الجمعة، 30 نوفمبر، 2007

المقاومه الجمعه 20/11/1428 30/11/2007

الجمعة، 30 نوفمبر، 2007
الموجز
القسام تقصف موقع "ناحل عوز" الصهيوني بخمس قذائف هاون
القسام تقصف مواقع صهيونية شرق خانيونس بسبع عشرة (17) قذيفة هاون
سرايا القدس :إطلاق قذيفة ار بي جي باتجاه برج عسكري شرق خزاعة والاشتباك مع قوة صهيونية
سرايا القدس تقنص جندي صهيوني بالقرب من موقع ميغن شرق المغازي
سرايا القدس تقصف مدينة المجدل المحتلة بصاروخ من نوع قدس
ألوية الناصر صلاح الدين تقصف مغتصبة مدينة المجدل المحتلة بصاروخ من طراز ناصر "3" المطور والعدو يعترف , ونجاة المجموعة المجاهدة من قصف صهيوني
العملية مصورة : ألوية الناصر صلاح الدين تقصف مغتصبة كفار عزة المحاذية لشمال قطاع غزة بصاروخ من طراز ناصر "2"
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد شاهر شاهين في قصف طائرات الاستطلاع الصهيونية لمجموعة من المرابطين بخانيونس
استشهاد المجاهدين القساميين عبد الله الأسطل وهاني أبو رومية في قصف صاروخي صهيوني أثناء نصبهما كميناً شرق القرارة
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد عماد أبو طعيمة في قصف طائرات الاستطلاع الصهيونية لمجموعة من المرابطين بخانيونس
وقائع مؤتمر الاسرى الفلسطينيين والعرب في السجون الصهيونية
المستوطنون يعتدون على أرض وممتلكات مواطن فلسطيني في الخليل
ميليشيات عباس تقتحم بيت فوريك وتعتقل (10) من أنصار حماس بينهم عضوان من المجلس البلدي
ميليشيات عباس تعتقل (29) من أنصار حماس في الضفة الغربية

التفاصيل

2007-11-29



0711-88


قصف موقع "ناحل عوز" الصهيوني بخمس قذائف هاون


{قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ }
بلاغ عسكري صادر عن
..::: كتائب الشهيد عز الدين القسـام :::..
قصف موقع "ناحل عوز" الصهيوني بخمس قذائف هاون
بعون الله وتوفيقه تعلن كتائب الشهيد عز الدين القسام مسئوليتها عن المهمة الجهادية التالية :
العملية: إطلاق خمس قذائف هاون (عيار80 ملم).
الهدف: موقع "ناحل عوز" العسكري الصهيوني شرق غزة.
اليوم: الخميس التاريخ: 19 ذي القعدة 1428هـ الموافق 29/11/2007م الساعة: 00:05
وذلك رداً على التوغلات الصهيونية المستمرة بالآليات والجنود في أرض قطاع غزة المحررة..
وإننا في كتائب القسام إذ نعلن عن هذه المهمة الجهادية لنؤكد بأننا على عهد قادتنا الشهداء وسنواصل طريق الجهاد والمقاومة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين، وسنلقن العدو الصهيوني دروساً لن ينساها بإذن الله تعالى في الوقت والمكان المناسبين ..
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد ،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الخميس 19 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 29/11/2007م
الساعة: 00:35


http://www.alqassam.ps/arabic/win_bayan.php?nid=3126
.................................

2007-11-29



0711-92


قصف مواقع صهيونية شرق خانيونس بسبع عشرة (17) قذيفة هاون


{قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ }
بلاغ عسكري صادر عن
..::: كتائب الشهيد عز الدين القسـام :::..
قصف مواقع صهيونية شرق خانيونس بسبع عشرة (17) قذيفة هاون
بعون الله وتوفيقه تعلن كتائب الشهيد عز الدين القسام مسئوليتها عن المهام الجهادية التالية :
العملية: إطلاق سبع عشرة "17" قذيفة هاون (عيار 80 ملم).
التفاصيل:
· في تمام الساعة 16:20 تم قصف مواقع عسكرية صهيونية شرق خانيونس بإحدى عشرة (11) قذيفة هاون.
· في تمام الساعة 18:00 تم قصف موقع عسكري صهيوني شرق عبسان الجديدة بست(6) قذائف هاون.
اليوم: الخميس التاريخ: 19 ذي القعدة 1428هـ الموافق 29/11/2007م
وذلك رداً على التوغلات الصهيونية المستمرة بالآليات والجنود في أرض قطاع غزة المحررة..
وإننا في كتائب القسام إذ نعلن عن هذه المهام الجهادية لنؤكد بأننا على عهد قادتنا الشهداء، وسنواصل طريق الجهاد والمقاومة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين، وسنلقن العدو الصهيوني دروساً لن ينساها بإذن الله تعالى في الوقت والمكان المناسبين ..
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد ،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الخميس 19 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 29/11/2007م
الساعة: 20:19

.................................
تاريخ صدور البيان : 29/11/2007 - 19:06:39
(وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى)

بلاغ عسكري صادر عن سرايا القدس

إطلاق قذيفة ار بي جي باتجاه برج عسكري شرق خزاعة والاشتباك مع قوة صهيونية

بحمد الله وتوفيقه تعلن سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، مسئوليتها عن إطلاق قذيفة R.B.G باتجاه برج عسكري شرق خزاعة وإصابته إصابة مباشرة والاشتباك مع قوة صهيونية.

ففي تمام الساعة 12:45 من مساء اليوم الخميس 19 ذي القعدة 1428هـ، الموافق 29/11/2007م، ، تمكنت إحدى مجموعات سرايا القدس من إطلاق قذيفة R.B.G باتجاه برج عسكري شرق خزاعة وإصابته إصابة مباشرة والاشتباك مع قوة صهيونية.

إننا في سرايا القدس إذ نعلن مسئوليتنا عن هذه العملية الجهادية لنؤكد علي أنها تأتي في إطار الرد الطبيعي علي العدوان الصهيوني المتواصل بحق أبناء شعبنا في الضفة المحتلة وقطاع غزة، وتأكيداً علي خيار المقاومة والجهاد حتى تحرير كامل تراب فلسطين.

جهادنا مستمر..عملياتنا متواصلة
(وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)


سرايا القدس
الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي
الخميس 19 ذي القعدة 1428 هـ - 29/11/2007م .............................
تاريخ صدور البيان : 29/11/2007 - 16:13:43

وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى)

بلاغ عسكري صادر عن سرايا القدس

قنص جندي صهيوني بالقرب من موقع ميغن شرق المغازي

بحمد الله وتوفيقه تعلن سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، مسئوليتها عن قنص جندي صهيوني بالقرب من موقع ميغن شرق المغازي.

ففي تمام الساعة 9:45 من صباح اليوم الخميس 19 ذي القعدة 1428هـ، الموافق 29/11/2007م، تمكن قناص من مجاهدي سرايا القدس من قنص جندي صهيوني كان يتمركز بالقرب من الشريط الحدودي شرق المغازي.

إننا في سرايا القدس إذ نعلن مسئوليتنا عن هذه العملية البطولية لنؤكد علي أنها تأتي في إطار الرد الطبيعي علي العدوان الصهيوني المتواصل بحق أبناء شعبنا في الضفة المحتلة وقطاع غزة، وتأكيداً علي خيار المقاومة والجهاد حتى تحرير كامل تراب فلسطين.

جهادنا مستر..عمليتنا متواصلة
(وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)


سرايا القدس
الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين
الخميس 19 ذي القعدة 1428 هـ - 29/11/2007م
............................................
(قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم ويخزهم وينصركم عليهم ويشف صدور قوم مؤمنين)
بيان صادر عن سرايا القدس
قصف مدينة المجدل المحتلة بصاروخ من نوع قدس
بعد الاتكال على الله وحده، تعلن سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، مسؤوليتها عن قصف مدينة المجدل المحتلة بصاروخ من نوع قدس، وذلك في تمام الساعة 4:30 من مساء اليوم الخميس 19 ذي القعدة 1428هـ الموافق 29-11-2007م. وأكد المجاهدون الأبطال سماع دوي انفجار الصاروخ، قبل أن يعودوا إلى قواعدهم بسلام تحرسهم عناية الرحمن على الرغم من التحليق المكثف للطيران الإسرائيلي.إننا في سرايا القدس إذ نعلن مسئوليتنا عن هذه العملية لنجدد العهد والبيعة علي المسير قدماً في خيار المقاومة والجهاد حتى تحرير فلسطين من بحرها إلى نهرها.
سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين
19 ذي القعدة 1428هـ، الموافق 29/11/2007
...................................
فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَـكِنَّ اللّهَ رَمَى)
تعبيراً عن الرفض لمؤتمر أنابوليس وتمسكاً بخيار المقاومة
ألوية الناصر صلاح الدين تقصف مغتصبة مدينة المجدل المحتلة بصاروخ من طراز ناصر "3" المطور والعدو يعترف , ونجاة المجموعة المجاهدة من قصف صهيوني
بفضل ومنة من الله تعالى على عباده المجاهدين الموحدين الواثقين بنصر الله تعالى تمكنت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية من قصف مدينة المجدل الواقعة جنوب أرضنا الفلسطينية المحتلة بصاروخ من طراز ناصر "4" وذلك في تمام الساعة (6:45) من مساء اليوم الخميس 19 ذو القعدة 1428هـ , الموافق 29/11/2007م.
وقد نجا أفراد المجموعة المنفذة للعملية من محاولة اغتيال حيث أطلقت طائرة استطلاع صاروخ عليهم وبفضل الله لم يصب أي منهم بأذى وقد اعترف العدو الصهيوني بسقوط الصاروخ زاعماً عدم وقوع إصابات .
وإننا في ألوية الناصر صلاح الدين نؤكد أن هذه العملية جاءت رداً على مؤتمر أنابوليس " مؤتمر التفريط بالثوابت الوطنية " , ورداً على العدوان الصهيوني المتواصل على أبناء شعبنا في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة , وتمسكاً منا بخيار الجهاد والمقاومة كسبيل أمثل لتحرير كامل الأرض الفلسطينية المغتصبة من بحرها إلى نهرها .
الله أكبر والعزة لله ولرسوله والمؤمنين ..
الخزي والعار لمن استمرأ الذل والهزيمة ...
ألوية الناصر صلاح الدين
الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية
الخميس 19 ذو القعدة 1428هـ , الموافق 29/11/2007م .
.................................
(فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَـكِنَّ اللّهَ رَمَى)
تعبيراً عن الرفض لمؤتمر أنابوليس وتمسكاً بخيار المقاومة
العملية مصورة : ألوية الناصر صلاح الدين تقصف مغتصبة كفار عزة المحاذية لشمال قطاع غزة بصاروخ من طراز ناصر "2"
بفضل ومنة من الله تعالى على عباده المجاهدين الموحدين الواثقين بنصر الله تعالى تمكنت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية من قصف مغتصبة كفار عزة المحاذية لشمال قطاع غزة بصاروخ من طراز ناصر "2" وذلك في تمام الساعة (3:30) من مساء اليوم الخميس 19 ذو القعدة 1428هـ , الموافق 29/11/2007م.
وقد تمكن مجاهدونا الأبطال من تصوير العملية و تنفيذ مهمتهم ومن ثم عادوا إلى قواعدها بسلام تحرسها عين الرحمن .
وإننا في ألوية الناصر صلاح الدين نؤكد أن هذه العملية جاءت رداً على مؤتمر أنابوليس " مؤتمر التفريط بالثوابت الوطنية " , ورداً على العدوان الصهيوني المتواصل على أبناء شعبنا في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة , وتمسكاً منا بخيار الجهاد والمقاومة كسبيل أمثل لتحرير كامل الأرض الفلسطينية المغتصبة من بحرها إلى نهرها .
الله أكبر والعزة لله ولرسوله والمؤمنين ..
الخزي والعار لمن استمرأ الذل والهزيمة ...
ألوية الناصر صلاح الدين
الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية
الخميس 19 ذو القعدة 1428هـ , الموافق 29/11/2007
.............................................
2007-11-29



0711-89


كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد شاهر شاهين في قصف طائرات الاستطلاع الصهيونية لمجموعة من المرابطين بخانيونس


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
بيان عسكري صادر عن
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد شاهر شاهين في قصف طائرات الاستطلاع الصهيونية لمجموعة من المرابطين بخانيونس
على درب الأحرار من القادة العظماء والشهداء الأوفياء يمضي رجال القسام الأبرار في درب المقاومة الشائك المعبّد بالدماء والأشلاء، والمزيّن بعبق الشهادة والتضحية في سبيل الله ثم الوطن، ورغم الحصار والحرب المفتوحة التي تستهدف مقاومتنا وكتائبنا المظفّرة، ورغم الهرولة إلى اللقاءات الدولية التي تستهدف تصفية قضيتنا، إلا أن كتائب القسام لا تزال في الميدان تنحت الصخر وتخوض المعركة غير المتكافئة حفاظاً على قداسة هذه الأرض ودفاعاً عن شرف وكرامة الأمة ..
ونحن في كتائب القسام نزف إلى شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية أحد شهدائنا الفرسان:
الشهيد القسامي المجاهد/ شاهر عبد الكريم شاهين
(25 عاماً) من مسجد "القسام" بعبسان الجديدة في خانيونس
والذي استشهد فجر اليوم الخميس في قصف لطائرات الاستطلاع الصهيونية لمجموعة من وحدات المرابطين في كتائب القسام بعبسان الجديدة شرق خانيونس، فارتقى شهيدنا إلى العلا، ليسير إلى ربه عزيزاً مجاهداً مرابطاً بعد مشوار جهادي مشرّف قضاه مع إخوانه في كتائب الشهيد عز الدين القسام، في خدمة دينه ووطنه، فكان من الفرسان الأبطال الذين تشهد لهم ميادين الجهاد والتضحية والبذل ولم يبخل بوقته وجهده يوماً في سبيل الله، نحسبه من الشهداء الأبرار المخلصين ولا نزكي على الله أحداً..
وستبقى دماء شهيدنا الطاهرة شاهدة له على رباطه في سبيل الله على الثغور في أشرف مواطن الجهاد والشهادة، وفي ميادين الشرف والبطولة، وستظل هذه الدماء لعنة تطارد الصهاينة وأذنابهم من المفرّطين ..
و نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدنا وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان، ونعاهده وكل الشهداء أن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين .
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الخميس 19 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 29/11/2007م


......................

2007-11-29



0711-90


استشهاد المجاهدين القساميين عبد الله الأسطل وهاني أبو رومية في قصف صاروخي صهيوني أثناء نصبهما كميناً شرق القرارة


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
بيان عسكري صادر عن
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
استشهاد المجاهدين القساميين عبد الله الأسطل وهاني أبو رومية في قصف صاروخي صهيوني أثناء نصبهما كميناً شرق القرارة
على درب الأحرار من القادة العظماء والشهداء الأوفياء يمضي رجال القسام الأبرار في درب المقاومة الشائك المعبّد بالدماء والأشلاء، والمزيّن بعبق الشهادة والتضحية في سبيل الله ثم الوطن، ورغم الحصار والحرب المفتوحة التي تستهدف مقاومتنا وكتائبنا المظفّرة، ورغم الهرولة إلى اللقاءات الدولية التي تستهدف تصفية قضيتنا، إلا أن كتائب القسام لا تزال في الميدان تنحت الصخر وتخوض المعركة غير المتكافئة حفاظاً على قداسة هذه الأرض ودفاعاً عن شرف وكرامة الأمة ..
ونحن في كتائب القسام نزف إلى شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية مجاهدَين من شهدائنا الفرسان:
الشهيد القسامي المجاهد/ عبد الله أمين الأسطل
(22 عاماً) من مسجد "أسامة بن زيد" في خانيونس
الشهيد القسامي المجاهد/ هاني حسن أبو رومية
(18 عاماً) من مسجد "الاستقامة" في خانيونس
اللذان استشهدا فجر اليوم الخميس في قصف صاروخي من الطائرات الصهيونية أثناء نصبهما كميناً متقدّماً شرق القرارة بخانيونس، فارتقيا إلى العلا، مجاهدَين مرابطين بعد مشوار جهادي مشرّف قضياه مع إخوانهما في كتائب الشهيد عز الدين القسام، في خدمة دينهما ووطنهما، ، نحسبهما من الشهداء الأبرار المخلصين ولا نزكي على الله أحداً..
وستبقى دماء شهيدينا الطاهرة شاهدة لهما على رباطهما في سبيل الله على الثغور في أشرف مواطن الجهاد والشهادة، وفي ميادين الشرف والبطولة، وستظل هذه الدماء لعنة تطارد الصهاينة وأذنابهم من المفرّطين ..
و نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدينا وأن يسكنهما فسيح جناته وأن يلهم أهلهما الصبر والسلوان، ونعاهدهما وكل الشهداء أن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين .
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الخميس 19 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 29/11/2007م

.............................

2007-11-29



0711-91


كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد عماد أبو طعيمة في قصف طائرات الاستطلاع الصهيونية لمجموعة من المرابطين بخانيونس


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
بيان عسكري صادر عن
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد عماد أبو طعيمة في قصف طائرات الاستطلاع الصهيونية لمجموعة من المرابطين بخانيونس
على درب الأحرار من القادة العظماء والشهداء الأوفياء يمضي رجال القسام الأبرار في درب المقاومة الشائك المعبّد بالدماء والأشلاء، والمزيّن بعبق الشهادة والتضحية في سبيل الله ثم الوطن، ورغم الحصار والحرب المفتوحة التي تستهدف مقاومتنا وكتائبنا المظفّرة، ورغم الهرولة إلى اللقاءات الدولية التي تستهدف تصفية قضيتنا، إلا أن كتائب القسام لا تزال في الميدان تنحت الصخر وتخوض المعركة غير المتكافئة حفاظاً على قداسة هذه الأرض ودفاعاً عن شرف وكرامة الأمة ..
ونحن في كتائب القسام نزف إلى شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية أحد شهدائنا الفرسان:
الشهيد القسامي المجاهد/ عماد خليل أبو طعيمة
(22 عاماً) من مسجد "القسام" بعبسان الجديدة في خانيونس
والذي استشهد فجر اليوم الخميس في قصف لطائرات الاستطلاع الصهيونية لمجموعة من وحدات المرابطين في كتائب القسام بعبسان الجديدة شرق خانيونس، واستشهد معه المجاهد القسامي شاهر شاهين، فارتقى شهيدنا إلى العلا، ليسير إلى ربه عزيزاً مجاهداً مرابطاً بعد مشوار جهادي مشرّف قضاه مع إخوانه في كتائب الشهيد عز الدين القسام، في خدمة دينه ووطنه، فكان من الفرسان الأبطال الذين تشهد لهم ميادين الجهاد والتضحية والبذل ولم يبخل بوقته وجهده يوماً في سبيل الله، نحسبه من الشهداء الأبرار المخلصين ولا نزكي على الله أحداً..
وستبقى دماء شهيدنا الطاهرة شاهدة له على رباطه في سبيل الله على الثغور في أشرف مواطن الجهاد والشهادة، وفي ميادين الشرف والبطولة، وستظل هذه الدماء لعنة تطارد الصهاينة وأذنابهم من المفرّطين ..
و نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدنا وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان، ونعاهده وكل الشهداء أن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين .
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الخميس 19 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 29/11/2007م


.................................
وقائع مؤتمر الاسرى الفلسطينيين والعرب في السجون الصهيونية
موقع نداء القدس
إختتمت مؤسسة مانديلا لرعاية شؤون الاسرى والمعتقلين والتحالف ضد التعذيب مساء اليوم الخميس 29/11/2007 وقائع المؤتمر الذي تم تنظيمه في قاعة الاتحاد النسائي - البيرة وشارك فيه حوالي 80 شخصا يمثلون عدة مؤسسات حقوقية ومختصة في قضايا الاسرى والمعتقلين والفصائل الوطنية الفلسطينية ومؤسسات أجنبية أخرى وممثلين عن منظمة الصليب الاحمر الدولي ،
حيث تناول المؤتمر الظروف الاعتقالية في السجون والمعتقلات الصهيونية والانتهاكات بحق الاسرى والاسيرات خاصة التعذيب ، وكذلك تم مناقشة أحداث سجن النقب الصحراوي ( أنصار 3) والذي راح ضحيتها الاسير الشهيد محمد الاشقر وأصيب ما يزيد عن 250 أسيرا فيها .
وقد أستهل المؤتمر بجلسة إفتتاح أدارها الاستاذ فهد أبو الحج مدير مركز أبو جهاد لشؤون الحركة الاسيرة في جامعة القدس وتحدث فيها كل من مديرة مؤسسة مانديلا المحامية بثينة دقماق التي رحبت بالحضور وتطرقت إلى سياسة إدارات السجون تجاه الاسرى والمعتقلين خاصة الاعتقال الاداري والعزل الانفرادي والاهمال الطبي والتعذيب ،
ومن ثم تحدثت المحامية أودري بومسي منسقة التحالف ضد التعذيب والتي تحدثت عن نشاط التحالف ضد التعذيب ودوره في رصد الانتهاكات وأهميته في مكافحة التعذيب ، وتلا ذلك كلمة المحامي جونثان كتاب والتي تطرق فيها إلى وضع الاسرى في القانون الدولي ، وبعده تحدث طبيب التشريح في معهد الطب العدلي في جامعة القدس الدكتور صابر العالول عن رأي الطب الشرعي بتشريح جثة الاسير محمد الاشقر أثر مشاركته بتشريح الجثمان .
وخلال الجلسة الثانية التي أدارها السيد راضي الجراعي تم الاستماع إلى شهادة أهل الاسير الشهيد محمد الاشقر الذي سقط في أحاث سجن النقب الصحراوي ألقاها السيد مأمون الاشقر، وإلى شهادة قدمها عبد الكريم شرف نيابة عن الاسير المصاب في أحداث سجن النقب سفيان جمجوم ،
وكذلك تم الاستماع إلى شهادة وليد الجعبه شقيق الاسير تحسين الجعبه وهو أيضا أحد المصابين في أحداث سجن النقب الصحراوي ، وتحدثت المحامية بثينه دقماق نيابة عن مؤسسة عداله وتطرقت إلى حقوق الاسرى داخل السجون الاسرائيلية ومتابعة مؤسسة عدالة لحادثة إستشهاد الاسير الاشقر في سجن النقب ، وتقديمها لعدة شكاوي لمصلحة السجون عن ممارسات إدارة سجن النقب بحق الاسرى فيه .
وفي الجلسة الثالثة للمؤتمر والتي أدارتها الاسيرة المحرره عبير الوحيدي تحدثت محامية نادي الاسير فاطمة النتشة عن إستراتيجيات نادي الاسير في متابعة القضايا أمام المحاكم العسكرية الصهيونية ، وتطرق المحامي فارس ابو الحسن من جمعية نفحة إلى المحاكم العسكرية الصهيونية ووصفها بأنها أداة في يد الاحتلال ،
ومن ثم تحدث مدير مركز الدفاع عن الحريات السيد حلمي الاعرج عن الظروف الاعتقالية للاسرى في السجون الصهيونية ، تلاه في الحديث الاستاذ موسى أبو دهيم عن الهيئة الفلسطينية المستقله حيث تناول في كلمته وضع الاسرى في السجون الاسرائيلية لتختتم الجلسة الثالثة بكلمة الاستاذ وسام سحويل عن التعذيب وتأثيراته .
وفي نهاية المؤتمر الذي تم تغطيته إعلاميا خرج المشاركون بعدة توصيات أهمها :-
1- إرسال رسالة إلى الاتحاد الاوروبي وتشكيل وفد من منظمات التحالف ضد التعذيب لشرح ظروف إحتجاز الاسرى الفلسطينيين والعرب في السجون الاسرائيلية والاعتداء عليهم وعلى حقوقهم وشرح ملابسات أحداث سجن النقب ( كتسيعوت ) بتاريخ 22/10/2007 .
2- توجيه رساله إلى وزير الامن الداخلي الاسرائيلي إحتجاجا على أعمال القمع التي تعرض لها السجناء الفلسطينيين في سجن النقب والمطالبه بأحترام حقوقهم وتقديم العلاج للمصابين .
3- إرسال رساله للمنظمات الدولية ومنظمات الامم المتحدة المعنية بحقوق الانسان وشرح ما يتعرض له الأسرى في سجن النقب وكافة السجون والمعتقلات الاسرائيلية الاخرى .
4- المتابعة مع المؤسسات الحقوقية المعنية وتقديم الشكاوي والمطالبة بمحاكمة المسؤولين والمتسببين في إستشهاد الاسير الاشقر وإصابة العديد من الاسرى
...................................
المستوطنون يعتدون على أرض وممتلكات مواطن فلسطيني في الخليل
المصدر: نداء القدس
أكد المواطن محمد راتب أبو هيكل من سكان البلدة القديمة من الخليل، اليوم الخميس، خلال لقائه بعزمي الشيوخي مسؤول وحدة شؤون الجدار والاستيطان التابعة لمجلس الوزراء الفلسطيني للمحافظات الجنوبية عزمي الشيوخي إن مجموعة من المستوطنين قاموا أمس بالاعتداء على أرضه الواقع بمحاذاة بؤرة استعمارية في الخليل، وعاثوا فيها فساداً.
وقال، قاموا بتقطيع خراطيم المياه وبتكسير مرشات المياه، وهذا الاعتداء ليس الأول من نوعه بل تعرضت وعائلتي إلى اعتداءات مماثلة ومتواصلة من هذا النوع كحرق المزروعات والشجر وإلقاء الحجارة على شبابيك المنازل.
وأضاف، انه قبل سبعة أشهر قام مستوطنو "قفعات يشاي" في منطقة تل الرميدة بحرق أكثر من سبعة دونمات من ارض عائلة أبو هيكل وعلى مرأى ومسمع من حرس الحدود الصهيوني الذي لم يعمل أي شيء إزاء المستوطنين بل قام بحمايتهم.
وبدوره أكد الشيوخي على ضرورة تعزيز صمود أهالي تل الرميدة وصبرهم على الاعتداءات المستمرة التي يواجهونها بشكل يومي من قبل المستوطنين.
وشدد على أن جميع المستوطنات الصهيونية هي غير قانونية وغير شرعية وأقيمت فوق الأراضي الفلسطينية وانه لا سلام إلا بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة الخالية من الاستيطان والمستوطنين ومن الاحتلال بكافة أشكاله.
.........................................
ميليشيات عباس تقتحم بيت فوريك وتعتقل (10) من أنصار حماس بينهم عضوان من المجلس البلدي
موقع القسام
اقتحمت ميليشيات عباس في نابلس وبالتنسيق مع الاحتلال قرية بيت فوريك الواقعة شرق المدينة في ساعات الليلة الماضية ،وشنت حملة اعتقالات واسعة في صفوف أنصار حركة حماس شملت 10 منهم ،بينهم عضوان من المجلس البلدي للقرية..
ميليشيات عباس التي اقتحمت البلدة بأكثر من 30 آلية دخلت إلى القرية مرورا عن حاجز بيت فوريك بحسب تأكيدات شهود العيان عند الساعة الثانية عشر من منتصف الليلة الماضية ، واستمرت حملتها حتى السابعة من صباح اليوم، حيث قامت باقتحام أكثر من خمسة عشر منزل من منازل أبناء وأنصار حماس بشكل همجي ومفزع في ساعات الليل ودون مراعاة لحرمة منزل أو حرمة الليل وخصوصيته ، وأسفرت عن اعتقال 10 من أبناء الحركة هم:
العضوان في المجلس البلدي "باسم حنني" و"محمود حنني" و الطالبان في جامعة القدس المفتوحة "ثائر مليطات" "مجدي نصاصرة" والطالب في جامعة النجاح سليم مليطات والشقيقان "محمد" و"منير" صالح نصاصرة والشقيقان "حازم" و"مناضل" نصاصرة و"عازم الحاج محمد".
............................................
ميليشيات عباس تعتقل (29) من أنصار حماس في الضفة الغربية
موقع القسام
واصلت ميليشيات عباس الإجرامية حملة اعتقالاتها في صفوف أنصار حركة المقاومة الإسلامية حماس في الضفة الغربية المحتلة، فشنت يوم أمس أوسع حملة اعتقالات في صفوف حماس منذ بداية الإحداث شملت 29 منهم في محافظات الضفة الغربية المختلفة حيث تركزت الاعتقالات في محافظة الخليل.
ففي محافظة الخليل شنت ميليشيات عباس حملة اعتقالات واسعة في صفوف المشاركين في مسيرة تشييع جنازة الشهيد البرادعي معظمهم من أنصار حركة حماس عرف منهم أحمد العويوي، بلال الزغير، عبد الله الزغير، أديب القواسمة، انس أبو مرخية، غسان عمرو، عبد الله ثوابتة، يسري بلوط، معاذ طنيني، منير الشيخ، صدام ثوابتة.
كما اعتقلت ميليشيات عباس نوح قفيشة والذي أمضى أكثر من 15 عاما في سجون الاحتلال بتهمة الانتماء لكتائب القسام و الذي أفرج عنه قبل عام و نصف، كما اعتقلت الصحفي بسام الدويك وذلك أثناء تغطيته لمسيرة أمس المناهضة لمؤتمر أنابوليس.
وتم اعتقال بعض أنصار حزب التحرير عرف منهم مدحت عابدين وعبد عابدين وبشار عابدين.
واعتقلت ميليشيات عباس الشقيقين فضل ومفضي الجبارين من بلدة يطا جنوب المدينة بعد استدعائهما للمقابلة، كما اعتقلت عماد محمد الرواشدة من السموع جنوب المدينة بعد استدعائه للمقابلة..واعتقلت إبراهيم الخاروف من الوسط التجاري في المدينة.
وفي الخليل أيضا اعتقلت شفيق محمد الجعبة أثناء خروجه من مكان عمله..كما اعتقلت محمد رشيد القشقيش ونضال حسن هرماس من حلحول على احد الحواجز أثناء عودتهم من العمل..واعتقلت أيضا طالب أكرم أبو سنينة بعد استدعائه للمقابلة.
وفي محافظة قلقيلية اعتقلت ميليشيات عباس عبد الفتاح شريم بعد اقتحام متجره في المدينة، واعتقلت أمجد عبد الله رزق بعد اقتحام بيته في قرية حبلة جنوب المدينة، واعتقلت أيضا صالح محمد نوفل أثناء توجهه إلى مكان عمله في المدينة.
وفي محافظة نابلس اعتقلت ميليشيات عباس الشاب عبد الصمد أبو سمرة بعد اقتحام منزله في منطقة رأس العين في المدينة..واعتقلت ناصر عرايشة من مخيم عسكر القديم.
وفي محافظة طولكرم اعتقلت ميليشيات عباس الأستاذ فادي عبد الرحيم خطاب بعد اقتحام منزله في بلدة كفر اللبد شرق المدينة.
وفي محافظة أريحا اعتقلت ميليشيات عباس رشيد الخطيب من مخيم عقبة جبر جنوب المدينة بعد استدعائه للمقابلة.
وفي محافظة رام الله اعتقلت ميليشيات عباس صلاح سرحان جبر المنحدر من روجيب شرق مدينة نابلس بعد مداهمة مقر بنك فلسطين في مدينة رام الله واختطافه أمام المراجعين بشكل مهين.
وفي محافظة بيت لحم اعتقلت ميليشيات عباس منير أحمد الشيخ وهو في طريقه إلى بيته في مراح رباح جنوب المدينة.
.........................................................

0 comments

الخميس، 29 نوفمبر، 2007

المقاومه الخميس 19/11/1428 29/11/2007

الخميس، 29 نوفمبر، 2007
الموجز
كتائب القسام تقصف تجمع للجيبات الصهيونية غرب موقع "16" العسكري شرق بيت حانون بخمس قذائف هاون
القسام تقصف تجمع للآليات والجيبات الصهيونية شرق غزة بثمان قذائف هاون
القسام تقصف موقعين عسكريين صهيونيين شرق خانيونس بست قذائف هاون
سرايا القدس تستهدف جيب قياده صهيوني بقذيفة أر بي جي
الويه صلاح الدين تقصف القاعدة العسكرية شرق جحر الديك بصاروخ ناصر3 وإصابة الهدف إصابة مباشرة
الويه صلاح الدين تقصف ناحل عوز بصاروخ ناصر 2 ونجاه المجموعة من قصف صهيوني بقذيفة دبابة والعملية مصورة
ابوعلى مصطفى وشهداء الاقصى :قصف منطقة النقب الغربي و مستوطنة سديروت بأربعة صواريخ
العملية مصورة / ألوية الناصر تقنص جندي صهيوني يعتلي دبابة شرق بيت حانون وشوهد يسقط منكفئاً على الأرض
سرايا القدس تقنص جندياً وتشتبك مع وحدة هندسية صهيونية شرق بلدة عبسان
ثلاثة أجنحة عسكرية تقنص جندياً صهيونياً وتشتبك مع قوة احتلالية
القسام :كلمة الفصل للمقاومة ...
مؤتمر "أنابوليس" وما سيتبعه من مفاوضات لا يُلزمنا بشيء
فلسطينيو 48 .. "يهودية" الكيان الصهيوني مقدمة لتهجيرهم وإسقاط لحق العودة (تقرير)
الجهاد الإسلامي: السلطة هرولت وراء السراب وأهملت الشأن الفلسطيني الداخلي ولا يجوز قمع أبناء شعبنا ومنعهم من التعبير عن آرائهم..
أجهزة أمن السلطة تشن حملة اعتقالات ضد "حزب التحرير" في الضفة
انقلابيون يفجرون عبوة ناسفة قرب "استوديو القدس" بخان يونس
ميليشيات عباس تختطف عشرات المواطنين من محافظة الخليل
ميليشيات عباس تواصل استهداف "حماس" في كفر اللبد وتختطف المزيد من أفرادها

التفاصيل

2007-11-28



0711-83


كتائب القسام تقصف تجمع للجيبات الصهيونية غرب موقع "16" العسكري شرق بيت حانون بخمس قذائف هاون


{قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ }
بلاغ عسكري صادر عن
..::: كتائب الشهيد عز الدين القسـام :::..
كتائب القسام تقصف تجمع للجيبات الصهيونية غرب موقع "16" العسكري شرق بيت حانون بخمس قذائف هاون
بعون الله وتوفيقه تعلن كتائب الشهيد عز الدين القسام مسئوليتها عن المهمة الجهادية التالية :
العملية: إطلاق خمس قذائف هاون من (عيار 80 ملم).
الهدف: تجمع للجيبات الصهيونية غرب موقع "16" العسكري شرق بيت حانون.
اليوم: الأربعاء التاريخ: 18 ذي القعدة 1428هـ الموافق 28/11/2007م الساعة: 09:30
وذلك رداً على التوغلات الصهيونية المستمرة بالآليات والجنود في أرض قطاع غزة المحررة..
وإننا في كتائب القسام إذ نعلن عن هذه المهمة الجهادية لنؤكد بأننا على عهد قادتنا الشهداء، وسنواصل طريق الجهاد والمقاومة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين، وسنلقن العدو الصهيوني دروساً لن ينساها بإذن الله تعالى في الوقت والمكان المناسبين ..
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد ،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الأربعاء 18 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 28/11/2007م
الساعة: 10:15


..................................


2007-11-28



0711-84


قصف تجمع للآليات والجيبات الصهيونية شرق غزة بثمان قذائف هاون


{قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ }
بلاغ عسكري صادر عن
..::: كتائب الشهيد عز الدين القسـام :::..
قصف تجمع للآليات والجيبات الصهيونية شرق غزة بثمان قذائف هاون
بعون الله وتوفيقه تعلن كتائب الشهيد عز الدين القسام مسئوليتها عن المهمة الجهادية التالية :
العملية: إطلاق بثمان قذائف هاون من (عيار 80 ملم).
الهدف: تجمع للآليات والجيبات الصهيونية شرق غزة قرب "ناحل عوز".
اليوم: الأربعاء التاريخ: 18 ذي القعدة 1428هـ الموافق 28/11/2007م الساعة: 14:30
وذلك رداً على التوغلات الصهيونية المستمرة بالآليات والجنود في أرض قطاع غزة المحررة..
وإننا في كتائب القسام إذ نعلن عن هذه المهمة الجهادية لنؤكد بأننا على عهد قادتنا الشهداء، وسنواصل طريق الجهاد والمقاومة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين، وسنلقن العدو الصهيوني دروساً لن ينساها بإذن الله تعالى في الوقت والمكان المناسبين ..
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد ،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الأربعاء 18 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 28/11/2007م
الساعة: 14:58


............................

2007-11-28



0711-86


كلمة الفصل للمقاومة ... مؤتمر "أنابوليس" وما سيتبعه من مفاوضات لا يُلزمنا بشيء


بيان صادر عن
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
كلمة الفصل للمقاومة ...
مؤتمر "أنابوليس" وما سيتبعه من مفاوضات لا يُلزمنا بشيء ..
بعد ما تابعناه وتابعه العالم من معطيات ومجريات "مؤتمر أنابوليس" الذي دعت إليه الولايات المتحدة الأمريكية راعية الإرهاب والظلم في العالم- تعلن كتائب الشهيد عز الدين القسام أن كل ما تم الحديث عنه وما سيتبع عن هذا المؤتمر المشئوم من مفاوضات بين أطراف في منظمة التحرير والاحتلال الصهيوني؛ لن يُلزم كتائب القسام بشيء – فمقاومتنا للاحتلال مستمرة ما دام الاحتلال يجثم على شبرٍ واحد من أرضنا، وعملياتنا قادمة في الوقت والمكان المناسبين، ولن توقفها مؤتمرات ولا اجتماعات دولية ولا تفاهمات ثنائية بين حركة فتح والاحتلال، أو بين منظمة التحرير وأمريكا..
وهنا نؤكد نحن في كتائب الشهيد عز الدين القسام – الجناح العسكري لحركة حماس- على عدة أمور:
1. نحذّر من خطورة هذا المؤتمر على واقع ومستقبل قضيتنا، فهو يجرّم المقاومة، وينعتها بالإرهاب، ويعطي الغطاء المريح للاحتلال لاستهداف كل من يرفع شعار المقاومة.
2. ستبقى كل الخيارات مفتوحة للرد على أي جريمة صهيونية متوقّعة كبادرة سوء نية تجاه شعبنا بعد هذا المؤتمر الذي أعطى للصهاينة المجال للبطش بشعبنا بعد أن ظهروا أمام العالم بأنهم حمائم سلام ومحبّة.
3. نحن كقوّة مقاومة لن نسمح لأي كان بتنفيذ ما يسمى "المرحلة الأولى من خارطة الطريق" القاضية بملاحقة المجاهدين وضرب المقاومة وجمع سلاحها.. وسنعتبر ذلك إعلانا للمواجهة بيننا وبين المنفّذين لهذه الخطة، وستكون نقمة وغضبة شعبنا بلا حدود ردّا على هذا العبث بدماء الشهداء وقضية فلسطين المباركة.
4. نؤكّد أن كل هذه المؤتمرات التي تجاهلت المقاومة الباسلة وتنكّرت لإرادة الشعب الفلسطيني، لن تفلح أبداً، والمفاوضات تحت حراب الاحتلال وفي ظل قمعه وبطشه بشعبنا هي مفاوضات معلومة الفشل الذريع.
5. لا زالت كتائب القسام على عهد الشهداء تؤمن إيماناً قطعياً بأن اللغة الوحيدة للخطاب مع هذا العدو هي لغة القوة، لأن الاحتلال لا يزال يخطط كل يوم لاستئصال الوجود الفلسطيني على هذه الأرض.
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الأربعاء 18 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 28/11/2007م



.........................

2007-11-28



0711-87


قصف موقعين عسكريين صهيونيين شرق خانيونس بست قذائف هاون


{قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ }
بلاغ عسكري صادر عن
..::: كتائب الشهيد عز الدين القسـام :::..
قصف موقعين عسكريين صهيونيين شرق خانيونس بست قذائف هاون
بعون الله وتوفيقه تعلن كتائب الشهيد عز الدين القسام مسئوليتها عن المهمة الجهادية التالية :
العملية: إطلاق ست قذائف هاون.
التفاصيل:
· في تمام الساعة 17:00 تم قصف موقع عسكري صهيوني شرق "عبسان" بخانيونس باربع قذائف هاون (عيار 80 ملم).
· في تمام الساعة 17:50 تم قصف موقع "كيسوفيم" العسكري الصهيوني شرق خانيونس بقذيفتي هاون (عيار 100 ملم).
اليوم: الأربعاء التاريخ: 18 ذي القعدة 1428هـ الموافق 28/11/2007م
وذلك رداً على التوغلات الصهيونية المستمرة بالآليات والجنود في أرض قطاع غزة المحررة..
وإننا في كتائب القسام إذ نعلن عن هذه المهمة الجهادية لنؤكد بأننا على عهد قادتنا الشهداء وسنواصل طريق الجهاد والمقاومة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين، وسنلقن العدو الصهيوني دروساً لن ينساها بإذن الله تعالى في الوقت والمكان المناسبين ..
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد ،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الأربعاء 18 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 28/11/2007م
الساعة: 20:00


...........................
تاريخ صدور البيان : 28/11/2007 - 15:35:02
(وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى)

بلاغ عسكري صادر عن سرايا القدس
سرايا القدس تستهدف جيب قياده صهيوني بقذيفة أر بي جي


بحمد الله وتوفيقه تعلن سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، مسئوليتهما عن إطلاق قذيفة R.B.G باتجاه جيب قياده صهيوني صباح اليوم.

ففي تمام الساعة 6:30 من صباح اليوم الأربعاء 18 ذي القعدة 1428 هـ- 28/11/2007م، تمكنت إحدى مجموعات سرايا القدس من إطلاق قذيفة R.B.G باتجاه جيب قيادة صهيوني كان يقوم بأعمال حراسة بالقرب من الجدار الإلكتروني المحيط بمعبر المنطار "كارني" شرقي مدينة غزة.

إننا في سرايا القدس إذ نعلن مسئوليتنا عن هذه العملية الجهادية لنؤكد علي أنها تأتي في إطار الرد الطبيعي علي العدوان الصهيوني المتواصل بحق أبناء شعبنا في الضفة المحتلة وقطاع غزة، وتأكيداً علي خيار المقاومة والجهاد حتى تحرير كامل تراب فلسطين.

جهادنا مستمر..عمليتنا متواصلة
(وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)


سرايا القدس
الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين
الاربعاء 18 ذو القعدة 1428هـ، الموافق 28/11/2007م

............................
فلم تقتلوهم ولكن الله قتلهم وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى "
إستمرارا في حملة عواصف الخريف
قصف كفار عزة بصاروخ ناصر 2
قصف القاعدة العسكرية شرق جحر الديك بصاروخ ناصر3 وإصابة الهدف إصابة مباشرة
. إيمانا منا بحق الدفاع عن أنفسنا والرد على العدوان الصهيوني المتواصل على أبناء شعبنا وتأكيدا منا على التمسك بالثوابت الفلسطينية ( القدس والأسري واللاجئين والحدود ) كحقوق مقدسة للشعب الفلسطيني وردا على المتآمرين في انابوليس والمجتمعين من اجل بيع القضية الفلسطينية وكسر إرادة الشعب الفلسطيني واستمرارا فى حملة عواصف الخريف قامت مجموعة مجاهدة من ألوية الناصر صلاح الدين وعلى بركة الله بالأعمال الجهادية التالية:-
1-قصف كفار عزة بصاروخ ناصر 3 وذلك في تمام الساعة 06:30 من صباح يوم الأربعاء الموافق 28/11/2007م .
2-قصف القاعدة العسكرية شرق جحر الديك ( قاعدة صواريخ أرض أرض ) بصاروخ ناصر 2 واصابة الهدف اصابة مباشرة وقد شوهدت أعمدة الدخان تتصاعد من المكان وذلك في تمام الساعة 06:55 من صباح يوم الأربعاء الموافق 28/11/2007م
وإننا في ألوية الناصر صلاح الدين نجدد العهد والقسم على مواصلة طريق ذات الشوكة بكل ما أوتينا من قوة وعتاد . ونؤكد أن العمليات مصورة وستوزع على وسائل الإعلام .
وإنها لمقاومة مقاومة.. نصر بلا مساومة
والعزة للإسلام والمسلمين والخزي والعار للخونة والمعتدين
ألوية الناصر صلاح الدين
الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية
الأربعاء: الموافق 28/11/2007م
.................................
" فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَكِنَّ اللّهَ قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَكِنَّ اللّهَ رَمَى "
ضمن حملة عواصف الخريف
قصف ناحل عوز بصاروخ ناصر 2 ونجاه المجموعة من قصف صهيوني بقذيفة دبابة والعملية مصورة
إيمانا منا بحق الدفاع عن أنفسنا والرد على العدوان الصهيوني المتواصل على أبناء شعبنا وتأكيدا منا على التمسك بالثوابت الفلسطينية ( القدس والأسري واللاجئين والحدود ) كحقوق مقدسة للشعب الفلسطيني وردا على المتآمرين في انابوليس والمجتمعين من اجل بيع القضية الفلسطينية وكسر إرادة الشعب الفلسطيني قامت مجموعة مجاهدة من ألوية الناصر صلاح الدين بقصف ناحل عوز بصاروخ ناصر2 ونجاه المجموعة من قصف صهيوني استهدفهم بقذيفة مدفعية وذلك في تمام الساعة 11:25 من ظهر يوم الأربعاء الموافق 28/11/2007م . وإننا في ألوية الناصر صلاح الدين نجدد العهد والقسم على مواصلة طريق ذات الشوكة بكل ما أوتينا من قوة وعتاد . ونؤكد أن العملية مصورة وستوزع على وسائل الإعلام .
وإنها لمقاومة مقاومة.. نصر بلا مساومة
والعزة للإسلام والمسلمين والخزي والعار للخونة والمعتدين
ألوية الناصر صلاح الدين
الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية
الأربعاء الموافق 28/11/2007م
..........................
كتائب الشهيد أبو علي مصطفى و كتائب الأقصى فلسطين – كتيبة الجهاد المقدس لا صوت يعلو فوق صوت المقاومة
قصف منطقة النقب الغربي و مستوطنة سديروت بأربعة صواريخ
و إننا حتماً لمنتصرون
كتائب الشهيد أبو علي مصطفى
كتائب شهداء الأقصى -
كتيبة الجهاد المقدس
الأربعاء 28/11 /2007 م
كتائب الشهيد أبو علي مصطفى الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين و كتائب شهداء الأقصى – كتيبة الجهاد المقدس تعلنان مسؤوليتهما عن قصف منطقة النقب الغربي و مستوطنة سديروت بأربعة صواريخ ، و ذلك اليوم الأربعاء الموافق28/11 /2007 م الساعة 8.45 صباحاً .
و تأتي هذه العملية رداً على جرائم العدو المستمرة بحق شعبنا في الأراضي المحتلة .
كما تؤكد كتائب الشهيد أبو علي مصطفى و كتائب الأقصى فلسطين على أنه لا خيار سوى الاستمرار بالمقاومة و تكثيف الضربات و توحيد العمل العسكري و البندقية الفلسطينية ضد عدو لا يرحم و هذا حقنا المشروع بالرد على جرائم العدو لن نتنازل عنه و لن تثنينا التهديدات و سنتمسك بسلاحنا الطاهر ، و ستبقى بنادقنا مشرعة بوجه الاحتلال ، و سنستمر بقصف مواقع العدو و مستوطناته و توجيه الضربات الموجعة ، و لن تسلم منا مدنهم التي يدعون أنها آمنة ، و سندافع بكل قوة عن مقاتلينا في كل مكان و عن شعبنا و سلاحنا أ ما أننا سنظل ندافع عن حقوقنا و ثوابتنا و نحارب كل المؤامرات التي تستهدف النيل من شعبنا و مقاومتنا و مشروعنا الوطني الفلسطيني و قضيتنا العادلة.

المجد للشهداء الأبرار و الشفاء للجرحى الأبطال
و الحرية لأسرانا البواسل و النصر للمقاومة..............................
العملية مصورة / ألوية الناصر تقنص جندي صهيوني يعتلي دبابة شرق بيت حانون وشوهد يسقط منكفئاً على الأرض
موقع الويه صلاح الدين
أعلنت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية في فلسطين مسؤوليتها عن عملية قنص جندي صهيوني كان يعتلى دبابة صهيونية شرق بيت حانون مساء اليوم.
وقالت الألوية في بيان لها بان مجموعة مجاهدة تمكنت من من قنص جندي صهيوني كان يعتلي دبابة صهيونية شرق بلدة بيت حانون وذلك في تمام الساعة (4:00) من مساء اليوم الأربعاء.

وقد تمكن مجاهدونا الأبطال من تصوير العملية ومشاهدة سيارات الإسعاف تهرع إلى المكان ومن ثم عادت المجموعة إلى قواعدها بسلام تحرسها عين الرحمن
وأكدت ألوية الناصر صلاح الدين أن هذه العملية جاءت رداً على مؤتمر أنابوليس " مؤتمر التفريط بالثوابت الوطنية " , ورداً على العدوان الصهيوني المتواصل على أبناء شعبنا في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة , وتمسكاً منا بخيار الجهاد والمقاومة كسبيل أمثل لتحرير كامل الأرض الفلسطينية المغتصبة من بحرها إلى نهرها .
.........................
سرايا القدس تقنص جندياً وتشتبك مع وحدة هندسية صهيونية شرق بلدة عبسان
موقع سرايا القدس
أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، مسئوليتها عن قنص جندي صهيوني والاشتباك مع قوة صهيونية خاصة شرق بلدة عبسان.

وبيّنت السرايا في بيانها" أن إحدى مجموعاتها تمكنت في تمام الساعة 4:45 من مساء اليوم الأربعاء, من قنص جندي صهيوني والاشتباك مع قوة صهيونية من وحدة الهندسة شرق بلدة عبسان الواقعة إلى الشرق من خان يونس جنوب قطاع غزة, قبل أن تعود إلى قواعدها التي انطلقت منها بسلام.

وأكدت السرايا في البيان أن هذه العملية الجهادية تأتي في إطار الرد الطبيعي على العدوان الصهيوني المتواصل بحق أبناء شعبنا في الضفة المحتلة وقطاع غزة، وتأكيداً على خيار المقاومة والجهاد حتى تحرير كامل تراب فلسطين.

من جهته اعترف العدو الصهيوني بعملية إطلاق النار مخفيا خسائره
.............................
ثلاثة أجنحة عسكرية تقنص جندياً صهيونياً وتشتبك مع قوة احتلالية
موقع القسام
تمكن مجاهدو المقاومة الفلسطينية، في عملية عسكرية مشتركة، من قنص جندي صهيوني في المنطقة الصناعية في معبر بيت حانون (إيريز) والاشتباك مع قوة صهيونية في المكان ذاته مساء اليوم الأربعاء (28/11).
وأعلنت مجموعة مشتركة من كتائب "شهداء الأقصى - كتيبة الجهاد المقدس" و"سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي و"كتائب أبو علي مصطفى - لواء الشهيد إسماعيل السعيدني"، مسؤوليتها عن قنص جندي صهيوني كان متواجدا في المنطقة الصناعية في معبر بيت حانون (إيرز) وكذلك الاشتباك بالأسلحة الرشاشة الخفيفة والمتوسطة مع الجنود المتواجدين في المكان وذلك في تمام الساعة الرابعة والربع من مساء الأربعاء (28/11)، وأضافت الأجنحة العسكري أن المجموعة تمكنت من الانسحاب بسلام.
وأكدت المجموعة في بيان مشترك على أن "جرائم المحتلين الفاشيين الصهاينة قتلة الأطفال والشيوخ والنساء لن تمر دون عقاب"، مشددة على "مضيها في طريق المقاومة كخيار استراتيجي لتحرير الأرض وانتزاع الحقوق، وأن لفلسطين طريق واحد هو فوهة البندقية".
................
فلسطينيو 48 .. "يهودية" الكيان الصهيوني مقدمة لتهجيرهم وإسقاط لحق العودة (تقرير)

الناصرة – المركز الفلسطيني للإعلام

أثار سعي الكيان الصهيوني للاعتراف به "كدولة يهودية"، موجة من المخاوف في صفوف نحو مليون ومائتي ألف فلسطيني يعيشون داخل الأراضي المحتلة سنة 1948، الأمر الذي دفع أحزابا وقوى عربية على مختلف انتماءاتها إلى التوحد خلف لجنة المتابعة العليا لشؤون عرب الداخل، لمطالبة السلطة الفلسطينية والعالم العربي والمجتمع الدولي برفض المسعى الصهيوني، باعتباره من أكثر القضايا حساسية في تاريخ الصراع الفلسطيني – الصهيوني، على الرغم من إقرار الرئيس الأمريكي له في خطابه الافتتاحي في مؤتمر "أنابوليس" الثلاثاء (27/11).
وثيقة مناهضة للمسعى الصهيوني
وقال سكرتير عام حركة "أبناء البلد" رجا شحادة إن "إسرائيل، وفي لحظة ضعف عربية وفلسطينية ودولية، تريد انتزاع اعتراف فلسطيني وعربي بيهودية دولتها"، مشيراً إلى أن العرب ومنظمة التحرير الفلسطينية والمجتمع الدولي اعترفوا بشرعية قيام إسرائيل، ولكن لا يوجد اعتراف بيهودية الدولة، كما قال.
وأضاف شحادة في تصريحات لـ "قدس برس"، أن "إسرائيل تريد من خلال ذلك تحقيق هدفين، أولهما منع الفلسطينيين من المطالبة بحق العودة إلى داخل فلسطين المحتلة عام 48، والثاني إعطاء فرصة لها ولو نظرية، لتهجير فلسطينيي الـ 48، في أي لحظة تاريخية تسنح لها بذلك".
وأشار إلى أن إسرائيل تريد انتزاع موافقة شرعية ورسمية فلسطينية لتحقيق هذين الهدفين، ولذلك فإن المطلوب من الجانب الفلسطيني رفض هذا المطلب رفضاً قاطعاً، وليس ذلك فقط بل وعدم الموافقة على مجرد مناقشته.
وأكد شحادة أن فلسطينيي الـ 48 عملوا على صياغة وثيقة مناهضة للمسعى الصهيوني، سترسل إلى الحكومة الصهيونية والسلطة الفلسطينية وجامعة الدول العربية وهيئة الأمم المتحدة، "لنقول لهم بشكل واضح لا لبس فيه، أن فلسطينيي الـ 48 يرفضون مبدئياً وسياسياً الاعتراف بيهودية دولة إسرائيل، لأن 20 في المائة من سكانها هم من العرب الفلسطينيين".
ورأى أن الكيان الصهيوني "يسعى من وراء ذلك إلى فتح معركة لا تنتهي مع الفلسطينيين الذين تشبثوا بأرضهم منذ سنة 1948". وقال "نحن في فلسطين الداخل أدركنا منذ البداية الرسالة الإسرائيلية، وقمنا بصياغة وثيقة لمواجهتها".
وأضاف أن "إسرائيل قد تلجأ للانتقام من فلسطينيي الداخل على خلفية موقفهم المناهض للاعتراف بيهوديتها، وأنهم لا يستغربون، لأن إسرائيل دولة عنصرية بكل معنى الكلمة"، مشيراً إلى أنهم يأخذون بعين الاعتبار كل الاحتمالات العملية لردة الفعل (الصهيونية) على موقفهم الرافض للاعتراف بيهودية الدولة.
وقال "نحن حاليا نرفض المطالبة الإسرائيلية، ولكن عندما تحين ساعة الجد، وتريد إسرائيل تطبيق هذه المطالبة، والتي تعني شطب حق العودة، وتهجير من تبقى من فلسطينيي الداخل، عندها ستقابل بموقف جدي، لا يتنازل ولا يقبل بتطبيق ذلك".
مرحلة جديدة في معركة البقاء والصمود
من جهتها أقرت لجنة المتابعة العليا لعرب 48، إصدار موقف جماعي وحدوي، يُشِّكل وثيقة مرجعية مُشتركة، للجماهير العربية الفلسطينية وقياداتها في الداخل، برفض "يهودية الدولة" والمحاولات الصهيونية - الأمريكية الجارية لاشتراط وربط هذا "الاعتراف" أو "التعريف" بالمفاوضات الصهيونية - الفلسطينية، لِما لهذا الأمر من تداعيات وإسقاطات إستراتيجية خطيرة على القضية الفلسطينية وعلى وجود ومكانة وحقوق الجماهير العربية في البلاد.
وقال رئيس اللجنة المهندس شوقي خطيب إن هذا المطلب أصبح طلباً مكثفاً على لسان قادة الكيان الصهيوني، "بدءا من الرئيس الإسرائيلي، مرورا برئيس الحكومة، والوزراء وقادة الأحزاب الكبيرة، وأن وثيقة التصور المستقبلي التي أصدرتها اللجنة قبل عدة أشهر حملت موقفا رافضا ليهودية إسرائيل".
أما النائب العربي في البرلمان الصهيوني محمد بركة؛ فقال إن هذا المطلب ظهر في الماضي بشكل مباشر وغير مباشر وفي عدة مناسبات، ومن بينها رسالة الضمانات الأمريكية لرئيس الحكومة السابق آرائيل شارون، وهذا المطلب الجديد، الذي يظهر على شكل شرط أمام الفلسطينيين قبل أي تقدم في العملية التفاوضية، إنما يستوجب منا موقفا موحداً، لأننا نحن أول المتضررين من هذا التعريف، وبطبيعة الحال مسألة حق العودة ومستقبل الحل الدائم".
وأشار بركة، إلى أن "هذا التعريف يحمل ثلاثة معان أساسية وهي: أولا الطعن بمواطنتنا وحقنا في البقاء والحقوق. وثانيا يفتح الباب على مصراعيه لشرعنة دولية للتبادل السكاني والترانسفير. وثالثا، يغلق الباب في وجه أي حل لقضية اللاجئين".
وقال إن "على جماهيرنا أن ترى في هذه القضية، مرحلة جديدة في معركة البقاء والصمود في الوطن، لأن تعريفاً كهذا ستحاول إسرائيل من خلال كسب شرعية دولية لسياسة التمييز العنصري التي تنتهجها ضدنا منذ ستين عاما".
موقف موحد لفلسطينيي 48
وقال رئيس مجلس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة محمد نفاع إن هذه المطالبة الصادرة بالأساس عن رئيس الحكومة، إيهود أولمرت، ووزير الحرب إيهود باراك، إلى جانب تشريعات عنصرية أسبوعية تجري في البرلمان الصهيوني ضد الجماهير العربية، "خطورة استثنائية".
وأكد نفاع، أن "تعريف الدولة ليس شأنا داخليا إسرائيلياً، لأن إسرائيل قامت في أعقاب تهجير الشعب الفلسطيني من وطنه عام 1948، ولذلك فإن "يهوديتها" تستند إلى هذا الجرم التاريخي، كما تعلن إسرائيل أنها قامت وفق قرار الأمم المتحدة القاضي بإقامة دولتين، وطالما لم تقم الدولة الفلسطينية فإن الحديث عن تعريف الوضع النهائي هو أمر مرفوض، أما الادعاء الإسرائيلي بأنهم يستندون إلى قرار التقسيم في اعتماد مصطلح "يهودية الدولة"، فإن هذا الادعاء يجب أن يستدعي بالتالي الأخذ بقرار التقسيم في كل جوانبه وتفصيلاته وحيثياته وعناصره".
وأشار نفاع إلى أن خطاب الرئيس الصهيوني شمعون بيريز في البرلمان التركي، والذي جاء فيه: "إننا مصممون على الوصول إلى حل يقوم على أساس دولتين لشعبين، دولة فلسطينية للشعب الفلسطيني، ودولة يهودية للشعب اليهودي، يفترض أن القضية ولدت سنة 2007 ويجب إنهائها في 2008، بما يجافي الوقائع التاريخية وحقوق الشعب الفلسطيني".
وقال النائب جمال زحالقة، من التجمع الوطني الديمقراطي، إن الكيان الصهيوني تردد هذا المطلب منذ سنوات، ولكن رفعت وتيرته بشكل خاص في الأيام الأخيرة، وأضاف "نرفض مبدئياً هذا التعريف وبطبيعة الحال نرفض إدراجه في المفاوضات".
وقال النائب طلب الصانع، من الحزب الديمقراطي العربي "إن ما تطلبه الحكومة الإسرائيلية من اعتراف بيهودية الدولة، له انعكاس سلبي علينا نحن المواطنين العرب في الداخل، ولهذا من الضروري أن يكون لعرب 48 موقفا موحدا في هذا الشأن لمواجهته".
.......................................................................
الجهاد الإسلامي: السلطة هرولت وراء السراب وأهملت الشأن الفلسطيني الداخلي ولا يجوز قمع أبناء شعبنا ومنعهم من التعبير عن آرائهم..
موقع سرايا القدس
قالت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين تعليقاً على مؤتمر «أنابوليس» الذي شاركت فيه السلطة الفلسطينية إلى جانب عدة دول عربية، بأن السلطة هرولت وراء السراب فيما أهملت الشأن الفلسطيني الداخلي والذي يزداد تردياً يوماً بعد يوم ولا سيما في قطاع غزة حيث يُحاصر أبناء شعبنا، ما أدى إلى تفاقم الأوضاع المأساوية والتي أدت إلى استشهاد العديد من المواطنين المرضى بسبب منعهم من السفر، بالإضافة إلى تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية جراء الحصار. وحذّرت الحركة من التنازل عن حقوق وثوابت شعبنا التاريخية في أرضه ووطنه. كما علّقت الحركة على الأحداث المؤسفة التي حصلت في الضفة أمس، حيث قامت أجهزة الأمن الفلسطينية بقمع التظاهرات المناهضة لمؤتمر «أنابوليس» في مختلف أنحاء الضفة، ما أسفر عن مقتل مواطن وإصابة عشرات آخرين، بالإضافة إلى اعتقال العديد من المواطنين.
وفيما يلي نستعرض التصريحات الصادرة عن قادة حركة الجهاد بشأن مؤتمر «أنابوليس»:

جرادات
فقد قال خالد جرادات القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في الضفة المحتلة إن شعبنا الفلسطيني تَابَع مؤتمر «أنابوليس» بمزيد من الحزن والألم واليأس، لأن المؤتمر جاء في وقت تقطّعت فيه الأوصال وتقسّم فيه الشعب بفعل الصراعات الداخلية.
وأضاف جرادات في تصريح صحفي خاص، صباح اليوم الأربعاء، أن القيادة الفلسطينية ذهبت وراء السراب واهتمت بأمور لا قيمة لها، وكان الأجدر بها أن تهتم بالشأن الفلسطيني الداخلي وأن تحاول رأب الصدع وعدم الهرولة وراء الوعود الواهية.
وتطرّق جرادات إلى ما قامت به أجهزة الأمن الفلسطينية من قمع للمتظاهرين وإسكات للصوت الفلسطيني الحر، قائلاً: «تألمنا بالأمس كثيراً ونحن نرى القوى الأمنية تقتل وتبطش وتمنع وتحرم المواطن الفلسطيني بأن يقول نعم لحق العودة ولا للتفريط بأي ذرة تراب بهذا الوطن».
وحول تصريحات وزيرة الخارجية الأمريكية كونداليزا رايس والتي قالت فيها إن مؤتمر انابلوس فرصة تاريخية لمرة واحدة، قال القيادي في الجهاد الإسلامي: «تصريحات رايس هي نوع من التهديد للفلسطينيين والترغيب بأن يتنازلوا عن كل شيء قبل أن تذهب هذه الفرصة، ونحن نقول فلتذهب هذه الفرصة إلى الجحيم لأننا لا نعتمد على أمريكا ولا على رايس ولا على أولمرت في تحقيق حقوقنا».

العوري
كما استنكر أحمد العوري أحد كوادر حركة الجهاد الإسلامي بالضفة الغربية ما قررته الحكومة الفلسطينية من منع المسيرات والمظاهرات التي تقوم بها الجماهير والفصائل الفلسطينية للتعبير عن رأيها عشية مؤتمر «أنابوليس».
وقال العوري يجب أن يعبّر الشعب الفلسطيني عن رأيه إزاء الأحداث المتتالية على الساحة الفلسطينية لأن الشعب أساس القضايا ومرجع لكل ما تئول إليه الأمور في فلسطين.
وبشأن مؤتمر «أنابوليس» قال العوري: «نؤكد على أن ما يجري في أنابوليس هو خطو خطيرة وخطيرة جداً من قبل إدارة بوش لإنهاء القضية الفلسطينية بإيجاد أنصاف حلول لأهم القضايا الحساسة بالنسبة لشعبنا الفلسطيني وخاصة قضية القدس واللاجئين، وتكريس سياسة الأمر الواقع لما يجري على الأرض الفلسطينية وإعطاء الشرعية لسياسة الاستيطان وضم الكتل الاستيطانية الكبرى إلى كيان الاحتلال وجعل جدار الفصل العنصري جدار حدودي».

السعدي
من جهته، طالب الشيخ محمود السعدي القيادي في حركة الجهاد الإسلامي بانسحاب الوفد الفلسطيني والعربي من مؤتمر «أنابوليس» والعودة لتفعيل خيار المقاومة ورفض التطبيع مع دولة الاحتلال التي تشارك بالمؤتمر بما يحقق أهدافها ومصالحها بما ينسجم والرؤيا الصهيونية المعادية لحقوق وأهداف وثوابت شعبنا.
وفي حديث خاص من معتقله «عوفر» قال السعدي: «نؤكد أن المؤتمر بداية لمحطة جديدة في مشروع التآمر على القضية الفلسطينية ومجمل القضايا العربية والإسلامية وأن الرهان على نتائج إيجابية هو تزييف وخداع ستتكشف أبعاده سريعاً لتؤكد أن الطريق لفلسطين لا يمرّ عبر انابوليس لأن العنوان واضح، وإنما الطريق هو الذي سطّره شعبنا بجهاده ونضالاته المستمرة جيلاً بعد جيل على طريق دحر الاحتلال.. فالمقاومة هي خيار النصر والتحرير وتجارب شعبنا مع الاتفاقات السابقة تشكل الدليل العملي على نتائج المؤتمر الذي فصّلته أمريكا على المقاس والمزاج الإسرائيلي بعيداً عن قضايانا وحقوقنا وثوابتنا».
وحذّر السعدي من إبعاد نشر الأوهام وتزييف الحقائق لخداع شعبنا وقال: «واهم كل من ينتظر أي نتائج إيجابية من الاحتلال الذي لا زال يواصل حربه وجرائمه وحصاره وجداره واغتيالاته واعتقالاته، فالمؤتمر مناورة لكسر الهوّة خدمة للاحتلال لاختراق جدار المقاطعة وتمرير مؤامرة التطبيع».
..........................................
أجهزة أمن السلطة تشن حملة اعتقالات ضد "حزب التحرير" في الضفة
الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام

شنت أجهزة أمن رئيس السلطة محمود عباس حملة اعتقال واستدعاء واسعة في صفوف عناصر حزب التحرير، في الضفة الغربية سيما في الخليل وجنين ورام الله وقلقيلية.
وقال أعضاء في الحزب "إن أجهزة الأمنية الفلسطينية منعت أعضاء حزب التحرير، من إلقاء المواعظ والدروس التي اعتادوا عليها منذ عقود داخل المساجد، حيث تم منعهم بالقوة من إعطاء الدروس في بلدة جلبون في جنين أمس الأربعاء (28/11).
وأضافوا أن هذه الممارسات القمعية تأتي استكمالا لقمع المظاهرات المنددة بمؤتمر "أنابوليس"، والتي نظمها الحزب الثلاثاء (28/11).
ويرى مراقبون أن أحداث أول أمس كشفت عن درجة التدني الخطير في حرية الرأي في الضفة الغربية في الشهور الأخيرة ، والتي طالت هذه المرة فصائل في منظمة التحرير، وأحزاب لم يسبق لها الصدام مع السلطة مثل حزب التحرير
.......................................................................
انقلابيون يفجرون عبوة ناسفة قرب "استوديو القدس" بخان يونس
خان يونس - المركز الفلسطيني للإعلام

أقدم انقلابيون قبيل منتصف ليل الخميس (29/11) على تفجير عبوة ناسفة كبيرة الحجم قرب محل "استوديو تصوير القدس"، الذي يملكه المواطن عصام وادي، شقيق القائد القسامي الشهيد جميل وادي، في خان يونس (جنوبي قطع غزة).
وأكدت مصادر أمنية فلسطينية لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام"، أنّ "الانقلابيين أقدموا مرة أخرى على تفجير عبوة مستهدفين مصالح المواطن ومنشأة تعود لشقيق أحد الشهداء القادة، في تعبير عن نيتهم إحداث فوضى وتخريب في البلد".
وأشارت المصادر إلى أنّ القصف جاء بعد ساعات قليلة من إقدام الصهاينة على قصف موقع تابع للشرطة البحرية الفلسطينية في خان يونس، ما أدّى إلى استشهاد اثنين من أفراد الشرطة وإصابة خمسة آخرين في القصف الصهيوني.
وأكدت المصادر أنّ الأجهزة الأمنية شرعت في التحقيق في حادث التفجير، متوعدة بملاحقة الجناة ومعاقباتهم بشدة نكال ما اقترفت أيديهم
.......................................................................
ميليشيات عباس تختطف عشرات المواطنين من محافظة الخليل
موقع القسام
واصلت ميليشيات عباس الإجرامية حملة اختطافاتها في صفوف المواطنين و أنصار حركة حماس اليوم في مدينة الخليل ، خاصة المشاركين في تشييع جنازة الشهيد هشام البرادعي الذي سقط برصاص أفراد ميليشا عباس أمس .
كما اختطفت ميليشيات عباس نوح قفيشة و الذي أمضى أكثر من 15 عاما في سجون الاحتلال بتهمة الانتماء لكتائب القسام و الذي أفرج عنه قبل عام و نصف تقريبا ، كما اختطفت الصحفي بسام الدويك و ذلك أثناء تغطيته لمسيرة أمس المناهضة لمؤتمر الذل أنابوليس .
و شنت ميليشيات عباس حملة اعتقالات واسعة في صفوف المشاركين في مسيرة تشييع جنازة الشهيد البرادعي عرف من بين المختطفين الذين كانوا من المشاركين في جنازة الشهيد البرادعي معظمهم من أنصار حركة حماس وهم كل من : احمد العويوي ، بلال الزغير ، عبد الله الزغير ، أديب القواسمة ، انس أبو مرخية .
و على أحد الحواجز المقامة قرب بلدة حلحول شمال مدينة الخليل اختطفت ميليشيات عباس الإجرامية محمد القشقيش و حسن هرماس أثناء عودتهما من العمل ، كما اختطفت كلا من الشقيقين فضل و مفضي الجبارين الظاهرية بعد استدعائهم للمقابلة ، و كذلك طالب أبو اسنينة بعد استدعائه للمقابلة
...............................................
ميليشيات عباس تواصل استهداف "حماس" في كفر اللبد وتختطف المزيد من أفرادها
موقع القسام
تواصل الميليشيات الإجرامية الخاضعة لإمرة رئيس السلطة محمود عباس، ومنذ عدة أسابيع، استهداف أفراد حركة "حماس" ومناصريها في بلدة كفر اللبد شرق طولكرم حيث اعتقلت العديد منهم وعرّضتهم لتعذيب شديد في مقر الوقائي في طولكرم.
وقالت مصادر محلية إن ميليشيات عباس اختطفت اليوم الأربعاء (28/11) مدرساً لينضم إلى ثلاثة آخرين اختطفوا قبل أيام. كما اختطف آخرون وأفرج عنهم بعد تعرضهم للتعذيب، وسجلت سابقة في محافظة طولكرم باستدعاء امرأة تعمل واعظة في الأوقاف للاستجواب لدى مخابرات عباس واعتقال زوجها ثلاث مرات.
وذكرت المصادر أنه تم اختطاف لأستاذ فادي عبد الرحيم خطاب، والذي اعتقل قبل أسبوعين من قبل جهاز "الأمن الوقائي" مع أربعة آخرين وأطلق سراحهم بعد خمسة أيام وقد تعرضوا لتعذيب جسدي شديد، ولم يكتف الجهاز الأمني بذلك، بل استدعى طالباً في مدرسة شهداء بلعا الثانوية لأنه هنأ الأستاذ فادي خطاب الذي يدرِّس فيها بخروجه من سجون السلطة واحتجزوه عدة ساعات وعنفوه وضربوه وحرضوا ولي أمره ليمنعه من الذهاب إلى المسجد.
وباعتقال الأستاذ فادي يكون أربعة من بلدة كفر اللبد في سجون الوقائي في طولكرم، حيث اعتقل ثلاثة قبل أيام وهم: عبد اللطيف الأسود، وأمين عبد الحق، وعبد الفني أبو خميش وهو أسير محرر أمضى في سجون الاحتلال خمس سنوات، ولم يمض على خروجه من السجن سوى بضعة أشهر
...............................................


0 comments

الأربعاء، 28 نوفمبر، 2007

المقاومه الاربعاء 18/11/1428 28/11/2007

الأربعاء، 28 نوفمبر، 2007
الموجز
ألوية الناصر صلاح الدين تقصف موقع كرم أبو سالم الصهيوني شرق رفح بصاروخين ناصر2 صباح اليوم
ألوية الناصر صلاح الدين تقصف موقع كيسوفيم العسكري بقذيفتي هاون من عيار 100ملم و كيبوتس سعد بصاروخ ناصر "3"
رفضاً لمؤتمر أنلبوليس / ألوية الناصر صلاح الدين تدك المغتصبات الصهيونية ب "6 " صواريخ و13 هاون
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد علي الصوفي أثناء تصديه للاجتياح الغاشم في منطقة حي النهضة برفح
ابو على مصطفى تقصف النقب الغربي و سديروت بصاروخين


التفاصيل
فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَـكِنَّ اللّهَ رَمَى)
رفضاً لمؤتمر أنلبوليس / ألوية الناصر صلاح الدين تدك المغتصبات الصهيونية ب "6 " صواريخ و13 هاون
بفضل ومنة من الله تعالى على عباده المجاهدين الموحدين الواثقين بنصر الله تعالى تمكنت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية من :
أولاً / قصف موقع كرم أبو سالم العسكري الصهيوني ب8 قذائف هاون من عيار 100ملم , وذلك في تمام الساعة (8:00) من صباح اليوم فيما تمكنت مجموعة مجاهدة أخرى من قصف الموقع ذاته ب3 قذائف هاون من نفس العيار في تمام الساعة (10:00) من صباح الأربعاء .
ثانياً / قصف مغتصبة كفار عزة المحاذية لشمال قطاع غزة بصاروخين من طراز ناصر 2 وذلك في تمام الساعة (10:55) من مساء الثلاثاء.
ثالثاً / مغتصبة نتيف هعتسراه المحاذية لشمال قطاع غزة بصاروخين من طراز ناصر 2 وذلك في تمام الساعة ( 10:30) من مساء أمس .
وقد اعترف العدو الصهيوني بسقوط الصواريخ والقذائف على المواقع الصهيونية , فيما تمكن مجاهدونا الأبطال من تنفيذ مهمتهم ومن ثم عادوا إلى قواعدهم بسلام .
وإننا في ألوية الناصر صلاح الدين نؤكد أن هذه العملية جاءت رفضاً لمؤتمر أنابوليس و تأكيداً على التمسك بخيار المقاومة , ورداً على العمليات الصهيونية الجبانة في غزة والضفة و المتمثلة في التوغلات و الاعتقالات وكافة الممارسات الوحشية بحق أبناء شعبنا المجاهد .
الله أكبر والعزة لله ولرسوله والمؤمنين ..
الخزي والعار لمن استمرأ الذل والهزيمة ...
ألوية الناصر صلاح الدين
الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية
الأربعاء 18 ذو القعدة 1428هـ , الموافق 28/11/2007م .

.......................
فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَـكِنَّ اللّهَ رَمَى)
تعبيراً عن الرفض لمؤتمر أنابوليس وتمسكاً بخيار المقاومة
ألوية الناصر صلاح الدين تقصف موقع كرم أبو سالم الصهيوني شرق رفح بصاروخين ناصر2 صباح اليوم
بفضل ومنة من الله تعالى على عباده المجاهدين الموحدين الواثقين بنصر الله تعالى تمكنت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية من قصف موقع كرم أبو سالم العسكري الصهيوني شرق مدينة رفح بصاروخين من طراز ناصر2 , وذلك في تمام الساعة (7:45) من صباح اليوم الثلاثاء 17 ذو القعدة 1428هـ , الموافق 27/11/2007م.
وقد حلقت طائرات العدو بعد القصف مباشرة , فيما تمكن مجاهدونا من تنفيذ مهمتهم ومن ثم عادوا إلى قواعدها بسلام تحرسها عين الرحمن .
وإننا في ألوية الناصر صلاح الدين نؤكد أن هذه العملية جاءت رداً على مؤتمر أنابوليس " مؤتمر التفريط بالثوابت الوطنية " , ورداً على العدوان الصهيوني المتواصل على أبناء شعبنا في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة , وتمسكاً منا بخيار الجهاد والمقاومة كسبيل أمثل لتحرير كامل الأرض الفلسطينية المغتصبة من بحرها إلى نهرها .
الله أكبر والعزة لله ولرسوله والمؤمنين ..
الخزي والعار لمن استمرأ الذل والهزيمة ...
ألوية الناصر صلاح الدين
الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية
الثلاثاء 17 ذو القعدة 1428هـ , الموافق 27/11/2007م .
..............................
فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَـكِنَّ اللّهَ رَمَى)
تعبيراً عن الرفض لمؤتمر أنابوليس وتمسكاً بخيار المقاومة
ألوية الناصر صلاح الدين تقصف موقع كيسوفيم العسكري بقذيفتي هاون من عيار 100ملم و كيبوتس سعد بصاروخ ناصر "3"
بفضل ومنة من الله تعالى على عباده المجاهدين الموحدين الواثقين بنصر الله تعالى تمكنت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية من قصف موقع كيسوفيم العسكري الصهيوني شرق مدينة دير البلح بقذيفتي هاون من عيار 100 ملم , وذلك في تمام الساعة(8:00) من مساء اليوم الثلاثاء , فيما تمكنت مجموعة مجاهدة من قصف كيبوتس سعد الواقع شرق مدينة غزة بصاروخ من طراز ناصر "3", وذلك في تمام الساعة (7:30) من مساء اليوم الثلاثاء 17 ذو القعدة 1428هـ , الموافق 27/11/2007م .
وقد اعترف العدو الصهيوني بسقوط القذائف والصاروخ في المواقع المستهدفة , ومن ثم عاد مجاهدونا إلى قواعدها بسلام تحرسها عين الرحمن .
وإننا في ألوية الناصر صلاح الدين نؤكد أن هذه العملية جاءت رداً على مؤتمر أنابوليس " مؤتمر التفريط بالثوابت الوطنية " , ورداً على العدوان الصهيوني المتواصل على أبناء شعبنا في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة , وتمسكاً منا بخيار الجهاد والمقاومة كسبيل أمثل لتحرير كامل الأرض الفلسطينية المغتصبة من بحرها إلى نهرها .
الله أكبر والعزة لله ولرسوله والمؤمنين ..
الخزي والعار لمن استمرأ الذل والهزيمة ...
ألوية الناصر صلاح الدين
الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية
الثلاثاء 17 ذو القعدة 1428هـ , الموافق 27/11/2007م .

..................................

2007-11-27



0711-82


كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد علي الصوفي أثناء تصديه للاجتياح الغاشم في منطقة حي النهضة برفح


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
بيان عسكري صادر عن
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد علي الصوفي أثناء تصديه للاجتياح الغاشم في منطقة حي النهضة برفح
على درب الأحرار من القادة العظماء والشهداء الأوفياء يمضي رجال القسام الأبرار في درب المقاومة الشائك المعبّد بالدماء والأشلاء، والمزيّن بعبق الشهادة والتضحية في سبيل الله ثم الوطن، ورغم الحصار والحرب المفتوحة التي تستهدف مقاومتنا وكتائبنا المظفّرة، ورغم الهرولة إلى اللقاءات الدولية التي تستهدف تصفية قضيتنا، إلا أن كتائب القسام لا تزال في الميدان تنحت الصخر وتخوض المعركة غير المتكافئة حفاظاً على قداسة هذه الأرض ودفاعاً عن شرف وكرامة الأمة ..
ونحن في كتائب القسام نزف إلى شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية أحد شهدائنا الفرسان:
الشهيد القسامي المجاهد/ علي محمد الصوفي
(21 عاماً) من مسجد "أبو بكر الصديق" بمدينة رفح
والذي استشهد صباح اليوم الثلاثاء أثناء خروجه للتصدي للقوات الصهيونية الخاصة في منطقة حي النهضة بمدينة رفح، فارتقى شهيدنا إلى العلا بعد مشوار جهادي مشرف في درب الجهاد والمقاومة, ليسير إلى ربه عزيزاً مجاهداً مرابطاً في كتائب الشهيد عز الدين القسام، في خدمة دينه ووطنه, نحسبه من الشهداء الأبرار الأخيار ولا نزكي على الله أحداً ..
و نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدنا وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان، ونعاهده وكل الشهداء أن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين .

وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الثلاثاء 17 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 27/11/2007م

................................
بلاغ عسكري صادر عن
كتائب الشهيد أبو علي مصطفى
الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
لا صوت يعلو فوق صوت المقاومة
قصف النقب الغربي و سديروت بصاروخين
كتائب الشهيد أبو علي مصطفى الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تعلن مسؤوليتها عن قصف النقب الغربي و سديروت بصاروخين ، و ذلك اليوم الثلاثاء الموافق27/11 /2007 م الساعة 12.45 ظهراً .
و تأتي هذه العملية رداً على جرائم العدو المستمرة بحق شعبنا في الأراضي المحتلة .
و هنا تؤكد كتائب الشهيد أبو علي مصطفى أن لا خيار سوى المقاومة ، و هذا حقنا المشروع بالرد على جرائم العدو لن نتنازل عنه و لن تثنينا التهديدات و سنتمسك بسلاحنا الطاهر ، و ستبقى بنادقنا مشرعة بوجه الاحتلال ، و لن تثنينا كل الحلول و المؤامرات التي تستهدف المقاومة و قضية شعبنا و ثوابتنا الوطنية و التي تنتقص من حقوقنا التي استشهد من أجلها قادتنا و مناضلينا ، و سنبقى ندافع عنها بكل إمكانياتنا .
عاشت تضحيات و نضالات شعبنا في كل مكان المجد للشهداء الأبرار و الشفاء للجرحى الأبطال
و الحرية لأسرانا البواسل و النصر للمقاومة
و إننا حتماً لمنتصرون
كتائب الشهيد أبو علي مصطفى
الثلاثاء 27/11 /2007 م

0 comments

الثلاثاء، 27 نوفمبر، 2007

المقاومه الثلاثاء 17/11/1428 27/11/2007

الثلاثاء، 27 نوفمبر، 2007
القسام ينفذ صيد الافاعى 4 ومؤتمر غزه ضد انابوليس



الموجز
كتائب القسام تنفذ عملية صيد الأفاعي "4" ضد قوات صهيونية راجلة قرب معبر "إيريز" وتزف أحد أبطال تنفيذ العملية
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد جابر خليل.. أحد أبطال عملية " صيد الأفاعي 4 "
كتائب القسام تقصف الآليات الصهيونية في منطقة الصناعية "ايريز" بصاروخ "بتار" وقذيفة "ار بي جي" وثلاث قذائف هاون
القسام تقصف القوات الخاصة الصهيونية في الصناعية "ايريز" بقذيفتي هاون
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد غسان العيلة.. أحد أبطال عملية " صيد الأفاعي 4 "
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد عبد الهادي أبو الجبين متأثراً بإصابته قبل أسابيع أثناء عمله الجهادي في وحدة التصنيع
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد فادي عسّاف.. الذي ارتقى بصواريخ الطائرات الصهيونية أثناء نصبه كميناً متقدماً شرق جباليا
كتائب القسام تزف شهيدها القائد الميداني مصعب الجعبير.. الذي ارتقى في قصف صهيوني لمجموعة من المجاهدين
"ألوية صلاح الدين" تقصف موقعاً صهيونياً شرق غزة رفضاً لـ"أنابوليس"
قوة صهيونية خاصة متنكرة تعتقل مدير مكتب تشريعي طولكرم وزوجته
عدوان واسع واعتقال ثلاثة عشر مواطنا في قرية زواتا بنابلس
نجاة مجموعة من ألوية الناصر صلاح الدين في قصف صهيوني شرق غزة
مساء الاثنين: 3 شهداء و4 جرحى وتدمير منازل في عدوان صهيوني على شمال القطاع
غزة: فصائل وشخصيات تؤكد على رفضها تخويل أي جهة للتنازل عن أي حق فلسطيني
"حماس": أي اتفاقية مساومة ستولد ميتة وستدوسها أقدام المجاهدين
هنية: لن نفرط في شبر واحد من أرض فلسطين ولن نعترف بالكيان الصهيوني
عاكف: مؤتمر "أنابوليس" سينتهي إلى إعلان وثيقة "ذل العالم العربي والإسلامي"

التفاصيل

2007-11-26

0711-78
كتائب القسام تنفذ عملية صيد الأفاعي "4" ضد قوات صهيونية راجلة قرب معبر "إيريز" وتزف أحد أبطال تنفيذ العملية


{قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ }
بيان عسكري صادر عن
..::: كتائب الشهيد عز الدين القسـام :::..
كتائب القسام تنفذ عملية صيد الأفاعي "4" ضد قوات صهيونية راجلة قرب معبر "إيريز" وتزف أحد أبطال تنفيذ العملية

بعد فضل الله تعالى وتوفيقه ومنته على مجاهدينا، وبعد رصد مجموعاتنا المجاهدة لقوات صهيونية راجلة قرب معبر "إيريز" الصهيوني، قام مجاهدونا بنصب كمين لهذه القوات، وفور وقوعها في مصيدة القسام قام مجاهدونا باستهدافهم بثلاث عبوات مضادة للأفراد، ومن ثم تم استهدافهم بقذيفتي "RPG" وقذيفة "بتار"، ثم قامت وحدة المدفعية التابعة لكتائب القسام بإطلاق خمس قذائف هاون (عيار 80 ملم) صوب موقع إيريز الصهيوني للتغطية على انسحاب المجاهدين المنفذين للعملية، وهذه العملية مصورة وسيتم إرسالها إلى وسائل الإعلام لاحقاً.
وقد اعترف العدو الصهيوني بإصابة ستة من جنوده في هذه العملية، وقد ارتقى إلى العلا أحد منفذي العملية وهو الشهيد المجاهد/ مصعب عبد الكريم الجعبير بعد أن قام بإطلاق عدد من قذائف الهاون صوب آليات الاحتلال وجنوده.
وإن كتائبكم المظفرة كتائب الشهيد عز الدين القسام، وفي ذكرى استشهاد القادة الكبار عز الدين القسام وعبد الله عزام وعماد عقل ومحمود أبو الهنود، لتؤكد بأن هذه العملية جاءت امتداداً لسلسلة عمليات صيد الأفاعي التي تستهدف جنود الاحتلال الذين يحاولون التسلل إلى أرض القطاع المحررة، ورداً على التوغلات والاعتداءات الصهيونية المتواصلة، في شتى مدننا ومخيماتنا في الضفة الغربية وقطاع غزة، وتوجه رسالة للعدو الصهيوني المجرم وقادته الذين يحاولون الظهور كحمامة سلام أمام قادة العرب والمسلمين ومن يدعون أنهم قادة الشعب الفلسطيني، مفادها بأن القصف لن يقابل إلا بالقصف والدم لن نرد عليه إلا بالدم، والحرب بيننا سجال ولتتقوا غضبة الحليم إن غضب.

وإنه لجهاد نصر أو استشهاد ،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الاثنين 16 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 26/11/2007م


http://www.alqassam.ps/arabic/win_bayan.php?nid=3113
..............................................

2007-11-26

0711-80

كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد جابر خليل.. أحد أبطال عملية " صيد الأفاعي 4 "


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
بيان عسكري صادر عن
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد جابر خليل.. أحد أبطال عملية " صيد الأفاعي 4 "
على درب الأحرار من القادة العظماء والشهداء الأوفياء يمضي رجال القسام الأبرار في درب المقاومة الشائك المعبّد بالدماء والأشلاء، والمزيّن بعبق الشهادة والتضحية في سبيل الله ثم الوطن، ورغم الحصار والحرب المفتوحة التي تستهدف مقاومتنا وكتائبنا المظفّرة، ورغم الهرولة إلى اللقاءات الدولية التي تستهدف تصفية قضيتنا، إلا أن كتائب القسام لا تزال في الميدان تنحت الصخر وتخوض المعركة غير المتكافئة حفاظاً على قداسة هذه الأرض ودفاعاً عن شرف وكرامة الأمة ..
ونحن في كتائب القسام نزف إلى شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية أحد شهدائنا الفرسان:
الشهيد القسامي المجاهد/ جابر نافذ خليل
(20 عاماً) من مسجد "الخلفاء الراشدين" بمعسكر جباليا
((أحد أبطال الوحدة الخاصة في كتائب الشهيد عز الدين القسام))
والذي استشهد اليوم الاثنين في عملية " صيد الأفاعي4" البطولية التي وصل فيها المجاهدون إلى قلب جنود الاحتلال وفاجئوهم بالعبوات الناسفة والرصاص و القذائف، بعد كمين لمدة خمسة أيام، برفقة الشهيد المجاهد غسان العيلة، فارتقى شهيدنا إلى العلا، ليسير إلى ربه عزيزاً مجاهداً مرابطاً بعد مشوار جهادي مشرّف قضاه مع إخوانه في كتائب الشهيد عز الدين القسام، في خدمة دينه ووطنه، متفانياً في عمله في الوحدة الخاصة القساميّة، فكان بحقّ من الفرسان الأبطال الذين تشهد لهم ميادين الجهاد والتضحية والبذل ولم يبخل بوقته وجهده يوماً في سبيل الله، نحسبه من الشهداء الأبرار ولا نزكي على الله أحداً..
و نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدنا وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان، ونعاهده وكل الشهداء أن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين .
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الاثنين 16 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 26/11/2007م
......................................

2007-11-26



0711-76


كتائب القسام تقصف الآليات الصهيونية في منطقة الصناعية "ايريز" بصاروخ "بتار" وقذيفة "RPG" وثلاث قذائف هاون


{قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ }
بلاغ عسكري صادر عن
..::: كتائب الشهيد عز الدين القسـام :::..
كتائب القسام تقصف الآليات الصهيونية في منطقة الصناعية "ايريز" بصاروخ "بتار" وقذيفة "ار بي جي" وثلاث قذائف هاون
بعون الله وتوفيقه تعلن كتائب الشهيد عز الدين القسام مسئوليتها عن المهمة الجهادية التالية :
العملية: قصف بصاروخ "بتار" وقذيفة "RPG" وثلاث قذائف هاون (عيار 80 ملم).
الهدف: الآليات الصهيونية المتوغلة في منطقة الصناعية "ايريز" شمال القطاع.
اليوم: الاثنين التاريخ: 16 ذي القعدة 1428هـ الموافق 26/11/2007م الساعة: 12:30
وذلك رداً على التوغلات الصهيونية المستمرة بالآليات والجنود في أرض قطاع غزة المحررة..

وإننا في كتائب القسام إذ نعلن عن هذه المهمة الجهادية لنؤكد بأننا على عهد قادتنا الشهداء، وسنواصل طريق الجهاد والمقاومة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين، وسنلقن العدو الصهيوني دروساً لن ينساها بإذن الله تعالى في الوقت والمكان المناسبين ..
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد ،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الاثنين 16 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 26/11/2007م
الساعة: 13:15

............................



2007-11-26



0711-77


قصف القوات الخاصة الصهيونية في الصناعية "ايريز" بقذيفتي هاون


{قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ }
بلاغ عسكري صادر عن
..::: كتائب الشهيد عز الدين القسـام :::..
قصف القوات الخاصة الصهيونية في الصناعية "ايريز" بقذيفتي هاون
بعون الله وتوفيقه تعلن كتائب الشهيد عز الدين القسام مسئوليتها عن المهمة الجهادية التالية :
العملية: إطلاق قذيفتي هاون (عيار 80 ملم).
الهدف: القوات الراجلة الصهيونية المتوغلة في منطقة الصناعية القديمة قرب معبر "ايريز".
اليوم: الاثنين التاريخ: 16 ذي القعدة 1428هـ الموافق 26/11/2007م الساعة: 16:10
وذلك رداً على التوغلات الصهيونية المستمرة بالآليات والجنود في أرض قطاع غزة المحررة..

وإننا في كتائب القسام إذ نعلن عن هذه المهمة الجهادية لنؤكد بأننا على عهد قادتنا الشهداء، وسنواصل طريق الجهاد والمقاومة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين، وسنلقن العدو الصهيوني دروساً لن ينساها بإذن الله تعالى في الوقت والمكان المناسبين ..
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد ،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الاثنين 16 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 26/11/2007م
الساعة: 16:26
..........................

2007-11-26



0711-79


كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد غسان العيلة.. أحد أبطال عملية " صيد الأفاعي 4 "


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
بيان عسكري صادر عن
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد غسان العيلة.. أحد أبطال عملية " صيد الأفاعي 4 "
على درب الأحرار من القادة العظماء والشهداء الأوفياء يمضي رجال القسام الأبرار في درب المقاومة الشائك المعبّد بالدماء والأشلاء، والمزيّن بعبق الشهادة والتضحية في سبيل الله ثم الوطن، ورغم الحصار والحرب المفتوحة التي تستهدف مقاومتنا وكتائبنا المظفّرة، ورغم الهرولة إلى اللقاءات الدولية التي تستهدف تصفية قضيتنا، إلا أن كتائب القسام لا تزال في الميدان تنحت الصخر وتخوض المعركة غير المتكافئة حفاظاً على قداسة هذه الأرض ودفاعاً عن شرف وكرامة الأمة ..
ونحن في كتائب القسام نزف إلى شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية أحد شهدائنا الفرسان:
الشهيد القسامي المجاهد/ غسان خضر العيلة
(22 عاماً) من مسجد "العودة إلى الله" بمعسكر جباليا
((أحد أبطال الوحدة الخاصة في كتائب الشهيد عز الدين القسام))
والذي استشهد اليوم الاثنين في عملية " صيد الأفاعي4" البطولية التي وصل فيها المجاهدون إلى قلب جنود الاحتلال وفاجئوهم بالعبوات الناسفة والرصاص و القذائف، فارتقى شهيدنا إلى العلا، ليسير إلى ربه عزيزاً مجاهداً مرابطاً بعد مشوار جهادي مشرّف قضاه مع إخوانه في كتائب الشهيد عز الدين القسام، في خدمة دينه ووطنه، متفانياً في عمله في الوحدة الخاصة القساميّة، وقد شارك مجاهدنا في كثير من العمليات الجهادية والمهمات الخاصة، كما كان من المجاهدين الذين يتصدون للاجتياحات والتوغلات الصهيونية، فكان بحقّ من الفرسان الأبطال الذين تشهد لهم ميادين الجهاد والتضحية والبذل ولم يبخل بوقته وجهده يوماً في سبيل الله، وكان من رهبان الليل وفرسان النهار، ومن أهل العبادة والطاعة والجهاد والقتال، نحسبه من الشهداء الأبرار المخلصين ولا نزكي على الله أحداً..
و نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدنا وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان، ونعاهده وكل الشهداء أن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين .
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الاثنين 16 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 26/11/2007م
.............................

2007-11-26



0711-74


كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد عبد الهادي أبو الجبين متأثراً بإصابته قبل أسابيع أثناء عمله الجهادي في وحدة التصنيع


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
بيان عسكري صادر عن:
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد عبد الهادي أبو الجبين متأثراً بإصابته قبل أسابيع أثناء عمله الجهادي في وحدة التصنيع
على درب الأحرار من القادة العظماء والشهداء الأوفياء يمضي رجال القسام الأبرار في درب المقاومة الشائك المعبّد بالدماء والأشلاء، والمزيّن بعبق الشهادة والتضحية في سبيل الله ثم الوطن، ورغم الحصار والحرب المفتوحة التي تستهدف مقاومتنا وكتائبنا المظفّرة، ورغم الهرولة إلى اللقاءات الدولية التي تستهدف تصفية قضيتنا، إلا أن كتائب القسام لا تزال في الميدان تنحت الصخر وتخوض المعركة غير المتكافئة حفاظاً على قداسة هذه الأرض ودفاعاً عن شرف وكرامة الأمة ..
ونحن في كتائب القسام نزف إلى شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية أحد شهدائنا الفرسان:
الشهيد القسامي المجاهد/ عبد الهادي عبد الحي أبو الجبين
(30 عاماً) من مسجد "الخلفاء الراشدين" بمعسكر جباليا
(( أحد أبطال وحدة التصنيع العسكري في كتائب الشهيد عز الدين القسام))

والذي استشهد صباح اليوم الاثنين متأثراً بجراحه التي أصيب بها قبل ثلاثة أسابيع، حيث كان شهيدنا يقوم بعمله الجهادي في وحدة التصنيع العسكري، وأصيب بجراح خطرة وحروق شديدة، فارتقى شهيدنا إلى العلا بعد مكوثه في العلاج بحالة خطرة لهذه المدة، ليسير إلى ربه عزيزاً مجاهداً مرابطاً بعد مشوار جهادي مشرّف قضاه مع إخوانه في كتائب الشهيد عز الدين القسام، في خدمة دينه ووطنه، ومتفانياً في عمله في وحدة التصنيع ليجهّز العدة والعتاد للمجاهدين، نحسبه من الشهداء الأبرار الأخيار ولا نزكي على الله أحداً ..
و نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدنا وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان، ونعاهده وكل الشهداء أن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين .

وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الاثنين 16 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 26/11/2007م

....................................
2007-11-26



0711-81


كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد فادي عسّاف.. الذي ارتقى بصواريخ الطائرات الصهيونية أثناء نصبه كميناً متقدماً شرق جباليا


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
بيان عسكري صادر عن
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
كتائب القسام تزف شهيدها المجاهد فادي عسّاف.. الذي ارتقى بصواريخ الطائرات الصهيونية أثناء نصبه كميناً متقدماً شرق جباليا
على درب الأحرار من القادة العظماء والشهداء الأوفياء يمضي رجال القسام الأبرار في درب المقاومة الشائك المعبّد بالدماء والأشلاء، والمزيّن بعبق الشهادة والتضحية في سبيل الله ثم الوطن، ورغم الحصار والحرب المفتوحة التي تستهدف مقاومتنا وكتائبنا المظفّرة، ورغم الهرولة إلى اللقاءات الدولية التي تستهدف تصفية قضيتنا، إلا أن كتائب القسام لا تزال في الميدان تنحت الصخر وتخوض المعركة غير المتكافئة حفاظاً على قداسة هذه الأرض ودفاعاً عن شرف وكرامة الأمة ..
ونحن في كتائب القسام نزف إلى شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية أحد شهدائنا الفرسان:
الشهيد القسامي المجاهد/ فادي عبد الستّار عسّاف
(22 عاماً) من مسجد "التوحيد" بجباليا البلد
((أحد أبطال وحدة الاستشهاديين في كتائب الشهيد عز الدين القسام))
والذي استشهد مساء اليوم الاثنين بصواريخ الطائرات المروحية الصهيونية أثناء نصبه لكمين متقدم جداً للقوات الخاصة على الحدود الشرقية لجباليا، فارتقى شهيدنا إلى العلا، ليسير إلى ربه عزيزاً مجاهداً مرابطاً بعد مشوار جهادي مشرّف قضاه مع إخوانه في كتائب الشهيد عز الدين القسام، متفانياً في خدمة دينه ووطنه، فكان من الفرسان الأبطال الذين تشهد لهم ميادين الجهاد والتضحية والبذل ولم يبخل بوقته وجهده يوماً في سبيل الله، نحسبه من الشهداء الأبرار ولا نزكي على الله أحداً..
و نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدنا وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان، ونعاهده وكل الشهداء أن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين .
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الاثنين 16 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 26/11/2007م
.............................


2007-11-26



0711-75


كتائب القسام تزف شهيدها القائد الميداني مصعب الجعبير.. الذي ارتقى في قصف صهيوني لمجموعة من المجاهدين


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
بيان عسكري صادر عن
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسـام::..
كتائب القسام تزف شهيدها القائد الميداني مصعب الجعبير.. الذي ارتقى في قصف صهيوني لمجموعة من المجاهدين
على درب الأحرار من القادة العظماء والشهداء الأوفياء يمضي رجال القسام الأبرار في درب المقاومة الشائك المعبّد بالدماء والأشلاء، والمزيّن بعبق الشهادة والتضحية في سبيل الله ثم الوطن، ورغم الحصار والحرب المفتوحة التي تستهدف مقاومتنا وكتائبنا المظفّرة، ورغم الهرولة إلى اللقاءات الدولية التي تستهدف تصفية قضيتنا، إلا أن كتائب القسام لا تزال في الميدان تنحت الصخر وتخوض المعركة غير المتكافئة حفاظاً على قداسة هذه الأرض ودفاعاً عن شرف وكرامة الأمة ..
ونحن في كتائب القسام نزف إلى شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية أحد شهدائنا الفرسان:
الشهيد القائد الميداني/ مصعب عبد الكريم الجعبير
(23 عاماً) من مسجد "الخلفاء الراشدين" بمعسكر جباليا
((أحد أبطال وحدة المدفعية في كتائب الشهيد عز الدين القسام))
والذي استشهد ظهر اليوم الاثنين في قصف صهيوني لعدد من المجاهدين القساميين بعد أن استهدفوا الآليات الصهيونية المتوغلة قرب "ايريز" شمال قطاع غزة بقذائف الهاون والآر بي جي، فارتقى شهيدنا إلى العلا، ليسير إلى ربه عزيزاً مجاهداً مرابطاً بعد مشوار جهادي مشرّف قضاه مع إخوانه في كتائب الشهيد عز الدين القسام، في خدمة دينه ووطنه، متفانياً في عمله في الوحدة الخاصة القساميّة وفي وحدة المدفعية، وقد شارك مجاهدنا في كثير من العمليات الجهادية والمهمات الخاصة، وفي قصف المغتصبات والمواقع الصهيونية بصواريخ القسام وقذائف الهاون، كما كان من أبرز المجاهدين الذين يتصدون للاجتياحات والتوغلات الصهيونية، فكان بحقّ من الفرسان الأبطال الذين تشهد لهم ميادين الجهاد والتضحية والبذل ولم يبخل بوقته وجهده يوماً في سبيل الله، نحسبه من الشهداء الأبرار المخلصين ولا نزكي على الله أحداً ..
فطوبى لشهيدنا ولأهله الذين قدموا من قبل شقيقه الشهيد محمد الجعبير في معركة "أيام الغضب"، و نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدنا وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان، ونعاهده وكل الشهداء أن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يأذن الله لنا بإحدى الحسنيين .
وإنه لجهاد نصر أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الاثنين 16 ذي القعدة 1428هـ
الموافق 26/11/2007م
................................
"ألوية صلاح الدين" تقصف موقعاً صهيونياً شرق غزة رفضاً لـ"أنابوليس"
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام

أعلنت ألوية الناصر صلاح الدين مسئوليتها عن إطلاق قذائف هاون على موقع "نحل عوز" الصهيوني شرق مدينة غزة، فجر اليوم الثلاثاء (27/11)، تعبيراً عن رفضها لمؤتمر أنابوليس وتمسكها بالمقاومة.
وقالت الألوية في بيان لها تلقى "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة منه الثلاثاء (27/11)، "تعبيراً عن الرفض لمؤتمر "أنابوليس" وتمسكاً بخيار المقاومة، قصفت ألوية الناصر صلاح الدين موقع نحل عوز العسكري الصهيوني شرق غزة بـ20 قذيفة هاون من عيار 100 ملم".
وأكدت الألوية في بيانها "أن هذه العملية جاءت رداً على مؤتمر أنابوليس" الذي اعتبرته "مؤتمر التفريط بالثوابت الوطنية، ورداً على العدوان الصهيوني المتواصل على أبناء شعبنا في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة".
...............................
قوة صهيونية خاصة متنكرة تعتقل مدير مكتب تشريعي طولكرم وزوجته
اقتحمت قوة خاصة صهيونية متنكرة بزي "منقبات" منزل مدير مكتب التشريعي في طولكرم جمال حدايدة، فجر اليوم الاثنين، قبل اعتقاله وهو مصاب.
واضاف مراسلنا في المدينة ان القوة الخاصة حاولت اعتقال حدايدة من منزله الا ان حاول الهرب فاطلقت النار عليه، ما ادى الى اصابته بخمس رصاصات في قدميه، واعتقلوه وزوجته واقتادوهما الى جهة مجهولة.
وأكد شهود عيان- لمركز احرار- أن حدايدة وزوجته أصيبا خلال عملية الاقتحام وتم نقلهما إلى جهة مجهولة بواسطة سيارات إسعاف صهيونية عسكرية، وأكد الشهود أيضا أن بقع من الدماء وجدت في المنطقة.
وأكدت المصادر أن قوات صهيونية خاصة تسللت فجر اليوم إلى مخيم طولكرم وان قوات الاحتلال استخدمت سلالم للصعود إلى سطح منزل حدايدة قبل اقتحامه.
ويقول مركز أحرار لدراسات الأسرى انه وباعتقال الاحتلال للأب وألام من عائلة حدايدة ترك أطفال عائلة جمال حدايدة بلا معيل أكبرهم في الحادية عشرة من العمر وأصغرهم في الرابعة - منظر الأطفال - كما أكدت إحدى الجارات لعائلة حدايدة كان صعب جدا بعد اعتقال والديهما.
يذكر أن جمال حدايدة هو احد الأسرى المحررين الذي لم يمض على خروجه من السجن سوى عام واحد وانه سبق أن اعتقل لمدة تزيد عن ال12 عاماً وهو احد مبعدي مرج الزهور عام 1992.
ويؤكد مركز أحرار أن هذه الحملة تأتي ضمن حملة "شرسة" ضد مخيم طولكرم الذي شهد خلال الـ 48 ساعة السابقة مداهمات واغتيالات واعتقالات طالت أكثر من 20 شخصاً من المخيم.
وأكد المركز ومن خلال الإحصائيات أن عدد المعتقلين في كل شهر لا يقل عن 350-400 أسير فلسطيني من كافة الاتجاهات دون تمييز.
كما ناشد مركز أحرار لدراسات الأسرى كافة المؤسسات والجهات الحقوقية للتدخل السريع والعاجل من اجل معرفة وضع جمال حدايده وزوجته.
المصدر : خاص نداء القدس
......................................
عدوان واسع واعتقال ثلاثة عشر مواطنا في قرية زواتا بنابلس
نابلس - مراسل نداء القدس
نفذت قوات الاحتلال الصهيوني عملياتها العدوانية في مدينة نابلس بالضفة الغربية حيث اقتحمت القوات الصهيونية الخاصة بلدة زواتا الى الغرب من المدينة وحاصرت مقهى وسط البلدة واجبرت كل من فيه الانبطاح على الارض لاكثر من ساعة ومن ثم دخلت اليات عسكرية الى المكان واعتقلت ثلاثة عشر مواطنا الى جهة مجهولة .
وقال مراسلنا نقلا عن اهالي بلدة زواتا ان قوات صهيونية خاصة داهمت الليلة الماضية مقهى المواطن احمد فوزي في البلدة واطلقت الاعيرة النارية في الهواء لارهاب المواطنين وتنفيذ عمليات اختطافها في المكان .
وقال المواطني نعمان ابو عمشة من بلدة زواتا في اتصال هاتفي لشبكة "نداء القدس " ان القوات الصهيونية الخاصة كانت اقتحمت المنطقة مستقلة سيارة فورد بيضاء اللون تحمل لوحة فلسطينية حيث خرج منها عدد من الاشخاص الذين يرتدون الزي المدني ومن ثم انتشروا بشكل سريع داخل المقهى وهاجموا من فيها بالضرب والوحشية واجبروا الجميع الانبطاح على الارض تحت الضرب وتهديد السلاح والسب والشتائم النابية .
وقال ابو عمشة ان القوات الخاصة قامت بتكبيل ايدي المواطنين في المقهى الى ان وصلت قوات كبيرة من الجيش الصهيوني الى المكان وتم نقلهم عبر السيارة الفلسطينية وجيبات الاحتلال الى جهة غير معلومة .
واوضح مراسلنا ان تلك القوات الغازية احدثت خرابا في المقهة بفعل اطلاق الرصاص وتكسير الحاجيات نتيجة اقتحامها للمقهى بشكل وحشي .
وحصل مراسل "نداء القدس " على اسماء المعتقلين وهم :" بهاء ابو عمشة 28 عاما ، شداد أبو عمشة 26 عاما ، عبد الله أبو عمشة 23 عاما ، حذيفة أبو عمشة، أحمد أبو عمشة 23 عاما ، حسن موسى ومهند جودة، محمود جودة 28 عاما ، ثائر الشورطي، رياض عدوان 26 عاما ، وصافي محمد ، وسم لولح ، فهد جودة ، وايهاب جواد 24 عاما .
واكد مراسلنا في نابلس ان مواجهات مختلفة وقعت بين قوات الاحتلال وشبان البلدة الذي تصدوا للعدوان الصهيوني ما ادى الى قيام جنود العدو باطلاق الرصاص الحي والقنابل الغازية والصوتية لابعاد الاهالي حتى تمكنوا من الانتهاء من عمليتهم والانسحاب من القرية .
...........................................
نجاة مجموعة من ألوية الناصر صلاح الدين في قصف صهيوني شرق غزة
قـــاوم_خاص:
أعلنت مصادر خاصة لمراسل قاوم عن نجاة مجموعة من مجاهدين ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية في فلسطين من غارة صهيونية بطائرات الاباتشي شرق مدينة غزة مساء اليوم.
وقال المصدر بان المجموعة المستهدفة قامت بقصف الموقع العسكري الصهيوني في نحل عوز بأكثر من عشرين قذيفة هاون من عيار 100 ملم الساعة (10:20) قبل أن تخرج طائرات العدو الصهيوني وتلاحق المجموعة المجاهدة وتطلق باتجاهها الصواريخ والأسلحة الرشاشة الثقيلة.
وأكد المصدر الخاص بان المجموعة المجاهدة استطاعت أن تعود إلى قواعدها بسلام تحرس عناية الرحمن عزوجل.
.............................
مساء الاثنين: 3 شهداء و4 جرحى وتدمير منازل في عدوان صهيوني على شمال القطاع
بيت حانون - المركز الفلسطيني للإعلام

ارتفعت حصيلة الشهداء في بيت حانون (شمال قطاع غزة) مساء اليوم الاثنين (26/11) إلى ثلاثة شهداء، بينهم اثنان من مجاهدي "كتائب الشهيد عز الدين القسام"، الجناح العسكري لحركة "حماس"، فيما جرفت قوات الاحتلال عدة منازل في المنطقة.
وأكدت مصادر طبية ومحلية أن القصف الصهيوني استهدف منازل لعائلة أبو جراد في منطقة بيت حانون أدى إلى استشهاد اثنين وتحول أحدهما إلى أشلاء.
وقالت المصادر إن طواقم الإسعاف تمكنت من انتشال أحد الشهيدين فيما لا يزال يجري البحث عن جثمان الشهيد الثاني أسفل الأنقاض، وفي وقت لاحق تم التعرف على هو الشهيد وهو المجاهد القسامي غسان العيلة ويسكن في مخيم جباليا.
وذكر سكان محليون أن القوات الصهيونية لا تزال تتوغل في المنطقة وأنها احتجزت الطواقم الطبية وقامت بتجريف عدة منازل ومنشآت في المنطقة.
وفي وقت سابق من بعد ظهر الاثنين؛ أكدت "كتائب القسام" استشهاد القائد الميداني مصعب عبد الكريم الجعبير وإصابة أربعة مجاهدين آخرين، بعدما استهدفتهم قوات الاحتلال بصاروخين من طراز "أرض أرض" في منطقة عزبة بيت حانون بعد ظهر اليوم الاثنين (26/11) عقب تنفيذ عملية "صيد الأفاعي 4" في محيط معبر بيت حانون وهي العملية التي اعترفت قوات الاحتلال بإصابة 7 من جنودها خلالها.
وقالت "إن القصف الصهيوني جاء بعد تمكن مجاهدي القسام من إطلاق ثلاث قذائف "آر بي جي" وصاروخي "بتار" وتفجير ثلاث عبوات ناسفة، وإطلاق عدة قذائف "هاون" باتجاه قوات صهيونية متوغلة في المنطقة الصناعية في بيت حانون.
وأكدت مصادر محلية أن اشتباكات ضارية اندلعت بين مجاهدي "القسام" وقوات الاحتلال الصهيوني التي قصفت أحد المصانع ومنزل يعود لمواطن من عائلة أبو جراد.
وقالت مصادر طبية فلسطينية إن القوات الصهيونية أطلقت نيران أسلحتها بكثافة باتجاه سيارات الإسعاف والأطقم الطبية التي تعمل على إسعاف الجرحى وانتشال جثمان الشهيد.
واستعرضت "كتائب القسام" في بيان عسكري، تلقى "المركز الفلسطيني للإعلام" تفاصيل الكمين المحكم الذي نفذته بعد ظهر ليوم الاثنين وقالت: "بعد رصد مجموعاتنا المجاهدة لقوات صهيونية راجلة قرب معبر "إيريز" (بيت حانون) الصهيوني، قام مجاهدونا بنصب كمين لهذه القوات، وفور وقوعها في مصيدة القسام قام مجاهدونا باستهدافهم بثلاث عبوات مضادة للأفراد، ومن ثم تم استهدافهم بقذيفتي "آر بي جي" وقذيفة "بتار".
وأضافت: "ثم قامت وحدة المدفعية التابعة لكتائب القسام بإطلاق خمس قذائف "هاون" (عيار 80 ملم) صوب موقع "إيريز" الصهيوني للتغطية على انسحاب المجاهدين المنفذين للعملية، مؤكدة أن هذه العملية مصورة وسيتم إرسالها إلى وسائل الإعلام لاحقاً.
وأكدت أن أحد منفذي العملية وهو الشهيد القائد الميداني/ مصعب عبد الكريم الجعبير (23 عاماً) من مسجد "الخلفاء الراشدين" بمعسكر جباليا (أحد أبطال وحدة المدفعية في كتائب الشهيد عز الدين القسام)، استشهد بعد أن قام بإطلاق عدد من قذائف الهاون صوب آليات الاحتلال وجنوده، لافتة الانتباه إلى اعتراف العدو الصهيوني بإصابة سبعة من جنوده في هذه العملية.
ومضت الكتائب تقول: "إن كتائبكم المظفرة كتائب الشهيد عز الدين القسام، وفي ذكرى استشهاد القادة الكبار عز الدين القسام وعبد الله عزام وعماد عقل ومحمود أبو الهنود، لتؤكد بأن هذه العملية جاءت امتداداً لسلسلة عمليات صيد الأفاعي التي تستهدف جنود الاحتلال الذين يحاولون التسلل إلى أرض القطاع المحررة، ورداً على التوغلات والاعتداءات الصهيونية المتواصلة، في شتى مدننا ومخيماتنا في الضفة الغربية وقطاع غزة".
وذكرت أن العملية "توجه رسالة للعدو الصهيوني المجرم وقادته الذين يحاولون الظهور كحمامة سلام أمام قادة العرب والمسلمين ومن يدعون أنهم قادة الشعب الفلسطيني، مفادها بأن القصف لن يقابل إلا بالقصف والدم لن نرد عليه إلا بالدم، والحرب بيننا سجال ولتتقوا غضبة الحليم إن غضب".
.............................................
غزة: فصائل وشخصيات تؤكد على رفضها تخويل أي جهة للتنازل عن أي حق فلسطيني
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام

أكدت فصائل وقوى فلسطينية ومؤسسات أهلية وشخصيات أكاديمية ودينية ووطنية على رفضها تخويل أي جهة للتوقيع أو التنازل عن أي حق فلسطيني مهما كان، مشددين على ضرورة التمسك بالحقوق والثوابت الفلسطينية، لاسيما حق العودة وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس وتحرير الأسرى ومقاومة المحتل، مشيرين إلى ضرورة السير في طريق الوحدة لتدعيم الموقف الفلسطيني.
جاء ذلك خلال مؤتمر وطني عقدته حركة المقاومة الإسلامية "حماس" وحركة الجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية -القيادة العامة- وطلائع جيش التحرير "الصاعقة" وجبهة النضال الشعبي ولجان المقاومة الشعبية وقيادات وطنية ودينية وأكاديمية فلسطينية بغزة اليوم الاثنين (26/11) بعنوان "المؤتمر الوطني للحفاظ على الثوابت" المناهض لمؤتمر "أنا بوليس" المزمع عقده غداً الثلاثاء (27/11).
وشدد المؤتمرون على أن أرض فلسطين من نهر الأردن إلى البحر المتوسط ومن الحدود المصرية جنوباً حتى الحدود السورية اللبنانية شمالاً هي أرض وقف لا يمكن التفريط عنها.
خائن كل من يقف في وجه المقاومة أو يحاربها
كما أكدوا في بيانهم الختامي الذي ألقاه النائب الدكتور محمود الزهار القيادي في حركة "حماس" ورئيس اللجنة التحضيرية أن حق الفلسطينيين ببلادهم لا يسقط بالتقادم ولا يحق لأي جهة مهما كانت التفريط بأي حق، مشيراً إلى أن حق العودة هو حق مقدس فردي وجماعي ومدني وسياسي كفلته كل الشرائع.
وشددوا على حق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال وأعوانه بكل الوسائل المشروعة "كونه حق مارسته كل الشعوب المظلومة، وخائن كل من يقف في وجه المقاومة أو يحاربها أو ينسق مع الاحتلال ضدها".
ولفتوا إلى أن قضية الأسرى في سجون الاحتلال هي قضية كل إنسان فلسطيني لابد العمل على إطلاق سراحهم بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية، رافضين أي محاولة للتطبيع مع الاحتلال كون ذلك طعن في الظهر للمقاومة، وخيانة للتضحيات الشهداء والأسرى والجرحى وكل الحركات والقوى.
وبينوا أن الوحدة الوطنية هي غاية مقدسة لابد من العمل على تحقيقها لأن القوة تكمن فيها وذلك يتطلب التوحد وعدم التنسيق مع الاحتلال ضد أبناء الشعب، مؤكدين على ضرورة أن يجتمع الكل تحت إطار منظمة التحرير وذلك بعد إصلاحها وتفعيلها لتشارك فيها كل القوى الفلسطينية ولتمثل الشعب حق تمثيل.
وأبدى المؤتمرون رفضهم التام لكل المحاولات التي ترمي للانتقاص من حقوق الشعب حيث أن خارطة الطريق والمبادرة العربية لا تلبيان الحد الأدنى من المطالب الوطنية، حيث يرون أن اعتمادهما يشكل ضرراً حقيقياً للقضية الفلسطينية، مطالبين العرب والمسلمين التخلي عن تلك المبادرة وعن الشرعية الدولية التي لا تلبي أيضاً الحقوق.
وأكدوا على إيمانهم بحق الشعب في ممارسة حقوقه الإنسانة المشروعة وفق العقيدة والحضارة التي يتبناها الشعب الفلسطيني حيث لا بد أن يحمي الجميع تلك الحقوق والعمل على التحاور وحل الإشكاليات القائمة.
ورفضوا جملة وتفصيلاً الحصار المفروض على الفلسطينيين وقالوا: "إن فرضه لن يغير مواقفنا أو يصرفنا عن ثوابتنا"، داعين العالمين العربي والإسلامي وقوى الخير بالعالم إلى "حماية شعبنا من الكوارث الإنسانية ونصرة الشعب الفلسطيني".
وهم وخداع
بدوره؛ وفي الكلمة الافتتاحية للمؤتمر وصف الدكتور محمد الهندي القيادي في حركة الجهاد الإسلامي مؤتمر "أنابوليس" المزمع عقده الثلاثاء في الولايات المتحدة أنه "مؤتمر الخداع والوهم لإقامة دولة فلسطينية والقضاء على الإرهاب كما يقول الداعون له ويقصدون بهذا المقاومة الفلسطينية الباسلة".
ولفت الهندي الانتباه إلى ما يبتغيه الرئيس الأمريكي جورج بوش وحكومة الاحتلال من انعقاد مؤتمر "أنابوليس"، متسائلاً "كيف يعقد المؤتمر وما زال الاحتلال مستمراً في استيطانه وما زال الجدار يشق الأراضي الفلسطينية ويسلبها، علاوة عن الجرائم الذي تنفذها قوات الاحتلال ليل نهار بحق الفلسطينيين؟!".
وأكد الهندي على ضرورة أن يصحو الفلسطينيون "المهرولون" إلى أنابوليس بعد "سنين أوسلو العجاف" وأن يبتعدوا عن الأوهام ويرجعوا لإرادة شعبهم وحماية مقاومته، مبيناً أن "بالمقاومة فقط يمكن تحقيق الانتصارات المطلوبة ورد الحقوق المسلوبة".
وأوضح أنه قريباً سيتم تشييع مؤتمر "أنابوليس" كغيره من اللقاءات والمؤتمرات السابقة للمقبرة، مؤكداً أن السبيل الوحيد لاسترداد الحقوق هي المقاومة التي لا بد من العمل على حمايتها وتعزيزها.
هنية: لن نعترف
أما رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية فقد وعد عجوزاً يتكأ على عكازه وفي يده الأخرى رزمة من الكواشين وطابو بيته الذي هجر منه من الأراضي المحتلة سنة 1948، بعد أن صعد هذا العجوز إلى المنصة وقد همس في أذن هنية، قائلاً: "إن هذه الكواشين وأرضي وبيتي أمانة في عنقك يا أبو العبد"، بعدم التفريط بالحقوق.
وقال رئيس الوزراء معقباً على هذا المشهد: "نموت ولا نفرط بالأرض ومفتاح الدار، وسنظل على الطريق وسنواصل المشوار وسنحمل الأمانة وسنحملها لأجيالنا من بعدنا جيلاً بعد جيل"، مضيفاً "لن نفرط في شبر واحد من فلسطين ولن نعترف بإسرائيل".
صراعنا عقائدي
من ناحيتها؛ رفضت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" على لسان القيادي فيها أسامة المزيني الاعتراف بدولة الاحتلال البتة، مؤكداً إصرار الحركة على أن تكون القدس بشرقيها وغربيها عاصمة للدولة الفلسطينية، علاوة عن عودة اللاجئين إلى ديارهم والأسرى إلى ذويهم.
وأوضح المزيني رفض "حماس" لأي تسوية لا تلبي المطلب والحقوق والثوابت الفلسطينية، وبين إيمان حركته أن ما يؤخذ بالقوة لا يسترد إلى بالقوة، لاسيما وأن الصراع مع الاحتلال هو عقائدي كونه يطالب الآن الاحتلال الاعتراف بيهودية كيانه.
وأكد أن الوفد الفلسطيني المفاوض في "أنابوليس" لا يمثل إلا نفسه، وهو بعيد كل البعد عن إرادة الشعب لأن ممثلي الشعب الحقيقيون هم نوابه الذين انتخبهم وصوت لهم، مطالباً باحترام الشرعيات الفلسطينية.
وشدد على أن الوحدة الوطنية هي العلاج الناجح والوحيد لكل الأزمات الفلسطينية الراهنة، مبيناً احترام حركته للتعددية السياسية ولكن وفق القانون والنظام، محذراً من المراهنة على الاحتلال والتنسيق معه وفتح باب التطبيع معه.
الوحدة الوطنية أساس
من جانبه؛ أكد خضر حبيب القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أن قضايا الحل النهائي خاصة القدس واللاجئين هي قضايا الأمة في هذا الجيل، وليس هناك شخص أو جهة مخول بتوقيع أي اتفاق عليها.
وشدد حبيب على أنه "ليس هناك شيء يمكن أن يضعف الشعب الفلسطيني أكثر من تصدع وحدته الداخلية وصفه الوطني، داعياً إلى بناء بيت فلسطيني يجمع الكل الفلسطيني وإلى ضرورة الشروع بحوار وطني شامل للاتفاق على إستراتيجية قوية للصمود في وجه المحتلين والمتآمرين.
كما دعا القيادي في الجهاد حركتي فتح وحماس إلى العود إلى الوحدة والوفاق ووقف الملاحقات والاعتقالات ووقف الحملات التحريضية الإعلامية من أجل التمهيد للعودة للحوار الشامل، مؤكداً على وحدة الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة وأراضي الـ48 والشتات.
كما شدد حبيب على ضرورة حماية المقاومة وتعزيزها، والتأكيد على أنها الحل الوحيد لإعادة الأرض والمقدسات، معرباً عن إدانته لصمت العالم العربي حيال جريمة حصار وتجويع قطاع غزة واستباحة الضفة الغربية.
ليس منا ولا فينا من يفرط بالثوابت
هذا وأكد الدكتور حسام عدوان رئيس جمعية أساتذة الجامعات الفلسطينيين في كلمة عن مؤسسات المجتمع المدني والأكاديميين أن الشعب الفلسطيني رغم ما ناله من ويلات "لم يفقد إيمانه بحقوقه وثوابته ولم يتزحزح يوماً عنها"، مشيراً إلى أن ليس منا ولا فينا من يفرط بالثوابت.
واتفق عدوان مع الدكتور الهندي بأن مؤتمر "أنابوليس" هو أكبر عملية خداع سياسي في تاريخ القضية الفلسطينية، وذلك لتمرير بعض الأجندات الأمريكية والصهيونية، علاوة عن استغلالهم لحالة الانقسام السياسي الفلسطيني لإيجاد وقائع جديدة على الأرض، الأمر الذي يدعو إلى التوحد العاجل والسريع.
وفي كلمة لاتحاد علماء المسلمين ألقاها نائب الأمين العام للاتحاد الدكتور محمد سعيد العوا من خلال ملف فيديو مصور؛ أكد على حق الفلسطينيين في المقاومة ومواجهة الاحتلال وكافة المحاولات للانتقاص من حقوقه، داعياً الفلسطينيين إلى التوحد كون المستهدف هو الشعب الفلسطيني بأكمله وليس طرف بعينه.
ولفت العوا إلى خطورة المطلب الصهيوني بالاعتراف بيهودية الدولة الأمر الذي يهدد حق العودة برمته بالفناء، وقال: "من يفرط ولو مرة واحدة في حق شعبه سيبقى طول حياته سقيم العقيدة"، محذراً من محاولات البعض زرع فتن وقلاقل بين الفلسطينيين.
أما الأب عطا الله حنا راعي الطائفة الروم الأرثوذكس في القدس؛ فقد قال في شريط فيديو مصور "إن الشعب الفلسطيني بكل مكوناته المسلمة والمسيحية حي لا يموت وسيبقى يذكر الثوابت والحقوق ويحافظ عليها، وهو شعب يؤمن بالسلام ولكن السلام القائم على استرداد الحقوق ورفع الحصار وإقامة الدولة وعاصمتها القدس".
ودعا حنا الشعب الفلسطيني إلى التوحد في وجه غطرسة الاحتلال وليبرهن للعالم بأسره أنه شعب حضاري ويستحق الاستقلال ونيل كافة حقوقه.
ومن خلال رسالة خطية أرسلها عبر الفاكس؛ أكد الأمين العام للجبهة الشعبية – "القيادة العامة" أحمد جبريل على أن المؤامرة ما زالت قائمة على الشعب الفلسطيني، موضحاً أن الشعب الفلسطيني ينجح في كل مرة في تخطي تلك المؤامرات والعقبات.
ولفت جبريل الانتباه في كلمته التي ألقاها نيابة عنه القيادي في الجبهة لؤي القريوتي إلى ضرورة أن يواجه الشعب الفلسطيني الأهداف الخفية للإدارة الأمريكية والاحتلال من وراء أنابوليس، متسائلاً "لماذا يعدوا البعض إلى أنابوليس وجدولها لم يتضمن حتى الحديث عن دولة فلسطينية على حدود عام 1967؟!".
وتساءل جبريل أيضاً "كيف يمكن القبول بأمريكا حكماً للصراع وهي المنحازة أصلا للاحتلال؟!"، مؤكدة أن هذه القيادة الفلسطينية التي تهرول إلى أنابوليس ليس لها مثيل فلا يوجد قيادة تفرط بأوراق قوتها أمام عدوها.
وقال: "إن المقاومة هي السبيل الوحيد لاسترداد الحقوق، وأي مفاوضات تنتقص من حقوق الشعب الفلسطيني هي مرفوضة البتة".
ومن ناحيته طالب المناضل الفلسطيني بسام الشكعة في تسجيل مصور القيادة الفلسطينية "التخلي عن سياسة الاستسلام والعمل إلى إعادة الحوار الوحدة للصف الفلسطيني ليمكن التغلب على المصاعب التي تحاك ضد القضية الفلسطينية، كون أمريكيا استغلت الانقسام الفلسطيني لتمرير ما تريد".
من جانبه؛ أكد محي الدين أبو دقة عن منظمة الصاعقة، أن فلسطين "غير قابلة للتقسيم وأن تحريرها واجب على كل فلسطيني ومسلم وعربي"، داعياً إلى ضرورة التمسك بحق العودة، وحق الشعب في الفلسطيني بمقاومة الاحتلال والاستيطان وإزالة جدار الفصل العنصري الاحتلالي.
وطالب الفصائل المتخاصمة بضرورة الوحدة والتلاحم، مشدداً على ضرورة العودة إليها على قاعدة المقاومة والانتفاضة الفلسطينية، مؤكداً على ضرورة العمل على تحرير كافة الأسرى من سجون الاحتلال الصهيوني، مطالباً في الوقت ذاته جميع القوى الحية العربية بتوحيد صفوفها وتلاحمها.
أما جمال البطراوي فقال في كلمته عن جبهة النضال الشعبي: "إننا نمر بأخطر مؤامرة تتعرض لها القضية الوطنية الفلسطينية، وأشرس هجمة لكسر صمود شعبنا ومحو هويته وكيانه الوطني".
وأضاف: "نؤكد تمسكنا بثوابتنا وحقوقنا الوطنية، وأننا لن نرضى بالدنية مهما اجتمعوا وتآمروا على حقنا التاريخي"، مشدداً على أن حق الشعب الفلسطيني هو "حق تاريخي وشرعي لا تنازل عنه ولا يملك الساسة وصناع القرار التنازل عن حق شرعي في فلسطين".
كما ألقت رهيفة خضورة كلمة عن المرأة؛ أكدت فيها عن رفض المرأة الفلسطينية للتنازل عن أي شبر من أرض فلسطين، وأنها ترفض مؤتمر "أنابوليس"، وقالت: "إن المقاومة لا تمثل خياراً استراتيجياً فحسب، بل إنها جزء من عقيدة المسلمين".
......................................
"حماس": أي اتفاقية مساومة ستولد ميتة وستدوسها أقدام المجاهدين
جباليا – المركز الفلسطيني للإعلام

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن أي اتفاقية مساومة وتنازل يوقع عليها المفاوض الفلسطيني مع العدو الصهيوني "لن يكتب لها النجاح".
وشددت الحركة في بيان صادر عن مكتبها الإعلامي في شمال قطاع غزة اليوم الاثنين (26/11) وتلقى "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة منه على أن "أي اتفاقية مساومة ستولد ميتة، وستدوسها أقدام المجاهدين ويرفضها شعبنا الفلسطيني بكافة أطيافه وألوانه السياسية، لأن ثوابتنا مقدسة ولا يمكن التنازل والمساومة عليها".
وقالت: "دماء الشهداء وأشلائهم لم تعد محلاً للمساومة، ولم تعد أموالاً يتاجر بها، وأن شعبنا الفلسطيني سيبقى ثابتاً شامخاً أمام كل محاولات المتاجرة والتنازلات التي يقدمها المفاوض الفلسطيني".
ونعت "حماس" في بيانها الشهيد القسامي عبد الهادي أبو الجبين (30 عاماً) من مخيم جباليا، والذي ارتقى شهيداً صباح اليوم الاثنين متأثراً بجراح أًصيب فيها أثناء تأدية واجبه الجهادي في إحدى ورش التصنيع التابعة لكتائب القسام
......................................
هنية: لن نفرط في شبر واحد من أرض فلسطين ولن نعترف بالكيان الصهيوني
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام

تعهد إسماعيل هنية، رئيس الوزراء في حكومة تسيير الأعمال الشرعية، بعدم التفريط بالأرض الفلسطينية أو التنازل عنها أو الاعتراف بالكيان الصهيوني، معتبراً أن ما سيصدر عن مؤتمر "أنابوليس" بأنه لا يمثل إلا من حضره.
جاء تعهد هنية في مداخلة قصيرة له خلال حضوره اليوم الاثنين (26/11) "المؤتمر الوطني للحفاظ على الثوابت" الذي عقد في غزة والمناهض لمؤتمر أنابوليس.
وكان عجوز فلسطيني يدعى محمد الحلو وصل إلى منصة المؤتمر وهو يحمل "الكواشين" الأوراق الثبوتية لأرضه التي هجر عنها سنة 1948 في فلسطين المحتلة، وتوجه إلى هنية وصافحه، وقال له "هذه "الكواشين" وأرضي وبيتي أمانة في عنقك".
وقال هنية وهو يمسك بيد الحاج الحلو "أنا أقول له ولكل شعبنا الفلسطيني نموت ولا نفرط "بكوشان" الأرض، نموت ولا نفرط بكواشين الأرض، ومفتاح الدار، وسنظل على العهد وعلى طول المشوار وسنحمل الأمانة لأجيالنا جيل بعد جيل حتى يعيدوا الدار ويعودا وحتى تعود فلسطين والقدس"، مضيفا "أقول للحاج وأمثاله وكل أبناء شعبنا الفلسطيني وليسمعها كل العالم- ونحن نعي ما نقول- لن نفرط في شبر واحد من ارض فلسطين ولن نعترف بإسرائيل".
وهتف الحاج الحلو لفلسطين وحيفا وبقية مدن فلسطين التاريخ، رافضاً أن يبيع أرضه بالمال، وهو يرفع بين يديه "كوشان" أرضه العتيق وقد احتفظ به منذ أن هجر عام 1948 ليورثه لأبنائه وأحفاده ليعودا إليها لا أن يتم بيعها أو التنازل عنها.
وكان هنية قد اعتبر بعد توقيعه على وثيقة "العهد والوفاء لنصرة القدس واللاجئين" برفقة نواب المجلس التشريعي أي مقررات تصدر عن مؤتمر أنابوليس تمس بحقوق الشعب الفلسطيني والأمة لن تكون ملزمة للشعب، بل فقط ملزمة لمن وقع عليها، حسب قوله.
...........................................................
عاكف: مؤتمر "أنابوليس" سينتهي إلى إعلان وثيقة "ذل العالم العربي والإسلامي"
القاهرة - عمّان – المركز الفلسطيني للإعلام

قال مهدي عاكف المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين إن مؤتمر "أنابوليس" سينتهي إلى إعلان "وثيقة ذل العالم العربي والإسلامي"، داعياً الدول العربية المشاركة في المؤتمر، وعددها ستة عشر دولة، إلى "مطالبة الكيان الصهيوني بالاعتراف بجرائمها بحق الشعب الفلسطيني".
جاء ذلك في الوقت الذي دعا فيه حزب جبهة العمل الإسلامي (الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن) إلى مقاطعة المؤتمر المقرر عقده يوم غد الثلاثاء (27/11) في الولايات المتحدة الأمريكية بدعوة من الرئيس جورج بوش.
فمن جهته؛ اعتبر عاكف في تصريحات صحفية له أن استجابة الدول العربية للمشاركة في المؤتمر تعد بمثابة "إعلان للفشل والتخلي الكامل عن شعوبهم التي ترفض التبعية الأمريكية، فالمؤتمر لن ينتهي إلا بإعلان وثيقة ذل العالم العربي والإسلامي". وأوضح أن "الألاعيب الصهيونية وحفظ ماء الوجه الأمريكي هما الهدف الحقيقي من إقامة المؤتمر".
على الشعوب العربية أن تتمسك بإراداتها وقوتها
ودعا عاكف الدول العربية المشاركة إلى مطالبة الكيان الصهيوني بالاعتراف بجرائمها ضد الشعب الفلسطيني، قائلا: "الواقع والوثائق الدولية تؤكد أن هناك عصابات صهيونية احتلت الأرض ودمرت البيوت وقتلت النفوس واغتصبت الحق". وأردف: "لن نطالب الكيان الصهيوني اليوم بعمل إيجابي، ولكن عليها الاعتراف بهذا الحق الفلسطيني أمام العالم".
وحول التطبيع العربي مع الكيان الصهيوني؛ رفض عاكف استخدام مصطلحات مثل "التطبيع المجاني" من عدمه، كإشارة إلى موافقة الدول العربية على المشاركة بالمؤتمر، مؤكدًا على أن هذه المصطلحات ما هي إلا "مناورات سياسية لا تغني ولا تسمن من جوع، فالدعوة إلى التطبيع عمرها 20 عاماً وليست وليدة اليوم".
وأضاف متسائلاً: "لكن هل نجحت الحكومات في إرغام شعوبها على التطبيع؟ هذا هو السؤال الأهم"، مشيراً إلى رفض الشعوب العربية دعوات التطبيع مع الكيان الصهيوني.
وتمنى عاكف، في تصريح أدلى به لموقع "إسلام أون لاين" على شبكة الانترنت أن يضع القادة العرب تطلعات شعوبهم في الحسبان، قائلا: "أدعو الله أن يهدي المشاركين في المؤتمر من الدول العربية إلى قول الحق، وأن يذهبوا إليه وهم يعملون ما تريد شعوبهم".
وفي الوقت الذي اعتبرت فيه العديد من الحركات الإسلامية أن لقاء "أنابوليس" هو دعوة جديدة لإحكام الحصار على حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في قطاع غزة، شكّك عاكف في ذلك، مشيرًا أن الحصار مفروض منذ سنتين، ولا يحتاج إلى مؤتمر لتدشينه أو إحكامه، وقال: "أمريكا، تحكم الحصار على العالم العربي ككل وليس على "حماس" فقط، ولكن على الشعوب العربية أن تتمسك بإراداتها وقوتها".
بني ارشيد: "أنابوليس" يهدف لتصفية القضية الفلسطينية
بدوره؛ وصف الأمين العام لجبهة العمل الإسلامي زكي بني ارشيد هذا المؤتمر بأنه "مشبوه، ويرمي لتصفية القضية الفلسطينية في مراحلها النهائية، ويشكل محاولة لتكريس حالة التطبيع بين بقية الدول العربية والكيان الصهيوني".
وأشار بني ارشيد إلى أن "أكبر الثمار التي سيتم جنيها صهيونياً من هذا المؤتمر هو الاعتراف بيهودية الدولة العبرية، بما يعني ذلك من إسقاط لحق العودة وإنكار لحق فلسطينيي الأراضي المحتلة عام 1948 بالوجود".
وانتهى بني ارشيد إلى القول: "باختصار نحن أمام مؤتمر مشبوه وتنازلات خطيرة، والمطلوب من الدول العربية مقاطعة هذا المؤتمر وعدم الخضوع للضغوط والإملاءات الأمريكية".
وينظر غالبية الأردنيين بعين الرفض والشك إلى هذا المؤتمر الذي تشارك فيه المملكة رسمياً الثلاثاء، ويسيطر "أنابوليس" على غالبية صفحات الرأي في الصحف المحلية حيث لا يأمل غالبية المحللين والمراقبين أن ينتهي هذا المؤتمر بأي نتيجة إيجابية.
وكتب ياسر الزعاترة، في زاويته اليومية بصحيفة "الدستور" الأردنية، أن "وزراء الخارجية العرب يحزمون الحقائب لحضور مؤتمر تطبيعي بامتياز سيطلق مسلسل مفاوضات جديد على شاكلة أوسلو، ولكن بأفق سياسي أسوأ بكثير".
ويضيف الزعاترة: "مجرد انعقاد المؤتمر بما ينطوي عليه من موجة تطبيع جديدة وتهيئة الأجواء لضرب إيران، مع إطلاق مسيرة مفاوضات عبثية تبدأ بمطاردة المقاومة، هو نجاح من وجهة نظر الدولة العبرية، ومصيبة على الفلسطينيين والعرب".
ويستضيف الأردن العدد الأكبر من اللاجئين الفلسطينيين حيث يشكلون حوالي 60 في المائة من عدد السكان، بحسب إحصاءات غير رسمية.
..................................

0 comments