بدأت منذ عام 1863م، ونشطت منذ احتلال القدس عام 1967م، ولكنها الآن تنذر بعواقب وخيمة لا يجوز السكوت عليها".

وأوضح نجم أن الهدف من وراء هذه الحفريات -كما أعلنه علماء الآثار الصهاينة- هو التنقيب عن آثار هيكل سليمان المزعوم، مضيفًا: "هذه الكذبة الكبيرة التي إن لم تجد من يفندها فقد يصدقها العالم".

وأشار نجم إلى أن عدد هذه الحفريات فاق الستين، وأن أخطرها النفق الغربي الموازي لحائط المسجد الأقصى الغربي بطولٍ يزيد على نصف كيلومتر، وأن بعض أجزاء هذا النفق مكون من طابقين، وفيه غرف سفلية، وأضاف قائلاً: "حوَّل "الإسرائيليون" الجزء الأمويَّ منه إلى "كنيسٍ" يصلُّون فيه باستمرار، كما وضعوا فيه مجسمات خرافية يشرحون عليها للسياح تاريخهم المزور، وكيف سيزيلون مبنى المسجد الأقصى وقبة الصخرة المشرفة، وسيضعون مكانهما مبنى الهيكل المزعوم، علمًا بأن النفق مكيفٌ"، مشيرًا إلى وجود أنفاق عديدة قرب باب السلسلة وباب الحديد وباب الغوانمة وباب العمود وباب الخليل، إلى جانب الأنفاق الجديدة في حي سلوان وقرب عين أم الدرج.

ويؤكد نجم أن خطورة هذه الأنفاق تكمن في مرورها تحت أساسات المعالم الدينية والتاريخية ومساكن البلدة القديمة، بحيث أصبحت هذه الأساسات معلقةً في الهواء فوق الفراغ.

.............

الاحتلال يطرح عطاءات لتنفيذ أخطر المشاريع الاغتصابية منذ النكبة في الضفة والقدس

عمان - المركز الفلسطيني للإعلام

تبدأ سلطات الاحتلال الصهيوني خلال الأيام القليلة المقبلة في طرح عطاءاتٍ لتنفيذ أكبر مخطط صهيوني اغتصابي منذ النكبة في الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلة، بتكلفة بليون ونصف البليون دولار، على مدى خمسة أعوام.

وقال مدير دائرة الخرائط والمساحة في بيت الشرق في القدس المحتلة خليل التفكجي، في حديثٍ لصحيفة "الغد" الأردنية اليوم الأحد (19-4)، إن هذا المخطط يصنَّف كأضخم وأخطر المشاريع الاغتصابية التي استهلَّت الحكومة اليمينية الجديدة أولى مهامها بالمصادقة عليه، بعدما جرى وضع أسسه الهيكلية أواخر أيام الحكومة السابقة.

وحسب التفكجي، فإن المشروع يمتد من "اللطرون إلى الجانب الشرقي من القدس المحتلة حتى منطقة بيت لحم"، ويشمل إقامة بنية تحتية للمغتصبات، وسكة حديدية للربط بينها تمتد بين بيت لحم والقدس، إضافةً إلى إقامة مصانع خاصة باليهود.

وأشار إلى أن الهدف الأكثر خطورةً من وراء المشروع يرمي إلى زيادة عدد اليهود في المدينة المقدسة، عبر إقامة المغتصبات ونقل يهودٍ من منطقة الساحل إلى القدس، بعدما توجَّه قرابة مليون صهيوني في أوقاتٍ سابقةٍ من داخل المدينة المقدسة إلى منطقة الساحل، وهم الآن يريدون إعادتهم مجددًا إلى القدس مع منحهم الامتيازات.

وقال التفكجي: "إن المشروع يهدف إلى تهويد القدس وجعلها رأس وقلب دولة "إسرائيل"، مقابل تخفيض عدد العرب إلى 12% عبر الإجراءات والممارسات العدوانية".

.......

الذكرى الأولى لنذير الانفجار القساميه..إبداع في التخطيط.. دقة في التنفيذ

2009-04-19

القسام ـ خاص:

جاءت دون نذير ومع ذلك سموها "نذير الانفجار" وقعت فآلمت وأوجعت وأصابت من العدو مقتلاً، كان انفجارا نوعيا كما اعتادت أن تصنع أيدي القسام، حيث استطاع أسودها الأشاوس ضرب العدو الصهيوني في ذلك المكان الذي كانوا يعتقدون أنه آمنا،ضربوا فأصابوا وتركوا على الجدران عبارة: "اينما كنتم سيطالكم القسام ولو كنتم في بروج مشيدة" عبارة يشهد العدو بصدقها وتكلفه الملايين بين مصدق ومذهول لتلك الشجاعة استقبل العدو خيبته وخرج يجمل صورة قبيحة خلفتها العملية في ذلك المكان .

وتمر علينا اليوم الذكرى الأولى لعملية نذر الانفجار التي ابدع فيها مجاهدو القسام في التخطيط .. وكانت في غاية الدقة في التنفيذ.. وتألق في تسمية العملية.. هكذا دأب كتائب الشهيد عز الدين القسام التي تصدق وعدها وتفي بقسمها الذي قطعته أمام الله تعالى ثم أمام أبناء شعبنا المكلومين، فهي لا تألو جهداً في العمل ليلاً ونهاراً من أجل إيلام الصهاينة رداً على جرائمهم الهمجية التي تستهدف كل ما هو فلسطيني، ولا تراعي شيخاً أو طفلاً أو امرأة، وقد قطعت كتائب القسام على نفسها عهداً بكسر الحصار الظالم عن أبناء قطاع غزة الصامدين بكل الوسائل وكانت عملية نذير الانفجار إحدى هذه العمليات التي شكلت إنذاراً للصهاينة بأن استمراركم في حصار شعبنا سيكلفكم الكثير وما ها إلا أول الغيث.

عملية مركبة توقع قتلى في صفوف العدو

وحول تفاصيل العملية الاستشهادية التي نفذها أبطال القسام قال أبو عبيدة :أنه في تمام الساعة 06:00 من صبيحة يوم السبت 13 ربيع ثاني 1429هـ الموافق 19/04/2008م، تقدّمت أربع سيارات مفخخة مقتحمةً الخط الزائل – بإذن الله- جنوب قطاع غزة متّجهة إلى موقع "كرم أبو سالم" العسكري الصهيوني الذي يعتبر أكثر المواقع العسكرية تحصيناً في قطاع غزة.

وتم دخول السيارات المفخخة من خلف خطوط العدو، وهي تحمل كميات كبيرة من المتفجرات مع مجموعة من المجاهدين الاستشهاديين تحت غطاء كثيف من عشرات قذائف الهاون من العيار الثقيل (عيار 120 ملم)، كما تم إشغال حاميات الموقع العسكري بغطاء ناري كثيف من الرشاشات الثقيلة من وحدة الإسناد المشاركة في هذه العملية.

وعند وصول السيارات إلى الموقع العسكري القريب قام مجاهدونا بتفجير سيارتين مفخختين بداخل الموقع، وترك سيارة مفخخة على بوابة الموقع، وتم انسحاب السيارة الرابعة، وانفجرت السيارة الثالثة لاحقاً أمام الموقع.

وأكد المجاهد الذي انسحب بعد العملية ومصادر خاصة بنا بأنها خلّفت عدداً من القتلى والجرحى، بينما ادّعى العدو الصهيوني إصابة ثلاثة عشر من جنوده أحدهم في حالة الموت السريري.

وقد نفّذ هذه العملية ثلاثة من الاستشهاديين القساميين الأبطال وهم:

الاستشهادي القسامي المجاهد: غسان مدحت ارحيّم من حي الزيتون بغزة

الاستشهادي القسامي المجاهد: أحمد محمد أبو سليمان من حي تل السلطان برفح

الاستشهادي القسامي المجاهد: محمود أحمد أبو سمرة من دير البلح وسط القطاع

ومن جهتها أكدت كتائب القسام أن عملية "نذير الانفجار" هي نذير بدء كتائب القسام في فكّ الحصار بطريقتها الخاصة، وعلى العدو الصهيوني الذي بدأ بالمحرقة في قطاع غزة أن ينتظر المزيد من المفاجآت ولعل القادم يكون أشد وأقسى.

وقال أبو عبيدة "إن كتائب القسام ستخرج في كل مرة للعدو من حيث لا يحتسب، وما عملية نذير الانفجار بنوعيتها واختراقها لكل إجراءات العدو الأمنية والعسكرية إلا دليل على أن خيارات القسام لا زالت واسعة ولن يقف في طريقها سياج أو حدود أو تحصينات عسكرية.

....................

الاحتلال يختطف خمسة عمال في عسقلان بدعوى عدم حيازتهم تصاريح عمل

عسقلان - المركز الفلسطيني للإعلام

اعتقلت شرطة الاحتلال في عسقلان (أشكلون) من على حاجزٍ قرب المدينة عصر الأحد (19-4) خمسة فلسطينيين بدعوى إقامتهم في البلاد بدون تصاريح عمل.

وبيَّنت إذاعة الاحتلال أن المعتقلين أُحيلوا إلى التحقيق حول عملهم ودخولهم المناطق المحتلة عام 48م.

يُشار إلى أن قوات الاحتلال تشن بين حينٍ وآخر حملة اعتقالات في صفوف العمال الفلسطينيين، وتفرض عليهم غراماتٍ باهظةً ومددًا متفاوتة في السجن بعد ضربهم وإهانتهم

...................

مغتصبون يعتدون على مواطنين بنابلس ويصيبون عددًا منهم بجروح

نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام

أصيب عددٌ من المواطنين بجروح إثر اعتدا ء مجموعة من المغتصبين المتطرفين من بلدة سيلة الظهر عليهم بالقرب من مغتصبة حومش المخلاة شمال نابلس مساء السبت (18-4).

كما اعتدى المغتصبون –بحسب شهود عيان- على سيارة المواطن عايد حنايشة من منطقة جنين أثناء مروره بسيارته، فأصابوه بشكل مباشر بعد تحطم زجاج نافذته.

وأضاف الشهودا أنه تم تقديم العلاج للمصابين بشكلٍ ميدانيٍّ، مؤكدين أن جنود الاحتلال، الذين تأخروا أكثر من ساعةٍ ونصف في القدوم، لم يقوموا بمنع المغتصبين من الاعتداء على المواطنين.

يذكر أن المغتصبين كثفوا من اعتداءاتهم على المواطنين خلال الأسبوع الماضي، خاصة في عيد "الفصح" اليهودي.

...................

بعلين تشيِّع باسم أبو رحمة الذي استشهد في مظاهرة ضد الجدار

رام الله - المركز الفلسطيني للإعلام

شيِّعت مساء السبت (18-4) في قرية بلعين غرب مدينة رام الله جنازة الشهيد باسم أبو رحمة الذي استشهد أمس خلال مظاهرةٍ خرجت في القرية احتجاجًا على بناء جدار الفصل العنصري.

وخلال المسيرة أُلقيت كلماتٌ أشادت بمناقب الشهيد باسم وكفاحه ضد جدار الفصل العنصري على مدار أربعة أعوام من بدء مقاومة بناء الجدار على أراضي قريته بعلين.

واستُشهد أبو رحمة عندما أطلق جنود الاحتلال تجاهه قنبلة غازية من مسافةٍ قصيرةٍ لم تتعدَّ عشرين مترًا أصابته إصابة قاتلة في صدره.

...................

الاحتلال يمنع التجول في بلدة كفل حارس لإقامة شعائر دينية يهودية!

سلفيت - المركز الفلسطيني للإعلام

فرضت قوات الاحتلال مساء الأحد (19-4) حظر التجول على قرية كفل حارس شمال غرب سلفيت تمهيدًا لدخول آلاف المغتصبين المتدينين عدة أماكن دينية ومقامات يعتبرونها يهوديةً، موجودةٍ في البلدة.

وقد عمَّت البلدةَ حالةٌ من الخوف من قيام المغتصبين بتكسير المنازل وإلقاء الحجارة عليها وإطلاق النار على المواطنين.

وقال شهود عيان من داخل البلدة إن قوات الاحتلال فرضت منع التجول من الساعة الثامنة مساء اليوم حتى إشعارٍ آخر، إضافةً إلى إغلاق كافة المداخل الرئيسية، وأفادوا بدء عشرات المغتصبين دخول القرية لزيارة أماكن دينية يهودية، مثل مقامات "يوشع، وذو الكفل، وذو النون"، على حد زعمهم.

وأكد الشهود أنه من المتوقَّع منع المواطنين من أداء صلاتَي العشاء والفجر بسبب قيام المغتصبين بأداء شعائرهم الدينية، والتي تستمر في العادة حتى ساعات الصباح الأولى.

الاحتلال يمنع المسيحيين الفلسطينيين من دخول كنيسة القيامة

القدس - المركز الفلسطيني للإعلام

ذكرت مصادرُ محليةٌ في مدينة القدس أن سلطات الاحتلال منعت السبت (18-4) الفلسطينيين المسيحيين من دخول كنيسة القيامة في البلدة القديمة من القدس والاحتفال بعيد "سبت النور".

وقال رئيس "التجمع الوطني المسيحي" "ديمتري دلياني" إن شرطة الاحتلال تسمح فقط للسيَّاح الأجانب الذين نُقلوا إلى الكنيسة بواسطة الحافلات الصهيونية، في الوقت الذي تواصل منع المسيحيين الشرقيين والفلسطينيين من الدخول.

وبيَّنت المصادر أن اشتباكاتٍ بالأيدي اندلعت ظهر اليوم بين فلسطينيين في محيط الكنيسة والشرطة الصهيونية، في محاولةٍ لاقتحام الحاجز الشرطي ودخول الكنيسة والاحتفال بـ"سبت النور".

واستنكر "دلياني" بقوله: "إن السلطات "الإسرائيلية" تتدخَّل بشكلٍ سافرٍ في شئون الكنيسة المسيحية"، مؤكدًا حق المسيحيين الفلسطينيين في الاحتفال بأعيادهم دون تدخلٍ

...........

مبعدة فلسطينية : الأسيرات يعشن ظروفاً صعبة جداً بسبب الممارسات الصهيونية

2009-04-18

القسام ـ خاص :

أكدت الأسيرة شيرين الشيخ خليل المحررة والمبعدة إلى قطاع غزة، أن أوضاع الأسيرات داخل السجون الصهيونية صعب جداً، بسبب الممارسات الصهيونية ضدهن وحرمانهن من ممارسة أبسط حقوقهن، ويتطلعن لوحدة شعبنا.

وأشارت الشيخ خليل في لقاء خاص مع مراسلنا، أن السجن يحتوي على ثلاث غرف، ويوجد به معتقلات من الجبهة الشعبية وفتح، موضحة أن الغرفة تحوي 14 معتقلة، وبها 14 سريراً، والحمام في الخارج.

وذكرت أنه في المرحلة الأخيرة منعت قوات الاحتلال الصهيوني الأسيرات من متابعة بعض القنوات الإخبارية الفضائية، وذلك لعدم الاتفاق على إتمام صفقة تبادل الأسرى مع الجندي الأسير لدى المقاومة الفلسطينية جلعاد شاليط، وقالت "وهددنا الصهاينة بمنع الزيارات من أهل الضفة الغربية أسوة بأهل قطاع غزة الممنوعين من الزيارة منذ ما يقارب ثلاث سنوات، إضافة إلى التهديد بمنع اللجنة الدولية للصليب الأحمر من الزيارة، ومنع إرسال الرسائل للأهل والعزل عن العلم الخارجي.

....................

الشيخ حامد البيتاوي يؤكد أن أحد أفراد "الوقائي" أطلق النار عليه بشكلٍ مباشرٍ

نابلس - المركز الفلسطيني للإعلام

أكد الشيخ حامد البيتاوي النائب عن "كتلة التغيير والإصلاح" في المجلس التشريعي أن أحد أفراد الأمن الوقائي أطلق النار عليه بشكلٍ مباشرٍ ومتعمدٍ أثناء خروجه هو ونجله من "مسجد الأنبياء" بعد صلاة الظهر؛ ما أدى إلى إصابته بشظايا في قدمه اليمنى؛ نقل على إثرها إلى مستشفى "رفيديا" لتلقِّي العلاج.

وقال البيتاوي في تصريحاتٍ متلفزةٍ الأحد (19-4) إنه بعد خروجه من المسجد بعد صلاة الظهر برفقة نجله توقَّفت سيارةٌ وترجَّل منها ضابطٌ في الأمن الوقائي، عُرف فيما بعد أنه يُدعى نعمان عامر من قرية كفر قليل، واقترب منه، وقام بتوجيه الشتائم النابية إلى الشيخ البيتاوي و"حماس"، وسبَّ الذات الإلهية، وحاول الاعتداء عليه بالضرب، إلا أن نجل الشيخ تصدَّى له.

وشدد الشيخ على أن ضابط "الوقائي" قام بتهديده بالقتل إذا ما رآه مرةً أخرى، وعندما قال له الشيخ: "اقتلني"، بادر الضابط إلى سحب مسدسه، وإطلاق النار باتجاهه بشكلٍ مباشرٍ ومتعمدٍ بهدف القتل، إلا أن الرصاصات أصابت قدم الشيخ البيتاوي.

يُشار إلى أن الشيخ البيتاوي قد تعرَّض لمحاولة اغتيالٍ سابقةٍ في شهر رمضان المنصرم، عندما تم إطلاق النار على سيارته وهو يقودها قرب قرية "روجيب" بعد صلاة التراويح، كما تعرَّض لحملات تحريضٍ شديدةٍ من قِبل حركة "فتح" بسبب ثباته على مواقفه وشعبيته الكبيرة بين أهالي المدينة.

..........................

حكومة هنية تندد بمحاولة اغتيال البيتاوي وتحمل عباس مسؤولية الجريمة

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام

عبَّرت الحكومة الفلسطينية برئاسة إسماعيل هنية اليوم الأحد (19-4)، عن إدانتها الشديدة للجريمة البشعة التي حاولت اغتيال النائب الشيخ حامد البيتاوي على يد أحد أعضاء الأجهزة الأمنية التابعة لسلطة رام الله.

وقال الناطق باسم الحكومة طاهر النونو في بيانٍ له اليوم الأحد (19-4)، تلقى "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة منه: "نرى أن هذا الحادث الأثيم مكمِّل لجرائم الاحتلال بحق نواب الشعب الفلسطيني، والساعي إلى تغييبهم عن ساحة الفعل والعمل السياسي بشتى الوسائل، سواء الاعتقال أو الاغتيال، وهو تكريسٌ لثقافة رفض الآخر ورفض الاعتراف بنتائج الانتخابات الأخيرة، وهو الأمر الأساسي المسبِّب للانقسام في الساحة الفلسطينية".

وشدد على أن هذه الجريمة امتدادٌ حقيقيٌّ للجرائم التي ارتُكبت في غزة قبل حزيران (يونيو) 2006م، من قتلٍ للمواطنين وإرهابٍ لهم في الشوارع، ثم قتل العلماء ورجال الفكر والسياسة، وهي ذات الطريقة والتدرج الجاري حاليًّا في الضفة من قِبل فرق الموت التابعة لقادة الأجهزة المنسِّقة أمنيًّا مع الاحتلال.

..........................

حماس تحمل عباس مسئولية محاولة اغتيال الشيخ حامد البيتاوي

القسام ـ وكالات:

أكدت النائب مشير المصيري أن ما يحدث بالضفة الغربية بحق حركة حماس من قبل أجهزة الأمن التابعة للرئيس المنتهية ولايته هي جرائم حقيقية، مستنكرا في الوقت ذاته محاولة اغتيال الشيخ حامد البيتاوي النائب عن حماس ورئيس رابطة علماء فلسطين.

وقال المصري في مؤتمر صحفي عقده اليوم الأحد بمدينة غزة: "نستنكر محاولة الاغتيال الثانية للنائب حماد البيتاوي ونحمل قادة أجهزة امن الضفة المسئولية عن حياته، ومحاولة اغتياله تجاوز لكل الخطوط الحمراء".

وحمل المصري الرئيس محمود عباس المنتهية ولايته المسئولية عن محاولة اغتيال البيتاوي كما حمل المسئولية لأجهزته الأمنية التي تمارس العربدة والبلطجة من خلال اختطاف النواب وإحراق مكاتبهم إغلاقها.

واعتبر المصري هذه الحادثة بانها امتداد لمسلسل الفلتان الأمني الذي تمارسه عصابات الأجهزة الأمنية من خلال اختطاف المجاهدين وتعذيبهم حتى الموت في السجون والأقبية والزنازين.

وطالب المصري حركة فتح بضرورة أن تحدد موقفها من هذه الجريمة ، مشددا على أن صمتها يعني أنها مشاركة فيها وعليه سيكون لها تداعيات خطيرة، كما طالب مصر بضرورة أن تحدد موقفها من الانتهاكات التي تمارس بحق الحركة في الضفة.

...............


4 comments:

حرة المداد يقول...

لم تكد تمضي ثلاث شهور أو أقل على نهاية الكابوس المرعب لمذابح غزة حتى نامت قضية فلسطين من جديد........عدنا نمارس حياتنا الطبيعية وكأن شيئا لم يكن،وتدّخل العقل الباطن لمسح آثار العدوان (النفسي) الذي خلفته لدينا مشاهد المذابح التي استمرت أكثر من ثلاثة أسابيع متصلة على مرأى ومسمع من العالم أجمع ...وفي غياهب اللاوعي رسبت كل صور الدماء والاشلاء والاطراف المبتورة والاطفال المشوهة والفوسفور الحارق ودموع الثكالى واليتامى ووو.......حتى ما عادت تزورنا في اليقظة ولا المنام....وسكن الجرح مؤقتا برغم كل القيح والصديد في داخله.......في حين أن الخيانات العربية تتوالى بالتعاون مع المجتمع الدولي لتضييق الخناق على المقاومة المنتصرة التي أذهلت العالم...
وبدأت حدة الاصوات المناصرة تقل وتخفت....جفت الدموع وملّت الأقلام وبحت الحناجر من الآذان في مالطة !
ووسط كل هذه المعمعة تسربت الأخبار المريعة ....تسربت في حواشي نشرات الاخبار وهوامش الصحف على استحياء وبصوت خافت حتى لا توقذنا من النوم!!!!!!!!!

*ماذا تبقى لنا من القدس..؟! ../ خاص
*حشود "شد الترحال" تتصدى لمحاولات نفايات "شد الظهر " إقتحام المسجد الأقصى
*تهويد القدس واعتقالات صهيونيه
*تحذيرات من أكبر اجتياح يهودي للأقصى
*في ذكرى احتلال القدس.. ماذا بقي؟

*http://www.icrc.org/Web/ara/siteara0.nsf/html/palestine-stories-140207

*القدس في قبضة التهويد

*رحلة الأسرار في أنفاق الجدار

هل مازلنا نذكر أن فلسطين يجب أن تكون قضية المسلمين الأولى وأن القدس كانت ومازالت من حقنا ان كنا عباد الله الصالحين وان كنا مؤمنين بأننا أمة الحق وأمة الريادة
قال تعالى :
*(ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون)

ولكل مؤمن بأن الأرض المقدسة أمانة في عنقه هذه دعوة للتفكير بشكل جماعي في كيفية مناصرة أهل القدس ومواجهة كل مخططات التهويد وتشريدهم وطردهم بعد هدم منازلهم في محاولة خبيثة لطمس كل ماهو عربي أو اسلامي في المدينة المقدسة حتى لا يبقى لنا فيها حق.... دعوة لفضح الحفريات التي تتم بشراسة أسفل المسجد الأقصى بحثا عن هيكلهم المزعوم والتي أصبحت تشكل خطرا بالغا يهدد بانهياره عند أول هزة أرضية قد يقومون هم بعملها....وقد أخذت مجموعة من الفتيات زمام المبادرة ويعكفن حاليا على تصميم فلاشات عن خطر التهويد والحفريات آملات أن يستطعن نشرها كفواصل في عدة قنوات فضائية لتذكير النائمين والغافلين بخطورة القضية وفي نفس الوقت حتى تشكل ضغطا اعلاميا يدعم القضية ...وبالنيابة عنهن أرحب بكل جهد ايجابي قد يفيدهن وكل اقتراح وكل كلمة قد تساهم في نصرة المسجد الأقصى والقدس وأهلنا هناك.

م/محمود فوزى يقول...

الاخت الكريمه حرة المداد
جزاكم الله خيرا على المرور والتعليق
للاسف كان هناك من هو غير مهتم بالقضيه حتى اثناء المعركة فمابالنا الان
وكلما يمر الوقت يعتاد البعض على الامر الواقع ويحاول البعض تناسي ما حدث

رغم ان اثار الدمار مازالت موجوده والحصار مستمر والشهداء مازالوا يسقطون

بارك الله فيكن وهذه دعوة جميله وباذن الله ساحاول تقديم المساعده قدر المستطاع
رجاء ارسال الرابط مره اخرى لانه لايعمل

حرة المداد يقول...

السلام عليكم أخي الكريم وجزاك الله خيرا على الرد وعلى مجهودك الدائم في عرض الاخبار...لم أفهم أي رابط تعنيه...ان كان الروابط الموجودة في التعليق فهي تعمل على مدونتي في موضوعي الاخير وكلها تتحدث في صلب موضوع تهويد القدس وحفريات الاقصى....
عموما نريد الوصول الى أكبر عدد ممكن من الناس من شرائح المجتمع المختلفة...لشرح القضية وتنبيه الغافلين وما أكثرهم...والفلاشات هي وسيلة من ضمن عدة وسائل نبحثها الآن لأن شريحة الشباب غير كبار السن وطلبة الجامعة غير الاميين والمثقفون غير الحرفيين ورواد المقاهي غير مستخدمي الانترنت ولكل يجب ايجاد الوسيلة الانسب للفت انتباهه وتذكيره...الموضوع كبير ونحن عددنا وخبرتنا قليلة لكننا نجاهد لعمل أي شئ.......بانتظار مشاركاتك ...بوركت ونصر الله بك

م/محمود فوزى يقول...

السلام عليكم
الاخت الكريمه حرة المداد
لقد وجدت الروابط فعلا على مدونتك وجزاكم الله خيرا
وفقكم الله دوما مجهودكم
جزاكم الله خيرا على كلامكم الجميل
من الممكن ان يكون العدد قليل ولكن الاهم ان اعداد ما استطعنا من قوة
وفقكم الله فى خدمة الامه